المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حكم رقية الحيوان والجماد


أبو عبدالله النجدي
14-09-02, 09:21 PM
حكم رقية الحيوان والجماد

لا إشكال في مشروعية رقية الإنسان المصاب بأذى ، ولكن ما حكم رقية الدابة ـ إذا مرضت ـ والسيارة ـ إذا تعطلت ـ ونحوها ؟

أذكر أنه سئل شيخنا العلامة الشيخ عبد العزيز بن باز ـ رحمه الله تعالى ـ عن رقية الدابة ونحوها ، فأجاب بأنه لا يحفظ شيئا في ذلك ، أو كلاما نحوه . ومعلوم أن هذا الجواب ـ عند أهل العلم ـ لا يقتضي منع ذلك العمل ، إنما قصاراه أنه لا يتذكر شيئا في الباب ساعة سئل .
ومن نظر في أحاديث الرقية وجدها عامة ، لم تقيد بجنس بني آدم ، والأصل العموم .

ولما كانت العين تصيب الإنسان والحيوان على حد سواء ، فربما أدخلت الجمل القدر ، فإن الرقية أنفع ما تكون من العين أو الحمة ، كما ورد .

وقد أمر المعجب ببستانه أن يقول " ماشاء الله ، لا قوة إلا بالله " ، حتى لا تصيبه العين .
وقد وقفت على أشياء في الباب ، تدل على المشروعية ، من ذلك حديث في الصحيح عن عبد الله بن مسعود قال كنت أرعى غنما لعقبة ابن أبي معيط فمر بي رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبو بكر فقال لي يا غلام هل من لبن فقلت نعم ولكني مؤتمن قال فهل من شاة لم ينز عليها الفحل قال فأتيته بشاة فمسح ضرعها فنزل لبن فحلبه في اناء فشرب وسقى ابا بكر ثم قال للضرع اقلص فقلص قال ثم اتيته بعد هذا فقلت يا رسول الله علمني من هذا القول فمسح رأسي وقال يرحمك الله انك عليم معلم .ا.هـ

وأذكر أثرا آخر قرأته في التمهيد لابن عبد البر ، سوف أورده لاحقا بإذن الله ...

فما رأيكم ..

الأزهري السلفي
14-09-02, 11:45 PM
الأخ الكريم ..

لم تظهر لي احتمالية تعلق حديث ابن مسعود بالموضوع .

فما وجه ذكرك له ؟

أبو عبدالله النجدي
15-09-02, 08:02 AM
الأخ الأزهري ....حفظك الله ...

في حديث ابن مسعود ـ رضي الله عنه ـ جاء بشاة ليس فيها لبن ( لم ينز عليها الفحل ) ، وقد جرت العادة أنها لا تدر اللبن مالم ينز عليها الفحل ، ومع ذلك مسح النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ على ضرعها وقال كلمات ، فدر اللبن ، وهذه هي حقيقة الرقية .

وتأمل قوله :

(قال فهل من شاة لم ينز عليها الفحل قال فأتيته بشاة فمسح ضرعها فنزل لبن فحلبه في اناء فشرب وسقى ابا بكر ثم قال للضرع اقلص فقلص قال ثم اتيته بعد هذا فقلت يا رسول الله علمني من هذا القول...) ا. هـ

عبد الله زقيل
15-09-02, 01:01 PM
ورد هذا السؤال للشيخ ابن جبرين ونـصـه :

أخـبـرنـا أحـد الـقـراء أن أحـد الأشـخـاص عـايـن سـيـارتـه فـطـلـب الـقـارئ مـن الـعـائـن أن يـتـوضـأ وبـعـد ذلـك قـام هـو بـأخـذ هـذا الـمـاء ووضـعـه فـي رديـتـر الـسـيـارة فـتـحركـت الـسـيـارة وكـأنـهـا لـم يـكـن بـهـا شـيء .

فـمـا حـكـم عـمـلـه هـذا ؟ وذلـك لأن الـذي أعـرفـه فـي الـسـنـة هـو أخـذ غـسـول الـعـائـن فـي حـالـة إصـابـتـه لـشـخـص آخـر .

الـجـواب :

لا بـأس بـذلـك فـإن الـعـيـن كـمـا تـصـيـب الـحـيـوان فـقـد تـصـيـب الـمـصـانـع والـدور والأشـجـار والـصـنـيـعـات والـسـيـارت والـوحـوش ونـحـوهـا .

