ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتديات الخاصة > استراحة الملتقى

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 31-08-09, 04:03 AM
احمد ابو معاذ احمد ابو معاذ غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 23-07-09
الدولة: مصر (الأسكندرية)
المشاركات: 905
Lightbulb تعرف علي الوساوس القهري

السلام عليكم و رحمة الله

ساقوم ان شاء في هذا الموضوع بالكلام علي مرض نفسي اصبح ينتشر
و هو يؤثر علي دين الشخص و عبادته بل قد يؤدي بالكثير من الناس الي البعد عن الدين و حتي ترك الصلاة و اقل ما قد يفعله هو تضييع الكثير من الاوقات

في البداية لابد ان اتكلم عن شخصية الانسان الذي يصاب بهذا المرض فقد تجد
كثير من الناس اذا سألتهم لماذا اصبت بهذا المرض قال جاء لي هذا المرض بعد التعرض لظروف صعبة و قد تتعجب اذ ان كثير من الناس قد يواجه ظروف صعبة و لكن لا يصاب بهذا المرض

و السر هنا هو في شخصية الانسان التي تجعله قابلا للاصابة بهذا المرض

و سانقل هنا كلام الاستاذ الدكتور عادل صادق:

الشخصية القهرية او الشخصية الوسواسية و هي فعلا قهرية و وسواسية اي ان وساوسها قهرية و تعبير قهرية هنا يصف سلوك هذه الشخصية مع نفسها و مع الاخرين فهذا الانسان
يقهر نفسه و يلزمها بسلوك معين و ايضا يحاول ان يلزم الاخرين بهذا النظام و هو صاحب تصور مثالي للاشياء و العلاقات و السلطة العليا للضمير و لذا فان الاحساس الديني لدي هؤلائ الناس كبير
كذلكمن صفات هذه الشخصية:
الدقة-النظام-الامانة-محاسبة الذات-النظافة- الاتقان-تحمل المسئولية
فهو صلب لا يلين و لا يجامل علي سبيل الحق ولا يتنزل عن رأي اقتنع به لانه لا يصلالي رأيه الا بعد معاناة و دراسة و تدقيق

ومشكلة هذا هذا الانسان تبدأمع نفسه اولا فهو يحاسب نفسه علي كل صغيرة و كبيرة
و لا يتهاون مع نفسه قد يؤنب نفسه و قتا طويلا لخطأ بسيط-او يراه الاخرين بسيطا-

و هو ايضا في مشكلة مع الناس لايريد ان يخرج احدا عن النظام و القانون و اللوائح

و قد يتعرض لمرض اسمه الوساوس القهري
و هويتعرض لهذا المرض لانه في حالة صراع دائم مع نفسه و مع الاخرين فهو انسان يبغي المثالية و يتوخي الكمال في كل شئ و رغم معاناته فانه لا يتغير و لا يلين

و هذه الشخصية مطلبوة بل ضرورية في بعض المهن فالطبيب يجب ان يتمتع ببعض سمات الشخصية القهرية و خاصة الدقة و التفكير المتأنيو العالم او الباحث اذا لم يكن دقيقا موسوسا فان ابحاثه و نتائجه ستكون محل شك و ايضا الذين يتعاملون مع الارقام يجب ان يكن لديهم قدر من الوسوسة


(من كتاب اسرار في حياتك و حياة الاخرين بتصرف يسير)ص60-63

و ساقوم في المرة القادمة بالتحدث عن المرض نفسه ان شاء الله
__________________
اذا ابتلي الله العبد قدرا خفف عنه شرعا
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 31-08-09, 05:04 AM
السدوسي السدوسي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-01-04
المشاركات: 814
افتراضي رد: تعرف علي الوساوس القهري

