المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : بيان ضعف حديث "لِيْنُوا لِمَنْ تُعَلِّمُونَ وَلِمَنْ تَتَعَلَّمُونَ مِنْه".


أسامة خيرالدين
28-03-13, 06:20 AM
عن أبي هريرة ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : « اطلبوا العلم ، واطلبوا مع العلم السكينة والحلم ، لينوا لمن تعلمون ، ولمن تعلمون منه ، ولا تكونوا من جبابرة العلماء ، فيغلب علمكم جهلكم ».

ضعيف
أخرجه الطبراني في «الأوسط»(6184)، والخطيب في «الجامع»(816) كلاهما من طريق عباد بن كثير عن أبي الزناد، عن الأعرج، عن أبي هريرة مرفوعًا. وأخرجه ابن عدي في «الكامل»(4/335)، والخطيب في «الفقيه والمتفقه»(893) كلاهما أيضا من طريق عباد بن كثير، حدثني العلاء بن عبد الرحمن، عن أبيه، عن أبي هريرة مرفوعًا. وعباد بن كثير هو الثقفي البصري متروك، قال أحمد: روى أحاديث كذب. وقال ابن عدي ولعباد بن كثير غير ما ذكرت من الحديث ومقدار ما أمليت منه عامته مما لا يتابع عليه. وقال العراقي في «تخريج الإحياء»(7/172) وحديث أبي هريرة هذا أخرجه ابن السني في «رياضة المتعلمين» بسند ضعيف. وله شاهد مرفوع وآخر موقوف:
فأما المرفوع: فأخرجه ابن عبد البر في «جامع بيان العلم وفضله»(583) من طريق عبد المنعم بن بشير عن عبد الرحمن بن زيد بن أسلم، عن أبيه، عن عطاء بن يسار، عن أبي سعيد الخدري مرفوعًا به. وعبد الرحمن بن زيد بن أسلم القرشى ضعيف وعنه عبد المنعم بن بشير اتهمه ابن معين، وقال ابن حبان: منكر الحديث جدا لا يجوز الاحتجاج به.
وأما عن عمر موقوفًا عليه، فأخرجه وكيع في «الزهد»(269)، وعنه أحمد في «الزهد»(1/120) من طريق العلاء بن عبد الكريم، حدثنا أشياخنا قال: قال عمر به موقوفًا. وفيه جهالة.
وأخرجه الآجري في «أخلاق حملة القرآن» (48) من طريق عمرو بن عامر البجلي قال: قال عمر به موقوفًا. والبجلي مقبول ولم يدرك عمر.
وأخرجه ابن عبد البر في «جامع بيان العلم»(632)، والبيهقي في «الشعب»(1789) كلاهما من طريق يونس بن يزيد، عن عمران بن مسلم: أن عمر قال به. وفيه انقطاع بين عمران بن مسلم وعمر.

وأخرجه الخطيب في «الجامع»(42) عن العلاء بن المسيب، عن أبيه، قال: قال عمر به. والمسيب والد العلاء قال ابن معين: لم يسمع من أحد من أصحاب النبى صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إلا من البراء بن عازب، وأبى إياس عامر بن عبدة.

أبو عبدالله طارق بن عبدالله
28-03-13, 01:17 PM
ومن حديث عبدالله بن عمر في الأمالي الشجرية (1/ 54، بترقيم الشاملة آليا) " وبه " قال حدثنا السيد الإمام الأجل المرشد بالله أبو الحسين يحيى بن الموفق بالله أبي عبد الله الحسني رحمهما الله في يوم الخميس الحادي والعشرين من جمادى الأولى. قال أخبرنا إبراهيم بن طلحة بن إبراهيم بن غسان. قال حدثنا أبو بكر أحمد بن محمد الأسفاطي، قال حدثنا محمد بن هارون بن مجمع، قال حدثنا إسحاق بن إبراهيم إمام مسجد طلق - يعني باستراباذ، قال حدثنا سعدويه بن سعد الجرجاني، عن عبد العزيز بن أبي رواد عن نافع عن ابن عمر عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال: " تعلموا العلم وتعلموا للعلم السكينة والحلم، وتواضعوا لمن تعلمون منه، وليتواضع لكم من علمتم، ولا تكونوا من جبابرة العلماء فلا يقوم علمكم بجهلكم " .
واسناده من سعدويه إلى ابن عمر ثقات.

أسامة خيرالدين
28-03-13, 03:25 PM
جزاك الله خيرا ورفع قدرك لاهتمامك لكن في سنده سعدويه بن سعد الجرجاني واسمه سعد بن سعيد الجرجاني يعرف بسعدويه له أحاديث لا يتابع عليها. وقال البخاري: لا يصح حديثه - يعنى: أشراف أمتي حملة القرآن. انظر ميزان الاعتدال (2/121).

أبو عبدالله طارق بن عبدالله
28-03-13, 04:05 PM
بارك الله فيك فقد ظننته سعيد بن سليمان الضبى أبو عثمان الواسطى البزاز الملقب بسعدويه الذي أخرج له الجماعة.

أسامة خيرالدين
29-03-13, 01:40 PM
جزاك الله خيرا أخانا وشكرا لمتابعاتك معنا