ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى التخريج ودراسة الأسانيد

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 29-11-03, 08:17 AM
أحمد الأزهري أحمد الأزهري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-04-03
المشاركات: 187
افتراضي أبحث عن تخريج هذا الأثر

سلامٌ من الله عليكم ورحمته وبركاته

قال ابن طاهر القيسراني قال: حدثنا يعلى بن عباد قال: حدثنا عثمان ، حدثني زيد بن أسلم عن أبيه أن عمر مرَّ برجل يتغنى، فقال: إن الغناء زاد المسافر"

وجزاكم الله خيراً
__________________
الواثق بالله / أحمد بن حسين الأزهري
للتواصل: alazhary@islamway.net
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 29-11-03, 08:44 AM
ساري عرابي ساري عرابي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-05-03
المشاركات: 132
افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ...

لا أظن مثل هذا الأثر له وجود في أي من كتب السنة (والله اعلم) .

ولعله موجود في بعض كتب الأدب او واحد منها !
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 29-11-03, 10:30 AM
عبدالرحمن الفقيه عبدالرحمن الفقيه غير متصل حالياً
غفر الله له ولوالديه
 
تاريخ التسجيل: 06-03-02
الدولة: مكة
المشاركات: 10,000
افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

--------------------------------------------------------------------------------

قال ابن عبدالبر في الاستذكار ج:8 ص:240
وروى سفيان بن عيينة عن هشام بن عروة عن أبيه قال قال عمر رضي الله عنه نعم زاد الراكب الغناء نصبا
وروى بن وهب عن أسامة وعبد الله بن زيد بن أسلم عن أبيهما زيد بن أسلم عن أبيه أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال الغناء من زاد المسافر أو قال من زاد الراكب

وكذلك ذكره في التمهيد (22/197)

--------------------------------------------
وأخرجه ابن القيسراني في كتاب السماع ص 42 فقال :
قرأت بخط أبي الحسن علي بن إبراهيم بن سلمة القطان بقزوين في كتابه الموسوم بجامع السنن حدثنا أبو علي بن بشر بن موسى الأسدي ، وسأله أبو القاسم الحراني رحمه الله قال حدثنا يعلى بن عباد قال : حدثنا عثمان ، حدثني زيد بن أسلم عن أبيه أن عمر مرَّ برجل يتغنى ، فقال : إن الغناء زاد المسافر"
__________________
عبدالرحمن بن عمر الفقيه الغامدي
مكة بلد الله الحرام
mahlalhdeeth@
mahlalhdeeth@gmail.com
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 29-11-03, 08:29 PM
عبدالرحمن الفقيه عبدالرحمن الفقيه غير متصل حالياً
غفر الله له ولوالديه
 
تاريخ التسجيل: 06-03-02
الدولة: مكة
المشاركات: 10,000
افتراضي

وإسناد الرواية التي نقلها ابن عبدالبر عن ابن وهب لابأس بها.
__________________
عبدالرحمن بن عمر الفقيه الغامدي
مكة بلد الله الحرام
mahlalhdeeth@
mahlalhdeeth@gmail.com
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 29-11-03, 08:52 PM
أبو منال أبو منال غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-11-03
المشاركات: 52
افتراضي

الشيخ الكريم عبدالرحمن الفقيه حفظه الله،

لم اتوقف على سند صحيح لهذه الرواية.

عروة بن الزبير لم يدرك عمر بن الخطاب رضي الله عنه !

وأسامة بن زيد ضعيف.


ماذا تقصدون بلا باس بها؟
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 29-11-03, 09:44 PM
عبدالرحمن الفقيه عبدالرحمن الفقيه غير متصل حالياً
غفر الله له ولوالديه
 
تاريخ التسجيل: 06-03-02
الدولة: مكة
المشاركات: 10,000
افتراضي

الأخ الفاضل أبو منال وفقه الله
المقصود بالسند هو ما ذكره ابن عبدالبر بقوله (وروى بن وهب عن أسامة وعبد الله بن زيد بن أسلم عن أبيهما زيد بن أسلم عن أبيه أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال الغناء من زاد المسافر أو قال من زاد الراكب)

وأسامه بن زيد لم يتفرد به بل تابعه أخوه عبدالله كما ذكر ابن عبدالبر بقوله وروى ابن وهب عن أسامة وعبد الله بن زيد بن أسلم عن أبيهما
فالسند جيد


ولعلي أعيد لك كلامي السابق


((وإسناد الرواية التي نقلها ابن عبدالبر عن ابن وهب لابأس بها.))

فالمقصود هو ما ذكره ابن عبدالبر عن ابن وهب وليس رواية هشام بن عروة كما ذكرت وفقك الله.
__________________
عبدالرحمن بن عمر الفقيه الغامدي
مكة بلد الله الحرام
mahlalhdeeth@
mahlalhdeeth@gmail.com
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 30-11-03, 07:28 AM
أبو منال أبو منال غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-11-03
المشاركات: 52
افتراضي

الشيخ الفاضل عبد الرحمن الفقيه،

قلت اني لم اتوقف على سند صحيح لهذه الرواية!

عبد الله بن زيد صدوق فيه لين وضعفه اخرون. قال عباس الدورى ، عن يحيى بن معين : بنو زيد بن أسلم ، ثلاثتهم حديثهم ليس بشىء ، ضعفاء ثلاثتهم.


الذي أفهمه من قولكم : سند جيد هو الحسن لغيره! اليس كذلك؟
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 30-11-03, 01:37 PM
عبدالرحمن الفقيه عبدالرحمن الفقيه غير متصل حالياً
غفر الله له ولوالديه
 
تاريخ التسجيل: 06-03-02
الدولة: مكة
المشاركات: 10,000
افتراضي

أقوال العلماء في عبدالله بن زيد بن أسلم
وأخيه أسامة أرجوا أن تتأملها بارك الله فيك

تهذيب الكمال (14/ 535 مع حاشية بشار)


