المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ابيات جميلة في فراق الاحبة


الصفحات : [1] 2

جهاد حِلِّسْ
20-12-07, 08:13 PM
سأظل أذكركم إذا جن الدُجى.... أو أشرقت شمس على الأزمان
سأظل أذكر إخوة وأحبة..... هم في الفؤاد مشاعل الإيمان
سأظل أذكركم بحجم محبتي... فمحبتي فيض من الوجدان

فلتذكروني بالدعاء فإنني...... في حبكم أرجوا رضى الرحمن

سيد المرصفي
26-12-07, 01:54 AM
هل في فراق الأحبة أجمل مما قال ابن زيدون

أضحى التنائي بديلا من تدانينا ......::::::...... وناب عن طيب لقيانا تجافينا
ألا وقد حان صبح البين صبحنا ........::::::...... حين فقام بنا للحين ناعينا
من مبلغ المبلسينا بانتزاحهم .........::::::....... حزنا مع الدهر لا يبلى ويبلينا
أن الزمان الذي ما زال يضحكنا ........:::::::....... أنسا بقربهم قد عاد يبكينا
غيظ العدا من تساقينا الهوى فدعوا .......::::::.... بأن نغص فقال الدهر : آمينا

إلى آخر قصيدته المشهورة ..........................

جهاد حِلِّسْ
26-12-07, 11:01 AM
شكر ا لك جزيت خيرا

طالبة علوم القران
27-12-07, 05:20 PM
ابيات جميله


بارك الله فيكم

وليد الخولي
27-12-07, 07:59 PM
ثلاث يعز الصبر عند حلولها ويذهب عنها عقل كل لبيب
خروج اضطرار من بلاد تحبها وفرقة خلانٍ وفقد حبيب

جهاد حِلِّسْ
27-12-07, 08:01 PM
جزيت خيرا على هذه الابيات بارك الله فيك

محب احمد بن حنبل
28-12-07, 12:09 AM
يافرقة الأحباب لابد لي منك**ويا دار دنيا إنني راحل عنك.

الجهشياري
10-01-08, 09:36 PM
بذوق تعسفي بحت، لا بنظرة الأديب الناقد، أرى أن أفضل ما قيل في الفراق هو قول الشريف الرضي:
ولقد مررتُ على ديارهمُ وطلــولُها بين البلى نهْبُ
فوقفتُ حتى لَجَّ مِن لَغَبٍ نضوي.. ولَجَّ بعذليَ الرَّكْبُ
وتلفَّتَتْ عيني.. فمُذْ خَفِيَتْ عَنِّي الطُّلُــولُ، تلفَّتَ القلْبُ
والنضو: البعير المهزول.

سيد المرصفي
11-01-08, 01:25 AM
وقال البارودي :

يَا رَاحِلِينَ وَفِي أَحْدَاجِهِمْ قَمَرٌ ::::::: يَكَادُ يَعْبُدُهُ مِنْ حُسْنِهِ الْوَثَنُ
مُنُّوا عَلَيَّ بِوَصْلٍ أَسْتَعِيدُ بِهِ ::::::: مِنْ مُهْجَتِي رَمَقَاً يَحْيَا بِهِ الْبَدَنُ
أَوْ فَاسْمَحُوا لِي بِوَعْدٍ إِنْ وَنَتْ صِلَةٌ::: فَالْوَعْدُ مِنْكُمْ بِطِيبِ الْعَيْشِ مُقْتَرِنُ
لَمْ أَلْقَ مِنْ بَعْدِكُمْ يَوْماً أُسَرُّ بِهِ :::: كَأَنَّ كُلَّ سُرُورٍ بَعْدَكُمْ حَزَنُ
يَا جِيرَةَ الْحَيِّ مَا لِي لا أَنَالُ بِكُمْ ::: مَعُونَةً وَبِكُمْ فِي النَّاسِ يُعْتَوَنُ
مَاذَا عَلَيْكُمْ وَأَنْتُمْ أَهْلُ بَادِرَةٍ :::: إِذَا تَرَنَّمَ فِيكُمْ شَاعِرٌ فَطِنُ
أَفِي السَّوِيَّةِ أَنْ يَبْكِي الْحَمَامُ وَلا :::: يَبْكِي عَلَى إِلْفِهِ ذُو لَوْعَةٍ ضَمِنُ
يَا حَبَّذَا مِصْرُ لَوْ دَامَتْ مَوَدَّتُهَا :::: وَهَلْ يَدُومُ لِحَيٍّ فِي الْوَرَى سَكَنُ

عبد الله الغريب
11-01-08, 04:30 PM
قل للاحبة في الاعماق ذكراكم ****يمضي الزمان ونبض القلب يهواكم
جاءت رسائلنا تترى لتلقاكم****لاخير فينا اذا يوما نسيناكم.
========================
ما رايكم؟

المحب الكبير
11-01-08, 07:59 PM
^^ ^^ ^

أبو عبد العزيز المنصوري
13-01-08, 04:02 PM
وينبغي لنا أن نذكر نظم الأمير شوقي في سينيته معارضة البحتري , حسث عذوبة اللفظ ورقيق الإحساس , وكأن هجر الكنانة يبدل الحال ويخرج الشاعر من الصنعة إلى الرقة .
اِختِلافُ النَهارِ وَاللَيلِ يُنسي اُذكُرا لِيَ الصِبا وَأَيّامَ أُنسي
وَصِفا لي مُلاوَةً مِن شَبابٍ صُوِّرَت مِن تَصَوُّراتٍ وَمَسِّ
عَصَفَت كَالصِبا اللَعوبِ وَمَرَّت سِنَةً حُلوَةً وَلَذَّةُ خَلسِ
وَسَلا مِصرَ هَل سَلا القَلبُ عَنها أَو أَسا جُرحَهُ الزَمانَ المُؤَسّي
كُلَّما مَرَّتِ اللَيالي عَلَيهِ رَقَّ وَالعَهدُ في اللَيالي تُقَسّي
مُستَطارٌ إِذا البَواخِرُ رَنَّت أَوَّلَ اللَيلِ أَو عَوَت بَعدَ جَرسِ
راهِبٌ في الضُلوعِ لِلسُفنِ فَطنُ كُلَّما ثُرنَ شاعَهُنَّ بِنَقسِ
يا اِبنَةَ اليَمِّ ما أَبوكِ بَخيلٌ ما لَهُ مولَعاً بِمَنعٍ وَحَبسِ
أَحرامٌ عَلى بَلابِلِهِ الدَو حُ حَلالٌ لِلطَيرِ مِن كُلِّ جِنسِ

دمتم بخير وبوركت أناملكم جميعا , وحفظ الله صاحب الموضوع

أبو عبد العزيز المنصوري
13-01-08, 04:08 PM
أما هذا النظم المتواضع فلي :

سأرحل عن دياركم برغم محبتي لكم
وأبني داري في وطن به الأخلاق والشيم
فقد ثارت براكين وغطت أرضنا الحمم
ولم تنهض فوراسنا ولم تتجاوز القمم
شبيبتنا أخاطبكم فهل أعراكم الصمم
سأرحل رغم أنفكم فأنتم معشر قزم

جهاد حِلِّسْ
05-02-08, 05:15 PM
أبيات جميلة تنسب الى علي بن ابي طالب رضي الله عنه
شَيئانِ لَو بَكَتِ الدِماءَ عَلَيهِما******عَينايَ حَتّى تَأذَنا بِذِهابِ
لَم تَبلُغِ المِعشارَ مِن حَقَّيهِما******فَقدُ الشَبابِ وَفُرقَةُ الأَحبابِ

سعد أبو إسحاق
05-02-08, 07:40 PM
جميلة جدا واسأل الله أن لايفرق بين الأحبة ويرزقنا جميعا الصبر والحب فيه

جهاد حِلِّسْ
25-03-08, 10:14 PM
فــــيــــامن غـــــــاب عني وهو روحي
وكـــيف أطيق من روحي انفــكاكـــــــا
دهاك مــن المنيـــــة مـــــــــــــادهاك
فـــيــاقــبــر الــحــــبيب وددت أني
حــــملت ولو على عـــيني ثراكـــــا
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــ

أولم يرعكــمُ أنني ذو أدمـعِ ***** لو خالطت ماء البسيطة ما صفا
من قال أني مذ نأيتم ناعـــم ***** لا طاب لي نوم ولا جفن غفــــــا

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــ

محمد صبحي عبد الوهاب
31-03-08, 12:42 PM
جزاكم الله خيراً

جهاد حِلِّسْ
08-04-08, 03:50 PM
جزاكم الله خيراً
وخيرا جزيت أخي الكريم

محمد صبحي عبد الوهاب
11-04-08, 11:52 AM
وكبرنا وانـقضتْ أحلامُنا ..::.. بيدينا ندفِنُ الحلمَ الجميلْ

قد مضـت ذكـرى وأبقت عندنا ..::.. طيفها المحزونَ يبكي كالأصيلْ

كمْ بكينا تلكمُ الذكـرى أسى ..::.. أيعيدُ الدمـعُ ما قبـلَ الرحيلِ

أيهـا القلـبُ اتّئدْ لا تشتـكي ..::.. إنمـا الدنيا سـرابٌ لا يطيلْ

واهجر الدنيـا فذي عاداتها ..::.. كمْ جريحٍ من هواها وقتيلْ

لا تكن مثلي فإني مولعٌ ..::.. بسماءٍ وبنهرٍ ونخيلْ

فمضى العمرُ ولمْ أربحْ سِوى ..::.. بسمةٍ تبدو وإنْ كنتُ العليلْ

قتـلتني الـذكـريـات إنهـا ..::.. خطراتٌ شتتْ فكري الكليلْ

ابن فرات
14-04-08, 11:39 PM
ولا تنسوا بارك الله فيكم ،،،

بكت عيني اليسرا فلما زجرتها ،، عن الجهل بعد الحلم اسبلتا معا
قفا ودعا نجدا ومن حل بالحمى ،،، وقل لنجد عندنا ان يودعا
بروحي تلك الأرض ما أطيب الربى ،، وما اجمل المصطاف والمتربعا
واذكر ايام الحمى ثم انثني ،،، على كبدي من خشية ان تصدعا
وليست عشيات الحمى برواجع ،، عليك ولكن خل عينك تدمعا
فما وجدوا علوا الهى حن واجتوى ،، بوادي الشوا والغور ماء ومرتعا
تشوق لما عضه القيد واجتوا ،، مراتعه من بين قف واجرعا
ورام بعينيه جبالا منيفة ،،،، وما لا يرى فيه اخو القيد مطمعا
اذا رام منها مطلعا رد شئوه ،، امين القوى عض اليدين فأوجعا
لقد خفت ان لا تقنع النفس بعده ،، بشيء من الدنيا وان كان مقنعا
أعذل فيه النفس اذا حيل دونه ،، وتأبا اليه النفس الا تطلعا
سلام على الدنيا فما هي راحة ،،، اذا لم يكن شملي وشملكم معا
ولا مرحبا بالربع لستم حلوله ،، وان كان مخضل الجوانب ممرعا
فماء بلا مرعى ومرعى بغير ما ،، وحيث ارى ماء ومرعى فمسبعا
لعمري لقد نادا منادي فراقنا ،، بتشتيتنا في كل واد فأسمعا

أبوالشيماء
15-04-08, 12:52 AM
من أجمل ماقيل - والأبيات لشمس الدين الكوفي الواعظ - :
عندي لأجل فراقكم آلام فإلام أعذل فيكم وألام
من كان مثلي للحبيب مفارقا لا تعذلوه فالكَلام كِلام
نعم المساعد دمعي الجاري على خدي إلا أنه نمام
إن كنت مثلي للأحبة فاقدا أو في فؤادك لوعة وغرام
قف في ديار الظاعنين ونادها " يا دار ما صنعت بك الأيام "
..... إلى أن قال في آخرها :
ياليت شعري كيف حال أحبتي وبأي أرض خيموا وأقاموا
مالي أنيس غير بيت قاله صب رمته من الفراق سهام
" والله ما اخترت الفراق وإنما حكمت علي بذلك الأيام "

جهاد حِلِّسْ
15-04-08, 11:22 AM
الاخوة الافاضل/

محمد صبحي عبد الوهاب
ابن فرات
أبوالشيماء

قصائد جميلة بارك الله فيكم

عمر الشمراني
16-04-08, 06:32 PM
قال أبو سعد السمعاني في بعض أماليه:
وودعني عبد الله بن محمد بن غالب أبو محمد الجيلي الفقيه نزيل الأنبار،وأنشدني:
ولما برزنا لتــوديعـهم ـــ بكوا لؤلؤاً وبكينا عقيقا
أداروا علينا كؤوس الفراق ــ وهيهات من سكرها أن نفيقا
تولوا فأتبعتهم أدمـعي ــــ فصاحوا الغريق وصحت الحريقا

عبد الله غريب
19-04-08, 05:48 PM
جزاكم الله خيرا

أبو سمية السلفي
21-04-08, 02:32 AM
أبيات جميلة تنسب الى علي بن ابي طالب رضي الله عنه
شَيئانِ لَو بَكَتِ الدِماءَ عَلَيهِما******عَينايَ حَتّى تُؤذِنا بِذِهابِ
لَم تَبلُغِ المِعشارَ مِن حَقَّيهِما******فَقدُ الشَبابِ وَفُرقَةُ الأَحبابِ

بل هي لأبي العيناء محمد بن القاسم بن خلاد . والله أعلم

أبو شمس أحمد
21-04-08, 07:10 PM
جزاكم الله خيرا0

جهاد حِلِّسْ
21-04-08, 08:07 PM
الاخوة الأفاضل
محمد محمود فراج
عمر الشمراني
عبد الله غريب
أبو سمية السلف
أبو شمس أحمد
بوركتم

الأخ الكريم / أبو سمية السلفي
الأبيات نقلتها من الموسوعة الشعرية من ديوان علي بن أبي طالب ررر
ولعله هناك خلافا في نسبتها
لأنه أيضاً ابن عبد البر في كتابه بهجة المجالس وأنس المجالس نسبها إلى نفطويه
وفي النهاية العبرة بالمقال لا بمن قال
وجزيت خيرا

أبو هداية
21-04-08, 11:03 PM
من أجمل ما سمعت :
http://www.emanway.com/multimedia/flash/wada33.swf

جهاد حِلِّسْ
28-04-08, 08:34 AM
من أجمل ما سمعت :
http://www.emanway.com/multimedia/flash/wada33.swf
فعلا أخي الكريم فلاش رائع
جزاك الله خيرا

حمد القحيصان
28-04-08, 11:27 AM
أعانَكَ الله على فِراق مَن أحببتَ أخي جهاد :)

بارك الله فيكم , أبيات لاتُضاهيها روعةً

زِد!

ذو المختار بن أطياب
29-04-08, 12:08 AM
قد اشتكى القلب فراق أحبة .. وانثنت أعيني عليه بواكيا

أبو مهند الشمري
29-04-08, 04:57 AM
من الخافق يمتدّ الشكر لروح جَلبت العِطر في المداد..
وفقّكم الرّب...

جهاد حِلِّسْ
01-05-08, 07:01 PM
أعانَكَ الله على فِراق مَن أحببتَ أخي جهاد :)

بارك الله فيكم , أبيات لاتُضاهيها روعةً

زِد!
بارك الله فيك أخي الكريم على هذه الدعوة
وفي الاخوة / ذو المختار بن أطياب/أبو مهند الشمري

أبو طارق
06-05-08, 12:46 AM
و كل ملمات الزمان وجدتها

سوى فرقة الأحباب هينة الخطب

جهاد حِلِّسْ
29-05-08, 10:47 AM
و كل ملمات الزمان وجدتها

سوى فرقة الأحباب هينة الخطب
جميلة بارك الله فيك

عمر الشمراني
02-06-08, 09:06 PM
قال البارودي:

محا البين ما أبقت عيون المها مني****فشبت ولم أقض اللبانة من سني
أهبت بصبري أن يعود فعزني****وناديت حلمي أن يثوب فلم يغنِ
ولم تمض إلا خطرة ثم أقلعت****بنا عن شطوط الحي أجنحة السفنِ
وما كنت جربت النوى قبل هذه****فلما دهتني كدت أقضي من الحزنِ

جهاد حِلِّسْ
03-06-08, 07:33 PM
أراك هجـرتني هجـراً طـويـلاً ---- ومـا عودتني من قبـل ذاكا
عهدتـك لا تطيـق الصبـر عني ---- وتعصي في ودادي من نهاكا
فكيـف تغيـرت تلـك السجايـا ----ومن هـذا الـذي عني ثنـاكا
فـلا واللـه مـا حاولتَ غـدراً ---- فكل الناس يغـدر مـا خـلاكا
فيا من غاب عني وهو روحي ----فكيف أطيق من روحـي إنفكاكـا
ومـا فـارقتنـي طـوعــاً ----ولكن دهاك من المنية ما دهاكـا
يعـز على حين أُديـر عينـي ----أفتـش فـي مكـانـك لا أراكا
ختمتُ على ودادك في ضميري --- -ولـيس يزال مختومـاً هناكـا
فوا أسفي لجسمـك كيف يبلى ---- ويـذهـب بعـد بهجته سناكا
فيا قبـر الحبيب وددت أنـي ---- حملـت ولو على عيني ثراك
ولا زال السـلام عليـك منى ---- يـزف على النسيـم إلي ذراكا

محمد العواد
03-06-08, 10:04 PM
قال سليمان بن يزيد العدوي :

ذهــب الأحبــة بعــد طــول تــزاور **** ونأى المزار فأسلموك وأقشعوا

تركــوك أوحــش ما تكــون بقفــرة **** لم يؤنسوك وكربــة لم يدفعـــوا

قضي القضاء وصرت صاحب حفرة **** عنك الأحبة أعرضوا وتصدعــــوا

علي بن عبد القادر
04-06-08, 02:42 PM
قال أبو الوليد عبد الله بن محمد بن يوسف بن الفرضي قصيدة قالها في طريقه إلى المشرق وكتب بها إلى أهله ، وكان قد رحل في طلب العلم وتغرب ثم حفظ وألف في المؤتلف والمختلف وغيره وتوفي في حدود الأربعمائة مقتولا مظلوما .

