ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى اللغة العربية وعلومها
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 18-04-09, 08:51 PM
الصواعق المحرقة الصواعق المحرقة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-07-03
المشاركات: 10
افتراضي لا تستبدل بنا غيرنا !!

هل هذا التركيب صحيح لغويا

لا تستبدل بنا غيرنا

و شكرا

أرجوا شرح معنى هذه الجملة
__________________
يريدون أن يطفؤوا نور الله بأفواههم ويأبى الله إلا أن يتم نوره ولو كره الكافرون
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 18-04-09, 09:11 PM
ابوحمزة المسيلي ابوحمزة المسيلي غير متصل حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: 07-04-09
المشاركات: 37
افتراضي

نعم .التركيب صحيح لغة...فباء التعويض أو البدلية تدخل على المتروك ( أتستبدلون الذي هو خير بالذي هو أدنى)
وفقك الله...
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 18-04-09, 10:23 PM
توبة توبة غير متصل حالياً
غفر الله لها
 
تاريخ التسجيل: 21-05-07
الدولة: الجزائر
المشاركات: 1,856
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابوحمزة المسيلي مشاهدة المشاركة
نعم .التركيب صحيح لغة...فباء التعويض أو البدلية تدخل على المتروك
( أتستبدلون الذي هو خير بالذي هو أدنى)...
ليتهم فعلوا!....بل يستبدلون" الذي هو أدنى بالذي هو خير".
__________________
رضيت بما قسم الله لي ... وفوضت أمري إلى خالقي
كما أحسن الله فيما مضى ... كذلك يحسن فيما بقي
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 18-04-09, 10:38 PM
ابوحمزة المسيلي ابوحمزة المسيلي غير متصل حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: 07-04-09
المشاركات: 37
افتراضي

شكر الله لك ! و استغر الله زلتي !
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 18-04-09, 10:47 PM
أبو عبدالله الخليلي أبو عبدالله الخليلي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-04-08
المشاركات: 492
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابوحمزة المسيلي مشاهدة المشاركة
شكر الله لك ! و استغفر الله زلتي !

جزاكم الله خيرا
__________________
سبحان الله وبحمده، سبحان الله العظيم
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 19-04-09, 01:18 AM
أبو يحيي المصري أبو يحيي المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-11-05
المشاركات: 149
افتراضي تنبيه علي وهم شائع !!


عليكم بهذه الفائدة التي سأسوقها فإنها تساوي رحلة علمية أقول وبالله التوفيق :

الذي عليه المحققون من العلماء أن النظر إلي السياق هو الذي يحدد دخول الباء علي المأتي به أو علي المتروك فتدخل الباء علي هذا أحيانا وعلي ذاك أحيانا


وللشيخ الإمام تقي الدين السبكي رحمه الله كلام طويل حول هذه المسألة في ثلاثة من كتبه

وهو من أول من أبان عن هذا الوهم

وإليكم ما تيسر من كلامه مجموعا من مواضع متفرقة

استدل رحمه الله علي صحة أن تدخل الباء علي المتروك وعلي المأتي بأدلة منها :

1- قوله تعالي : {أَتَسْتَبْدِلُونَ الَّذِي هُوَ أَدْنَى بِاَلَّذِي هُوَ خَيْرٌ } هنا المبدل هو المتروك أما في قول الله تعالي : { عَلَى أَنْ نُبَدِّلَ خَيْرًا مِنْهُمْ } ففي هَذِهِ الْآيَةِ المبدّل هُوَ الْمَأْتِيُّ بِهِ وَمَجِيءُ هَذِهِ الْآيَاتِ عَلَى هَذَيْنِ النَّوْعَيْنِ دَلِيلٌ عَلَى أَنَّ التَّبْدِيلَ تَارَةً يَكُونُ بِمَعْنَى طَرْحِ الشَّيْءِ الْحَاصِلِ بِغَيْرِهِ وَتَارَةً يَكُونُ بِمَعْنَى الْإِتْيَانِ بِمَا لَمْ يَكُنْ حَاصِلًا بَدَلَ مَا هُوَ حَاصِلٌ وَالْقَدْرُ الْمُشْتَرَكُ بَيْنَهُمَا جَعْلُهُ بَدَلًا وَهُوَ صَادِقٌ فِي النَّوْعَيْنِ ،
وَقِيَاسُ ذَلِكَ أَنَّهُ إذَا زِيدَ عَلَيْهِ جَارٌّ وَمَجْرُورٌ لِبَيَانِ مَا جُعِلَ بَدَلًا عَنْهُ لَا يَتَغَيَّرُ الْمَعْنَى ( يعني دخول الباء)
وَأَنَّهُ لَوْ جَعَلْت الْهَمْزَةَ بَدَلَ التَّضْعِيفِ فِي الْفِعْلِ لَا يَتَغَيَّرُ الْمَعْنَى (يعني بدّل = أبدل في هذا المعني)

وَيَلْزَمُ مِنْ هَذِهِ الْمُقَدِّمَاتِ :

