ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى التخريج ودراسة الأسانيد

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 04-07-03, 11:43 AM
محمد أمجد البيطار محمد أمجد البيطار غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-07-03
المشاركات: 49
افتراضي قصة يا ساريةُ الجبل ليست ثابتة

بسم الله الرحمن الرحيم
إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له ، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمداً عبده ورسوله . أما بعد:
فهذا بحث في بيان حال قصة (( ياساريةُ الجبل الجبل ))
والمرجع في هذا تحقيق الشيخ ناصر رحمه الله تعالى والذي حسن الحديث كما في سلسلة الأحاديث الصحيحة رقم /1110/ والحق أن تحسين الشيخ رحمه الله قد سبقه إلى ذلك أكابر ممن نحب ونقدر ، ولكن مما تعلمناه منهم أن يكون الحق أحب إلينا ، اللهم اجعلني عند قولي وسدد بفضلك عملي يا أرحم الراحمين .
باختصار الذي أقدمه: أن الشيخ ناصر رحمه الله قد خرج الحديث في السلسلة من عدة طرق: لم يخل منها طريق من كذاب أو متروك ، ما خلا طريق واحدة ، وهي طريق عبد الله بن وهب ـ يحيى بن أيوب ـ محمد بن عجلان ـ إياس بن قرة ونافع ـ ابن عمر .
أما الطرق الأخرى فكما قال الشيخ ناصر: إحداها فيها: أيوب بن خواط ، متروك.
والأخرى فيها: سيف بن عمر ، كذاب .
وغيرها فيها: الواقدي ، كذاب .
وأخرى فيها: فرات بن السائب ، وضاع .
قلت: تتمة التخريج الذي قدمه الشيخ ناصر رحمه الله ، يراجع فيه كتاب كرامات الأولياء لللالكائي /1ـ120/ ، و تاريخ الطبري /2ـ553،554/.
ومما تقدم لدينا يظهر أن طرق القصة لم يسلم منها إلا طريق واحد فقط هو طريق ابن عجلان ، وأن بقية الطرق لا ينظر لها حيث وكما في شرح النخبة وغيرها أن السند الذي فيه متروك أو كذاب لا يتقوى ولا يقوي .
أما الإسناد الوحيد الذي بقي لدينا فإن فيه يحيى بن أيوب الغافقي ، قال عنه الحافظ: صدوق ربما أخطأ . وكان الإمام أحمد وغيره يجرحونه كما في التهذيب .
وفيه محمد بن عجلان ، قال عنه الحافظ: صدوق ، إلا أنه اختلطت عليه أحاديث أبي هريرة .
وقال العقيلي كمافي التهذيب: يضطرب في حديث نافع.
وأنا هنا أقول: لو نظرنا إلى متن الحديث لوجدنا أن فيه أمراً خارقاً للعادة ، يحصل على منبر رسول الله صلى الله عليه وسلم بحضور جمع غفير من الصحابة والتابعين ، ولخليفة راشدي تفتري عليه الرافضة وتشكك في دينه فضلاً عن ولايته وصلاحه ، ومع هذا كله لا يُنقل هذا الأمر إلا من طريق واحدة: يحيى بن أيوب عن محمد بن عجلان .
علماً أن ابن عمر رضي الله عنهما ونافع رحمه الله قد كانا من المكثرين ولهما الكثير ممن يروي عنهم ، فهل يعقل هذا التفرد أيها الأخوة .
أخيراً ما هو حكم الإسناد الذي يكون فيه صدوق ربما أخطأ ، وصدوق اختلطت عليه بعض أحاديث ، مع وجود تفرد لا يحتمل مثله ، أمر خارق للعادة ، مع توفر أسباب التواتر ، مع ضرورة نقل مثل هذه القصة لنصرة أمير للمؤمنين يفترى عليه .
رحم الله علماءنا ممن صحح أو حسن هذه القصة ، وما بحثي هذا رد عليهم أشهد الله العظيم ، ولكنه تساءل أضعه بين أيدي إخوان لي ، وأرجو منهم نصحي وتصويبي ، والذي أراه أن القصة غير ثابتة ، وصلى الله وسلم على محمد والحمد لله رب العالمين .
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 04-07-03, 02:55 PM
عبد الله الأثري عبد الله الأثري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-06-03
المشاركات: 9
افتراضي

جزاك الله خيراً وبحثك موفق فيه جداً وهذا هو عين الصواب بارك الله فيك
ورحم الله الامام الذهبي حيث كان يقول :
شيخ الإسلام حبيب الينا ولكن الحق احب الينا منه

رحمة الله على شيخ الاسلام

أثابك الله
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 04-07-03, 03:43 PM
العزيز بالله العزيز بالله غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-08-02
المشاركات: 138
افتراضي أحسنت

أظنّك أقرب للصواب ، وهو والله ما في خاطري منذ زمن من هذه القصة لكن هِبت ابن حجر والألباني !!
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 05-07-03, 08:58 PM
ابو معاوية ابو معاوية غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 19-09-02
المشاركات: 210
افتراضي

جزاكم الله خيرًا على حسن أدبكم
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 06-07-03, 03:35 AM
البدري البدري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 19-06-03
المشاركات: 15
افتراضي

الاخ الكريم
احمد الشامي
بارك الله فيك
انقل لك كلام ابن حجر في هذه المسالة وهي ربما تشير الى صحة الراوية :
جاء في الاصابة (3/6)
((وأخرجها البيهقي في الدلائل واللالكائي في شرح السنة والزين عاقولي في فوائده وابن الأعرابي في كرمات الأولياء من طريق بن وهب عن يحيى بن أيوب عن بن عجلان عن نافع عن بن عمر قال وجه عمر جيشا ورأس عليهم رجلا يدعى سارية فبينما عمر يخطب جعل ينادي يا سارية الجبل ثلاثا ثم قدم رسول الجيش فسأله عمر فقال يا أمير المؤمنين هزمنا فبينا نحن كذلك إذ سمعنا صوتا ينادي يا سارية الجبل ثلاثا فأسندنا ظهرنا إلى الجبل فهزمهم الله تعالى قال قيل لعمر إنك كنت تصيح بذلك وهكذا ذكره حرملة في جمعه لحديث ابن وهب وهو اسناد حسن )) وقد تقدم إنهم كانوا لا يؤمرون إلا الصحابة وروى بن مردوية من طريق ميمون بن مهران عن بن عمر عن أبيه أنه كان يخطب يوم الجمعة فعرض في خطبته أن قال يا سارية الجبل من استرعى الذئب ظلم فالتفت الناس بعضهم إلى بعض فقال لهم علي ليخرجن مما قال فلما فرغ سألوه فقال وقع في خلدي أن المشركين هزموا إخواننا وأنهم يمرون بجبل فإن عدلوا إليه قاتلوا من وجه واحد وإن جاوزوا هلكوا فخرج مني ما تزعمون أنكم سمعتموه قال فجاء البشير بعد شهر فذكر إنهم عمر في ذلك اليوم قال فعدلنا إلى الجبل ففتح الله علينا))

قلت انا البدري وهذا ليس بمستغرب عن عمر رضي الله عنه
فقد ورد في صحيح البخاري (3/1297)
3282 حدثنا عبد العزيز بن عبد الله حدثنا إبراهيم بن سعد عن أبيه عن أبي سلمة عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ثم إنه قد كان فيما مضى قبلكم من الأمم محدثون وإنه إن كان في أمتي هذه منهم فإنه عمر بن الخطاب

وكذلك ورد في البخاري (3/1349)
3486 حدثنا يحيى بن قزعة حدثنا إبراهيم بن سعد عن أبيه عن أبي سلمة عن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم لقد كان فيما قبلكم من الأمم ناس محدثون فإن يك في أمتي أحد فإنه عمر زاد زكريا بن أبي زائدة عن سعد عن أبي سلمة عن أبي هريرة قال قال النبي صلى الله عليه وسلم لقد كان فيمن كان قبلكم من بني إسرائيل رجال يكلمون أن يكونوا أنبياء فإن يكن من أمتي منهم أحد فعمر

