ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى اللغة العربية وعلومها
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 12-10-05, 12:51 PM
عبدالعزيز المغربي عبدالعزيز المغربي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-03-05
المشاركات: 472
افتراضي قَصْرُ الْمُثَنَّى عَلَى الأَلِفِ فِي لُغَةِ بَعْضِ الْعَرَبِ

قَالَ ابْنُ مَالِكٍ رَحِمَهُ اللهُ :

بِالأَلِـفِ ارفَـعِ المُثَنَّى وَ"كِلاَ" إذَا بِمُضمَرٍ مُضَافًا وُصِـلاَ
"كِلتَا" كَذَاكَ "اثنَانِ" و"اثنتَانِ" كَـ"ابنَينِ" و"ابنتَينِ" يَجريَانِ
وَتَخلُفُ اليَا فِي جَمِيعِهَا الألِف جَرًّا ونَصبًا بَعدَ فَتحٍ قَد أُلِف

قَالَ ابْنُ عَقِيلٍ رَحِمَهُ اللهُ:

"وَمَا ذَكَرَهُ الْمُصَنِّفُ مِنْ أَنَّ الْمُثَنَّى وَالْمُلْحَقَ بِهِ يَكُونَانِ بِالأَلِفِ رَفْعًا وَالْيَاءِ نَصْبًا وَجَرًّا هُوَ الْمَشْهُورُ فِي لُغَةِ الْعَرَبِ، وَمِنَ الْعَرَبِ مَنْ يَجْعَلُ الْمُثَنَّى وَالْمُلْحَقَ بِهِ بِالأَلِفِ مُطْلَقًا رَفْعًا وَنَصْبًا وَجَرًّا، فَيَقُولُ : (جَاءَ الزَّيْدَانِ كِلاَهُمَا) وَ(رَأَيْتُ الزَّيْدَانِ كِلاَهُمَا) وَ(مَرَرْتُ بِالزَّيْدَانِ كِلاَهُمَا)"


قَالَ مُحَمَّدٌ مُحْيِ الدِّينِ عَبْدُ الْحَمِيدِ رَحِمَهُ اللهُ :

هَذِهِ لُغَةُ كِنَانَةَ وِبَنِي الْحَارِثِ بْنِ كَعْبٍ وَبَنِي الْعَنْبَرِ وَبَنِي هُجَِيْمٍٍ وَبُطُونٍ مِنْ رَبِيعَةَ بَكْرِ بْنِ وَائِلٍ وَزُبَيْدٍ وَخَثْعَمٍ وَهَمْدَانَ وَعُذْرَةَ. وَخُرِّجَ عَلَيْهِ قَوْلُهُ تَعَالَى : "إِنَّ هَذَانِ لَسَاحِرَانِ" وَقَوْلُهُ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: "لاَ وِتْرَانِ فِي لَيْلَةٍ" وَجَاءَ عَلَيْهَا قَوْلُ الشَّاعِرِ:

تَزَوَّدَ مِنَّا بَيْنَ أُذُنَاهُ ضَرْبَةً دَعَتْهُ إِلَى هَابِي التُّرَابِ عَقِيمِ

فَإِنَّ مِنْ حَقِّ (‼) "هَذَانِ، وِتْرَانِ وَأًُذُنَاهُ" _لَوْ جَرَيْنَ عَلَى اللُّغَةِ الْمَشْهُورَةِ_ أَنْ تَكُونَ بِالْيَاءِ : فَإِنَّ الأُولَى اسْمُ "إِنَّ"، وَالثَّانِيَةُ اسْمُ "لاَ"، وَهُمَا مَنْصُوبَانِ، وَالثَّالِثَةُ فِي مَوْضِعِ الْمَجْرُورِ بِإِضَافَةِ الظَّرْفِ قَبْلَهَا، وَفِي الآيَةِ الْكَرِيـمَةِ تَخْرِيـجَاتٌ أُخْرَى عَلَى الْمُسْتَعْمَلِ فِي لُغَةِ عَامَّةِ الْعَرَبِ: مِنْهَا أَنَّ "إِنَّ" حَرْفٌ بِمَعْنَى "نَعَمْ" مِثْلَهَا فِي قَوْلِ عَبْدِ اللهِ بْنِ قَيْسِ الرُّقَيَّاتِ:

بَكَرَ العَـوَاذِلُ فِي الصَّبُو حِ يَلُمْنَنِي وَأَلُومُهُنَّـهْ
وَ يَقُلْنَ شَيْبٌ قَدْ عَـلاَكَ وَقَدْ كَبُرْتَ، فَقُلْتُ إنَّهْ

يُرِيدُ فَقُلْتُ : نَعَمْ، وَالْهَاءُ عَلَى ذَلِكَ هِيَ هَاءُ السَّكْتِ، وَ(هَذَانِ) فِي الآيَةِ الْكَرِيـمَةِ حِينَئِذٍ مُبْتَدَأٌ، وَاللاَّمُ بَعْدَهُ زَائِدَةٌ، وَ(سَاحِرَانِ) خَبَرُ الْمُبْتَدَأ. وَمِنْهَا أَنَّ (إِنَّ) مُؤَكِّدَةٌ نَاصِبَةٌ للاِسْمِ رَافِعَةٌ لِلْخَبَرِ، وَاسْمُهَا ضَمِيرُ شَأْنٍ مَحْذُوفٌ، وَ(هَذَانِ لَسَاحِرَانِ) مُبْتَدَأٌ وَخَبَرٌ كَمَا فِي الْوَجْهِ السَّابِقِ، وَالْجُمْلَةُ فِي مَحَلِّ رَفْعٍ خَبَرُ (إِنَّ)، وَالتَّقْدِيرُ : (إِنَّهُ _ أَيْ الْحَالُ أَوِ الشَّأْنُ _ هَذَانِ لَسَاحِرَانِ).
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 09-11-19, 05:23 PM
أبو سلمى رشيد أبو سلمى رشيد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 12-03-06
الدولة: الجـزائـر
المشاركات: 8,100
افتراضي رد: قَصْرُ الْمُثَنَّى عَلَى الأَلِفِ فِي لُغَةِ بَعْضِ الْعَرَبِ

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالعزيز المغربي مشاهدة المشاركة
وَجَاءَ عَلَيْهَا قَوْلُ الشَّاعِرِ:

تَزَوَّدَ مِنَّا بَيْنَ أُذُنَاهُ ضَرْبَةً دَعَتْهُ إِلَى هَابِي التُّرَابِ عَقِيمِ
وقول الشاعر:
إن أباها وأبا أبـــــــــــاها * * * قد بلغا في المجد غايتـــــها
كذلك:
واه لـــــــــسلمى ثم واه واه * * * يا ليت عيناها لنا وفاهــــا
كذلك:
يا أبت أرقنــــــــــي القذان فالنوم لا تألفه العينـــان
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:12 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.