ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 30-12-07, 01:25 AM
عبدالملك السبيعي عبدالملك السبيعي غير متصل حالياً
الله المستعان
 
تاريخ التسجيل: 28-12-05
المشاركات: 1,781
افتراضي إشكال : بين البراء من المشرك & الزواج من الكتابة !

بسم الله الرحمن الرحيم

الإخوة الفضلاء .. السلام عليكم ورحمة الله

مما لا شك فيه أن المسلم الذي استقر في قلبه حب الله ودينه وشرعته ، يبغض الكفر وأهله ؛ فأشكل علي أن يسمح الشارع بزواج المسلم بالكتابية .
إن المتأمل لحال المسلم هنا ، يراه - غالبا - إنما يريد الكتابية لجمالها ، أليس في حب الزوجة الكتابية هنا - أو الأمة الكتابية - نفيا لبغض الكافر ؟

أفيدوني أثابكم الله .
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 31-12-07, 03:32 PM
محمد براء محمد براء غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-05-05
المشاركات: 2,417
افتراضي

لا ، لأن هذه المحبة محبة طبعية وليست محبة دينية .
والمحبة المحرمة هي المحبة في الدين .
__________________
إن الله أوحى إلي أن تواضعوا ؛ حتى لا يبغي أحد على أحد ، ولا يفخر أحد على أحد
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 31-12-07, 05:45 PM
احمد بن الحنبلي احمد بن الحنبلي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-11-02
المشاركات: 482
افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ،،،

قال الشيخ د. عبدالكريم الخضير حفظهُ الله ورعاه في شرح حديث " ثلاث من كن فيه وجد حلاوة الإيمان ... "


((وأنْ يُحب المرء لا يُحبُّهُ إلا لله)) قد تجتمِع المحبَّة الجِبِلِّيَّة مع المحبَّة الشَّرعيَّة، وقد تَنْفَرِد المحبَّة الجِبِلِّيَّة دُونَ الشَّرعيَّة والعكس، فالرَّجُل يُحِبُّ وَلَدَهُ المُسْتَقِيم؛ لأنَّهُ اجتمعَ فيهِ الأمران، يُحبُّهُ جِبِلَّةً؛ لأنَّهُ وَلَدَهُ، ويُحبُّهُ؛ لأنَّهُ مُسْتَقِيم، قد يكُون الولد غير مُسْتَقِيم، يُحبُّهُ جِبِلَّةً؛ لكنْ يُبْغِضُهُ شَرْعاً، جار ليسَ بولد مُسْتَقِيم يُحبُّهُ شَرْعاً، وإنْ لَمْ يَكُن هُناك جِبِلَّة؛ لأنَّهُ ليس بقريب، الزوجة المودَّة والرَّحمة التِّي جُعِلَت بين الزَّوجين تَبْعَثُ على المَحبَّة... فماذا على محبَّة المرأة الكافِرَة الكِتَابِيَّة؟! ((وأنْ يُحب المرء لا يُحبُّهُ إلا لله)) هل يَقْدَح في مثلِ هذا الحديث أنْ يُحبَّ المرأة التِّي من خَصِيصة الزَّواج المودَّة والرَّحمة؛ بل من نَتِيجتِهِ المودَّة والرَّحمة {وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً} [الرُّوم/ 21]، امرأة كافرة! تقول: المسيحُ ابنُ الله، ويُحِبُّها للمودَّة والمَحَبَّة التِّي جُعِلَت، ومع ذلك يُبْغِضُها لِدِينِها، فقد تَجْتَمِع المودَّة والمَحَبَّة من وجهٍ دُون وجه.

المصدر / http://www.khudheir.com/ref/723
__________________
الموقع الرسمي لمعالي الشيخ د . عبدالكريم الخضير حفظه الله

www.khudheir.com
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 31-12-07, 06:03 PM
أبو أحمد الحلبي أبو أحمد الحلبي غير متصل حالياً
غفر الله له
 
تاريخ التسجيل: 27-06-05
المشاركات: 392
افتراضي

جزاكم الله خيرا وبارك فيكم على التوضيح وزادكم علما وفهما
__________________
*********************************************
عن عبد الله بن عمرو أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:
بلغوا عني ولو آية وحدثوا عن بني إسرائيل ولا حرج
ومن كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار

*********************************************
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 31-12-07, 06:35 PM
ابن المبارك ابن المبارك غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-09-04
المشاركات: 503
افتراضي

هل حب الزوجة الكتابية والقريب الكافر يعارض عقيدة الولاء والبراء ؟
http://www.alukah.net/majles/showthr...CA%C7%C8%ED%C9

للشيخ العلامة عبدالرحمن البراك حفظه الله
نقله لنا الشيخ المبارك عبدالرحمن السديس وفقه الله
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 26-10-08, 07:02 AM
عبدالملك السبيعي عبدالملك السبيعي غير متصل حالياً
الله المستعان
 
تاريخ التسجيل: 28-12-05
المشاركات: 1,781
افتراضي

جزاكم الله خيرا ... للفائدة :
http://www.aljame3.net/ib/index.php?showtopic=5254&hl=
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:10 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.7

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.