عرض مشاركة واحدة
  #48  
قديم 20-01-20, 06:03 PM
طارق اللبدي طارق اللبدي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-06-13
المشاركات: 77
افتراضي رد: أمثال العرب.. شذور الذهب من معادن الأدب

يا ماءُ لو بِغيرِك غصِصْتُ.
أي لو غصِصْتُ بغير الماء أنقذته بالماء، فاذا غصِصتُ بالماءِ فلا حيلةَ. يضرب فى ابتلاء الرجل بمن كان يرجو منه الإغاثة.
وقال أكثم بن صيفي في نحو هذا: من فسدت بطانته كان كمن غَصَّ بالماء.
وقال عدي بن زيد:

لو بغيرِ الماءِ حلقي شَرِقٌ ... كنتُ كالغصّانِ بالماء اعتصاري

قال أبو عبيد البكري: والاعتصار: الملجأ والحِرز وهو العَصَرُ والعُصْرة.
قال الأصمعيَّ: هذا من أشرف أمثال للعَرب. يقول: إنّ كلَّ من شَرِق بشيءٍ يستغيث بالماء، ومَن شرق بالماء لا مُستغاث له.

وقال الآخر:

كنت من كُربتي أَفِرُّ إليهم ... فهمُ كُربتي فأَين الفِرارُ

ومثله قول العبّاس بنٍ الأحنف:

كيف احتراسي من عدوِّي إذا ... كان عدوي بين أَضلاعِي

وقال آخر:
مَن غَصَّ داوَى بُشربِ الماء غُصته ... فكيف يَصنع مَن قد غَص بالماءِ

قال ابن قتيبة: ويقولون: غَصَصْتُ باللقمة، والأجودُ غَصِصْتُ.
.
رد مع اقتباس