ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى شؤون الكتب والمطبوعات
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1011  
قديم 29-03-14, 02:17 AM
يحيى خليل يحيى خليل غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-07-07
المشاركات: 949
افتراضي - الإحسان في تقريب صحيح ابن حبان:

صحيح ابن حبان 354 - (4 / 514)
1635- أَخبَرنا الْحَسَنُ بْنُ سُفْيَانَ، قَالَ: حَدثنا عُرْوَةُ بْنُ سَعِيدٍ (1)، وَعَبْدُ الْوَاحِدِ بْنُ غِيَاثٍ، قَالاَ: حَدثنا أَبُو عَوَانَةَ، عَنْ قَتَادَةَ، عَنْ أَنَسٍ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلى الله عَلَيه وسَلم: النُّخَامَةُ فِي الْمَسْجِدِ خَطِيئَةٌ، وَكَفَّارَتُهَا دَفْنُهَا.
_حاشية__________
(1) تحرف في المطبوع من «الإِحسان» إِلى: «قتيبة بن سعيد»، والمُثبت عن «التقاسيم والأَنواع» (1856)، و«الثقات» لابن حِبان 8/525، و«تهذيب التهذيب» 7/185.
__________________
وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَى يَدَيْهِ يَقُولُ يَا لَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلاً
يَا وَيْلَتَى لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلاَنًا خَلِيلاً
رد مع اقتباس
  #1012  
قديم 30-03-14, 02:34 AM
عيسى 33 عيسى 33 غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 29-04-04
المشاركات: 214
افتراضي - الإحسان في تقريب صحيح ابن حبان:

بارك الله فيك
__________________
وَإِنْ تُطِعْ أَكْثَرَ مَنْ فِي الْأَرْضِ يُضِلُّوكَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ
رد مع اقتباس
  #1013  
قديم 30-03-14, 02:37 AM
يحيى خليل يحيى خليل غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-07-07
المشاركات: 949
افتراضي رد: الجامع لما تصَحَّف في المطبوع من كتب السنة (متجَدِّد)

- صحيح ابن حبان طبعة الرسالة:
1433- أَخبَرنا إِسْحَاقُ بْنُ أَحْمَدَ (1) الْقَطَّانُ، بِتِنِّيسَ، قَالَ: حَدثنا مُحَمَّدُ بْنُ إِشْكَابَ، قَالَ: حَدثنا مُصْعَبُ بْنُ الْمِقْدَامِ، حَدثنا سُفْيَانُ، عَنْ أَبِي الزُّبَيْرِ، عَنْ جَابِرٍ، قَالَ: نَهَى رَسُولُ اللهِ صَلى الله عَلَيه وسَلم أَنْ يَمَسَّ الرَّجُلُ ذَكَرَهُ بِيَمِينِهِ.
_حاشية__________
(1) تحرف في المطبوع إِلى: «إِسحاق بن محمد»، والمُثبت عن «التقاسيم والأَنواع» (1993)، و«موارد الظمآن إلى زوائد ابن حبان» (136)، و«إِتحاف المَهَرة» لابن حَجَر (3315).
__________________
وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَى يَدَيْهِ يَقُولُ يَا لَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلاً
يَا وَيْلَتَى لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلاَنًا خَلِيلاً
رد مع اقتباس
  #1014  
قديم 30-03-14, 03:49 AM
يحيى خليل يحيى خليل غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-07-07
المشاركات: 949
افتراضي - الإحسان في تقريب صحيح ابن حبان:

- صحيح ابن حبان ط الرسالة
2231- أَخبَرنا عُمَرُ بْنُ مُحَمَّدٍ الْهَمْدَانِيُّ، حَدثنا عُبَيْدُ اللهِ (1) بْنُ سَعْدِ بْنِ إِبْرَاهِيمَ، حَدثنا عَمِّي، حَدثنا أَبِي، عَنِ ابْنِ إِسْحَاقَ، حَدَّثَنِي عَبْدُ اللهِ بْنُ أَبِي بَكْرٍ، عَنْ أَبِي الزِّنَادِ، عَنِ الأَعْرَجِ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، قَالَ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللهِ صَلى الله عَلَيه وسَلم يَقُولُ: أَيُّهَا النَّاسُ، إِنِّي قَدْ بَدَّنْتُ، أَوْ بَدُنْتُ فَلاَ تَسْبِقُونِي بِالرُّكُوعِ وَالسُّجُودِ وَلَكِنِّي أَسْبِقُكُمْ، إِنَّكُمْ تُدْرِكُونَ مَا فَاتَكُمْ.
_حاشية__________
(1) تحرف في المطبوع من «الإِحسان» إِلى: «عَبد الله»، والمُثبت عن «التقاسيم والأَنواع» (1998)، و«موارد الظمآن إلى زوائد ابن حبان» (381)، و«إِتحاف المَهَرة» لابن حَجَر (19120).
__________________
وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَى يَدَيْهِ يَقُولُ يَا لَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلاً
يَا وَيْلَتَى لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلاَنًا خَلِيلاً
رد مع اقتباس
  #1015  
قديم 31-03-14, 08:29 PM
يحيى خليل يحيى خليل غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-07-07
المشاركات: 949
افتراضي - الإحسان في تقريب صحيح ابن حبان:

- صحيح ابن حبان:
6241- أَخبَرنا عِمْرَانُ بْنُ مُوسَى السَّخْتِيَانِيُّ، قَالَ: حَدثنا عُثْمَانُ بْنُ أَبِي شَيْبَةَ، قَالَ: حَدثنا عَفَّانُ، قَالَ: حَدثنا شُعْبَةُ، حَدثنا قَتَادَةُ، قَالَ: سَمِعْتُ أَبَا الْعَالِيَةِ، قَالَ: سَمِعْتُ ابْنَ عَمِّ نَبِيِّكُمْ صَلى الله عَلَيه وسَلم، عَنِ النَّبِيِّ صَلى الله عَلَيه وسَلم أَنَّهُ قَالَ: مَا يَنْبَغِي لِعَبْدٍ أَنْ يَقُولَ أَنَا خَيْرٌ مِنْ يُونُسَ بْنِ مَتَّى نَسَبَهُ إِلَى أَمِّهِ (1).
_حاشية__________
(1) في «التقاسيم والأَنواع» (2219): «إِلى أُمه»، وكتب محققه: في هامش (س): صوابه إِلى أَبيه، والصواب ما أَثبتناه من (س) و (ب).
- وفي المطبوع من «الإِحسان»: «إِلى أَبيه»، وكتب محققه: تحرف في الأصل و«التقاسيم»: إلى: «أُمه» والتصويب من هامش «التقاسيم»، وموارد الحديث.
- ومن هنا نعلم أنه ورد في الأصول الخطية للتقاسيم والإحسان: «إِلى أُمه»، فأثبتها محقق التقاسيم على الصواب، وبدلها محقق الإحسان.
- نعم عامة طرق الحديث فيها: «إِلى أَبيه»، ولكن ورد الحديث في «التفسير» لعبد الرزاق (2554)، و«الإيمان» لابن منده (720)، وعندهما: «إِلى أُمه».
- وقال ابن كثير: وفي الصحيحين عن رسول الله صَلى الله عَليهِ وسَلم، أنه قال: ما ينبغي لعبد أَن يقول: أَنا خير من يونس بن متَّى، ونَسَبَه إلى أُمه، وفي رواية قيل: إِلى أَبيه. «تفسيره» 7/38.
__________________
وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَى يَدَيْهِ يَقُولُ يَا لَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلاً
يَا وَيْلَتَى لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلاَنًا خَلِيلاً
رد مع اقتباس
  #1016  
قديم 31-03-14, 08:41 PM
يحيى خليل يحيى خليل غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-07-07
المشاركات: 949
افتراضي - الإحسان في تقريب صحيح ابن حبان:

صحيح ابن حبان ط الرسالة:
1318- أَخبَرنا مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللهِ (1) بْنِ الْجُنَيْدِ، بِبُسْتَ، قَالَ: حَدثنا قُتَيْبَةُ بْنُ سَعِيدٍ، قَالَ: حَدثنا أَبُو عَوَانَةَ، عَنْ أَبِي يَعْفُورٍ، قَالَ: سَأَلْتُ أَنَسَ بْنَ مَالِكٍ، عَنِ الْمَسْحِ عَلَى الْخُفَّيْنِ، فَقَالَ: كَانَ رَسُولُ اللهِ صَلى الله عَلَيه وسَلم يَمْسَحُ عَلَيْهِمَا.
_حاشية__________
(1) تحرف في المطبوع إِلى: «محمد بن عُبيد الله»، والمُثبت عن «التقاسيم والأَنواع» (5830)، و«موارد الظمآن إلى زوائد ابن حبان» (174)، و«إِتحاف المَهَرة» لابن حَجَر (2000).
__________________
وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَى يَدَيْهِ يَقُولُ يَا لَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلاً
يَا وَيْلَتَى لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلاَنًا خَلِيلاً
رد مع اقتباس
  #1017  
قديم 01-04-14, 02:18 AM
يحيى خليل يحيى خليل غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-07-07
المشاركات: 949
افتراضي - الإحسان في تقريب صحيح ابن حبان:

- صحيح ابن حبان ط الرسالة:
1260- أَخبَرنا عَلِيُّ بْنُ أَحْمَدَ بْنِ بِسْطَامٍ، بِالْبَصْرَةِ، قَالَ: حَدثنا عَمْرُو بْنُ عَلِيِّ بْنِ بَحْرٍ، قَالَ: حَدثنا أَبُو دَاوُدَ، قَالَ: حَدثنا شُعْبَةَ، عَنْ عَاصِمٍ الأَحْوَلِ، قال: سَمِعْتُ أَبَا حَاجِبٍ، يُحَدِّثُ عَنِ الْحَكَمِ بْنِ عَمْرٍو الْغِفَارِيِّ؛ أَنَّ رَسُولَ اللهِ صَلى الله عَلَيه وسَلم نَهَى أَنْ يَتَوَضَّأَ الرَّجُلُ بِفَضْلِ وُضُوءِ الْمَرْأَةِ.
قَالَ أَبُو حَاتِمٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ: أَبُو حَاجِبٍ اسْمُهُ سَوَادَةُ بْنُ عَاصِمٍ الْعَنَزِيُّ (1).
_حاشية__________
(1) تحرف في المطبوع من «الإِحسان» إِلى: «القيزي»، وكتب محققه: تحرف في «الإِحسان»، و«التقاسيم والأَنواع» 2/لوحة 127، إلى: «القشيري»، والتصحيح من ثقات المؤلف، وكتب الرجال.
- والذي في ثقات المؤلف: «العنزي»، بالنون والزاي، وهو أيضا الذي في كتب الرجال؛ ومنها: «التاريخ الكبير» للبخاري 4/184، و«الجرح والتعديل» 4/292، و«الكُنى» للدولابي 1/439، و«تهذيب الكمال» 12/235.
قال ابن حَجَر: سوادة بن عاصم العنزي، بالنون والزاي، أَبو حاجب البصري. «تقريب التهذيب» (2681).
__________________
وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَى يَدَيْهِ يَقُولُ يَا لَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلاً
يَا وَيْلَتَى لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلاَنًا خَلِيلاً
رد مع اقتباس
  #1018  
قديم 01-04-14, 03:27 AM
يحيى خليل يحيى خليل غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-07-07
المشاركات: 949
افتراضي - الإحسان في تقريب صحيح ابن حبان:

- صحيح ابن حبان ط الرسالة:
5158- أَخبَرنا مُحَمَّدُ بْنُ يُونُسَ (1)، الْعُصْفُرِيُّ، بِالْبَصْرَةِ، قَالَ: حَدثنا مُحَمَّدُ بْنُ الْوَلِيدِ، قَالَ: حَدثنا مُحَمَّدُ بْنُ جَعْفَرٍ، قَالَ: حَدثنا شُعْبَةُ، قَالَ: سَمِعْتُ مُحَمَّدَ بْنَ جُحَادَةَ، عَنْ أَبِي حَازِمٍ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، أَنَّ النَّبِيَّ صَلى الله عَلَيه وسَلم نَهَى عَنْ كَسْبِ الإِمَاءِ.
_حاشية__________
(1) تحرف في المطبوع من «الإِحسان» إِلى: «محمد بن موسى»، والمُثبت عن «التقاسيم والأَنواع» (2369)، وانظر: «تهذيب الكمال» 11/151 و265 و19/533، وهو شيخ ابن عَدي، والطبراني، رويا عنه كثيرا.
__________________
وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَى يَدَيْهِ يَقُولُ يَا لَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلاً
يَا وَيْلَتَى لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلاَنًا خَلِيلاً
رد مع اقتباس
  #1019  
قديم 01-04-14, 03:36 AM
يحيى خليل يحيى خليل غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-07-07
المشاركات: 949
افتراضي رد: الجامع لما تصَحَّف في المطبوع من كتب السنة (متجَدِّد)

- صحيح ابن حبان ط الرسالة:
6157- أَخبَرنا ابْنُ قُتَيْبَةَ، أَخبَرنا يَزِيدُ بْنُ مَوْهِبٍ، عَنِ ابْنِ عَجْلاَنَ (1)، عَنْ صَيْفِيِّ أَبِي سَعِيدٍ (2)، مَوْلَى الأَنْصَارِ، أَخْبَرَ بِهِ عَنْ أَبِي السَّائِبِ، قَالَ: أَتَيْتُ أَبَا سَعِيدٍ الْخُدْرِيَّ، فَبَيْنَا أَنَا جَالِسٌ عِنْدَهُ، سَمِعْتُ تَحْتَ سَرِيرِهِ تَحْرِيكَ شَيْءٍ، فَنَظَرْتُ فَإِذَا حَيَّةٌ، فَقُمْتُ، فَقَالَ أَبُو سَعِيدٍ: مَا لَكَ؟ قُلْتُ: حَيَّةٌ هَاهُنَا، قَالَ: فَتُرِيدُ مَاذَا؟ قُلْتُ: أُرِيدُ قَتْلَهَا، قَالَ: فَأَشَارَ إِلَى بَيْتٍ فِي دَارٍ فَعَايَنْتُهُ، فَقَالَ: إِنَّ ابْنَ عَمٍّ لِي كَانَ فِي هَذَا الْبَيْتِ، فَلَمَّا كَانَ يَوْمُ الأَحْزَابِ اسْتَأْذَنَ إِلَى أَهْلِهِ، وَكَانَ حَدِيثَ عَهْدٍ بِعُرْسٍ، فَأَذِنَ لَهُ رَسُولُ اللهِ صَلى الله عَلَيه وسَلم، وَأَمَرَهُ أَنْ يَذْهَبَ بِسِلاَحِهِ، فَأَتَى دَارَهُ فَوَجَدَ امْرَأَتَهُ قَائِمَةً عَلَى بَابِ الْبَيْتِ، فَأَشَارَ إِلَيْهَا بِالرُّمْحِ، فَقَالَتْ: لاَ تَعْجَلْ عَلَيَّ حَتَّى تَنْظُرَ مَا أَخْرَجَنِي، فَدَخَلَ الْبَيْتَ، فَإِذَا حَيَّةٌ مُنْكَرَةٌ، فَطَعَنَهَا بِالرُّمْحِ، ثُمَّ خَرَجَ بِهَا فِي الرُّمْحِ تَرْتَكِضُ، فَقَالَ: لاَ أَدْرِي أَيَّهُمَا كَانَ أَسْرَعَ مَوْتًا الرَّجُلُ أَمِ الْحَيَّةُ، فَأَتَى قَوْمُهُ رَسُولَ اللهِ صَلى الله عَلَيه وسَلم، فَقَالُوا: ادْعُ اللهَ أَنْ يَرُدَّ صَاحِبَنَا، فَقَالَ: اسْتَغْفِرُوا لِصَاحِبِكُمْ، ثُمَّ قَالَ: إِنَّ نَفَرًا مِنَ الْجِنِّ بِالْمَدِينَةِ قَدْ أَسْلَمُوا، فَإِذَا رَأَيْتُمْ أَحَدًا مِنْهُمْ فَحَذِّرُوهُ ثَلاَثَ مَرَّاتٍ، ثُمَّ إِنْ بَدَا لَكُمْ أَنْ تَقْتُلُوهُ فَاقْتُلُوهُ بَعْدَ الثَّلاَثِ.
