ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 10-06-09, 02:05 PM
أبو زيد المغربي أبو زيد المغربي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-05-05
المشاركات: 249
Question ما هو القول الأخير للشيخ ابن العثيمين في حكم تحية المسجد ؟

السلام عليكم ورحمة الله،

وأنا أبحث عن حكم تحية المسجد، وجدتُ قولين للشيخ ابن العثيمين عليه رحمة الله، الأول في "فتاوى نور على الدرب" ويُفهمُ من كلامه أنه يقول بالوجوب :

"السؤال: سؤاله الثاني يقول ما حكم من لا يؤدي تحية المسجد وقت المغرب؟

جواب الشيخ: قول السائل وقت المغرب ظاهره أنه بعد أذان المغرب وإذا كان كذلك فإن الجالس عاصٍ لرسول الله صلى الله عليه وسلم لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا دخل أحدكم المسجد فلا يجلس حتى يصلي ركعتين وهنا دخل المسجد بدون وقت نهي فإذا جلس فقد عصى رسول الله صلى الله عليه وسلم في أمر لا معارض له أما إن كان مراد السائل من حضر لصلاة المغرب قبل غروب الشمس وجلس فإن هذا أمر مختلف فيه بين أهل العلم بناء على أن الحديث الذي ذكرنا إذا دخل أحدكم المسجد فلا يجلس حتى يصلي ركعتين له معارض وهو نهي النبي صلى الله عليه وسلم عن الصلاة بعد العصر حتى تغرب الشمس فيرى بعض العلماء أن من دخل المسجد وقت العصر فإنه يجلس ولا يصلي تحية المسجد ولكن الراجح أنه يصلي تحية المسجد ولو دخل بعد العصر ولو دخل قبيل الغروب لعموم قول الرسول عليه الصلاة والسلام إذا دخل أحدكم المسجد فلا يجلس حتى يصلي ركعتين بل إن رسول الله صلى الله عليه وسلم دخل رجل وهو يخطب يوم الجمعة فجلس فقال أصليت قال لا قال قم فصلِ ركعتين وتجوز فيهما فإذا كان الإنسان مأمور حتى في هذه الحال حال الخطبة التي يجب الإنصات لها ألا يجلس حتى يصلي فما بالك بما إذا دخل في غير هذه الحال ثم إن حديث إذا دخل أحدكم المسجد فلا يجلس حتى يصلي ركعتين هو حديث محكم لم يخصص بل عمومه محفوظ وأما حديث النهي عن صلاة العصر عن الصلاة بعد العصر فإنه حديث مخصوص بأشياء يقر بها من منع تحية المسجد في هذا الوقت فإذا كان مخصوصاً بأحاديث أو بأحوال معينة دل على أنه عام غير محفوظ والعام غير المحفوظ اختلف الأصوليون هل يبقى عمومه حجة أو لا والصحيح أنه يبقى حجة فيما عدا التخصيص ولكن عمومه يكون ضعيفاً بخلاف العام المحفوظ على كل حال القول الراجح في مسألة الصلاة في أوقات النهي أن كل صلاة لها سبب كدخول المسجد وسنة الوضوء والاستخارة فيما يفوت قبل خروج وقت النهي وغير ذلك كل صلاة لها سبب فإنه ليس عنها وقت نهي وهذا اختيار شيخ الإسلام ابن تيمية ومذهب الشافعي وإحدى الروايتين عن الإمام أحمد.
"

المصدر : http://www.ibnothaimeen.com/all/noor/article_2230.shtml

والقول الثاني في "فتاوى الشيخ- المجلد الرابع عشر"، ويفهم من كلامه الاستحباب :

"- سئل فضيلة الشيخ‏:‏ كيف نجمع بين قول النبي صلى الله عليه وسلم – عندما جاءه رجل – يسأله عن الإسلام فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏(‏خمس صلوات في اليوم والليلة فقال‏:‏ هل عليّ غيرها‏؟‏ قال‏:‏ لا، إلا أن تطوع‏.‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ وصيام رمضان‏.‏ قل‏:‏ هل علي غيره‏؟‏ قالك لا، إلا أن تطوع‏.‏ وذكر له رسول الله صلى الله عليه وسلم الزكاة قال‏:‏ هل علي غيرها‏؟‏ قال‏:‏ لا، إلا أن تطوع‏.‏ قال‏:‏ فأدبر الرجل وهو يقول‏:‏ والله لا أزيد على هذا ولا أنقص، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ أفلح إن صدق‏)‏‏[‏ متفق عليه من حديث طلحة بن عبيد الله، رواه البخاري في الإيمان، باب‏:‏ الزكاة من الإسلام ح‏(‏46‏)‏، ومسلم في الإيمان باب‏:‏ بيان الصلوات‏.‏‏.‏‏.‏ ح8 ‏(‏11‏)‏‏.‏‏]‏‏.‏ وبين ما ورد من الأمر ببعض النوافل مثل تحية المسجد وغير ذلك والأمر يقتضي الوجوب‏؟‏ جزاكم الله خيراً‏.‏