موضوع شيق واصل جزاك الله خيرا .
__________________
قال النضر بن شميل: دخلت على المأمون....
فقال: ما الارجاء ؟ فقلت دين يوافق الملوك يصيبون به من دنياهم وينقصون به من دينهم.قال: صدقت.البداية والنهاية
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 02-09-09, 02:21 AM
احمد ابو معاذ احمد ابو معاذ غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 23-07-09
الدولة: مصر (الأسكندرية)
المشاركات: 905
افتراضي رد: تعرف علي الوساوس القهري

اعود فاكمل بعون الله

الان ساتكلم عن المرض نفسه و الذي قد تتعرض له الشخصية القهرية حسب الظروف

اولا الاسم: الوسواس القهري او OCD
و الاحرف الانجليزية هي اختصار obsessive compulsive disorder

و اعود لانقل كلام استاذ الطب النفسي الدكتور عادل صادق:

هو مرض عصابي اي نفسي بمعني ان المريض يدرك انه مريض و مرتبط بالواقع و لا يعاني من ضلالات او هلاوس و لا تعاني شخصيته اي تدهور بل يظل متماسكا و يبذل جهدا في تخبئة اعراض المرض و عدم البوح بها لاي انسان مهما كانت درجة قرابته او صداقته كما يتردد كثيرا في زيارة الطبيب و تأتي الزيارة بعد وقت طويل من المعانة بل لعله من اكثر الامراض النفسية ايلاما و تعذيبا لصاحبها

ام عن المرض فهو فكرة او صورة او رغبة اندفاعية او مخاوف او طقوس حركية تسيطر علي ذهن المريض و تقتحمه ضد ارادته و هو علي يقين بتفاهة و زيف هذه الوسواس و اذا فهو يحاول التخلص منه بطردها من ذهنه و لكنه لا يستطيع طردها او التخلص منها

قد تلعب الوراثة دورا ولكن الامر غير مؤكد حتي الان


قد تكون البئية قد تكون بؤرة كهربية في المخ تسبب في خلق دائرة كهربية تحتوي علي الفكرة فتحتل الفكرة هذا الجزء من المخ رغم سخافتها


وهذا يختلف عن الضلالات التي تحدث في مرض الفصام فمريض الفصام يؤمن بفكرة خاطئة و يعتقد صحته ام مريض الوسواس القهري فهو علي يقين من عدم صدق الفكرة و لكنه رغم ذلك يفكر فيها و يتفاعل معها و هنا تكمل مشكلة المرض فالمريض يشعر انه متناقض مع نفسه موقف ازدواجي يرهقه و يجعله يشك في سلامة عقله


بتصرف من كتاب الطب النفسي ص40-43

و ساقوم في المرة القادمة بالتكلم عن الاعراض ان شاء الله

__________________
اذا ابتلي الله العبد قدرا خفف عنه شرعا
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 02-09-09, 12:06 PM
ابو هبة ابو هبة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-02-07
الدولة: #
المشاركات: 1,483
افتراضي رد : تعرف علي الوساوس القهري

-------
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 02-09-09, 05:33 PM
ياسين البشير ياسين البشير غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 24-04-08
المشاركات: 227
افتراضي رد: تعرف علي الوساوس القهري

بارك الله فيك اخي واصل.
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 04-09-09, 11:53 PM
ابو اسحاق ابو اسحاق غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-03-07
الدولة: فرنسا/موريتانيا
المشاركات: 836
افتراضي رد: تعرف علي الوساوس القهري

أين أنت يا مولانا ...
__________________
إن رباً يثيب على وخز الشوكة ، ويجزي على الهم الذي يهجم عليك وأنت كاره ، ويعطي على الحسنة عشر أمثالها الى سبعمائة ضِعف لا يهلك عليه الا هالك
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 04-09-09, 11:58 PM
احمد ابو معاذ احمد ابو معاذ غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 23-07-09
الدولة: مصر (الأسكندرية)
المشاركات: 905
افتراضي رد: تعرف علي الوساوس القهري

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو اسحاق مشاهدة المشاركة
أين أنت يا مولانا ...
اعتذر كنت مشغول ساقوم بالكتابة بعد قليل