مضت لي شهرو منذ غبتم ثلاثة * *** وما خلتني أبقى إذا غبتم شهرا
ومالي حياة بعدكم أستلذها ****** ولو كان هذا لم أكن في الهوى حرا
ولم يسلني طول التنائي هواكم ****** بلى زادني وجدا وجدد لي ذكرا
يمثلكم طول شوقي إليكم ****** ويدنيكم حتى أناجيكم سرا
سأستعتب الدهر المفرق بيننا ***** وهل نافعي إن صرت أستعتب الدهرا
أعلل نفسي بالمنى في لقائكم ***** وأستسهل البر الذي جبت والبحرا
ويؤنسني طي المراحل دونكم ***** أروح على أرض وأغدو على أخرى
وتالله ما فارقتكم عن قلى لكم ****** ولكنها الأقدار تجري كما تجرى
رعتكم من الرحمان عين بصيرة ****** ولا كشف أيدي الردى عنكم سترا
جدوة المقتبس للحميدي ص 398/399

جهاد حِلِّسْ
04-07-08, 11:18 PM
الاخوة الأفاضل
علي بن عبد القادر
محمد العواد
بوركتم

جهاد حِلِّسْ
15-10-08, 11:50 PM
قال النمري:
إن المنية والفراق لواحد ... أو توءامان تراضعا بلبان

أبو ريان الزعبي
31-10-08, 11:23 PM
لكل اجتماع من خليلين فرقة **** وكل الذي دون الممات قليل

وإن افتقادي واحدا بعد واحد **** دليل على ألا يدوم خليل

أبو ريان الزعبي
31-10-08, 11:27 PM
عليكم سلام الله إني مودع
وعيناي من مر التوجع تدمع

********

فإن نحن عشنا يجمع الله بيننا
وإن نحن متنا فالقيامة تجمع

جهاد حِلِّسْ
01-11-08, 10:22 PM
تطاولَ باللقاءِ العهدُ منَّا ... وطولُ العهدِ يقدحُ في القلوبِ
أراكَ وإن نأيتَ بعين قلبي ... كأنك نُصب عيني من قريبِ
******
صلَّى الإله على امرئٍ ودَّعتهُ ... وأتمَّ نعمته عليه وزادَها
******
ما سرتُ ميلاً ولا جاوزتُ مرحلةً ... إلاَّ وذكركَ يَثني دائباً عنُقي
ولا ذكرتكَ إلاَّ بتُّ مرتفقاً ... صباً حزيناً كأنَّ الموتَ معتنقي
******
كلما سرتُ في فراقكَ ميلاً ... مالَ من مهجتي إليكَ فريقُ
******
إن كانت الكتبُ فيما بيننا انقطعتْ ... فحبلُ ودِّكَ باقٍ ليس ينقطعُ

أبو عبدالرحمن التميمي
02-11-08, 03:51 PM
بما أن الموضوع عن وداع الأحبة , كنت قد كتبتُ خاطرة لما ودعتُ أخي هو في سفره للدراسة في الخارج , فكان أن الدموع هي لغة يعبر بها المُودع من يحب , ليس اختياراً ولكن لحظة تنهزم فيها قواك , وتستسلم لدموعك , فكانت هذه الخاطرة .



بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله
أحبتي
ما أصعب لحظات الوداع وما أقسى تلك النظرات وأنت تودع من تُحب , العين تدمع والقلب يحزن , لحظة لا تود أن تتكرر في حياتك كثيراً .

يا راحلاً وجميل الصبر يتبعـــــــهُ *** هل من سبيل إلى لقياك يتفقُ
ما أنصفتك دموعي وهي داميةٌ *** ولا وفى لك قلبي وهو يحــــترقُ

اليوم ودعت أخي عبدالرحمن وهو في رحلة سفر للدراسة , يالله ما أصعب تلك اللحظة وما أشدها حينما تلتفت يمنة أو يسرة محاولاً إخفاء دموعك , وما أثقل من كلمة تمنعها عبرة , لحظات صعبة وأنا أودع أخي وصديقي , في تلك اللحظة دائماً تكون اللغة لغة الدموع , والمشاعر ممتزجة من حزن لفقده , وفرح لأن يأتي ويخدم دينه وبلده فيما يحتاجه .
يالها من لوعة ما أقساها , وحرقة للقلب ما ألهبها ,

لم يُبكني إلا حديث فراقكم *** لما أسرّ به إليَّ مودعِّــــي
هو ذلك الدر الذي أودعتـــمُ *** في مسمعي أجريته من مدمعي

أخي

إن العين لتدمع , والقلب يبكي ألماً .
إن عزائي في فقدك هو تلك الروح التي تحمل الفخر والإعتزاز بدينك , وتطبيقك شرائعه , وإظهار الهوية الإسلامية بفخر , و دعوتك للإسلام .


أخي
إن مما هوني علي فقدك هو تذكري لمن فقد حبيباً أو صديقاً في الدنيا من دون وداع , بل فقد رؤيته مرة أخرى في الدنيا , ومن ذلك لما تذكرت فقد الصحابة للنبي صلى الله عليه وسلم , وهو الذي يقول { إذا أصاب أحدكم مصيبة فليذكر مصيبته بي، فإنها أعظم المصائب }


سُتر السنا وتحجبت شمس الضحى *** وتغيبت بعد الشروق بــدورُ
ومضى الذي أهوى وجرعني الأسـى *** وعدت بقلبي جذوةٌ وســعيرُ
يا ليته لما نوى عهد النـــوى *** وافى العيون من الظلام نذيرُ
ناهيك ما فعلت بماء حشاشتـــي *** نارٌ لها بين الضــلوع زفيرُ

أخي
أهدي إليك هذه القصيدة والتي قالها الشاعر علي بن حسن مشعوف في وداع الأستاذ محمد بن عبد الله آل محمود قبيل سفره لإستراليا لإكمال دراسته العليا , ألقاها في إحدى المناسبات .


أيها البدر سافر سوف تأتينا **** غداً وتنشر في الدنيا الرياحين
سافر وفي يدك اليمنى عقيدتنا **** وفي فؤادك من أم القرى دينا

واحمل ثقافتنا البيضاء مفتخراً **** ذكراً وفكراً وأشعاراً وتلحينا
وإني عهدك تواقاً لمعرفة **** تروي بها قلبك الظامي وتروينا

إني أرى الدال من أدنى مطالبكم **** يا صاحب الهمة العليا تهانينا
اشدُد ركابك يا محمود متخذاً **** من سنة المصطفى الهادي عناوينا

واكتب لنا عن ليالٍ سوف تدركها **** وعن تقدم قومٍ بات يعيينا
سطّر لنا عن حضارات وفلسفة **** وابعث لنا لوعة حرّى تناجينا

واجمع لنا من حياض الفكر معرفةً **** عنها غفلنا وأخطتها أيادينا
حدّث وقل : إننا ضاعت معالمنا **** لأن فلسفة التقليد تغرينا

وأننا من لظى الأفكار في قلق **** نبني ونهدم والتقليد حادينا
حدّث وقل: إن أهل الغرب قد عرفوا **** سر التقدم في أجيال ماضينا

فحققوا ما أرادوا ثم ما لبثوا **** أن أقنعونا بأوهامٍ تسلينا
بين لنا أيها الغادي لمعرفة **** أن التمسك بالقرآن يحمينا

وأن أعظم ما قد قيل من كلمٍ **** جاءت به الضاد ذكراً بات يعلينا
يا أيها البدر عذراً إن قافيتي **** شيبت بقول من التأنيب يكوينا

يا أيها البدر إن حطت مراكبكم **** على ربى خضرةٍ فاذكر روابينا
وإن مررت بشلال وأودية **** على الطريق فلا تنسى سواقينا

وقل إذا نظرت عيناك مبتذلاً **** أفدي ظباء فلاة في بوادينا
وإن تأذيت في الضوضاء من صخب **** فاذكر مآذننا و اذكر نوادينا

وإن أصابك هم البين مغتربا **** فملأ لنا من شجى النفس الدواوينا
واذكر ربا مكة الغرا وكعبتها **** واذكر حماماتها اللاتي تحيينا

واذكر ثرى طيبة الخضرا وساكنها **** محمد المصطفى المختار هادينا
ياصاحبي إن قلبي اليوم في شجن **** ولن أقول وداعاً سوف تأتينا


و أسأل الله أن يحفظك بحفظه وأستودع الله ودينك وأعمالك , وأساله أن يردك إلينا سالماً غانماً , والله يحفظك ويرعاك .

أبو عبدالرحمن التميمي
02-11-08, 04:14 PM
قال محمد بن زُريق الغدادي وهو يودع زوجته , يريد الذهاب للأندلس لطلب الرزق , وقد توفي ولم يرجع .
قال هذه الأبيات التي اقتبستها من قصيدته الطويلة .


أستودع الله في بغـداد لـي قـمـراً **** بالكرخ من فلك الأزرار مطـلـعـه
ودّعـتـه وبـودّي لـو يودّعـنــي **** طيبُ الـحـياة وأنـيّ لاأودعـــه
كم قد تشـفّـع بـي أنْ لا أفـارقـه **** وللضرورات حـالٌ لا تـشـفِّـعـه
وكم تشبّث بي يوم الرحـيل ضـحـىً **** وأدمعي مـسـتـهـلاتُ وأدمـعـه
لا أكذبُ الله ثوبُ العذر مـنـخـرقٌ **** عنـيّ بـرقـتـه لـكـنْ أرقّـعـه

عدنان الاسعد
02-11-08, 05:02 PM
سلمتم.....

جهاد حِلِّسْ
03-11-08, 06:49 PM
الإخوة الكرام/
أبو عبد الرحمن التميمي
عدنان الأسعد
بارك الله فيكم

يعقوب بن مطر العتيبي
03-11-08, 08:05 PM
بارك الله فيكم ..

ومما كتبه الفقير كاتب هذه الأحرف في لحظة وداع :

أحبابَ قلبي وداعاً ............ ســـلام ربّــــي علـيكُم
لئن رحلتُ بجسمـــــي ........ فــإنّ قلـبي لدَيــكُم
(حروفُ جرِّ ) فؤادي : ........( منكم) ، و(فيكُم) ، (إليكم)

عبد الرشيد الهلالي
03-11-08, 10:19 PM
وكم هي مؤثرة أبيات ابن زريق في الفراق إذ يقول :

أستودع الله في بغداد لي قمراً ... بالكرخ من فلك الأزرار مطلعه
ودعته وبودي لو يودعني ... صفو الحياة وأني لا أودعه
كم قد تشفع بي أن لا أفارقه ... وللضرورة حال لا تشفعه
وقد تشبث بي يوم الرحيل ضحى ... وأدمعي مستهلات وأدمعه
لا أكذب الله ثوب الصبر منخرق ... عني بفرقته لكن أرقعه
إني أوسع عذري في جنايته ... بالبين عني وجرمي لا يوسعه
رزقت ملكاً فلم أحسن سياسته ... وكل من لا يسوس الملك يخلعه
ومن غدا لابساً ثوب النعيم بلا ... شكر عليه فإن الله ينزعه
إعتضت من وجه خلي بعد فرقته ... كأساً أجرع منها ما أجرعه
كم قائل لي ذقت البين قلت له ... الذنب والله ذنبي لست أدفعه
ألا أقمت فكان الرشد أجمعه ... لو أنني يوم بان الرشد أتبعه
إني لأقطع أيامي وأنفدها ... بحسرة منه في قلبي تقطعه
بمن إذا هجع النوام بت له ... بلوعة منه ليلي لست أهجعه
لا يطمئن لجنبي مضطجع وكذا ... لا يطمئن له مذ بت مضجعه
ما كنت أحسب أن الدهر يفجعني ... به ولا أن بي الأيام تفجعه
حتى جرى البين فيما بيننا بيد ... عسراء تمنعني حقي وتمنعه
قد كنت من ريب دهري جازعاً فزعاً ... فلم أوق الذي قد كنت أجزعه
بالله يا منزل العيش الذي درست ... آثاره وعفت مذ بنت أربعه
هل الزمان معيد فيك عيشتنا؟ ... أم الليالي الذي أمضته ترجعه
في ذمة الله من أصبحت منزله ... وجاد غيث على مغناك يمرعه
من عنده لي عهد لا يضيعه ... كما له عهد صدق لا أضيعه
ومن يصدع قلبي ذكره وإذا ... جرى على قلبه ذكري يصدعه
لأصبرن لدهر لا يمتعني ... به ولا بي في حال يمتعه
علماً بأن اصطباري معقباً فرجاً ... فأضيق الضيق إن فكرت أوسعه
عسى الليالي التي أضنت بفرقتنا ... جسمي ستجمعني يوماً وتجمعه
وإن تنل أحداً منا منيته ... فما الذي بقضاء الله يصنعه

ميسرة الغريب
03-11-08, 10:30 PM
السلام عليكم
هل للشناقطة شعر في هذا الباب أو في الأبواب المشابهة؟

أم عبدالله الخلف
03-11-08, 10:45 PM
[quote=جهاد حِلِّسْ;720972]سأظل اذكرك اذا جن الدجى..... أو أشرقت شمس على الازمان
سأظل أذكر اخوة واحبة......... هم في الفؤاد مشاعل الايمان
سأظل اذكركم بحجم محبتي... فمحبتي فيض من الوجدان
فلتذكروني بالدعاء فانني...... في حبكم ارجو رضى الرحمن[/quo


بارك الله فيك أبيات رائــــــــــعــــــة....نسأل الله أن يجمعنا بمن أحببنا...وأحبونا...فيه...
آميـــــــــــــن....

جهاد حِلِّسْ
04-11-08, 12:31 PM
الإخوة الكرام/
أبو عبد الله الروقي
عبد الرشيد الهلالي
ميسرة الغريب
الطالبة أحلام
،،،جـــزاكـــم الله خيـــــــراً،،،

إبراهيم أمين
05-11-08, 06:02 PM
قصيدة خير الدين الزركلي (ارجو ممن عنه أن يكملها)

الـعـيـنُ بعدَ فِراقِها الوطنا ÷*÷*÷*÷* لا سـاكـناً ألِفتْ ولا سكنا

ريــانةٌ بـالـدمع أقلقَها ÷*÷*÷*÷* أن لا تُـحِسَّ كَرىِ ولا وَسَنا

كـانت ترى في كُلِّ سانِحةٍ ÷*÷*÷*÷* حُسْناً ، وباتتْ لا ترى حَسَنا

والـقـلبُ لولا أنَّةٌ صَعِدَتْ ÷*÷*÷*÷* أنـكـرتهُ وَشَكَكْتُ فيه أنا

لـيـتَ الذين أُحِبُّهمْ عَلِموا ÷*÷*÷*÷* وَهُـمُ هُـنالِك ما لقيتُ هُنا

مـا كـنتُ أَحسَبُني مُفارِقَهُمْ ÷*÷*÷*÷* حـتَّـى تُفارقَ روحِي البدنا

جهاد حِلِّسْ
10-11-08, 02:24 PM
ماكان يفجعا الممات وإنما ........ بعد الحبيب عن الحبيب المفجع
إن باعدت مابيننا الدنيا ففي ......جنات عدن للأحبة مجمع
إن كان يطمع عاشقو الدنيا بهـا......فلنحن بالجنات منهم أطمع

جهاد حِلِّسْ
10-11-08, 02:29 PM
قال ابن زيدون:
بنتم وبنا فما ابتلتْ جوانحُنا ... شوقاً إليكم ولا جفتْ مآقينا
تكادُ حينَ تناجيكم ضمائرُنا ... يقضي علينا الأسى لولا تأسينا
إنَّ الزمانَ الذي ما زالَ يُضحكنا ... أُنساً بقربكم قد عادَ يبكينا
لا تحسبوا نأيكم عنَّا يُغيرنا ... إذْ طالما غيَّر النأيُ المحبِّينا
واللهِ ما طلبتْ أرواحنا بدلاً ... منكم ولا انصرفتْ عنكم أمانينا

جهاد حِلِّسْ
10-11-08, 03:28 PM
تصويب
ماكان يفجعنا الممات وإنما ........ بعد الحبيب عن الحبيب المفجع
إن باعدت مابيننا الدنيا ففي ......جنات عدن للأحبة مجمع
إن كان يطمع عاشقو الدنيا بهـا......فلنحن بالجنات منهم أطمع

تلميذة الحرمين
13-11-08, 03:31 PM
دَعوتُك يا بُنيَّ فلم تجِبْني * فَرُدّت دَعْوِتي يأساً عليَّ
بموتك ماتت اللّذات منّي * وكانت حَيَّةً ما دُمتَ حيًّا
فيا أسفَا عليك وطُولَ شَوْقي * إليك لو ان ذلك رَدّ شَيّا


عبدُ الله بن الأهتم

جهاد حِلِّسْ
15-11-08, 09:09 PM
أيوحشني الزمان وأنت أنسي ... ويظلم لي النهار، وأنت شمسي
وأغرس في محبتك الأماني ... فأجني الموت من ثمرات غرسي
لقد جازيت غدراً عن وفائي ... وبعت مودتي ظلماً ببخس
ولو أن الزمان أطاع حكمي ... فديتك من مكارهه بنفسي

عبد الرشيد الهلالي
15-11-08, 10:05 PM
من أرق وألطف ما قرأت في التوجع للفراق ،ما قاله الطبيب ابن زهر مبديا توجعه لفراق وليده :

ولي واحد مثل فرخ القطا **** صغير تخلف قلبي لديه

نأت عنه داري فيا وحشتا **** لذاك الشخيص وذاك الوجيه

تشوقني وتشوقته *** فيبكي علي وابكي عليه

لقد تعب الشوق ما بيننا **** فمنه الي ومني اليه !