وجاء في فتح الباري (7/51) :
((قوله محدثون بفتح الدال جمع محدث واختلف في تاويله فقيل ملهم قاله الأكثر قالوا المحدث بالفتح هو الرجل الصادق الظن وهو من ألقى في روعه شيء من قبل الملأ الأعلى فيكون ليث حدثه غيره به وبهذا جزم أبو احمد العسكري وقيل من يجري الصواب على لسانه قصد وقيل مكلم أي تكلمه الملائكة بغير نبوة وهذا ورد من حديث أبي سعيد الخدري مرفوعا ولفظه قيل يا رسول الله وكيف يحدث قال تتكلم الملائكة على لسانه رويناه في فوائد الجوهري وحكاه القابسي وآخرون ويؤيده ماثبت في الرواية المعلقة ويحتمل رده الى المعنى الأول أي تكلمه في نفسه وان لم ير مكلما في الحقيقة فيرجع الى الالهام وفسره بن التين بالتفرس ووقع في مسند الحميدي عقب حديث عائشة المحدث الملهم بالصواب الذي يلقي على فيه وعند مسلم من رواية بن وهب ملهمون وهي الإصابة بغير نبوة وفي رواية الترمذي عن بعض أصحاب بن عيينة محدثون يعني مفهمون وفي رواية الإسماعيلي قال إبراهيم يعني بن سعد راويه قوله محدث أي يلقي في روعه انتهى ويؤيده حديث ان الله جعل الحق على لسان عمر وقلبه أخرجه الترمذي من حديث بن عمر وأحمد من حديث أبي هريرة والطبراني من حديث بلال وأخرجه في الأوسط من حديث معاوية وفي حديث أبي ذر ثم احمد وأبي داود يقول به بدل قوله وقلبه وصححه الحاكم وكذا أخرجه الطبراني في الأوسط من حديث عمر نفسه قوله زاد زكريا بن أبي زائدة عن سعد هو بن إبراهيم المذكور وفي روايته زيادتان إحداهما بيان كونهم من بني إسرائيل والثانية تفسير المراد بالمحدث في رواية غيره فإنه قال بدلها يكلمون ان يكونوا أنبياء قوله منهم أحد في رواية الكشميهني من أحد ورواية زكريا وصلها الإسماعيلي وأبو نعيم في مستخرجيهما وقوله وان يك في أمتي قيل لم يورد هذا القول مورد الترديد فان أمته أفضل الأمم وإذا ثبت ان ذلك وجد في غيرهم فإمكان وجوده فيهم أولى وانما أورده مورد التاكيد كما يقول الرجل ان يكن لي صديق فإنه فلان ويريد اختصاصه بكمال الصداقة لا نفي الاصدقاء ونحوه قول الاجير ان كنت عملت لك فوفني حقي وكلاهما عالم ومعناه لكن مراد القائل ان تأخيرك حقي عمل من عنده شك في كوني عملت وقيل الحكمة فيه ان وجودهم في بني إسرائيل كان قد تحقق وقوعه وسبب ذلك احتياجهم حيث لا يكون حينئذ فيهم نبي واحتمل عنده صلى الله عليه وسلم ان لا تحتاج هذه الأمة الى ذلك لاستغنائها بالقران عن حدوث نبي وقد وقع الأمر كذلك حتى ان المحدث منهم إذا تحقق وجوده لا يحكم بما وقع له بل لابد له من عرضه على القران فان وافقه أو وافق السنة عمل به والا تركه وهذا وان جاز ان يقع لكنه نادر ممن يكون امره منهم مبنيا على اتباع الكتاب والسنة وتمحضت الحكمة في وجودهم وكثرتهم بعد العصر الأول في زيادة شرف هذه الأمة بوجود أمثالهم فيه وقد تكون الحكمة في تكثيرهم مضاهاة بني إسرائيل في كثرة الأنبياء فيهم فلما فات هذه الأمة كثرة الأنبياء فيها لكون نبيها خاتم الأنبياء عوضوا بكثرة الملهمين وقال الطيبي المراد بالمحدث الملهم البالغ في ذلك مبلغ النبي صلى الله عليه وسلم في الصدق والمعنى لقد كان فيما قبلكم من الأمم أنبياء ملهمون فان يك في أمتي أحد هذا شانه فهو عمر فكأنه جعله في انقطاع قرينه في ذلك هل نبي أم لا لذلك اتى بلفظ ان ويؤيد حديث لو كان بعدي نبي لكان عمر فلو فيه بمنزلة ان في الاخر على سبيل الفرض والتقدير انتهى والحديث المشار اليه أخرجه احمد والترمذي وحسنة وابن حبان والحاكم من حديث عقبة بن عامر وأخرجه الطبراني في الأوسط من حديث أبي سعيد ولكن في تقرير الطيبي نظر لأنه وقع في نفس الحديث ان يكونوا أنبياء ولا يتم مراده الا بفرض انهم كانوا أنبياء قوله قال بن عباس من نبي ولا محدث أي في قوله تعالى وما ارسلنا من قبلك من رسول ولا نبي الا إذا تمنى الآية كان بن عباس زاد فيها ولا محدث أخرجه سفيان بن عيينة في اواخر جامعه وأخرجه عبد بن حميد من طريقه وإسناده الى بن عباس صحيح ولفظه عن عمرو بن دينار قال كان بن عباس يقرأ وما أرسلنا من قبلك من رسول ولا نبي ولا محدث والسبب في تخصيص عمر بالذكر لكثرة ما وقع له في زمن النبي صلى الله عليه وسلم من الموافقات التي نزل القران مطابقا لها ووقع له بعد النبي صلى الله عليه وسلم عدة اصابات )) .

ووردت كذلك الرواية في مسلم (4/1864)
2398 حدثني أحمد بن عمرو بن سرح حدثنا عبد الله بن وهب عن إبراهيم بن سعد عن أبيه سعد بن إبراهيم عن أبي سلمة عن عائشة عن النبي صلى الله عليه وسلم (( أنه كان يقول ثم قد كان يكون في الأمم قبلكم محدثون فإن يكن في أمتي منهم أحد فإن عمر بن الخطاب منهم))

ثم نقل لنا النووي في شرحه حول هذه الرواية : ((وقال البخاري : يجري الصواب على السنتهم وفيه إثبات كرمات الاولياء )) .

وجاء في فيض القدير(4/507)
((قد كان فيما مضى قبلكم من الأمم في رواية من بني إسرائيل أناس محدثون قال القرطبي الرواية بفتح الدال اسم مفعول جمع محدث بالفتح أي ملهم أو صادق الظن وهو من ألقي في نفسه شيء على وجه الإلهام والمكاشفة من الملإ الأعلى أو من يجري الصواب على لسانه بلا قصد أو تكلمه الملائكة بلا نبوة أو من إذا رأى رأيا أو ظن ظنا أصاب كأنه حدث به وألقى في روعه من عالم الملكوت فيظهر على نحو ما وقع له وهذه كرامة يكرم الله بها من شاء من صالح عباده وهذه منزلة جليلة من منازل الأولياء فإن يك من أمتي منهم أحد هذا شأنه وفي رواية بدله وإن يكن في أمتي من أحد فإنه عمر بن الخطاب كأنه جعله في انقطاع قرينه في ذلك كأنه نبي فلذلك أتى بلفظ إن بصورة الترديد قال القاضي ونظير هذا التعليق في الدلالة على التأكيد والاختصاص قولك إن كان لي صديق فهو زيد فإن قائله لا يريد به الشك في صداقته بل المبالغة في أن الصداقة مختصة به لا تتخطاه إلى غيره وقال القرطبي قوله فإن يكن دليل على قلة وقوعه وندرته وعلى أنه ليس المراد بالمحدثين المصيبون فيما يظنون لأنه كثير في العلماء بل وفي العوام من يقوى حدسه فتصح إصابته فترتفع خصوصية الخبر وخصوصية عمر ومعنى الخبر قد تحقق ووجد في عمر قطعا وإن كان النبي لم يجزم بالوقوع وقد دل على وقوعه لعمر أشياء كثيرة كقصة الجبل يا سارية الجبل وغيره وأصح ما يدل على ذلك شهادة النبي له بذلك حيث قال إن الله جعل الحق على لسان عمر وقلبه )) .

