ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى شؤون الكتب والمطبوعات

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #621  
قديم 27-07-11, 02:45 AM
أبو عبده أبو عبده غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-05-04
المشاركات: 538
افتراضي رد: الجامع لما تصَحَّف في المطبوع من كتب السنة (متجَدِّد)

التصحيف (453)

- علل الدارقطني:
424- وسُئِل عن حديث عَبد خَير، عَن عَلي في المسح على ظهر الخُف.
فقال: يَرويه عَن عَبد خَير جماعةٌ، اختلفوا عليه فيه، فرواه أَبو إِسحاق، عَن عَبد خَير، فاختُلِف عليه في إِسناده، وفي لفظه.
فقال حَفص بن غِياث، وعِيسى بن يُونُس، ووَكيع: عَن الأَعمش، عَن أَبي إِسحاق، عَن عَبد خَير.
وتابع الأَعمشَ: يُونُس بن أَبي إِسحاق (1)، وسُفيان الثَّوري وإِسرائيل، وحكيم بن زَيد، فرَوَوْه، عَن أَبي إِسحاق، عَن عَبد خَير كذلك.
وخالفهم إِسماعيل بن عَمرو البَجَلي، فرواه عَن حَفص بن غِياث (2)، عَن الأَعمش، عَن أَبي إِسحاق، عَن الحارِث، عَن علي، ووَهِمَ في قوله: الحارِث.
_حاشية__________
(1) تصحف في المطبوع إلى: "يونس بن إسحاق"، وهو: يونس بن أَبي إسحاق، واسمه عَمرو بن عَبد الله الهمداني السبيعي، أَبو إسرائيل الكُوفِيّ، والد إسرائيل بن يونس، وعيسى بن يونس. "تهذيب الكمال" 32/488.
(2) تصحف في المطبوع إلى: "بن غيث".
__________________
{أَمْ لَهُمْ شُرَكَاءُ شَرَعُوا لَهُمْ مِنَ الدِّينِ مَا لَمْ يَأْذَنْ بِهِ اللهُ}
رد مع اقتباس
  #622  
قديم 27-07-11, 02:51 AM
أبو عبده أبو عبده غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-05-04
المشاركات: 538
افتراضي رد: الجامع لما تصَحَّف في المطبوع من كتب السنة (متجَدِّد)

التصحيف (454)

- تفسير الطبري (دار هجر) 10/25:
14298- وَقَالَ: حَدثنا أَبِي، عَنِ الحَسَنِ بنِ عُقبَةَ أَبِي كِبْرَانَ (1)، عَنِ الضَّحَّاكِ: {يَومَ يَأتِي بَعضُ آيَاتِ رَبِّكَ لاَ يَنفَعُ نَفسًا إِيمَانُهَا} قَالَ: طُلُوعُ الشَّمسِ مِن مَغرِبِهَا.
_حاشية__________
(1) تصحف في المطبوع إلى: "كيران"، بالياء، وهو أَبو كِبرَان، الحَسن بن عُقبَة، المُرَادي. انظر: "المُصَنَّف" لابن أَبي شيبة 18/377، و"الكنى والأسماء" لمسلم (2854)، و"الكُنى" للدولابي 1/933، و"المُؤتلف والمختلف" للدارقطني 2/754، و"المُقتَنى في سَرد الكُنى" للذهبي (5173).
- وتكرر الخطأ في مواضع كثيرة في الشاملة، وغيرها من برامج الجهاز، فابحث عن (كيران) وأصلح ما يلزم.
مثلا: الجرح والتعديل، لابن أبي حاتم 3/28، والمعجم الأوسط للطبراني (7635)، وتاريخ دمشق 65/47.
__________________
{أَمْ لَهُمْ شُرَكَاءُ شَرَعُوا لَهُمْ مِنَ الدِّينِ مَا لَمْ يَأْذَنْ بِهِ اللهُ}
رد مع اقتباس
  #623  
قديم 27-07-11, 02:55 AM
أبو عبده أبو عبده غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-05-04
المشاركات: 538
افتراضي رد: الجامع لما تصَحَّف في المطبوع من كتب السنة (متجَدِّد)