_حاشية__________
(1) تحرف في المطبوع إلى: «يزيد بن موهب، عن الليث، عن ابن عجلان»، زاد فيه: «عن الليث»، وكتب محققه: «عن الليث» سقط من الأصل، واستُدرك من «سنن أَبي داود»، والظاهر أن محققه نسي أنه كان يحقق «صحيح ابن حبان» وليس «سنن أَبي داود»، نعم؛ طرق الحديث فيها: «عن الليث»، ولكن ماذا في طريق ابن حِبان؟.
وقد ورد على الصواب، بدون: «عن الليث»، في «التقاسيم والأنواع» (2390)، و«إتحاف المهرة» لابن حَجَر (5799) نقلا عن هذا الموضع، وأَكَّد ذلك ابن حَجُر بقوله في «إتحاف المهرة»: قُلتُ: سَقَطَ بين يزيد بن مَوهب وابن عَجلان رجلٌ: وأَظُنه اللَّيثَ بن سَعد، والله أَعلم.
- فانظر كيف أثبتها ابن حجر كما وقف عليها في الأصول، ثم ذكر رأيه، ولم يُضف ذلك عن أي كتاب آخر.
(2) تحرف في المطبوع إلى: «صيفي بن سعيد»، وهو على الصواب في «التقاسيم والأنواع»، و«إتحاف المهرة».
- والحديث؛ أَخرجه أَبو داوُد (5257)، والنَّسَائي في «الكبرى» (10740)، من طريق اللَّيث، عن ابن عَجلان، عن صَيفي أَبي سعيد، مَولَى الأَنصار، على الصواب.
__________________
وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَى يَدَيْهِ يَقُولُ يَا لَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلاً
يَا وَيْلَتَى لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلاَنًا خَلِيلاً
رد مع اقتباس
  #1020  
قديم 01-04-14, 04:15 AM
يحيى خليل يحيى خليل غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-07-07
المشاركات: 949
افتراضي رد: الجامع لما تصَحَّف في المطبوع من كتب السنة (متجَدِّد)

- صحيح ابن حبان ط الرسالة:
5607- حَدثنا مُحَمَّدُ بْنُ الْفَتْحِ الْعَابِدُ (1)، بِسَمَرْقَنْدَ، حَدثنا عَبْدُ اللهِ بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ الدَّارِمِيُّ، حَدثنا عَبْدُ اللهِ بْنُ يَزِيدَ الْمُقْرِئُ، حَدثنا سَعِيدُ بْنُ أَبِي أَيُّوبَ، حَدثنا يَحْيَى بْنُ أَبِي سُلَيْمَانَ، عَنْ سَعِيدٍ الْمَقْبُرِيِّ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلى الله عَلَيه وسَلم: مَنْ رَمَانَا بِالنَّبْلِ فَلَيْسَ مِنَّا.
_حاشية__________
(1) تحرف في المطبوع من «الإِحسان» إِلى: «العائدي»، والمُثبت عن «التقاسيم والأَنواع» (2490)، و«موارد الظمآن إلى زوائد ابن حبان» (1857)، و«إِتحاف المَهَرة» لابن حَجَر (18462).
__________________
وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَى يَدَيْهِ يَقُولُ يَا لَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلاً
يَا وَيْلَتَى لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلاَنًا خَلِيلاً
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:39 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.