وفي شرح الزرقاني (4/452)
((ويرد عليه الإلهام فإن فيه إخبارا بما سيكون وهو للأنبياء بالنسبة للوحي كالرؤيا ويقع لغير الأنبياء كما في مناقب عمر قد كان فيما مضى محدثون وفسر المحدث بفتح الدال بالملهم بفتح الهاء وقد أخبر كثير من الأولياء عن أمور مغيبة فكانت كما أخبروا )) .
__________________
غدا نلقى الاحبه محمدا وصحبه
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 06-07-03, 04:11 AM
أحمد الأزهري أحمد الأزهري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-04-03
المشاركات: 187
افتراضي

بارك الله فيكم إخواني الكرام، على حد ذكري أن الشيخ محمد بن رزق الطرهوني ذهب إلى عدم ثبوتها والله أعلى وأعلم
__________________
الواثق بالله / أحمد بن حسين الأزهري
للتواصل: alazhary@islamway.net
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 06-07-03, 04:16 AM
محمد الأمين محمد الأمين غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-05-03
الدولة: دمشق
المشاركات: 4,702
افتراضي

لقد تكلم العلامة ابن خلدون في مقدمته عن هذه القصة وعن كرامات الصحابة بكلام جيد لكني لا أحفظ في أي صفحة، فليُراجع.
__________________
وتلك حروب من يغب عن غمارها * ليَسلم، يقرع بعدها سنَّ نادم
http://www.IbnAmin.com
https://www.facebook.com/IbnAmin
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 06-07-03, 04:27 AM
العزيز بالله العزيز بالله غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-08-02
المشاركات: 138
افتراضي بارك الله فيك أخي البدري

لكن كلام الأخ الشامي ليس في استبعاد الوقوع ، وإنّما استبعاد وقوع مثله مع تفرد شخص غير مشهور بهذه الحادثة مع وقوعها على المنبر وبمشهد من الصحابة .
فالنقل الّذي ذكرته لا يتعارض مع بحث الأخ الشامي .
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 06-07-03, 01:03 PM
محمد أمجد البيطار محمد أمجد البيطار غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-07-03
المشاركات: 49
افتراضي تعقيب على الأخ البدري

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ،
أخي العزيز البدري حياك الله ، أنا لا أبحث الموضوع دراية وإنما رواية ، والإسناد الذي جئت به ذكرته أنا ، وإنما أشر إلى توافر دواعي التواتر للخبر ، وأنه لم ينقل إلا بإسناد واحد فيه من فيه.
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 06-07-03, 06:19 PM
البدري البدري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 19-06-03
المشاركات: 15
افتراضي

عودا على ذي بدىء

قول الشيخ احمد الشامي :

اقتباس:
وفيه محمد بن عجلان ، قال عنه الحافظ: صدوق ، إلا أنه اختلطت عليه أحاديث أبي هريرة .
واقول :
والرواية المتنازع عليها جاءت عن طريق ابن عمر .

ام قولك :
اقتباس:
وقال العقيلي كمافي التهذيب: يضطرب في حديث نافع.
واقول : الرواية جاءت كذلك من طريق إياس بن قرة بالاضافة الى نافع .

اما بالنسبة للرواي يحي بن ايوب فانقل لكم بعض الذين ترجموا له :
في لسان الميزان (7/430)
5192 يحيى بن أيوب الغافقي معجمة ثم فاء بعد الألف ثم قاف أبو العباس المصري أحد العلماء عن جعفر بن ربيعة وبكير بن وعثمان وطائفة وعنه الليث وابن وهب وثقه يحيى بن معين ويعقوب بن سفيان

وجاء في الكامل في الضعفاء (7/214)
((حكي عن النسائي ثنا محمد بن علي ثنا عثمان بن سعيد قال قلت ليحيى بن معين الليث أحب إليك أو يحيى بن أيوب فقال الليث أحب الي ويحيى ثقة))

وكذلك في الكامل(7/216) .
((ويحيى بن أيوب له أحاديث صالحة)).
ثم قال في نفس الموضع :
((وهو من فقهاء مصر ومن علمائهم ويقال انه كان قاضيا بها ولا أرى في حديثه إذا روى عنه ثقة أو يروى هو عن ثقة حديثا بنو فاذكره وهو عندي صدوق لا باس به))

وفي تهذيب الكمال (31/233)
((وقال النسائي ليس بالقوي وقال في موضع آخر ليس به بأس وذكره بن حبان في كتاب الثقات))


اما الرواي محمد بن عجلان
فقد جاء في تذكرة الحفاظ (1/165)
((وثقه بن عيينة وغيره وفي حفظه شيء))

وفي علل الترمذي صفحة (744)
((حدثنا بن أبي عمر قال قال سفيان بن عيينة كان محمد بن عجلان ثقة مأمونا في الحديث))

وفي سير اعلام النبلاء (6/317)
(( وكان فقيها مفتيا عابدا صدوقا كبير الشأن له حلقة كبيرة في مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم ))
وقال كذلك في نفس الموضع :
((قلت وثق ابن عجلان أحمد بن حنبل ويحيى بن معين وحدث عنه شعبة ومالك وهو حسن الحديث وأقوى من ابن إسحاق ولكن ما هو في قوة عبيد الله بن عمر ونحوه قال أبو عبد الله الحاكم أخرج له مسلم في كتابه ثلاثة عشر حديثا كلها في الشواهد وتكلم المتأخرون من أئمتنا في سوء حفظه ، عباس الدوري عن يحيى بن معين قال ابن عجلان أوثق من محمد بن عمرو ما يشك في هذا أحد وممن وثقه ابن عيينة وأبو حاتم الرازي مع تعنته في نقد الرجال ))

ثم قال في في السير (6/322)
((وقد ذكرت ابن عجلان في الميزان فحديثه إن لم يبلع رتبة الصحيح فلا ينحط عن رتبة الحسن والله اعلم))

وجاء في كتاب معرفة الثقات (2/247) لأحمد بن عبد الله بن صالح أبو الحسن العجلي الكوفي
(( محمد بن عجلان مدني ثقة ))

وقال الذهبي في ميزان الاعتدال (6/226)
(( ومع كون ابن عجلان متوسطا في الحفظ فقد ورد ما يدل على جودة ذكائه فروى أبو محمد الرامهرمزي قال حدثنا عبدالله حدثنا القاسم بن نصر قال سمعت خلف بن سالم يقول حدثني يحيى بن سعيد القطان قال قدمت الكوفة وبها ابن عجلان وبها ممن يطلب العلم مليح بن وكيع وحفص بن غياث وابن إدريس ويوسف السمتي فقلنا نأتي ابن عجلان فقال يوسف نقلب عليه حديث حتى ننظر فهمه قال ففعلوا فما كان عن سعيد عن أبيه فعن أبيه جعلوه وما كان عن أبيه جعلوه عن سعيد فقال يحيى لا أستحل فدخلوا فسألوه فمر فيها فلما كان ثم آخر الكتاب انتبه الشيخ فقال أعد فعرض عليه فقال ما سألتموني عن أبيه فقد حدثني سعيد وما سألتموني عن سعيد فقد حدثني أبي به ثم أقبل على يوسف بن خالد فقال إن كنت أردت شيني وعيبي فسلبك الله الإسلام وأقبل على حفص فقال ابتلاك الله في دينك ودنياك وأقبل على مليح فقال لا نفعك الله بعلمك قال يحيى فمات مليح ولا ينتفع بعلمه وابتلي عجلان في بدنه بالفالج وفي دينه بالقضاء ولم يمت يوسف حتى اتهم بالزندقة قال عبدالله بن أحمد سألت أبي عن ابن عجلان وموسى بن عقبة فقال جميعا ثقة ما أقر بهما))

