ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 18-04-13, 05:56 AM
جمال القرش جمال القرش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-11-11
المشاركات: 1,446
افتراضي فكرة إنشاء المركز الدولي للاستشارات في علم الوقف والابتداء

فكرة إنشاء المركز الدولي للاستشارات في علم الوقف والابتداء
أهمية الفكرة :
علم الوقف والابتداء من العلوم الملاصقة للقراء حيث يوجه المقرئ طالبته إلى الوقف المعتبر
ولازال علم الوقف والابتداء يحتاج إلى الكثير والكثير من الجهد والعمل خاصة لدى المتصدرون
للإقراء والإجازة ، ونظرا لأهمية هذا العلم ودوره في توضح مراد الآية وعدم الإرتجالية والتعسف
أقدم ذلك المشروع لكل محب للتنافس في خدمة القرآن الكريم
حاجة العلم:
هذا العلم لا يقوم به إلا عالم بالعقيدة ، بالفقه ، بالقصص، باللغة ، بالبلاغة لديه القدرة على ترجيح أوجه التفسير
لديه القدرة على ترجيح أوجه الإعراب ، لديه القدرة على تحقيق الأحاديث والروايات، وهذا الأمر ليس من اليسير أن يقوم به شخص واحد ، تخيل علم بهذا الحجم ، ألا يستحق أن ينشأ له قسم خاص ومراكز عبر العالم.
لذلك فإني اقترح ( إنشاء مركز دولي لاتحاد علماء الوقف والابتداء )
أهدافه المركز :
يتمثل دوره فيما يلي:
1. اعتماد البحوث المحكمـــــة
2. عمل برنامج تعليم عن بعـــــد
3. تحقيق تراث علم الوقف والابتـداء
4. جمع علماء الوقف تحت مظلة واحدة
5. معاونة الباحثين الجدد في علم الوقف
6. جمع جهود أهل الوقف وإعادة طباعتها
7. عمل موقع خاص على الانترنت للمركـز
8. إعداد مجلة شهرية عن جهود العلماء فيــه
9. عمل دورات شهرية وفصليـة في علم الوقف.
10. عمل مؤتمرات سنويا ، ومحاضرات ونــدوات
11. إعداد قاعدة معلومات لجميع مصنفات علــم الوقف
12. عمل مسابقات فصلية وسنوية لإيجاد نوع من التنافس
13. مراجعة علامات ورموز الوقف عند طباعة المصاحف
14. تأهيل القادة في العمل القرآني في إتقان الوقف والابتــداء
15. حصر المخطوطات في علم الوقف في العالم وفهرستهــــا
16. التصدر لحل مشكلات الوقف في جمعيات تحفيـــــــــظ القرآن
17. الربط بين علماء التفسير واللغة والوقف والابتداء في العـــــــــالم
18. جمع البحوث والرسائل العلمية لا سيما ذات الوحدة الواحدة وطباعتها
19. إنشاء فروع للمركز في الدول الإسلامية الكبرى كمصر والمملكة وباكستان
آلية التنفيذ:
1. إنشاء مبنى خاص
2. تحديد أمناء للمركز
3. تحديد أعضاء للمركز
4. عمل مؤتمرا دوليا لهذا العلم
5. تحديد الجهات الراعية للمركز
6. تحديد المهام حسب الأوليات
7. تقسيم المركز إلى أقسام
أقسام المركز
1. قسم التدريب
2. قسم الاستشارات
3. قسم الطباعة
4. قسم المعلومات
5. قسم التقنيات
6. الؤتمرات والندوات
7. التعليم عن بعد
8. المسابقات
7. تقسيم المركز إلى أقسام
أقسام المركز:
أولا : قسم التحقيق :
يتكون من فريق عمل فيما يلي:
1. اللغة
2. التفسير
3. العقيدة
4. الفقه
5. القصص
6. الترجيح
7. تحقيق الحديث
8. تحقيق الروايات
9. المراجعة
ثانيا : قسم .........
ثالثا : قسم .........
وهكذا ..
وكتبه أخوكم / جمال بن إبراهيم القرش.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 18-04-13, 09:41 PM
محمد جلال المجتبى محمد جلال المجتبى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-10-09
المشاركات: 4,123
افتراضي رد: فكرة إنشاء المركز الدولي للاستشارات في علم الوقف والابتداء

فكرة جميلة
__________________
ابن عباس الْأَرْضُ سَبْعَةُ أَجْزَاءٍ، فَسِتَّةُ أَجْزَاءٍ مِنْهَا يَأْجُوجُ وَمَأْجُوجُ، وَجُزْءٌ فِيهِ سَائِرُ الْخَلْقِ
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 04-05-17, 12:46 PM
جمال القرش جمال القرش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-11-11
المشاركات: 1,446
افتراضي رد: فكرة إنشاء المركز الدولي للاستشارات في علم الوقف والابتداء

وجود جهة تتصدر لخدمة ذلك العلم الجليل
2. وجود جهة معينة تحكم بين القراء لنزع الخلاف
3. تقريب المسافات بين الباحثين في هذا العلم
4. إعداد قاعدة معلومات لجميع مصنفات علــم الوقف
5. فتح أفاق الباحثين لعمل متكامل لخدمة هذا العلم الجليل
6. متابعة أبرز مشكلات الباحثين في هذا المجال وتذليل العقبات
7. تأهيل المجازين من خلال علماء أكفاء ذوي خبرة وممارسة عملية
8. خروج موسوعة كاملة في الوقف والابتداء يحرر فيها مسائل الخلاف بطريقة علمية.
9. خروج موسوعة كاملة تتناول اختلاف المصاحف في المصطلحات وبيان العلل والراجح .
10. أن يكون للمركز فروع في الدول الإسلامية الكبرى للتدريب والاستشارات .
11. عمل برنامج تعليم عن بعد
وأتوقع أن عمل بهذا الحجم ليس من اليسير من وجهة نظري أن تقوم جامعة واحدة بل يحتاج إلى تضافر وتعاون بين علماء ذلك الفن وكذلك الجامعات من مختلف دول العالم.
12. وكذلك يحتاج إلى علماء من مختلف الفنون كما لا يخفى على فضيلتكم قول مجاهد .
قال ابن مجاهد: لا يقوم بالتمام في الوقف إلا نحويّ، عالم بالقراءات، عالم بالتفسير، والقصص، وتلخيص بعضها من بعض، عالمٌ باللغة التي نزل بها القرآن، وكذا علم الفقه اهـ
القطع والائتناف: 94
ومن خلال معايشتي لكثير من المجازين حديث العهد لاحظت ما يلي:
1. عدم قدرة الكثير منهم على مجرد التعامل مع كتب الوقف لأن غالبها تقوم على أوجه الإعراب والتفسير
2. عدم قدرة الكثير منهم على تحرير مسائل الخلاف.
3. قيام البعض بالتقليد لبعض المشايخ لمجرد أنه مرتاح لهذه الوقفة بعض النظر عن أصل المسألة
4. اختلاف المشايخ بين من يلزم طلابه على بعض الوقفات وقد يراها الآخر تكلف، حتى المصاحف كذلك
__________________
المشرف العام على الأكاديمية الدولية لتأهيل المجازين
للاستفسار واتس 00201127407676.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:48 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.