ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى الدراسات الحديثية
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 15-09-19, 05:14 PM
د. عبد السلام أبوسمحة د. عبد السلام أبوسمحة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-05-05
الدولة: الاردن عمان
المشاركات: 263
افتراضي قضية المتقدمين والمتأخرين، بين يدي عمومية الطرح، وخصوصية البعد المعياري في الطرح ..

قضية المتقدمين والمتأخرين، بين يدي عمومية الطرح، وخصوصية البعد المعياري في الطرح ..
âœچ أمام أي نقاش علمي موضوعي، في مؤتمر أو ندوة أو برنامج علمي مخصص حول قضية المتقدمين والمتأخرين(أو غيرها من القضايا)، من المرفوض أن ينطلق هذا الحوار من فلسفة المصادرة العلمية، واحتكار الصواب والخطأ، وإدعاء امتلاك ناصية الحق، وميزان الرشد التي توزن به قضايا العلم، أو أحتكار إنشاء البديل العلمي، بل الأصل أن ينطلق من واقع الاختلاف العلمي، والبحث النقدي الدقيق هو السبيل إلى معرفة الصواب والخطأ، على قاعدة علمية متينة هي: مرجعية ناقد عصر الرواية للعلمية النقدية برمتها.
âœچ مضى عقود على مسألة المتقدمين والمتأخرين، ومن المرفوض أيضا أن يستمر الحوار العمومي، والطرح الشكلي للمسألة، بل لا بد من الغوص في دراسة مخرجات النقد الحديثي بين نقاد عصر الرواية ومن خالفهم ضمن دائرة الدراسات التطبيقية النقدية المقارنة، وضمن دائرة الدراسات الاصطلاحية المقارنة، على ذات القاعدة التي انطلقنا منها في تأسيس وتأصيل المرجعية النقدية، وبهذا ننهي الحديث من عموميات الخطاب، ونشرع في الكلام الاختصاصي الدقيق والذي من المهم بمكان أن يتمحور حول البعد المعياري.
âœچ ونقصد بالبعد المعياري: المقاييس النقدية التي يصلح الاعتماد عليها في قياس الصواب والخطأ في رواية الراوي، ذلك أن أصل النقد إنما يعتمد على معرفة الصواب والخطأ وهو ما اصطلح عليه الضبط، فالوقوف على ضبط الراوي للمروي هو أس العملية النقدية بأسرها.
âœچ ومرجعية هذه المقاييس النقدية مرجعية حصرية في تطبيقات وأقوال نقاد عصر الرواية، وهذا أمر مفروغ منه لا حاجة للحديث عنه كثيرا، فقد أجمعت كلمة المتأخرين أو تكاد على ذلك.
âœچ من هنا، وفي ضوء تجربة طويلة من المقارنة بين أحكام نقاد عصر الرواية ومن خالفهم وقفت على معايير عدة وجدت أنها كانت سببا من أسباب هذا الاختلاف.
âœچ فمن أراد أن ينقض دعاوى هذا التباين المعياري عليه أن يأتي بأدلة تطبيقية نقدية من عمل نقاد عصر الرواية على المقاييس المختلف فيها.
âœچ وحتى يكون الكلام تطبيقيا ميدانيا بعيدا عن التنظير اضرب مثلا في علل الدارقطني؛ فليت من يحدثنا عن دعاوى عدم الاختلاف المعياري أن يبحث لنا في علل الدارقطني عن الإجابات الآتية:
1. هل صحح الدارقطني في علله بالشواهد؟
2. هل صحح الدارقطني في علله بالشواهد القرآنية؟
3. هل صحح الدارقطني في علله بالشواهد المفرقة؟
4. هل اعتمد الدارقطني في التصحيح على مراتب الأصحاب عند بيان الاختلاف، أم اعتمد على طبقات الجرح والتعديل؟
5. هل اكتفى الدارقطني بظواهر الأحوال الإسنادية، أم أفرغ وسعه في جمع الطرق وبيان مداراتها الرئيسية والفرعية؟
6. هل اعتمد الدارقطني وحدة المخرج والمدار أساسا للعملية النقدية، أم اعتمد وحدة المتن أساسا لها؟
7. هل قبل الدارقطني في كل علله زيادة الثقة مطلقا، أم أن عمله النقدي تراوح بين قبولها تارة وردها أخرى؟
8. هل أهمل الدارقطني قرائن التعليل التي نص عليها النقاد وأعملوها أم فعل فعلهم في أعمالها والبناء عليها؟
9. هل اعتمد الدارقطني المتابعات كيفما حصلت؟ أم أنه كان يتحرى الصواب والخطأ، ويتنزل في المدارات النقدية من الرئيس إلى الفرعي ثم يصعد للحكم النهائي؟
10. هل اغتر الدارقطني برواية الهلكى والمتروكين فلفق الروايات بعضها لبعض، وأخرج لنا أحاديث حسنها وصححها في ضوء هذا التلفيق؟
11. هل صحح الدارقطني المرفوع بالموقوف الذي هو سبب في علته؟
12. هل صحح الدارقطني بالموقوف في حكم المرفوع؟
13. هل خلط لنا الدارقطني في العلل الصنعة النقدية بالصنعة الاحتجاجية؟
هذه الأسئلة وغيرها هي التي تكشف عن نقض دعاوى التباين المعياري النقدي أم لا، فالحديث معياري بامتياز.
ومن لا يريد علل الدارقطني ميدانا، أمامه علل ابن أبي حاتم، أو علل الترمذي، أو علل أحمد.
أو يتجه نحو صحيح البخاري ومسلم، فهما مرجعية التصحيح المتفق عليها.
__________________
[COLOR="SeaGreen"]الدكتور عبد السلام أحمد أبوسمحة/ أستاذ الحديث المشارك -جامعة الوصل / دبي
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 18-09-19, 02:00 AM
أبوسلمان السنغالي أبوسلمان السنغالي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-06-14
المشاركات: 4
افتراضي رد: قضية المتقدمين والمتأخرين، بين يدي عمومية الطرح، وخصوصية البعد المعياري في الطرح ..