وفي المغني في الضعفاء (2/613)
(( قلت وذكره البخاري في كتاب الضعفاء له وهو حسن الحديث))

وفي تقريب الهذيب (1/496)
((6136 محمد بن عجلان لمدني صدوق إلا أنه اختلطت عليه أحاديث أبي هريرة))

وفي تهذيب الكمال (26/101)
(( وقال يعقوب بن شيبة بن عجلان من الثقات وقال أبو زرعة بن عجلان صدوق وسط ))

وفي كتاب الطبقات الكبرى (القسم المتمم) صفحة (356)
((قال محمد بن عمر قد رأيته وسمعت منه ومات سنة ثمان أو تسع وأربعين ومائة بالمدينة في خلافة أبي جعفر المنصور وكان ثقة كثير الحديث محمد بن أبي مريم ))

وجاء في تاريخ ابن معين رواية الدوري (3/225)
(( 1053 سئل يحيى بن معين عن محمد بن عجلان هو أحب إليك أم محمد بن عمرو فقال سبحان سبحان الله ما يشك في هذا أحد أو كما قال يحيى محمد بن عجلان أوثق من محمد بن عمرو ولم يكونوا يكتبون حديث محمد بن عمرو حتى اشتهاها أصحاب الإسناد فكتبوها))

وجاء في كتاب التعديل والتجريح (3/1232)
في ترجمة (( يزيد بن عبد الله بن أسامة بن الهاد أبو عبد الله الليثي الأعرج المدني أخرج البخاري في الصوم والصلاة والاعتكاف وكتاب المرضى عن مالك والليث وحيوة بن شريح المصري وعبد العزيز بن أبي حازم وابن الهاد وأبي ضمرة عنه عن محمد بن إبراهيم التيمي وعبد الله بن خباب وعبد الرحمن بن القاسم وعمرو بن أبي عمرو وقال عمرو بن علي مات سنة تسع وثلاثين ومائة وقال أبو حاتم هو ثقة هو عندي مساو محمد بن عجلان ))

وقال ابن حجر في مقدمة فتح الباري (1/458)
((محمد بن عجلان لمدني صدوق مشهور فيه مقال من قبل حفظه))
قلت انا البدري : وهذا ما يجعل حديثه ينزل من درجة الصحيح الى الحسن وهذا هو راي الامام الذهبي في ذلك ووافق عليه ابن حجر حين تكلم على رواية سارية وقال ان اسنادها حسن .

اما عن قولك :
اقتباس:
مع وجود تفرد لا يحتمل مثله
واقول :
طلما ان سند الحديث حسن ومتنه يوافق ماجاء في بعض الاحاديث الصحيحة في فضل عمر رضي الله عنه فعلى ذلك اقول ما الاشكال في قبول الرواية ؟؟

وقال العلامة الالباني قدس الله سره في السلسة الصحيحة (2/277)
((ومن المعروف عند العلماء ان ما تفرد به الثقة فهو حجة لايجوز رد حديثه لمجرد التفرد )) .

وانقل هنا كلام الشيخ ابي الحسن مصطفى بن اسماعلي السليماني في كتابه اتحاف النبيل صفحة (226) حول قضية التفرد حيث قال :
((يبقل حديث العدل مالم تقم قرينة تدل على وهمه ))

وقال الشيخ عمرو سليم في كتابه قواعد حديثية صفحة (16)
وغالب المشتغلين من المعاصرين على ان حديث الصدوق من درجة الحسن سواء تفرد بالحديث او لم يتفرد اي دون اعتبار الرواية ))

وكما لايخفى على الشيخ الكريم احمد الشامي انه لايشترط للحديث الصحيح ان يكون عزيزا بل هناك احاديث أفراد صحيحة مما تلقتها الامة بالقبول واجمع عليها علماء الحديث .

ختاما : وللأمانة العلمية اذكر اني سمعت الشيخ عثمان الخميس في احد اشرطته يقول عن هذه القصة انه لم يثبت لها سند .
__________________
غدا نلقى الاحبه محمدا وصحبه

التعديل الأخير تم بواسطة البدري ; 06-07-03 الساعة 06:25 PM
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 06-07-03, 09:48 PM
محمد أمجد البيطار محمد أمجد البيطار غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-07-03
المشاركات: 49
افتراضي حياك الله يا بدري

الأخ البدري جعلك الله في زمرة من تسميت بهم ، أكثرتَ من النقول في ترجمة ابن عجلان ، أما أنا فنقلت خلاصة الحكم فيه من التقريب ، أما بالنسبة للتفرد فإنني لا أقول بشرط كون السند عزيزاً ، وإنما أتساءل عن توفر دواعي التواتر وأنها لم تتواتر ، فقلت: وأنا هنا أقول: لو نظرنا إلى متن الحديث لوجدنا أن فيه أمراً خارقاً للعادة ، يحصل على منبر رسول الله صلى الله عليه وسلم بحضور جمع غفير من الصحابة والتابعين ، ولخليفة راشدي تفتري عليه الرافضة وتشكك في دينه فضلاً عن ولايته وصلاحه ، ومع هذا كله لا يُنقل هذا الأمر إلا من طريق واحدة: يحيى بن أيوب عن محمد بن عجلان . علماً أن ابن عمر رضي الله عنهما ونافع رحمه الله قد كانا من المكثرين ولهما الكثير ممن يروي عنهم ، فهل يعقل هذا التفرد أيها الأخوة .
أخي الكريم البدري لو تفضلت فقرأت تعقيبي على أخي محمد الأمين . مع رجاء الدعاء ، جعلك الله على قدم أهل بدر.
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 06-07-03, 09:52 PM
محمد أمجد البيطار محمد أمجد البيطار غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-07-03
المشاركات: 49
افتراضي ما كان الرفق في شيء إلا زانه

اقتباس:
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة محمد الأمين
لقد تكلم العلامة ابن خلدون في مقدمته عن هذه القصة وعن كرامات الصحابة بكلام جيد لكني لا أحفظ في أي صفحة، فليُراجع.


الحمد لله ، الأخ العزيز ، محمد الأمين وفقك الله ، أنت ونصيحتك وشيخ الإسلام على العين والرأس ، ولكن يا أخي إن القاعدة عندنا إذا كنتَ مدعياً فالدليل ، وإذا كنت ناقلاً فالصحة ، وعملي أيها الأخ في قواعد مصطلح الحديث وفقاً لما قرره الحافظ ابن حجر في النخبة ، كذلك الحكم على رجال الإسناد وفقاً لما في التقريب للحافظ ، وما بحثي إلا عملية انضباط لما قرره الحافظ ، أفلا يكون لي إماماً ، خليها تطلع منا ولا تطلع من غيرنا ، ففي لسان الميزان /5ـ300/ أن الإمام أبا حنيفة أنكر على رافضي رواية حديث رد الشمس لعلي ، فقال له: عمن من رويت هذا ، فقال الرافضي: عمن رويت أنت عنه يا سارية الجبل. اهـ فإن قيل لك: ايتنا بالقوائم (الأسانيد) ، ماذا ستقول ، هل ستقول ليس لي في هذا إمام ، سامحك الله ، وعلى رسلكم علي يا أخوان .
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 07-07-03, 06:06 AM
أحمد الشهـــــاب أحمد الشهـــــاب غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-07-03
المشاركات: 9
افتراضي

مما أذكره ان الحافظ قطب الدين الحلبي أفرد لها جزءا مستقلا في تقويتها.
__________________
الشهـــــاب
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 07-07-03, 03:25 PM
البدري البدري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 19-06-03
المشاركات: 15
افتراضي

الاخ الحبيب
ابواحمد الشامي
بارك الله فيك على الدعاء وجعلني والله تعالى وإياك تحت ظل عرشه وفي مستقر رحمته ومن المجاورين لاهل بدر مع نبيه صلى الله عليه واله وسلم في الجنة.

