ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى القرآن الكريم وعلومه

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 29-07-07, 08:23 AM
ابوالوليد الشامي ابوالوليد الشامي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-07-07
المشاركات: 17
Exclamation كتب الله لأغلبن انا ورسلي .الآية .....سؤال ؟؟؟

قال الله تعالی : کتب الله لاغلبن أنا ورسلی ان الله قوى عزيز .

يسأل احد الشيعة هذا السؤال , فما الرد عليه .

لماذا لم ينصر الله رسله حتی قتلوا ؟؟؟؟؟؟؟؟


انتظر جوابكم بارك الله فيكم
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 29-07-07, 02:24 PM
أبومسلم الأثري أبومسلم الأثري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 19-08-06
المشاركات: 122
افتراضي

قال الشيخ الأمين الشنقيطي رحمه الله في تفسيره:
قد دلت هذه الآية الكريمة على أن رسل الله غالبون لكل من غالبهم ، والغلبة نوعان : غلبة بالحجة والبيان ، وهي ثابتة لجميع الرسل ، وغلبة بالسيف والسنان ، وهي ثابتة لمن أمر بالقتال منهم دون من لم يؤمر به .
وقد دلت هذه الآية الكريمة ، وأمثالها من الآية كقوله تعالى : { وَلَقَدْ سَبَقَتْ كَلِمَتُنَا لِعِبَادِنَا المرسلين إِنَّهُمْ لَهُمُ المنصورون وَإِنَّ جُندَنَا لَهُمُ الغالبون } [ الصافات : 171 - 173 ] أنه لن يقتل نبي في جهاد قط ، لأن المقتول ليس بغالب ، لأن القتل قسم مقابل للغلبة ، كما بينه تعالى في قوله : { وَمَن يُقَاتِلْ فِي سَبِيلِ الله فَيُقْتَلْ أَو يَغْلِبْ } [ النساء : 74 ] الآية . وقال تعالى : { إِنَّا لَنَنصُرُ رُسُلَنَا } [ غافر : 51 ] الآية . وقد نفى عن المنصور كونه مغلوباً نفياً باتاً في قوله تعالى : { إِن يَنصُرْكُمُ الله فَلاَ غَالِبَ لَكُمْ } [ آل عمران : 160 ] .
وبهذا تعلم أن الرسل الذين جاء في القرآن أنهم قتلوا كقوله تعالى : { أَفَكُلَّمَا جَآءَكُمْ رَسُولٌ بِمَا لاَ تهوى أَنْفُسُكُمْ استكبرتم فَفَرِيقاً كَذَّبْتُمْ وَفَرِيقاً تَقْتُلُونَ } [ البقرة : 87 ] وقوله تعالى : { قُلْ قَدْ جَآءَكُمْ رُسُلٌ مِّن قَبْلِي بالبينات وبالذي قُلْتُمْ فَلِمَ قَتَلْتُمُوهُمْ } [ آل عمران : 183 ] ليسوا مقتولين في جهاد ، وأن نائب الفاعل في قوله تعالى : { وَكَأَيِّن مِّن نَّبِيٍّ قَاتَلَ مَعَهُ رِبِّيُّونَ كَثِيرٌ } [ آل عمران : 146 ] ، على قراءة قتل بالبناء للمفعول ، هو ربيون لا ضمير النبي .
وقد أوضحنا هذا غاية الإيضاح بالآيات القرآنية في سورة آل عمران في الكلام على قوله : { وَكَأَيِّن مِّن نَّبِيٍّ قَاتَلَ مَعَهُ رِبِّيُّونَ كَثِيرٌ } [ آل عمران : 146 ] وذكرنا بعضه في الصافات في الكلام على قوله تعالى : { وَلَقَدْ سَبَقَتْ كَلِمَتُنَا لِعِبَادِنَا المرسلين } [ الصافات : 171 ]
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 04-08-07, 01:29 AM
مصطفى سعيد مصطفى سعيد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-07-07
المشاركات: 115
افتراضي

ان قتل رسول بيد قومه يجعل كلمة العذاب تحق عليهم , فبأخذهم العذاب الشامل مباشرة وحتى لو نفوه من الأرض " ..... واذا لا يلبثون خلافك الا قليلا *سنة من أرسلنا قبلك من رسلنا ......" الاسراء 76و77 . وفى سورة يس مالذى حدا بالرجل أن يأتى من أقصى المدينة يسعى فى لحظة التهديد برجم المرسلين ,انه علمه بهذه الحقيقة اذا رجم قوم المرسل اليهم أهلكهم الله بسنة شرعية عامة
اذن هذا من النصر .فليس معنى أنهم قتلوا أنهم لم ينصروا
ومازال هناك النصر فى الآخرة "اإِنَّا لَنَنصُرُ رُسُلَنَا "متى "فى الحياة الدنيا ويوم يقوم الأشهاد"غافر 51
والله أعلم
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 04-08-07, 03:31 AM
ابن عبد الغنى ابن عبد الغنى غير متصل حالياً
ستره الله فى الدنيا والآخرة
 
تاريخ التسجيل: 19-08-06
المشاركات: 1,014
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابوالوليد الشامي مشاهدة المشاركة
قال الله تعالی : کتب الله لاغلبن أنا ورسلی ان الله قوى عزيز .

يسأل احد الشيعة هذا السؤال , فما الرد عليه .

لماذا لم ينصر الله رسله حتی قتلوا ؟؟؟؟؟؟؟؟


انتظر جوابكم بارك الله فيكم
افهم ان تكون هذه الشبهه من ملحد او نصرانى او يهودى ونحو ذلك ولكن لما يورد هذا الشيعى هذه الشبهه وهم يزعمون انهم يؤمنون بهذا القرآن الذى بين ايدينا

ومارده هو عن هذه الشبهه ان ساله سائل عنها اوليس مطالبا هو الآخر بان يذب عن القرآن
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:47 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.7

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.