جهاد حِلِّسْ
28-11-08, 06:01 AM
إذا حانَ من شمسِ النهارِ غروبُ ... تذكرَ مشتاقٌ وحنَّ غريبُ
يحنُّ إليكم والخطوبُ تنوشهُ ... ويشتاقكم والنائباتُ تنوبُ
له أنةٌ لا يملك الحلم ردَّها ... متى هبَّ من ذاكَ الجناب جنوبُ

******
فارقتكم مكرهاً لا كارهاً ويدي ... أعضُّها ندماً إذ لم أمت كمدا
والله لو أنَّ أيامي تطاوعني ... على اختياريَ ما فارقتكم أبدا

حامل القرآن
03-12-08, 08:45 PM
من روائع ما قال أبو الطيب :

ماذا الوداع وداع الوامق الكمد *** هذا الوداع وداع الروح للجسد
إذا السحاب زفته الريح مرتفعاً *** فلا عدا الرملة البيضاء من بلد

جهاد حِلِّسْ
15-12-08, 10:13 PM
الموتُ دون تفَرُّقِ الأحبابِ**** وعذابُ نأيهمُ أشدُّ عذابِ
لم تُبْلَ مذ خُلقتْ نفوسُ ذوي الهوى**** يوماً بمثل ترحُّلٍ وذَهابِ

يا باكياً فُرقة الأَحبابِ عن شَحَطٍ **** هَلا بكَيتَ فِراقَ الرُّوحِ للبَدنِ

أنتمُ الاحبابُ نشكو بعدكم**** هل شَكوتم بُعدنا من بَعدنا

طه الفهد
16-12-08, 10:43 PM
عين تُسر إذا رأتك و أختها**تبكى لطول تباعد و فراق
فاحفظ لواحدة دوام سرورها**و عِــد التى أبكيتها بتلاق
بدائع الفوائد لابن القيم

جهاد حِلِّسْ
12-03-09, 10:25 AM
بارك الله فيكم جميعا

أحمد فاروق محمد حسن
12-03-09, 04:43 PM
وقال بعضهم:
أنتم سروري وأنتم مشتكى حزني ... وأنتم في سواد الليل سُماري
أنتم وإن بعدت عنا منازلكم ... نوازل بين أسراري وتذكاري
فإن تكلمت لم ألفظ بغيركم ... وإن سكت فأنتم عقد اضماري

أبو عبدالرحمن التميمي
14-04-09, 07:03 PM
أحبابنا بنتم عن الدار فاشتكت **** لبعدكم آصالها وضحاها
وفارقتم الدار الأنيسة فاستوت **** رسوم مبانيها وفاح كلاها

كأنكم يوم الفراق رحلتم **** بنومي فعيني لا تصيب كراها
وكنت شحيحاً من دموعي بقطرة **** فقد صرت سمحاً بعدكم بدماها

يراني بساماً خليلي يظن بي **** سروراً وأحشائي السقام ملاها
وكم ضحكه في القلب منها حرارة **** يشب لظاها لو كشفت غطاها

رعى الله أياماً بطيب حديثكم **** تقضت وحياها الحيا وسقاها
فما قلت إيها بعدها لمسامر **** من الناس إلا قال قلبي آها


----


أقول له حين ودَّعـتـه **** وكلٌّ بعشرته مبـلـس

لئن رجعت عنك أجسامنا **** لقد سافرت معك الأنفس

أبو وائل غندر
15-04-09, 01:48 AM
ولعل هذه منها أيضا:
أبلغ أخا قد تولى الله صحبته *** أني وإن كنت لا ألقاه,,, ألقاه
وأنّ طرفيَ موصول برؤيته *** وإن تباعد عن سكناي سكناه
ياليته يعلم أنّي لستُ أذكره *** إذ كيف أذكره ولست أنساه

اللهم اجمع بين كلّ حببين يارب العالمين ولا تفرّق بينهما يا حيّ ياقيوم

جهاد حِلِّسْ
23-04-09, 04:36 AM
بارك الله فيكم جميعاً

جهاد حِلِّسْ
23-04-09, 02:22 PM
فإن يَكُ عن لقَائك غابَ وجْهي...
فلَمْ تَغِبْ المودَّةُ والإِخَاءُ...
ولم يَغِبِ الثّنَاءُ عليك منَّي...
بظهْرِ الغيبِ يَتْبَعُه الدعَاءُ...
وما زالتْ تَتَوقَّ إليكَ نفْسي ...
على الحالاتِ يَحدُوهَا الوَفَاءُ...

جهاد حِلِّسْ
23-04-09, 02:27 PM
أنا المهاجِرُ ذو نفْسَين، واحِدة ... تسِير بها نَفْسِي وأخرى رهن إخوان

أبو محمّد الإدريسي
27-04-09, 09:11 AM
تمتمة سجين

اليوم كالأمس الذي مثل الغد ... نوم و صحو رجعة للمرقد
سجن يكدره السكون و ذلة ... و صروف دهر قد هجمن بموعد
لله در أحبة نادمتهم ... كانوا العصابة و النصال الأحمد
باعوا النفوس بجنة لمليكهم ... علموا الشهادة نيل عز أمجد
و خلت نفوسهم التي قد أشفقت ... من حظ نفس كاذب أو مفسد
كرهوا المذلة و الركون لخائن ... كرهوا القعود و حكم طاغ ملحد
يا نفس ثوري أو تموت ذليلة ... فالعز ليس لخائر أو مقعد
و الله يجزي المبتلين بقصدهم ...إن البلاء يُنال منه بمقصد
يا ويح نفسي كيف لي بعصابة ... كالنور في ليل بقلب موقد
تبغي النجاة لأمة قد أسلمت ... للكفر ملك مماتها و المولد
نسيت شريعة ربها من غيها ... تبعت مناهج ناعق و مقلد
من للغريب إذا اشتكى من وحدة ... من للأسير إذا بكى من معتد
يا رب ألحقني بثغر ثائر ... فيه الأحبة بالحسام مجرد
فلطلقة أو طعنة فيها المنى ... بشهادة و يُنال خير المورد
إن الجهاد فريضة و غنيمة ... فيه الشهادة أو نوال السؤدد
إن الحياة و إن تطاول عهدها ... يوما تزول و يبقى وجه الموجد

جهاد حِلِّسْ
28-04-09, 07:09 PM
فــــيــــامن غـــــــاب عني وهو روحي
وكـــيف أطيق من روحي انفــكاكـــــــا
دهاك مــن المنيـــــة مـــــــــــــادهاك
فـــيــاقــبــر الــحــــبيب وددت أني
حــــملت ولو على عـــيني ثراكـــــا
لا أعلم هل يجوز ترديد هذه الأبيات أم فيها حرج ؟؟!!

شكراً على التنبيه :
الأصل التورع وعدم ذكر مثل هذه الأبيات التي فيها تعظيم للقبور ، إذ أننا في زمن انتشر فيه تعظيم القبور ..
بارك الله فيكم ، وجزاكم كل خير..
وأطالب المشرف بتعديل تلك المشاركة

جهاد حِلِّسْ
26-08-09, 04:23 AM
ايه يا راحلا تمهل فانا .. لم نبلل ظما العقول بري
لم نكد ننتشي بلحنك حتى .. عطل الشدو بين دمغ سخي
وأريقت كأس السعادة تطفو .. بشعاع مرقرق ذهبي
ومشى الحزن ضاربا بظلام ... فوق آفاقنا بغيم دجي
جزع مخنق ورعب ممض .. أي خطب أعظم به من رزي
فمتى تنجلي الغيوم ويبدو .. ألق الفجر في رواء بهي
وتطل الحياة سكرى من الشه .. د فتزجي الرجا لقلب الأسي
ويرف البشر الطهور علينا .. كملاك يحف مهد الصبي

عبد الحفيظ المقري
27-08-09, 12:07 PM
وهذان البيتان المتواضعان لي:


تفرقنا الديار بكل عصر**ولكن القلوب لها التحام

عسى الرحمن يجمعنا قريبا**وجرح البين يعقبه التئام

ابو حذيفة الأثري
27-08-09, 03:10 PM
بارك الله فيك

أخي جهاد على هذا الموضوع


واشكر الإخوة الأفاضل على مشاركتهم في هذا الموضوع

أسأل الله أن يجمعنا تحت ظل عرشه يوم لا ظل الا ظله

أبو الهمام البرقاوي
27-08-09, 04:24 PM
أسأل الله أن يجمعنا في الجنة كما جمعنا في هذا الملتقى . .

سأظل اذكرك اذا جن الدجى..... أو أشرقت شمس على الازمان

سأظل أذكر اخوة واحبة......... هم في الفؤاد مشاعل الايمان

سأظل اذكركم بحجم محبتي... فمحبتي فيض من الوجدان

فلتذكروني بالدعاء فانني...... في حبكم ارجو رضى الرحمن

أبيات رائعة . .

نواف البيضاني العمري
27-08-09, 04:54 PM
بيت جميل من قصيدة لا أعرف قائلها:
أخي صبرا على ألم الفراق *** كلانا للنوى والشوق باق

أمين نواري
27-08-09, 07:02 PM
جزاكم الله خيرا وبارك الله فيكم

جهاد حِلِّسْ
01-10-09, 01:43 PM
بارك الله فيكم جميعاً

أسامة الهاشمي
03-10-09, 09:58 AM
أمتعتمونا حقا

جهاد حِلِّسْ
09-10-09, 07:18 PM
باللّه يا راحلاً نحو الأحبّة سَلْ نننننننننننن عنهمْ وسَلِّمْ عليهم بعد إِذ تَصِلُ
وقل لهم إنّنا عنك أُسَارى أَسىً نننننننننننن وعن قريب إليكم نحن نرتحِلُ

صالح الخلف
14-10-09, 10:14 AM
لحظات الفراق صعبة وهى تذكرنا بلحظات الفراق عند الموت لاحول ولا قوة الا بالله

عبدالله المُجَمّعِي
14-10-09, 10:24 AM
جزاك الله خير ونفع الله بك .. فعلاً أبيات رائعة وجميله
والأخوة ما شاء الله أضافوا من الجميل كذلك ..

جهاد حِلِّسْ
14-10-09, 10:49 PM
الإخوة الكرام/
صالح الخلف
عبدالله المُجَمّعِي
،،،جـــزاكـــم الله خيـــــــراً،،،

ربى الجزائرية
14-10-09, 11:16 PM
جزاكم الله خيرا وبارك الله فيكم

عبد الله العباد
15-10-09, 12:15 PM
وهذه أبيات جميلة قيلت في المدح

إذا صمتوا رأيتَ لهم جَلالاً ... وإن نَطقوا رأيتَ لهم عُقولا
أولاكَ القومُ لا تلقى أخاهم ... ولا مولاهم أبداً ذليلا

أبو عمر السعدي
17-10-09, 07:32 PM
وعسى الذي أهدى ليوسف أهله ... وأعزه في السجن وهو أسير
أن يستجيب لنا فيجمع شملنا ... والله رب العالمين قدير



فإن تَكُنِ الأيّام فَرقْن بَيْننا ... فقَد بان مَحْموداً أخِي حِين وَدَّعا
فَعِشْنا بِخيْر في الحَياة وقَبْلَنا ... أصاب المَنايا رَهْطَ كِسْرَى وتُبَّعا
وكُنَا كَنَدْمَاًني جَدِيمة حِقْبَةً ... من الدَهر حتى قِيل لن يَتَصَدًعا
فلمّا تَفَرَّقْنا كأنِّي ومالِكا ... لِطُول اجتماع لم نَبِت ليلةً معا

عيسى عبدالله السعدي
17-10-09, 08:32 PM
ابيات ابن زيدون جميلة جدا

عبدالرحمن أحمد باديان
23-10-09, 02:34 AM
جزاكم الله خيرا

أيو عبد الرحمن النوبى
23-10-09, 09:59 AM
أوليس من أحدى العجائب أننى--- فارقته وحييت بعد فراقه

أبو حذيفة الأثري السلفي
25-10-09, 09:11 PM
جزاكم الله خير

أبو الهدى
25-10-09, 11:12 PM
وهذه أبيات جليلة جميلة:
سأرحل عن ديارك لا جفاء ... فما يوماً مللت من اللقاء
سأرحل لا أقول لكم وداعاً ... ولكن يا أخي إلى اللقاء
وهذه أبيات أخر:
ولما برزنا لتوديعهم ... بكوا لؤلؤاً وبكينا عقيقاً
أداروا كؤوس البعاد لنا ... وهيهات من سكرها أن نفيقا
تولوا فأتبعتهم أدمعي ... فصاحوا الغريق وصحت الحريقا
وقال آخر:
قال ومد يداً للبين يودعني ... ولوعة البن تأبى أن أمد يداً
أميت أنت أم حي؟ فقلت له ... من لم يمت يوم بين لم يمت أبداً

جهاد حِلِّسْ
28-10-09, 07:14 PM
بارك الله فيكم جميعاً ...

جهاد حِلِّسْ
28-10-09, 07:22 PM
قال ابن المعتز: من الكامل
ومتيّمٍ جرح الفراقُ فؤادَهُ ... فالدمعُ من أجفانِهِ يترقرقُ
هَزَّتْهُ فرقةُ ساعةٍ فكأنما ... في كلِّ عضوٍ منه قلبٌ يخفقُ

قال العلوي: من الكامل
ولقد نظرتُ إلى الفراق فلم أجدْ ... للموتِ لو فُقِدَ الفراقُ سبيلا
إنّ المصائبَ لو تُصَوَّرُ ما عَدَتْ ... مترحّلاً بالبين أو مرحولا
يا ساعةَ البينِ انبري فكأنما ... وُصِلَتْ بساعاتِ القيامةِ طولا

عبد الله العباد
30-10-09, 03:41 PM
ومن قصيدة ابن زيدون المشهورة

لا تحسبوا نأيكم عنا يغيرنا === أن طالما غير النأي المحبينا
والله ما طلبت أهواؤنا بدلاً === منكم ولا انصرفت عنكم أمانينا
ويا نسيم الصبا بلغ تحيتنا === من لو على البعد حيا كان يحينا
إن كان قد عز في الدنيا اللقاء بكم === ففي الجنان سنلقاكم ويكفينا
عليك منا سلام الله ما بقيت === صبابة بك نذكيها فتحيينا
تكاد حين تناجيكم ضمائرنا * يقضي علينا الاسى لو لا تأسينا

جهاد حِلِّسْ
09-11-09, 05:19 AM
بوركت أخي الفاضل ،

قال أحدهم
أبت عيناي بعدك أن تناما ... وكيف ينام من ضمن السقاما
بكيت من الفراق لما ألاقي ... وراجعت الصبابة والغراما
وعدت إلى العراق برغم أنفي ... وفارقت الجزيزرة والشآما
على شط الشآم وساكنيه ... سلامُ مسلم لقي الحماما



وقال آخر :
شكى ألم الفراق الناس قبلي ... وروع النوى حي وميت
وأما مثل ما ضمت ضلوعي ... فإني ما سمعت ولا رأيت

محمد شرف الدين
14-11-09, 02:15 PM
احسنت وبارك الله لك

وجزاك الله كل خير

عبد الله العباد
15-11-09, 05:56 PM
بوركت أخي الفاضل ،

قال أحدهم
أبت عيناي بعدك أن تناما ... وكيف ينام من ضمن السقاما
بكيت من الفراق لما ألاقي ... وراجعت الصبابة والغراما
وعدت إلى العراق برغم أنفي ... وفارقت الجزيزرة والشآما
على شط الشآم وساكنيه ... سلامُ مسلم لقي الحماما



وقال آخر :
شكى ألم الفراق الناس قبلي ...وروع النوى حي وميت
وأما مثل ما ضمت ضلوعي ... فإني ما سمعت ولا رأيت



بوركت
الشطر الأخير من البيت الأول من البيتين الأخيرين غير مستقيم وزنا

ابونصرالمازري
15-11-09, 11:53 PM
فلولا الحب ما سكـر الفؤاد ***ولا قالوا لقد بانت سعادُ
ولا ليلى تزينهـــــا الليالي***حديثاً كلما ذكرت يُعادُ
ولا قتل الضعيف بنبل لحظٍ***قــوياً لا يلين له جًــلادُ
إذا وقع الغرام على عنيدٍ***فلا بقـي العنيـدُ ولا العِنـادُ

ابونصرالمازري
16-11-09, 12:00 AM
من أجمل ماقيل - والأبيات لشمس الدين الكوفي الواعظ - :
عندي لأجل فراقكم آلام*****فإلام أعذل فيكم وألام
من كان مثلي للحبيب مفارقا*****لا تعذلوه فالكَلام كِلام
نعم المساعد دمعي الجاري على*****خدي إلا أنه نمام
إن كنت مثلي للأحبة فاقدا*****أو في فؤادك لوعة وغرام
قف في ديار الظاعنين ونادها*****" يا دار ما صنعت بك الأيام "
..... إلى أن قال في آخرها :
ياليت شعري كيف حال أحبتي*****وبأي أرض خيموا وأقاموا
مالي أنيس غير بيت قاله*****صب رمته من الفراق سهام
" والله ما اخترت الفراق وإنما*****حكمت علي بذلك الأيام "

ماشاء الله كلمات رائقـة ومعــانى جميلة رائعة جدا ...ألا بورك فيك اخي الكريم

أمين يوسف الأحمدي
16-11-09, 03:00 AM
ومن جميل ما قرأت في فراق الاحبة قول إسحاق بن إبراهيم الموصلي في مطلع قصيدة:

تقضت لبانات وجد رحيل................ولم يشف من أهل الصفاء غليل
ومدت أكف للوداع فصافحت............وفاضت عيون للفراق تسيل
ولا بد للألاف من فيض عبرة ............إذا ما خليل بان منه خليل