- بخ ت س : عبدالله ( 3 ) بن زيد بن أسلم القرشي *

( هامش ) *


( 3 ) طبقات ابن سعد : 9 / الورقة 263 ، وتاريخ الدوري : 2 / 22 ، والدارمي : الترجمة 130 ، 528 ، وابن طهمان : الترجمة 48 ، وابن الجنيد ، الورقة 31 ، وطبقات خليفة : 274 ، وعلل أحمد : 1 / 103 ، 166 ، 265 ، وتاريخ البخاري الكبير : 5 / الترجمة 263 ، وأحوال الرجال للجوزجاني : الترجمة 218 : 221 ، وجامع الترمذي : 2 / 330 حديث 466 و 3 / 98 حديث 719 ، والمعرفة ليعقوب : 1 / 429 ، 430 و 3 / 43 ، والضعفاء والمتروكين للنسائي : الترجمة 340 ، والجرح والتعديل : 5 / الترجمة 275 ، والمجروحين لابن حبان : 2 / 10 ، والكامل لابن عدي : 2 / الورقة 132 ، والضعفاء لابن الجوزي ، الورقة 84 ، والكاشف : 2 / الترجمة 2756 ، وديوان الضعفاء : الترجمة 2175 ، والمغني : 1 / الترجمة 3181 ، وتذهيب التهذيب : 2 / الورقة 146 ، وميزان الاعتدال : 2 / الترجمة 4331 ، وإكمال مغلطاي : 2 / الورقة 271 ، وتهذيب التهذيب : 5 / 222 ، والتقريب : 1 / 417 ، وخلاصة الخزرجي : 2 / الترجمة 3507 . ( * )
-----------------------------------------------------------------------------------
/ صفحة 536 /
العدوي ، أبو محمد المدني ، أخو عبد الرحمان بن زيد بن أسلم وأسامة بن زيد بن أسلم ، مولى عمر بن الخطاب . روى عن : أبيه زيد بن أسلم ( بخ ت س ) . روى عنه : عبدالله بن المبارك ( بخ ) ، وعبد الله بن مسلمة القعنبي ( س ) ، وعبد الرحمان بن مهدي ، و عبد العزيز بن أبي ثابت الزهري ، وعبد الملك بن مسلمة المصري ، وقتيبة بن سعيد ( ت ) ، وأبو الجماهر محمد بن عثمان التنوخي ، ومرحوم بن عبد العزيز العطار ، ومطرف بن عبدالله بن المدني ، ومعلى بن منصور الرازي ، والنضر بن طاهر ، والوليد بن مسلم ، ويحيى بن حسان التنيسي .


قال أبو طالب ( 1 ) ، عن أحمد بن حنبل : ثقة ( 2 ) .

وقال أبو حاتم ( 3 ) : سألت أحمد بن حنبل عن ولد زيد بن أسلم ، أيهم أحب إليك ؟ قال : أسامة . قلت : ثم من ؟ قال : عبدالله ( 4 ) .

وقال معاوية بن صالح ، عن يحيى بن معين : ضعيف . *

( هامش ) *
( 1 ) المعرفة والتاريخ : 1 / 230 . والجرح والتعديل : 5 / الترجمة 275 .
( 2 ) وكذلك قال عبدالله بن أحمد عن أبيه ( علل أحمد : 1 / 265 ) . ( 3 ) الجرح والتعديل : 5 / الترجمة 275 .
( 4 ) وقال عبدالله بن أحمد : قلت لابي : أيما أوثق ولد زيد بن أسلم ؟ فقال : عبدالله بن زيد بن أسلم ( علل أحمد : 1 / 103 ) .
وقال سليمان بن الاشعث عن أحمد : لا بأس به ( جامع الترمذي : 2 / 330 ) .
وقال يعقوب بن سفيان : وسألت أبا عبدالله : كيف حديث عبد الرحمان بن زيد بن أسلم ؟ فقال : أخوه أثبت . يعني عبدالله بن زيد بن أسلم ( المعرفة والتاريخ : 1 / 429 ) .
------------------------------------------------------------------------------------
( * ) / صفحة 537 /

وقال عباس الدوري ( 1 ) ، عن يحيى بن معين : بنو زيد بن أسلم ، ثلاثتهم حديثم ليس بشئ ، ضعفاء ثلاثتهم ( 2 ) .

وقال عمرو بن علي ( 3 ) : سمعت عبد الرحمان يحدث عن عبدالله بن زيد بن أسلم ، وأسامة بن زيد بن أسلم . ولم أسمعه يحدث عن عبد الرحمان بن زيد بن أسلم .
وقال الحاكم أبو أحمد : ثبته علي ابن المديني . وقيل ( 4 ) عن علي بن المديني : ليس في ولد زيد بن أسلم ثقة ( 5 ) .
وقال معن بن عيسى : ثقة .
وقال إبراهيم بن يعقوب الجوزجاني ( 6 ) : بنو زيد بن أسلم ضعفاء في الحديث .
وقال أبو حاتم ( 7 ) : ليس به بأس .

* ( هامش ) *
( 1 ) تاريخه : 2 / 22 .
( 2 )وقال الدرامي ( الترجمة 528 ) . وابن الجنيد ( الورقة 31 ) عن يحيى : ضعيف . وقال ابن طهمان عن يحيى : بنو زيد بن أسلم : عبد الرحمان ، وعبد الله كلهم ليس فيهم ثقة ، أسامة بن زيد أثبت منهم ( سؤالاته : الترجمة 48 ) .
وقال أحمد بن علي بن المثنى : سمعت يحيى بن معين يقول : عبدالله ، وعبد الرحمان ، وأسامة ، بنو زيد بن أسلم ليسوا بشئ ( المجروحين لابن حبان : 2 / 10 ) .
وقال ابن أبي مريم عن يحيى : ضعيف يكتب حديثه ( الكامل لابن عدي : 2 / الورقة 132 ) .
( 3 ) الكامل لابن عدي : 2 / الورقة 132 .
( 4 ) قاله أبو يوسف القلوسي ( الكامل لابن عدي : 2 / الورقة 132 ) . ( 5 )وقال الترمذي : وسمعت محمدا يذكر عن علي بن المديني قال : عبدالله بن زيد بن أسلم ثقة ، و عبد الرحمان بن زيد بن أسلم ضعيف . قال محمد : ولا أروي عنه شيئا ( الجامع : 3 / 98 ) .
( 6 ) أحوال الرجال : الترجمة 218 . ( 7 ) الجرح والتعديل : 5 / الترجمة 275 .
----------------------------------------------------------------------------------
( * ) / صفحة 538 /
وقال أبو عبيد الآجري : سمعت أبا داود يقول : أنا لا أكتب حديث عبد الرحمان بن زيد بن أسلم . وعبد الله بن زيد بن أسلم أمثل منه ، وأسامة بن زيد بن أسلم ضعيف . قليل الحديث .