أحسنت طرحا يا دكتور عبد السلام، لكن يوهم كلامه عند الفقرة رقم(9) أن نقطة البداية عند دراسة الاختلاف ترتكز على المدار الرئيس نزولا إلى الفرعي، وهذا أرجو أن يكون خطأ في الكتابة، أو أنني فهمت ما هو غير مراد؛ ذلك لأن الذي أعرفه أننا عند دراسة الخلاف نبدأ بالمدار الفرعي، صعودا إلى ما هو أعلى، وقد ينحسم الأمر عند دراسة أول مدار، ونقف على وجه الخطأ في هذا الموطن، وبالتالي لن نكون بحاجة إلى الاستمرار في الدراسة.
أما في حال تعكيس القضية فقد ندرس الخلاف من المدار الرئيسي، فحين أن الإشكالية فيمن دون هذه الطبقة.
وعموما طرحك مميز وجميل.
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 18-09-19, 01:42 PM
محمد الروسي محمد الروسي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-05-11
الدولة: مصري
المشاركات: 62
افتراضي رد: قضية المتقدمين والمتأخرين، بين يدي عمومية الطرح، وخصوصية البعد المعياري في الطرح ..

موضوع هام .. ولاشك أن الأمر أعمق وأدق من أن يكون مجرد قواعد جامدة
__________________
ألم تر أني ظاهري وأنني ... على ما بدا حتى يقوم دليل
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 20-09-19, 03:37 PM
د. عبد السلام أبوسمحة د. عبد السلام أبوسمحة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-05-05
الدولة: الاردن عمان
المشاركات: 263
افتراضي رد: قضية المتقدمين والمتأخرين، بين يدي عمومية الطرح، وخصوصية البعد المعياري في الطرح ..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوسلمان السنغالي مشاهدة المشاركة
أحسنت طرحا يا دكتور عبد السلام، لكن يوهم كلامه عند الفقرة رقم(9) أن نقطة البداية عند دراسة الاختلاف ترتكز على المدار الرئيس نزولا إلى الفرعي، وهذا أرجو أن يكون خطأ في الكتابة، أو أنني فهمت ما هو غير مراد؛ ذلك لأن الذي أعرفه أننا عند دراسة الخلاف نبدأ بالمدار الفرعي، صعودا إلى ما هو أعلى، وقد ينحسم الأمر عند دراسة أول مدار، ونقف على وجه الخطأ في هذا الموطن، وبالتالي لن نكون بحاجة إلى الاستمرار في الدراسة.
أما في حال تعكيس القضية فقد ندرس الخلاف من المدار الرئيسي، فحين أن الإشكالية فيمن دون هذه الطبقة.
وعموما طرحك مميز وجميل.
لا نختلف ..بل يحكم للفرعي أولا
قلت: يتنزل ترتيبا
لكنني قلت: ثم يصعد حكما
بارك الله فيكم
__________________
[COLOR="SeaGreen"]الدكتور عبد السلام أحمد أبوسمحة/ أستاذ الحديث المشارك -جامعة الوصل / دبي
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 20-09-19, 03:38 PM
د. عبد السلام أبوسمحة د. عبد السلام أبوسمحة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-05-05
الدولة: الاردن عمان
المشاركات: 263
افتراضي رد: قضية المتقدمين والمتأخرين، بين يدي عمومية الطرح، وخصوصية البعد المعياري في الطرح ..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد الروسي مشاهدة المشاركة
موضوع هام .. ولاشك أن الأمر أعمق وأدق من أن يكون مجرد قواعد جامدة
الحكم النقدي والتأصيل له من أصعب وأعمق المسائل
أحسنت
__________________
[COLOR="SeaGreen"]الدكتور عبد السلام أحمد أبوسمحة/ أستاذ الحديث المشارك -جامعة الوصل / دبي
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 20-09-19, 06:25 PM
أبوسلمان السنغالي أبوسلمان السنغالي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-06-14
المشاركات: 4
افتراضي رد: قضية المتقدمين والمتأخرين، بين يدي عمومية الطرح، وخصوصية البعد المعياري في الطرح ..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د. عبد السلام أبوسمحة مشاهدة المشاركة
لا نختلف ..بل يحكم للفرعي أولا
قلت: يتنزل ترتيبا
لكنني قلت: ثم يصعد حكما
بارك الله فيكم
وفيكم بارك الله فضيلة الدكتور
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:23 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.