العفالقي
17-11-09, 05:54 AM
أبيات من مجموعي
-118-{ الفراق }
*وقال أبو العيناء:
ثنتـان لو بكـت الـدماء عليهمـا عينـاي حتى يؤذنـــا بذهــــاب
لم يبلغــا المعشـار من حقيهمــا فقد الشبـــاب و فرقــة الأحبـاب
* وقال المخبّل السعدي:
أتهجر ليلى بالفـــراق حبيبـــها و ما كان نفساً بالفـــراق تطـــيب
* حنين و تلك الدار نــصب عيوننــا فكيف إذا سرنا مع صحبنــا شـــهرا
* وقال زياد بن زيد العذري:
و ما الـدهر و الأيام إلا كمــا ترى رزيـة مـــالٍ أو فــراق حبيــب
* وقال أبو الطيب المتنبي:
نبكـي على الدّنيــا وما من معــشر جمعتهـم الدّنيــا فلــم يتفـــرقوا
* وقال أبو الطيب المتنبي:
إذا تَـرَحّلْتَ عن قَـومٍ وقَـدْ قَـدَروا إن لا تفارقهـــم فالراحلـــون هُـمُ
* ما كنت أعرف ما مقـدار وصلــكم حتى هجرتمْ وبعــض الهجر تــــأديب
* وقال العباس بن الأحنف:
أقمنــا مكرهــين بهــا فلمــا ألفناهـــا خرجنـــا مكرهـــينا
* وقال أسامة بن منقذ:
شكـى ألم الفــراق النــاس قبلـي وروع بالنـــوى حـــي و ميــت
وأما مثــل ما ضــمت ضــلوعي فـــإني مــا سمــعت ولا رأيــت
* وقال النابغة الذبياني:
لا مرحبــاً بعــدٍ و لا أهــلاً بـه إن كان تفريـق الأحبـــة في غـــد
* وقال جميل بن معمر:
وقد تلتقي الأشتــات بعد تفـــرق و قد تُدرك الحاجـــات وهي بعيـــد
*وقال ابن خلف النيرماني :
فقد يجمع الله الشتيتــين بعدمـــا يظنـان كل الظـــن أن لا تلاقيـــا
* وقال أبو البقاء الرندي:
مـاذا التقاطـع في الإســلام بينكم و أنتــم يــا عبـــاد الله إخــوان
ألا نفوس أبّيـــات لـها هــمم أما على الخـير أنصـــار وأعـــوان
* وقال أبو فراس الحمداني:
إذا الخــل لم يهجـرك إلا مــلالة فليـس لــه إلا الفـــراق عتــاب
إذا لم أجــد في بلـدة مـا أريـده فعنــدي لأخــرى عزمـــة وركاب
* وقال نصيب بن رباح:
وما في الأرض أشــقى من محــب و إن وجــد الهــوى حلـو المــذاق
تراه باكيـــاً في كــل وقــت مخافــة فرقـــــةٍ أو لاشتيـــاق
فيبكـي إن نــأو شوقــاً إليهـم و يبكــي إن دنو خــوف الفـــراق
* وقال أبو الطيب المتنبي:
يامن يعــزّ علينــا أن نفــارقهم و جداننا كــل شــيء بعــدكم عدم
* وقال قيس بن ذريح الليثي :
وجدت ملمـات الزمــان وجميعهـا سوى فرقة الأحبـاب هينــة الخطــب
* وقال سيف الدولة الحمداني:
ربّ هجـر يكون من خـوف هجـر وفـــراق يكـــون خوف الفــراق
* وقال صفي الدين الحلي:
ربّ هجـر مــولد من عتـــاب و مــــلال مؤكــد من كتـــاب
* وقال أبو حية النميري:
وما غـائب من كـان يُرجى إيابــه ولكنه من ضُمّــن اللحــد غـــائب
* وقال عبيد بن عبدالله بن طاهر:
ومن سـره أن لا يـرى ما يســوؤه فلا يتخذ شيئـاً يخـــاف له فقـــدا
* وقال متمم بن نويرة:
وكنا كندمــاني جذيمــة حُقبــة من الدهر حتــى قيــل لن يتصدعــا
فلما تفرقنــا كــأني و مـــالكاً لطول افتــراق لم نبتّ ليلـــة معــا
* وقال أبو الطيب المتنبي:
و افترقنـا حــولاً فلمـا التقينــا كــان تسليمــه علـــىّ وداعــا
* وقال ناصيف اليازجي:
وكـم يمضـي الفـراق بـلا لقــاء و لكـن لا لقـــاء بــلا فـــراق
* وقال القاضي أبو المجد:
ولقد لقيـت الحادثـات فمـا جـرى دمعي كمـــا أجـــراه يــوم فراق
و عرفت أيـام الســرور فلم أجـد كرجــوع مشتـــاق إلى مشتـــاق
* وقال الحطيئة:
عــديّ السنـين لغيبتي وتصــبري ودعي الشــهور فـــإنهن قصـــار
* وقال البحتري:
فلو فَهِـم النـاس التـلاقي وحسنـه لحُبِب من أجــل التــلاقي التفــرق
* كنت أشكو من التبــاعد دهــراً صرت أبــكي من التــفرق دهــري
* وقال الشريف الرضي:
وقائلة في الركـب ما أنت مشتـــه غداة جزعنا الرمل. قلـــت:أعـــود
* وقال أبو تمام:
وليست فرحـــة الأوبـــات إلا بموقـوف على تـــرح الــــوداع
* وقال البحتري:
أجارتنـا من يجتمـــع يتفـــرق و من يك رهنـــاً للحــوادث يَغلـق
أرى علــل الأشيــاء شتى ولا أرى التجمّـــع إلا علـــه للتفـــرق
* وقال سابق البربري:
كم من جميع أشت الدهــر شملهــم و كل شمل جميــع ســوف ينتشـــر
* وقال ابن عبد ربه:
فررت مـن اللقـــاء إلى الفــراق فحسبـي ما لقيـــت ومــا ألاقــي
فيا بــرد اللقـــاء على فــؤادي أجرني اليـــوم من حــر الفـــراق
* وقال أحمد أبو العباس الضبي:
لا تركنــن إلـــى الفـــراق فــــــإنه مـــر المــــذاق
فالشمـس عنـــد غروبــــها تصّـــــفر من فـــرق الفــراق
* من لم يــذق مــرارة الفـــراق لــم يــدر مـا حــلاوة التــلاقي
* وقال ابن عبدربه الأندلسي :
إن يوم الفراق يـــوم فظيـــع ليتني مِت قبـــل يـــوم الفــراق
* بكت عيني غداة البــين دمعـــاً و أخرى بالبكـــا بخلــت علينـــا
فعاقبت التـي بالدمــع ضــنّت بأن أغمضتهـــا يــوم التقينــــا
* وقال الشهابي:
فقد أصبحت تنويـــاً وأضحــى حبيبــي لا تفارقـــه الإضافــــه

العفالقي
17-11-09, 06:01 AM
وهذه أبيات بعنوان الفراق من مجموعي :
-118-{ الفراق }
*وقال أبو العيناء:
ثنتـان لو بكـت الـدماء عليهمـا عينـاي حتى يؤذنـــا بذهــــاب
لم يبلغــا المعشـار من حقيهمــا فقد الشبـــاب و فرقــة الأحبـاب
* وقال المخبّل السعدي:
أتهجر ليلى بالفـــراق حبيبـــها و ما كان نفساً بالفـــراق تطـــيب
* حنين و تلك الدار نــصب عيوننــا فكيف إذا سرنا مع صحبنــا شـــهرا
* وقال زياد بن زيد العذري:
و ما الـدهر و الأيام إلا كمــا ترى رزيـة مـــالٍ أو فــراق حبيــب
* وقال أبو الطيب المتنبي:
نبكـي على الدّنيــا وما من معــشر جمعتهـم الدّنيــا فلــم يتفـــرقوا
* وقال أبو الطيب المتنبي:
إذا تَـرَحّلْتَ عن قَـومٍ وقَـدْ قَـدَروا إن لا تفارقهـــم فالراحلـــون هُـمُ
* ما كنت أعرف ما مقـدار وصلــكم حتى هجرتمْ وبعــض الهجر تــــأديب
* وقال العباس بن الأحنف:
أقمنــا مكرهــين بهــا فلمــا ألفناهـــا خرجنـــا مكرهـــينا
* وقال أسامة بن منقذ:
شكـى ألم الفــراق النــاس قبلـي وروع بالنـــوى حـــي و ميــت
وأما مثــل ما ضــمت ضــلوعي فـــإني مــا سمــعت ولا رأيــت
* وقال النابغة الذبياني:
لا مرحبــاً بعــدٍ و لا أهــلاً بـه إن كان تفريـق الأحبـــة في غـــد
* وقال جميل بن معمر:
وقد تلتقي الأشتــات بعد تفـــرق و قد تُدرك الحاجـــات وهي بعيـــد
*وقال ابن خلف النيرماني :
فقد يجمع الله الشتيتــين بعدمـــا يظنـان كل الظـــن أن لا تلاقيـــا
* وقال أبو البقاء الرندي:
مـاذا التقاطـع في الإســلام بينكم و أنتــم يــا عبـــاد الله إخــوان
ألا نفوس أبّيـــات لـها هــمم أما على الخـير أنصـــار وأعـــوان
* وقال أبو فراس الحمداني:
إذا الخــل لم يهجـرك إلا مــلالة فليـس لــه إلا الفـــراق عتــاب
إذا لم أجــد في بلـدة مـا أريـده فعنــدي لأخــرى عزمـــة وركاب
* وقال نصيب بن رباح:
وما في الأرض أشــقى من محــب و إن وجــد الهــوى حلـو المــذاق
تراه باكيـــاً في كــل وقــت مخافــة فرقـــــةٍ أو لاشتيـــاق
فيبكـي إن نــأو شوقــاً إليهـم و يبكــي إن دنو خــوف الفـــراق
* وقال أبو الطيب المتنبي:
يامن يعــزّ علينــا أن نفــارقهم و جداننا كــل شــيء بعــدكم عدم
* وقال قيس بن ذريح الليثي :
وجدت ملمـات الزمــان وجميعهـا سوى فرقة الأحبـاب هينــة الخطــب
* وقال سيف الدولة الحمداني:
ربّ هجـر يكون من خـوف هجـر وفـــراق يكـــون خوف الفــراق
* وقال صفي الدين الحلي:
ربّ هجـر مــولد من عتـــاب و مــــلال مؤكــد من كتـــاب
* وقال أبو حية النميري:
وما غـائب من كـان يُرجى إيابــه ولكنه من ضُمّــن اللحــد غـــائب
* وقال عبيد بن عبدالله بن طاهر:
ومن سـره أن لا يـرى ما يســوؤه فلا يتخذ شيئـاً يخـــاف له فقـــدا
* وقال متمم بن نويرة:
وكنا كندمــاني جذيمــة حُقبــة من الدهر حتــى قيــل لن يتصدعــا
فلما تفرقنــا كــأني و مـــالكاً لطول افتــراق لم نبتّ ليلـــة معــا
* وقال أبو الطيب المتنبي:
و افترقنـا حــولاً فلمـا التقينــا كــان تسليمــه علـــىّ وداعــا
* وقال ناصيف اليازجي:
وكـم يمضـي الفـراق بـلا لقــاء و لكـن لا لقـــاء بــلا فـــراق
* وقال القاضي أبو المجد:
ولقد لقيـت الحادثـات فمـا جـرى دمعي كمـــا أجـــراه يــوم فراق
و عرفت أيـام الســرور فلم أجـد كرجــوع مشتـــاق إلى مشتـــاق
* وقال الحطيئة:
عــديّ السنـين لغيبتي وتصــبري ودعي الشــهور فـــإنهن قصـــار
* وقال البحتري:
فلو فَهِـم النـاس التـلاقي وحسنـه لحُبِب من أجــل التــلاقي التفــرق
* كنت أشكو من التبــاعد دهــراً صرت أبــكي من التــفرق دهــري
* وقال الشريف الرضي:
وقائلة في الركـب ما أنت مشتـــه غداة جزعنا الرمل. قلـــت:أعـــود
* وقال أبو تمام:
وليست فرحـــة الأوبـــات إلا بموقـوف على تـــرح الــــوداع
* وقال البحتري:
أجارتنـا من يجتمـــع يتفـــرق و من يك رهنـــاً للحــوادث يَغلـق
أرى علــل الأشيــاء شتى ولا أرى التجمّـــع إلا علـــه للتفـــرق
* وقال سابق البربري:
كم من جميع أشت الدهــر شملهــم و كل شمل جميــع ســوف ينتشـــر
* وقال ابن عبد ربه:
فررت مـن اللقـــاء إلى الفــراق فحسبـي ما لقيـــت ومــا ألاقــي
فيا بــرد اللقـــاء على فــؤادي أجرني اليـــوم من حــر الفـــراق
* وقال أحمد أبو العباس الضبي:
لا تركنــن إلـــى الفـــراق فــــــإنه مـــر المــــذاق
فالشمـس عنـــد غروبــــها تصّـــــفر من فـــرق الفــراق
* من لم يــذق مــرارة الفـــراق لــم يــدر مـا حــلاوة التــلاقي
* وقال ابن عبدربه الأندلسي :
إن يوم الفراق يـــوم فظيـــع ليتني مِت قبـــل يـــوم الفــراق
* بكت عيني غداة البــين دمعـــاً و أخرى بالبكـــا بخلــت علينـــا
فعاقبت التـي بالدمــع ضــنّت بأن أغمضتهـــا يــوم التقينــــا
* وقال الشهابي:
فقد أصبحت تنويـــاً وأضحــى حبيبــي لا تفارقـــه الإضافــــه

جهاد حِلِّسْ
05-12-09, 09:18 PM
الإخوة الكرام / بوركتم جميعاً



قال الشاعر :

يُضاحِكُ في ذا العيدِ كُلٌّ حَبيبَهُ /// /// حِذائي وَأَبكي مَن أُحِبُّ وَأَندُبُ
أَحِنُّ إِلى أَهلي وَأَهوى لِقاءَهُم /// /// وَأَينَ مِنَ المُشتاقِ عَنقاءُ مُغرِبُ
وَكُلُّ اِمرِئٍ يولي الجَميلَ مُحَبَّبٌ /// /// وَكُلُّ مَكانٍ يُنبِتُ العِزَّ طَيِّبُ
يُريدُ بِكَ الحُسّادُ ما اللَهُ دافِعٌ /// /// وَسُمرُ العَوالي وَالحَديدُ المُذَرَّبُ!
وَدونَ الَّذي يَبغونَ ما لَو تَخَلَّصوا /// /// إِلى المَوتِ مِنهُ عِشتَ وَالطِفلُ أَشيَبُ
إِذا طَلَبوا جَدواكَ أَعطوا وَحُكِّموا /// /// وَإِن طَلَبوا الفَضلَ الَّذي فيكَ خُيِّبوا
وَلَو جازَ أَن يَحوُوا عُلاكَ وَهَبتَها /// /// وَلَكِن مِنَ الأَشياءِ ما لَيسَ يوهَبُ
وَأَظلَمُ أَهلِ الظُلمِ مَن باتَ حاسِداً /// /// لِمَن باتَ في نَعمائِهِ يَتَقَلَّبُ!

عبدالحميد حسن
08-12-09, 01:51 AM
جزاكم الله خير ولقد تحركت مشاعر كانت دفينة في جوفي

جهاد حِلِّسْ
07-04-10, 07:04 PM
أنشد أبو تمام:
لو حار مرتاد المنية لم يجد ... إلا الفراق على النفوس دليلا

وقال آخر :
أو ليس من إحدى العجائب أنني ... فارقته وحييت بعد فراقه؟

وآخر :
قَدْ قُلْتُ وَالعَبرَاتُ تَسْ ... فَحُهَا عَلى الخَدّ الأمَاقي.
حِينَ انْحَدَرْتُ إلى الجَزِي ... رَةِ وَانْقَطَعْتُ عَنِ العِرَاقِ.
وَتَخَبّطَتْ أيْدِي الرّفَا ... قِ مَهَامِهَ البِيدِ الرّفَاقِ.
يَا بُؤسَ مَنْ سَلَّ الزّمَا ... نُ عَلَيْهِ سَيْفاً للفِرَاقِ.

جهاد حِلِّسْ
11-04-10, 04:57 PM
وقال آخر :
جَدّ الرّحِيلُ، وَحَثّني صَحبي، ... قالوا: الرّحيلُ، فطَيّرُوا لُبّي
وَاشتَقتُ شَوْقاً كَادَ يَقتَلَني، ... فالنّفسُ مُشرِفَةٌ عَلى نَحبِ
لمْ يَلقَ، يَوْمَ البَينِ، ذو كُلَفٍ ... يَوْماً كمَا لاقَيتُ مِنْ كَرْبي
لا صَبرَ لي عِندَ الفِرَاقِ عَلى ... فَقدِ الحَبيبِ وَلَوْعَةِ الحُبّ

جهاد حِلِّسْ
01-05-10, 07:26 PM
وآخر
كتبت وعندي من فراقك لوعة ... تزيد بكائي أو تقل هجوعي
فلو أبصرت عيناك حالي كاتباً ... إذاً كنت ترثي في الهوى لخضوعي
أخط وداعي الشوق يملي، وكلما ... تعديت سطراً رملته دموعي
إن تبق تفجع بالأحبة كلهم ... وفناء نفسك لا أبا لك أفجع

أبو سليمان الهاشمي
01-05-10, 08:56 PM
وفي هذا الباب قول قيس
ولما تلاقينا على سفح رامة رأيت بنان العامـــــــــرية أحمرا
فقلت خضبت الكف بعد فراقنا فقالت معـــاذ الله ذلك ما جرى
ولكنني لما رأيــــــــــتك راحلا بكيت دما حتى بللت به الثرى
مسحت بأطراف البنان مدامعي فصارت خضابا بالأكف كما ترى

ابو يوسف المقدسي
05-05-10, 10:48 AM
بما أن الموضوع عن وداع الأحبة , كنت قد كتبتُ خاطرة لما ودعتُ أخي هو في سفره للدراسة في الخارج , فكان أن الدموع هي لغة يعبر بها المُودع من يحب , ليس اختياراً ولكن لحظة تنهزم فيها قواك , وتستسلم لدموعك , فكانت هذه الخاطرة .



بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله
أحبتي
ما أصعب لحظات الوداع وما أقسى تلك النظرات وأنت تودع من تُحب , العين تدمع والقلب يحزن , لحظة لا تود أن تتكرر في حياتك كثيراً .

يا راحلاً وجميل الصبر يتبعـــــــهُ *** هل من سبيل إلى لقياك يتفقُ
ما أنصفتك دموعي وهي داميةٌ *** ولا وفى لك قلبي وهو يحــــترقُ

اليوم ودعت أخي عبدالرحمن وهو في رحلة سفر للدراسة , يالله ما أصعب تلك اللحظة وما أشدها حينما تلتفت يمنة أو يسرة محاولاً إخفاء دموعك , وما أثقل من كلمة تمنعها عبرة , لحظات صعبة وأنا أودع أخي وصديقي , في تلك اللحظة دائماً تكون اللغة لغة الدموع , والمشاعر ممتزجة من حزن لفقده , وفرح لأن يأتي ويخدم دينه وبلده فيما يحتاجه .
يالها من لوعة ما أقساها , وحرقة للقلب ما ألهبها ,

لم يُبكني إلا حديث فراقكم *** لما أسرّ به إليَّ مودعِّــــي
هو ذلك الدر الذي أودعتـــمُ *** في مسمعي أجريته من مدمعي

أخي

إن العين لتدمع , والقلب يبكي ألماً .
إن عزائي في فقدك هو تلك الروح التي تحمل الفخر والإعتزاز بدينك , وتطبيقك شرائعه , وإظهار الهوية الإسلامية بفخر , و دعوتك للإسلام .


أخي
إن مما هوني علي فقدك هو تذكري لمن فقد حبيباً أو صديقاً في الدنيا من دون وداع , بل فقد رؤيته مرة أخرى في الدنيا , ومن ذلك لما تذكرت فقد الصحابة للنبي صلى الله عليه وسلم , وهو الذي يقول { إذا أصاب أحدكم مصيبة فليذكر مصيبته بي، فإنها أعظم المصائب }


سُتر السنا وتحجبت شمس الضحى *** وتغيبت بعد الشروق بــدورُ
ومضى الذي أهوى وجرعني الأسـى *** وعدت بقلبي جذوةٌ وســعيرُ
يا ليته لما نوى عهد النـــوى *** وافى العيون من الظلام نذيرُ
ناهيك ما فعلت بماء حشاشتـــي *** نارٌ لها بين الضــلوع زفيرُ

أخي
أهدي إليك هذه القصيدة والتي قالها الشاعر علي بن حسن مشعوف في وداع الأستاذ محمد بن عبد الله آل محمود قبيل سفره لإستراليا لإكمال دراسته العليا , ألقاها في إحدى المناسبات .


أيها البدر سافر سوف تأتينا **** غداً وتنشر في الدنيا الرياحين
سافر وفي يدك اليمنى عقيدتنا **** وفي فؤادك من أم القرى دينا

واحمل ثقافتنا البيضاء مفتخراً **** ذكراً وفكراً وأشعاراً وتلحينا
وإني عهدك تواقاً لمعرفة **** تروي بها قلبك الظامي وتروينا

إني أرى الدال من أدنى مطالبكم **** يا صاحب الهمة العليا تهانينا
اشدُد ركابك يا محمود متخذاً **** من سنة المصطفى الهادي عناوينا

واكتب لنا عن ليالٍ سوف تدركها **** وعن تقدم قومٍ بات يعيينا
سطّر لنا عن حضارات وفلسفة **** وابعث لنا لوعة حرّى تناجينا

واجمع لنا من حياض الفكر معرفةً **** عنها غفلنا وأخطتها أيادينا
حدّث وقل : إننا ضاعت معالمنا **** لأن فلسفة التقليد تغرينا

وأننا من لظى الأفكار في قلق **** نبني ونهدم والتقليد حادينا
حدّث وقل: إن أهل الغرب قد عرفوا **** سر التقدم في أجيال ماضينا

فحققوا ما أرادوا ثم ما لبثوا **** أن أقنعونا بأوهامٍ تسلينا
بين لنا أيها الغادي لمعرفة **** أن التمسك بالقرآن يحمينا

وأن أعظم ما قد قيل من كلمٍ **** جاءت به الضاد ذكراً بات يعلينا
يا أيها البدر عذراً إن قافيتي **** شيبت بقول من التأنيب يكوينا

يا أيها البدر إن حطت مراكبكم **** على ربى خضرةٍ فاذكر روابينا
وإن مررت بشلال وأودية **** على الطريق فلا تنسى سواقينا

وقل إذا نظرت عيناك مبتذلاً **** أفدي ظباء فلاة في بوادينا
وإن تأذيت في الضوضاء من صخب **** فاذكر مآذننا و اذكر نوادينا

وإن أصابك هم البين مغتربا **** فملأ لنا من شجى النفس الدواوينا
واذكر ربا مكة الغرا وكعبتها **** واذكر حماماتها اللاتي تحيينا

واذكر ثرى طيبة الخضرا وساكنها **** محمد المصطفى المختار هادينا
ياصاحبي إن قلبي اليوم في شجن **** ولن أقول وداعاً سوف تأتينا


و أسأل الله أن يحفظك بحفظه وأستودع الله ودينك وأعمالك , وأساله أن يردك إلينا سالماً غانماً , والله يحفظك ويرعاك .
جزاكم الله خيرا جميعا وبالخصوص ابو عبد الرحمن فوالله ان ابياته لمعبره ...ونرجو له مزيدا من العطاء ان شاء الله

احمد حمدى
12-05-10, 06:06 PM
جزاكم الله خيرا

احمد حمدى
12-05-10, 06:08 PM
هل قول البيت
أن الزمان الذي ما زال يضحكنا ........::::::....... أنسا بقربهم قد عاد يبكينا

يدخل من ضمن نهي الرسول عليه الصلاه والسلام فى حديثه الشريف (( لا تسبوا الدهر فإن الله هو الدهر )) ؟

جهاد حِلِّسْ
03-06-10, 11:52 PM
خيالك في عيني وذكرك في فمي ... ومثواك في قلبي فأين تغيب

صالح البيضاني
03-06-10, 11:58 PM
وهذه قصيدة قالها الشاعر نننعبد الرحيم البرعيننن وهي مؤثرة جداً (في الفراق والغَيبة):



أغيبُ وذو اللطائفِ لا يغيبُ ** و أرجوهُ رجاءً لا يخيبُ


وأسألهُ السلامةَ منْ زمانٍ ** بليتُ بهِ نوائبهْ تشيبُ


وأنزلُ حاجتي في كلِّ حالٍ ** إلى منْ تطمئنُّ بهِ القلوبُ


ولا أرجو سواهُ إذا دهاني ** زمانُ الجورِ والجارُ المريبُ


فكمْ للهِ منْ تدبيرِ أمرٍ ** طوتهُ عنِ المشاهدةِ الغيوبُ


وكمْ في الغيبِ منْ تيسيرِ عسرٍ ** و منْ تفريجِ نائبةٍ تنوبُ


ومنْ كرمٍ ومنْ لطفٍ خفيٍّ ** و منْ فرجٍ تزولُ بهِ الكروبُ


و ماليَ غيرُ بابِ اللهِ بابٌ ** و لا مولى سواهُ ولا حبيبُ


كريمٌ منعمٌ برٌّ لطيفٌ ** جميلُ السترِ للداعي مجيبُ


حليمٌ لا يعاجلُ بالخطايا ** رحيمٌ غيثُ رحمتهِ يصوبُ


فيا ملكَ الملوكِ أقلْ عثاري ** فإني عنكَ أنأتني الذنوبُ


و أمرضني الهوى لهوانِ حظي ** ولكنْ ليسَ غيركَ لي طبيبُ


و فآمنْ روعتي واكبتْ حسوداً ** يعاملني الصداقةَ وهوَ ذيبُ


وعدِّ النائباتِ إلى عدوى ** فانَّ النائباتِ لها نيوبُ


وآنسني بأولادي وأهلي ** فقدْ يستوحشُ الرجلُ الغريبُ


ولي شجنٌ بأطفالٍ صغارٍ ** أكادُ إذا ذكرتهمُ أذوبُ


ولكني نبذتُ زمامَ أمري ** لمنْ تدبيرهُ فينا عجيبُ


هو الرحمنُ حولي واعتصامي ** بهِ وإليهِ مبتهلاً أنيبُ


إلهي أنتَ تعلمُ كيفَ حالي ** فهلْ يا سيدي فرجٌ قريبُ


و كم متملقٍ يخفي عنادي ** وأنتَ على سريرتهِ رقيبُ


و حافرِ حفرةٍ لي هارفيها ** وسهمُ البغى يدري منْ يصيبُ


و ممتنعِ القوى مستضعفٍ لي ** قصمتَ قواهُ عني ياحسيبُ


و ذي عصبيةٍ بالمكرِ يسعى ** إلى َّ سعى بهِ يومٌ عصيبٌ


فيا ديانَ يومِ الدينِ فرجْ ** هموماً في الفؤادِ لها دبيبُ

وصلْ حبلي بحبلِ رضاكَ وانظرْ ** إلى َّ وتبْ على َّ عسى أتوبُ


وراعِ حمايتي وتولَّ نصري ** وشدَّ عرايَّ إن عرتِ الخطوبُ


وأفنِ عدايَ واقرن نجم حظي ** بسعدٍ ما لطالعهِ غروبُ


وألهمني لذكركَ طولَ عمري ** فإنَ بذكركَ الدنيا تطيبُ


وقلْ عبدُ الرحيمِ ومنْ يليهِ ** لهمْ في ريفِ رأفتنا نصيبُ


فظني فيكَ يا سيدي جميلٌ ** و مرعى ذودُ آمالي خصيبُ


وصلِّ على النبيِّ وآلهِ ما ** ترنمَ في الأراكِ العندليبِ

المجد أبو بكر
04-06-10, 03:14 AM
لئن أصبحت مرتحلا بشخصي ... فقلبي عندكم أبدا مقيمُ
ولكن للعِيانِ لطيفُ معنى ... لذا سأل المعاينةَ الكليمُ
لابن حزم رحمه الله!

صالح الخلف
04-06-10, 07:22 AM
جزاكم المولى عظيم الاجر

جهاد حِلِّسْ
08-06-10, 06:30 PM
أبلغ أخانا تولى الله صحبته = أني وإن كنت لا ألقاه ألقاه
وأن طرفي موصول برؤيته = وإن تباعد عن سكناي سكناه
يا ليت يعلم أني لست أذكره = وكيف أذكره إذ لست أنساه

جهاد حِلِّسْ
11-06-10, 11:49 AM
إن نفترق فقلوبنا سيضمها .... بيت على سحب الإخاء كبير
وإذا المشاغل كممت أفواهنا.... فسكوتنا بين القلوب سفير
بالود نختصر المسافة بيننا .... فالدرب بين الخافقين قصير
والبعد حين نحب لا معنى له.... والكون حين نحب جد صغير

المجد أبو بكر
13-06-10, 03:51 AM
ألا هل على الليل الطويل معين ... إذا نزحت دار وحن حزينُ
أكابد هذا الليل حتى كأنما ..... على نجمه ألا يغور يمينُ
فوالله ما فارقتكم قاليا لكم ... ولكن ما يقضى فسوف يكونُ

جهاد حِلِّسْ
14-07-10, 06:01 PM
وَدَّعَ رَجُلٌ صَدِيقًا لَهُ ، فَقَالَ :
( وَدَاعُكَ مِثْلُ وَدَاعِ الرَّبِيعِ ... وَفَقْدُكَ مِثْلُ افْتِقَادِ الدِّيَمْ )
( عَلَيْكَ السَّلامُ فَكَمْ مَنْ وَفَاءٍ ... وَدَّعْتُهُ مِنْكَ أَوْ مَنْ كَرَمْ )

مكتبة أهل الأثر الكويتية
14-07-10, 10:07 PM
كان أبو إسحاق الشيرازي إذا جاءه الليل يقوم ويناجي ربه ويقول:



لبست ثوب الرجا والناس قد رقدوا ** وقمت أشكـــو الى مولاي ما أجد

وقلت يا عُــدتي من كل نـائبة **ومن عليه في كشف الضر أعتمد
أشكو إليك أمواراً أنت تعلمها **مالي على حمـــلها صبر ولا جلد
وقد مددت يدي بالذل معترفاً ** إليك يا خير من مدت اليه يد

فلا تردها يارب خالـية **فبحرجودك يروي كل من يرد

ابونصرالمازري
15-07-10, 02:26 AM
خيالك في عيني وذكرك في فمي ... ومثواك في قلبي فأين تغيب

ماذا لو جعلته هكذا

خيالك في عيني وذكرك في نفسي ... ومثواك في قلبي فأين تغيب

وفقكم الله

جهاد حِلِّسْ
15-07-10, 10:37 AM
ماذا لو جعلته هكذا

خيالك في عيني وذكرك في نفسي ... ومثواك في قلبي فأين تغيب

وفقكم الله

حينها يختل الوزن ، ويكسر البيت

ابونصرالمازري
15-07-10, 10:59 PM
اردت تبديل لفظة فمي لاني لم استحسنها هنا ولعل لفظ اخر يرفع من جمال البيت

وفقك الله

جهاد حِلِّسْ
05-08-10, 03:26 PM
أهزك الشوق لما زار تذكار ... أم خانك الصبر إذ شطت بك الدار

أم لم تطق يا فؤادي ما ألم وقد ... طال الفراق ولم تأتك أخبار

أنت الملوم فلا تعتب على أحد ... وأصبر فقد قيل بعد العسر إيسار

ألم أحذرك مما أنت فاعله ... ألم أنبئك يوما ما ستحتار

أم لم أذكرك ما جربته زمنا ... في فرقة الأهل كم ثارت بك النار

تبكي فؤادي على ما قد جنيت وهل ... يا قلب يأتي بمن فارقت تعبار

تبكي فؤادي ولن يرحمك من أحد ... ولن تفيدك بعد اليوم أعذار

ما بين غمضة عين وانتباهتها ... تفرق الشمل والأقدار أسرار

ما بين غمضة عين وانتباهتها ... تغير الجو والإسكان والجار

يأتي مع الليل أطياف أناجزهم ... جيش من الهم والأحزان جرار

ذكرى تؤرقني نفس تعذبني ... حتى تنبهني بالأفق أنوار

أيذكرون صحابي أم أصابهم ... بعد التفرق نسيان وإنكار

أيذكرون صديقا قد أحبهم ... أم أبدلوه وكل الناس أحرار

أن يبدلوه فلن يرضى لهم بدلا ... أو يذكروه فقد أبكاه تذكار

صحبي كرام كريم من يخالطهم ... عزم على الجود يحدوهم وإصرار

من تلق منهم تقل لاقيت سيدهم ... شعارهم دائما جود وإيثار

بضاعة العلم غير كاسدة ... كأنهم في ظلام الجهل أقمار

يزداد شوقي إذا هب النسيم عسى ... تأتي بهم دونما ميعاد أقدار

ماجد المطرود
05-08-10, 10:19 PM
*دائماً أتذكر قول ابن القيم رحمه الله في ميميته:
وكم يصبر المشتاق عمن يحبه ** وفي قلبه نار الأسى تتضرم

جهاد حِلِّسْ
13-08-10, 06:27 AM
أمعشر أحبابي سلام عليكم ... رحلنا وخلفنا القلوب لديكم
وبعد فأنتم قيد من سار عنكم ... وذكركم زاد المشوق إليكم

أيوب أبو يوسف
13-08-10, 01:56 PM
لحى الله الفراق ولا رعاه ** فكم قد شكّ قلبي بالنبال
أقاتل كل جبار عنيد ** ويقتلني الفراق بلا قتال

عنترة بن شداد.

سنــــا
22-08-10, 04:01 PM
أبيات جميلة جدا ...

بارك الله فيكم

أبو الوليد المقتدي
22-08-10, 05:21 PM
شوقي اليك يهزني وكأنني
بسنا خيالك في الشروق بدا ليا

ان كنت أرثيك الغداة تلوما
فلكم رثا قلبي الجريح لحاليا

فلك السلام مع الكواكب ما بدت
أو طار طيرُ أو ترنم شاديا

جهاد حِلِّسْ
25-08-10, 07:01 PM
الموت حق والصعوبة أنه .... بعد الأحبة فرقة الخلان

أبو عبد الله الرياني
26-08-10, 11:25 PM
أحدُ الأصدقاء المقرّبين جدا صاقَ صدرُه يوما فكتبتُ له هذه الأبياتِ ....