ص 538 :
وقال النسائي ( 1 ) : ليس بالقوي .
وقال أبو أحمد بن عدي ( 2 ) : وهو مع ضعفه يكتب حديثه ( 3 ) . روى له البخاري في " الادب " ، والترمذي ، والنسائي .
( هامش ) *
( 1 ) الضعفاء والمتروكين : الترجمة 340 .
( 2 ) الكامل : 2 / الورقة 133 .
( 3 ) وقال ابن سعد : كان أثبت زيد بن أسلم . توفي بالمدينة في أول خلافة المهدي ( طبقاته : 9 / الورقة 263 ) . وقال خليفة بن خياط : مات سنة أربع وستين ومئة ( طبقاته : 274 ) .
وقال البخاري : أسامة وعبد الله ابنا زيد بن أسلم لا بأس بهما ، وذكرهما علي بن عبدالله بخير ( ترتيب علل الترمذي الكبير : الورقة 76 ) .
وقال أبو زرعة : ضعيف ( ضعفاء ابن الجوزي : الورقة 84 ) . وقال ابن حبان : كان شيخا صالحا كثير الخطأ فاحش الوهم ، يأتي بالاشياء عن الثقات التي إذا سمعها المبتدئ في هذه الصناعة شهد عليها بالوضع ( المجروحين : 2 / 10 ) . وقال ابن حجر في " التقريب " : صدوق فيه لين .

------------------------------------------------------------------------------------
__________________
عبدالرحمن بن عمر الفقيه الغامدي
مكة بلد الله الحرام
mahlalhdeeth@
mahlalhdeeth@gmail.com
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 30-11-03, 01:51 PM
عبدالرحمن الفقيه عبدالرحمن الفقيه غير متصل حالياً
غفر الله له ولوالديه
 
تاريخ التسجيل: 06-03-02
الدولة: مكة
المشاركات: 10,000
افتراضي

- تهذيب الكمال - المزي ج 2 ص 347 :
- خت م 4 : أسامة بن زيد الليثي ، مولاهم ، أبو زيد المدني .
روى عن : أبان بن صالح ( د ) ، وأبراهيم بن عبدالله بن حنين ( م ) ، وإسحاق مولى زائدة ، وبعجة بن عبدالله بن بدر الجهني ( م ) ، وجعفر بن عمرو بن جعفر بن عمرو بن أمية الضمري ، وحفص بن عبيد الله بن أنس بن مالك ( م ) ، وأبيه زيد الليثي ، ودينار أبي عبدالله القراظ ( م ) ، وسالم بن سرج ( د ق ) ، وسعيد بن أبي سعيد المقبري ( 4 ) ، وسعيد بن المسيب ( د ) ، وأبي حازم سلمة بن دينار ( م ) ، وسليمان بن يسار ( س ) ، وصالح ابن كيسان ( ت ) ، وصفوان بن سليم ، وطاووس بن كيسان اليماني ( ق ) ، وعبد الله بن أبي أمامة بن ثعلبة الحارثي ( ق ) ، وعبد الله ابن حنين ( ق ) ، وعبد الله بن رافع ( د ت ) ، مولى أم سلمة زوج النبي صلى الله عليه وسلم ، وعبد الله بن يزيد ( ق ) مولى الاسود بن سفيان ، وعبد الرحمان بن القاسم بن محمد بن أبي بكر الصديق ( ق ) ، وعبيد
* ( هامش ) *
( 1 ) والذي قاله الواقدي فيما نقل ابن سعد : " في آخر خلافة معاوية " ( الطبقات : 4 / 1 / 50 ) . قلت : وتوفي معاوية سنة 60 ه‍ وقد صحح ابن عبد البر في " الاستيعاب " وفاته سنة 54 ه‍ . وقد قيل في وفاته سنة 58 و 59 ه‍ . وذكر البخاري في تاريخه الصغير ( ص : 63 ) أن النبي صلى الله عليه وسلم رد نفرا في معركة بدر استصغرهم فيهم أسامة بن زيد .
( 2 ) ولاسامة أخبار كثيرة وقد ترجم له الجم الغفير من مؤلفي كتب الصحابة والسيرة والتواريخ العامة ، وترجم له ابن عساكر ترجمة حافلة في تاريخه العظيم ، والامام الذهبي في " سير أعلام النبلاء " 2 / 496 ، 507 طبع مؤسسة الرسالة .
--------------------------------------------------------------------------------------
[ * ] / صفحة 348 /

ابن نسطاس مولى كثير بن الصلت ، وعثمان بن عروة بن الزبير ( د ق ) ، وعثيم بن نسطاس ( قد ) ، مولى كثير بن الصلت ، وعطاء بن أبي رباح ( د ق ) ، وعمر بن السائب ، وعمرو بن شعيب ( 4 ) ، والفضل بن الفضل المديني ( س ) ، والقاسم بن محمد بن أبي بكر الصديق ( سي ق ) ، ومحمد بن إبراهيم بن الحارث التيمي ( س ) ، ومحمد بن حمزة بن عمرو الاسلمي ( سي ) ، ومحمد بن عبد الرحمان بن أبي لبيبة ، ومحمد بن عمرو بن عطاء ( ت ) ، ومحمد ابن قيس المدني ( ق ) ، ومحمد بن كعب القرظي ( ق ) ، ومحمد ابن مسلم بن شهاب الزهري ( د ت ق ) ، ومحمد بن المنكدر ( ق ) ، وموسى بن مسلم ( بخ ) مولى بنت قارظ ، ونافع مولى ابن عمر ( خت م د س ق ) ، ويعقوب بن عبدالله بن أبي طلحة ( م ) ، وأبي سعيد مولى عبدالله بن عامر بن كريز ( م ) .

