ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتديات الخاصة > استراحة الملتقى

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 06-05-08, 12:02 PM
تامر الجبالي تامر الجبالي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-12-05
الدولة: مصر
المشاركات: 1,075
افتراضي مأساة المسلمين في بورما ( الدعاء لهم )

بسم الله الرحمن الرحيم

تقع دولة بورما (ميانمار حالياً) في الجنوب الشرقي لقارة آسيا، ويحدها من الشمال الصين والهند، ومن الجنوب خليج البنغال وتايلاند، ومن الشرق الصين ولاووس وتايلاند، ومن الغرب خليج البنغال والهند وبنغلاديش، (ويقع إقليم أراكان في الجنوب الغربي لبورما على ساحل خليج البنغال والشريط الحدودي مع بنغلاديش). وتقدر مساحتها بأكثر من 261.000 ميل مربع، وتقدر مساحة إقليم أراكان قرابة 20.000 ميل مربع، ويفصله عن بورما حد طبيعي هو سلسلة جبال (أراكان يوما) الممتدة من جبال الهملايا.
ويبلغ عدد سكان بورما أكثر من 50 مليون نسمة، وتقدر نسبة المسلمين بـ 15% من مجموع السكان نصفُهم في إقليم أراكان ـ ذي الأغلبية المسلمة ـ حيث تصل نسبة المسلمين فيه إلى أكثر من 70% والباقون من البوذيين الماغ وطوائف أخرى. ويتكون اتحاد بورما من عرقيات كثيرة جداً تصل إلى أكثر من 140 عرقية، وأهمها من حيث الكثرة (البورمان) وهم الطائفة الحاكمة ـ وشان وكشين وكارين وشين وكايا وركهاين ـ الماغ ـ والمسلمون ويعرفون بالروهينغا، وهم الطائفة الثانية بعد البورمان، ويصل عددهم إلى قرابة 5 ملايين نسمة).

وجود المسلمين في أراكان:

يذكر المؤرخون أن الإسلام وصل إلى أراكان في عهد الخليفة العباسي هارون الرشيد (رحمه الله) في القرن السابع الميلادي عن طريق التجار العرب حتى أصبحت دولة مستقلة حكمها 48 ملكاً مسلماً على التوالي وذلك لأكثر من ثلاثة قرون ونصف القرن، أي ما بين عامي 1430 م - 1784م، وقد تركوا آثاراً إسلامية من مساجد ومدارس وأربطة منها مسجد بدر المقام في أراكان والمشهور جداً (ويوجد عدد من المساجد بهذا الاسم في المناطق الساحلية في كل من الهند وبنغلاديش وبورما وتايلاند وماليزيا وغيرها) ومسجد سندي خان الذي بني في عام 1430م وغيرها.


الاحتلال البوذي لأراكان

في عام 1784م احتل أراكان الملك البوذي البورمي (بوداباي)، وضم الإقليم إلى بورما خوفاً من انتشار الإسلام في المنطقة، وعاث في الأرض الفساد، حيث دمر كثيراً من الآثار الإسلامية من مساجد ومدارس، وقتل العلماء والدعاة.
واستمر البوذيون البورميون في اضطهاد المسلمين ونهب خيراتهم وتشجيع البوذيين الماغ على ذلك خلال فترة احتلالهم أربعين سنة التي انتهت بمجيء الاستعمار البريطاني. وفي عام 1824م احتلت بريطانيا بورما، وضمتها إلى حكومة الهند البريطانية الاستعمارية. وفي عام 1937م جعلت بريطانيا بورما مع أراكان مستعمرة مستقلة عن حكومة الهند البريطانية الاستعمارية كباقي مستعمراتها في الإمبراطورية آنذاك، وعُرفت بحكومة بورما البريطانية. وفي عام 1942م تعرض المسلمون لمذبحة وحشية كبرى من قِبَل البوذيين الماغ بعد حصولهم على الأسلحة والإمداد من قِبَل إخوانهم البوذيين البورمان والمستعمرين وغيرهم والتي راح ضحيتها أكثر من مائة ألف مسلم وأغلبهم من النساء والشيوخ والأطفال، وشردت مئات الآلاف خارج الوطن، ومن شدة قسوتها وفظاعتها لا يزال الناس ـ وخاصة كبار السن ـ يذكرون مآسيها حتى الآن، ويؤرخون بها، ورجحت بذلك كفة البوذيين الماغ، ومقدمة لما يحصل بعد ذلك. وفي عام 1947م قبيل استقلال بورما عقد مؤتمر عام في مدينة بنغ لونغ للتحضير للاستقلال، ودعيت إليه جميع الفئات والعرقيات إلا المسلمين الروهينغا لإبعادهم عن سير الأحداث وتقرير مصيرهم.
وفي عام 1948م وبالتحديد يوم 4 كانون الثاني منحت بريطانيا الاستقلال لبورما شريطة أن تمنح لكل العرقيات الاستقلال عنها بعد عشر سنوات إذا رغبت في ذلك، ولكن ما أن حصل البورمان على الاستقلال حتى نقضوا عهودهم، ونكثوا على أعقابهم، حيث استمرت في احتلال أراكان بدون رغبة سكانها من المسلمين الروهينغا والبوذيين الماغ أيضاً، وقاموا بالممارسات البشعة ضد المسلمين.

أهم مآسي المسلمين في أراكان

التطهير العرقي : منذ أن استولى العسكريون الفاشيون على الحكم في بورما بعد الانقلاب العسكري بواسطة الجنرال (نيوين) المتعصب عام 1962م تعرض مسلمو أراكان لكل أنواع الظلم والاضطهاد من القتل والتهجير والتشريد والتضييق الاقتصادي والثقافي ومصادرة أراضيهم، بل مصادرة مواطنتهم بزعم مشابهتهم للبنغاليين في الدين واللغة والشكل.

- طمس الهوية والآثار الإسلامية: وذلك بتدمير الآثار الإسلامية من مساجد ومدارس تاريخية، وما بقي يمنع منعاً باتاً من الترميم فضلاً على إعادة البناء أو بناء أي شيء جديد لـه علاقة بالدين والملة من مساجد ومدارس ومكتبات ودور للأيتام وغيرها، وبعضها تهوي على رؤوس الناس بسبب مرور الزمن، والمدارس الإسلامية تمنع من التطوير أو الاعتراف الحكومي والمصادقة لشهاداتها أو خريجيها.

- المحاولات المستميتة لـ (برمنة) الثقافة الإسلامية وتذويب المسلمين في المجتمع البوذي البورمي قسراً. - التهجير الجماعي من قرى المسلمين وأراضيهم الزراعية، وتوطين البوذيين فيها في قرى نموذجية تبنى بأموال وأيدي المسلمين جبراً، أو شق طرق كبيرة أو ثكنات عسكرية دون أي تعويض، ومن يرفض فمصيره الموت في المعتقلات الفاشية التي لا تعرف الرحمة.

-الطرد الجماعي المتكرر خارج الوطن مثلما حصل في الأعوام التالية: عام 1962م عقب الانقلاب العسكري الفاشي حيث طرد أكثر من 300.000 مسلم إلى بنغلاديش. وفي عام 1978م طرد أكثر من (500.000) أي نصف مليون مسلم، في أوضاع قاسية جداً، مات منهم قرابة 40.000 من الشيوخ والنساء والأطفال حسب إحصائية وكالة غوث اللاجئين التابعة للأمم المتحدة. وفي عام 1988م تم طرد أكثر من 150.000 مسلم، بسبب بناء القرى النموذجية للبوذيين في محاولة للتغيير الديموغرافي. وفي عام 1991م تم طرد قرابة (500.000) أي نصف مليون مسلم، وذلك عقب إلغاء نتائج الانتخابات العامة التي فازت فيها المعارضة بأغلبية ساحقة انتقاماً من المسلمين، لأنهم صوتوا مع عامة أهل البلاد لصالح الحزب الوطني الديمقراطي (NLD) المعارض.

- إلغاء حق المواطنة من المسلمين، حيث تم استبدال إثباتاتهم الرسمية القديمة ببطاقات تفيد أنهم ليسوا مواطنين، ومن يرفض فمصيره الموت في المعتقلات وتحت التعذيب أو الهروب خارج البلاد، وهو المطلوب أصلاً.

- العمل القسري لدى الجيش أثناء التنقلات أو بناء ثكنات عسكرية أو شق طرق وغير ذلك من الأعمال الحكومية (سخرة وبلا مقابل حتى نفقتهم في الأكل والشرب والمواصلات).

- حرمان أبناء المسلمين من مواصلة التعلم في الكليات والجامعات، ومن يذهب للخارج يُطوى قيده من سجلات القرية، ومن ثم يعتقل عند عودته، ويرمى به في غياهب السجون.