فأجاب فضيلته بقوله‏:‏ نقول‏:‏ إن النوافل لا يأثم تاركها بتركها أبداً‏.‏ ولهذا قال الرجل للنبي صلى الله عليه وسلم لما ذكر له الصلوات الخمس‏:‏ هل علي غيرها‏.‏ قال‏:‏ ‏(‏لا، إلا أن تطوع‏)‏، فلا شيء من النوافل يكون واجباً أبداً؛ لا تحية المسجد ولا غيرها‏.‏
وإن كان بعض العلماء يقول بوجوب تحية المسجد‏.‏ وكذلك بوجوب صلاة الكسوف‏.‏ ومن العلماء من قال‏:‏ إن صلاة الكسوف فرض كفاية، وهو أقرب الأقوال إلى الصواب‏.‏ لكن ليس هناك شيء من الصلوات غير الخمس يكون واجباً‏.‏ اللهم إلا بسبب؛ كالنذر لقول النبي صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏(‏من نذر أن يطيع الله فليطعه‏)‏‏[‏ رواه البخاري في ‏.‏ والنذور باب‏:‏ النذر في الطاعة ح‏(‏6696‏)‏‏.‏‏]‏‏.‏
لكن هذه المسألة سبب عارض يكون من فعل المكلف، وعلى هذا فلا إشكال في الحديث‏.‏
لكن قد يقول قائل‏:‏ إن هناك واجبات أخرى سوى ما ذكرت في الحديث‏؟‏
فالجواب‏:‏ إما أن يكون النبي صلى الله عليه وسلم قد علم من حال الرجل السائل أن شروط الوجوب في غير ما ذكر لم تتحق فيه، وإما أن يقال‏:‏ إن هذا كان قبل وجوب ما لم يذكر؛ لأن واجبات الدين لم يقع وجوبها دفعة واحدة‏.‏ وإنما هي تأتي بحسب الحكمة التي تقتضيها‏.
"

المصدر : http://www.al-eman.com/Islamlib/view...53&CID=327#TOP

فهل من توضيح بارك الله فيكم ؟
__________________
رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَ لِوَالِدَيَّ وَ لِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَاب
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 10-06-09, 06:37 PM
علي الفضلي علي الفضلي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-03-06
المشاركات: 3,502
افتراضي

الشيخ - رحمه الله تعالى - كان قديما يقول بالوجوب ، ثم رجع عن ذلك.
السؤال:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، ما حكم ركعتي تحية المسجد، مع ذكر الدليل؟ وما هو دليل المخالف للرد عليه؟ وهل يلزم القائلين بوجوب ركعتي تحية المسجد عند دخولهم المسجد في وقت النهي ركعتين أم لا؟ أفيدونا مأجورين!

