ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى الدراسات الفقهية

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 05-01-08, 11:17 PM
أبو حزم فيصل الجزائري أبو حزم فيصل الجزائري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-10-07
المشاركات: 500
افتراضي حكم شروط الزواج في عقد النكاح

بسم الله الرحمن الرحيم .
منذ حوالي سنتين تقريبا أخبرني أحد الإخوة عن أخت تزوجت برجل من خارج مدينتها واشترطت عليه شروط خرجت بها عن المألوف والمعروف فعجبت لهذه الشروط وهذا الشطط .
والأدهى والامر أن هذه الأخت من طلبة العلم وتعسفت وشرطت شروط صعبة مثلا ألا يتزوج عليها ولايخرجها من مدينتها وغيرها من الشروط الله عليم بها وهذا الأخير قبل بالشروط .
فقلت هل الامر توقف عند هذين الزوجين فقط ام تعد الأمر فوجدته أن كثير من المتزوجين يعانون من هذه الشروط التي وقفت حائلا بين المسير ..
فصرت أبحث عمن كتب في هذا الموضوع فلم أجد أحدا من الكاتبين من قتل هذه المسألة بحثا سوى بحث أصدرته مجلة [ البحوث الفقهية المعاصرة] عنوانه [حكم ماإذا اشترطت الزوجة على زوجها ألا يسكنها مع والديه ] .
البحث لم يكن محصورا فقط حول مسألة ألا يسكنها مع والده بل ألق الضوء على الشروط في عقد النكاح التي تكون من الزوجة وأهلها وتكون من الزوج أيضا .
قدم الباحث مقدمة جيدة بين فيها مالشروط عقد النكاح من سلبيات تعود إلى الطرفين حين يطرأطارىء يحول بين الشرط وبين الوفاء به وذلك حال التعاضه مع مجريات الزمان والحال فيكون صعب الوفاء به ويكون في حال ميسور الوفاء به وهذا في النادر والغالب جدا .
_مثلا تشترط الزوجة على الزوج ألا يسافر بها من موطنها فتلجئه أحواله الحياته وظروف سيره فينتقل من مكان إلى أخر فلا يفي بشرطه .
مثال أخر تشترط عليه سكنا خاص بها فتتغير أحواله وضروف معيشته فيضطر إلى حل أخر ربما لأيرضى الزوجة فيكون عدم الوفاء بالشرط سبيل سلما للقطيعة و الإنفصال بعدما كان الشرط هو الرابط بين الطرفين .
قال الباحث [ لعل الزواج أقوم وأبقى إذا خلا من الشروط لأن مايسهل على النفس سوف تقبله ومالا فلا يدوم أما إذا وقع الشرط فقد أصبحى الوفاء به لازما مادام أنه لايحل حراما ولايحرم حلالا ].
وللأئمة إزاء عقود النكاح أراء .
1:الإمام مالك يكرهها وقال [ أشرت على قاض من عبدان أن ينهى الناس أن يتزوجوا على الشروط وفي المذهب من أجاز الشروط المطلقة عملا بقوله _صلى الله عليه وسلم_ أحق الشروط أن توفوا بها مااستحللتم بها الفروج ..
لكن المعروفر في المذهب أنها لاتلزم وإنما يستحب الوفاء بها ] مقدمات ابن رشد مع المدونة [2/51_59_60].
وفي المذهب الشافعي يبطل الشرط إذا خالف مقتضى العقد ولا يبطل العقد كما لو اشتررط ألا ينقلها من بلدها وألا يتزوج علها . أنظر المجموع شرح المهذب للنووي [16/65].
أما في المذهب الحنبلي : أن الشروط في الزواج على ثلاثة أقسام .
الأول : ماكان لمصلحة الزوجة كما لو اشترط لها ألايخرجها من بلدها أو لايتزوج عليها فهذا مما يلزمه الوفاء به .
الثاني : الشروط المنافية لمقتضى العقد كما لو اشترط لايعطيها مهرا ولا ينفق عليها فهذه الشروط غير صحيحة لمنافاتها مقتضى العقد فيبطل ويصح العقد .
الثالث : الشروط الباطلة في ذاتهامثل توقيت الزواج كحال زواج المتعة . المغني مع الشرح الكبير [8/448_451].
فمما سبق يتبين ان الفقهاء علي فريقين .
الاول : ببطلان شروط الزوجة ذات الفائدة لها مثل شرطها عدم الزواج عليها ومن هؤلا ء الأئمة مالك و الشافعي واستدلوا على ذلك بقوله _صلى الله عليه وسلم _ [كل شرط ليس في كتاب الله فهو باطل وإن مائة شرط ].
وقوله [ المسلمون على شروطهمإلاشرطا حرم حلالا أو حل حراما ].
الفريق الثاني :جواز الشروط .
ووجه استدلال الفريق الأول منم النصوص أن الزوجة إذا اشترطة شرط ألا يتزوج عليها فقد حرمت حق الزوج وهو أن له الحق في التعداد وبمجرد اشتراطها هذا الشرط في حق الزوج لزمه الوفاء به .
فنقول بناء على النصوص التي تقدم سردها أن شرطها باطل و العقد صحيح لعدم وجود المانع منه و عليها في مقابل ذلك أن تتقي الله .
وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى أله وصحبه أجمعين .
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 07-01-08, 11:57 AM
ابو عبيدة الوديع ابو عبيدة الوديع غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 15-03-06
المشاركات: 37
افتراضي