-حرمانهم من الوظائف الحكومية مهما كان تأهيلهم، حتى الذين كانوا يعملون منذ الاستعمار أو القدماء في الوظائف أجبروا على الاستقالة أو الفصل، إلا عمداء القرى وبعض الوظائف التي يحتاجها العسكر فإنهم يعيِّنون فيها المسلمين بدون رواتب، بل وعلى نفقتهم المواصلات واستضافة العسكر عند قيامهم بالجولات التفتيشية للقرى.

- منعهم من السفر إلى الخارج حتى لأداء فريضة الحج إلا إلى بنغلاديش ولمدة يسيرة، ويعتبر السفر إلى عاصمة الدولة رانغون أو أية مدينة أخرى جريمة يعاقب عليها، وكذا عاصمة الإقليم والميناء الوحيد فيه مدينة أكياب، بل يمنع التنقل من قرية إلى أخرى إلا بعد الحصول على تصريح.

-عدم السماح لهم باستضافة أحد في بيوتهم ولو كانوا أشقاء أو أقارب إلا بإذن مسبق، وأما المبيت فيمنع منعاً باتاً، ويعتبر جريمة كبرى ربما يعاقب بهدم منزله أو اعتقاله أو طرده من البلاد هو وأسرته.

- عقوبات اقتصادية: مثل الضرائب الباهظة في كل شيء، والغرامات المالية، ومنع بيع المحاصيل إلا للعسكر أو من يمثلهم بسعر زهيد لإبقائهم فقراء، أو لإجبارهم على ترك الديار.


ومن خلال العرض السابق يتبين لنا بجلاء المخطط البوذي البورمي لإخلاء إقليم أراكان من المسلمين بطردهم منه أو إفقارهم وإبقائهم ضعفاء لا حيلة لهم ولا قوة، ولاستخدامهم كعبيد وخدم لهم، حيث إنهم لم يُدْعَوْا حتى لحضور المؤتمر العام؛ لذلك ينبغي للمسلمين عموماً وعلى أهل الفكر والرأي والمشورة والعلم خصوصاً نصرة قضاياهم، وإعانتهم بكل السبل الممكنة في هذا العصر.
ولجعل المستقبل أفضل ولصالح المسلمين ـ وإن كان أمر المستقبل بيد الله إلا أننا أمرنا بالسعي ـ يمكن العمل على مراحل عدة:
- المرحلة الأولى: المطالبة بالمساواة في الحقوق العامة كغيرهم من المواطنين، وتنشيط القضية وتفعيلها من ناحية السياسة الداخلية والدولية حتى يتمكن المسلمون من الحصول على حقوقهم، ويحصلون على التمثيل في البرلمان والحكومات المحلية وغير ذلك، وبذلك تقوى مواقفهم.

المرحلة الثانية: المطالبة بتنفيذ رغبة الشعب الأراكاني في تطبيق الشريعة الإسلامية على الإقليم، بكونهم الأغلبية في الإقليم، والإعداد لهذه المرحلة من الناحية الشرعية والدستورية، وتتبعها مراحل أخرى حتى يحصلوا على الاستقلال بإذن الله


منقول
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 06-05-08, 12:37 PM
أبو الحسن الأثري أبو الحسن الأثري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-12-05
الدولة: عالية نجد
المشاركات: 2,367
افتراضي

نسأل الله أن يحقن دماء إخواننا في كل مكان وأن يسلم لهم دينهم وسلمهم من شر الفتن ..

لكن لدي رجاء بسيط هو العزو إلى مصدر موثوق حتى نتأكد من صحة ما يرد في مثل هذه المقالات !!

لأن نشر مثل هذه الأمور قد يصيب المسلمين بإحباط كما هو الحال لدى بعض الشباب أو العوام !
__________________
قال عبد الله بن المعتز : « المتواضع في طلاب العلم أكثرهم علما ، كما أن المكان المنخفض أكثر البقاع ماء »
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 21-12-09, 06:29 PM
رشيد السلفي رشيد السلفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 24-01-09
المشاركات: 218
افتراضي مأساة شعب روهينجيا

مأساة شعب روهينجيا[1]

هل هي حرب إبادة ثقافية جماعية؟
جابرييل مارانتشي[2]




ناقشتُ من قبلُ المأساةَ غير المرئية التي يعيشها الشَّعب المسلِم في روهينجيا في مقال آخرَ نشرتُه على هذا الموقع، وذكرتُ معلوماتٍ عنها، والقاعدة هي أنَّ أخبار روهينجيا يتمُّ تداولها إعلاميًّا فقط حينما تكون هناك ندرةٌ في الأخبار التي تهتمُّ بها عادة وسائل الإعلام، واليوم صارَ عددٌ أكبرُ من الناس على وعي بقضية شعْب روهينجيا، والسبب في ذلك تلك التقارير المفجِعة التي كان فيها بعضُ السُّيَّاح شهودًا على المعاملة السيِّئة بالغة القسوة، التي يتعامَل بها الجيش التايلانديُّ على الشواطئ التايلاندية مع اللاَّجئين الروهانجيين، حيث قاموا بتوثيقها.

من جانبها طالبتِ الأممُ المتحدة بالسَّماح لها بلقاء اللاَّجئين، والذين تعرَّض بعضُهم للطرْد، وطالبتُ أيضًا بإجراء تحقيق حولَ المزاعم بوجود إساءة معاملة.

الشَّعْب المسلِم في روهينجيا هو شعبٌ لا يتمتَّع بأيِّ جنسية على أرض الواقع، وإصباغ صفة "المهاجرين لأسباب اقتصادية" عليهم - كما تحاول الحكومةُ التايلانديَّة الجديدة أن تفعل - هو أمر غير واقعي تمامًا، مثل التحقيق الكامل الذي وعدوا بإجرائه، والذي يُنتظر أن يُجرَى تحت إشراف الجيش التايلانديِّ المتورِّط في الفضيحة الدولية.

ومن السَّهل أن نُقدِّم شعب روهينجيا في صورة ضحايا البوذيِّين "الأشرار"، لكن الحقيقة تختلف عن هذا تمام الاختلاف؛ فالمسلمون في روهينجيا هم ضحايا انعدامِ القِيمة الإستراتيجية عند أشقائهم في جنوب شرق آسيا، وعندَ المجتمع الدولي على نطاق أرحب، فهؤلاء ليس لحياتهم قيمةٌ اقتصادية أو سياسية عندَ بقية العالَم الذي تُسيطر عليه قيمه الأنانية.

وانطلاقًا من مفهوم معيَّن، وحيث إنَّ الشعب المسلِم في روهينجيا ليس قادرًا ولا راغبًا في أن يخوض صِراعًا في المنطقة، فهذا يُقلِّل من فرص انتهاء مأساتهم الإغريقيَّة من مكان لآخرَ في الوقت القريب.

لا تقلُّ مسؤولية الدول الإسلاميَّة مثل بنجلاديش عن معاناة الشَّعب المسلِم في روهينجيا عن بقية الدول غيرِ الإسلامية في المنطقة، فنصف مليون روهينجي كانوا قد فرُّوا بالفعل من الحملات التي شُنَّت بغرض فرْضِ النِّظام في العامَين 1978 و1991، واستمرَّ مَن بقي في محاولة الهروب من الاضطهاد الذي يواجهونَه على يَدِ الحُكَّام الديكتاتوريين في الحُكم العسكري في بورما، حاول غالبيتُهم واستمرُّوا في محاولاتهم للوصول إلى بنجلاديش، ويعيش الكثيرون منهم في المنافي، في باكستان والسعودية والإمارات العربية، وتايلاند وماليزيا.

منذ عام 2006 وبنجلاديش صعَّبتْ من إجراءات الحصول على جوازات سفر، ممَّا جعل الشعبَ المسلم في روهينجيا يبدؤون في اللُّجوء إلى الرحلات الخَطِرة عبرَ القوارب إلى تايلاند، ثم برًّا إلى ماليزيا؛ بغرضِ تحسين ظروف معيشتهم، وتَجنُّب التعرُّض للمجاعات.

بنجلاديش هي دولة مسلمة غالبيةُ سُكَّانها من المسلمين، لكن من الواضح أن المفهوم الإسلاميَّ للأمَّة له قيمة متدنية عندهم، مقارنةً بالمصالح السياسيَّة؛ ولهذا فبنجلاديش، ومعها الدول الإسلاميَّةُ الأخرى مثل إندونيسيا وماليزيا - ليسوا أقلَّ - في عدم ترحيبهم بالمسلمين الروهانجيين - من تايلاند.