شكرا لمتابعتك
__________________
اذا ابتلي الله العبد قدرا خفف عنه شرعا
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 05-09-09, 12:53 AM
احمد ابو معاذ احمد ابو معاذ غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 23-07-09
الدولة: مصر (الأسكندرية)
المشاركات: 905
افتراضي رد: تعرف علي الوساوس القهري

اعود فاكمل بعون الله


بالنسبة لاعراض الوسواس القهري:

1-الأفكار:



عادة ما تكون افكارا متعلقة بالدين او العلاقة الجنسية و هي لاشك افكار سخيفة او مزعجة يصفها المريض و كانها قوي معاكسة داخلية يبغي ارهاقه و ازعاجه و لا يمكن ان تكون افكار طيبة او جميلة و الا لما اشتكي المريض منه و اكثر الافكار ازعاجا للمريض تلك المتعلقة بالدين خاصة اذا كان الشخص متدينا
فيتشكك مثلا في وجود الله او تسيطر عليه فكرة ان الكتب السماوية من تأليف الانبياء او تسيطر عليه فكرة الشذوذ الجنسي
و مشكلة هذه الافكار انها تظل ملازمة للمريض معظم الوقت و تفرض نفسها عليه بالحاح

2-الصور:

و هنا تسيطر الصورة بدلا من الفكرة صورة كاملة يراها مرسومة في ذهنه صورة مؤذية تسبب له ازعاجا و ضيقا فترتسم صورة عزيز عليه قد دهمته سيارة
او صورته و هو يجامع امه
او صورته و هو يقذف الكعبة بالحجارة

3-الاندفاعات:

هناك من الافعال ما يستحيل ان يفكر الانسان في انه من الممكن ان تتولاه تارغبة او حتي الفكرة ان يقوم بها كأن يقذف نفسه من مكان مرتفع او يلقي بنفسه امام سيارة و ذلك لعدم وجود اية رغبة في الانتحار
لذلك قد يتحاشي الاماكن المرتفعة و قد يتفادي المشي في الشوارع
وقد تأخذ هذه الاندفاعات شكلا اكثر خطورة مما يسبب ازعاجا شديدا للمريض
كأن تتولاه الرغبة في قتل ابنه او خنق الام طفلها الرضيع
اما الافعال البسيطة الرغبة القهرية في العد او غسيل الايدي
او الاستحمام او التأكد منغلق الباب فأن المريض ينفذهالخلوها من اي مخاطر بل علي العكس
هي تدفع الطمأنينة في نفسه اذا قام بتنفذيها و تسمي هذه الاعراض بالطقوس الحركية
وقد يظن المريض مستسلم لهذه الاندفعات
لكن الحقيقة انه فعلا لا يستطيع ان يقاومها

4- المخاوف:

هي ايضا مخاوف قهرية لا يستطيع الانسان ان يقاومها او يتغلب عليها كذلك لا يستطيع التخفيف منها باستعمال المنطق فهو يعلم ان الامر لا يدعو الي الخوف ولكنه رغم ذلك يشعر بالخوف الشديد فتلك السيدة التي تتولاها الرغبة الاندفاعية لدفع السكين في صدر ابنها يتولاها فزع اذا رأت سكينا و تصادف ان ابنها بجوارها و تجري تاركة المكان
اذاالمخاوف مرتبطة اساسا بالاندفاعات و خشية المريض ان ينفذ هذا الاندفاعالذي يتولاه

(من كتاب الطب النفسي ل د. خالد صادق بتصرف يسير)ص46-49


ساعود بعد ذلك لاتكلم عن كيفية التعامل مع هذا المريض
ان شاء الله
__________________
اذا ابتلي الله العبد قدرا خفف عنه شرعا
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 05-09-09, 04:28 AM
أم حنان أم حنان غير متصل حالياً
وفقها الله
 
