المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : استفسار عن بعض المراجع ..


طالبة مُجدّة
13-10-13, 03:11 AM
السلام عليكم ورحمة الله وربركاته

كُلفت بحل هذة الاسئلة ولكن لا أدري من أي مصدر سأجد الجواب الصحيح لأنني أجد اختلاف فيها كثيراً بالنت ..

1. الفرق بين التعريف اللغوي والتعريف الاصطلاحي والتعريف الشرعي ؟
2. هل هناك فرق بين الإيجاب والواجب والوجوب ؟
3. ماالخلاف بين العلماء في اشتراط العزم في الواجب الموسع ؟
4. هل للعبد ان يتكلف المشقه حتى يصل الى الثواب ؟
5.الزيادة على اقل الواجب . ماهو حكمها ؟
6.هل المندوب مأمور به حقيقة أو مجازاً ؟


أريد مصادر لهذه الاسئلة جزاكم الله خيراً ..

طالبة مُجدّة
16-10-13, 12:33 AM
أرجوا المُساعدة وجزاكم الله خير الجزاء

محمد بن علي كمام
16-10-13, 05:43 PM
عليك بالنظر في كتب الأصول أختنا , كالروضة و المستصفى و المذكرة و غير ذلك .

و لولا أنك كلفت بالبحث لأجبنا .

خلدون الجزائري
16-10-13, 09:17 PM
وعليكم السلام ورحمة الله
1. الفرق بين التعريف اللغوي والتعريف الاصطلاحي والتعريف الشرعي ؟..
لا يحضرني الآن مراجع بعينها ولكن يمكن أن يبحث في كتب المنطق عند تعريفهم للحد
2. هل هناك فرق بين الإيجاب والواجب والوجوب ؟
يراجع مثلا كتاب فتح الودود شرح مراقي السعود عند قول الناظم:
ثُمَّ الخِطابُ الـمُقْتَضي لِلْفِعْـلِ ننن جَزْماً فإيجابٌ لَدَى ذي النَّقْـلِ
فقد شرحه الشيخ الولاتي بما محصله أن الإيجاب هو خطاب الشارع المقتضي للفعل اقتضاء جازما، ومُتعلَّق هذا الخطاب وهو فعل المكلف يسمى واجبا.
4. هل للعبد ان يتكلف المشقه حتى يصل الى الثواب ؟
يراجع مثلا الموافقات للشاطبي الكتاب الثاني "المقاصد"، النوع الثالث: مقاصد وضع الشريعة للتكليف، يوجد فصل للمسألة السابعة بدأه بما يلي: "ويترتب على هذا أصل آخر: وهو أن المشقة ليس للمكلف أن يقصدها في التكليف نظرا إلى عظم أجرها، وله أن يقصد العمل الذي يعظم أجره لعظم مشقته من حيث هو عمل ..." ينظر تتمته ج2ص110 (طبعة التوفيقية)
6.هل المندوب مأمور به حقيقة أو مجازاً ؟
يراجع مثلا كتاب نيل السول وحصول المأمول في شرح مرتقى الوصول عند قول الناظم:
والنَّدبُ مأمورٌ بـه للأكثــرِ ننن ...
فقد ذكر الشارح الولاتي الخلاف في مسألة المندوب هل هو مأمور به حقيقة أو مجازا؟؛ فينظر هناك.
لكن يبدو لي أن هذه المسألة حررها الشاطبي تحريرا يشفي الغليل بطريقة أخرى (مقاصدية) وصورة أوضح في موافقاته الكتاب الأول في مبحث المندوب عندما قال إن المندوب غير مقصود للشارع أي غير مقصود قصدا أوليا، يعني مقصود بالقصد الثاني فقط، أي يعامل كتبع ووسيلة وخادم للواجب، وهذا في رأيي أفضل وأسهل وأقرب للفهم من طرح مسألة المندوب بين كونه مأمورا به حقيقة أو مجازا.

أبو عبدالله محمود الأسواني
17-10-13, 10:14 PM
التعريف اللغوي للكلمة اي استعمال العرب لتلك الكلمة مثل كلمة الصلاة استعمالها العرب بمعني الدعاء (هذا ما تعارف عليه العرب للكلمة )


التعريف الاصطلاحي هو معني هذه الكلمة عند اهل الصنعة اوعلم معين مثل الصلاة عند الفقهاء تعني الأقوال والأفعال مفتتحة بالتكبير مختتمة بالتسليم


مثال آخر
التعريف: كلمة " نحو " تطلق في اللغة العربية(التعريف اللغوي) على عدَّة معان: منها الْجِهَةُ، تقول ذَهَبْتُ نَحْوَ فلاَنٍ، أي: جِهَتَهُ. ومنها الشّبْهُ والمِثْلُ، تقول : مُحَمَّدٌ نَحْوُ عليّ، أي: شِبْهُهُ وَمِثْلُهُ.

وتطلق كلمة " نحو " في(التعريف الاصطلاحي) اصطلاح العلماء( النحويين( أهل الصنعة) ) على: العلم بالقواعد التي يُعْرَف بها أحكامُ أوَاخِرِ الكلمات العربية في حال تركيبها، من الإعراب والبناء وما يتبع ذلك. - See more at: http://www.imanway.com/vb/showthread.php?t=7324#sthash.TxYFGc7e.dpuf