الجواب:
(بارك الله فيك! أولاً: السلام عند إلقاء السؤال ليس من السنة، ونبَّهنا على هذا كثيراً، لأن الصحابة كانوا مع الرسول عليه الصلاة والسلام يجلسون ولا يسلمون إذا أرادوا السؤال، لو قدم الإنسان على الحلقة وسلم فهذا لا بأس.
أما تحية المسجد فالقول بأنها واجبة وأن الإنسان إذا دخل المسجد فلا يجلس حتى يصلي ركعتين وجوباً، هذا قول قوي لا شك فيه، ومن ذهب إليه فلا يُنْكَر عليه، دليل هذا: أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ( إذا دخل أحدكم المسجد فلا يجلس حتى يصلي ركعتين )والأصل في النهي التحريم، وهذه عبادة ليست من أمور الأدب؛ لأن أمور الأدب إذا جاء فيها الأمر فهو للاستحباب إلا بدليل، لكن أمور العبادة الأصل فيها أنها واجبة، فهذا يدل على وجوب تحية المسجد، ويؤيِّد هذا: ( أن رجلاً دخل يوم الجمعة والنبي صلى الله عليه وسلم يخطب فجلس، فقال له: أصليت؟ قال: لا، قال: قم فصلِّ ركعتين وتجوَّزْ فيهما )وجه الدلالة على الوجوب: أن رسول الله قطع الخطبة وسأل هذا الرجل.
ثانياً: أنه أمره أن يقوم ويصلي، ومعلوم أنه إذا قام يصلي سوف يشتغل بصلاته عن استماع الخطبة، واستماع الخطبة واجب ولا يُشْتَغل بشيء عن واجب إلا وذلك الشيء واجب.
ثالثاً: أن الرسول قال: تجوَّز فيها؛ إشارة إلى أنه إنما يأتي بقدر الضرورة وأن فعلهما ضرورة.
هذا أعظم دليل يدل على الوجوب وهو قول قوي.
أما الذين قالوا أنه ليس للوجوب، فاستدلوا بأحاديث: منها: أن الرسول عليه الصلاة والسلام يدخل يوم الجمعة ولا يصلي ركعتين، يشتغل بالخطبة ولا يصلي ركعتين إلى أن مات عليه الصلاة والسلام.
ومنها: قصة الثلاثة الذين دخلوا والنبي عليه الصلاة والسلام في أصحابه فمنهم من جلس خلف الحلقة، ومنهم من دخل في الحلقة، ومنهم من انصرف، ولم يُنقل في الحديث أنهم صلوا تحية المسجد.
لكن الاستدلال بهذا الحديث ضعيف، لماذا؟ لأنه أعلم في هذا الحديث أنه لم يُنْقل أنهم صلوا وعدم النقل ماذا؟ ليس نقلاً للعدم، يعني: لم يأتِ في الحديث أنهم لم يصلوا؛ لكن الظاهر أنهم لم يصلوا، فالاستدلال بهذا ضعيف.
كذلك أيضاً: قصة كعب بن مالك رضي الله عنه حين جاء وسلم على النبي عليه الصلاة والسلام وكان في أصحابه بعد أن تاب الله عليه فقام إليه طلحة بن عبيد الله رضي الله عنه يهنئه، وتقدم وسلم على النبي عليه الصلاة والسلام، وليس في الحديث ما يدل على أنه صلى.
لكن الاستدلال بهذا الحديث -أيضاً- فيه شيء من الضعف؛ لأن كعب بن مالك يحتمل أنه ليس على وضوء، ومن دخل المسجد على غير وضوء فإنه لا يصلي إذ ( لا يقبل الله صلاة أحدكم حتى يتوضأ )كما جاء في الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم.
كنت أقول بوجوب تحية المسجد؛ لكني بعد ذلك ترجح عندي عدم الوجوب، ومع هذا لو أن أحداً قال بالوجوب فإننا لا نعنفه، ولا ننكر عليه.
أما صلاتها في وقت النهي فالصحيح أنها تصلَّى في وقت النهي ولو قلنا بأنها سنة؛ لأنها صلاة لها سبب، وكل صلاة لها سبب فإنها تُفْعَل حتى في وقت النهي، وعلى هذا فإذا دخلت المسجد بعد صلاتك صلاة العصر فلا تجلس حتى تصلي ركعتين، أو بعد صلاتك صلاة الفجر فلا تجلس حتى تصلي ركعتين سواء دخلت لقراءة القرآن أو لاستماع علم أو لغير ذلك، لا تجلس حتى تصلي ركعتين)اهـ.
العلامة العثيمين(لقاء الباب المفتوح)شريط123ب.
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 12-06-09, 02:27 AM
أبو زيد المغربي أبو زيد المغربي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-05-05
المشاركات: 249
افتراضي

شيخنا علي الفضلي: بارك الله فيكم وزادكم علوا وفضلا، وتغمد اللهُ الشيخَ ابن العثيمين برحمته، وأباحه بحبوحة جنته.

