عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 28-02-05, 09:35 AM
أبو حسن المسلم
 
المشاركات: n/a
افتراضي سؤال عن زيادة في حديث "فمن زاد على هذا فقد أساء وتعدى وظلم"

روى أبو داود من حديث عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده أن رجلا أتى النبي صلى الله عليه وسلم، فقال: يا رسول الله، كيف الطهور؟ فدعا بماء في إناء، فغسل كفيه ثلاثا، ثم غسل وجهه ثلاثا، ثم غسل ذراعيه ثلاثا، ثم مسح برأسه فأدخل إصبعيه السباحتين في أذنيه ومسح بإبهاميه على ظاهر أذنيه وبالسباحتين باطن أذنيه، ثم غسل رجليه ثلاثا ثلاثا، ثم قال: هكذا الوضوء فمن زاد على هذا أو نقص فقد أساء وظلم أو ظلم وأساء.

ورواه النسائي وابن ماجه بنحوه مختصراً، ولم يذكرا زيادة "أو نقص"، وللعلماء كلام حول هذه الزيادة.

ولكن السؤال:
هل ورد في رواية زيادة "أو استزاد"، فقد رأيتها في كتاب فقهي وهو مواهب الجليل 1/262 وعزاها إلى أبي داود والنسائي، ونقل عن القرافي في الذخيرة شرحاً لها.

وبحثت عن هذه الرواية بحثاً قاصراً فلم أجدها في هذا الحديث، فهل من أحد يدلني عليها وعلى صحتها، أو على مكان وجودها فقط، جزاه الله خيراً؟