والشعب الروهينجي قد احتجَّ - مثلما حدث مؤخَّرًا - حتى حاول أن يجعل عددًا أكبرَ وأكبرَ من الناس على وعيٍ بالقضية، خاصَّة أناسًا ممَّن يُعتبرون "إخوة" و"أخوات" في الاضطهاد الذي لا يُطاق، ولكن مَن يُصغي إليهم السمع؟!

لا شيء تقريبًا خارجَ نِطاق الجوانب الإغاثيَّة الإنسانيَّة، والدِّراسات التي تصدُر عن مفوضيات اللاَّجئين، قد مسَّت قضية المسلمين الروهانجيين بحديث؛ وليس هناك - بحسب عِلمي - دراساتٌ أنثروبولوجية، أو مقالٌ موسَّع يُلقي الضوءَ بتركيز على حياتهم وثقافتهم وتقاليدهم، وما إلى غير ذلك.

وسأكون مهتمًّا بالغَ الاهتمام أن أتعلَّم أكثرَ عن تقاليد هذه المجموعة المسلِمة، وعن ثقافتهم، واللتان تعيشانِ تحتَ تهديد بأن يضيع ذِكرُهما في غياهب النسيان إلى الأبد، وينبغي علينا أن نعترفَ اعترافًا حقيقيًّا أنَّ الشَّعب المسلِم في روهينجيا البعيد عن أعين غالبيةِ شُعوب العالَم، والمتجاهَل بفِعْل المصالِح السياسيَّة والاقتصادية في منطقة جنوب شرق آسيا - لا يتكبَّد حالةَ شتاتٍ طويلة الأمد يبحث خلالَها عن أوطان جديدة، ويبدأ في كل حين رحلات بالقوارب يمتطي فيها صهوةَ الأخطار بين أمواج المحيط الهادئ؛ بل إنَّه يُواجِه مذبحةً ثقافيَّة بطيئة وصامتة.

فهل لي أن أتوقَّعَ رؤية المسلمين من مختلف دول العالَم يحشدون طاقاتِهم؛ ليطالبوا بأن يحصل الشعبُ الروهانجيُّ على حقِّه في العيش بين جنبات وطنه، وأن يتَّخذ المجتمع الدوليُّ خطواتٍ جادَّةً لحماية الشَّعب الروهانجي، ولضمان حياةٍ هادئة وكريمة له؟

أعلمُ عِلمَ اليقين أنَّ هذا لن يحدث، وربما نجد بعض المنظَّمات - وأغلبها غير إسلاميَّة - تحاول أن تُعرِّف العالَم بالمأساة التي يعيشها شعبُ روهانجيا، وأن تُنظِّم مساعداتٍ إنسانيَّة لمصلحته، ومع ذلك فغالبيةُ المسلمين، وحتى أولئك الذين هم على أتمِّ استعداد لأن يصرخوا بعنف، وأن يسلكوا مسالكَ عنيفة، شتَّى لتحرير فلسطين - لن يَنْبِسوا ببنتِ شفة لمدِّ يدِ العون "لإخوانهم"!

كم مسلمًا سمع، ولو إمامًا واحدًا يذكر اسمَ الشعب الروهانجي في دُعائِه للأفغان وللفلسطينيين وللعراقيين، وربَّما للمجاهدين الشيشانين؟!

ربَّما يستغرق ذِكْرُ الأمور التي تسببت في هذا الفتور الواسع من جهة غالبية المسلمين تُجاهَ مصير المسلمين في روهانجيا منَّا زمنًا طويلاً، لكن دعوني أقل لكم: إنَّ كثيرًا من هذه الأسباب هي أسباب سياسيَّة بحتة، فكثيرٌ من الحكومات في الدول الإسلاميَّة أياديهم مُلوَّثة بدماء مسلمي روهانجيا؛ لكنَّهم ما يزالون يلعبون بكارت "الأمة الإسلامية الواحدة"، كما في موضوع الرسوم الكرتونيَّة الدنماركيَّة، حينما كان اللَّعِب بكارت الرسوم مطلوبًا لمصالحهم السياسية؛ لكنَّهم لا يلجؤون إليه حينما يَجِد مسلمون بسطاء - ليس لهم أهمية سياسيَّة يُقايضون عليها؛ مثل الشعب المسلم في روهانجيا - أنفسَهم مضطهدين مقموعين.

لا يجوزُ أن تصيبنا الدهشةُ حينما تتحوَّل معسكراتُ اللاَّجئين في بنجلاديش إلى ميدان تجنيد، بالغ السُّهولة للمدعومين مِن قِبل "كشافة المواهب"، التابعين لجماعات العُنف، التي بمقدورها أن تُوفِّر لهم ثمنًا في صورة جهاد يؤمنون به، وسبيلاً ليعبِّروا مِن خلاله عن خيبات أملِهم المتراكمة، خاصَّة من بين الشباب صِغارِ السِّن.

لم يفت الوقتُ على محاولة تحسين سُبُل عيش هؤلاء الناس؛ وإذا لم تكن لدى الحكومات الرغبةُ في حلِّ المشكلات التي يُواجِهها الشعبُ الروهانجي لأسبابٍ إنسانيَّة، ولحقِّ العدالة الدولية، فليفعلوها على الأقلِّ حفاظًا على أمنِهم وأمْن العالَم.

آملُ أن يستطيع المزيدُ من خبراء الأنثروبولجي - على الرغم من الصُّعوبات والمخاطر التي يتحتَّم عليهم أن يواجهونها في سبيل ذلك - أن يُظهِروا اهتمامًا أكبر بالتأليف في فرْع دراسة السُّلالات والأجناس البشرية، وعاداتها، وروايات المسلمين في روهانجيا عن ظروفِهم المعيشيَّة، وأن يُوثِّقوا كذلك المعاناةَ التي يتكبَّدونها قبلَ أن نكتشف يومًا أنَّ الوقت قد فات على فعل ذلك.
ـــــــــــــــــــــ
[1] مسلمو بورما أو ميانمار كما تُسمَّى الآن.
[2] المؤلِّف - كما يقول عن نفسه -: هو أستاذ متخصص في علم الأنثروبولوجي (علم دراسة الإنسان) في جامعة أبردين الأيرلندية، إيطالي الجنسية من مواليد فلورنس عام 1973، حصل على شهادته في الأنثروبولوجي من جامعة الملكة في بلفاست في أيرلندا التي سافر إليها للدراسة.
والكاتب له مقالاتٌ عديدة تسودها الموضوعية تجاه القضايا الإسلامية والأقليات المسلمة في الشرق والغرب، والدفاع كثيرًا عن حقوق المسلمين في العيش في الغرْب بأمان، بعيدًا عن فوبيا الإسلام التي يحاول كثيرون نشرها بين الغربيِّين.



منقول من موقع الالوكة
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 28-06-12, 06:50 PM
أبوخزيمةالآجاوي المصرى أبوخزيمةالآجاوي المصرى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-12
المشاركات: 326
افتراضي حملات إبادة ضد مسلمي بورما وهيئة علماء المسلمين تستنكر

ما أردت إلا التذكير بإخواننا المظلومين المضطهدين

لعل أحدا يدعوا لهم عسى الله أن يفرج عنهم http://islamstory.com/ar/node/35016



استنكرت الهيئة العالمية للعلماء المسلمين التابعة لرابطة العالم الإسلامي بشدة حملات الإبادة التي يتعرض لها المسلمون في بورما (الروهنجيين في أراكان) هذه الأيام، حيث يتم قتلهم وتشريدهم واضطهادهم، بالإضافة إلى تهجيرهم وتدمير منازلهم وممتلكاتهم ومساجدهم.
وطالبت الهيئة ـ في بيان أصدرته ـ حكومات المسلمين ومؤسساتها الإسلامية الإسراع لنصرة مسلمي بورما الذين يعانون من الاضطهاد منذ خمسة عشر عامًا.
وحذرت من خطر استمرار اضطهاد المسلمين الروهنجيين في بورما، مشيرة إلى رفض علماء الأمة وشعوبها لسياسة التمييز البوذية التي أدت في حملات الاضطهاد الأخيرة إلى قتل عدد من العلماء والدعاة إلى جانب شن حملات اعتقال للأبرياء، مما أدى إلى هروب آلاف المسلمين إلى بنجلاديش.
وناشدت الهيئة المؤسسات الخيرية والإغاثية في العالم على عون المشردين من الروهنجيين المسلمين في بورما سواء في داخلها أوالذين لجأوا إلى بنجلاديش، ودعت حكومة إلى نجلاديش بفتح الحدود لهم تحقيقًا للأخوة الإسلامية.
وحثت الدول الإسلامية وخاصة دول مجلس التعاون الخليجي على مد يد العون لبنجلاديش لتتمكن من إيواء المسلمين الفارين إليها من بورما.
وذكَّرت الهيئة بما أصدره المجلس التأسيسي لرابطة العالم الإسلامي في دورته الحادية والأربعين التي عقدها مؤخرًا، حيث أعرب عن قلق المسلمين بالعالم للمجازر الدامية في بورما، والتي قتل فيها عدد كبير من المسلمين.
واستنكر المجلس سياسة التمييز والاضطهاد ضد المسلمين بسبب انتمائهم الديني، وطالب منظمة التعاون الإسلامي ببذل الجهود لوقف اضطهاد مسلمي بورما، داعيًا منظمات حقوق الإنسان إلى القيام بواجبها في حمايتهم ونيلهم حقوق المواطنة والمساواة مع غيرهم من مواطني البلاد.


