المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : " نِعْمَت " ، " رَحْمَت " ، " سُنَّت " ؟؟؟؟


زكرياء توناني
12-12-06, 04:39 PM
ما الحكمة في كتابة بعض الأسماء في القرآن الكريم بالتاء المفتوحة ؟؟

أبو عمار الرقي
15-12-06, 08:00 AM
أخي الكريم زكريا السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:
كتابة بعض الكلمات القرآنية بهيئة معينة لا يلزم من وراء ذلك حكمة وإنما كما يقول أهل العلم إنما هي قواعد رسم المصحف الشريف حين كتبه الصحابة رضي الله عنهم فأجمعوا على كتابة بعض الكلمات بطريقة معينة وشكل خاص وعُد هذا منهم بمنزلة الإجماع فلا يجوز مخالفتهم فيه.

زكرياء توناني
15-12-06, 11:32 AM
بارك الله فيكم أخي أبا عمار ، لكن يوجد من تلمس لهذا بعضَ الحِكَم ، فأحببت أن أطلع عليها .....

أبو مالك العوضي
15-12-06, 02:09 PM
هذه الكلمات التي تكتب بتاء مفتوحة تقرأ بتاء وقفا ووصلا

أما ما كتب بتاء مربوطة فيقرأ بتاء وصلا، ويقرأ بهاء وصلا

وهذا تعليل ظاهر، والله أعلم

أحمد العمري
15-12-06, 08:57 PM
هذه الكلمات التي تكتب بتاء مفتوحة تقرأ بالتاء وصلا وأما وقفا فبعض القراء يقف عليها بالهاء وبعضهم يقف عليها بالتاء

زكرياء توناني
16-12-06, 04:11 PM
لست هذا أريد !! إنما أريد أن تنقلوا كلام بعض من تلمَّس حِكَمًا لكتابة هذه الأسماء بالتاء المفتوحة في بعض المواضع دون بعض .......

طارق بن إحسان
04-01-07, 11:21 PM
نعم جزاك الله خيراً وأحسن إليك .. فهذا سؤال وجيه جدا !! ، وأمثلته في القرآن كثيرة ..

فمثلا كتابة " إبراهيم " أو " إبراهـم " بياء صغيرة ذكر العلماء علة ذلك ، وهو في مقالات موجودة في هذا الملتقى المبارك ، ومنه هذا المقال :http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=85010،
فهل هناك لعله لكتابة ماذكره أخونا الكريم ؟؟ وجزاكم الله خيراً

بن حمد آل سيف
05-01-07, 12:01 AM
لعل هذا الرابط يفيد

http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?p=470621#post470621

قلم
05-02-07, 12:43 AM
قال الزركشي في البرهان :واعلم أن الخط جرى على وجوه فيها ما زيد عليه على اللفظ ومنها ما نقص ومنها ما كتب على لفظه وذلك لحكم خفية وأسرار بهية تصدى لها أبو العباس المراكشى الشهير بابن البناء فى كتابه عنوان الدليل فى مرسوم خط التنزيل وبين أن هذه الأحرف إنما اختلف حالها فى الخط بحسب اختلاف أحوال معانى كلماتها ومنها التنبيه على العوالم الغائب والشاهد ومراتب الوجود والمقامات والخط إنما يرتسم على الأمر الحقيقي لا الوهمى..

ثم ذكر ضروباً أوردها المراكشي في كتابه إلا أن قال:

فصل فى مد الياء وقبضها وذلك أن هذه الأسماء لما لازمت الفعل صار لها اعتباران أحدهما من حيث هى أسماء وصفات وهذا تقبض منه التاء والثانى من حيث أن يكون مقتضاها فعلا وأثرا ظاهرا فى الوجود فهذا تمد فيه كما تمد فى قالت وحقت وجهة الفعل والأمر ملكية ظاهرة وجهة الاسم والصفة ملكوتية باطنة .
فمن ذلك الرحمة مدت فى سبعة مواضع للعلة المذكورة ..
بدليل قوله فى أحدها (إن رحمة الله قريب من المحسنين ) فوضعهما على التذكير فهو الفعل
وكذلك ( فانظر إلى آثار رحمة الله ) والأثر هو الفعل ضرورة
والثالث (أولئك يرجون رحمة الله )
والرابع فى هود ( رحمة الله وبركاته )
و الخامس ( ذكر رحمة ربك )
والسادس ( أهم يقسمون رحمة ربك )
والسابع ( ورحمة خير مما يجمعون )
ومنه النعمة بالهاء إلا فى أحد عشر موضعا مدت بها ..
فى البقرة ( واذكروا نعمة الله عليكم ) فى آل عمران والمائدة وفى إبراهيم موضعان والنحل ثلاثة مواضع وفى لقمان وفاطر والطور
والحكمة فيها ما ذكرنا أن الحاصلة بالفعل فى الوجود تمد نحو قوله فى إبراهيم ( وإن تعدوا نعمة الله لا تحصوها) ( بدليل قوله ) إن الإنسان لظلوم كفار ( فهذه نعمة متصلة بالظلوم الكفار فى تنزيلهما وهذا بخلاف التى فى سورة النحل ( وإن تعدوا نعمة الله لا تحصوها )كتبت مقبوضة لأنها بمعنى الاسم بدليل قوله ) إن الله لغفور رحيم ( فهذه نعمة وصلت من الرب فهى ملكوتية ختمها باسمه عز وجل وختم الأولى باسم الإنسان .......الى آخر ما قال.

للمزيد يمكن الرجوع إلى البرهان في علوم القرآن الجزء الأول ..


وقد علق الدكتور محمود شمس على كلام المراكشي _فيما يخص الرسم العثماني_فقال:وقد وفق في بعض المواضع دون أخرى ، ومن ضمن ما وفق فيها (نعمة ، ورحمة) .

والله تعالى أعلم .

خليل الشافعي
09-02-07, 06:20 PM
انظر كتاب "عنوان الدليل فى مرسوم خط التنزيل" لابن البناء المراكشي، تحقيق هند شلبي...فهو مفيد...بالتوفيق...

حمدان المطرى
11-02-07, 10:16 AM
انصحك بقراءة بعض كتب التجويد

ابو انس السلفى صعيدى
19-05-19, 11:23 PM
انظر كتاب "عنوان الدليل فى مرسوم خط التنزيل" لابن البناء المراكشي، تحقيق هند شلبي...فهو مفيد...بالتوفيق.