التصحيف (455)

- أطراف المسند:
8486- (خ م س ق) حديث: بينا رسول الله يقسم قسماً إذ جاءه ابن ذي الخُوَيْصرة التميمي فقال: اعْدِلْ يا رسول الله، فقال: ويلك ومن يَعْدِلْ إذا لم أعدل؟ ! فقال عمر بن الخطاب: يا رسول الله أتأذن لي فيه فأضرب عنقه؟ قال: دَعْه فإنَّ له أصحاباً يحقرُ أَحَدُكم صلاتَه مع صلاته... الحديث بطوله، وفيه قصة قتل عليٍّ إياهم.
(3/56) حَدثنا عَبد الرَّزاق، أَخبَرنا مَعْمَر، عَن الزُّهْرِيّ، عَنه، به. (3/60) وعن عبد الرحمن بن مهدي، عن مالك، عن يحيى بن سعيد، عن محمد بن إِبراهيم بن الحارث، عن أبي سَلَمة، باختصار أَوله، وليست القصة فيه. (3/65) وعن محمد بن مصعب، عن الأَوزَاعي، عَن الزُّهْرِيّ، عن أبي سَلَمة والضحاك المِشْرقي، كلاهما عن أَبي سَعيد (1) بتمامه. (3/33- 34) وعن يزيد بن هارون، عن محمد بن عَمرو، عن أبي سَلَمة، نحو حديث محمد بن إِبراهيم.
[تحفة /4421]
_حاشية__________
(1) تصحف في المطبوع إلى: "عن أبي سلمة"، وهو على الصواب في "مسند أحمد"، طبعات: عالم الكتب (11644)، والرسالة (11621)، والمكنز (11800).
__________________
{أَمْ لَهُمْ شُرَكَاءُ شَرَعُوا لَهُمْ مِنَ الدِّينِ مَا لَمْ يَأْذَنْ بِهِ اللهُ}
رد مع اقتباس
  #624  
قديم 27-07-11, 02:59 AM
أبو عبده أبو عبده غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-05-04
المشاركات: 538
افتراضي رد: الجامع لما تصَحَّف في المطبوع من كتب السنة (متجَدِّد)

التصحيف (456)

- مصنف ابن أبي شيبة:
1878- حَدثنا أَبُو مُعَاوِيَةَ، عَنِ الأَعْمَشِ، عن الحكم (1)، عَنِ الْقَاسِمِ بْنِ مُخَيْمِرَةَ، عَنْ شُرَيْحِ بْنِ هَانِىءٍ الْحَارِثِيِّ، قَالَ: سَأَلْتُ عَائِشَةَ عَنِ الْمَسْحِ، فَقَالَتْ: اِئْتِ عَلِيًّا فَإِنَّهُ أَعْلَمُ بِذَلِكَ مِنِّي فَاسْأَلْهُ، فَأَتَيْتُ عَلِيًّا فَسَأَلْتُهُ عَنِ الْمَسْحِ؟ فَقَالَ: كَانَ رَسُولُ اللهِ َ يَأْمُرُنَا أَنْ يَمْسَحَ الْمُقِيمُ يَوْمًا وَلَيْلَةً، وَالْمُسَافِرُ ثَلاَثًا. (1/177).
_حاشية__________
(1) قوله: "عن الحكم" لم يرد في طبعتَيْ دار القبلة، ودار الرُّشد (1877)، وهو على الصواب في طبعة الفاروق (1883).
والحديث؛ أخرجه أبو نُعيم، في "حلية الأولياء" 6/83، و"المستخرج" على "صحيح مسلم" 1/330، من طريق "مُصَنَّف ابن أَبي شيبة"، بإثبات: "عن الحكم"، على الصواب.
وأخرجه أحمد 1/113(906)، ومسلم 1/160(562)، والنسائي 1/84، وأبو يعلى (264)، وابن خزيمة (194)، من طريق أبي معاوية، بإسناد "المصنف" عينه وفيه: "عن الحكم" على الصواب.
__________________
{أَمْ لَهُمْ شُرَكَاءُ شَرَعُوا لَهُمْ مِنَ الدِّينِ مَا لَمْ يَأْذَنْ بِهِ اللهُ}
رد مع اقتباس
  #625  
قديم 07-11-11, 05:24 AM
أبو عبده أبو عبده غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-05-04
المشاركات: 538
افتراضي رد: الجامع لما تصَحَّف في المطبوع من كتب السنة (متجَدِّد)

