ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > خزانة الكتب والأبحاث

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 06-06-09, 07:40 PM
سلوم السلوم سلوم السلوم غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-07-03
المشاركات: 420
افتراضي تصريف العزي - طبعة المنهاج مشكولة pdf

السلام عليكم
هذا كتاب
تصريف العزي - عز الدين عبدالوهاب بن إبراهيم الزنجاني (ت) أنور أبي بكر الشيخي (ط1) دار المنهاج
قمت بتصويره ورفعه على الانترنت
مع رجاء أن لا تنسوني من دعوة صالحة
...

...
http://www.4shared.com/file/11025734..._____1___.html
...

أرجو ممن قام بتحميله: ألاّ يبخل على إخوانه برفعه على موقع آخر
فأنا لا أُجيد إلاّ هذا الموقع..













.
__________________
مرفوعاتي pdf
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 06-06-09, 09:05 PM
عيسى بنتفريت عيسى بنتفريت غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 24-08-06
الدولة: المملكة المغربية.
المشاركات: 7,361
افتراضي

بارك الله فيك لمشاركتك الطيبة.
جزاك الله خيراً.
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 06-06-09, 10:57 PM
أبو بكر المكي أبو بكر المكي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-07-07
المشاركات: 297
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سلوم السلوم مشاهدة المشاركة

أرجو ممن قام بتحميله: ألاّ يبخل على إخوانه برفعه على موقع آخر
فأنا لا أُجيد إلاّ هذا الموقع..


.

أخي هذا الموقع طيب ، وهناك مكتبة عليها 6000 آلاف كتاب تحمل كتبها في هذا الموقع .
جزاك الله كل خير ..
كنت أبحث عن طبعة طيبة فشفيت وكفيت .
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 06-06-09, 11:09 PM
مهاجي جمال مهاجي جمال غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 08-01-06
الدولة: إحدى دويلات الطوائف-الجزائر
المشاركات: 3,126
Arrow

بارك الله فيكم وعليكم

رابط على الأرشيف :

http://www.archive.org/download/book...dar_minhaj.pdf


رد مع اقتباس
  #5  
قديم 07-06-09, 03:02 AM
أبو عبد الرحمن الطاهر أبو عبد الرحمن الطاهر غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 08-02-07
المشاركات: 1,189
افتراضي

جزاكم الله خيرا وبارك فيكم
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 07-06-09, 04:24 AM
أحـمد السـويد أحـمد السـويد غير متصل حالياً
وفقه الله في الدارَين
 
تاريخ التسجيل: 11-02-07
المشاركات: 462
افتراضي

جزاك الله خيراُ ، كنت أبحث عن طبعة جيدة لهذا الكتاب ، وها أنت حققت أمنيتنا ,,
__________________
قال مسروق : ( بحسب الرجل من العلم أن يخشى الله عز وجل ، وبحسب الرجل من الجهل أن يُعجب بعلمه ) !
رواه أبو خيثمة في "العلم" بإسناد صحيح .
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 07-06-09, 05:38 AM
أبو عبد الرحمن العامري أبو عبد الرحمن العامري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-03-06
المشاركات: 914
افتراضي

جزاكم الله خيرا
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 08-06-09, 03:41 AM
أبو عبد الوهاب الجزائري أبو عبد الوهاب الجزائري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 21-04-08
المشاركات: 563
افتراضي

بارك الله فيكم
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 31-12-10, 02:59 PM
أبو أروى الدرعمي أبو أروى الدرعمي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-09-09
المشاركات: 505
افتراضي رد: تصريف العزي - طبعة المنهاج مشكولة pdf

جزاك الله خيرًا.
__________________
إذَا لم يكنْ عَوْنٌ من اللهِ للفَتَى * * * فأوَّلُ ما يَجْنِي عليه اجتهادُهُ
أحمدُ بن مصطفى الدرعميُّ

Facebook
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 31-12-10, 05:51 PM
أحمد بن شاهد أحمد بن شاهد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-04-09
المشاركات: 797
افتراضي رد: تصريف العزي - طبعة المنهاج مشكولة pdf