قولك الكريم :
عن محمد بن عجلان :
اقتباس:
أما أنا فنقلت خلاصة الحكم فيه من التقريب ،
واقول :
في بحث كهذا لايكفي نقلك من التقريب ، فكان لزاما علي ان اذكر ترجمة وافية عنه لنعرف حال الرجل اكثر واكثر ، وبالفعل بعد ان ذكرت له الكثير ممن تكلم فيه وجدنا ان حديثه لاينزل عن درجة الحسن كما قال الامام الذهبي واخذ بذلك من بعده الامام ابن حجر حيث حكم على سند الرواية بأنه حسن .
ويكفيك توثيق ابوحاتم له فهو كما تعلم من المتشددين في ذلك .



هذا بالنسبة للسند فقد تبين حاله ولله الحمد .

اما بالنسبة للتفرد فانت اخي الكريم لم تعلق على ما نقلته لك من كلام العلامة الالباني والشيخ عمرو سليم والشيخ الشيخ ابي الحسن مصطفى بن اسماعلي السليماني في ذلك .

اضف ان المتن لاغرابة فيه إذ ان ذلك يعد من فضائل عمر رضي الله عنه الذي عرف بها وما نقلته لك من صحيح البخاري ومسلم وغيره من الكتب حول ذلك اظنه يفي بالغرض .

اضف الى ذلك ان ابن حجر والالباني من بعده حين صححوا الرواية لم يشيروا لا من بعيد ولا من قريب الى غرابة القصة او عدم ثبوتها كما تفضلتم به انتم .

حفظكم الله اخي وبارك فيكم ونحن نحب ان نستفيد معكم ومنكم فيما نقول ونبحث .
__________________
غدا نلقى الاحبه محمدا وصحبه

التعديل الأخير تم بواسطة البدري ; 07-07-03 الساعة 05:02 PM
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 08-07-03, 02:04 AM
المنهال المنهال غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-09-02
المشاركات: 39
افتراضي

لي تعيقبان:
الاول : قول الاخ ابوعبدالله الاثري ان الذهبي قال شيخ الاسلام حبيب الينا والحق احب الينا منه , فيه نظر اذ المشهور ات هذا من استعمال ابن القيم رحمه الله في مدارج السالكين ويقصد بذلك شيخ الاسلم اباسماعيل الهروي0
الثاني : بالنسبة للبحث في اثبات نسبة الاثر (ياسارية الجبل ) انصح بالرجوع لبحث نفيس كتبه العلامة الشريف العوني فيما يخص الحكايات المشتهره اللتي ليست اصلا في مسائل الاعتقاد ومسائل الحلال والحرام وخصوصا في مسئلة التفرد السالفة الذكر في بحث الاخوان جزاهم الله خيرا
والبحث قد كتب في هذا الملتقى المبارك ان شاء الله
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 08-07-03, 04:01 AM
البدري البدري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 19-06-03
المشاركات: 15
افتراضي

الاخ الكريم
المنهال

هلاّ دللتنا على الموضوع بارك الله فيك ؟؟
__________________
غدا نلقى الاحبه محمدا وصحبه
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 08-07-03, 08:36 PM
بن عثيمين بن عثيمين غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 08-07-03
المشاركات: 4
افتراضي

اخبرو نا عن قول شيخ الاسلام(العلوان)
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 09-07-03, 06:08 AM
ضرار بن الأزور ضرار بن الأزور غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-06-02
المشاركات: 102
افتراضي

" مدارج السالكين " ( 3 / 227 ، 228 ) .

ثانياً :

وما حدث مع عمر بن الخطاب رضي الله صحيح ثابت عنه ، فقد قال نافع أن عمر بعث سريَّة فاستعمل عليهم رجلاً يقال له " سارية " ، فبينما عمر يخطب يوم الجمعة ، فقال : " يا ساريةُ الجبلَ ، يا ساريةُ الجبلَ " ، فوجدوا " سارية " قد أغار إلى الجبل في تلك الساعة يوم الجمعة وبينهما مسيرة شهر " .
__________________
تكلم بعلم أو اسكت بحلم
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 01-09-03, 10:26 AM
عبدالرحمن الفقيه عبدالرحمن الفقيه غير متصل حالياً
غفر الله له ولوالديه
 
تاريخ التسجيل: 06-03-02
الدولة: مكة
المشاركات: 9,977
افتراضي

فائدة

جاء في ضعفاء العقيلي ج: 4 ص: 118
حدثنا عبد الله بن أحمد حدثني أبو بكر بن خلاد قال سمعت يحيى يقول كان ابن عجلان مضطرب الحديث في حديث نافع ولم يكن له تلك القيمة عنده) انتهى.
__________________
عبدالرحمن بن عمر الفقيه الغامدي
مكة بلد الله الحرام
mahlalhdeeth@
mahlalhdeeth@gmail.com
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 10-04-04, 08:23 AM
محمد أمجد البيطار محمد أمجد البيطار غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-07-03
المشاركات: 49
افتراضي تعقيب

فهذا ملحق لرد قصة ( يا سارية الجبل ) ألقي الضوء فيه على نقطة واحدة وهي:
التفرد: فمن المعروف لدى طلبة علم الحديث أن التفرد مكمن العلة ، لأن وهم الرجل الثقة أمر حادث معروف ، والتفرد أقوى ما يدل على وهم الثقة ، ومن باب أولى أيضاً على كذب الكاذب .
ومن هنا كان عمل المحدثين في التصنيف في مسألة التفرد لأهميتها ، كمسند البزار ، ومعجم الطبراني الأوسط ، والحلية لأبي نعيم ، وكتب الغرائب والفوائد .... .
ومن المعروف أن العلة شرط في صحة الحديث ، والعلة لا تكون دائماً بينة الظهور ، بل أكثرها غلبة ظن بوجود خلل في الحديث متناً أو سنداً . وكان عبد الرحمن بن مهدي رحمه الله تعالى يقول: خصلتان لا يستقيم فيهما حسن الظن: الحكم والحديث.
وهنا أرجع لأفصل في متن الرواية ، فأقول لمن يخالفني في ردي لها.
ـ القصة وقع فيها أمر خارق للعادة ، جيش يشارف على الهزيمة فيأتيه صوت ..... فينتصر ، إن حصل معك هذا الأمر فكم من الناس ستخبر بها على مدى حياتك ؟
ـ كم كان عدد أهل المدينة في زمن خلافة عمر .؟
ـ هل كانت صلاة الجمعة تقام إلا في مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم.؟
ـ كم كان عدد الجيش الذي سمع الصوت ؟
ـ هل تشهد القصة لخليفة يفترى عليه في دينه فضلاً عن صلاحه وولايته ، في جدال قديم طويل بين أهل السنة والرافضة ؟
ـ ما مدى قرب عصر التدوين فضلاً عن عصر الرواية ، من التابعين الذين عاصروا عمر.؟
ـ على فرض أن كل فرد من الجيش أو ممن حضر الخطبة مع عمر ، حدث بهذه القصة زوجته وولده فقط ، فكم سيصبح العدد لدينا ؟
ـ هل اشتهر ابن عمر ونافع بالرواية أم كانوا من المقلين ؟
ـ على فرض أن يحيى بن أيوب عن محمد بن عجلان ، كشعبة عن سفيان ، ألا يهم الثقة الثبت ؟
وهنا أقول: رغم كل ما تقدم لم تنقل الرواية إلا من طريق واحد وهو: يحيى بن أيوب عن محمد بن عجلان . سبحانك اللهم وبحمد نشهد أن لا إله إلا أنت نستغفرك ونتوب إليك.
رد مع اقتباس
  #21  
قديم 10-04-04, 12:04 PM
الأزهري السلفي الأزهري السلفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 29-07-02
المشاركات: 1,840
افتراضي