وعـلاج الإصـابـة أن يـتـوضـأ الـعـائـن أو يـغـتـسـل ويـصـب مـاء وضـوئـه أو غـسـلـه أو غـسـل أحـد أعـضـائـه عـلـى الـدابـة ومـثـلـهـا عـلـى الـسـيـارة ونـحـوهـا ووضـعـه فـي الـرديـتـيـر مـفـيـد بـإذن الله فـهـذا عـلاج مـثـل هـذه الإصـابـة لـقـول الـنـبـي صلى الله عليه وسلم : " ‏وَإِذَا ‏‏ اسْتُغْسِلْتُمْ فَاغْسِلُوا " [ رواه مـسـلـم (2188) ] ، والـقـصـص والـوقـائـع فـي ذلـك مـشـهـورة ، والله أعـلـم .

الـمـصـدر : الـفـتـاوى الـذهـبـيـة فـي الـرُقـى الـشـرعـيـة ( ص 111) .

هيثم حمدان.
15-09-02, 04:52 PM
أحسن الله إليكما وبارك فيكما على هذه الفوائد.

ابن أبي ذئب
15-09-02, 10:08 PM
الموضوع برمته تنبيه لطيف .
وأذكر أن بعض الأخوة من الصالحين جربوا رقية السيارة ، بعد أن اصيبت فيما يظهر [ بعين ] فكانت علاجا ناجعا !!!

أبو عبدالله النجدي
16-09-02, 01:11 PM
قول العلامة الشيخ عبدالله ( ووضـعـه فـي الـرديـتـيـر مـفـيـد بـإذن الله )
وجيه ، جعله الله وجيها في الدارين ، وجميع الحاضرين ...

لكن يبقى أن أقول : إن هذا متوجه إذا كان العطب داخل الراديتر ، أو ما هنالك ..

أما إن كان في موضع آخر فالظاهر أن الماء يصب على موضع العطب ...والله تعالى أعلم.

أبو عبدالله النجدي
02-11-02, 11:55 PM
قلت في أول المشاركة أعلاه : ( وأذكر أثرا آخر قرأته في التمهيد لابن عبد البر ، سوف أورده لاحقا بإذن الله ... )

وقد كنت فقدت موضع النقل ، حتى أيست منه ، وبينما كنت أتصفح بعض الأنابيش والكنانيش عثرت عليه ـ بحمد الله تعالى ـ ، فهذا أوان إيراده :


أخبرنا عبد الوارث ، حدثنا قاسم ، حدثنا محمد بن عبدالسلام الخشني ، حدثنا محمد بن بشار ، حدثنا مؤزر ، حدثنا سفيان ، حدثنا حصين ، عن هلال بن يساف ، عن سحيم بن نوفل ، قال : كنا عند عبد الله نعرض المصاحف، فجاءت جارية أعرابية إلى رجل منا فقالت : إن فلانا قد لقع مهرك بعينه ، وهو يدور في فلك ، لا يأكل ولا يشرب ، ولا يبول ولا يروث ، فالتمس له راقيا ، فقال عبدالله : لا نلتمس له راقيا ، ولكن ائته فانفخ في منخره الأيمن أربعا ، وفي الأيسر ثلاثا ، وقل :" لا بأس أذهب الباس رب الناس اشف أنت الشافي لا يكشف الضر إلا أنت " ، فقام الرجل فانطلق ، فما برحنا حتى رجع ، فقال لعبدالله : فعلت الذي أمرتني به ، فما برحت حتى أكل وشرب وبال و راث )
التمهيد لابن عبدالبر ( 6/238)


ولعل أحد الأفاضل يتحفنا بدرجة الأثر .......................مشكورا مجزيا محسنا إليه

المسيطير
15-06-04, 08:48 PM
قال الشيخ الكريم / ابو عبدالله النجدي وفقه الله :

( ولعل أحد الأفاضل يتحفنا بدرجة الأثر .......................مشكورا مجزيا محسنا إليه ) .

الا هل من مجيب لشيخنا ، بعد مرور قرابة السنة والنصف على طرح الشيخ ؟.

