المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فوائد ( 1 ) الموقف ممن أساء العبارة مع الصحابة وغيرهم !


إحسـان العتيـبي
31-05-02, 08:18 AM
عن عبد الله بن هشام قال : كنَّا مع النَّبي صلَّى الله عليه وسلم وهو آخذٌ بيد عمر بن الخطاب فقال له عمر : يا رسول الله لأَنْتَ أحبُّ إليَّ مِن كلِّ شيءٍ إلا مِن نفسي ، فقال النَّبي صلَّى الله عليه وسلم : لا والذي نفسي بيده حتى أكون أحبَّ إليك من نفسك ، فقال له عمر : فإنه الآن والله لأنتَ أحبُّ إليَّ مِن نفسي ، فقال النَّبي صلَّى الله عليه وسلم : الآن يا عمر .
رواه البخاري ( 6257 ) .

قال الحافظ ابن حجر العسقلاني :

وأما تقرير بعض الشرَّاح : ( الآن صار إيمانك معتدّاً به إذ المرء لا يعتد بإيمانه حتى يقتضي عقله ترجيح جانب الرسول ) ! : ففيه سوء أدب في العبارة ! وما أكثر ما يقع مثل هذا في كلام الكبار ! عند عدم التأمل والتحرز لاستغراق الفكر في المعنى الأصلي ، فلا ينبغي التشديد في الإنكار على من وقع ذلك منه ، بل يكتفي بالإشارة إلى الرد والتحذير من الاغترار به لئلا يقع المنكر في نحو ما أنكره !! .

" فتح الباري " ( 11 / 528 ) .

هيثم حمدان
31-05-02, 03:51 PM
أحسن الله إليك.

تُرى من هم أولئك الشرّاح الذين عناهم الحافظ؟