الحمد لله
بفضل الله واصل الشيخ محمود خليل الجامع لما تصحف في المطبوع من جديد
في هذا الموضع:
http://www.ahlalathr.net/vb/showthread.php?t=819
فمن أراد متابعة الموضوع فليقرأه هناك
__________________
{أَمْ لَهُمْ شُرَكَاءُ شَرَعُوا لَهُمْ مِنَ الدِّينِ مَا لَمْ يَأْذَنْ بِهِ اللهُ}
رد مع اقتباس
  #626  
قديم 08-11-11, 02:21 AM
ابن سعد التيمي ابن سعد التيمي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-10-09
المشاركات: 197
افتراضي رد: الجامع لما تصَحَّف في المطبوع من كتب السنة (متجَدِّد)

السلام عليكم


1_ كشف الاستار عن زوائد البزار


1280_ حدثنا محمد بن معمر ,ثنا بهلول ثنا موسي بن عبيدة عن عبدالله بن رومان (1) عن ابن عمر:قال : نهي رسول الله صلي الله عليه وسلم عن الشغار وعن بيع المجر وعن بيع الغرر وعن بيع كالىء بكالىء وعن بيع آجل بعاجل قال والمجر مافي الارحام ..... والي اخر الحديث


التصحيف في طبعت الرسالة عبدالله بن رومان وصحيح هو عبدالله بن دينار
__________________
كُلُّ امرِىءٍ مُصَبَّحٌ في أهلِهِ××× والمَوْتُ أَدْنَى مِنْ شِرَاكِ نَعْلِهِ
رد مع اقتباس
  #627  
قديم 14-11-11, 03:19 AM
أبو عبده أبو عبده غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-05-04
المشاركات: 538
افتراضي رد: الجامع لما تصَحَّف في المطبوع من كتب السنة (متجَدِّد)

التصحيف (457)

- علل الدارقطني/ طبعتا محفوظ والدباسي:

2295- وسُئِل عَن حَديث عامر بن سَعد، عَن أَبي سَعيد، عَن النَّبي في النَّهي عَن المَلاَمَسَة والمُنابَذَةِ.
فقال: يَرويه الزُّهْري، واختُلِف عَنه؛
فرَواه صالح بن كَيسان، ويُونُس، وعُقَيلٌ، وابن جُرَيج، عَن ابن شِهاب، عَن عامر بن سَعد، عَن أَبي سَعيد.
وقيل: عَن ابن جُرَيج، عَن الزُّهْري، عَن عَمرو بن سَعد (1) بن أَبي وقاص، عَن أَبي سَعيد، ولا يَصِحُّ.
_حاشية__________
(1) تصحف في المطبوع إلى: "عُمر بن سعد".
- والحديث؛ أَخرجه عَبد الرَّزاق (7884 و14990). وأَحمد 3/95(11921) قال: حَدثنا عَبد الرَّزاق، قال: أَخبَرنا ابن جُرَيج، قال: حَدثني ابن شِهاب، عَن عَمرو بن سَعد بن أَبي وَقَّاص، أَنه سَمع أَبا سَعيد الخُدْري، فذكره.
- قال عَبد الرَّزاق: كذا قال، يَعني ابن جُرَيج: "عَمرو بن سَعد"، والصَّواب: "عُمر بن سَعد".
منقول من هنا:
http://www.ahlalathr.net/vb/showthread.php?t=819&page=2
__________________
{أَمْ لَهُمْ شُرَكَاءُ شَرَعُوا لَهُمْ مِنَ الدِّينِ مَا لَمْ يَأْذَنْ بِهِ اللهُ}
رد مع اقتباس
  #628  
قديم 17-11-11, 03:33 PM
أبو عبده أبو عبده غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-05-04
المشاركات: 538
افتراضي رد: الجامع لما تصَحَّف في المطبوع من كتب السنة (متجَدِّد)