ولكن الذي يقرأ الكلام الذي نقلتَه من لقاء الباب المفتوح قد يفهم عكس ما ترجح للشيخ، لأنه ذكر أدلة الطرفين ثم ضعَّف أدلة القائلين بعدم الوجوب، أم أن للكلام فهما آخر لم أتفطن إليه ؟
__________________
رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَ لِوَالِدَيَّ وَ لِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَاب
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 12-06-09, 03:20 AM
أبوسليمان السلفي أبوسليمان السلفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-11-08
المشاركات: 63
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو زيد المغربي مشاهدة المشاركة
شيخنا علي الفضلي: بارك الله فيكم وزادكم علوا وفضلا، وتغمد اللهُ الشيخَ ابن العثيمين برحمته، وأباحه بحبوحة جنته.

ولكن الذي يقرأ الكلام الذي نقلتَه من لقاء الباب المفتوح قد يفهم عكس ما ترجح للشيخ، لأنه ذكر أدلة الطرفين ثم ضعَّف أدلة القائلين بعدم الوجوب، أم أن للكلام فهما آخر لم أتفطن إليه ؟
================================================== =
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 12-06-09, 05:14 AM
علي الفضلي علي الفضلي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-03-06
المشاركات: 3,502
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي الفضلي مشاهدة المشاركة
كنت أقول بوجوب تحية المسجد؛ لكني بعد ذلك ترجح عندي عدم الوجوب،
لعلكما - أخويّ- تتفطنان لعبارة الشيخ هذه !
فهي بلسان عربي مبين: أنه كان يقول بالوجوب ثم رجّح عدم الوجوب.
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 12-06-09, 05:17 AM
علي الفضلي علي الفضلي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-03-06
المشاركات: 3,502
افتراضي

أما كون العالم يسرد أقوال المسألة ، ويقوي بعض الأقوال ، ولكنه يرجح أحدها ، فهذا من مسالك أهل العلم.
و الله أعلم.
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 12-06-09, 11:27 AM
أبو زيد المغربي أبو زيد المغربي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-05-05
المشاركات: 249
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي الفضلي مشاهدة المشاركة
لعلكما - أخويّ- تتفطنان لعبارة الشيخ هذه !
فهي بلسان عربي مبين: أنه كان يقول بالوجوب ثم رجّح عدم الوجوب.
غفر الله لنا ولك ! أليس من حقي أن أسأل عن مزيد من التوضيح في عبارة أشكلت علي ؟!

عبارة الشيخ رحمه الله التي نقلتَها بلسان عربي مبين، وكتبتَها بلون أحمر متين تُنَاقِض - فيما يبدو لي - ما ذكره في جوابه..!
فيبقى السؤال مطروحا : كيف ترجح للشيخ رحمه الله عدم وجوب تحية المسجد ؟
__________________
رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَ لِوَالِدَيَّ وَ لِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَاب
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 12-06-09, 12:41 PM
علي الفضلي علي الفضلي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-03-06
المشاركات: 3,502
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو زيد المغربي مشاهدة المشاركة
كيف ترجح للشيخ رحمه الله عدم وجوب تحية المسجد ؟
يا أخي المغربي :
هذا سؤال ثاني غير الأول !
سؤالك الأول كان عن توضيح هل للشيخ قولان في المسألة؟ ، فنقلت لك كلام الشيخ الذي يقول فيه هو عن نفسه أنه يقول بالوجوب ، ثم رجع عنه !:
اقتباس:
اقتباس:
كنت أقول بوجوب تحية المسجد؛ لكني بعد ذلك ترجح عندي عدم الوجوب،



و أما سؤالك الثاني فهو سؤال آخر:
و هي كيف ترجح للشيخ هذا القول ؟ ، والمسألة خلافية ، وأظنها نوقشت في الملتقى هنا ، فلعلك تبحث عن رابطها .
و الله أعلم.
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 12-06-09, 01:58 PM
أبوسليمان السلفي أبوسليمان السلفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-11-08
المشاركات: 63
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي الفضلي مشاهدة المشاركة
الشيخ - رحمه الله تعالى - كان قديما يقول بالوجوب ، ثم رجع عن ذلك.
السؤال:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، ما حكم ركعتي تحية المسجد، مع ذكر الدليل؟ وما هو دليل المخالف للرد عليه؟ وهل يلزم القائلين بوجوب ركعتي تحية المسجد عند دخولهم المسجد في وقت النهي ركعتين أم لا؟ أفيدونا مأجورين!