تاريخ التسجيل: 17-01-06
المشاركات: 1,042
افتراضي رد: تعرف علي الوساوس القهري

جزاك الله خيرا

ما أعظم ديننا ، قد أكمله الله عزوجل فقال عز من قائل (اليوم أكملت لكم دينكم ) ، وقد ذكر لنا

الرسول صلى الله عليه وسلم التعوذ بالله من الوسواس (فليستعذ بالله ولينته )، وكذلك الرقية

الشرعية من المس والحسد والسحر ، ومن أعظم الأسباب للوسواس القهري هو السحر والحسد

، فعلاجه الرقية الشرعية ، وهذا علمته من كثير من الأخوات المصابات .
__________________
(ولقدسبقت كلمتنا لعبادنا المرسلين إنهم لهم المنصورون وإن جندنا لهم الغالبون )اللهم انصر أمتي على أعدائها ، وردها إلى الإسلام ردا جميلا ، اللهم آمين .
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 14-11-09, 11:12 PM
احمد ابو معاذ احمد ابو معاذ غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 23-07-09
الدولة: مصر (الأسكندرية)
المشاركات: 905
افتراضي رد: تعرف علي الوساوس القهري

اعود لاتكلم عن كيفية التعامل مع الشخص المصاب بهذا المرض

يجب التعامل معه برفق و لا تقول له انت ضعيف والشيطان استحوذ عليك لماذا لا تقاوم هذا الوسواس فهذه الكلمات قد تزيد الوسوسة عند هذا الشخص بل وضح له الحكم الشرعي الذي يسأل عنه و قل له حاول ان تطبق ما قلته لك و استعن بالله و مثل هذه الكلمات اللطيفة التي تشعر الموسوس انه قادر علي مواجهة الوساوس

و يجب ان تجعله يشعر انك تحس بما يعانيه ( وربما هذا صعب لمن لا يعاني من هذا المرض بل اغلب الناس يظنون انها عيب في شخصية الرجل المصاب و انه ضعيف لا يستطيع مواجهة مثل هذه الوساوس التي يرفضها الانسان العادي بسهولة )

حاول ان تبيّن له ان ديننا يسر و ان المشقة تجلب التيسير و ان الله لم يفرض علينا الصلاة و الوضوء و الاغتسال لكي يعذبنا و بالتالي انت ليس مطالب بالزيادة في الوضوء او الاغتسال لمدة طويلة او اعادة الصلاة عدة مرات

قل لصاحب هذا المرض ان ما تعاني منه هو مرض عضوي و السبب في انك لا تستطيع مواجهة هذه الوساوس ليس ضعف شخصيتك بل هو بسبب خلل في كيمياء المخ (هذا لا يعني اني اقول ان الشيطان ليس له دخل في هذه المرض بل اتكلم عن الاسباب المادية لهذا المرض)

قل لصاحب هذا المرض ان الذهاب للطبيب النفسي ليس عيب و لا يدل عل انك مجنون
بل النفس تمرض كما يمرض البدن

قل له ان الله ما ابتلاك بهذا الا لقوة ايمانك كما قال الرسول (يبتلى الرجل على حسب دينه فإن كان دينه صلبا اشتد بلاؤه وإن كان في دينه رقة ابتلي على حسب دينه)
و معني ان الله ابتلاك بهذا المرض الشديد ان ايمانك قوي
ثم بشرّه بمغفرة الذنوب و قل له ان عليه ان يصبر علي هذا الابتلاء الشديد

و ساعود لاكمل الموضوع لاحقا ان شاء الله
__________________
اذا ابتلي الله العبد قدرا خفف عنه شرعا
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 06-10-13, 07:32 PM
أبو نور النوبى أبو نور النوبى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 23-10-09
المشاركات: 166
افتراضي رد: تعرف علي الوساوس القهري

إن شاء الله يكون الشفاء بقراءة هذا الكتاب
كتاب "إغاثة اللهفان في " مصائد الشيطان " طبعة دار ابن الجوزي - تحقيق على الحلبى .
للتحميل: www.waqfeya.com/book.php?bid=6388


لأبن القيم - طبعة دار ابن الجوزي - تحقيق الشيخ على الحلبى.