عبدالرحمن الفقيه.
16-06-04, 07:43 AM
جزاكم الله خيرا
هذا الإسناد الذي الذي في التمهيد فيه تصحيف في إسناده فالمذكور في الإسناد (مؤزر) خطأ والصواب مؤمل كما في الاستذكار

ولعلي أنقل ماذكره ابن عبدالبر رحمه الله في الاستذكار (27/11-13)

حدثني عبد الوارث قال حدثني قاسم قال حدثني محمد بن عبد السلام قال حدثني محمد بن المثنى قال حدثني بن أبي عدي عن شعبة عن حصين عن هلال بن يساف عن سحيم بن نوفل قال كنا عند عبد الله - يعني بن مسعود - فجاءت أمه رجلا فقالت له ما يجلسك إن فلانا قد لقع فرسك لقعة فلم يأكل ولم يشرب ولم يرث منذ كذا وهو يدور كأنه في فلك فالتمس له راقيا قال عبد الله لا تلتمس له راقيا ولكن ابزق في منخره الأيمن ثلاثا وفي منخره الأيسر ثلاثا وقل بسم الله لا بأس أذهب الباس رب الناس واشف أنت الشافي أنه لا يذهب الكرب إلا أنت قال فأتاه الرجل فصنع ثم قال ما رجعت حتى أكل وشرب ومشى وراث


أخبرنا عبد الوارث قال حدثني قاسم قال حدثني محمد بن عبد السلام الخشني قال حدثني محمد بن بشار قال حدثني مؤمل قال حدثني سفيان عن حصين عن هلال بن يساف عن سحيم بن نوفل قال كنا عند عبد الله نعرض المصاحف فجاءت جارية أعرابية إلى رجل منا فقالت إن فلانا لقع مهرك بعينه وهو يدور في فلك لا يأكل ولا يشرب ولا يروث ولا يبول فالتمس له راقيا فقال عبد الله لا تلتمس له راقيا ولكن ائته فانفخ في منخره الأيمن أربعا وفي منخره الأيسر ثلاثا وقل لا بأس أذهب الباس رب الناس واشف أنت الشافي لا يكشف الضر إلا أنت فقام الرجل فانطلق فما برحنا حتى رجع فقال لعبد الله فعلت الذي أمرتني فما برحت حتى أكل وشرب وراث وبال

قال أبو عمر وذكر الحديثين الطبري عن ابن المثنى وعن ابن بشار أيضا

ففي الحديث الأول النفث
وفي الآخر مكان النفث النفخ وفيه أربعا في المنخر الأيمن وفي الأيسر ثلاثا وفي الأول ثلاثا ثلاثا) انتهى من الاستذكار.


وقد أخرجه كذلك ابن أبي شيبة في المصنف
قال :

(في الدابة يصيبها الشيء بأي شيء تعوذ به )


حدثنا إبن إدريس عن حصين عن هلال بن يساف عن سحيم بن نوفل قال بينما نحن عند عبد الله إذ جاءت وليدة أعرابية إلى سيدها ونحن نعرض مصحفا فقالت ما يحبسك وقد لفع فلان مهرك بعينه فتركه يدور في الدار كأنه في فلك قم فابتغ راقيا فقال عبد الله لا تبتغ راقيا وأنفث في منخره أربعا وفي الأيسر ثلاثا وقال لا بأس اذهب البأس رب الناس اشف أنت الشافي لا يكشف الضر إلا أنت قال فذهب ثم رجع إلينا قال فقلت ما أمرتني فما جئت حتى راث وبال وأكل

عبدالرحمن الفقيه.
16-06-04, 08:18 AM
وسحيم بن نوفل ذكره البخاري في التاريخ الكبير وسكت عنه وكذلك ذكره ابن أبي حاتم في الجرح والتعديل وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن سعد في الطبقات كانت لأبيه صحبة وكان قليل الحديث.
وفي السند السابق عند ابن عبدالبر (عن سحيم بن نوفل قال كنا عند عبد الله نعرض المصاحف) فهذا يدل على انه من القراء
والمتن مستقيم لانكارة فيه ، فلابأس بإسناده والله أعلم.

أبو عبدالله النجدي
20-06-04, 06:19 PM
جزاكم الله خيراً، وزادكم علماً وفضلاً ...

وقوله: ( لقع مهرك بعينه ): لقَعَ بالقاف: أي أصابه بالعين.