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله اما بعد
فالذي يرضى ويطأطيء رأسه أمام مخطوبته من أول حياتهما الزوجية بمثل تلك الشروط والله تعالى رزقه بالعقل والحكمة وغلّب عنده العقل على العاطفة هو المُلام اولا ولو اشترطت عليه ان تجعل الطلاق بيدها كما حصل ذلك، هؤلاء أشباه الرجال هم من يجب لومه أكثر من لوم المرأة.
والله نسأل أن يلطف بنا وبشبابنا ويهدينا الى الصواب والحكمة.
فالمرأة تغلب عليها العاطفة فتشترط ذلك، والرجل؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟يغلب عنده العقل والحكمة اكثر!!!!! فكيف يرضى بذلك؟؟؟ فلما غلب عاطفته على عقله بأن يرض لنفسه أن يوضع شرط عليه في عقد زواجه(عقد انشاء البنين والبنات الصالحين) بأن يكون الطلاق بيدها،أو لا يسكن احد والديه عنده، أو غير ذلك مما يؤثر على سير حياته..هو الذي يجب أن يلام فآثر ارضاء زوجته على كل ميزات ذكورته، واقول ان حياة هذا الرجل(ان صح التعبير) لن تستقيم ، ويجعلنا نضع اشارة استفهام على تمام رجولته وحياته وحياة وشخصية اولاده.
والله تعالى أعلم.
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 07-01-08, 12:36 PM
أبو حزم فيصل الجزائري أبو حزم فيصل الجزائري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-10-07
المشاركات: 500
افتراضي

بارك الله فيك على هذه التعقيبات .
نحن نعاني كثيرا من هذا الصنف من الذكور .
فالله المستعان .
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 13-12-09, 09:13 PM
أبو المنذر سراج الدين أبو المنذر سراج الدين غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-09-09
المشاركات: 270
افتراضي رد: حكم شروط الزواج في عقد النكاح

جزاكم الله خيرا
__________________
كل العلوم سوى القرآن مشغلة... إلا الحديث و علم الفقه في الدين
العلم مـا كان فيه قال حدثنا...و ماسوى ذلك وسواس الشياطين
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 13-12-09, 10:20 PM
أبو سليمان الجسمي أبو سليمان الجسمي متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-10-09
الدولة: الإمارات العربية المتحدة
المشاركات: 1,077
افتراضي رد: حكم شروط الزواج في عقد النكاح

جزاكم الله خيرا لكن بعض الشروط لابد منها و لكن ليس كما ذكرت من منع الزواج بأخرى و نحوها .
__________________
إن الروافض شر من وطئ الحصى ــــــ من كل إنس ناطق أو جان
( أبو محمد الأندلسي القحطاني )
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:09 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.7

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.