ملتقى أهل الحديث

ملتقى أهل الحديث (https://www.ahlalhdeeth.com/vb/index.php)
-   استراحة الملتقى (https://www.ahlalhdeeth.com/vb/forumdisplay.php?f=13)
-   -   تركت مواقع التواصل.. فماذا جنيتُ؟ (https://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=375284)

أبو أريج الهلالي 20-03-18 03:08 PM

تركت مواقع التواصل.. فماذا جنيتُ؟
 
[SIZE="6"]لا أحتاج إلى مقدمة للكلام على هذه الوسائل وآثارها على حياة الناس: دينهم ودنياهم وأخلاقهم وطبائعهم..
[COLOR="Blue"]وإني متعرض لهذا الموضوع طارحا وراء ظهري مسألة الرياء والتواضع وطلب السمعة ، وكراهية الحديث عن النفس، لأن الأمر استفحل، ويحتاج إلى معالجته.. أقول : كنت من الغائصين في مواقع التواصل (والحمد لله كنت أستعملها فيما ينفع)، لكن لا أخفيكم كم كان صدري ضيقا بها غير مطمئن إليها لاسيما الفيسبوك، فهو الذي حاز حصة الأسد من وقتي؛ أما تويتر وغيره فكنت قليل الاستعمال لها.[/COLOR]
أغلقتها مرارا ثم عدت، حاولت الانخراط في برامج علمية على هذه المواقع تطمينا للنفس فما نفع، حتى جاء الفرج من الله فعزمت وتوكلت ومسحت الحساب نهائيا ودعوت الله فأجابني فكانت النتيجة والحمد لله:
[COLOR="Blue"]ننن أن حفظت وقتي من الضياع فيما لا يعود علي بالنفع..
ننن اجتهدت في الطلب والتحصيل وتقدمت والحمد لله..
ننن قرأت مئات الكتب ودرست متونا في شتى العلوم والحمد لله وحده..أتممت برامج كثيرة في مدة وجيزة
ننن انشغلت بقلبي..
ننن اهتممت بتصحيح التوبة..
ننن رأيت البركة في وقتي..
ننن انشغلت بأسرتي وأهلي وبيتي..
ننن ثمار لا تعد ولا تحصى والحمد لله[/COLOR]
والحمد لله أولا وآخرا لم أندم يوما أن صنعت ما صنعت بل أعتبره فضلا من الله ونعمة تستوجب الشكر..فلا أضر على العبد في دنياه وأخراه من تضييع وقته..
سأتعرض للموضوع بتفصيل إذا قدر الله بقية في العمر..
نصيحتي لإخواني من طلاب العلم في هذا الملتقى المبارك أن يشاركوا في هذا الموضوع لعل الله عز وجل يعين من ابتلي بتضييع الوقت في تلك المواقع، فيسلك طريق الجادة، وينشغل بما ينفعه ويرتب أولوياته..[/SIZE]

أبو مالك المعتز 20-03-18 04:24 PM

رد: تركت مواقع التواصل.. فماذا جنيتُ؟
 
بارك الله فيك، ونفع بك،

جزاك الله خيرا على النصيحة،،

انظر أين يريد هواك، وخالفه فإن مخالفة الهوى دين،

قال تعالى: { وَأَمَّا مَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ وَنَهَى النَّفْسَ عَنِ الْهَوَى ( 40 ) فَإِنَّ الْجَنَّةَ هِيَ الْمَأْوَى (النازعات : 41 ) }.

وعافانا الله وإياك من كل سوء...

أبو أريج الهلالي 20-03-18 05:05 PM

رد: تركت مواقع التواصل.. فماذا جنيتُ؟
 
[QUOTE=أبو مالك المعتز;2303189]بارك الله فيك، ونفع بك،

جزاك الله خيرا على النصيحة،،

انظر أين يريد هواك، وخالفه فإن مخالفة الهوى دين،

قال تعالى: { وَأَمَّا مَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ وَنَهَى النَّفْسَ عَنِ الْهَوَى ( 40 ) فَإِنَّ الْجَنَّةَ هِيَ الْمَأْوَى (النازعات : 41 ) }.

وعافانا الله وإياك من كل سوء...[/QUOTE]

بارك الله فيكم سيدي الحبيب وشكر لكم...كنت في مصر قبل سنة تقريبا ...كنت راغبا في لقياكم لكن لم يتيسر ذلك..شرفني فضيلة الشيخ محمد الدبيسي في بيته ومسجده جزاه الله خيرا..

أبو مالك المعتز 20-03-18 05:25 PM

رد: تركت مواقع التواصل.. فماذا جنيتُ؟
 
غفر الله لي ولك،

آمل أن تفتح الرسالة حتى أستطيع أن أرسل لك بيانات الإتصال، لعلنا نشرف بكم قريبا،،،

أبو حباب العثماني 30-03-18 12:57 PM

رد: تركت مواقع التواصل.. فماذا جنيتُ؟
 
ما شاء الله ، نفس الشعور أشعر به. وأنا تركت جميع مواقع التواصل التي تأكل كثيرا من أوقاتي.. ثم وجدت وقتا كبيرا للانشغال بالكتب وغيرها من الأشياء المفيدة. ولله الحمد.