وفي لسان العرب ج8/ص321

( لقعه بعينه: عانه، يلقعه لقعاً أصابه بها ، قال أبو عبيد : لم يسمع اللقع إلا في إصابة العين وفي البعرة ، وفي حديث ابن مسعود قال رجل عنده إن فلانا لقع فرسك فهو يدور كأنه في فلك أي رماه بعينه وأصابه بها فأصابه دوار )اهـ

أبو عامر الصقر
31-01-08, 03:50 PM
بارك الله بكم جميعا، شيوخنا الكرام ...
وعلى حد معرفتي المتواضعة بالرجال أنه ليس برجال الإسناد إلى سحيم بن نوفل شيء يعيب. وسحيم بن نوفل ذكره ابن حبان في الثقات -كما أورد شيخنا عبد الرحمن أعلاه. والحصين أنكروا رواياته عن عكرمة فحسب....

ثم إن ابن عبد البر رحمة الله عليه ذكره في التمهيدا محتجا به(على حد ما أذكر)..
ثم أن البهائم والسيارة وغيره هي من مال الإنسان ويسوء حاله لترديها، فلماذا لا ترقى إذن ؟؟
والله أعلم والله الموفق...

أحمد الصحاري
02-02-08, 02:27 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

اقلت : وقفت على أصل لهذا المسائلة.

فقد اخرج احمد (5: 67 - 68 ) وابن قانع في الصابة ( 1 : 204 ) والطبراني في الكبير (4 : 1326 ) والبيهقي في الدلائل (6 : 214 ).
وعن عبد البر في التمهيد ( 6 : 238) , واخرائطي في مكارم الاخلاق (1018) وابن فضيل في الدعاء (119)
واما اسناد عبد البر تصحيف.

ابو تميم شرقاوي
03-02-08, 11:44 PM
والله موضوع جيد واذكر مرة ان احد لاخوة كن عنده سيدي وبه اوارق مهمة جدا لعمله وتعطل السيدي وهو النسخة الوحيدة في العمل فقام الاخ برقيت السيدي واشتغل بامر الله وصدق الله
(لو انزلنا هذا القرأن على جبل لرائيته خاشعا متصدعا من خشية الله)

أبو عبدالله النجدي
26-02-08, 07:26 AM
ينظر: الجامع لابن أبي زيد القيرواني (266،267)

يزيد المسلم
26-02-08, 07:51 AM
حكم رقية الحيوان والجماد

وقد أمر المعجب ببستانه أن يقول " ماشاء الله ، لا قوة إلا بالله " ، حتى لا تصيبه العين .



لعل الشيخ أخطأ هنا
لأنه ليس من السنه أن تقول ما شاء الله على شيء خوفاً من العين
والسنه كما قال الرسول صلى الله عليه وسلم

إذا رأى أحدكم من أخيه و من نفسه و من ماله ما يعجبه فليبركه ، فإن العين حق
قال الألباني في " السلسلة الصحيحة " 6 / 148

وقال أيضاً


وعن أبي أمامة بن سهل بن حنيف قال : رأى عامر بن ربيعة سهل بن حنيف يغتسل فقال : والله ما رأيت كاليوم ولا جلد مخبأة قال : فلبط سهل فأتي رسول الله صلى الله عليه وسلم فقيل له : يا رسول الله هل لك في سهل بن حنيف ؟ والله ما يرفع رأسه فقال : " هل تتهمون له أحدا ؟ " فقالوا : نتهم عامر بن ربيعة قال : فدعا رسول الله صلى الله عليه وسلم عامرا فتغلظ عليه وقال : " علام يقتل أحدكم أخاه ؟ ألا بركت ؟ اغتسل له " . فغسل له عامر وجهه ويديه ومرفقيه وركبتيه وأطراف رجليه وداخلة إزاره في قدح ثم صب عليه فراح مع الناس ليس له بأس . رواه في شرح السنة ورواه مالك وفي روايته : قال : " إن العين حق توضأ له " صحيح مشكاة المصابيح الالباني



فالسنة أن يبارك المسلم إذا أعجبه شيء وخاف عليه من العين
وما شاء الله تقال عند الإعجاب بقدرة الله كأن يرى الإنسان منظراً يعجبة أو أي شيء تذكر قدرة الله عليه وعلى جمال خلقه سبحانه وتعالى
هذا والله أعلم