موضوعات ذات صلة:
جحيم المسلمين في بورما
بورما المنسية جرح لا يندمل
مسلمو بورما .. يواجهون حرب إبادة !!
المسلمون في بورما تاريخ من الاضطهاد
المسلمون في بورما ميانمار مآس لا تنتهي
بورما المنسية .. تبحث عن ربيع ينقذ مسلميها
مسلمو بورما وسوريا .. مجازر من التاريخ إلى الحاضر
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 29-06-12, 11:23 PM
أم ناصر السنة أم ناصر السنة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-06-12
المشاركات: 35
افتراضي مقدمة عن المسلمين في بورما

ملايين من المسلمين يُسحقون في كثير من بقاع الأرض، ولا يَعرف إخوانهم في الدِّين معاناتهم إلا النَّذْرُ اليسير، كما هو الحال في ميانمار (بورما سابقاً)، بل إن البعض لم يسمع بهذه البلاد أصلاً إلا بعد إعصار (نرجس) الذي خلَّف وراءَه عدداً كبيراً من الضحايا والمفقودين جُلَّهم من المسلمين.
تاريخ ميانمار يشهد بالعزةّ
تقع دولة ميانمار حالياً في الجنوب الشرقي لقارة آسيا، ويحدُّها من الشمال الصين والهند، ومن الجنوب خليج البنغال والهند وبنغلاديش، ويبلغ عدد سكانها أكثر من 50 مليون نسمة، وتُقدّر نسبة المسلمين بـ15% من مجموع السكان.
دخل الإسلام هذه الدولة عن طريق (أراكان) -ولاية ضمن جمهورية بورما، والتي تضم أكبر تجمّع لأهل هذا البلد- في القرن الأول الهجري عن طريق الصحابي الجليل وقّاص بن مالك رضي الله عنه، وهناك مؤرخون يقولون بأنّ الإسلام وصل إليها عبر (أراكان) في عهد الخليفة العباسي هارون الرشيد - رحمه الله- في القرن السابع الميلادي عن طريق التُّجار العرب، حيث أُعجب أهل بورما بأخلاقهم فدانوا بدينهم، وعملوا في الزراعة في البدء، ثم هيمنوا على التجارة واستوطنوا في كثير من البقاع. حتى أصبحت بعد ذلك دولة إسلامية حكمها 48 ملكاً مسلماً على التوالي ما بين عامي 1430-1784م، وكان لهم عملات نقدية تتضمن شعارات إسلامية مثل كلمة التوحيد.
ومما يدلّ على قِدَم وجود المسلمين في هذه الدولة أيضاً بعض الآثار التاريخية كمسجد (بدر مقام) في (أكياب) عاصمة (أراكان)، (مسجد سندي خان) الذي بني منذ 560 عاما،ً ومسجد (الديوان موسى) الذي بُني عام 1258م، ومسجد (ولي خان) الذي بني في القرن الخامس عشر الميلادي.
بورما في قبضة البوذيين ثم الإنجليز
تعتبر أراكان ركناً من بورما، وتمثّل أكبر تجمّع إسلامي فيها، كما يوجد تجمّعات أخرى للمسلمين في كل من: (ماندلي وديفيو وشاه ومكاياه والعاصمة رانجون) وغيرها، حيث يقع على تلك التجمّعات أعظم ضغط جماعي مِن قِبل حكومة بورما العسكرية. أما العنصران الأساسيان من سكانها والموجودان فيها حالياً هما: (الروهنجيا) الذين يدينون بالإسلام ويتحدّرون من جذور عربية وفارسية وهندية وتركية، أما لغتهم فخليط من البنغالية والفارسية والعربية، و(الماغو) الذين يؤمنون بالبوذية، بالإضافة إلى أقليات عرقية متعددة.
احتُلت أراكان من قِبَل الملك البوذي (بوداباي) عام 1784م الذي قام بضم الإقليم إلى بورما خوفاً من انتشار الإسلام في المنطقة، واستمر البوذيون البورميون في اضطهاد المسلمين ونهب خيراتهم وتشجيع البوذيين الماغ على ذلك طِوال فترة احتلالهم.
في عام 1824م احتلت بريطانيا بورما، وضمّتها إلى حكومة الهند البريطانية الاستعمارية. وفي عام 1937م جعلت بريطانيا بورما مع (أراكان) مستعمرة مستقلة عن حكومة الهند البريطانية الاستعمارية كباقي مستعمراتها في الإمبراطورية آنذاك، وعُرفت بحكومة بورما البريطانية.
واجه المسلمون الاستعمار الإنجليزي بقوة مما جعل بريطانيا تخشاهم، فبدأت حملتها للتخلّص من نفوذ المسلمين باعتماد سياساتها المعروفة (فرِّق تَسُد) فعَمَدَتْ على تحريض البوذيين ضد المسلمين، وأمدّتهم بالسلاح حتى أوقعوا بالمسلمين مذبحةً عام م1942 فتكوا خلالها بحوالي مائة ألف مسلم في أراكان!!
استقلال بورما
وفي عام 1948م، وبالتحديد يوم 4 كانون الثاني منحت بريطانيا الاستقلال لبورما شريطة أن تمنح لكل العرقيات الاستقلال عنها بعد عشر سنوات إذا رغبت في ذلك، ولكن ما أن حصل البورمان على الاستقلال حتى نقضوا عهودهم، ونكثوا على أعقابهم، واستمروا في احتلال أراكان بدون رغبة سكانها من المسلمين الروهينغا والبوذيين الماغ أيضاً، وقاموا بالممارسات البشعة ضد المسلمين.
مآسي مسلمي بورما في الناحية الاجتماعية
- يتعرض المسلمون في بورما وخصوصاً في (أراكان) لسلسلة لا تنتهي من أعمال الشغب التي يذهب ضحيتها الأرواح والممتلكات، ولم تتخذ السلطات أية إجراءات أمنية لحماية المسلمين.
- يطوف الجنود البورماويون وهيئات التنفيذ القضائي وسفاحو (الماغ) البوذيين بأنحاء القرى المسلمة حيث يقومون بإذلال كبار السن وضرب الشباب المسلم ودخول المنازل وسلب الممتلكات.
- يتم إرغام المسلمين على تقديم الأرز والدواجن والماعز وحطب النار ومواد البناء بالمجّان طِوال العام إلى الجنود وهيئات التنفيذ القانونية.
- على الصعيد السكاني فإن الحكومة ما زالت تقوم بإحداث تغييرات ملموسة في التركيبة السكانية لمناطق المسلمين. فلا توجد أية قرية أو منطقة إلا وأنشأت فيها منازل للمستوطنين البوذيين سلّمتهم السلطة فيها. ومنذ عام 1988م قامت الحكومة بإنشاء ما يسمى بـ"القرى النموذجية" في شمال (أراكان)، حتى يتسنّى تشجيع أُسَر البوذيين على الاستيطان في هذه المناطق.
- عدم السماح لهم باستضافة أحد في بيوتهم ولو كانوا أشقاء أو أقارب إلا بإذن مسبق، أما المَبيت فيُمنع منعاً باتاً، ويعتبر جريمة كبرى ربما يعاقَبُ عليها بهدم منزله أو اعتقاله أو طرده من البلاد هو وأسرته.
- حرمان أبناء المسلمين من مواصلة التعلُّم في الكليات والجامعات، ومن يذهب للخارج يُطوى قيده من سجلات القرية، أما إذا عاد فيُعتقل عند عودته، ويُرمى به في غياهب السجون.
- فرض العمل القسري لدى الجيش أثناء التنقلات أو بناء ثكنات عسكرية أو شق طرق وغير ذلك من الأعمال الحكومية أو في بناء الطرق والسدود سخرة دون مقابل.
- غير مسموح للمسلمين بالانتقال من مكان إلى آخر دون تصريح، الذي يَصعُب الحصول عليه. كما يتمّ حجز جوازات السفر الخاصة بالمسلمين لدى الحكومة ولا يُسمح لهم بالسفر للخارج إلا بإذن رسمي، ويُعتبر السفر إلى عاصمة الدولة (رانغون) أو أية مدينة أخرى جريمة يُعاقب عليها.
- إرغام الطلاب المسلمين في المدارس الحكومية على الانحناء للعَلَم البورمي.
- الطرد أو التهجير الجماعي المتكرر خارج الوطن مثلما حصل في الأعوام التالية: عام 1962م عقب الانقلاب العسكري الفاشي حيث طرد أكثر من 300.000 مسلم إلى بنغلاديش. وفي عام 1978م طرد أكثر من (500.000) أي نصف مليون مسلم، في أوضاع قاسية جداً، مات منهم قرابة 40.000 من الشيوخ والنساء والأطفال حسب إحصائية وكالة غوث اللاجئين التابعة للأمم المتحدة. وفي عام 1988م تم طرد أكثر من 150.000 مسلم، بسبب بناء القرى النموذجية للبوذيين في محاولة للتغيير الديموغرافي.
وفي العام 1991م تم طرد قرابة (500.000) أي نصف مليون مسلم، وذلك عقب إلغاء نتائج الانتخابات العامة التي فازت فيها المعارضة بأغلبية ساحقة، انتقاماً من المسلمين لأنهم صوتوا مع عامة أهل البلاد لصالح الحزب الوطني الديمقراطي (NLD) المعارض.
- إصدار قانون الجنسية الجديد الذي صدر عام 1982م وهو يُقسّم المواطنين كما يلي:
1- مواطنون من الدرجة الأولى وهم: (الكارينون والشائيون والباهييون والصينيون والكامينيون).
2- مواطنون من الدرجة الثانية: وهم خليط من أجناس الدرجة الأولى.
3- مواطنون من الدرجة الثالثة: وهم المسلمون حيث صُنِّفوا على أنهم أجانب دخلوا (بورما) لاجئين أثناء الاحتلال البريطاني حسب مزاعم الحكومة فسُحبت جنسيات المسلمين وصاروا بلا هوية وحُرموا من كل الأعمال وصار بإمكان الحكومة ترحيلهم متى شاءت.
مآسي مسلمي بورما في الناحية الاقتصادية
- تُصادر الحكومة البورمية أراضي المسلمين وقوارب صيد السمك دون سبب واضح.
- فرض الضرائب الباهظة على كل شيء، والغرامات المالية، ومنع بيع المحاصيل إلا للعسكر أو من يُمثّلُهم بسعر زهيد بهدف إبقاء المسلمين لإبقائهم فقراء، أو لإجبارهم على ترك الديار.
- منع المسلمين من شراء الآلات الزراعية الحديثة لتطوير مشاريعهم الزراعية.
- إلغاء العملات المتداوَلة بين وقت وآخر من دون تعويض، ودون إنذار مسبق.
- إحراق محاصيل المسلمين الزراعية وقتل مواشيهم.
- عدم السماح للمسلمين بالعمل ضمن القطاع الصناعي في (أراكان).