وهو مشروح لكل من الشيخ :

* الشيخ عـادل الشوربجي حفظه الله فى 67 شريط
للتحميل : www.archive.org/details/Lahfaan


** الشيخ عبد الحميد الجهني فى 70 شريط
للتحميل :
www.abumalik.net/catplay.php?catsmktba=118



العلاج من صفحة 259
















نص كلام العلامة ابن القيم :
فمن أراد التخلص من هذه البلية فليستشعر أن الحق في اتباع رسول الله صلى الله عليه و سلم في قوله وفعله وليعزم على سلوك طريقته عزيمة من لا يشك أنه على الصراط المستقيم وأن ما خالفه من تسويل إبليس ووسوسته ويوقن أنه عدو له لا يدعوه إلى خير إنما يدعوا حزبه ليكونوا من أصحاب السعير وليترك التعريج على كل ما خالف طريقة رسول الله صلى الله عليه و سلم كائنا ما كان فإنه لا يشك أن رسول الله صلى الله عليه و سلم كان على الصراط المستقيم ومن شك في هذا فليس بمسلم ومن علمه فإلى أين العدول عن سنته وأي شيء يبتغي العبد غير طريقته ويقول لنفسه ألست تعلمين أن طريقة رسول الله صلى الله عليه و سلم هي الصراط المستقيم فإذا قالت له بلى قال لها فهل كان يفعل هذا فستقول لا فقل لها فماذا بعد الحق إلا الضلال وهل بعد طريق الجنة إلا طريق النار وهل بعد سبيل الله وسبيل رسوله إلا سبيل الشيطان فإن اتبعت سبيله كنت قرينه وستقولين يا ليت بيني وبينك بعد المشرقين فبئس القرين ولينظر أحوال السلف في متابعتهم لرسول الله صلى الله عليه و سلم فليقتد بهم وليختر طريقهم فقد روينا عن بعضهم أنه قال لقد تقدمني قوم لو لم يجاوزوا بالوضوء الظفر ما تجاوزته
قلت هو إبراهيم النخعي
وقال زين العابدين يوما لابنه يا بني اتخذ لي ثوبا ألبسه عند قضاء الحاجة فإني رأيت الذباب يسقط على الشيء ثم يقع على الثوب ثم انتبه فقال ما كان للنبي صلى الله عليه و سلم وأصحابه إلا ثوب واحد فتركه
وكان عمر رضي الله تعالى عنه يهم بالأمر ويعزم عليه فإذا قيل له لم يفعله رسول الله صلى الله عليه و سلم انتهى حتى إنه قال لقد هممت أن أنهى عن لبس هذه الثياب فإنه قد بلغني أنها تصبغ ببول العجائز فقال له أبي مالك أن تنهى فإن رسول الله صلى الله عليه و سلم قد لبسها ولبست في زمانه ولو علم الله أن لبسها حرام لبينه لرسوله صلى الله عليه و سلم فقال عمر صدقت
ثم ليعلم أن الصحابة ما كان فيهم موسوس ولو كانت الوسوسة فضيلة لما ادخرها الله عن رسوله وصحابته وهم خير الخلق وأفضلهم ولو أدرك رسول الله صلى الله عليه و سلم الموسوسين لمقتهم ولو أدركهم عمر رضي الله تعالى عنه لضربهم وأدبهم ولو أدركهم الصحابة لبدعوهم وها أنا أذكر ما جاء في خلاف مذهبهم على ما يسره الله تعالى مفصلا
الفصل الأول في النية في الطهارة والصلاة
النية هي القصد والعزم على فعل الشيء ومحلها القلب لا تعلق لها باللسان أصلا ولذلك لم ينقل عن النبي صلى الله عليه و سلم ولا عن أصحابه في النية لفظ بحال ولا سمعنا