فقلتُ :

إذا ما ضاقت الدّنيا عليكمْ *** وصرْتَ مكبّلا فِي كلّ ضيقِ

وضاعتْ نفسُكمْ مِنكمْ وتاهَتْ *** حِيالَ الهمّ في واد سحيقِ

وهذا الحزنُ مَرماكُم فأنتمْ *** أتيتُم تضْربوهُ بمنجَنيقِ

إذا ما الغمُّ أجزعكُم وأودَى *** بكم يوما إلى بَحرٍ عَميقِ

وأضعَفَ قلبَكم خوفٌ وشكٌ *** وأحرقَ عزمَكم لهَبُ الحَريقِ

فلا تبأسْ وتيأسْ يا ذُؤيبا *** ودَعْك من التّنهّدِ يا صَديقِي

وكنْ ذِئبا لِحَادِثة الليالي *** فيَفْرقُ منكمُ كلبُ الطّريقِ

وإنْ باريتَ بحْرا من همومٍ *** فإن البحْرَ فيكُم كالغريقِ

وأنتَ تضيءُ لمّاعا ضياءً *** ونوركُمُ أشدُّ من البريقِ

فشُدّ العزمَ واجعلْهُ حديدا *** ولا تجعلْ سبيلا للمُعيقِ

فليلُك فابكهِ والدمعُ يجرِيْ *** على الخدّينِ في خطّ دقيقِ

سكونُ الليلِ يكسِرُه بكاءٌ *** لكمْ صوتُ الزّفيرِ معَ الشّهيقِ

ألا فلتبكِ يا خلّي مِرَارا *** وذوقوا من دموعِ المستفيقِ

كتابُ اللهِ فاصْحَبْهُ ورتّلْ *** كلامَ اللهِ في قلبٍ رقيقِ

وأسبِلْ دمعةً تطفيْ ذنوبا *** لظَى النّيرانِ من دَهرٍ عَريقِ

إليْك وصيّتي هَذِيْ فخُذْها *** وصيّةَ صاحِبٍ خِلٍ شَفيقِ

صَديقيْ أنتَ يا نُورا لعَيني *** وقلبي قلبُكُم قلبُ الشّقيق

وما أقسَى الفراقَ بدارِ قومٍ *** إذا لم يجتمِعْ شملُ الفريقِ

إذا فارقتُمُ الدّنيا سأبكيْ *** وإن متْنا ستبْكيْ يَا رفيقِي

وما بفِراقِنا بأسٌ إذا ما *** تجمّعْنا كتجميعِ الرّحيقِ

بلى عند الصراطِ إذا التقينا *** فمن هاوٍ يمرّ ومن عتيقِ

فهَذا مُنعَمٌ بجنانِ خُلدٍ *** وهذا بيتُه نارُ الحريقِ

نريدُ لقاءَكم في دار عدْنٍ *** غدا عند الإلهِ لُقىً حقيقي

فإن كانتْ محبّتُنا لهَذا *** فنعْم صَدَاقتِي وكَذا صديقِي


-----------------------

نسأل الله أن يوفّقنا وإياكم لما يحبّ ويرضى ....

أبو عبدالله العنبري التميمي
04-10-10, 02:19 PM
قول متمم بن نويره في أخيه مالك:
فلما تَفَرّقنا كأني ومالكاً ***لطول اجتماعِ لم نَبت ليلةٌ معا

ابونصرالمازري
04-10-10, 09:25 PM
بارك الله في الاخ الكريم وقد اعجبتني ابيات جميلة وهي هاته فلعل احدا يتذوقها كما حصل معي


وأنت تضيءُ لمّاعا ضياءً *** ونوركُمُ أشــدُّ من البريــقِ

ألا فلتبكِ يا خلّي مِرَارا *** وذوقوا من دموعِ المستفيقِ

كــــتابُ اللهِ فاصْحَبْهُ ورتّلْ *** كلامَ اللهِ في قلبٍ رقـــيقِ

إذا فارقتُمُ الدّنيا سأبكيْ *** وإن متْنا ستبْكيْ يَا رفيقِي

وما بفِراقِنا بــــأسٌ إذا ما *** تجمّـعْنا كتجميعِ الرّحـــيقِ

نريدُ لقاءَكم في دار عدْنٍ *** غدا عند الإلهِ لُقىً حقيقي

فإن كانتْ محبّتُنا لـــهَذا *** فنعْم صَــدَاقتِي وكَذا صديقِي

أبو عبد الله الرياني
05-10-10, 05:55 PM
بارك الله في الاخ الكريم وقد اعجبتني ابيات جميلة وهي هاته فلعل احدا يتذوقها كما حصل معي


وأنت تضيءُ لمّاعا ضياءً *** ونوركُمُ أشــدُّ من البريــقِ

ألا فلتبكِ يا خلّي مِرَارا *** وذوقوا من دموعِ المستفيقِ

كــــتابُ اللهِ فاصْحَبْهُ ورتّلْ *** كلامَ اللهِ في قلبٍ رقـــيقِ

إذا فارقتُمُ الدّنيا سأبكيْ *** وإن متْنا ستبْكيْ يَا رفيقِي

وما بفِراقِنا بــــأسٌ إذا ما *** تجمّـعْنا كتجميعِ الرّحـــيقِ

نريدُ لقاءَكم في دار عدْنٍ *** غدا عند الإلهِ لُقىً حقيقي

فإن كانتْ محبّتُنا لـــهَذا *** فنعْم صَــدَاقتِي وكَذا صديقِي



والله يا أخي كتبتُ هذه الخاتمة وأنا أبكِي .....

فلعلّها دخلتْ قلبك فذُقتها ... نسأل الله أن يطهّر قلوبنا ....

ابونصرالمازري
10-10-10, 04:49 PM
بارك الله في الاخ الفاضل الرياني
وهذه الابيات الجميلة لكم فعلكم تتذوقها ايضا ولكن لا تذرف دمعا ...ابتسامة

عندي لأجل فراقكم آلام*****فإلام أعذل فيكم وألام
من كان مثلي للحبيب مفارقا*****لا تعذلوه فالكَلام كِلام
نعم المساعد دمعي الجاري على*****خدي إلا أنه نمام
إن كنت مثلي للأحبة فاقدا*****أو في فؤادك لوعة وغرام
قف في ديار الظاعنين ونادها*****" يا دار ما صنعت بك الأيام "

أبو سليمان الجسمي
11-10-10, 12:51 AM
جزاكم الله خيرا .

احمد السعد
11-10-10, 04:26 AM
ثلاث يعز الصبر عند حلولها ويذهب عنها عقل كل لبيب
خروج اضطرار من بلاد تحبها وفرقة خلانٍ وفقد حبيب
صدقت والله

أبو عبد الله الرياني
13-10-10, 11:36 PM
بارك الله في الاخ الفاضل الرياني
وهذه الابيات الجميلة لكم فعلكم تتذوقها ايضا ولكن لا تذرف دمعا ...ابتسامة

عندي لأجل فراقكم آلام*****فإلام أعذل فيكم وألام
من كان مثلي للحبيب مفارقا*****لا تعذلوه فالكَلام كِلام
نعم المساعد دمعي الجاري على*****خدي إلا أنه نمام
إن كنت مثلي للأحبة فاقدا*****أو في فؤادك لوعة وغرام
قف في ديار الظاعنين ونادها*****" يا دار ما صنعت بك الأيام "


يا دارُ ما صنعتْ بكِ الأيّامُ ؟؟؟

يا دارُ ما صنعتْ بكِ الأيّامُ ؟؟؟

ابونصرالمازري
13-10-10, 11:50 PM
فإن كانتْ محبّتُنا لـــهَذا *** فنعْم صَــدَاقتِي وكَذا صديقِي


وقـد يجمـع الله الشتيتيـن بعدمـا***يظنـان كـلّ الـظـنّ ألاّ تلاقـيـا

وعهدي بليلى وهـي ذات مؤصّـد***تـردّ علينـا بالعشـي المواشـيـا

فشب بنو ليلى وشـب بنـو ابنهـا***وإعلاق ليلى في فؤادي كمـا هيـا

فإن تمنعوا ليلـى وتحمـوا بلادهـا***عليّ فلـن تحمـوا علـيّ القوافيـا

ابونصرالمازري
13-10-10, 11:51 PM
فإن كانتْ محبّتُنا لـــهَذا *** فنعْم صَــدَاقتِي وكَذا صديقِي


وقـد يجمـع الله الشتيتيـن بعدمـا***يظنـان كـلّ الـظـنّ ألاّ تلاقـيـا

وعهدي بليلى وهـي ذات مؤصّـد***تـردّ علينـا بالعشـي المواشـيـا

فشب بنو ليلى وشـب بنـو ابنهـا***وإعلاق ليلى في فؤادي كمـا هيـا

فإن تمنعوا ليلـى وتحمـوا بلادهـا***عليّ فلـن تحمـوا علـيّ القوافيـا

جهاد حِلِّسْ
30-10-10, 10:20 PM
رحل الكرى عن مقلتي وجفاني ... وتقرحت لفراقكم أجــفانـــي
نفسي تتوق إلى اللقاء فإنه ... يزداد عــند لقائكم إيمــانـــي
قد كنت أطمع باجتماع دائــمٍ ... واليوم أقنع باللقاء ثوانــي
ما قلت زوراً حين قلت أحبكم ... مالحب إلاّ الحب في الرحمن
يفنى ويذهب كل حب كـــاذب ... وتبدل الأشواق بالأضغــان
أما إذا كان الوداد لخالقــي ... فهناك تحت العرش يلتقيان

جهاد حِلِّسْ
01-11-10, 10:01 AM
فارقتمونا فلم ننسى مودتكم .... فحبكم عن جميع الناس يغنينا
آخيتمونا على حب الإله وما .... كان الحطام شريكا في تآخينا
فكيف يسلوا رفيق الليل عن قبس .... قد كان دوما بتقوى الله يوصينا

أبو الوليد المقتدي
03-11-10, 01:40 PM
وهذه أبيات لي :
شموعٌ تنطفي بعد اشتعالِ .. ونقصان أتى بعد اكتمالِ
ولكن دونها ما ليس يحكى .. إذا هبت طيوفك في خيالي
ولكن منك إن هبت طيوفٌ .. إلي تبين عن تلك الخصالِ
وعهدي أن أراك هنا بقربي .. فشمسك كيف مالت للزوالِ
أقد حصد الممات أبا المثنى .. وليس يمد كفاً للوصالِ
وأعتب أن رحلت اليوم عنا .. فكيف رحلت لست بنا تبالي
فإن مت فذي ذكراك تبقى .. بأعماق الفؤاد بلا انتقالِ
وإن أرثيك أرثي ما بنفسي .. فمثلك ما رأيت من الرجالِ
ولكن قولنا إنا إليه .. وإنا راجعون لذي الجلالِ
وحسبي من مماتك ما علمت.. بأن النقص يأتي للكمالِ

عبيد الله المنصوري
04-11-10, 08:45 AM
وقالت امرأة عند قبر قريبٍ لها - وهو ابنها على ما أظن - :
مقيمٌ إلى أن يبعث الله خلقه ... لقاؤك لا يُرجى وأنت قريبُ
تزداد بلى في كل يومٍ وليلةٍ ... وتُسلى كما تبلى وأنت حبيبُ
وقد ذكر أبو علي القالي في (أماليه ) أن أهل مصر والشام والحجاز اجتمعوا على انه لا أجود من هذين في هذا المعنى
ذكر ذلك الشيخ الحويني في بعض مجالس ( مدرسة الحياة )

أبو عبد الله المقدسي
08-11-10, 01:24 PM
أهزك الشوق لما زار تذكار ... أم خانك الصبر إذ شطت بك الدار

صحبي كرام كريم من يخالطهم ... عزم على الجود يحدوهم وإصرار

من تلق منهم تقل لاقيت سيدهم ... شعارهم دائما جود وإيثار

بضاعة العلم غير كاسدة ... كأنهم في ظلام الجهل أقمار

يزداد شوقي إذا هب النسيم عسى ... تأتي بهم دونما ميعاد أقدار

أخي الحبيب جهاد . .

أبياتٌ جميلة . . لعلّ البيت الأخير فيه شيء ؟



- أبياتُ ابن زُريقِ تتجلى فيها حكمة الشاعر، سبحان الله . .

فما الذي بقضاء الله يصنعه !


جزاكم الله خيراً وبارك الله فيكم

أبولافي
09-11-10, 12:30 PM
هذي قصيدة لسعدي الشيرازي قيل أنها مكتوبة على بوابة الكونجرس بلغات العالم

قال لي المحبوب لما زرته من ببابي قلت بالباب انا
قال لي اخطأت تعرف الهوى حينما فرقت فيه بيننا
ومضى عام فلما جئته اطرق الباب عليه موهنا
قال لي من انت قلت انظر فما ثم الا انت بالباب هنا
قال لي احسنت تعريف الهوى وعرفت الحب فادخل يا انا

ارجوا ان تنال اعجابكم

محمد بن إسماعيل
10-11-10, 06:45 AM
قال القاضي أبو المجد

ولقد لَقيتُ الحادثاتِ فما جرى ... دمعي كما أجراهُ يومُ فراقِ
وعَرَفتُ أيامَ السرور فلم أجد ... كرجوع مشتاقٍ إلى مشتاقِ

جهاد حِلِّسْ
14-11-10, 07:45 AM
قال أشجع السلمي :
فَهَاْ أَنْتَ تُبَكِّى وهُمْ جِيرةٌ ... فكَيْفَ تَكُوْنُ إِذا وَدَّعُوا
أَتَطْمَعُ في العَيْشِ بَعْدَ الفِراقِ ... فبِئْسَ لَعَمْرُكَ ما تَطْمَع

جهاد حِلِّسْ
14-11-10, 07:46 AM
نفسي الفداءُ لغائبٍ عن ناظري ... ومحلُّه في القلب دون حجابهِ
لــولا تـمـتُّـع مـقـلـتـي بـلـقـائه ... لوهـبـتـها لـمبـشّـري بـإيابـهِ

جهاد حِلِّسْ
14-11-10, 07:49 AM
ومن مطربات أهل الشام قول القاضي أبي الفرج سلامة بن بحر:
من سرَّهُ العيدُ فما سرني ... بل زادَ في همي وأحزاني
لأنه ذكَّرني ما مضى ... من عهدِ أحبابي وخلاني

جهاد حِلِّسْ
14-11-10, 07:54 AM
من سره العيد الجدي . . . د فقد عدمت به السرورا
كان السرور يطيب لي . . . لو كان أحبابي حضورا

جهاد حِلِّسْ
08-04-11, 11:51 AM
متى يجمعُ الرحمنُ شملي بُمنْيتي ... وأحظى بطيب الوصل بعد تشتُّتي
أأحبابنا كم ذا أبثُّ شكايتي ... ولم تسمعوا دعوى حليفِ المحبةِ
قضى الله بالهُجران بيني وبينكم ... فيا ليت قبل الهجرْ كانت منيَّتي
تحجّبتم عن ناظريَ وشخصُكم ... مقيمٌ بقلبي أينما كان وجهتي
وذكركُم ما زال وسط ضمائري ... يخامرُ في كل يومٍ وليلةِ
نأيتم فخلَّفْتم جفوني قريحةً ... فباهت بأسرار الشجون الخفيةِ
عسى الله أن يمحو دحى البُعد باللقا ... ويجمعني فيهِ بأحسن حالةِ

أبو عبد الله بن عادل
08-04-11, 02:16 PM
قال بَشَامةُ بن عمروٍ :

هجَرْتَ أُمامةََ هجراً طويلا --- وحمَّلك النأيُ عبــئاً ثقيلا
و حُمِّلتَ منها على نأيها --- خيالاً يوافي و نيــلاً قليلا
و نظرةَ ذي شجنٍ وامقٍ --- إذا ما الركائــبُ جاوزن ميلا
أتتنا تســـائلُ ما بثُّنا --- فقلنا لها : قد عزمنــا الرحيلا
و قلتُ لها كُنتِ قد تعلمي --- ن منذ ثَوى الركبُ عنا غَفُولا
فبادرتــاها بمُستَــعجلٍ --- من الدمع ينضحُ خداً أسيلا
و ما كان أكثرَ ما نوَّلت --- من القولِ إلا صِفاحاً و قيلا
و عِذرتها أن كـــل امرئٍ --- مُعدٌّ له كل يومٍ شُــكولا
كأن النوى لم تكن أصقبت --- و لم تأتِ قومَ أديمٍ حُلولا

أبو عبد الله بن عادل
08-04-11, 02:27 PM
قال المُمَزَِّق العبْدي :

صحا من تصابيهِ الفؤادُ المُشَوَّقُ --- و حانَ من الحيِّ الجميعِ تفرُّقُ
و أصبح لا يشفي له من فؤاده --- قِطارُ السحابِ و الرحيقُ المُرَوَّقُ

أبو عبد الله بن عادل
08-04-11, 02:44 PM
قال دوقلة المنبجي :

إن لم يكن وصـلٌ لديكِ لنا --- يشفي الصبابة فليكن وعدُ
قد كان أورقَ وصلُكم زمناً --- فذوى الوصال و أورقَ الصدُّ
للهِ أشـــواقي إذا نزحـت --- دارٌ بنا ، و طواكمو البعدُ
إن تتهمي فتهــامة وطني --- أو تنجـدي يكن الهـوى نجدُ
و زعمتِ أنكِ تضمـرينَ لنا --- وداً فـــهلا ينفـع الـودُّ
نختصُّها بالــود و هـي على --- ما لا نحبُّ فهكذا الوجـدُ

أبو عبد الله بن عادل
08-04-11, 07:48 PM
قال جميلُ بن معمر :

خليليَّ ما ألقى من الوجدِ باطنٌ --- و دمعي بما أخفي الغداة شهيدُ
ألا قد أرى و اللهِ أنَّ رُبَّ عبرةٍ --- إذا الدارُ شطت بنا ستزيدُ

أبو عبد الله بن عادل
08-04-11, 07:49 PM
قال كُثَيِّرُ الخزاعي :

و ما كنتُ أدري قبل عزةَ ما البكا --- و لا موجعاتِ القلب حتى تولَّتِ

أبو عبد الله بن عادل
08-04-11, 07:50 PM
قال الشريفُ الرضي :

أحنُّ إلى لقائل كل يومٍ --- و أسألُ عن إيابك كل و قتِ
و أذكرُ ما مضى فيغيض صبري --- و تنفر عبرتي و يبوح صمتي
و لي قلبٌ إذا ذُكر التلاقي --- تظلَّم من يدِ البين المُشتِّ

أبو عبد الله بن عادل
08-04-11, 07:51 PM
قال صفيُّ الدين الحلي :

تملَّك حبُّه قلبي و صدري --- فأصبح سائراً في الخافقينِ
و أعوز مع دنوِّي منه صبري --- فكيف يكونُ صبري بعد بينِ
إذا ما رام أن يسلوه قلبي --- تمثَّل شخصُه تلقاء عيني

و في ذات القصيدة ...

فيا من بان لمَّا بان صبري --- و حاربني رقاد المقلتينِ
تنغص فيك بالزوراء عيشي --- و بُدِّل زين لذاتي بشينِ
و ما عيشي بها جهماً م لكن --- رأيتُ الزينَ بعدك غير زينِ

أبو عبد الله بن عادل
08-04-11, 08:04 PM
قال قيسُ بن ذَريح :

فيا قلب خبرني إذا شطَّتِ النوى --- بلبنى و صدت عنك ما أنت صانعُ
أتصبرُ للبينِ المُشتِّ مع الجوى --- أم انت امرؤٌ ناسي الحياء فجازعُ

و فيها ...

فقد كنتُ أبكي و النوى مطمئنةٌ --- بنا و بكم من علمِ ما البين صانعُ
و أهجركم هجر البغيض و حبكم --- على كبدي منه كلومٌ صوادعُ
فواكبدي من شدة الشوقِ و الأسى --- و واكبدي إني إلى الله راجعُ
و أعجل للإشفاقِ حتى يشفَّني --- مخافةَ وشكِ البين و الشمل جامعُ

و آخرها ...

فمن كان محزوناً غداً لفراقنا --- فمِلآنَ فليبكِ لما هو واقعُ

أبو عبد الله بن عادل
08-04-11, 10:18 PM
قال أبو تمام :

مرَّت لنا أعوامُ وصلٍ بالحِمى --- فكأنها من قصرها أيامُ
ثم انثنت أيامُ هجرٍ بعدها --- فكأنها من طولها أعوامُ
ثم انقضت تلك السنون و أهلها --- فكأنها و كأنهم أحلامُ

أبو عبد الله بن عادل
08-04-11, 11:09 PM
و قال أبو بكر بن شهاب :

و لم أنس الوداعَ و ما جرى لي --- غداةَ البين إذ عزَّ المُقامُ
بكتْ خوف النوى و بكيتُ قهراً --- دماً فبها و بي لعبَ الغرامُ
تبثُ إليَّ شكواها فأشكو --- إليها و الدموعُ لها انسجامُ

عمر بوشنة
08-04-11, 11:17 PM
بكيت على شبابي بدمع عيني ** فلم يجد البكاء ولا النحيب
ألا ليت الشباب يعود يوما ** فأخبرَه بما فعل المشيب

محمد بن إسماعيل
09-04-11, 12:13 AM
قال ديك الجن :

وَدَعْتُهَا لفراقٍ فاشْتَكَتْ كَبِدي ... إذْ شَبَّكَتْ يَدَهَا من لوعَة ٍ بيدي
وحاذَرَتْ أَعْيُنَ الواشِينَ فانْصرَفَتْ ... تغصُّ من غيظها العنَّابَ بالبردِ
فكانَ أَوَّلُ عَهْدِ العَيْن يَوْمَ نَأَتْ ... بالدَّمْع آخِرَ عَهْدِ القلْبِ بالجَلَدِ
جسَّ الطبيبُ يدي جهلاً فقلتُ لهُ ... إنَّ المحَبَّة َ في قلبي فَخَلِّ يدي

أبو عبد الله بن عادل
09-04-11, 01:11 AM
قال البحتري :

كفى حَزَناً أنَّا على الوصلِ نلتقي --- فَواقاً فتَثنينا العيونُ إلى الصدِّ
فلو تُمكن الشكوى لخبَّرك البكا --- حقيقةَ ما عندي ولإن جلَّ ما عندي

أبو عبد الله بن عادل
09-04-11, 05:51 PM
و اللهِ ما سهري إلا لبعدهمِ --- و لو أقاموا لما عُذبتُ بالسهرِ
عهدي بهم و رداءُ الوصلِ يجمعنا --- و الليلُ أطولهُ كاللمحِ بالبصرِ
و الآن ليليَ إذ ضنوا بزَورَتهم --- ليلُ الضريرِ فنومي غيرُ منتَظرِ

أبو عبد الله بن عادل
09-04-11, 06:52 PM
قال أبو عبادة :

و مُنوا برائعةِ الفراقِ فإنه --- سِلمُ السهادِ و حربُ نومِ النُّوَّمِ

أبو عبد الله بن عادل
09-04-11, 09:03 PM
قال مسعود بن عبد العزيز :

خلِّ الوقوفَ على الأطلالِ و الدّمنِ --- فليس ينفعُ مسكونٌ بلا سكنِ
أما تـــراني لا أُثني على طللٍ --- بعد الفراقِ و لا آوي إلى و طنِ
و كيف يأنسُ قلبي بالديارِ و قد --- أصاب فيها الردى من كان يؤنسُني
إن الذين أذاقـــوني فِراقَهُمُ --- أفنيتُ بعــدهمُ دمعي من الحَزَنِ

أبو عبد الله الرياني
09-04-11, 09:31 PM
يقول الشاعر الأردني المعاصر (تركي عبد الغني) في قصيدته "على قدْر التعلّق" :

إِنِّـي لأجْـزِمُ أَنَّـنَـا نصفـان كُلُّهُمـا أنـا
لا خَلْـقَ نَقْرِنُنـا بِـهِ لِنَقولَ نُشْبِـهُ غَيْرَنـا
إنْ لَمْ نَكُنْ أحْلى الخَـلا ئِــقِ كُلّها..فَكَأَنّـنـا

لا أفـقَ كُنْـتَ تَمُـرُّه مِنْ أَعْيُني..إلاّ انْثَنـى
أوْ أَيَّ شَيْءٍ كُنْتَ تَـنْ ظُرُهُ معي..إلاّ انْحَنـى

مـا كـانَ ذاكَ تَكَهُّنـا لِيُقـالَ : كـانَ تَكَهُّنـا
أَوْ كـانَ ذاكَ تَمَنِّـيـاً لِنَقـولَ فيهِ..لَعَلّـنـا

كالضَّوْءِ نَحْنُ، أَلَمْ نَكُنْ! فَعَلامَ لَـمْ نَـرَ ظِلَّنـا؟
وبنا الشّمالُ مَعَ الْيَمينِ وَما تَباعَـدَ أوْ دَنـا
وَلَقَـدْ بَلَغْنَـا مَبْلَـغَـاً لاَ فَـوْقَ إِلاَّ تَحْتَـنَـا


فتَركتَني فـي موضـع لا أنـت فيـه ولا أنـا
فيما لَدَيَّ مِـنَ الخيـالِ وَما لَدَيَّ مِنَ الْمُنـى
وكَأَنّني خَلْـفَ انْكِسـاري ..مُنْحَنىً في مُنْحَنى
لا ضَوْءَ فيهِ وَلا ظِـلالَ ولا هُنـاكَ وَلا هُنـا

يا آخِرَ الأشْيـاءِ بي ما كـانَ فَقْـدُكَ هَيِّنـا
بكَ مـا تُعلّقُنـي بـه فعلامَ يرحـلُ مـا بنـا
وَأنـا الأشَـدُّ تَعَلُّـقـا بالشَّكِّ مِـنْ أنْ أوقِنـا
حتى جَهلتُ مِنَ الـوداعِ مَنِ المُـوَدَّعُ بَيْنَنَـا


فـأْذنَ بتأبيـن الكـلام وقد عقدتَ الألسنـا
وأنـا الأقَـلُّ تَحَـمُّـلا ًلِلْحُزْنِ مِـنْ أنْ أَحزَنـا

النَّاسُ تَـذْرِفُ أَدْمُعَـا وَأَنَـا ذَرَفْـتُ الأَعْيُنَـا

أبو عبد الله بن عادل
09-04-11, 09:48 PM
قال الصمَّة بن عبد الله التغلبي :

حننتَ إلى ريا و نفسُك باعدَتْ --- مزارَك من ريّا و شعباكُما معا
كأنك لم تسمع وداعَ مُفارقٍ --- و لم ترَ شَعبَي صاحبين تقطَّعا
بكت عينُك اليمنى و لمِّا زجرتَها --- عن الغيِ بعد الرُشدِ أسبلتا معا
و لمَّا رأيتُ البِشرَ أعرض دوننا --- و جالت بناتُ الشوقِ تحتيَ نُزَّعا
تلفَّتُّ نحو الحيِ حتى وجدتُني --- وجِعتُ من الإصغاءِ لِِيتاً و أخدعا
و أذكرُ أيامَ الحمى ثم أنثني --- على كبدي من خشية أن تصدَّعا
أما و جلالِ اللهِ لو تذكرينني --- كذكراكِ ما نهنهتُ للعينِ مدمعا
فقالت بلى و اللهِ ذكراً لو انَّه --- تضمَّنه صُمُّ الصفا لتصدّعا

أبو عبد الله الرياني
09-04-11, 11:16 PM
أقول :

أبكيتَ عيني يا صديقي إنّني .. لم أدرِ ما سأقوله فأقولُ
من بعدِكم ما عدتُ أدري مالبلى .. وأنا صحيحٌ إنّني معلولُ
فقد الأحبةُ من أحبّوا فاستوى .. عندي فإنّ الفاعلَ المفعولُ

أبو عبد الله بن عادل
10-04-11, 04:09 AM
قال حافظ :

دعاني رِفاقي و القوافي مريضةٌ --- و قد عقدتْ هُوجُ الخطوبِ لساني
مللتُ وقوفي بينــكم متململاً --- على راحلٍ فارقتُه فشـجاني
أفي كل يومٍ يقطع الحُزنُ قطعةً --- من القلبِ إني قد فقدتُ جَناني
فما لي صديقٌ إن عثرتُ أقالني --- و لا لي حبيبٌ إن قضيتُ بكاني

أبو عبد الله بن عادل
10-04-11, 11:50 PM
قال الدريدي :

ودعتُه حين لا تودعه --- روحي و لكنها تسير معهْ
ثم افترقنا و في القلوب لنا --- ضيق مكانٍ و في الدموع سعهْ

أبو عبد الله بن عادل
11-04-11, 05:05 AM
لي في الحجازِ وديعةٌ أخلفتُها --- أودعتُها يوم الوداعِ مودِّعي
و أظنها لا بل يقيني أنها --- قلبي فإني لم أجد قلبي معي

أبو عبد الله بن عادل
11-04-11, 08:05 PM
قال ابن اللبَّانة :

سارت سفائنُهم و النوحُ يتبعُها --- كأنها إبلٌ يحدو بها الحادي
كم سال في الماء من دمعٍ و كم حمَلَت --- تلك القطائعُ من أفلاذِ أكبادِ

أبو عبد الله بن عادل
11-04-11, 09:09 PM
وقال البرعي :

بأبي موَّدعَةٌ تخافت صوتُها --- خوفَ الرقيب و عينُها تتمالا
قالت تودعنا ؟ فقلت لها نعم --- قالت فتنسانا ؟ فقلت لها لا

أبو عبد الله بن عادل
12-04-11, 05:15 AM
قال بعضهم :

يا مقيماً في خاطري و جَناني --- و بعيداً عن ناظري و عِياني
أنت روحي إن كنتُ لست أراها --- فهي أدنى إليَّ من كلِّ داني

أبو عبد الله بن عادل
12-04-11, 07:27 AM
قال الخابزارزي :

أنا غائبٌ و القلب عندك حاضر --- سافرتُ عنك و ما الفؤادُ مسافرُ

أبو عبد الله بن عادل
12-04-11, 07:47 AM
قال ابن درَّاج القسطلي :

و ما كان هذا البينُ بين أحبة --- و لكن قلوب فارقتْهن أبدان

أبو عبد الله بن عادل
12-04-11, 08:07 AM
قالوا الرحيلُ فقلتُ لستُ براحلٍ --- لكنَّ مُهجتي التي تترحَّلُ

أبو عبد الله بن عادل
12-04-11, 08:11 AM
قال عروة بن حزام :

بنا من جوى الأحزان و البعدِ لوعةٌ --- تكادُ لها نفسُ الجليدِ تذوبُ

أبو عبد الله بن عادل
12-04-11, 08:13 AM
و آخر :

و إن يرتحل جسمي مع الركبِ مُكرها --- يقم عنده قلبي و أمضي بلا قلبِ

أبو عبد الله بن عادل
12-04-11, 08:15 AM
قال الوزير المهَلَّبي :

تصارمت الأجفانُ لمَّا صرمتَني --- فما تلتقي إلا على عبرةٍ تجري

أبو عبد الله بن عادل
12-04-11, 08:27 AM
قال ابن دقيق العيد :

إذا كنتُ في نجدٍ و طيب نعيمها --- تذكرتُ أهلي بالِّلوى و مُحَجَّرِ
و إن كنتُ في أهلى عرتني صبابةٌ --- إلى ساكني نجدٍ و عيل تصبُّري
فما زال لي بين الفريقين وقفةٌ --- فمن لي بنجدٍ بين أهلي و معشري

أبو عبد الله بن عادل
12-04-11, 11:59 PM
قال صدرُ الدين بن المرحل :

يا ربِّ جفني قد جفاهُ هجوعُهُ --- و الوجدُ يعصي مهجتي و يطيعهُ
يا ربِّ قلبي قد تصدع بالنوى --- فإلى متى هذا البعاد يروعُهُ
يا ربِّ بدرُ الحي غاب عن الحِمى --- فمتى يكونُ على الخيامِ طلوعُهُ
يا ربِّ لا أدعُ البكا في حبِّهم --- من بعدهم جُهد المقلِّ دموعُهُ
يا ربَّ هب قلبَ الكئيب تجلداً --- عمن يحبُ فقد دنا توديعهُ
يا ربِّ هذا بَينُه و بعادهُ --- فمتى يكون إيابه و رجوعُهُ

أبو عبد الله بن عادل
13-04-11, 03:38 AM
قال الوزير المهَلَّبي :

تصارمت الأجفانُ لمَّا صرمتَني --- فما تلتقي إلا على عبرةٍ تجري

أبو عبد الله بن عادل
13-04-11, 05:50 PM
قال مِهيار :

و بجرعاء الحِمى قلبي فعُج --- بالحمى و اقرأعلى قلبيْ السلاما
و ترجَّل فتحـدث عـجباً --- أنَّ قلباً سـار عن جسمٍ أقاما
قل لجيران الغضا آهاً على --- طيبِ عيشٍ بالغضا لو كان داما
حمِّلوا ريحَ الصبـا من نشركم --- قبل أن تحملَ ريحاً و خُزاما
و ابعثوا أشباحكم لي في الكرى --- إن أذنتمْ لجفوني أن تناما

أبو عبد الله بن عادل
13-04-11, 08:01 PM
قال أبو العتاهية :

تفرق أهلانا مقيماً و ظاعناً --- فلَلهُ أدرى أيَّ قومَيَّ أتبعُ
ينازعُني شوقي أمامي و حاجتي --- ورائي فما أدري بها كيف أصنعُ

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 01:21 AM
و آخــــر :

جاء الرحيلُ فحين جدَّ ترحلَت --- مُهجُ النفوس له عن الأجسادِ
من لم يبِت و البينُ يصـدعُ قلبه --- لم يدرِ كيف تفتُّتُ الأكبادِ

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 01:38 AM
قال عبد الرحمن السقاف :

و لم أنسَ في يوم الوداعِ مواقفاً --- لواعجُها في القلب أشوى من الثُكلِ
تراجعُني فيها الهوى أمُّ شادنٍ --- و أجفـانها تجـري و أشجانُها تغلي
و تلوي بَلِيََّتْها مخــافةَ طِـفلةٍ --- ترى ما بها من حسرةِ البينِ أو طِفلِ
تصدُّ لإيهام الأُطيفـــالِ تارةً --- و تُقبــلُ أحياناً بفَوَّارتَي وبلِ
و يمنعُها سوقَ المقالِ نشيـجُها --- سوى كلماتٍ ساقطتْها على رِسلِ
تقولُ إلى أين السُرى بعدمـا ترى --- فليس لنا ذرعٌ على فُرقةِ الشملِ
فقلتُ قريباً تنطوي شُقةُ النـوى --- و يُعقِـبُها من فضلهِ اللهُ بالوصلِ

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 01:42 AM
و آخــر :

رمى الحبُّ من قلبي السواد فأوجعا --- و صاح فصيح ٌ بالرحيل فأسمعا
و غرَّد حادي البين فانشقت العصا --- فأصبحتُ مسلوبَ الفؤاد موجَّعا
و قد كنت قبل اليوم باليوم جاهلا --- فيالك بيــناً ما أمرّ و أوجعا

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 01:43 AM
قال تميم بن المعز :

و ما أمُّ خشفٍ طولَ يـومٍ و ليلةٍ --- ببلقـعةٍ بيداء ظمآن صاديا
تهيمُ و لا تدري إلى أين تنتــهي --- مولَّهة حيرى تجوبُ الفيافيا
أضرَّ بها حرُّ الهجيرِ فلــم تجــد --- لغُلَّتها من بارد الماء شافيا
إذا بعدت عن خشفها انعطفت له --- فألفته ملهوفَ الجوانحِ طاويا
بأوجع منِّي يوم شدُّوا حمولَهم --- و نادى منادي البين أن لا تلاقيا

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 01:46 AM
قال أبو تمام :

في الشام أهلي و بغدادُ الهوى و أنا --- بالرقمتين و بالفسطاطِ جيراني
و ما أظن النوى ترضى بما صنعَت --- حتى تبلغني أقصى خراسانِ

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 01:47 AM
و قال بعضهم :

الله يعلم أنني كمدُ --- لا أستطيعُ أبث ما أجدُ
روحان لي : روح تضمنها --- بلدٌ و أخرى حازها بلدُ
و إذا المقيمة ليس ينفعُها --- صبرٌ و ليس يضرها جلدُ
و أظن غائبتي كشاهدتي --- بمكانها تجدُ الذي أجدُ

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 01:48 AM
و قال أيضاً :