أ- صِحَّةُ قَوْلِ الْفُقَهَاءِ فَلَا تُبَدَّلُ الضادُ بِالظاءِ

ب- و صحة قَوْلُ النُّحَاةِ فَلَا تُبَدَّلُ الظاءُ بِالضادِ لِأَنَّ الْمَعْنَى سَوَاءٌ ، لَكِنَّهُ شَيْءٌ يَحْتَاجُ إلَى بَيَانِ الْمَقْصُودِ لِتُعْرَفَ بِالْقَرِينَةِ وَهِيَ الْعِلْمُ بِأَنَّ الْحَاصِلَ هُوَ الضَّادُ (يعني في قراءة الفاتحة) وَأَنَّهُ لَا يَجُوزُ تَرْكُهَا إلَى الظاءِ وَلَا جَعْلُ الظاءِ مَكَانَهَا فَالْفُقَهَاءُ أَرَادُوا مَعْنَى الْعِبَارَةِ الْأُولَى وَالنُّحَاةُ أَرَادُوا مَعْنَى الْعِبَارَةِ الثَّانِيَةِ وَهُوَ مَعْنًى وَاحِدٌ تَوَارَدُوا عَلَيْهِ بِعِبَارَتَيْنِ وَمَقْصُودَيْنِ اهـ

وما بين الأقواس من كلامي للتوضيح


2- نقل الواحدي عن ثعلب عن الفراء :


بدلت الخاتم بالحلقة إذا أذبته و سويته حلقة
وبدلت الحلقة بالخاتم إذا أذبتها وحولتها خاتما


3- قال الطفيل بن عمرو الدوسي لما أسلم في زمن النبي صلي الله عليه وسلم :

فألهمني هدايَ اللهُ عنه **** وبدّل طالعي نحسي بسعدي

فدخلت الباء علي السعد الذي حصل للطفيل من الهدي


وبعد السبكي جاء ابن لب الغرناطي و ألف رسالة في هذه المسألة وذهب إلي ما نقلتُه عن السبكي

ونقل الخطيب الشربيني في مغني المحتاج كلام الإمام السبكي مقرا له ومستشهدا به

وأيد مجمع اللغة العربية في القاهرة دخول الباء علي المتروك وعلي المأخوذ و المدار في ذلك علي السياق



ما رأيكم أليست فائدة نفيسة ؟!


وأرجو ممن استفاد ممن نقلته شيئا أن يدعو لي بالسداد والتوفيق
والحمد لله رب العالمين
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 19-04-09, 12:07 PM
ابوحمزة المسيلي ابوحمزة المسيلي غير متصل حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: 07-04-09
المشاركات: 37
افتراضي

باركك الله.....

هذا الذي ذكرته عن السبكي وغيره إنما يصلح إذا لم يجتمع البدل والمبدل،أما إذا اجتمعا فلا ينبغي ادخال الباء إلا على المتروك رفعا للوهم ودفعا للالتباس..والله أعلم وأحكم
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 19-04-09, 01:46 PM
الصواعق المحرقة الصواعق المحرقة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-07-03
المشاركات: 10
افتراضي

الأخوان الكرام شكرا على الاجابات و لكن

ما معنى تستبدل بنا غيرنا !

هل المعنى يصح

يعني هل المعنى تستبدلنا بغيرنا

أو تستبدل بواسطتنا غيرنا !!

و شكرا
__________________
يريدون أن يطفؤوا نور الله بأفواههم ويأبى الله إلا أن يتم نوره ولو كره الكافرون
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 19-04-09, 03:18 PM
ابوحمزة المسيلي ابوحمزة المسيلي غير متصل حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: 07-04-09
المشاركات: 37
افتراضي

المعنى : لا تجعل غيرنا في مكاننا ............... لا تتول غيرنا وتتخلى عنا...لا تطردنا من خدمتك وتتخذ غيرنا خدما لك...............
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 20-04-09, 12:41 AM
أبو يحيي المصري أبو يحيي المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-11-05
المشاركات: 149
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابوحمزة المسيلي مشاهدة المشاركة
باركك الله.....

هذا الذي ذكرته عن السبكي وغيره إنما يصلح إذا لم يجتمع البدل والمبدل،أما إذا اجتمعا فلا ينبغي ادخال الباء إلا على المتروك رفعا للوهم ودفعا للالتباس..والله أعلم وأحكم
بل يصح مطلقا و تدخل الباء علي المتروك وعلي المأتي به و السياق هو الذي يحدد المعني

ويكفي ما نقلته عن الطفيل بن عمرو وعن الفراء و غيرهم

اقرأ قول الطفيل الدوسي

فألهمني هدايَ اللهُ عنه *** وبدّل طالعي نحسي بسعدي
الطفيل أسلم فجاء سعده و ذهب كفره ونحسه علي حد قوله
إذن فالسعد هو الآتي و النحس هو الذاهب ودخلت الباء علي الآتي مع اجتماعهما في جملة واحدة
وعليه فالأمران جائزان بلا نكير و السياق هو الذي يحدد المأتي والمتروك

وللعلم فقد ساق ابن لب كثيرا من الشواهد الشعرية دخلت فيها الباء علي المتروك وعلي المأتي به ورسالته موجودة في عقود الزبرجد للسيوطي فراجعها بارك الله فيك

والله تعالي أعلم
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:41 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.