الحمد لله وحده ...
بارك الله فيك أخي الشامي
أخي البدري
نعم لا يكتفى في بحث مثل هذا بالتقريب
وقد تكلم الأئمة في رواية ابن عجلان عن المقبري ونافع
فكلام الحافظ ابن حجر رحمه الله ليس جامعا ولا مانعا
فليست كل أحاديث أبي هريرة متعقبة على ابن عجلان .
كما أنه - أي الحافظ - لم يذكر نافعا وقد تكلم الأئمة في روايته عنه.
وأذكر أن أحد الاخوة في الملتقى قد تكلم عنه في مشاركة طويلة
..........
فالحديث له ثلاثة علل
1- ضعف يحيى بن أيوب الغافقي
2- ابن عجلان مُضَعَّف في نافع
3- هذا بخلاف قضية التفرد
والأخيرة لا يسع المقام والحال لبسط الكلام فيها
على أي حال
ليس يحيى بن أيوب هو من يقبل تفرده
ذكر العقيلي ( 4 / 391 ) عن ابن أبي مريم أنه قال :
حدثت مالكا بحديث حدثني به يحيى بن أيوب عنه فسألته عنه
فقال كذب وحدثته بآخر عنه قال كذب أهـ
وقال أحمد عن يحيى : سيء الحفظ
وقال أبو حاتم : يكتب حديثه ولا يحتج به
إلى غير ذلك مما لم تحتمله الذاكرة
فكيف يقبل تفرد مثله ؟!
ويبقى توثيق ابن معين يحتاج إلى نظر وبحث
حين ييسر الله وقتا
والسلام
__________________
أكتب بهذا المعرف فقط، وأكتب به على (أهل الحديث)، و(الألوكة)، و (أنا المسلم) فقط.
رد مع اقتباس
  #22  
قديم 10-04-04, 12:32 PM
أبو بكر بن عبدالوهاب أبو بكر بن عبدالوهاب غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-10-03
المشاركات: 439
افتراضي

جزاكم الله تعالى خيرا
بارك الله بك أبا أحمد الشامي الحمصي

ابن عجلان عن نافع بدون متابع ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!

قال الإمام مسلم بن الحجاج رحمه الله تعالى وجزاه خير الجزاء :
فأما من تراه يعمد لمثل الزهري في جلالته وكثرة أصحابه الحفاظ المتقنين لحديثه وحديث غيره ، أو لمثل هشام بن عروة ، وحديثهما عند أهل العلم مبسوط مشترك ؛ قد نقل أصحابهما عنهما حديثهما على الاتفاق منهم في أكثره ، فيروى عنهما أو عن أحدهما العدد من الحديث مما لا يعرفه أحد من أصحابهما وليس ممن قد شاركهم في الصحيح مما عندهم ، فغير جائز قبول حديث هذا الضرب من الناس والله أعلم . مقدمة مسلم ص7

أخوكم أبو بكر ماهر بن عبد الوهاب علوش
__________________
ماهر بن عبد الوهاب علوش
allosh70@gawab.com
رد مع اقتباس
  #23  
قديم 01-12-04, 09:18 AM
أبو مصعب البكري أبو مصعب البكري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-11-04
المشاركات: 33
افتراضي

الإخوة الأكارم في هذا البحث ترد شبه ويقام اعوجاج
الرجاء منكم المشاركة

إخواني (أهل الحديث) حشرنا الله وإياكم مع من تعملون بحديثه علماً وتحقيقاً.
أفيدكم بأن إخوانكم في موقع ( www.alsoufia.com ) قد بدؤوا في حوار إخوتنا الطيبين من الصوفية وفق ما تمليه عليهم الشريعة بعلومها ، وقد أقاموا لذالك نافذة ذات صلة بإختصاصكم ، فالرجاء منكم غيرة على هذا الدين وخطوة في اصلاح بنيتنا واجتماع كلمتنا ، المشاركة بالأبحاث الحديثية ذات الصلة بالموضوع ، بوضع الروابط للأبحاث هنا أو إرسالها على بريد الموقع.
وللاطلاع على النافذة وما فيها
http://www.alsoufia.com/s/admin/articles.php?topic=30

وجزاكم الله كل الخير
إخوانكم في موقع الصوفية
رد مع اقتباس
  #24  
قديم 22-02-10, 10:49 PM
أمجد الفلسطينى أمجد الفلسطينى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-10-05
المشاركات: 1,553
افتراضي رد: قصة يا ساريةُ الجبل ليست ثابتة

بارك الله في الجميع

هذه القصة مشهورة عند أهل العلم
ليس عند أهل السير والمغازي والأنساب والتاريخ والتراجم فحسب

وقد ذكرها غير واحد من كبار علماء السير والمغازي
كابن إسحاق والواقدي وسيف وغيرهم من المعتنيين بالسير

وتناقلها العلماء من غير إنكار كالبلاذري وابن قتيبة وابن عبد البر والبيهقي وابن الجوزي وابن الأثير وابن تيمية وابن القيم وغيرهم
وله طرق يشد بعضها بعضا كما قال ابن كثير وعبد الكريم الحلبي

وإذا اجتمع أهل السيرة على شيء فهو صحيح خاصة إذا لم يوجد فيه ما ينكر
وهذه القصة موافقة لحديث إن يكن في هذه الأمة ملهمين....


ومنهج الحكم على أخبار السير والمغازي ليس كمنهج الحكم على أحاديث الأحكام والعقائد
وأن المرفوعات ليست كالموقوفات في الحكم عليها عند أهل الحديث
وأن أحاديث الأحكام والحلال والحرام ليست كأحاديث الزهد والرقاق

ومن خلط بين هذه الأبواب في الحكم والمنهج
وجعل لهما حكما ومنهجا واحد فقد أخطأ خطأ فادحا وخالف أهل هذه الفنون

والأدلة على ذلك مبسوطة في مظانها

نعم إذا طبقنا منهج المحدثين على أحاديث الحلال والحرام من المرفوعات على هذه القصة حكمنا بضعفها من أجل التفرد
فابن عجلان مع كونه متفرد عن إمام مكثر له أصحاب
هو مضطرب الحديث عن نافع كما قال القطان

لكن منهج المحدثين التفريق بين أخبار هذه الأبواب كما ذكرت آنفا

على سبيل المثال لا الحصر نقل أبو الفضل عباس بن محمد الدوري عن أحمد بن حنبل قال : " أما محمد بن إسحاق فهو رجل تكتب عنه هذه الأحاديث " كأنه يعني المغازي ونحوها " فأما إذا جاء الحلال والحرام أردنا قوماً هكذا " , وقبض أبو الفضل أصابع يده الأربع من كل يد ولم يضم الإبهام .

وعليه فهذا الحديث مشهور عند أهل العلم عامة وعند أهل الفن (السير والمغازي) خاصة فيجب قبوله والحكم بصجته والله أعلم
فكيف إذا أضفنا إلى ذلك أنه مروي بعدة طرق غير ما ذكره أهل السير
وكيف إذا أضفنا أيضا تلقى واحتجاج أهل العلم (من علماء الأنساب والتراجم وغيرهم) بها
والله أعلم
__________________
قال السراج البلقينـي في محاسن الاصطلاح ص176:
"لكن الانتهاض لمجرد الاعتراض من جملة الأمراض"

صفحتي على تويتر: هنا
رد مع اقتباس
  #25  
قديم 24-02-10, 10:38 AM
ابن عمر عقيل ابن عمر عقيل غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-12-05
المشاركات: 272
افتراضي رد : قصة يا ساريةُ الجبل ليست ثابتة

الراوي الصدوق الذي فيه ضعف , لا يُقدح في خبره الطويل , بما فيه من ضعف بل روايته لقصة طويلة غير منكرة دليل على ضبطه لها , وإنما يُقدح في مثل هذا الراوي بما فيه من ضعف , عند الزيادة أو النقصان أو المخالفة البينة .
لأن القدح في روايته لقصة طويلة تعني اتهامه بالكذب وليس بضعف الحفظ أو عدم الضبط , فانتبهوا رعاكم الله . والله أعلم
__________________
قال الفُضيلُ بنُ عِياض: «لا يمكنُ أن يكونَ صاحبُ سنّةٍ يمالئُ صاحبَ بدعةٍ إلاّ مِن النّفاقِ» .
قلت : أما اليوم فمن الجهل .
رد مع اقتباس
  #26  
قديم 24-02-10, 05:30 PM
الأزهري السلفي الأزهري السلفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 29-07-02
المشاركات: 1,840
افتراضي رد: قصة يا ساريةُ الجبل ليست ثابتة

الحمد لله وحده...
نحن متفقون على أن منهج الحكم على المرفوع يختلف عنه في الحكم على المقطوع والموقوف.
ومتفقون أيضًا على أن اتفاق أهل الفن المخصوص على حكم معتبر ينبغي المصير إليه.