علل الدارقطني/ أتقن نسخة/ طبعة الريان/ تحقيق الدباسي

الموضوع
الكتاب: العلل الواردة في الأحاديث النبوية.
المؤلف : أبو الحسن علي بن عُمَر الدارقطني.
306 - 385 هجرية.
الناشر : مؤسسة الريان - بيروت.
الطبعة الثالثة 1432 هـ - 2011 م.
المحقق: محمد صالح الدباسي
عدد المجلدات: 10
وهي أتقن بالنسبة للطبعة السابقة
من هنا:

المقدمة: http://www.mediafire.com/?tunxczahcunge5s
الأول: http://www.mediafire.com/?bmcp3rwi2u3udl7
الثاني : http://www.mediafire.com/?r7ke0pmwd4h08vc
الثالث: http://www.mediafire.com/?dvsu3xvjps0wwmv
الرابع: http://www.mediafire.com/?633tc14q5s6c9sr
الخامس: http://www.mediafire.com/?x7e8qy23hqf4dgc
السادس: http://www.mediafire.com/?vz76nxsch4x41nh
السابع: http://www.mediafire.com/?5wq7jcu6y52pez3
الثامن: http://www.mediafire.com/?895m7dm5q5wer5d
التاسع: http://www.mediafire.com/?zuc637uzta999ga
الفهارس: http://www.mediafire.com/?p8ak2q3ugl37kfz
وهذه نسخة للشاملة تتوافق مع هذه الطبعة:
http://www.mediafire.com/?ddob0ayi9f787ku
__________________
{أَمْ لَهُمْ شُرَكَاءُ شَرَعُوا لَهُمْ مِنَ الدِّينِ مَا لَمْ يَأْذَنْ بِهِ اللهُ}
رد مع اقتباس
  #629  
قديم 18-11-11, 08:23 AM
ابن عزمى ابن عزمى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-10-09
المشاركات: 504
افتراضي رد: الجامع لما تصَحَّف في المطبوع من كتب السنة (متجَدِّد)

أخي الكريم هذه طبعة هذا العام ، وأظن أنه من المتعارف عليه عدم رفع الكتاب إلا بعد مرور 3 سنوات على الأقل حتى لا يتضرر الناشر
وجزاكم الله خيرا
رد مع اقتباس
  #630  
قديم 13-12-11, 03:09 AM
أبو عبده أبو عبده غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-05-04
المشاركات: 538
افتراضي رد: الجامع لما تصَحَّف في المطبوع من كتب السنة (متجَدِّد)

التصحيف (458)

ـ علل الددارقطني- طبعة الدباسي
38 - وسُئِل عَن حَديث عُقبة بن عامر، عَن أَبي بَكر الصِّدِّيق، عَن النَّبي في فضل الوُضُوء والذِّكر عُقَيب الوُضُوءِ. فقال:
يَرويه عَبد الرَّحمَن بن زياد بن أَنعُم واختُلِف عَنه؛ فرَواه عَبد الله بن وهب، وعُمر بن عَلي المُقَدِّمي، عَن عَبد الرَّحمَن بن زِياد، عَن مالِك بن قَيس، عَن عُقبة. ورَواه ابن نُمَير (1)، عَن عَبد الرَّحمَن بن زياد، عَن مالِك بن قَيس، عَمَّن حَدَّثه عَن عُقبة، عَن أَبي بَكر.
_حاشية__________
(1) تصحف في طبعة الدباسي إِلى: "ورواه نُمير"، وهو على الصواب في النسخة الخطية، الورقة (16/ب)، وطبعة محفوظ الرَّحمن.
__________________
{أَمْ لَهُمْ شُرَكَاءُ شَرَعُوا لَهُمْ مِنَ الدِّينِ مَا لَمْ يَأْذَنْ بِهِ اللهُ}
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:21 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.