سلمان الخطيب
27-02-08, 12:10 AM
20684 - حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو سعيد مولى بنى هاشم ثنا ذيال بن عتبة بن حنظلة قال سمعت حنظلة بن جذيم جدي أن جده حنيفة قال لجذيم Y اجمع لي بنى فأنى أريد أن أوصى فجمعهم فقال إن أول ما أوصى أن ليتيمي هذا الذي في حجري مائة من الإبل التي كنا نسميها في الجاهلية المطيبة فقال جذيم يا أبت إني سمعت بنيك يقولون إنما نقر بهذا عند أبينا فإذا مات رجعنا فيه قال فبيني وبينكم رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال جذيم رضينا فارتفع جذيم وحنيفة وحنظلة معهم غلام وهو رديف لجذيم فلما أتوا النبي صلى الله عليه وسلم سلموا عليه فقال النبي صلى الله عليه وسلم وما رفعك يا أبا جذيم قال هذا وضرب بيده على فخذي جذيم فقال إني خشيت أن يفجأني الكبر أو الموت فأردت أن أوصى وإني قلت أن أول ما أوصى أن ليتيمي هذا الذي في حجري مائة من الإبل كنا نسميها في الجاهلية المطيبة فغضب رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى رأينا الغضب في وجهه وكان قاعدا فجثا على ركبتيه وقال لا لا لا الصدقة خمس وإلا فعشر وإلا فخمس عشرة وإلا فعشرون وإلا فخمس وعشرون وإلا فثلاثون وإلا فخمس وثلاثون فإن كثرت فأربعون قال فودعوه ومع اليتيم عصا وهو يضرب جملا فقال النبي صلى الله عليه وسلم عظمت هذه هراوة يتيم قال حنظلة فدنا بي إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال إن لي بنين ذوى لحى ودون ذلك وإن ذا أصغرهم فادع الله له فمسح رأسه وقال بارك الله فيك أو بورك فيه قال ذيال فلقد رأيت حنظلة يؤتى بالإنسان الوارم وجهه أو البهيمة الوارمة الضرع فيتفل على يديه ويقول بسم الله ويضع يده على رأسه ويقول على موضع كف رسول الله صلى الله عليه وسلم فيمسحه عليه وقال ذيال فيذهب الورم K إسناده صحيح




من كتاب مسند أحمد بن حنبل الجزء 5 صفحة 67

المسيطير
06-04-08, 05:42 PM
قال الشيخ المبارك / عبدالله بن مانع الروقي حفظه الله تعالى في كتابه الماتع :
( مسائل الإمام ابن باز رحمه الله تعالى )

السؤال 49 :
القراءة على الآدميين هي الواردة ، أما الحيوانات فلا أعلم دليلا ، فقيل : هل يشرع ؟.

الجواب :
( لا أعلم له أصلا ، ولو كان خيرا لسبقونا إليه ) أ.هـ

قال الشيخ عبدالله بن مانع حفظه الله تعليقا على ماقاله الشيخ رحمه الله - أنقله باختصار- :
" وقفت على أصل لهذا ؛ فقد أخرجه أحمد ( 5 : 67-68 ) وابن قانع في الصحابة ( 1: 204 ) والطبراني في الكبير ( 4 : 1326 ) والبيهقي في الدلائل ( 6 : 214 ) وغيرهم .