لكن فينبغي أن نتفق أن الوضع والنكارة والضعف واقعة في المقطوع والموقوف كحالها في المرفوع.

كما ينبغي التفرقة والتفطن إلى بعض الأمور:
فمثلا ينبغي أن نفرق بين إثبات اللفظ وبين الاحتجاج به، فكما نفرق - تبعًا للأئمة - بين إثبات اللفظ عن النبي صلى الله عليه وسلم وبين الاحتجاج به، فكذلك الموقوف.

وينبغي أن نفرق بين اتفاق أهل الفن على حكم ما، أو على إثبات واقعة ما، وبين الاتفاق على روايتها.
فالمعتبر الأول لا الثاني في الموقوف والمرفوع سواء، وهذا يشبه السابق، وليس هو هو.
فاتفاق أو تتابع كتب الحديث المشهورة على إخراج حديث لا يدل على ثبوته عن النبي صلى الله عليه وسلم وإن صحّ معناه وأخذ بمقتضاه الأئمة.

===
فقد يكون لفظ الحديث ضعيف الثبوت عن النبي صلى الله عليه وسلم، إلا أن الأئمة اتفقوا على الأخذ به لعدم نكارته ولقرائن دلت على صحة معناه (لا لفظه).

وقد يتتابع المصنفون على رواية أثر أو حديث في كتب الفن لا لثبوته، ولكن حشدًا لما روي في الباب ليعرف أنه روي، وأيضًا لأن معناه ليس مستنكرًا.

ولا يعني هذا إثباتهم لعين هذه الواقعة، واتفاقهم على إخراجه لا يدل على ذلك.

وأهل السنة لا ينكرون وقوع الكرامات للأولياء كعمر رضي الله عنه، وأمثلة ما وقع له رضي الله عنه كثيرة متعددة.
=====
وأما الأثر المذكور فتعددت علله، بين يحيى بن أيوب وابن عجلان.
ثم قضية التفرد بشيء تتوافر الدواعي لنقل ما هو دونه بكثير.
فإذا كان هذا ليس مما يضعف في السير، فما مثال الضعيف من السير؟!
__________________
أكتب بهذا المعرف فقط، وأكتب به على (أهل الحديث)، و(الألوكة)، و (أنا المسلم) فقط.
رد مع اقتباس
  #27  
قديم 24-02-10, 05:47 PM
الأزهري السلفي الأزهري السلفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 29-07-02
المشاركات: 1,840
افتراضي رد: قصة يا ساريةُ الجبل ليست ثابتة

الحمد لله وحده..

هذا؛ وأعلم أن هذا الأثر يورده المشايخ والأئمة في كتب الاعتقاد دلالة على وقوع الكرامات، وكثير منهم يحشده وسط روايات أخرى، وهذا مما يدل على المعنى الذي ذكرته سابقًا.

ومما يؤلم أن بعض الباحثين المتأخرين لم يراعوا طريقة الأئمة وعلماء أهل السنة في تصنيف كتب العقائد، فلم يكتفوا بالتعليق على كل حديث وأثر في كتب الاعتقاد بقولهم: موضوع، ضعيف جدا، منكر... إلخ

بل بعضهم مزع هذه الأسفار وشتت شملها، حتى إننا قد نرى (ضعيف التوحيد لابن خزيمة)، و(صحيح الإيمان لابن منده).
ففصل الضعيف ظنًّا منه أنه ينقي العقيدة!

وقل مثل ذلك في ضعيف التفسير ونحوه.

وأكثر إيلاما أنه قد لا يوجد في الباب غير الضعيف، ويكون الاعتقاد مجمعًا عليه، وإنما أورده من أورده طريقة في التصنيف، وليعلم أن في الباب ما روي.

وأما (المحقِّق) المتأخر فقد أخلى الكتاب (المنقَّح) من الباب جملة!
__________________
أكتب بهذا المعرف فقط، وأكتب به على (أهل الحديث)، و(الألوكة)، و (أنا المسلم) فقط.
رد مع اقتباس
  #28  
قديم 24-02-10, 05:55 PM
الأزهري السلفي الأزهري السلفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 29-07-02
المشاركات: 1,840
افتراضي رد: قصة يا ساريةُ الجبل ليست ثابتة

الحمد لله وحده...

والمقصود:
أنني مع اعتباري - القديم - بما يذكره الشيخ أمجد؛ إلا أنني باق على رأيي بضعف ثبوت هذه الواقعة لتعدد عللها.
وأما كونها مما روي في كتب السير أو المغازي أو حتى الاعتقاد، فلا يدل على ثبوتها، بل يدل على الاحتجاج بمعناها الصحيح، وتعضيدها لمعاني غيرها من الروايات في الباب، وتعضيد معناها بغيرها، وأيضًا ليعلم أنه مما روي في الباب.

وإذا لم يكن هذا هو موضعها في المصنفات، فتدون ليعلم أنها رويت؛ فأين؟
والله أعلم.
__________________
أكتب بهذا المعرف فقط، وأكتب به على (أهل الحديث)، و(الألوكة)، و (أنا المسلم) فقط.
رد مع اقتباس
  #29  
قديم 18-09-10, 12:59 AM
محمد حماصه محمد حماصه غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-05-07
المشاركات: 428
افتراضي رد: قصة يا ساريةُ الجبل ليست ثابتة

الحمد لله أن القصة ضعيفة فقد كان يشغب بها بعض الشيعة وليست لهم فيها حجة حتى ولو كانت صحيحة والله المستعان . وبارك الله فيك شيخنا الفاضل .
__________________
قال العلامة ابن الوزير :"لو أن العلماء رضي الله عنهم تركوا الذب عن الحق خوفا من كلام الخلق لكانوا قد أضاعوا كثيرا وخافوا حقيرا"
رد مع اقتباس
  #30  
قديم 20-09-10, 04:43 PM
لطفي مصطفى الحسيني لطفي مصطفى الحسيني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-10-09
الدولة: مدينة الجزائر
المشاركات: 254
افتراضي رد: قصة يا ساريةُ الجبل ليست ثابتة

كلامك دقيق سيدي الأزهري بارك الله فيك.

الأخ محمد حماصه،
من أي وجه شغب الشيعة بالقصة وفقك الله ؟
رد مع اقتباس
  #31  
قديم 20-09-10, 06:42 PM
محمد حماصه محمد حماصه غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-05-07
المشاركات: 428
افتراضي رد: قصة يا ساريةُ الجبل ليست ثابتة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لطفي مصطفى الحسيني مشاهدة المشاركة
كلامك دقيق سيدي الأزهري بارك الله فيك.