روى عنه : أبو ضمرة أنس بن عياض الليثي ( ق ) ، وأيوب ابن سويد الرملي ( د ق ) ، وجعفر بن عون ، وحاتم بن إسماعيل المدني ( م د ) ، وأبو أسامة حماد بن أسامة ( د ) ، وأبو الاسود حميد ابن الاسود ( ت ) ، وروح بن عبادة ( ت ) ، وزيد بن الحباب ( د ت ) ، وزين بن شعيب الاسكندراني ( د ت ) ، وسفيان الثوري ( د سي ق ) ، وأبو خالد سليمان بن حيان الاحمر ( سي ) ، وصفوان بن عيسى الزهري ( د تم ) ، وأبو صفوان عبدالله بن سعيد الاموي ( د ت ) ، وعبد الله بن فروخ نزيل المغرب ( د ) ، وعبد الله بن المبارك ( خت 4 ) ، وعبد الله بن موسى التيمي ( ق ) ، وعبد الله بن نافع الصائغ ( د ق ) ، وعبد الله بن وهب ( م 4 ) ، وعبد الرحمان بن عمرو الاوزاعي ( س ) ، وعبد العزيز بن عبدالله بن أبي سلمة الماجشون ، وعبد العزيز بن محمد الدراوردي ( د ) ، وأبو بكر عبد الكبير بن عبدالمجيد الحنفي ( ق ) ، وعبيد الله بن موسى العبسي
-----------------------------------------------------------------------------------
/ صفحة 349 /

( م ) ، وعثمان بن عمر بن فارس ( د ) ، وعمر بن هارون البلخي ( ت ) ، وعيسى بن يونس ( د ) ، والفرات بن خالد الرازي ( بخ ) ، وأبو نعيم الفضل بن دكين ، وأبو أحمد محمد بن عبدالله بن الزبير الزبيري ، ومحمد بن عمر الواقدي ، ومعن بن عيسى القزاز ، ووكيع بن الجراح ( م د ت ق ) ، ويحيى بن سعيد القطان ( س ) .

قال أبو طالب ( 1 ) ، عن أحمد بن حنبل ( 2 ) : تركه يحيى بن سعيد بأخرة .

قال أبو بكر الاثرم ، عن أحمد ( 4 ) : ليس بشئ .
وقال عبدالله بن أحمد ، عن أبيه ( 5 ) : روى عن نافع أحاديث مناكير ، قال : فقلت له : أراه حسن الحديث ، فقال : إن تدبرت حديثه فستعرف فيه النكرة ( 6 ) .
وقال أبو بكر بن أبي خيثمة ، عن يحيى بن معين ( 7 ) : كان

* ( هامش ) *

( 1 ) أبو طالب هو أحمد بن حميد .
( 2 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم : 1 / 1 / 284 ، والكامل لابن عدي : 2 / الورقة : 196 . ( 3 ) قال ابن عدي : " حدثنا محمد بن أحمد بن حماد ، حدثنا عبيد الله بن أحمد ، حدثني أبي ، قال : حدث عثمان بن عمر يحيى بن سعيد بحديث أسامة بن زيد عن عطاء عن جابر عن النبي صلى الله عليه وسلم ، قال " منى كلها منحر " وفيه كلام غير هذا ، قال : فتركه يحيى بأخرة لهذا الحديث " ( الكامل : 2 / الورقة : 196 ) .
( 4 ) رواه عبد الرحمان بن أبي حاتم ، عن علي بن أبي طاهر ، عن الاثرم ( الجرح والتعديل : 1 / 1 / 284 ) .
( 5 ) الكامل لابن عدي : 2 / الورقة : 196 ( ورواه ابن أبي حاتم في الجرح والتعديل : 1 / 1 / 284 ) .
( 6 ) وروى ابن عدي عن ابن أبي مريم ، عن عبدالله بن أحمد بن حنبل ، قال : " سألت أبي عن أسامة بن زيد الليثي ، فقال : نظرة في حديثه يتبين لك اضطراب حديثه " ( الكامل : 2 / الورقة : 196 ) .
( 7 ) الجرح والتعديل لابن أبي حاتم : 1 / 1 / 285 . وانظر تاريخ يحيى برواية الدوري : 2 / 22 .

[ * ] / صفحة 350 /

يحيى بن سعيد يضعفه . وقال أبو يعلى ، عن يحيى بن معين ( 1 ) ثقة صالح .
وقال عثمان بن سعيد بن الدارمي ، عن يحيى ( 2 ) : ليس به بأس . وقال عباس الدوري ( 1 ) وأحمد بن سعد بن أبي مريم ( 4 ) ، عن يحيى : ثقة ، زاد أحمد : حجة .
وقال أبو حاتم ( 5 ) : يكتب حديثه ولا يحتج به .
وقال النسائي : ليس بالقوي ( 6 ) .
وقال أبو أحمد بن عدي ( 7 ) : يروي عنه الثوري ، وجماعة من الثقات ، ويروي عنه ابن وهب نسخة صالحة ( 8 ) ، وهو كما قال ابن معين : ليس بحديثه بأس ، وهو خير من أسامة بن زيد بن أسلم ( 9 ) . استشهد به البخاري في " الصحيح " ، وروى له في

* ( هامش ) *

رواه ابن عدي عن أبي يعلى في " الكامل : 2 / الورقة : 196 "
. ( 2 ) تاريخ عثمان الدارمي ، الورقة : 5 .
( 3 ) تاريخه : 2 / 23 . ( 4 ) الكامل لابن عدي : 2 / الورقة : 196 وليس فيه " حجة " .
( 5 ) انظر كتاب ولده عبد الرحمان في الجرح والتعديل : 1 / 1 / 285 . ( 6 ) وقال في كتاب " الضعفاء : 19 " : ليس بثقة . ( 7 ) االكامل : 2 / الورقة : 197 .
( 8 ) ترك المزي كثيرا من كلام ابن عدي وهذا تمامه : " رواه عن ابن وهب حرملة وهارون ابن سعيد والربيع بن سليمان وابن أخي ابن وهب عن عمه . . فحدثنا بالنسخة عن هارون بن سعيد العباس بن محمد بن العباس ، وحدثنا عن الربيع وابن أخي ابن وهب محمد بن هارون البرقي وأسامة بن زيد . " . ( 9 ) بعد هذا يضيف ابن عدي : بكثير .
[ * ]
/ صفحة 351 / " الادب " ، وروى له الباقون ( 1 ) .

