ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى التخريج ودراسة الأسانيد

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 11-01-08, 12:12 AM
أبويعقوب أبويعقوب غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-08-05
المشاركات: 40
افتراضي عاجل ( اللهم اغننا بحلالك عن حرامك وبفضللك عمن سواك ) من أخرجه ؟

يا أهل الحديث أفيدونا عن هذا الدعاء ( اللهم اغننا بحلالك عن حرامك وبفضللك عمن سواك ) من أخرجه ؟
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 11-01-08, 05:49 AM
نافع بن عثمان الأنصاري نافع بن عثمان الأنصاري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 26-10-06
المشاركات: 74
افتراضي تخريجه من الجامع الكبير والشاملة

أخي إليك تخريجا مختصرا من الجامع الكبير للتراث والمكتبة الشاملة.أخرجه الترمذي في سننه( ج5/ص560، رقم (3563 ) قال:(حدثنا عبد اللَّهِ بن عبد الرحمن أخبرنا يحيى بن حَسَّانَ حدثنا أبو مُعَاوِيَةَ عن عبد الرحمن بن إسحاق عن سَيَّارٍ عن أبي وَائِلٍ عن عَلِيٍّ رضي الله عنه أَنَّ مُكَاتَبًا جَاءَهُ فقال إني قد عَجَزْتُ عن كِتَابَتِي فَأَعِنِّي قال ألا أُعَلِّمُكَ كَلِمَاتٍ عَلَّمَنِيهِنَّ رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم لو كان عَلَيْكَ مِثْلُ جَبَلِ ثبير دَيْنًا أَدَّاهُ الله عَنْكَ قال قُلْ اللهم اكْفِنِي بِحَلَالِكَ عن حَرَامِكَ وَأَغْنِنِي بِفَضْلِكَ عَمَّنْ سِوَاكَ) قال أبو عِيسَى هذا حَدِيثٌ حَسَنٌ غَرِيبٌ.
وأخرجه الحاكم وصححه وأحمد والبيهقي في الدعوات الكبير وغيرهم، وحسنه الشيخ الألباني في السلسلة الصحيحة برقم(266)وتجد تخريجه هناك.

أرجو أن يكون في هذا فائدة لك على ما فيه من قصور وعوز.
__________________
قال ابن حزم رحمه الله : (لا آفة على العلوم وأهلها أضر من الدخلاء فيها، وهم من غير أهلها؛ فإنهم يجهلون ويظنون أنهم يعلمون، ويفسدون ويظنون أنهم مصلحون)
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 11-01-08, 10:22 AM
أبويعقوب أبويعقوب غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-08-05
المشاركات: 40
افتراضي

أخي المحمود بارك الله فيك وجزاك الله خيرا وأكثر الله من أمثالك
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 11-01-08, 06:53 PM
أبو محمد الألفى أبو محمد الألفى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 15-03-04
الدولة: الإسكندرية
المشاركات: 1,700
Lightbulb تَصْحِيحٌ : لَمْ يُخَرِّجْهُ الإِمَامُ أَحْمَدُ ! ، وإنَّمَا أَخْرَجَهُ عَبْدُ اللهِ