عنهم ذكر ذلك وهذه العبارات التي أحدثت عند افتتاح الطهارة والصلاة قد جعلها الشيطان معتركا لأهل الوسواس يحسبهم عندها ويعذبهم فيها ويوقعهم في طلب تصحيحها فترى أحدهم يكررها ويجهد نفسه في التلفظ بها وليست من الصلاة في شيء وإنما النية قصد فعل الشيء فكل عازم على فعل فهو ناويه لا يتصور انفكاك ذلك عن النية فإنه حقيقتها فلا يمكن عدمها في حال وجودها ومن قعد ليتوضأ فقد نوى الوضوء ومن قام ليصلي فقد نوى الصلاة ولا يكاد العاقل يفعل شيئا من العبادات ولا غيرها بغير نية فالنية أمر لازم لأفعال الإنسان المقصودة لا يحتاج إلى تعب ولا تحصيل ولو أراد إخلاء أفعاله الإختيارية عن نية لعجز عن ذلك ولو كلفه الله عز و جل الصلاة والوضوء بغير نية لكلفه ما لا يطيق ولا يدخل تحت وسعه وما كان هكذا فما وجه التعب في تحصيله وإن شك في حصول نيته فهو نوع جنون فإن علم الإنسان بحال نفسه أمر يقيني فكيف يشك فيه عاقل من نفسه ومن قام ليصلي صلاة الظهر خلف الإمام فكيف يشك في ذلك ولو دعاه داع إلى شغل في تلك الحال لقال إني مشتغل أريد صلاة الظهر ولو قال له قائل في وقت خروجه إلى الصلاة أين تمضي لقال أريد صلاة الظهر مع الإمام فكيف يشك عاقل في هذا من نفسه وهو يعلمه يقينا
بل أعجب من هذا كله أن غيره يعلم بنيته بقرائن الأحوال فإنه إذا رأى إنسانا جالسا في الصف في وقت الصلاة عند اجتماع الناس علم أنه ينتظر الصلاة وإذا رآه قد قام عند إقامتها ونهوض الناس إليها علم أنه إنما قام ليصلي فإن تقدم بين يدي المأمومين علم أنه يريد إمامتهم فإن رآه في الصف علم أنه يريد الإئتمام
قال فإذا كان غيره يعلم نيته الباطنة بما ظهر من قرائن الأحوال فكيف يجهلها من نفسه مع اطلاعه هو على باطنه فقبوله من الشيطان أنه ما نوى تصديق له في جحد العيان وإنكار الحقائق المعلومة يقينا ومخالفة للشرع ورغبة عن السنة وعن طريق الصحابة
ثم إن النية الحاصلة لا يمكن تحصيلها والموجودة لا يمكن إيجادها لأن من شرط إيجاد
الشيء كونه معدوما فإن إيجاد الموجود محال وإذا كان كذلك فما يحصل له بوقوفه شيء ولو وقف ألف عام
قال ومن العجب أنه يتوسوس حال قيامه حتى يركع الإمام فإذا خشي فوات الركوع كبر سريعا وأدركه فمن لم يحصل النية في الوقوف الطويل حال فراغ باله كيف يحصلها في الوقت الضيق مع شغل باله بفوات الركعة
ثم ما يطلبه إما أن يكون سهلا أو عسيرا فإن كان سهلا فكيف يعسره وإن كان عسيرا فكيف تيسر عند ركوع الإمام سواء وكيف خفى ذلك على النبي صلى الله عليه و سلم وصحابته من أولهم إلى آخرهم والتابعين ومن بعدهم وكيف لم ينتبه له سوى من استحوذ عليه الشيطان أفيظن بجهله أن الشيطان ناصح له أما علم أنه لا يدعو إلى هدى ولا يهدي إلى خير وكيف يقول في صلاة رسول الله صلى الله عليه و سلم وسائر المسلمين الذين لم يفعلوا فعل هذا الموسوس أهي ناقصة عنده مفضولة أم هي التامة الفاضلة فما دعاه إلى مخالفتهم والرغبة عن طريقهم
فإن قال هذا مرض بليت به قلنا نعم سببه قبولك من الشيطان ولم يعذر الله تعالى أحدا بذلك.
ألا ترى أن آدم وحواء لما وسوس لهما الشيطان فقبلا منه أخرجا من الجنة ونودي عليهما بما سمعت وهما أقرب إلى العذر لأنهما لم يتقدم قبلهما من يعتبران به وأنت قد سمعت وحذرك الله تعالى من فتنته وبين لك عداوته وأوضح لك الطريق فمالك عذر ولا حجة في ترك السنة والقبول من الشيطان.

