ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى عقيدة أهل السنة والجماعة
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 26-12-10, 08:16 AM
عبدالله بن خميس عبدالله بن خميس غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-04-03
المشاركات: 895
افتراضي ردود الإمام العمراني الشافعي على الأشعرية والأشعري من خلال كتابه الانتصار

الكتاب : الإنتصار في الرد على المعتزلة القدرية الأشرار
المؤلف : يحيى بن أبي الخير العمراني الشافعي [ المتوفى سنة 558هـ

اقتباس:
قال بعض الأشاعرة المعاصرين :
وإذا تكلم الإمام العمراني على الأشعرية بكلام يسوءهم فإني ألتمس له عذرا؛ لأنه ربما تكلم لعدم اطلاعه على حقيقة هذا المذهب الذي هو مذهب أهل السنة والجماعة، ثم كيف هو يتكلم على هذا المذهب وهو الذي عاش حياته لخدمة كتاب المهذب وإحياء ذكرى صاحبه الإمام أبي إسحاق الشيرازي رضي الله عنه، وهو الذي قال فيه الإمام اليافعي في مرآة الجنان: (ومنهم- أي ومن أئمة الأشاعرة -: الشيخ أبو إسحاق الشيرازي. وهذا لفظه فيما نقله الإمام الحافظ ابن عساكر، الجواب: وبالله التوفيق، إن الأشعرية هم أعيان أهل السنة، وأنصار الشريعة، انتصبوا للرد على المبتدعة من القدرية والرافضية وغيرهم، فمن طعن فيهم فقد طعن عن أهل السنة، وإذا رفع أمر من يفعل ذلك إلى الناظر في أمر المسلمين، وجب عليه تأديبه بما يرتاع به كل أحد.)
فأستغرب من العمراني الذي شرح كتاب المهذب وقدم للعالم الإسلامي هذا السفر الجليل (البيان) قبل أن يشرحه الإمام النووي، كيف يعترض على عقيدة صاحب المهذب، ولا أظن به فعل ذلك - إن فعل - عن علم، وقانا الله شر الابتداع وركوب الأهواء

وهذا الكلام باطل
فالإمام العمراني رحمه الله صاحب سنة غير مقلد ولم تأخذه الحمية للشيرازي وغيره رغم معرفته وخبرته بهم وبأقوالهم
فقد اتبع السلف الصالح ولم يقلد الأشعري والأشعرية في مخالفاتهم للسلف الصالح وكتب ردوده عليهم بالأدلة من القرآن والسنة
وحتى يتضح ذلك فسأقوم بتوفيق الله بنقل كلامه من كتابه العظيم الانتصار تباعا!!
وفي هذا عبرة للأشاعرة المعاصرين ودعوة لهم لترك التقليد والتعصب وتشجيع لهم لاتباع المنهج السلفي كما فعل الإمام العمراني

الانتصار في الرد على المعتزلة القدرية الأشرار [2 /557]
ويدل على ما قلنا قوله تعالى ! ( قل أوحي إلي أنه استمع نفر من الجن فقالوا إنا سمعنا قرآنا عجبا ) ! . والذي سمعته الجن هو القرآن والسور والآيات دون ما في نفس الباري ، ويدل على ما قلناه أن المشركين لما سمعوا من النبي [ صلى الله عليه وسلم ] القرآن سموه شعرا ، وسمو النبي [ صلى الله عليه وسلم ] شاعرا فأكذبهم عز وجل فقال ! ( وما علمناه الشعر وما ينبغي له إن هو إلا ذكر وقرآن مبين ) ! ، فسمى الله ما سماه المشركون شعرا قرآنا وذكرا ، وهو هذه السور والآيات . ويدل عليه قوله تعالى ! ( وإذا قرئ القرآن فاستمعوا له وأنصتوا ) ! ، والاستماع لا يكون إلا إلى هذه السور التي هي حروف ولا يسمع إلا الصوت أيضا ، وقوله تعالى ( فاقرءوا ما تيسر من القرآن ) ( فاقرءوا ما تيسر منه ) . وهذا يدل على أن القرآن هو هذه السور وأنه متبعض ، لأنه قال ! ( ما تيسر منه ) ! ، بدليل قوله تعالى ! ( أفتؤمنون ببعض الكتاب وتكفرون ببعض ) ! . وعند الأشعرية ، أن القرآن لا يتبعض . ويدل على ما قلناه قوله تعالى ( ولقد ضربنا للناس في هذا القرآن من كل مثل
لعلهم يتذكرون قرآنا عربيا غير ذي عوج ) ، فسماه عربيا ، وفسره ابن عباس رضي الله عنه بأنه غير مخلوق . وعند الأشعرية أن القرآن العربي مخلوق . وقال في آية أخرى ( بلسان عربي مبين ) ، وقوله تعالى ( إنا أنزلناه قرآنا عربيا ) . وعند الأشعري أن الله ما أنزل على نبيه القرآن ، وإنما أنزل عليه مفهوم القرآن ومعنى القرآن . والدليل على بطلان قوله قول الله سبحانه ( إنا نحن نزلنا عليك القرآن تنزيلا ) وقوله تعالى ( نزل عليك الكتاب بالحق مصدقا لما بين يديه وأنزل التوراة والإنجيل من قبل هدى للناس وأنزل الفرقان ) . فذكر الله أنه أنزل القرآن والتوراة والإنجيل ، ولم يقل أنزل مفهوم القرآن ولا معناه .
ويدل على أن القرآن حروف قول الله ( آلم ذلك الكتاب لا ريب فيه هدى للمتقين ) ! ( ) ! ( آلمص كتاب أنزل إليك ) ! ( ) ! ( آلر تلك آيات الكتاب المبين ) ! ( ) ! ( آلر كتاب أحكمت آياته ثم فصلت من لدن حكيم خبير ) . فذكر الحروف المتصلة المقطعة في أول السور ، وأخبر أنها الكتاب والقرآن وأنها منزلة . وهذا كله يبطل قول الأشعري ومن قال بقوله .