1) وذكره أبو حفص بن شاهين في كتاب " الثقات ، الورقة : 9 " وابن حبان البستي في " الثقات : 1 / الورقة : 25 " ، وقال : " يخطئ ، كان يحيى القطان يسكت عنه " ، كما ذكره العجلي في ثقاته أيضا ( الورقة : 4 ) . وقال البخاري : " كان يحيى بن سعيد القطان يسكت عنه " ( التاريخ الكبير : 1 / 2 / 22 ) وقال ابن عدي : سمعت ابن حماد يقول : قال البخاري : أسامة ابن زيد مولى الليثيين ، روى عنه الثوري وهو ممن يحتمل . ( الكامل : 2 / الورقة 196 ) . وقال مغلطاي في إكماله : " وفي كتاب التعديل والتجريح عن أبي الحسن الدارقطني : كان يحيى بن سعيد حدث عنه ثم تركه ، وقال : إنه حدث عن عطاء عن جابر أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " مني كلها منحر " ، فقال يحيى : اشهدوا أني قد تركت حديثه . زاد حمزة السهمي في سؤالات الدارقطني : قلت : فمن أجل هذا احتج به مسلم وتركه البخاري .
وفي السؤالات الكبرى للحاكم ( بشار : يعني سؤالاته للدارقطني وهي عندي ، انظر الورقة : 9 ) : وقد احتج به البخاري . وخالف ذلك في كتاب " المدخل " ، فقال : روى له مسلم كتابا لعبد الله بن وهب ، والذي استدللت به في كثرة روايته له أنه عنده صحيح الكتاب على أن أكثر تلك الاحاديث مستشهد بها ، وهو مقرون في الاسناد . . وخرج الحاكم وابن حبان وأبو علي الطوسي حديثه في الصحيح .
. وقال البرقي : هو ممن يضعف ، وقال : قال لي يحيى : أنكروا عليه أحاديث . وقال ابن نمير : مدني مشهور .
. ولما ذكره أبو العرب في كتاب " الضعفاء " قال : اختلفوا فيه ، قيل ثقة وقيل غير ثقة .
وقال الآجري : سألت أبا داود عنه ، فقال : صالح إلا أن يحيى أمسك عنه بأخرة .
وفي قول المزي : " روى له مسلم " نظر لما ذكره الحافظ أبو الحسن القطان في كتاب " الوهم والايهام " من أن مسلما رحمه الله تعالى لم يحتج به إنما روى له استشهادا كالبخاري .
. وقال يعقوب بن سفيان : وهو عند أهل المدينة وأصحابنا ثقة مأمون ( المعرفة والتاريخ : 3 / 43 ) . وعلة يحيى في تركه غير علة أحمد وهي ما ذكره عمرو بن علي ( يعني الفلاس ) في كتابه ، قال : كان يحيى حدثنا عنه ثم تركه قال : يقول : سمعت سعيد بن المسيب ، على النكرة لما قال ، قال ابن القطان : وهذا لعمري أمر منكر كما ذكر ، فإنه بدلك يساوي شيخه ابن شهاب وذلك لا يصح له والله تعالى أعلم "
قال بشار : ورواية الفلاس المذكور أوردها ابن عدي في " الكامل : 2 / الورقة : 196 " ، ولكن قال ابن حجر في " تهذيب التهذيب : 1 / 210 " تعليقا على قول أبي الحسن ابن القطان : " " ولم يرد يحيى القطان بذلك ما فهمه عنه ، بل أراد ذلك في حديث مخصوص يتبين من سياقه اتفق أصحاب الزهري على روايته عنه عن سعيد بن المسيب بالعنعنة وشذ أسامة فقال : عن الزهري سمعت سعيد بن المسيب ، فأنكر عليه القطان هذا لا غير " .
وقال ابن حجر في " تقريب التهذيب " : " صدوق يهم " .
ولم يذكر المزي وفاته ، وقد ذكرها ابن حبان في " الثقات : 1 / الورقة : 25 " فذكر أنه مات سنة 153 ه‍ . ووافقه الذهبي في " المسزان : 1 / 175 " وقال ابن حبان : وكان له يوم مات بضع وسبعون سنة . [ * ]
__________________
عبدالرحمن بن عمر الفقيه الغامدي
مكة بلد الله الحرام
mahlalhdeeth@
mahlalhdeeth@gmail.com
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 01-12-03, 05:06 PM
أبو منال أبو منال غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-11-03
المشاركات: 52
افتراضي

الشيخ الكريم عبد الرحمن الفقيه حفظه الله،

اذا تركنا كلام يحيى بن معين والنسائي والجوزجانى في عبد الله بن زيد لتشددهم (كما يقال وهذا ليس على مطلقه) نجد أبا زرعة المعتدل في الجرح والتعديل يضعفه. فالذي يظهر من أقوال الأئمة أن عبد الله ضعيف والله تعالى أعلم.
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 01-12-03, 08:12 PM
عبدالرحمن الفقيه عبدالرحمن الفقيه غير متصل حالياً
غفر الله له ولوالديه
 
تاريخ التسجيل: 06-03-02
الدولة: مكة
المشاركات: 10,000
افتراضي

بارك الله فيك.


وقال أبو حاتم : ليس به بأس .

وقال الترمذي : وسمعت محمدا يذكر عن علي بن المديني قال : عبدالله بن زيد بن أسلم ثقة

وقال البخاري : أسامة وعبد الله ابنا زيد بن أسلم لا بأس بهما ، وذكرهما علي بن عبدالله بخير ( ترتيب علل الترمذي الكبير : الورقة 76 ) .


تطبيق عملي لعلم الجرح والتعديل على بعض الرواة المختلف فيهم
__________________
عبدالرحمن بن عمر الفقيه الغامدي
مكة بلد الله الحرام
mahlalhdeeth@
mahlalhdeeth@gmail.com
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 02-12-03, 12:48 AM
أبو منال أبو منال غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-11-03
المشاركات: 52
افتراضي

الشيخ الكريم عبد الرحمن الفقيه حفظه الله،

مشكور على التنبيه الى كلام ابو حاتم والبخاري.


ماذا نفعل بهذا الراوي المختلف فيه بين ضعيف وصدوق وثقة ؟

قد قسم الإمام الذهبي في رسالته " ذكر من يعتمد قوله في الجرح والتعديل " ص 158 ، من تكلم في الرجال اقساما:

قسم تكلموا في كثير من الرواة ، كمالك وشعبة .
وقسم تكلموا في سائر الرواة ، كابن معين وأبى حاتم .
وقسم تكلموا في الرجل بعد الرجل ، كابن عيينة والشافعي.