مآسي مسلمي بورما في الناحية الدينية
- لا تسمح الحكومة بطباعة الكتب الدينية وإصدار المطبوعات الإسلامية إلا بعد إجازتها من الجهات الحكومية وهذا أمر صعب جداً.
- عدم السماح للمسلمين بإطلاق لِحاهُم أو لبس الزيّ الإسلامي في أماكن عملهم.
- تصادر الحكومة ممتلكات الأوقاف والمقابر المخصصة لدفن المسلمين وتُوزّعها على غيرهم أو وتحوّلها إلى مراحيض عامة أو حظائر للخنازير والمواشي!!
- يتعرّض كبار رجال الدين للامتهان والضرب ويتم إرغامهم على العمل في معسكرات الاعتقال.
- يُمنع استخدام مكبرات الصوت لإطلاق أذان الصلاة، ولقد مُنع الأذان للصلاة بعد رمضان 1403 هـ.
- تتدخل الحكومة بطريقة غير مشروعة في إدارة المساجد والمدارس بهدف فرض إرادتها عليها.
- يُمنع المسلمون من أداء فريضة الحجّ باستثناء قلة من الأفراد الذين تعرفهم الحكومة وترضى عن سلوكهم.
- منع ذبح الأضاحي.
- هدم المساجد وتحويلها إلى مراقص وخمّارات ودُور سَكَن أو تحويلها إلى مستودعات وثكنات عسكرية ومتنزّهات عامة، ومصادرة الأراضي والعقارات الخاصة بالأوقاف الإسلامية وتوزيعها على الماغ البوذيين، في هذا الصدد يقول نائب رئيس اتحاد الطلاب المسلمين في إقليم أراكان إبراهي محمد عتيق الرحمن في حديث لـ"وكالة الأنباء الإسلامية ـ إينا": إنّ حكومة ميانمار قامت خلال عام 2001م بتدمير نحو 72 مسجداً وذلك بموجب قانون أصدرته منعتْ بموجبه بناء المساجد الجديدة أو ترميم وإصلاح المساجد القديمة، كما أن هذا القانون ينص على هدم أي مسجد بُنِيَ خلال العشر سنوات الأخيرة.
- حملات التنصير لا سيما بعد الإعصار الأخير.
- المحاولات المستميتة لـ (برمنة) الثقافة الإسلامية وتذويب المسلمين في المجتمع البوذي البورمي قسراً، فلقد فرضوا الثقافة البوذية والزواج من البوذيات وعدم لبس الحجاب للبنات المسلمات والتسمّي بأسماءٍ بوذية.
- طمس الهوية والآثار الإسلامية: وذلك بتدمير الآثار الإسلامية من مساجد ومدارس تاريخية، وما بقي يُمنع منعاً باتاً من الترميم فضلاً عن إعادة البناء أو بناء أي شيء جديد لـه علاقة بالدين من مساجد ومدارس ومكتبات ودُور للأيتام وغيرها، وبعضها تهوي على رؤوس الناس بسبب مرور الزمن، والمدارس الإسلامية تُمنع من التطوير أو الاعتراف الحكومي والمصادقة لشهاداتها أو خرّيجيها.
وضع المرأة المسلمة في بورما
1- إعطاء حُقَنْ مانعة للحمل للنساء المسلمات في حالات كثيرة، ورفع سن الزواج للفتيات لـ 25 عاماً والرجال 30 عاماً، منع عقود النكاح إلا بعد إجراءات طويلة وإذن من السلطات، منع التعدد منعاً باتا مهما كان السبب، منع الزواج مرة أخرى للمطلق أو الأرمل إلا بعد مرور سنة، ومن يخالف ذلك يُعرّض نفسه للسجن والغرامات الباهظة أو الطرد من البلد. والهدف من كل ذلك هو القضاء عليهم أو تقليل أعدادهم.
2- إذا حَمَلَت الزوجة فلا بدّ من ذهابها طِبْقاً لقرار السلطات الحاكمة إلى إدارة قوّات الأمن الحدودية "ناساكا" لأخذ صورتها الملوّنة كاشفة بطنها بعد مرور كلّ شهر حتّى تضع حملها، وفي كلّ مرّة لا بدّ من دفع الرسوم بمبلغ كبير، وذلك للتأكّد كما تدّعي السلطة من سلامة الجنين، ولتسهيل إحصائية المولود بعد الولادة.
3- يتم أخذ النساء عَنوةً من منازلهن وإجبارهن على العمل في معسكرات الجيش دون مقابل.
4- إجبار الفتيات المسلمات على الزواج من البوذيين.
5- الحضور الإجباري للبنات المسلمات غير المتزوجات إلى قيادة القوات المسلحة والعمل لمدة 6 أشهر تحت إشراف أفراد قوات حرس الحدود.
6- انتهاك حُرُمات النساء وإجبارهنّ على خلع الحجاب.
7- عمليات الاغتصاب الجماعي وهتك الأعراض في صفوف المسلمات اللاتي يموت بعضهن بسبب الاغتصاب.
دور المسلمين حيال إخوانهم في بورما
قامت بعض الجماعات والحركات والمنظمات الإسلامية بتقديم بعض المساعدات للمسلمين في بورما. إلا أنّ الجهود التي تُبذل ما زالت محدودة الأثر تنحصر في توزيع المعونات الغذائية والإعانات العينية مما يُخجَل من ذِكره لأمة يأمرها دينها أن تكون كالجسد الواحد ولكنْ آلَ أمرها اليوم إلى التفرّق واعتياد معاملة المسلمين المنكوبين وكأنّهم (شحّاذون) في الوقت الذي يعيش فيه كثير من أثريائها مستوى من البذخ والتّرف وكأنهم ليسوا من أمة الإسلام !!
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 29-06-12, 11:26 PM
أم ناصر السنة أم ناصر السنة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-06-12
المشاركات: 35
افتراضي فلندعوا لأخواننا في بورما كما ندعوا لأخواننا في سوريا

بلغت الحصيلة الأولية لحرب الإبادة التي تشنها مجموعة "ماغ" البوذية المتطرفة على المسلمين في بورما 250 قتيلاً وأكثر من 500 قتيل وقرابة 300 مخطوف، حسب ما أكده الناشط البورمي محمد نصر في اتصال هاتفي مع "العربية.نت".