جزاكم الله خيرا
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 31-12-10, 08:12 PM
رامي بن محمد التميمي رامي بن محمد التميمي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-03-10
المشاركات: 277
افتراضي رد: تصريف العزي - طبعة المنهاج مشكولة pdf

بارك الله فيكم جميعا
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 31-12-10, 08:24 PM
المنصور المنصور غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-07-02
المشاركات: 542
افتراضي رد: تصريف العزي - طبعة المنهاج مشكولة pdf

لاتزال هذه الدار هدى الله صاحبها والعاملين معه تنشر الكتب بحواش فيها ملحوظات عقدية . وكتابنا اليوم هاهنا في التصريف . ومع ذلك نجد المحقق يأبى إلا إثارة القراء - هدانا الله وإياه - بعبارة أترك لكم التعليق عليها ، يقول : ( وصل وسلم على مصدر الوجود ....) .
فما تعليقكم على هذه العبارة يامشايخ .
أظنه يقصد الإشارة للروايات الموضوعة : لولاك يامحمد ماخلقت كذا وكذا . والله أعلم .
سئل الشيخ ابن باز رحمه الله عن هذا الحديث : ( لولاك يا محمد ما خلقت الأفلاك ) .
فقال : ( هذا ينقل من كلام بعض العامة وهم لا يفهمون ، يقول بعض الناس إن الدنيا خلقت من أجل محمد صلى الله عليه وسلم ، ولولا محمد صلى الله عليه وسلم ما خلقت الدنيا ، ولا خلق الناس ، وهذا باطل لا أصل له ، وهذا كلام فاسد ، لأن الله خلق الدنيا ليعرف ويُعلم سبحانه وتعالى ، وليُعبد جل وعلا ،إنما خلق الدنيا وخلق الخلق ليُعرف بأسمائه وصفاته ، وبقدرته وعلمه ، وليعبد وحده لا شريك له ، ويطاع سبحانه وتعالى ، لا من أجل محمد صلى الله عليه وسلم ، ولا من أجل نوح ، ولا موسى ، ولا عيسى ، ولا غيرهم من الأنبياء ، بل خلق الله الخلق ليعبد وحده لا شريك له ) . انظر فتاوى نور على الدرب (46) . والله أعلم .
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 01-01-11, 12:56 AM
محمود الشويحى محمود الشويحى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 21-04-08
الدولة: مصر
المشاركات: 337
افتراضي رد: تصريف العزي - طبعة المنهاج مشكولة pdf

جزاك الله خيرا وبارك فيك
فى المرفقات نسخة من تنسيقى وفهرستى
الملفات المرفقة
نوع الملف: pdf tasrif_al3ezzi.pdf‏ (2.03 ميجابايت, المشاهدات 755)
__________________
الشويحي
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 16-09-13, 04:50 PM
أنور محمد طاهر أنور محمد طاهر غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-06-11
المشاركات: 16
افتراضي رد: تصريف العزي - طبعة المنهاج مشكولة pdf