والكل على ثلاثة أقسام أيضا :
1 - قسم منهم متعنت في التوثيق ، متثبت في التعديل ، يغمز الراوى بالغلطتين والثلاث . فهذا إذا وثق شخصا فعض على قوله بنواجذك وتمسك بتوثيقه ، (**لم نجد احدا من هؤلاء يوثق عبد الله**)

وإذا ضعف رجلا (**يحيى بن معين والنسائي والجوزجانى ضعفوه**) فانظر هل وافقه غيره على تضعيفه ( أبا زرعة المعتدل في الجرح والتعديل ضعفه) . فان وافقه ولم يوثق ذلك الرجل أحد من الحذاق فهو ضعيف . وإن وثقه أحد فهذا هو الذى قالوا لا يقبل فيه الجرح إلا مفسرا . يعنى لا يكفى فيه قول ابن معين مثلا : هو ضعيف من غير بيان لسبب ضعفه.

أقول: لعلي بن المديني قولين في عبد الله فلا يمكن الاعتماد على قول وترك الاخر.

قال المزي في تهذيب الكمال (14/ 535 ) :
وقال الحاكم أبو أحمد : ثبته علي ابن المديني . وقيل (قاله أبو يوسف القلوسي- الكامل لابن عدي : 2 / 132 ) عن علي بن المديني : ليس في ولد زيد بن أسلم ثقة ( الجامع : 3 / 98 ) .

قال الترمذي : وسمعت محمدا يذكر عن علي بن المديني قال : عبدالله بن زيد بن أسلم ثقة ، و عبد الرحمان بن زيد بن أسلم ضعيف .
قال محمد : ولا أروي عنه شيئا.
**

اما قولهم (ابن حاتم والبخاري) "لا باس به" فلم اجد تصريح منهم على المقصود ! ولكنني توقفت على كلام للخطيب البغدادي وابن حجر قد يفيدنا ان شاء الله.

قال الخطيب البغدادي في الكفاية في علم الرواية ص 39 :
وقال أبو محمد عبد الرحمن بن أبي حاتم الرازي فيما أخبرني به أبو زرعة روح بن محمد بن أحمد القاضى إجازة شافهني بها أن على بن محمد بن عمر القصار أخبرهم عنه:
وجدت الالفاظ في الجرح والتعديل على مراتب شتى فإذا قيل للواحد انه ثقة أو متقن فهو ممن يحتج بحديثه
وإذا قيل انه صدوق أو محله الصدق أو لا بأس به فهو ممن يكتب حديثه وينظر فيه وهى المنزلة الثانية


وقال ابن حجر في تقريب التهذيب ج 1 ص 24 :
وباعتبار ما ذكرته : انحصر لي الكلام على أحوالهم في اثنتي عشرة مرتبة ، وحصر طبقاتهم في اثنتي عشرة طبقة . فأما المراتب :
- فأولها : الصحابة : فأصرح بذلك لشرفهم .
- الثانية : من أكد مدحه : إما : بأفعل : كأوثق الناس ، أو بتكرير الصفة لفظا : كثقة ثقة ، ومعنى : كثقة حافظ .
- الثالثة : من من أفرد بصفة ، كثقة ، أو متقن ، أو ثبت ، أو عدل ،
- الرابعة : من قصر عن درجة الثالثة قليلا وإليه الاشارة ، بصدوق ، أو لا بأس به ، أو ليس به بأس .


الذي أفهمه مما تقدم ان من قيل فيه "لا باس به" يكون في درجة الصدوق! (اللهم الا اذا صرح الامام بغير هذا. كابن معين)


اقول: الذي يظهر، بعد التحقيق ، أن عبد الله صدوق فيه لين والله تعالى أعلم.

التعديل الأخير تم بواسطة أبو منال ; 02-12-03 الساعة 01:03 AM
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 02-12-03, 05:01 PM
أبو المنهال الأبيضي أبو المنهال الأبيضي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-07-03
الدولة: الإسكندرية .
المشاركات: 1,205
افتراضي

الطريق الأول أخرجه ابن عبدالبر في (( التمهيد )) ( 22 / 197 ) .
بإسناده إلى سفيان بن عيينة .
أليس الأولى أن ينقل ؟
وهو ضعيف ، كما لا يخفى .

وأما الثاني فقد أورده ابن عبدالبر في المصدرين هكذا بلا سند متصل ، فكيف يكون أسناده جيداً !!!
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 02-12-03, 06:14 PM
عبدالرحمن الفقيه عبدالرحمن الفقيه غير متصل حالياً
غفر الله له ولوالديه
 
تاريخ التسجيل: 06-03-02
الدولة: مكة
المشاركات: 10,000
افتراضي

أسانيد أخرى للأثر

مصنف ابن أبي شيبة ج:3 ص:254
حدثنا وكيع عن أسامة بن زيد بن أسلم عن أبيه قال سمع عمر بن الخطاب رجلا بفلاة من الأرض وهو يحدو بغناء الركبان فقال عمر إن هذا من زاد الراكب



سنن البيهقي الكبرى ج:5 ص:68
وأخبرنا أبو زكريا يحيى بن إبراهيم أنبأ أبو عبد الله محمد بن يعقوب ثنا محمد بن عبد الوهاب أنبأ جعفر بن عون أنبأ أسامة بن زيد عن زيد بن أسلم عن أبيه سمع عمر رجلا يتغنى بفلاة من الأرض فقال الغناء من زاد الراكب


ذكر ابن كثير في مسند الفاروق (1/298)
قال أبو عبدالله بن بطة (رحمه الله) حدثنا ابن أبي عقب حدثنا أبو زرعة أخبرنا ابن أبي مريم أخبرنا أسامة بن زيد عن أبيه جده قال خرجنا مع عمر للحج فسمع رجلا يغني ، فقيل يا أمير المؤمنين إن هذا يغني وهو محرم فقال : (( دعوه فإن الغناء زاد الراكب))
أسامة بن زيد قد تكلموا فيه) انتهى .
__________________
عبدالرحمن بن عمر الفقيه الغامدي
مكة بلد الله الحرام
mahlalhdeeth@
mahlalhdeeth@gmail.com
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 02-12-03, 06:26 PM
أبو نايف أبو نايف غير متصل حالياً
غفر الله له
 
تاريخ التسجيل: 06-05-02
المشاركات: 359
افتراضي

جزاكم الله خيرا
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 02-12-03, 10:47 PM
أبو منال أبو منال غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-11-03
المشاركات: 52
افتراضي

الشيخ الكريم عبدالرحمن الفقيه حفظه الله،

كل هذه الطرق عن أسامة بن زيد وقد تكلموا فيه وهو ضعيف جدا والظاهر ان الغناء كان ديدنه ويقصر عليه أكثر أوقاته.