وقد دمرت مليشيات الماغ البوذية المتطرفة أكثر من 20 قرية و1600 منزل ما أدى إلى هجرة آلاف الأشخاص الذين فروا من القرى التي أحرقت على مرأى من قوى الأمن العاجز.

وأضاف نصر أنه نتيجة هذه المجازر شرع المسلمون في إقليم أراكان ذو الغالبية المسلمة إلى تنفيذ أكبر عملية فرار جماعي إلى دولة بنغلاديش المجاورة عبر السفن، إلا أن السلطات البنغالية ردت بعضهم الى بورما، بعد أن وصل عدد اللاجئين فيها حوالي 300 ألف ينتمون الى قومية الروهينجيا المسلمة.
تاريخ من التهجير
ومن جهته ذكر الشيخ سليم الله حسين عبد الرحمن رئيس منظمة تضامن الروهنجيا أنه في عام 1978 شردت بورما أكثر من 300 ألف مسلم إلى بنغلاديش، كما أنه وفي عام 1982 ألغت السلطات البورمية جنسية المسلمين بدعوى أنهم مستوطنون على أراضيها.

وأضاف أنه وفي عام 1992 شردت بورما حوالي 300 ألف مسلم إلى بنغلاديش مرة أخرى، واتبعت سياسة الاستئصال مع من تبقى منهم على أراضيها عن طريق برامج تحديد النسل حيث تم منع الفتاة المسلمة من الزواج قبل سن الـ25 عاما والرجل قبل سن الـ30.

ويعيش اللاجئون البورميون في بنغلاديش في حالة مزرية، حيث إنهم يحتشدون في منطقة تكيناف داخل مخيمات مبنية من العشب والأوراق وسط بيئة ملوثة ومستنقعات تحمل الكثير من الأمراض مثل الملاريا والكوليرا والإسهال.
تنديد خارجي وداخلي
وكان الشارع المسلم حول العالم قد ندد بما يحدث لمسلمي بورما وخرجت مظاهرات في أكثر من بلد إسلامي كان آخرها في مصر حيث حاصر المئات من الشباب مبنى سفارة بورما وطالبوها بحماية المسلمين.

أما المعارضة البورمية فتجوب العالم للحصول على الدعم السياسي وقد قامت زعيمة المعارضة في بورما أونغ سان سو تشي (67 سنة) بزيارة لأوروبا أكدت خلالها أن عجز الحكومة يقف وراء عدم قدرتها على السيطرة على المذابح التي ترتكب في إقليم أراكان المسلم.
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 29-06-12, 11:28 PM
أمة الخالق أمة الخالق غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-06-12
الدولة: اللهم احفظ لنا مصر
المشاركات: 135
افتراضي رد: فلندعوا لأخواننا في بورما كما ندعوا لأخواننا في سوريا

إنا لله وإنا إليه راجعون دعاء جميل
{اللهم أعز الإسلام والمسلمين وأذل الشرك والمشركين ودمّر أعدائك أعداء الدين}
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 01-07-12, 12:52 AM
أبوخزيمةالآجاوي المصرى أبوخزيمةالآجاوي المصرى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-12
المشاركات: 326
افتراضي رد: مأساة المسلمين في بورما ( الدعاء لهم )

طيروا هذا المقال يرحمكم الله في الدنيا
لعله يسمع سامع فيدعوا لهم
أو يشكر نعمة الأمن التي نعيشها
فالحمد لله أولا وأخيرا

ولعل النوَّم يعرفوا شيئا عن إخوانهم الذين يذبحون والله المستعان

اللهم فرج كربهم واكشف عنهم وعلمهم دينك وتوحيدك يارب العالمين
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 01-07-12, 03:05 AM
أم محمد أم محمد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-10-09
المشاركات: 916
افتراضي رد: مأساة المسلمين في بورما ( الدعاء لهم )

أتعجب !!!!! إلى متى يظل ملوك و سلاطين و رؤساء المسلمين يتماشون في حكمهم مع الاستعمار البريطاني و الامريكي ! متى يستفيقون ليعلموا أنهم أعزاء بإسلامهم و أقوى من مستعمريهم !
متى ينهظون لنصرة إخوانهم المسلمين في مشارق الأرض و مغاربها!!!
ألا لا نامت أعين الجبناء !
اللهم عليك بالظالمين اللهم زلزلهم و ذمرهم تدميرا اللهم إنا نشكو إليك قلة حيلتنا و ما لنا إلا رجاؤك اللهم إن حكامنا فظلوا الدعاء مثل النساء "لقلة حيلتهم" فاللهم امدد إخواننا المظطهدين بجنود من عندك ينصروهم لا قبل للظالمين بهم
اللهم إننا صرنا كما قال رسولنا الحبيب غثاءا كغثاء السيل فأخرج من أصلابنا أمة يعزون الإسلام قولا و عملا
إنا لله و إنا إليه راجعون
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 02-07-12, 08:36 PM
أبوعبدالملك النصري أبوعبدالملك النصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-10-10
المشاركات: 346
افتراضي رد: مأساة المسلمين في بورما ( الدعاء لهم )

تقرير عن مأساة الروهنجيين المسلمين الجديدة في أراكان بورما‎:
للتحميل:
http://www.mediafire.com/?123pb72p0yvql78
للتصفح:
http://www.mediafire.com/view/?123pb72p0yvql78
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 02-07-12, 10:45 PM
عبدالله بن أحمد ابن آدم عبدالله بن أحمد ابن آدم غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 15-06-12
المشاركات: 32
افتراضي رد: مأساة المسلمين في بورما ( الدعاء لهم )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاكم الله خيرا
تقتيل المسلمين في جنبات العالم للشيخ أبي إسحاق الحويني
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 07-07-12, 01:36 PM
أبو زارع المدني أبو زارع المدني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 24-07-07
الدولة: جدة
المشاركات: 9,292
افتراضي رد: مأساة المسلمين في بورما ( الدعاء لهم )

اللهم ارفع عنهم هذه المحنة, اللهم أعز الإسلام والمسلمين.
فعلاً ماذا خسر العالم بانحطاط المسلمين.
__________________
.
(اللهم إني أسألك من "الخير كله": عاجله وآجله, ما علمتُ منه وما لم أعلم .. وأعوذ بك من "الشر كله": عاجله وآجله, ما علمتُ منه وما لم أعلم)
.
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 12-07-12, 05:57 PM
أم جودي أم جودي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 24-10-11
المشاركات: 81
افتراضي رد: مأساة المسلمين في بورما ( الدعاء لهم )

اللهم ارفع عنهم .
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 15-07-12, 03:05 PM
أبوعبدالرحمن الخالدي أبوعبدالرحمن الخالدي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-12-11
المشاركات: 38
افتراضي الدعاء للمسلمين في بورما

حيث يواجهون القتل والتهجير أظهرت الأرقام أن عدد اللاجئين في بنجلاديش تجاوز 700,000 لاجئ

أسأل الله العظيم الرحمن الرحيم أن يفرج همهم وينفس كربهم وأن يبدل خوفهم أمنا وفقرهم غنى وذلهم قوة اللهم صلي وسلم على نبينا وحبيبنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 16-07-12, 05:17 AM
حذيفه العقيلي حذيفه العقيلي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-07-11
الدولة: أشرف بقاع الأرض !
المشاركات: 10
افتراضي رد: الدعاء للمسلمين في بورما

ربما الكثير لم يسمع عن هذهِ الدولةِ
المسلمةِ التي توآجد آآضهاداً من قبل
البوذيين ، أعداد القتلى مرعبه ومخيفه
بل لاتتصور ، آللهم عججل بنصرهم !
__________________
وأنت تُعِدُّ فطوركَ فكّر بغيرك !
لا تنسَ قُوتَ الحمام .
وأنت تعود إلى البيتِ بيتكَ ..
فكّر بغيركَ، لاتنسَ شعبَ الخِيام .
محمود درويش .
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 18-07-12, 12:51 PM
محمد التلمساني محمد التلمساني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-06-11
المشاركات: 246
افتراضي مأساة مسلمي بورما _قتل أصحاب الأخدود_

مأساة مسلمي بورما _قتل أصحاب الأخدود_

في بورما يحرق المسلمون وهم أحياء

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى اله وصحبه ومن والاه اما بعد :
يقتل مسلمو بورما ويحرقون وهم احياء وتغتصب نساءهم وتنتهك اعراضهم
امام مراى ومسمع العا لم أجمع .
ومن حاول الهروب من ذلك الجحيم كان مصيره الغرق والضياع
ولا أحد يحرك ساكنا ولا ناصر لهم ولا معين الا الواحد الأحد جل وعلا .
ولا ذنب لهؤلاء المستضعفين إلا أنهم مسلمون

فاين أمة الإسلام ...؟؟

واين حقوق الانسان واين الضمير العالمي ؟

اين المجتمع الدولي واين الشعوب المسلمة .