الجواب:
(بارك الله فيك! أولاً: السلام عند إلقاء السؤال ليس من السنة، ونبَّهنا على هذا كثيراً، لأن الصحابة كانوا مع الرسول عليه الصلاة والسلام يجلسون ولا يسلمون إذا أرادوا السؤال، لو قدم الإنسان على الحلقة وسلم فهذا لا بأس.
أما تحية المسجد فالقول بأنها واجبة وأن الإنسان إذا دخل المسجد فلا يجلس حتى يصلي ركعتين وجوباً، هذا قول قوي لا شك فيه، ومن ذهب إليه فلا يُنْكَر عليه، دليل هذا: أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ( إذا دخل أحدكم المسجد فلا يجلس حتى يصلي ركعتين )والأصل في النهي التحريم، وهذه عبادة ليست من أمور الأدب؛ لأن أمور الأدب إذا جاء فيها الأمر فهو للاستحباب إلا بدليل، لكن أمور العبادة الأصل فيها أنها واجبة، فهذا يدل على وجوب تحية المسجد، ويؤيِّد هذا: ( أن رجلاً دخل يوم الجمعة والنبي صلى الله عليه وسلم يخطب فجلس، فقال له: أصليت؟ قال: لا، قال: قم فصلِّ ركعتين وتجوَّزْ فيهما )وجه الدلالة على الوجوب: أن رسول الله قطع الخطبة وسأل هذا الرجل.
ثانياً: أنه أمره أن يقوم ويصلي، ومعلوم أنه إذا قام يصلي سوف يشتغل بصلاته عن استماع الخطبة، واستماع الخطبة واجب ولا يُشْتَغل بشيء عن واجب إلا وذلك الشيء واجب.
ثالثاً: أن الرسول قال: تجوَّز فيها؛ إشارة إلى أنه إنما يأتي بقدر الضرورة وأن فعلهما ضرورة.
هذا أعظم دليل يدل على الوجوب وهو قول قوي.
أما الذين قالوا أنه ليس للوجوب، فاستدلوا بأحاديث: منها: أن الرسول عليه الصلاة والسلام يدخل يوم الجمعة ولا يصلي ركعتين، يشتغل بالخطبة ولا يصلي ركعتين إلى أن مات عليه الصلاة والسلام.
ومنها: قصة الثلاثة الذين دخلوا والنبي عليه الصلاة والسلام في أصحابه فمنهم من جلس خلف الحلقة، ومنهم من دخل في الحلقة، ومنهم من انصرف، ولم يُنقل في الحديث أنهم صلوا تحية المسجد.
لكن الاستدلال بهذا الحديث ضعيف، لماذا؟ لأنه أعلم في هذا الحديث أنه لم يُنْقل أنهم صلوا وعدم النقل ماذا؟ ليس نقلاً للعدم، يعني: لم يأتِ في الحديث أنهم لم يصلوا؛ لكن الظاهر أنهم لم يصلوا، فالاستدلال بهذا ضعيف.
كذلك أيضاً: قصة كعب بن مالك رضي الله عنه حين جاء وسلم على النبي عليه الصلاة والسلام وكان في أصحابه بعد أن تاب الله عليه فقام إليه طلحة بن عبيد الله رضي الله عنه يهنئه، وتقدم وسلم على النبي عليه الصلاة والسلام، وليس في الحديث ما يدل على أنه صلى.
لكن الاستدلال بهذا الحديث -أيضاً- فيه شيء من الضعف؛ لأن كعب بن مالك يحتمل أنه ليس على وضوء، ومن دخل المسجد على غير وضوء فإنه لا يصلي إذ ( لا يقبل الله صلاة أحدكم حتى يتوضأ )كما جاء في الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم.
كنت أقول بوجوب تحية المسجد؛ لكني بعد ذلك ترجح عندي عدم الوجوب، ومع هذا لو أن أحداً قال بالوجوب فإننا لا نعنفه، ولا ننكر عليه.
أما صلاتها في وقت النهي فالصحيح أنها تصلَّى في وقت النهي ولو قلنا بأنها سنة؛ لأنها صلاة لها سبب، وكل صلاة لها سبب فإنها تُفْعَل حتى في وقت النهي، وعلى هذا فإذا دخلت المسجد بعد صلاتك صلاة العصر فلا تجلس حتى تصلي ركعتين، أو بعد صلاتك صلاة الفجر فلا تجلس حتى تصلي ركعتين سواء دخلت لقراءة القرآن أو لاستماع علم أو لغير ذلك، لا تجلس حتى تصلي ركعتين)اهـ.
العلامة العثيمين(لقاء الباب المفتوح)شريط123ب.
=
=========================================