سمير باشا 04-04-18 09:28 AM

رد: تركت مواقع التواصل.. فماذا جنيتُ؟
 
[CENTER][SIZE="5"][COLOR="Purple"]جزاك الله خيرا على طرح هذا الموضوع القيم فالكل في حاجة إليه لينتبه مما قد يكون فيه من غفلة وعدم تقدير أموره بشكل إيجابي، فالوقت هو الحياة، ولو كان يُشترى لاشتراه من يعرفون قيمته ممن يُضيعونه ....

قال الحسن البصري ـ رحمه الله ـ:(يا ابن آدم إنَّما أنت أيام إذا ذهب يومك ذهب بعضك).

وممَّا يُحكى في هذا أن حطّاباً كان يجتهد في قطع شجرة في الغابة ولكن فأسه لم يكن حاداً لأنَّه لم يشحذه من قبل، وأثناء عمله مرَّ عليه شخص ما فرآه على تلك الحالة، وقال له: لماذا لا تشحذ فأسك؟ قال الحطاب وهو منهمك في عمله: ألا ترى أنني مشغول في عملي؟!

وأقول : إن غياب تقويم العمل، جعله يقول بأنَّه مشغول، وهو في حقيقة أمره كما لو أنَّه يحرث في البحر أو ينشر في النشارة ( ابتسامة ) ![/COLOR][/SIZE][/CENTER]

أبو أريج الهلالي 04-04-18 10:52 AM

رد: تركت مواقع التواصل.. فماذا جنيتُ؟
 
[QUOTE=سمير باشا;2305105][CENTER][SIZE="5"][COLOR="Purple"]جزاك الله خيرا على طرح هذا الموضوع القيم فالكل في حاجة إليه لينتبه مما قد يكون فيه من غفلة وعدم تقدير أموره بشكل إيجابي، فالوقت هو الحياة، ولو كان يُشترى لاشتراه من يعرفون قيمته ممن يُضيعونه ....

قال الحسن البصري ـ رحمه الله ـ:(يا ابن آدم إنَّما أنت أيام إذا ذهب يومك ذهب بعضك).

وممَّا يُحكى في هذا أن حطّاباً كان يجتهد في قطع شجرة في الغابة ولكن فأسه لم يكن حاداً لأنَّه لم يشحذه من قبل، وأثناء عمله مرَّ عليه شخص ما فرآه على تلك الحالة، وقال له: لماذا لا تشحذ فأسك؟ قال الحطاب وهو منهمك في عمله: ألا ترى أنني مشغول في عملي؟!

وأقول : إن غياب تقويم العمل، جعله يقول بأنَّه مشغول، وهو في حقيقة أمره كما لو أنَّه يحرث في البحر أو ينشر في النشارة ( ابتسامة ) ![/COLOR][/SIZE][/CENTER][/QUOTE]

[COLOR="Blue"]صراحة مما يعين على فهم مسألة الوقت ، تحقيق التوبة؛ فكلما سعى العبد في تصحيح التوبة استنارت بصيرته، وأبصر الأمور على حقيقتها، وأعطى لكل ذي حق حقه، واتزنت حياته، وعرف مداخل الشيطان والنفس..
بارك الله فيكم سيدي الفاضل..[/COLOR]

أبو أريج الهلالي 04-04-18 10:53 AM

رد: تركت مواقع التواصل.. فماذا جنيتُ؟
 
[QUOTE=أبو حباب العثماني;2304482]ما شاء الله ، نفس الشعور أشعر به. وأنا تركت جميع مواقع التواصل التي تأكل كثيرا من أوقاتي.. ثم وجدت وقتا كبيرا للانشغال بالكتب وغيرها من الأشياء المفيدة. ولله الحمد.[/QUOTE]

زادك الله حرصا وتوفيقا، والزم الشكر فإنه مظنة الزيادة..

سمير باشا 05-04-18 08:47 AM

رد: تركت مواقع التواصل.. فماذا جنيتُ؟
 
[CENTER][SIZE="5"][COLOR="Indigo"][/COLOR][/SIZE][/CENTER][QUOTE=أبو أريج الهلالي;2305112][COLOR="Blue"]...فكلما سعى العبد في تصحيح التوبة استنارت بصيرته، وأبصر الأمور على حقيقتها، وأعطى لكل ذي حق حقه، واتزنت حياته، وعرف مداخل الشيطان والنفس..
[/COLOR][/QUOTE]

[CENTER]جزاك الله خيرا .. وأسأل الله أن يفتح لنا ولكم فتوح العارفين.[/CENTER]

أبو أريج الهلالي 10-04-18 11:07 AM

رد: تركت مواقع التواصل.. فماذا جنيتُ؟
 
[QUOTE=سمير باشا;2305226][CENTER][SIZE="5"][COLOR="Indigo"][/COLOR][/SIZE]

جزاك الله خيرا .. وأسأل الله أن يفتح لنا ولكم فتوح العارفين.[/CENTER][/QUOTE]

وجزاكم أجزله وأوفاه..


الساعة الآن 08:07 AM.

vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.