اين الإعلام العربي لماذا هذا الصمت والتعتيم الرهيب المريب ؟

اين المتشدقون بالحضارة اين دعاة حقوق الانسان .

وفي تصرف يكشف عن خبث وحقد

قامت امريكا ومن ورائها الاتحاد الاوربي برفع العقوبات عن تلك

الدولة الكافرة الظالمة ._مينمار_

مكافاة لها على ما فعلته وتفعله بالمسلمين من قتل وتنكيل ...

من أجل أضرحة لا تنفع ولا تضر_ بل وجودها مخالف للشرع _ اقيمت الدنيا

وجعل هدمها من جرائم الحرب

ويقتل المسلمون ويحرقون وهم احياء ويسكت العالم اجمع

متواطئا متخاذلا

فاين نحن من كل هذا واين امة الاسلام منه ...


لمثل هذا يموت القلب من كمد ان كان في القلب اسلام وايمان

والله ان لدى الغرب وغيره من دول الكفر مصالح كبيرة

وكثيرة في بلد الاسلام

وهذه المصالح يمكن استعمالها للضغط عليهم ..

ولكنهم عرفو اننا لن نفعل شيئا

هذا مصيرنا كلما ابتعدنا عن ديننا وابتغينا العزة في غيره ...

قال الرَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : (إِذَا تَبَايَعْتُمْ بِالْعِينَةِ ، وَأَخَذْتُمْ أَذْنَابَ الْبَقَرِ ، وَرَضِيتُمْ بِالزَّرْعِ ، وَتَرَكْتُمْ الْجِهَادَ ، سَلَّطَ اللَّهُ عَلَيْكُمْ ذُلًّا لَا يَنْزِعُهُ حَتَّى تَرْجِعُوا إِلَى دِينِكُمْ) .رواه أحمد (4987) وأبو داود (3462) وصححه الألباني في صحيح أبي داود


ان تلك المشاهد التي تبين كيف يتم حرق المسلمين في بورما وهم احياء
تؤكد لنا ان ملة الكفر واحدة وان عداءهم للاسلام لم ولن يتوقف
مهما حاولو الكذب والتمثيل وادعاء السلم والسلام والمعايشة والامان .
لكن اين هي امة الاسلام ....اين هم المسلمون من كل هذا ؟

وانا اشاهد تلك الصور المروعة _وهم يحرقون المسلمين وهم احياء _

استحضرت قوله تعالى: {وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الْبُرُوجِ (1) وَالْيَوْمِ الْمَوْعُودِ (2) وَشَاهِدٍ وَمَشْهُودٍ (3) قُتِلَ أَصْحَابُ الْأُخْدُودِ (4) النَّارِ ذَاتِ الْوَقُودِ (5) إِذْ هُمْ عَلَيْهَا قُعُودٌ (6) وَهُمْ عَلَى مَا يَفْعَلُونَ بِالْمُؤْمِنِينَ شُهُودٌ (7) وَمَا نَقَمُوا مِنْهُمْ إِلاَّ أَنْ يُؤْمِنُوا بِاللَّهِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ (8) الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ} [سورة البروج: 1- 9].


نسال الله عز وجل باسمائه الحسنى وصفاته العلى
ان يرحم اخواننا في بورما وان ينصرهم على من ظلمهم
وان يثبتهم على دينه ..
ونساله سبحانه ان يمدهم بجند من عنده ينصرونه ويثبتونهم ..
اللهم انا لانملك غير الدعاء
وتلك الكلمات التي نسال الله ان يجعل لها القبول ...
_______________
محمد بن العربي التلمساني
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 21-07-12, 01:19 PM
أم ناصر السنة أم ناصر السنة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-06-12
المشاركات: 35
افتراضي رد: مأساة المسلمين في بورما ( الدعاء لهم )

يا رب رحماك بأمة حبيبك محمد صلى الله عليه و سلم انصرنا و لا تهلكنا و اعف عنا
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 24-07-12, 08:32 PM
أبوعبدالرحمن الخالدي أبوعبدالرحمن الخالدي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-12-11
المشاركات: 38
افتراضي رد: مأساة المسلمين في بورما ( الدعاء لهم )

اللهم ارفع عنهم هذه المحنة
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 26-07-12, 03:44 AM
عمرو احمد احمد عمرو احمد احمد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 19-07-12
المشاركات: 6
افتراضي رد: مأساة المسلمين في بورما ( الدعاء لهم )

أسأل الله العظيم الرحمن الرحيم أن يفرج همهم وينفس كربهم وأن يبدل خوفهم أمنا وفقرهم غنى وذلهم قوة اللهم صلي وسلم على نبينا وحبيبنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 26-07-12, 04:18 AM
أبو حسين العدني أبو حسين العدني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-10-10
الدولة: yemen
المشاركات: 190
افتراضي رد: مأساة المسلمين في بورما ( الدعاء لهم )

اللهم ياواحد ياأحد يا فرد ياصمد فرج عن إخواننا وأنصرهم وأعزهم، وأعنا على نصرتهم والدفاع عنهم ، اللهم أبرم لهذا الأمة أمر رشد يعز فيه أهل طاعتك ويهدى فيه أهل معصيتك وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
__________________
قال الثوري: من دعا لظالم بالبقاء فقد أحب أن يعصى الله . سير أعلام النبلاء 7/46.
رد مع اقتباس
  #21  
قديم 26-07-12, 05:52 AM
نسائم الإيمان الأثرية نسائم الإيمان الأثرية غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-05-12
الدولة: دار الزوال
المشاركات: 102
افتراضي خمس وخمسون ( 55 ) فكرة و وسيلة لنصرة مسلمي الروهينجا في أركان بورما

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


خمس وخمسون ( 55 ) فكرة و وسيلة لنصرة مسلمي الروهينجا في أركان بورما











سؤال يدور في أذهان كثير من أصحاب القلوب المؤمنة: ماذا أستطيع أن أفعل لنصرة قضية مسلمي أراكان الروهينجا ؟



أخي.. إن كنت داعية أو طالب علم أو تاجرا أو عاملا أو أبا أو رجلاً أو امرأةً مهما تكن فإنك حتما ستجد لك دورًا من هذه الأدوار، فأرجو أن تقرأ هذه الأفكار كلها، وحدِّد ما يناسبك منها، ثم قم بتنفيذه احتسابا للأجر من الله وانشرها قدر ما تستطيع؛ عسى أن تكون ممن ينصرون إخوانهم الذين يواجهون الإبادة الجماعية .




قال الله تعالى : (يا أيها الذين آمنوا إن تنصروا الله ينصركم ويثبت أقدامكم) الآية سورة محمد، وقال تعالى(وإن استنصروكم في الدين فعليكم النصر...) سورةالأنفال




اللهم وفق وسدد و احفظ كل من يسعى لإصلاح أحوال المسلمين في أراكان، اللهم هيئ لنا السبل الرشيدة لاسترداد حقوقنا وحرياتنا من البوذيين الظالمين وتقبل شهداء المسلمين في أركان وانتقم لهم من القتلة المشركين وافشل مخططاتهم واجعل تدبيرهم تدميرا لهم وفرق جمعهم ومزق ملكهم يا جبار يا قوي يا متين..آمين





قال الله تعالى : (إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم وإذا أراد الله بقوم سوءا فلا مرد له وما لهم من دونه من وال) سورة الرعد





فكن أنت نقطة التغيير إلى الأفضل والأحسن واجعل شعارك ( عودة إلى الله وعودة إليه)





1. أنشر المحبة والأخوة والإيثار والعفو والصفح بين إخوانك وأصدقائك ، وذلك بتطبيقها في نفسك أولا.




2. توجه إلى الله بالدعاء والتضرع لمسلمي أركان أن ينصرهم ويرحمهم ويمكن لهم ، وتحرى لدعائك أوقات الإجابة كأدبار الصلوات وفي جوف الليل.