روى ابن عبد البر في التمهيد ج: 22 ص: 197 بسند قوي قال:
وأخبرنا احمد حدثنا محمد بن بشار (ثقة) حدثنا وهب بن جرير _(ثقة) حدثني أبي (جرير بن حازم-ثقة) قال سمعت محمد بن إسحاق (صدوق) يحدث عن صالح بن كيسان (ثقة) عن عبيد الله بن عبد الله (ثقة) قال رأيت أسامة بن زيد مضطجعا على باب حجرته رافعا عقيرته يتغنى

قال وحدثنا ابن بشار (محمد بن بشار - ثقة) أخبرنا أبو عاصم (الضحاك - ثقة) أخبرنا ابن جريج (عبد الملك - ثقة) قال قال ابن شهاب (محمد بن مسلم - ثقة) عن عمر بن عبد العزيز أن محمد بن نوفل (مقبول) أخبره أنه رأى أسامة بن زيد واضعا إحدى رجليه على الأخرى يتغنى النصب.

===***===


من يتوقف على سند صحيح لهذه الرواية فليتفضل به!!

وهل يتعارض الحديث مع الذي في مسلم عن أنس رحمه الله ان رسول الله صلى الله عليه وسلم امر غلامه انجشة بالكف عن الغناء في سفر.؟
صحيح مسلم،
‏(‏2323‏)‏ حدثنا أبو الربيع العتكي وحامد بن عمر وقتيبة بن سعيد وأبو كامل‏.‏ جميعا عن حماد بن زيد‏.‏ قال أبو الربيع‏:‏ حدثنا حماد‏.‏ حدثنا أيوب عن أبي قلابة، عن أنس، قال‏:‏ كان رسول الله صلى الله عليه وسلم في بعض أسفاره، وغلام أسود يقال له‏:‏ أنجشة، يحدو‏.‏ فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم ‏"‏يا أنجشة‏!‏ رويدك، سوقا بالقوارير‏"‏‏.‏


ومع الذي صح عن ابن عباس وابن مسعود رضي الله عنهم وغيرهم في تفسير قوله سبحانه "ومن الناس من يشتري لهو الحديث" قالوا هو الغناء!؟


والله تعالى أعلم.

التعديل الأخير تم بواسطة أبو منال ; 02-12-03 الساعة 11:10 PM
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 02-12-03, 11:24 PM
عبدالرحمن الفقيه عبدالرحمن الفقيه غير متصل حالياً
غفر الله له ولوالديه
 
تاريخ التسجيل: 06-03-02
الدولة: مكة
المشاركات: 10,000
افتراضي

الأخ الفاضل أبو منال وفقه الله
جزاكم الله خيرا على فوائدكم وتعليقاتكم

وما ذكره الأخ أبو المنهال وفقه الله وحفظه من قوله ( وأما الثاني فقد أورده ابن عبدالبر في المصدرين هكذا بلا سند متصل ، فكيف يكون أسناده جيداً !!!)

فابن وهب له كتب متعددة منها الموطأ وغير ذلك كما تعلم وابن عبدالبر وقف عليها وينقل منها

فتأمل قوله في التمهيد (22/197)
روى ابن وهب عن أسامة وعبد الله بن زيد بن أسلم عن أبيهما زيد بن أسلم عن أبيه أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال الغناء من زاد الراكب أو قال من زاد المسافر

فابن عبدالبر لم ينقله بالإسناد كعادته فيما يذكر من آثار
وكأنه اكتفى بذكر مصدره في النقل من كتب ابن وهب وجادة
والله أعلم.
__________________
عبدالرحمن بن عمر الفقيه الغامدي
مكة بلد الله الحرام
mahlalhdeeth@
mahlalhdeeth@gmail.com
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 03-12-03, 03:23 AM
أبو منال أبو منال غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-11-03
المشاركات: 52
افتراضي

الاخ الكريم ابو المنهال،

سالت عن السند المتصل.


اقول :
أسامة واخيه عبد الرحمن من شيوخ ابن وهب وقد ذكر ذلك المزي في تهذيب الكمال. والظاهر ان ابن وهب روى عن اسامة وعبد الله في موطاه او غيره وابن عبد البر نقل منها.

ابن عبد البر ينقل من كتاب والسند متصل.. ابن وهب عن اسامة .


والله تعالى اعلم

التعديل الأخير تم بواسطة أبو منال ; 03-12-03 الساعة 03:30 AM
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 03-12-03, 04:06 AM
أبو نايف أبو نايف غير متصل حالياً
غفر الله له
 
تاريخ التسجيل: 06-05-02
المشاركات: 359
افتراضي

قال الإمام البخاري رحمه الله تعالي في ( صحيحه 10: 553 الفتح ) :
باب : ما يجوز من الشعر والزجر والحداء وما يكره منه .
وقوله تعالي { والشعراء يتبعهم الغاوون ، ألم تر أنهم في كل واد يهيمون ، وأنهم يقولون ما لا يفعلون إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات ، وذكروا الله كثيراً ، وانتصروا من بعد ما ظلموا . وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون } . قال ابن عباس في كل لغو يخوضون .

حدثنا أبو اليمان أخبرنا شعيب عن الزهري قال أخبرني أبو بكر بن عبد الرحمن أن مروان بن الحكم أخبره أن عبد الرحمن بن الأسود بن عبد يغوث أخبره أن أبي بن كعب أخبره أن رسول الله صلي الله عليه وسلم قال : (( إن من الشعر حكمة )) .

حدثنا أبو نعيم حدثنا سفيان عن الأسود بن قيس قال : سمعت جندياً يقول : (( بينما النبي صلي الله عليه وسلم يمشي إذ أصابه حجر فعثر ، فدميت إصبعه فقال : هل أنت إلا إصبع دميت وفي سبيل الله ما لقيت ))

حدثنا محمد بن بشار حدثنا ابن مهدي حدثنا سفيان عن عبد الملك حدثنا أبو سلمة عن أبي هريرة رضي الله عنه (( قال النبي صلي الله عليه وسلم : أصدق كلمة قالها الشاعر كلمة لبيد : ألا كل شيء ما خلا الله باطل . وكاد أمية أبي الصلت أن يسلم ))