سأكمل إذا شاء الله
__________________
عبدالله بن خميس!
رياض نجد
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 28-12-10, 11:04 AM
عبدالله بن خميس عبدالله بن خميس غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-04-03
المشاركات: 895
افتراضي رد: ردود الإمام العمراني الشافعي على الأشعرية والأشعري من خلال كتابه الانتصار

ومما قاله أحد الباحثين في معرض رده على الأشاعرة

اقتباس:
و منهم :
الامام الفقيه يحيى بن أبي الخير العمراني الشافعي اليمني رحمه الله - ت 558 هـ - شيخ الشافعية باليمن و له مناظرات مع الاشعرية , و كتب في الرد عليهم مثل كتابه الجليل :

الانتصار في الرد على القدرية الأشرار

قال المؤرخ ابن سمرة الجندي في كتابه : طبقات فقهاء اليمن عند ذكره لكتاب الانتصار :

(فأجحف فيه على الأشعرية وقطع حلوقهم وأفحمهم خصوصاً بذلك من يقول (( مــــا أنزل الله عـــلى بشــــــر من شيء )) .
ففرح الفقهاء بكتابه " الانتصار " وانتسخوه ودانوا به واعتقدوه) .

و مما قاله الامام العمراني الشافعي في هذا الكتاب :

( قد ذكرنا في أول الكتاب ان عند اصحاب الحديث و السنة ان الله سبحانه بذاته بائن عن خلقه على العرش استوى فوق السماوات )

ثم ذكر اقوال الفرق كالمعتزلة الى ان قال :
( وقالت الأشعرية : لا يجوز وصفه انه على العرش و لا انه في السماء )
__________________
عبدالله بن خميس!
رياض نجد
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 14-07-12, 04:42 PM
أبو عبدالعزيز السني أبو عبدالعزيز السني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-01-03
المشاركات: 158
افتراضي رد: ردود الإمام العمراني الشافعي على الأشعرية والأشعري من خلال كتابه الانتصار

يقول العلامة عمر بن علي بن سمرة الشافعي 586 ت في كتابه (طبقات فقهاء اليمن ص 177 )

عن الإمام العمراني ( وناظر الشريف العثماني و هو أشعري ، و نصر مذهب الحنابلة أهل السنة )
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 14-07-12, 07:33 PM
أبو عبدالله البليهد أبو عبدالله البليهد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-07-11
المشاركات: 138
افتراضي رد: ردود الإمام العمراني الشافعي على الأشعرية والأشعري من خلال كتابه الانتصار

هل كتاب الانتصار مطبوع ؟
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 14-07-12, 08:37 PM
أبوخالد النجدي أبوخالد النجدي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 15-03-07
المشاركات: 1,062
افتراضي رد: ردود الإمام العمراني الشافعي على الأشعرية والأشعري من خلال كتابه الانتصار

http://www.waqfeya.com/book.php?bid=1951
طبعتها دار أضواء السلف
__________________
((فإن التفقه في الدين والسؤال عن العلم إنما يحمد
إذا كان للعمل لا للمراء والجدل)) ابن رجب.
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 05-09-19, 02:44 PM
عمار بن عبد الله عمار بن عبد الله غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-08-18
الدولة: الأردن .
المشاركات: 48
Question رد: ردود الإمام العمراني الشافعي على الأشعرية والأشعري من خلال كتابه الانتصار

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوخالد النجدي مشاهدة المشاركة
http://www.waqfeya.com/book.php?bid=1951
طبعتها دار أضواء السلف
بارك الله فيكم جميعاً
لكن ألا يوجد في نص المحقق في هذه المطبوعة ما يدل على التشيع ( أي كلامه هو ) ؟!
استغربت من ذلك ، فقد وجدته قد كتب في الهامش عند صفحة 111 :
" إن مذهبنا الذي نحب أن نلقى الله ، ونحن عليه : أن الإمام بعد رسول الله - صلى الله عليه وسلَّم - هو عليُ بن أبي طالب مع حسن الظن في الثلاثة الذين تولوا قبله فما فعلوا ذلك جرأة على الله بل على سبيل الخطأ في النظر ..... " !
ثم استشهد بكلام لأبي منصور ، مع أن الكتاب مطبوع في المملكة العربية السعودية أم أن هذا ليس من كلامه ؟
معاذ الله أن نحب لقاء الله على هذا ما هذا مذهب أهل السنة أبداً ، ولا مذهب السلف فيما نعتقد .
__________________
اللهم ! علمنا ما ينفعنا ، وانفعنا بما علمتنا يا ذا الجلالِ ويا ذا الإكرام
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:11 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.