الأخ محمد حماصه،
من أي وجه شغب الشيعة بالقصة وفقك الله ؟

قالوا حينما ناقشهم بعض العلماء فى مسألة أن الأئمة ( أئمة أهل البيت ) يعلمون الغيب قالوا هذا عمر قد علم ما سيحدث للجيش وأنذرهم فعمر يعلم الغيب وقد رد عليهم بعض العلماء فى إستدلالهم بهذه القصة على أساس أنها صحيحة .
__________________
قال العلامة ابن الوزير :"لو أن العلماء رضي الله عنهم تركوا الذب عن الحق خوفا من كلام الخلق لكانوا قد أضاعوا كثيرا وخافوا حقيرا"
رد مع اقتباس
  #32  
قديم 16-12-10, 02:52 AM
كاوا محمد ابو عبد البر كاوا محمد ابو عبد البر غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-08-09
الدولة: المغرب
المشاركات: 1,871
افتراضي رد: قصة يا ساريةُ الجبل ليست ثابتة

تعقيب بسيط على مسالة عدم نقل هذه الحادثة عن جماعة وتفرد راو واحد.

حديث الاعمال بالنيات تفرد به عمر رضي الله عنه وعنه علقمة بن وقاص الليثي وعنه محمد بن إبراهيم وعنه يحيى بن سعيد الأنصاري ،مع انه ايضا قاله عمر على المنبر.

حدثنا الحميدي عبد الله بن الزبير قال حدثنا سفيان قال حدثنا يحيى بن سعيد الأنصاري قال أخبرني محمد بن إبراهيم التيممي أنه سمع علقمة بن وقاص الليثي يقول سمعت عمر بن الخطاب رضي الله عنه على المنبر قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول ( إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرىء ما نوى فمن كانت هجرته إلى دنيا يصيبها أو إلى امرأة ينكحها فهجرته إلى ما جاهر إليه ) .صحيح البخاري



مع ان هذا الحديث له منزلة عظيمة في الاسلام.
__________________
رد مع اقتباس
  #33  
قديم 16-12-10, 04:53 AM
محمد الأمين محمد الأمين غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-05-03
الدولة: دمشق
المشاركات: 4,702
افتراضي رد: تعقيب

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد أمجد البيطار مشاهدة المشاركة
ـ القصة وقع فيها أمر خارق للعادة ، جيش يشارف على الهزيمة فيأتيه صوت ..... فينتصر ، إن حصل معك هذا الأمر فكم من الناس ستخبر بها على مدى حياتك ؟
ـ كم كان عدد أهل المدينة في زمن خلافة عمر .؟
ـ هل كانت صلاة الجمعة تقام إلا في مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم.؟
ـ كم كان عدد الجيش الذي سمع الصوت ؟
ـ هل تشهد القصة لخليفة يفترى عليه في دينه فضلاً عن صلاحه وولايته ، في جدال قديم طويل بين أهل السنة والرافضة ؟
ـ ما مدى قرب عصر التدوين فضلاً عن عصر الرواية ، من التابعين الذين عاصروا عمر.؟
ـ على فرض أن كل فرد من الجيش أو ممن حضر الخطبة مع عمر ، حدث بهذه القصة زوجته وولده فقط ، فكم سيصبح العدد لدينا ؟
ـ هل اشتهر ابن عمر ونافع بالرواية أم كانوا من المقلين ؟
هذا يكفي في رد هذه الأسطورة إن شاء الله
__________________
وتلك حروب من يغب عن غمارها * ليَسلم، يقرع بعدها سنَّ نادم
http://www.IbnAmin.com
https://www.facebook.com/IbnAmin
رد مع اقتباس
  #34  
قديم 02-11-11, 12:45 PM
سامي التميمي سامي التميمي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-12-07
المشاركات: 504
افتراضي رد: قصة يا ساريةُ الجبل ليست ثابتة

ذكرها حبيبنا الحويني(في موضوع الفطنة..)
http://audio.islamweb.net/audio/inde...audioid=103635
__________________
(خير الناس من كان بكّاءً في الليل بسّاماً في النهار)
رد مع اقتباس
  #35  
قديم 02-05-12, 05:21 PM
عبدالعليم السلفي عبدالعليم السلفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-05-09
الدولة: المملكة العربية السعودية
المشاركات: 14
افتراضي رد: قصة يا ساريةُ الجبل ليست ثابتة

يستدل بالقصة بعض جهلاءالصوفية على وقوع كرامات أولياءهم (بزعمهم والله أعلم)ويضللون الناس بمثل هذه القصة.والله المستعان.
رد مع اقتباس
  #36  
قديم 25-02-13, 03:50 PM
عادل التركي عادل التركي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-07-07
المشاركات: 33
افتراضي رد: قصة يا ساريةُ الجبل ليست ثابتة

قال صاحب كتاب (مشكلات الأحاديث النبوية وبيانها)
وهو يعدد ما اشكل على حديث انشقاق القمر: "ثالثاً - إن انشقاق القمر حادث عجيب نادر تتوثب الدواعي إلى نقله متواتراً قطعياً، وقد جاء غير متواتر. قالوا: ومن علامات وضع الخبر أن يكون في أمر غريب كبير فلا يكون متواترا. فلو كان القمر إنشق حقيقة ، ورآه الناس لجاء عن الصحابة الكبار كالخلفاء وغيرهم متواتراً ، ولاحتجوا به في مواطن كثيرة لإقامة الدلائل على المخالفين "
ثم قال في رد القوادح: "وأما القدح الثالث وهو أنه حادث عظيم فيجب أن يروى متواتراً لو كان صحيحاً ، وفقدان تواتره يدل على إختلاقه.
فنقول عليه: هذا يقضي بتكذيب جميع الخوارق التي وقعت لرسول الله - صلى الله عليه وسلم - ولغيره من الصحابة والأتباع، لأنه لم يروا منه شيء متواتراً، مع أنها أشياء تتحفز الدواعي على روايتها.
فصح أن رسول الله كان يخطب على جذع نخلة فلما اتخذ منبره وترك الجذع طفق الجذع يحن حنيناً كالطفل حتى نزل رسول الله وضمه إليه وسكته. وصح أن الماء نبع من بين أصابعه. وصح أنه دعا شجرة فجاءته ثم أمرها بالرجوع فرجعت لما طلب منه بعض المشركين دليلاً على نبوته. وصح أنه كان يزيد الطعام والشراب على يديه حتى إنهم كانوا يأكلون منه فيزيد. وصح عنه أن بعض ذوي العاهات كالعميان يجيئونه فيدعو الله لهم فيبرؤون. وصح أنه صعد على جبل أحد ومعه بعض الصحابة فاهتز الجبل فقال " أثبت أحد فإنما عليك نبي وصديق وشهيدان ". وهذه أخبار كلها صحيحة عند أهل العلم لا خلاف بينهم في صحتها.
وجاء أن عمر بن الخطاب نادى ـ وهو يخطب المسلمين فوق منبر المدينة ـ قائد جيوشه وهو في بلاد فارس قال: يا سارية: الجبل ـ يا سارية الجبل ـ فسمعه القائد فانحاز بالجيش إلى الجبل. وجاء أن خالد بن الوليد شرب السم وسلم منه، وأن بعضهم نزل عليه دلو من السماء، وبعضهم كانت تضيء له عصاه إذا قام من عند رسول الله في الظلام. ونظائر هذا عديدة. وليس منها شيء متواتراً التواتر الذي يعنون. فهل تكون كلها كذباً ؟ هذا القدح يقتضي تكذيبها، وهذا لا يقوله من يعرف ما يقول"
رد مع اقتباس
  #37  
قديم 25-02-13, 08:51 PM
رياض العاني رياض العاني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-08-11
الدولة: العراق - بغداد
المشاركات: 3,234
افتراضي رد: قصة يا ساريةُ الجبل ليست ثابتة

بارك الله في جميع المشاركين
رد مع اقتباس
  #38  
قديم 23-03-14, 10:52 PM
حسام كمال حسام كمال غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 26-04-08
المشاركات: 22
افتراضي رد: قصة يا ساريةُ الجبل ليست ثابتة

الأخ الفاضل أمجد الفلسطيني والأخ الفاضل ابن عمر عقيل كلام جيد ينبغي أن يوضع في الاعتبار
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:13 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.7

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.