من يقرأ مالون بالاحمر يجزم بأن الشيخ رحمه الله يرى الوجوب
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 12-06-09, 02:14 PM
علي الفضلي علي الفضلي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-03-06
المشاركات: 3,502
افتراضي

كلام الشيخ واضح ، وما أشرتَ له وأخونا المغربي أسلوب دارج عند أهل العلم في كتب الفقه ، و من تأمل كتابات ابن القيم يظهر له ما أعني ، فهو يسوق الأقوال ، وينتصر لكل قول ، بحيث يظن الظان أنه سيرجح هذا القول ، لكنه يعود عليه بعد ذلك بالنقض و الدك .
ولذا فعلى طالب العلم أن يحرص على معرفة أساليب العلماء في الطرح ، حتى لا يُشكل عليه .
و الله أعلم.
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 13-06-09, 02:02 AM
أبو زيد المغربي أبو زيد المغربي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-05-05
المشاركات: 249
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي الفضلي مشاهدة المشاركة
كلام الشيخ واضح ، وما أشرتَ له وأخونا المغربي أسلوب دارج عند أهل العلم في كتب الفقه ، و من تأمل كتابات ابن القيم يظهر له ما أعني ، فهو يسوق الأقوال ، وينتصر لكل قول ، بحيث يظن الظان أنه سيرجح هذا القول ، لكنه يعود عليه بعد ذلك بالنقض و الدك .
ولذا فعلى طالب العلم أن يحرص على معرفة أساليب العلماء في الطرح ، حتى لا يُشكل عليه .
و الله أعلم.
ألخص المسألة : كنتُ أبحث عن حكم تحية المسجد فوجدتُ قولين للشيخ ابن العثيمين، لكنك وضحتَ لي الأمر بارك الله فيك. وانتهت المسألة التي كانت في غاية البيان.
لكن شيئا أثار انتباهي في جواب الشيخ وهو أن كلامَه يفيد عكس ما ترجح لديه، لأن الأصل أن الشيخ سيذكر كيف ترجح لديه عدم الوجوب، سيما وأنه كان في لقاء الباب المفتوح، ولا يخفى عليك أنه كان يستقبل خلاله العامة وطلبة العلم في بيته.

وقد أنشط لأبحث كيف ترجح للشيخ رحمه الله عدم الوجوب..

و في الأخير أقول : على رسلك أخي الكريم، ولا داعي للكتابة بأحرف كبيرة وبألوان مغايرة بارك الله فيك، فهذا قد يؤذن بأنك في حالة من السخط والتحامل على من تخاطب، خصوصا أن أجوبتك خلت من ما قد يبلغك إلى قلب مخاطبك : فلم تتلطف في خطابك ولم تتكلف الدعاء لإخوانك ! فتنبه مشكورا

وفي الحقيقة ينتابني شيء من الحزن والقلق على حالنا ! مناقشة مسألة فقهية فرعية يسيرة قد تؤدي إلى تحامل أحدنا على الآخر ؟!

الله المستعان ولا حول ولا قوة إلا بالله..
__________________
رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَ لِوَالِدَيَّ وَ لِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَاب
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 06-01-10, 09:21 PM
سامي التميمي سامي التميمي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-12-07
المشاركات: 504
افتراضي رد: ما هو القول الأخير للشيخ ابن العثيمين في حكم تحية المسجد ؟

انا من محبي الشيخ ابن عثيمين رحمه الله وادخله جنته وجميع أعضاء هذا المنتدى الرائع
لكن سؤال الأخ أبوزيد منطقي عن سبب تراجع الشيخ خصوصاً وأن كلامه الذي ذكر فيه التراجع يدل على الوجوب .
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 06-01-10, 10:31 PM
عبد الكريم آل عبد الله عبد الكريم آل عبد الله غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-11-07
الدولة: بأرض الله الواسعة,,,
المشاركات: 879
افتراضي رد: ما هو القول الأخير للشيخ ابن العثيمين في حكم تحية المسجد ؟