لما أناخوا قبيل الصبح عيسهم --- و رحّلوها و سارت بالهوى الإبلُ
و قلَّبَت من خلال السجفِ ناظرَها --- ترنو إلي و دمـعُ العين منهملُ
فودَّعَت ببنانٍ عِقــدُها عَنَمٌ --- ناديتُ لا حَمَـلت رجلاك يا جملُ
ويْلي من لبين ماذا حل بي و بها --- يا نازح الدار حـل البينُ و ارتحلوا
إني على العهد لم أنقُض مودَّتهم --- فليت شِعري و طال العهدُ ما فعلوا

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 01:50 AM
قال أبو دهبل الجُمحي :

و يوم وقفنا للوداع و كلنا --- يعدُّ مُطيعَ الشوق من كان أحزما
فصرتُ بقلبٍ لا يُعنَّف في الهوى --- و عينٍ متى استمطرتُها مطرت دما

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 01:53 AM
قال البغدادي :

قالت و قد نالها للبين أوجعُهُ --- و البينُ صعبٌ على الأحبابِ موقعُهُ
اجعل يديك على قلبي فقد ضعُفَت --- قواه عن حمل ما فيه و أضلعُهُ
و اعطف عليَّ المطايا فعسى --- مَن شتَّ شملَ الهوى بالبينِ يجمعُهُ
كأننا يوم بِنَّا حسرةً و أسى --- غريقُ بحرٍ يرى الشاطيْ فيُمنعُهُ

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 01:55 AM
قال ابن البديري :

و لم أستطع يوم النوى ردَّ عَبرةٍ --- و قلبي أسىً من حرِّها يتقطعُ
فقال خليلي إذ رأى الدمع دائماً --- يفيضُ دماً من مُقلتي ليس يُدفعُ
لئن كان هذا الدمع يجري صبابةٍ --- على غير ليلى فهو دمعٌ مضيَعُ

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 01:59 AM
أما روائع أبي الطيب المتنبي في الفراق ،
فقد قال :

حشاشةُ نفسٍ ودَّعت يوم ودَّعوا --- فلمْ أدرِ أيَ الظاعنَين أشيِّعُ
أشاروا بتسليمٍ فجُدنا بأنفسٍ --- تسيلُ من الآماقِ و السِمُ أدمعُ
حشاي على جمْرٍ ذكيٍّ من الهوى --- و عيناي في روضٍ من الحُسنِ ترتعُ
و لو حُمِّلت صُمُّ الجبالِ الذي بنا --- غداةِ افترقنا أوشكت أن تتصدَّعُ
بما بين جنبيَّ التي خاض طيفُها --- إليَّ الدياجي و الخليُّون هُجَّعُ

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 02:05 AM
و قال :

إني لأجبُنُ من فراقِ أحبتي --- و تُحِسّ نفسي بالحِمامِ فتشجعُ
و يزيدُني غضبُ الأعادي قوةً --- و يُلمّ بي عتبُ الصديق فأجزعُ

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 02:06 AM
و قال :

حاشى الرقيبَ فخانته ضمائرهُ --- و غَيَّضَ الدمعَ فانهلَّت بوادرهُ
و كاتمُ الحبِّ يوم البينِ منهتكٌ --- و صاحبُ الدمع لا تخفى سرائرهُ

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 02:07 AM
و قال :

و لنا عادةُ الجميل من الصبرِِ --- لو أنَّا سوى نواكَ نسامُ

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 02:08 AM
و قال :

فإن نهاري ليلةٌ مدلهمَّةٌ --- على مقلةٍ من بعدكم في غياهبِ
بعيدةِ ما بين الجفون كأنما --- عقدتم أعالي كل جَفنٍ بحاجبٍ

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 02:09 AM
و قال :

قد علَّم البيينُ منَّا البينَ أجفانا --- تدمَى و ألَّفَ في ذا القلبِ نيرانا

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 02:10 AM
و قال :

أركائب الأحبابِ إن الأدمُعا --- تطسُ الخدودَ كما تطِسن اليرمَعَا
فاعرفن من حملت عليكن النوى --- و امشين هوناً في الأزمَّةِ خُضَّعا
قد كان يمنعني الحياءُ من البكا --- فالآن يمنعُه البكا أن يَمنَعا

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 02:11 AM
و قال :

إن كنتِ ظاعنةً فإن مدامعي --- تكفي مزاودَكم و تُروي العيسا

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 02:12 AM
و قال :

هو البين حتى ما تأنَّى الحزائقُ --- و يا قلب حتى أنت ممن أفارق
وقفنا و مما زاد بثاً وقوفُنا --- فريقَي هوى منَّا مشوقٌ و شائقُ

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 02:13 AM
و قال :

فواحسرتا ما أمرَّ الفراق --- و أعلق نيرانَه بالكُبُودِ

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 02:14 AM
و قال :

أحيا و أيسرُ ما قاسيتُ ما قتلا --- و البينُ جارَ على ضعفي و ما عدلا

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 02:15 AM
و قال :

فجُد لي بقلبٍ إن رحلتَ فإنني --- مخلِّفٌ قلبي عند من فضلُهُ عندي

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 02:16 AM
و قال :

و إني عنك بعد غدٍ لغادٍ --- و قلبي من فِنائك غيرُ غادي

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 02:17 AM
وقال :


و لم أرَ كالألحاظِ يومَ رحيلهم --- بعَثنَ بكلِّ القتل من كل مُشفقِ
أدرنَ عيــوناً حائراتٍ كأنها --- مركبةٌ أحــداقها فوق زئبقِ
عشيةَ يعدونا عن النظرِ البـكا --- و عن لذة التوديع خوف التفرقِ

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 02:18 AM
و قال :

أجاب دمعي و ما الداعي سوى طللِ --- دعا فلبَّاه قبل الركب و الإبلِ
ظلِلتُ بين أصيحـابي أُكفــكِفه --- و ظلَّ يسفحُ بين العُذرِ و العَذَلِ
أشكو النوى و لهم من عَبرتي عجَبٌ --- كذاك كنتُ و ما أشكو سوى الكِلَلِ
و ما صــبابةُ مشتــاقٍ على أمـلٍ --- من اللقاءِ كمشــتاقٍ بلا أمــلِ

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 02:20 AM
و قال :

عيدٌ بأيةِ حالٍ عُدتَ يا عيدُ --- بما مضى أم بأمرٍ فيك تجديدُ
أما الأحبةُ فالبيداءُ دونهمُ --- فليت دونكَ بيدٌ دونها بيدُ

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 02:21 AM
و قال :

أبلى الهوى أسفًا يوم النوى بدني --- و فرق الهجرُ بين الجفنِ و الوسنِ

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 02:21 AM
و قال :

فيا شوقِ ما أبقى و يا لي من النَّوى --- و يا دمعِ ما أجرى و يا قلبِ ما أصبى
لقد لعب البينُ المشتُّ بها و بي --- و زودني في السيرِ ما زوّد الضَبَّا

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 02:23 AM
و قال :

بأبي من وددتهُ فافترقنا --- و قضى اللهُ بعد ذاك اجتماعا
فافترقنا حولاً و لمَّا التقينا --- كان تسليمُهُ عليَّ وداعا

أبو عبد الله بن عادل
14-04-11, 02:23 AM
و قال :

قد كنتَ تهزأ بالفِراقِِ مجانةً --- و تجرُّ ذيلَيْ شرةٍ و عُرامِ
ليس القبابُ على الرِّكابِ و إنما --- هن الحياة ترحلت بسلامِ
متلاحظين نسُحُّ ماءَ شــؤوننا --- حذراً من الرُقباءِ في الآكامِ
أرواحُنا انهملت و عشنا بعدها --- من بعد ما قطرت على الأقدامِ

جهاد حِلِّسْ
20-04-11, 06:34 PM
جميلٌ ما سطرت أخي المبارك ، جزاك الله خيراً

جهاد حِلِّسْ
20-04-11, 06:36 PM
( نفسي الفداء لأنس كنت أعهده ... وطيب عيش تقضى كله كرم )
( وجيرة كان لي إلف بوصلهم ... والأنس أفضل ما بالوصل يغتنم )
( بالشام خلفتهم ثم انصرفت إلى ... سواهم فاعتراني بعدهم ألم )
( كانوا نعيم فؤادي والحياة له ... والآن كل وجود بعدهم عدم )

جهاد حِلِّسْ
20-04-11, 06:37 PM
( منازل سلمى إن خلت فلطالما ... بها عمرت في القلب مني منازل )
( رسائل شوقي كل يوم تزورها ... وما ضيعت عند الكرام الرسائل )

حنفى شعبان
20-04-11, 08:47 PM
أدميتم قلوبنا فيا لوعة الفراق ابلعى ماءك ويا سماء الوصل أقلعى

ابو زينب البغدادي
20-04-11, 10:19 PM
ذهب الذي كان له منزلة في القلب وقد ترك بعده في القلب منازل

ابو زينب البغدادي
20-04-11, 10:21 PM
وصله غذاء الروح ومافيها والحشا وفراقه هم كانه صيب وابل

عبد الله العباد
21-04-11, 11:15 AM
يقول محمد بن ابنو الحسني الشنقيطي في مطلع قصيدة له يمدح بها عبد الله بن الشيخ سيدي الأبيري الشنقيطي

أبرق ما لمحت له ائتلاقا==== أم الحسناء نقبت الرواقا
فإن يك بارقا فلقد شجانى==== وحَمَّلني غراما لن يطاقا
وإن يكن ( البتولَ ) فإن عندي====لها ولمن يجاورها اشتياقا
كلفت بها وأوقد فى فؤادي====تشوُّقها اضطراما واحتراقا
أبيت إذا لمحت وميض برق====أراقبه اشتجارا وارتفاقا
وأنتشق النسيم هوىً إذا ما====أتى من نحو بلدتها انتشاقا
وأعترض الرفاق إذا تبدت====لأسأل عن مظنتها الرفاقا
سقيتك يا ( بتول ) لبابَ ودي====وأصدقَه اصطباحا واغتباقا
وقد فارقتني وأرقت دمعي====أما تَرَيِنَّ مدمعيَ المراقا ؟!
أما تأوين لي ؟ فلقد سقاني====غرامك كأسَ لوعته دهاقا
فراقك ماشعرتُ به إلى أن====دعا الداعون : أزمعتِ الفراقا !
فجئت مودِّعا فصددت عني====صدودا شق بي ألماً وشاقا
وقلتِ أما أفقتَ َ؟ فقلتُ كلا !====أيصدق ذو المحبة إن أفاقا ؟!!
ولحتِ وفحتِ فى قمر ومسك====فلاقى القلب أصعب ما يلاقى
كأنك ظبية عينا وجيدا====ولست بظبية كفلا وساقا
فقلتُ لأعذر الواشين لما====حدا الحادي المغِذُّ بك النياقا
ولم أسطع وداعا غير وَمْءٍ====بطرفٍ قد رميتُ به استراقا
ألِكْ - ولك الذى ترجوه مني====جزاء لاصطناعك لي وفاقا
إلى حضرات (عبد الله) منى====سلاما رق شنشنة وراقا
وفاق المسك والجاديَّ عَرفاً====وفاق الخمر صافية مذاقا

إلى آخر القصيدة

أبو محمد السيباني
21-04-11, 07:02 PM
سليتمونا بفراق أحبتنا

وفقكم الله

الشريف عبدالله الجودي
22-04-11, 06:45 AM
بارك الله فيكم ...

جهاد حِلِّسْ
27-04-11, 06:25 AM
جزاكم الله خيراً جميعا

جهاد حِلِّسْ
27-04-11, 06:27 AM
لئن غبت عن عيني وشط بك النوى ... فأنت بقلبي حاضرٌ وقريبُ
أراك بعين الوهم في مضمر الحشا ... و ليس على عين الفؤاد رقيبُ
خيالك في وهمي وذكرك في فمي ... و مثواك في قلبي فأين تغيبُ؟

جهاد حِلِّسْ
27-04-11, 06:28 AM
يا منْ رضيتُ من الخلقِ الكثيرِ به ... أنتَ القريبُ، على بعدٍ من الدارِ

جهاد حِلِّسْ
27-04-11, 06:30 AM
وأقربُ ما يكونُ هواكَ مني ... إذا ما غابَ شخصكُ عن عياني
كأنكَ قد ختمتَ على ضميري ... فغيركُ لا يمرُّ على لساني

جهاد حِلِّسْ
28-04-11, 01:34 PM
( أهلاً بمعتلِّ النَّسيم ومرحبا ** وَمُذكّرِي عَهْدَ الصَّبابةِ والصِّبَا )
( حملَ التَّحيّة من أهيل المنحنى ** وأبان عنهم بالمقال وأعربا )
( فعرفتُ عرفهمُ به لكنَّني ** أَنْكَرْتُ صَبْراً عَنْ عُهُودي نَكَّبَا )
( يا عاذلي كن عاذري في حبِّهم ** لم ألق للسّلوان عنهمْ مَذْهَبا )
( لا تَلْحُ فِيهِمْ بَعْدَمَا أَلِفَ الضَّنَى ** يجدُ الغرام بهم لذيذاً طيبا )
( غَبْتُمْ وأَنْتُمْ حَاضِرُونَ بِمُهْجَتي ** فبمهجتي أفدي الحضور الغيَّبا )

جهاد حِلِّسْ
28-04-11, 01:59 PM
إِن الوَداعَ من الأحبابِ نافلةٌ ... للظاعنينَ إِذا ما يَمَّموا بلدا
ولسْتُ أَدري إِذا شَطَّ المزارُ غداً ... هل تجمعُ الدارُ أم لا تلتقي أبدا

جهاد حِلِّسْ
28-04-11, 01:59 PM
لا بُدَّ من فَقْدٍ ومن فاقدِ ... هيهاتَ ما في الناسِ من خالدِ
كن المُعَزِّي لا المُعَزَّى به ... إِن كانَ لا بدَّ من ا لواحدِ
وكم يَمْضي الفراقُ بلا لقاءٍ ... وَلكن لا لِقاءَ بلا فراقِ

جهاد حِلِّسْ
28-04-11, 02:01 PM
( أواه من ألم الفراق لأنه ** داء جسيم يا له من داء )
( لم يشفه إلا اللقاء ولم يزل ** يخفيه خوف شماتة الأعداء )

جهاد حِلِّسْ
28-04-11, 02:02 PM
- ولقد لَقِيتُ الحادثاتِ فما جرى ... دمعي كما أجراه يومُ فراقِ
- وَعَرَفْتُ أيامَ السرور فلم أجدْ ... كرجوعِ مُشْتاقٍ إِلى مُشْتاقِ

جهاد حِلِّسْ
28-04-11, 02:03 PM
لا تركنن إلى الفرا ... ق فإنه مر المذاق
والشمس عند غروبها ... تصفر من ألم الفراق

جهاد حِلِّسْ
28-04-11, 02:04 PM
( دعوا المشتاق تذرف مقلتاه ... لما في القلب من ألم الفراق )
( أصابته النوى عقبى صدود ... ففر من الوهيج الى احتراق )
( وكانت عينه تذري بماء ... فعادت ترتوي بدم مراق )

جهاد حِلِّسْ
28-04-11, 02:05 PM
كَبِدي مِنَ الزَفَراتِ صَدَّعَها الأَسى ... وحَشايَ مِنْ أَلَمِ الفِراقِ سَقيمُ

جهاد حِلِّسْ
14-05-11, 11:10 PM
أنا غائبٌ والقلب عندك حاضرٌ ... سافرت عنك وما الفؤاد مسافر

جهاد حِلِّسْ
14-05-11, 11:11 PM
فجد لي بقلبٍ إن رحلت فإنني ... أخلف قلبي عند من فضله عندي
ولو فارقت جسمي إليك حياته ... لقلت أصابت غير مذمومة العهد

محمد مشعل العتيبي
24-06-11, 09:50 AM
موضوع رائع جدا
شكر الله للإخوة جميعا وأخص الشيخ جهاد حلس

حسن علي ابراهيم
26-06-11, 09:59 PM
ودعت قلبي حين جآء نعيه .... فتقاعدي ياعين بي او انجدي
لكن لنا عن كل خل سلوة ..... بمصاب سيدنا النبي محمد

حسن علي ابراهيم
26-06-11, 10:05 PM
وإن من احسن ماقرات أيضا في فراق الاحبة قول التهامي :
أشكو بعادك لي وأنت بموضع .... لولا الردى لسمعت فيه سراري
والشرق نحو الغرب اقرب شقة .... من بعد تلك الخمسة الاشبار
هيهات قد علقتك اشراك الردى.... واعتاق عمرك قاطع الاعمار

حسن علي ابراهيم
26-06-11, 10:07 PM
والشكول موصول لمن فتح هذه النافذة الرائعة الرائدة ؟؟؟

عبد المؤمن ايمن
26-06-11, 10:39 PM
فو الله ما فا رقتكم قاليا لكم *ولكن ما يقضى فسوف يكون

إبن سويدات الحاجي
28-06-11, 02:04 AM
الله الله

موضوع رائق سلمت أناملكم


يقول العلامة عبد الله ولد سيدي محمود الحاجي عن موضع يسمى " أتفيتنات " :



حبذا أربـُـعٌ لدى اتفيتنات ِ *** بعد لأي ٍ عرفتُـها مقفرات ِ

ظلتُ أذرو الدموع َ فيها وقلّت *** لربوع ٍ عرفتُها عبراتي

وخشيتُ إحتراق الأربُع ِ لولا *** ديمُ الدمع ِ من لظى زفراتي

فعلى الأربُع ِ المحيلة ِ مني *** وعلى الحيِّ أطيب التحيات ِ

إبن سويدات الحاجي
28-06-11, 02:06 AM
وقال أيضاً :

قد توالت زفراتـي***واسبطرت عبراتي

حين ابصرت ربوعا***بتـلاع الفيتـنـات

وتذكـرت سميـرا***عند تلك السَّمُـرات