3. تبرَّع بما تستطيع من مالك لنصرة مسلمي الروهينجا وخاصة اللاجئين والمشردين والذين صاروا بلا مأوى ولا سكن ولا غذاء عسى الله أن يفرج عنهم.




4. اجمع صور الشهداء وأخبار الظلم والقتل والتشريد وأنشرها في المنتديات والمواقع الإلكترونية والقنوات والصحف وغيرها.




5. أكتب مقالاً وأرسله إلى إحدى الصحف تتكلم فيه عن قضية مسلمي أراكان وتدافع عن حقوقهم الوطنية.




6. ارسم كاريكاتيرًا أو صمِّم ملف "باوربوينت" أو"فوتوشوب" أو أنتج "مقطع فديو"عن اضطهاد البوذيين للمسلمين في أراكان.




7. المطالعة النشطة لمواقع الانترنت المهمة المعنية بالقضية لمعرفة أخبار أراكان و اضطهاد المسلمين فيها واقرأ أيضا في الكتب التي تتحدث عنهم.




8. صمِّم شعارًا أو ملصقًا لنصرة قضية مسلمي الروهينجا في أركان بورما.




9. ألِّف قصصًا ومشاهد وبرامج ومسابقات للشباب و للأطفال عن تاريخ أركان والمسلمين فيه.




10. أرسل رسالة شكر إلى العلماء الذين يتحدثون عن قضية أراكان ويحثون إخوانهم على التعاون ومناصرة العاملين.




11. شارك في رابطةً أو جمعية أو حزب حقوقية للروهنجيين وساعدهم واعمل معهم وشارك معك إخوانك أيضا.




12. شارك في فعالية من فعاليات لنصرة قضية مسلمي أراكان ( مؤتمر- ندوة - معرض – تبرعات - .... الخ).




13. إذا كنت صاحب عمل حر فانشر فكرتك لنصرة أراكان على المتردِّدين وحثهم على العمل والتبرع للعمل الوطني.




14. أقلع عن التدخين والمخدرات وعقوق الوالدين توبةً إلى الله ليستجيب دعاءك لنصرة المسلمين.




15. أحفظ سورة الأنفال والتوبة وسورة محمد وادرس تفسيرها من أي تفسير كتفسير السعدي رحمه الله.




16. إذا كان لديك مهارات في الكمبيوتر أو الرسم أو اللغة وغيرها فعلمها غيرك ليعم الثقافة والمعرفة فينا.




17. إذا كنت تلميذًا فشارك في الإذاعة المدرسية وتكلم عن قضية أراكان ووجوب نصرة المسلمين هناك.




18. إذا كنت طالبًا بالجامعة فانشر القضية بمفهومها الصحيح في الأوساط الجامعية والأكاديمية والعلمية.




19. انشر روح التفاؤل و الأمل والثقة وحسن الظن بالله بين الروهنجيين في النصر بالوسائل المختلفة.




20. حافظ على صلاة الجماعة بالمسجد، وادْعُ الله أن ينصر المسلمين في كل مكان وفي أراكان.




21. ألْقِ خطبة يوم الجمعة أو كلمة أو محاضرة في المسجد أو مكان العمل عقب الصلاة عن مسلمي الروهينجا في أركان بورما.




22. علِّق ورقة على المكتب أو السبورة للمدرس من فضلك حدثنا عن " تاريخ المسلمين في أراكان".




23. انشر خريطة أراكان وتاريخها بين أصحابك وإخوانك، وأقنعهم بوجوب الدفاع عن أرض الوطن.




24. تحدَّث في المجالس والمساجد والرحلات والحفلات و المواصلات وفي كل مكان عن قضية أراكان.




25. نمِّ في نفسك روح الجهاد بالمال والقول والقلم والفعل لنصرة المسلمين في أراكان.




26. الاقتناع بأنك مسئول أمام الله ، بدلاً من توزيع المسؤوليات على الآخرين. وعدم تحقير ما يقوم به الآخرون من أعمال مهما بدت في نظرك صغيرة.




27. تلقين الأمهات وربات البيوت أطفالهم حب الله ورسوله ، وحب أراكان ، من خلال الكتب المختارة والقصص والشعر والأناشيد وغيرها.




28. الإلمام بالمعلومات الموسوعية والموثقة والمركزة حول القضية وتطويرها تاريخيا مع تطوير قدراتك على المحاورة والمناظرة والمجادلة بالتي هي أحسن.




29. تحويل التفاعل الفردي العشوائي إلى فعل جماعي منظم وتكوين منظمات و جمعيات ومجموعات الأعمال لتلقف الأفكار الجيدة و رعايتها.




30. تحرير نفوسنا من العبودية لغير الله ومن الأنانية ، والأفكارالخاطئة، ومن أسرالشهوات والصلح مع الله عز وجل (وَمَا النَّصْرُ إِلاَّ مِنْ عِندِ اللّهِ الْعَزِيزِ الْحَكِيمِ)




31. استشعار ما يعانيه إخواننا في أراكان ومعايشتهم بالروح والنفس واستحضار النية الصادقة واستدامتها لنصرتهم.




32. أرسل رسالة شكر إلى كل إعلامي يتكلم وينتصر لقضية الروهنجيين المسلمين




33. ادرس مع أولادك تاريخ أراكان وعلمهم أنه وطننا الأصلي ، واغرس فيهم حبه ، وأن الدفاع عنه واجب ديني.




34. تعلم مهارات جديدة في الكتابة أو الحاسب أو الرسم أو الإلقاء أو الرماية واستخدمها لنصرة القضية.




35. شارك بالاتصال في إحدى القنوات الفضائية أو الإذاعات لنشر قضية أراكان في الأوساط الإعلامية.




36. أرسل رسائل نصية أو رسالة وسائط لأصحابك لتحثهم ليعملوا ويهتموا بقضيتهم المصيرية وواجبهم الحقيقي.




37. تعلم لغة قومك الروهنجيا وتعلم كذلك لغات أخرى كالإنجليزية أو البورمية أو الأردية أو العربية لتستخدمها في نصرة المسلمين




38. علِّق ملصقًا على سيارتك عن نصرة أراكان فيراك غيرك فيعمل مثلك.




39. اجعل حصالة بالمنزل ليتبرع العائلة لنصرة القضية وتنمي فيهم روح البذل وحب التصدق في سبيل الله




40. انشر فكرة الحصالة بين أصحابك ومعارفك ، لتتضاعف حسناتك.




41. أنتج منتجات واعمل عليها صورة أو عبارة لنصرة أركان (كراسة - مسطرة - قلم – قبعة – شال - فنيلة – كتاب)




42. اقلع عن كبائر الذنوب كالغيبة والكذب والحسد واترك الكسب الحرام بنية الاستعداد للدفاع عن أرض المسلمين أرض الآباء والأجداد




43. اكتب نشيدًا عن تاريخ الظلم والاضطهاد في أراكان وضرورة نصرة المسلمين هناك.




44. مارس شعيرة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر من أجل نصرة أراكان.




45. علِّق لافتة في بيتك: (وطني أراكان وطني أحلى الأوطان).




46. ادهن بيتك واكتب فيه : "وطني أراكان أفديك بروحي ومالي".




47. علق ملصقًا في فصلك أو مدرستك لنصرة مسلمي روهينجا في بورما.




48. اكتب آيات قرآنية وأحاديث نبوية لنصرة المظلوم على مجلة أو لوحة الإعلانات في المسجد.




49. إن كنت تاجرًا فسلِّم بضاعتك في أكياس مطبوع عليها عبارات عن نصرة أراكان.




50. إن كنت طبيبًا اكتب على روشتة الأدوية : "اللهم انصر المسلمين في أراكان.




51. تبرع بكتيب أو شريط عن تاريخ أراكان وأهده لمن تحب.




52. ردَّ على المتخاذلين عن نصرة أراكان بحكمة و رفق.




53. أضف أفكار ووسائل جديدة لنصرة أراكان.




54. ترجم هذه الأفكار إلى اللغات الأخرى مثل الروهينغية – الإنغليزية – الأردية – البورمية – البنغالية.




55. اطبع هذه الصفحة وصورها وانشرها ووزعها قدر ما تستطيع واحتسب الأجر من الله.





المصدر أخ أركاني

منقول
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
للمسلمين , لأخواننا , لمسات , أركان , مسلمي , أصحاب , لنصرة , مقدمة , المديني , المسلمين , الدعاء , الروهينجا , تستنكر , بورما , حملات , يمس , روهينجيا , شعب , سوريا , علماء , فلندعوا , فكرة , إبادة , وخمسون , ودعنا , وسيلة , وهيئة , قبل , كلا

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:55 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.7

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.