المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أخيرا أوقفوا الحلفاوي !!


حسين بن محمد
29-09-09, 08:52 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بسم الله الرحمن الرحيم


بلا مقدمة ..

هو محمود سلمان الحلفاوي .. اشتهر بالقراءة في مصر .

أول ما سمعت عنه كان مذ فترة حين اتصل أخ بقناة الرحمة على برنامج ( أحكام التجويد ) يسأل الشيخ : هل قراءة ( مَلِكِ الرحيم ) صحيحة ؟
فبدا الشيخ منكرا ولم يفهم سؤاله ، فاستوضح منه ، كأنه لأول مرة يسمعها - وكذا أنا وقد ظننت المتصل واهما - ، فأكدها المتصل على مسمعه ..
ثم أجابه بأنها لا تصح ، وبعد ذلك بأيام اتصل آخر وسأل نفس السؤال على نفس البرنامج ، فسأله الشيخ : أين سمعتها ؟ فقال سمعتها على ( الموبايل ) لشيخ اسمه محمود الحلفاوي ، فأجابه الشيخ بأنها لا تصح .

المهم .. بحثت عن تلاوة لسورة الفاتحة بصوت هذا الرجل ، فوجدت العجب العجيب ، إذ سمعته يتلاعب بالقرآن في جرأة غير معهودة في عصرنا حتى من قِبل من غرق في حفلات الطرب هذي منهم . ووجدته يأتي بأوجه للقراءة لم أجدها في قراءة مقبولة كانت أو شاذة ؛ كقوله في الفاتحة ( أرِنا الصراط المستقيم ) !! وكذا وقفاته ووصلاته العجيبة بما ينم عن جهل فاضح [ تجد القراءة هنا (http://www.qquran.com/forum/showthread.php?t=27288) ] .
وغير ذلك من بدع اشترك فيها وأمثاله من قراء المحافل ، كحضور هذي الجموع من جهال المتصوفة أصحاب الأصوات المتعالية بلا أدب حال التلاوة ينتظرهم حتى يكمل فرِحا سعيدا بتقديسهم إياه وسماعهم مغناه ! .. نسأل الله السلامة .

وكنت أظنه مغمورا ، إلى أن علمت شهرته وتناقل الناس ( نغماته ! ) على أجهزة الاتصال ، وقد شاهدت له ( حفلات ! ) حضرها ألوف من الناس يصعب حصرهم ، في مصرنا الحبيبة وخارجها .

وتساءلت وقتها .. أين الأزهر والأوقاف ومشيخة المقارئ والنقابة ؟ وأين الناس من هذي المهزلة والاستهتار والاستهزاء والتهكم بكتاب ربنا ؟!!
كيف سمحوا لهذا وأمثاله أن يعيثوا في القرآن لعبا على ملأ من جموع مؤلفة من الناس ؟! [ وقد تذكرت موضوع الشيخ عنتر (http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=156627) - رحمه الله - ] .

والحمد لله ، فقد سعدت أمس لما علمت بصدور قرار بفصله من نقابة القراء ، ومنعه من القراءة من قبل لجنة القراء - إن صح الخبر - ، نسأل الله إنفاذه [ انظر هنا (http://alminshawy.com/vb/thread10913.html) ]
وكم انتظرت موقفا تجاه هذا الرجل من الغيورين على كتاب الله ، وكم أعتصرت غيظا على ترك أمثال هؤلاء !

أسأل الله أن يتوب علينا وعليه ، وأن يجعل القرار هذا عبرة له ولغيره . وأذكر من نفيس كلام الذهبي ( في زغل العلم / 27 ) :

" وآخر منهم - أي من القراء - إن حضر في ختمة أو تلا في محراب جعل ديدنه إحضار غرائب الوجوه والسكت ، والتهوع بالتسهيل ، وأتى بكل خلاف ونادى على نفسه :
أنا أبو فلان فاعرفوني ! فإني عارف بالسبع !
إيش يُعمل بك ؟! لا صبحك الله بخير !! إنك حجر منجنيق ورصاص على الأفئدة !! " .


ولعل أكثر من فُتنوا بهذي التلاوات ممن لا يعرفون أدب القراءة ولا أوجهها ، ولا يفهمون من القرآن - أو لا يعنيهم منه - إلا الطرب والمغنى والمزامير !!

هل هكذا فعل رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أو أحد سلفنا الصالح ؟؟؟؟ نسأل الله العفو والعافية .

والله المستعان .

عبدالرحمن المشد
29-09-09, 11:45 AM
حسبنا الله ونعم الوكيل

المتولى
29-09-09, 06:32 PM
الحمد لله الذى حفظ كتابه

جزاكم الله خيرا اخى الفاضل

أبو إلياس السلفي
30-09-09, 08:07 AM
الحمد لله ان تم وقفه
فلحسن صوته فتن به الكثير

عبد الجميل بن عمر العزاوي
30-09-09, 06:13 PM
لا رده الله

أبو الهمام البرقاوي
30-09-09, 07:42 PM
إنا لله وإنا إليه راجعون

أبومالك المصرى
05-11-09, 10:44 PM
لا حول ولاقوة إلا بالله

حسين بن محمد
07-11-09, 05:31 AM
قال أبو عبيد القاسم بن سلام - رحمه الله - :
... " حدثنا يزيد ، عن شريك ، عن أبي اليقظان عثمان بن عُمَيْر ، عن زاذان أبي عمر ، عن عُلَيم قال :
... كنا على سطح ، ومعنا رجل من أصحاب النبي صصص - قال يزيد : لا أعلمه إلا قال : عَبْس الغفاريّ - فرأى الناس يَخرجون في الطاعون ، فقال : ما لهؤلاء ؟ قالوا : يفرّون من الطاعون . فقال : يا طاعون خذني . فقالوا : أتتمنى الموت وقد سمعت رسول الله صصص يقول ( لا يتمنيّن أحدُكم الموتَ ) ؟! فقال : إني أبادر خصالا سمعت رسول الله صصص يتخوفهن على أمته ؛ بيع الحكم ، والاستخفاف بالدم ، وقطيعة الرحم ، وقوما يتخذون القرآن مزامير ، يقدِّمون أحدَهم ليس بأفقههم ولا أفضلهم ، إلا ليغنيّهم به غناءً . وذكر خلّتين أخريين .
... وحدثنا يعقوب بن إبراهيم ، عن ليث بن أبي سُلَيم ، عن عثمان بن عُمَير ، عن زاذان ، عن عابس الغفاري ، عن النبي صصص بمثل ذلك أو نحوه . "
[ أبو عبيد : فضائل القرآن / 166 ، بتحقيق مروان العطية ومحسن خرابة . قال الشيخ أبو إسحق الحويني في تعليقه على ( فضائل القرآن ) لابن كثير / 196 : " حديث حسن أو صحيح كما حققته في ( التسلية ) " ] .

عادل عبد
07-01-16, 04:57 PM
لقد سمعت التلاوة وفيها استعرض استعراضا يخل بآداب تلاوة القرآن الكريم

رضا محمود حسين
08-01-16, 07:26 PM
نتوجه لنقابة القراء الاهتمام بهذه الامور التى على شاكلة هذا الموضوع فهناك عجب العجاب من القراء الا من رحم ربى بشتى المراكز والمحافظات اين الاشراف والرقابة

محمد جلال المجتبى
14-01-16, 05:58 PM
حسبنا الله ونعم الوكيل

أبو ذر عبد الله السلفي
17-01-16, 12:59 AM
لا إله إلا الله