(حدثنا أبو سعيد "مولى بنى هاشم" حدثنا ذيال بن عبيد بن حنظلة ، قال سمعت حنظلة بن حذيم "جدي" أن جده حنيفة قال لحذيم : اجمع لي بنيّ فإني أريد أن أوصى ، فجمعهم فقال : إن أول ما أوصي أن ليتيمي هذا الذى فى حجري مائة من الإبل التي كنا نسميها فى الجاهلية المطَّيبة .
فقال حذيم : يا أبت ، إنى سمعت بنيك يقولون : إنما نقر بهذا عند أبينا ، فإذا مات رجعنا فيه .
قال : فبيني وبينكم رسول الله -صلى الله عليه وسلم- .
فقال حذيم : رضينا .
فارتفع حذيم وحنيفة وحنظلة معهم غلام وهو رديف لحذيم فلما أتوا النبى -صلى الله عليه وسلم- سلموا عليه ، فقال النبى -صلى الله عليه وسلم- « وما رفعك يا أبا حذيم ؟».
قال : هذا - وضرب بيده على فخذ حذيم - .
فقال : إنى خشيت أن يفجأني الكبر أو الموت فأردت أن أوصي ، وإني قلت : إن أول ما أوصي أن ليتيمي هذا الذى فى حجرى مائة من الإبل ، كنا نسميها فى الجاهلية المطيبة .
فغضب رسول الله -صلى الله عليه وسلم- حتى رأينا الغضب فى وجهه ، وكان قاعدا فجثا على ركبتيه ، وقال : « لا ، لا ، لا ، الصدقة خمسٌ ، وإلا فعشر ، وإلا فخمس عشرة ، وإلا فعشرون ، وإلا فخمس وعشرون ، وإلا فثلاثون ، وإلا فخمس وثلاثون ، فإن كثرت فأربعون » .
قال : فودعوه ومع اليتيم عصا وهو يضرب جملا فقال النبى -صلى الله عليه وسلم- « عظمت هذه هراوة يتيم » .
قال حنظلة : فدنا بي إلى النبي -صلى الله عليه وسلم- فقال ك إن لي بنين ذوى لحى ودون ذلك ، وإن ذا أصغرهم فادع الله له ، فمسح رأسه وقال « بارك الله فيك أو بورك فيه » .
قال ذيال : فلقد رأيت حنظلة يؤتى بالإنسان الوارم وجهه أو البهيمة الوارمة الضرع فيتفل على يديه ويقول : بسم الله ، ويضع يده على رأسه ، ويقول : على موضع كف رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فيمسحه عليه ، وقال ذيال : فيذهب الورم ) وإسناده لا بأس به .

وذوات الأرواح تنتفع بالقراءة ، ويصيبها بركة قراءة القرآن .

ووما يجلي ذلك - أيضا - قصة خروجه في الهجرة صلى الله عليه وسلم ، ومروره بابن مسعود حينما كان يرعى الغنم لعقبة بن أبي معيط ، وقد أخرجه أحمد في مسنده من طريق : حماد بن سلمة ، عن عاصم بن بهدلة ، عن زر ، عن ابن مسعود رضي الله عنه ، وفيه : كنت أرعى غنما فمرّ بي رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبوبكر ، فقال : ( يا غلام ، هل من لبن ) ؟ ، قال : ثلت : نعم ، ولكني مؤتمن ، قال : ( فهل من شاة لم ينزُ عليها الفحل ) ؟ فأتيته بشاة ، فمسح ضرعها ، فنزل لبنٌ ، فحلبه في إناء ، فشرب ، وسقى أبابكر ، ثم قال للضرع : ( اقلص ؛ فقلص ... ) والقصة مشهورة ، ولها شواهد .

قلت ( بن مانع ) : فإذا تحقق النفع من مثل هذا ، فما المانع من حصول النفع بكلام الله ؟! ، ودعوى الخصوصية بالمعجزة أو الكرامة لرسوله صلى الله عليه وسلم في الخبرين فيه عسر ، ولا سيما في القصة الأولى .

وأما ما حدثني به الثقات من قراءتهم على بهائم سقمت فشفيت بعد القراءة فكثير ) أ.هـ مختصرا .

العوضي
06-04-08, 07:17 PM
بارك الله فيك أخي الكريم المسيطير على هذه الفائدة الطيبة

أبو عامر الصقر
06-04-08, 10:28 PM
وروى ابن عبد البر بسنده إلى سحيم بن نوفل قال : كنا عند عبد الله نعرض المصاحف فجاءت جارية اعرابية إلى رجل منا فقالت : إن فلاناً قد لقع مهرك بعينه فهو يدور في فلك ، لا يأكل ولا يشرب ولا يبول ولا يروث ، فالتمس له راقياً ، فقال عبد الله : لا تلتمس له راقياً ، ولكن ائته فانفخ في منخره الأيمن أربعاً ، وفي الأيسر ثلاثاً ، وقل : لا بأس ، أذهب البأس رب الناس ، اشف أنت الشافي ، لا يكشف الضر إلا أنت ، فقام الرجل فانطلق ، فما رحنا حتى رجع فقال لعبد الله : الذي أمرتني به ، فما رحت حتى أكل وشرب وبال وراث .. والله أعلم .