قال العجلوني رحمه الله تعالى في كشف الخفا: (لولاك لولاك ما خلقت الأفلاك . قال الصغاني موضوع ، وأقول لكن معناه صحيح وإن لم يكن حديثا).
وقال الإمام ابن تيمية رحمه الله تعالى في مجموع فتاواه:
(وَقَدْ ظَهَرَ فَضْلُ نَبِيِّنَا عَلَى الْمَلَائِكَةِ لَيْلَةَ الْمِعْرَاجِ لَمَّا صَارَ بِمُسْتَوَى يُسْمَعُ فِيهِ صَرِيفُ الْأَقْلَامِ ؛ وَعَلَا عَلَى مَقَامَاتِ الْمَلَائِكَةِ ؛ وَاَللَّهُ تَعَالَى أَظْهَرَ مِنْ عَظِيمِ قُدْرَتِهِ وَعَجِيبِ حِكْمَتِهِ مِنْ صَالِحِي الْآدَمِيِّينَ مِنْ الْأَنْبِيَاءِ وَالْأَوْلِيَاءِ مَا لَمْ يَظْهَرْ مِثْلُهُ مِنْ الْمَلَائِكَةِ حَيْثُ جَمَعَ فِيهِمْ مَا تَفَرَّقَ فِي الْمَخْلُوقَاتِ . فَخَلَقَ بَدَنَهُ مِنْ الْأَرْضِ وَرُوحَهُ مِنْ الْمَلَأِ الْأَعْلَى وَلِهَذَا يُقَالُ : هُوَ الْعَالَمُ الصَّغِيرُ وَهُوَ نُسْخَةُ الْعَالَمِ الْكَبِيرِ . وَمُحَمَّدٌ سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ . وَأَفْضَلُ الْخَلْقِ وَأَكْرَمُهُمْ عَلَيْهِ وَمِنْ هُنَا قَالَ مَنْ قَالَ : إنَّ اللَّهَ خَلَقَ مِنْ أَجْلِهِ الْعَالَمَ أَوْ إنَّهُ لَوْلَا هُوَ لَمَا خَلَقَ عَرْشًا وَلَا كُرْسِيًّا وَلَا سَمَاءً وَلَا أَرْضًا وَلَا شَمْسًا وَلَا قَمَرًا . لَكِنْ لَيْسَ هَذَا حَدِيثًا عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ تَعَالَى عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَا صَحِيحًا وَلَا ضَعِيفًا وَلَمْ يَنْقُلْهُ أَحَدٌ مِنْ أَهْلِ الْعِلْمِ بِالْحَدِيثِ . عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ تَعَالَى عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بَلْ وَلَا يُعْرَفُ عَنْ الصَّحَابَةِ بَلْ هُوَ كَلَامٌ لَا يُدْرَى قَائِلُهُ . وَيُمْكِنُ أَنْ يُفَسَّرَ بِوَجْهِ صَحِيحٍ كَقَوْلِهِ . { سَخَّرَ لَكُمْ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ } وَقَوْلُهُ : { وَسَخَّرَ لَكُمُ الْفُلْكَ لِتَجْرِيَ فِي الْبَحْرِ بِأَمْرِهِ وَسَخَّرَ لَكُمُ الْأَنْهَارَ وَسَخَّرَ لَكُمُ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ دَائِبَيْنِ وَسَخَّرَ لَكُمُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ وَآتَاكُمْ مِنْ كُلِّ مَا سَأَلْتُمُوهُ وَإِنْ تَعُدُّوا نِعْمَةَ اللَّهِ لَا تُحْصُوهَا } وَأَمْثَالُ ذَلِكَ مِنْ الْآيَاتِ الَّتِي يُبَيِّنُ فِيهَا أَنَّهُ خَلَقَ الْمَخْلُوقَاتِ لِبَنِي آدَمَ وَمَعْلُومٌ أَنَّ لِلَّهِ فِيهَا حِكَمًا عَظِيمَةً غَيْرَ ذَلِكَ ،وَأَعْظَمَ مِنْ ذَلِكَ وَلَكِنْ يُبَيِّنُ لِبَنِي آدَمَ مَا فِيهَا مِنْ الْمَنْفَعَةِ وَمَا أَسْبَغَ عَلَيْهِمْ مِنْ النِّعْمَةِ . فَإِذَا قِيلَ : فَعَلَ كَذَا لِكَذَا لَمْ يَقْتَضِ أَنْ لَا يَكُونَ فِيهِ حِكْمَةٌ أُخْرَى . وَكَذَلِكَ قَوْلُ الْقَائِلِ : لَوْلَا كَذَا مَا خُلِقَ كَذَا لَا يَقْتَضِي أَنْ لَا يَكُونَ فِيهِ حِكَمٌ أُخْرَى عَظِيمَةٌ بَلْ يَقْتَضِي إذَا كَانَ أَفْضَلُ صَالِحِي بَنِي آدَمَ مُحَمَّدٌ وَكَانَتْ خِلْقَتُهُ غَايَةً مَطْلُوبَةً وَحِكْمَةً بَالِغَةً مَقْصُودَةً أَعْظَمَ مِنْ غَيْرِهِ صَارَ تَمَامَ الْخَلْقِ وَنِهَايَةَ الْكَمَالِ حَصَلَ بِمُحَمَّدِ صَلَّى اللَّهُ تَعَالَى عَلَيْهِ وَسَلَّمَ . وَاَللَّهُ خَلَقَ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ وَكَانَ آخِرُ الْخَلْقِ يَوْمَ الْجُمْعَةِ وَفِيهِ خُلِقَ آدَمَ وَهُوَ آخِرُ مَا خُلِقَ خَلَقَ يَوْمَ الْجُمْعَةِ بَعْدَ الْعَصْرِ فِي آخِرِ يَوْمِ الْجُمْعَةِ . وَسَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ هُوَ مُحَمَّدٌ - صَلَّى اللَّهُ تَعَالَى عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - آدَمَ فَمَنْ دُونَهُ تَحْتَ لِوَائِهِ - قَالَ صَلَّى اللَّهُ تَعَالَى عَلَيْهِ وَسَلَّمَ { إنِّي عِنْدَ اللَّهِ لَمَكْتُوبٌ خَاتَمُ النَّبِيِّينَ وَإِنَّ آدَمَ لَمُنْجَدِلٌ فِي طِينَتِهِ } أَيْ كُتِبَتْ نُبُوَّتِي وَأُظْهِرَتْ لَمَّا خُلِقَ آدَمَ قَبْلَ نَفْخِ الرُّوحِ فِيهِ كَمَا يَكْتُبُ اللَّهُ رِزْقَ الْعَبْدِ وَأَجَلَهُ وَعَمَلَهُ وَشَقِيٌّ أَوْ سَعِيدٌ إذَا خُلِقَ الْجَنِينُ قَبْلَ نَفْخِ الرُّوحِ فِيهِ . فَإِذَا كَانَ الْإِنْسَانُ هُوَ خَاتَمُ الْمَخْلُوقَاتِ وَآخِرُهَا وَهُوَ الْجَامِعُ لِمَا فِيهَا وَفَاضِلُهُ هُوَ فَاضِلُ الْمَخْلُوقَاتِ مُطْلَقًا وَمُحَمَّدٌ إنْسَانُ هَذَا الْعَيْنِ ؛ وَقُطْبُ هَذِهِ الرَّحَى وَأَقْسَامُ هَذَا الْجَمْعِ كَانَ كَأَنَّهَا غَايَةُ الْغَايَاتِ فِي الْمَخْلُوقَاتِ فَمَا يُنْكَرُ أَنْ يُقَالَ : إنَّهُ لِأَجْلِهِ خُلِقَتْ جَمِيعهَا وَإِنَّهُ لَوْلَاهُ لَمَا خُلِقَتْ).
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 30-12-13, 09:12 PM
أبواحمدبن احمد أبواحمدبن احمد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-10-09
المشاركات: 179
افتراضي رد: تصريف العزي - طبعة المنهاج مشكولة pdf

السلام عليكم
بارك الله في جميع الاخوة المشايخ

وشكرا
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 31-12-13, 08:11 AM
ابو جودى المصرى ابو جودى المصرى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-10-09
المشاركات: 1,866
افتراضي رد: تصريف العزي - طبعة المنهاج مشكولة pdf

بارك الله فيكم
__________________
فَمَنْ يَنْصُرُنِي مِنَ اللَّهِ إِنْ عَصَيْتُهُ
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 31-12-13, 07:13 PM
محسن أبو أنس محسن أبو أنس غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-09-12
المشاركات: 938
افتراضي رد: تصريف العزي - طبعة المنهاج مشكولة pdf

جزاكم الله خيرا
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
مشكولة , المنهاج , الغزي , تصريف , pdf , طبعة

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:55 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.7

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.