حدثنا قتيبة بن سعيد حدثنا حاتم بن إسماعيل عن يزيد بن أبي عبيد عن سلمة بن الأكوع قال : (( خرجنا مع رسول الله صلي الله عليه وسلم إلي خيبر فسرنا ليلا فقال رجل من القوم لعامر بن الأكوع : ألا تُسمعنا من هنياتك ؟ قال وكان عامر رجلاً شاعراً ، فنزل يحدو بالقوم يقول :
اللهم لولا أنت ما اهتدينا ولا تصدقنا ولا صلينا
فاغفر فداء لك ما اقتفينا وثبت الأقدام إن لاقينا وألقين سكينة علينا
إنا إذا صيح بنا أتينا وبالصياح عولوا علينا
فقال رسول الله صلي الله عليه وسلم : (( من هذا السائق ؟ )) قالوا : عامر بن الأكوع . فقال : (( يرحمه الله )) ...... ))

حدثنا مسدد حدثنا إسماعيل حدثنا أيوب عن أبي قلابة عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : (( أتي النبي صلي الله عليه وسلم علي بعض نسائه - ومعهن أم سليم - فقال : ويحك يا أنجشة ، رويدك سوقاً بالقوارير )) .
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 03-12-03, 06:37 AM
ناصر علي البدري ناصر علي البدري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 21-09-03
المشاركات: 35
افتراضي تخريج الحديث

أخي الفاضل السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
يمكنك بالبحث صرفي في هذا الرابط أن تجد الأثر في سنن البيهقي الكبرى وعليك مزيد من البحث
sonnh.com
sonnh.com
__________________
الحمد لله
رد مع اقتباس
  #21  
قديم 03-12-03, 07:53 AM
أبو منال أبو منال غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-11-03
المشاركات: 52
افتراضي

الشيخ الكريم عبد الرحمن الفقيه حفظه الله،

سؤالين حول المتن .

الغناء في هذا الحديث، أهو الحداء؟ او الانشاد ؟ او النصب؟ او كل هذا؟


وهل قوله "إن الغناء زاد المسافر او زاد الراكب" فيه حصر لهذه الرخصة في السفر ام لا؟

التعديل الأخير تم بواسطة أبو منال ; 03-12-03 الساعة 07:59 AM
رد مع اقتباس
  #22  
قديم 04-12-03, 12:29 PM
أبو منال أبو منال غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-11-03
المشاركات: 52
افتراضي

روي عن عائشة رضي الله عنها أنها قالت: قَالَتْ دَخَلَ عَلَى رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَعِنْدِى جَارِيَتَانِ تُغَنِّيَانِ بِغِنَاءِ بُعَاثَ فَاضْطَجَعَ عَلَى الْفِرَاشِ وَحَوَّلَ وَجْهَهُ وَدَخَلَ أَبُو بَكْرٍ فَانْتَهَرَنِى وَقَالَ مِزْمَارَةُ الشَّيْطَانِ عِنْدَ النَّبِى صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَأَقْبَلَ عَلَيْهِ رَسُولُ اللَّهِ عَلَيْهِ السَّلَام فَقَالَ دَعْهُمَا فَلَمَّا غَفَلَ غَمَزْتُهُمَا فَخَرَجَتَا وَكَانَ يَوْمَ عِيدٍ

استدل ، الذين اباحوا الغناء، بحديث ام المؤمنين هذا وحديث عمر رضي الله عنهما، قال المقدسي في المغني ج: 10 ص: 174
واختلف أصحابنا في الغناء فذهب أبو بكر الخلال وصاحبه أبو بكر عبد العزيز إلى إباحته ... وممن ذهب إلى إباحته كراهة سعد بن إبراهيم وكثير من أهل المدينة والعنبري لما روي عن عائشة رضي الله عنها قالت كانت عندي جاريتان تغنيان فدخل أبو بكر فقال مزمور الشيطان في بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم دعهما فإنها أيام عيد وعن عمر رضي الله عنه أنه قال الغناء زاد الراكب واختار القاضي أنه محرم وهو قول الشافعي قال هو من اللهو المكروه وقال أحمد الغناء ينبت النفاق في القلب لا يعجبني .!

والمعروف أن ابن حزم رحمه الله يبيح الغناء، كما هو مذكور في كتابه المحلى

**

ما هو المقصود من الغناء في هذا الحديث؟ الحداء؟ الانشاد ؟ النصب؟ تحسين الصوت عند قول الشعر ؟ ام ماذا؟

التعديل الأخير تم بواسطة أبو منال ; 04-12-03 الساعة 12:32 PM
رد مع اقتباس
  #23  
قديم 02-10-04, 11:54 PM
أبو يوسف المصري أبو يوسف المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-09-04
المشاركات: 5
افتراضي

الشيخ الفاضل عبد الرحمن الفقيه
على عجاله قرأت ما سبق لكن المتن ألا يرد لأن الغناء معلوم أنه محرم ونعلم أن بعض الأحاديث تكون صحيحة السند وترد لعدم صحة المتن
رد مع اقتباس
  #24  
قديم 03-10-04, 12:17 AM
عبدالرحمن الفقيه عبدالرحمن الفقيه غير متصل حالياً
غفر الله له ولوالديه
 
تاريخ التسجيل: 06-03-02
الدولة: مكة
المشاركات: 10,000
افتراضي

جزاكم الله خيرا وبارك فيكم

الحُداء ورفع العقيرة بالشعر المباح ونحو ذلك لابأس به وخاصة في الأسفار وعند العمل كحفر الخندق ونحو ذلك
وللنساء مع الدف عند النكاح والعقيقة .
وأما الشعر المحرم الذي فيه مجون وفسق أو يصاحبه آلات موسيقية فهذا محرم
والغناء يشمل المباح والمحرم فكلها تسمى غناء من التغني .
__________________
عبدالرحمن بن عمر الفقيه الغامدي
مكة بلد الله الحرام
mahlalhdeeth@
mahlalhdeeth@gmail.com
رد مع اقتباس
  #25  
قديم 03-10-04, 04:21 AM
متعلم 1 متعلم 1 غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-08-03
المشاركات: 121
افتراضي

جزى الله خيرا الشيخ عبد الرحمن الفقيه وبقية الإخوة خير الجزاء على هذه الفوائد الجمة في علم الجرح والتعديل .

ولكن هلا التفتم - ولو قليلا - للأثر دراية بدل من صب التركيز عليه رواية فحسب ؟!

حتى لا يتوهم البعض أن المقصود هو الغناء المتعارف عليه في هذا الزمان ، وإنما المقصود هو الحداء الذي يقطع به الركب سفرهم .

بانتظار الفوائد ... والله يرعاكم ...
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:42 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.7

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.