عبد الحق آل أحمد
06-04-08, 10:36 PM
جزاكم الله خيرا على هذه الفوائد القيمة ، و أذكر أن شيخنا العلامة المحدث ناصر الدين الألباني - رحمه الله تعالى - جوز رقية السيارة في حاشية كتابه (أداب الزفاف) عند الدعاء ببناء الزوجة..والله أعلم.

أبو شوق
09-04-08, 02:09 AM
فوائد قيمة نفع الله بكم

السلفية النجدية
02-04-09, 11:24 PM
وأيضا هذه فتوى للشيخ ابن جبرين - حفظه الله - في حكم الرقية على الجمادات ..

http://www.alukah.net/Fatawa/FatwaDetails.aspx?CategoryID=110&FatwaID=1631

وجزى الله من دلنا على هذا الموضوع خيرا ..

عبدالله المحمدي
11-11-09, 08:52 PM
جزاكم الله كل خير . . .

أبو البراء القصيمي
14-11-09, 02:11 PM
جزاكم الله خير ... فائدة جميلة نفع الله بكم ..

لا بد أن يقال لمن أراد أن يسكب ماء الرقية على السيارة أن يشاور ميكانيكي سيارات حتى لا يتسبب في بلية أخرى !!! ( ابتسامة ) وهو في المواضع الخاصة ..

فمثلا فمن رأى أن المكينة ليست بجيدة بسبب العين فلا يستعجل ويفتح غطا الماكينة ويسكب الماء لأن هذا يؤدي إلى دمار عظيم وخسارة كبيرة لا يحمد عقباها بالعامي السيارة ( تخبط ) ..

ومن يريد أن يسكب ماء المكينة يجب أن يتأكد أن لماء ليس بارد حتى لا ينشعر راس المكينة ومن ثم يخسر ألوف مؤلفة !! ( ابتسامة أيضا ) لأن الماء البارد مع حرارة المكينة يؤدي إلى شعر في رأس المكينة !!
فلا بد أن تطفئ السيارة فترة من الزمن حتى تبرد ثم بعد ذلك لك أن تسكب وهذا خارج المكينة أما داخلها فستخبط تلقائيا !!
..................................

أبو المهند القصيمي
28-12-10, 04:44 PM
وفي إتحاف المهرة لابن حجر 10/212

12606 - حديث (ابن جرير) : كنا عند عبد الله نعرض المصاحف ، فجاءت جارية أعرابية إلى رجل منا ، فقالا : إن فلانا قد لقع مهرك بعينه . . . الحديث . وفيه قول ابن مسعود : انفخ في منخره الأيمن أربعا ، وفي الأيش ثلاثا ، وقل : " لا بأس أذهب الباس رب الناس ، اشف أنت الشافي لا يكشف الضر إلا أنت " .
رواه أبو جعفر بن جرير في " تهذيبه " : عن ابن المثنى ، عن ابن أبي عدي ، عن شعبة ، وعن ابن بشار ، عن مؤمل ، عن سفيان ، كلاهما عن حصين ، عن هلال بن يساف ، عنه ، به . وحكمه الرفع إذا مثله لا مجال للرأي فيه . ورواه أيضا : مجاهد بن موسى ، عن يزيد ، عن أبي مالك الأشجعي ، عن هلال بن يساف قال : جاءت جارية إلى مولى وهو عند عبد الله . . . . فذكر نحوه مرسلا ، ولم يذكر سحيما .

و الأثر عند ابن أبي شيبة في مصنفه 15/200 ح(30002) ط. عوامة
وبوب عليه فقال : في الدابة يصيبها الشيء بأي شيء تعوذ به ؟.
وأخرجه أيضاً: ابن فضيل في الدعاء، والخرائطي في مكارم الأخلاق، والبيهقي في الدعوات الكبير ، وابن عبد البر في التمهيد والاستذكار.

أبو العز النجدي
04-05-11, 08:31 AM
للرفــــع

أبو عمر الطائي
04-05-11, 10:50 PM
سألت الشيخ عبد الله الغنيمان عن الرقية على البهائم المريضة وخصوصا الفرس ، أو الرقية على مائها ما حكمه؟
فأجاب بجواز ذلك كله ، وقال إن القرآن شفاء للإنسان والحيوان عموما.