إخواني:
يقول الشيخ فهد السنيد حفظه الله -وهو من طلاب الشيخ ابن عثيمين رحمه الله-:
الشيخ محمد رحمه الله كان يرى الوجوب, ثم تراجع عن هذا وقال أن من أقوى على عدم الوجوب أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يدخل المسجد يوم الجمعة ثم يجلس على المنبر ولا يصلي ركعتين, وقال رحمه الله أن هذا أقوى الأدلة الصارفة عن الوجوب, وأما بقية الأدلة التي ذكرها الجمهور لصرف الوجوب ليست قوية كهذا الدليل, والشيخ محمد رحمه الله ذكر أدلة الجمهور التي تصرف الوجوب فردها كلها إلا هذا الدليل.
__________________
اللهم أنج بلاد المسلمين من كيد الكائدين..
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 09-11-11, 07:18 AM
أم عائشة الهاشمية أم عائشة الهاشمية غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 08-10-10
المشاركات: 41
افتراضي رد: ما هو القول الأخير للشيخ ابن العثيمين في حكم تحية المسجد ؟

جزاكم الله خيرا
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 09-11-11, 10:48 AM
أبو عامر الصقر أبو عامر الصقر غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-05-07
المشاركات: 1,002
افتراضي رد: ما هو القول الأخير للشيخ ابن العثيمين في حكم تحية المسجد ؟

رحم الله شيخنا المفضال الشيخ ابن عثيمين رحمة واسعة واسكنه فسيح جنانه. وأيضا من أقوى الأدلة على أن ركعتي تحية المسجد على الإستحباب فحسب أنه ثبت عن الصحابة رضوان الله عليهم بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم أنهم كانوا يدخلون المسجد النبوي ويجلسون ولا يصلون تحية المسجد -.وتبعهم التابعون ومن ذلك قصة ابن أبي ذئب مع الغازي بن قيس وقد جاء الى المدينة ولم يكن يعرف إبن أبي ذئب. فدخل ابن ابي ذئب وجلس دون أن يصلي ركعتين فنهره الغازي وقال له :"ليس من المروءة أن تدخل مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا تحييه بركعتين" فقام ابن أبي ذئب وركع ركعتين... ولما انصرفوا من الصلاة اجتمع الطلبة إلى حلقة ابن أبي ذئب .... فقام الغازي وسئل عنه فقيل له هذا ابن ابي ذئب فذهب إليه يعتذر ويتأسف .. فقال له ابن ابي ذئب ما معناه أنك أمرتني بمعروف وليس بمنكر فلا عليك .... وتمام القصة بضبطها التام في التمهيد لابن عبد البر -وفيه أيضا شرح مستفيض عن أن الصحابة والتابعين كانوا يدخول مسجد رسول الله دون أن يصلوا ركعتي تحية المسجد... والله أعلم والله الموفق.
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 16-03-13, 08:25 PM
محمد أبو عُمر محمد أبو عُمر غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-11-07
الدولة: حيث أنا
المشاركات: 980
Arrow رد: ما هو القول الأخير للشيخ ابن العثيمين في حكم تحية المسجد ؟

وجدت أيضا قولا آخر للشيخ رحمه الله وغفر له :

قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله: " القول بوجوب تحية المسجد قول قوي، ولكن الأقرب القول بأنها سنة مؤكدة ، والعلم عند الله تعالى " انتهى من "مجموع الفتاوى" (14/354) .
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 16-03-13, 09:10 PM
رياض العاني رياض العاني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-08-11
الدولة: العراق - بغداد
المشاركات: 3,270
افتراضي رد: ما هو القول الأخير للشيخ ابن العثيمين في حكم تحية المسجد ؟

رحم الله عز وجل الشيخ العلامة ابن عثيمين واسكنه الله الفردوس وجميع اهل الملتقي امين
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 28-06-13, 04:18 AM
صالح الرويلي صالح الرويلي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-09
المشاركات: 689
افتراضي رد: ما هو القول الأخير للشيخ ابن العثيمين في حكم تحية المسجد ؟

للرفع
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 31-01-14, 10:19 PM
أبو جهاد الأحمد أبو جهاد الأحمد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-01-14
المشاركات: 4
افتراضي رد: ما هو القول الأخير للشيخ ابن العثيمين في حكم تحية المسجد ؟

إخواني الفضلاء بارك الله فيكم ...

ما نص الحديث الذي فيه ...
أن النبي – صلى الله عليه وسلم كان يدخل المسجد وقت الخطبة ولا يصلي التحية ثم يجلس بين الخطبتين ...؟
و من رواه ..؟
بارك الله فيكم
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
للشيخ , الأخير , المسجد , العثيمين , القول , ابن , تحجب , حكم

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:49 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.7

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.