تَصْحِيحٌ : لَمْ يُخَرِّجْهُ الإِمَامُ أَحْمَدُ ! ، وإنَّمَا أَخْرَجَهُ عَبْدُ اللهِ فِي زَوَائِدِهِ عَلَى مُسْنَدِ أَبِيهِ
ـــ ،،، ـــ
قَالَ عَبْدُ اللهِ بْنُ أَحْمَدَ « زَوَائِدُ الْمُسْنَدِ »(1/153) و« فَضَائِلُ الصَّحَابَةِ »(1142،1208) : حَدَّثَنِي أَبُو عَبْدِ الرَّحْمَنِ عَبْدُ اللهِ بْنُ عُمَرَ يَعْنِي ابْنَ أَبَانَ الْجُعْفِيَّ حَدَّثَنَا أَبُو مُعَاوِيَةَ عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ إِسْحَاقَ الْقُرَشِيِّ عَنْ سَيَّارٍ أَبِي الْحَكَمِ عَنْ أَبِي وَائِلٍ قَالَ : أَتَى عَلِيَّاً رَضِيَ اللهُ عَنْهُ رَجُلٌ فَقَالَ : يَا أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ إِنِّي عَجَزْتُ عَنْ مُكَاتَبَتِي فَأَعِنِّي ، فَقَالَ عَلِيٌّ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ : أَلا أُعَلِّمُكَ كَلِمَاتٍ عَلَّمَنِيهِنَّ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، لَوْ كَانَ عَلَيْكَ مِثْلُ جَبَلِ صَبِيْرٍ دَنَانِيرَ لأَدَّاهُ اللهُ عَنْكَ ، قُلْتُ : بَلَى ، قَالَ : « قُلْ : اللَّهُمَّ اكْفِنِي بِحَلالِكَ عَنْ حَرَامِكَ ، وَأَغْنِنِي بِفَضْلِكَ عَمَّنْ سِوَاكَ » .
وَأَخْرَجَهُ كَذَلِكَ التِّرْمِذِيُّ (3563) ، وَالْبَزَّارُ (563) ، وَالطَّبَرَانِيُّ « الدُّعَاءُ »(963) ، وَالْحَاكِمُ (1/721) ، وَالْبَيْهَقِيُّ « الدَّعَوَاتُ الْكَبِيْرُ »(166) ، وَالضِّيَاءُ « الْمُخْتَارَةُ »(489،490) مِنْ طُرُقٍ عَنْ أَبِي مُعَاوِيَةَ عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ إِسْحاَقَ عَنْ سَيَّارٍ عَنْ أَبِي وَائِلٍ عَنْ عَلِيٍّ رَضِيَ اللهُ عَنْه بِهِ .
وقال أَبُو بكرٍ : « وَهَذَا الْحَدِيثُ لاَ نَعْلَمُهُ يُرْوَى عَنْ عَلِيٍّ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ إِلاَّ مِنْ هَذَا الْوَجْهِ بِهَذَا الإِسْنَادِ » .
قُلْتُ : وَهَذَا إِسْنَادٌ حَسَنٌ ، رِجَالُهُ ثِقَاتٌ كُلُّهُمْ خَلا عَبْدَ الرَّحْمَنِ بْنَ إِسْحَاقَ ، وهو ابْنُ عَبْدِ اللهِ بْنِ الْحَارِثِ بْنِ كِنَانَةَ الْمَدَنِيُّ نَزِيلُ الْبَصْرَةِ ، وَيُقَالُ لَهُ : عَبَّادٌ ، وَهُوَ صَالِحُ الْحَدِيثِ رُمِيَ بِالْقَدَرِ .
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 12-01-08, 10:26 PM
أبويعقوب أبويعقوب غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-08-05
المشاركات: 40
افتراضي

الأخ أبو محمد بارك الله فيك
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 15-12-12, 03:46 AM
امين حمدان امين حمدان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-04-07
المشاركات: 44
افتراضي رد: عاجل ( اللهم اغننا بحلالك عن حرامك وبفضللك عمن سواك ) من أخرجه ؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لا أعلم إن كان ما سأقول واتسائل عنه يصح أم لا
في قلبي من هذا الأثر شيء من الريبه
فكلمة " عمن سواك " أجدها تفهم على أن هناك ما يساوي الله جل في علاه
فكلمة سواك مفردة تعني غيرك أما عمن سواك فكأنها عمن يساويك
أفيدوني يرحمكم الله
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 18-12-12, 09:26 AM
أحمد بن عبد الرحمن آل سكر أحمد بن عبد الرحمن آل سكر غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-09-09
المشاركات: 404
Lightbulb رد: عاجل ( اللهم اغننا بحلالك عن حرامك وبفضللك عمن سواك ) من أخرجه ؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة امين حمدان مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لا أعلم إن كان ما سأقول واتسائل عنه يصح أم لا
في قلبي من هذا الأثر شيء من الريبه
فكلمة " عمن سواك " أجدها تفهم على أن هناك ما يساوي الله جل في علاه
فكلمة سواك مفردة تعني غيرك أما عمن سواك فكأنها عمن يساويك
أفيدوني يرحمكم الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ليس ما تتساءل عنه صحيح.
فقوله: «عمَّن سواك»: أي عن غيرك.
ويتضح ذلك بالمثال التالي:
إذا قلت لي مثلًا: هل بالمسجد أحد؟
أجيبك فأقول: ليس بالمسجد سوى الإمام.
فهل يعني هذا أن بالمسجد الإمام ومعه غيره من الناس لكن ليس في سوائه أحد؟؟؟
أرجو أن أكون قد أوضحت الإشكال في هه العجالة.
__________________
أَبُوالبَرَآءِ الأَزْهَرِيِّ السَّلَفِيِّ
أَحْمَدُ بْنُ عَبْدِالرَّحْمَنِ آلُ سُكَّر
كـتبـي هنا
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 21-12-12, 04:05 PM
امين حمدان امين حمدان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-04-07
المشاركات: 44
افتراضي رد: عاجل ( اللهم اغننا بحلالك عن حرامك وبفضللك عمن سواك ) من أخرجه ؟

الأخ أحمد
جازاك الله خيرا على اهتمامك
ولكن الإشكال عندي لا يزال قائما
فأنا لا أختلف معك بأن معنى سوى أي غير
ولكن المشكلة في تركيب الجملة " عمن سواك " فأنا لا أفهمها بمعنى " عمن غيرك "
" واغنني بفضلك عمن غيرك " الجملة غير صحيحة وتصح اذا قلنا " واغنني بفضلك عن غيرك "
عمن تعني " عن من هو " أي عن من هو سواك
ارجو منك الصبر علي
وبوركت
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:58 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.7

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.