قلت قال شيخنا ومن هؤلاء من يأتي بعشر بدع لم يفعل رسول الله صلى الله عليه و سلم ولا أحد من أصحابه واحدة منها فيقول أعوذ بالله من الشيطان الرجيم نويت أصلي صلاة الظهر فريضة الوقت أداء لله تعالى إماما أو مأموما أربع ركعات مستقبل القبلة ثم يزعج أعضاءه ويحني جبهته ويقيم عروق عنقه ويصرخ بالتكبير كأنه يكبر على العدو

ولو مكث أحدهم عمر نوح عليه السلام يفتش هل فعل رسول الله صلى الله عليه و سلم أو أحد من أصحابه شيئا من ذلك لما ظفر به إلا أن يجاهر بالكذب البحت فلو كان
في هذا خير لسبقونا ولدلونا عليه فإن كان هذا هدى فقد ضلوا عنه وإن كان الذي كانوا عليه هو الهدى والحق فماذا بعد الحق إلا الضلال
قال ومن أصناف الوسواس ما يفسد الصلاة مثل تكرير بعض الكلمة كقوله في التحيات ات ات التحي التحي وفي السلام أس أس وقوله في التكبير أكككبر ونحو ذلك فهذا الظاهر بطلان الصلاة به وربما كان إماما فأفسد صلاة المأمومين وصارت الصلاة التي هي أكبر الطاعات أعظم إبعاد له عن الله من الكبائر وما لم تبطل به الصلاة من ذلك فمكروه وعدول عن السنة ورغبة عن طريقة رسول الله صلى الله عليه و سلم وهديه وما كان عليه أصحابه وربما رفع صوته بذلك فآذى سامعيه وأغرى الناس بذمه والوقيعة فيه فجمع على نفسه طاعة إبليس ومخالفة السنة وارتكاب شر الأمور ومحدثاتها وتعذيب نفسه وإضاعة الوقت والإشتغال بما ينقص أجره وفوات ما هو أنفع له وتعريض نفسه لطعن الناس فيه وتغرير الجاهل بالإقتداء به فإنه يقول لولا أن ذلك فضل لما اختاره لنفسه وأساء الظن بما جاءت به السنة وأنه لا يكفي وحده وانفعال النفس وضعفها للشيطان حتى يشتد طمعه فيه وتعريضه نفسه للتشديد عليه بالقدر عقوبة له وإقامته على الجهل ورضاه بالخبل في العقل كما قال أبو حامد الغزالي وغيره الوسوسة سببها إما جهل بالشرع وإما خبل في العقل وكلاهما من أعظم النقائص والعيوب
فهذه نحو خمسة عشر مفسدة في الوسواس ومفاسده أضعاف ذلك بكثير
وقد روى مسلم في صحيحه من حديث عثمان بن أبي العاص قال قلت يا رسول الله إن الشيطان قد حال بيني وبين صلاتي يلبسها علي فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ذاك شيطان يقال له خنزب فإذا أحسسته فتعوذ بالله منه واتفل عن يسارك ثلاثا ففعلت ذلك فأذهبه الله تعالى عني
فأهل الوسواس قرة عين خنزب وأصحابه نعوذ بالله عز و جل منه
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
الوساوس , القهري , تعرف , على

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:15 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.7

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.