ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 13-05-10, 12:51 AM
عبد الله البجاوي عبد الله البجاوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-01-10
الدولة: بجــاية / الجزائر
المشاركات: 162
افتراضي تحريم الانتساب - بغير حق - إلى أهل البيت


فضيلة العلامة عبد المحسن بن حمد العباد : أشرف الأنساب نسب نبينا محمد - صلى الله عليه وسلم - ، وأشرف أنتساب ما كان إليه - صلى الله عليه وسلم - وإلى أهل بيته إذا كان الانتساب صحيحًا ، وقد كثر في العرب والعجم الانتماء إلى هذا النسب ، فمن كان من أهل هذا البيت وهو مؤمن ، فقد جمع الله له بين شرف الإيمان وشرف النسب ، ومن ادَّعى هذا النسب الشريف وهو ليس من أهله فقد ارتكب أمرًا محرمًا ، وهو متشبعٌ بمالم يعط ، وقد قال النبي - صلى الله عليه وسلم - : ( المتشبع بما لم يعط كلابس ثوبي زور ) ، [ رواه مسلم في " صحيحه " : (2129) من حديث عائشة - رضي الله عنها - ] .

وقد جاء في الأحاديث الصحيحة : تحريم انتساب المرء إلى غير نسبه ، ومما ورد في ذلك حديث أبي ذر - رضي الله عنه - أنه سمع النبي - صلى الله عليه وسلم - يقول : ( ليس من رجل ادعى لغير أبيه وهو يعلمه إلا كفر بالله ، ومن ادَّعى قومًا ليس له فيهم نسب فليتبوأ مقعده من النار ) . [ رواه البخاري (3508) ، ومسلم (112) ، واللفظ للبخاري ] .

وفي " صحيح البخاري " : (3509) من حديث واثلة بن الأسقع - رضي الله عنه - يقول : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : ( إن من أعظم الفرى أن يدَّعي الرجل إلى غير أبيه ، أو يري عينه ما لم تر ، أو يقول على رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ما لم يقل ) . ومعنى الفرى : الكذب ، وقوله : ( أو يري عينه ما لم تر ) ، أي : في المنام .

وفي " مجموع فتاوى " شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله - : (31/93) أن الوقف على أهل البيت أو الأشراف لا يستحق الأخذ منه إلا من ثبت نسبه إلى أهل البيت ، فقد سئل عن الوقف الذي أوقف على الأشراف ، ويقول : ( إنهم أقارب ) ، هل الأقارب شرفاء أم غير شرفاء ؟ وهل يجوز أن يتناولوا شيئًا من الوقف أم لا ؟

فأجاب : ( الحمد لله ، إن كان الوقف على أهل بيت النبي - صلى الله عليه وسلم - أو على بعض أهل البيت ، كالعلويين والفاطميين أو الطالبيين ، الذين يدخل فيهم بنو جعفر وبنو عقيل ، أو على العباسيين ونحو ذلك ، فإنه لا يستحق من ذلك إلا من كان نسبه صحيحًا ثابتًا ، فأما من ادَّعى أنه منهم أو علم أنه ليس منهم ، فلا يستحق من هذا الوقف ، وإن ادَّعى أنه منهم ، كبني عبد الله بن ميمون القداح ، فإن أهل العلم بالأنساب وغيرهم يعلمون أنه ليس لهم نسب صحيح ، وقد شهد بذلك طوائف أهل العلم من أهل الفقه ، والحديث ، والكلام ، والأنساب ، وثبت في ذلك محاضر شرعية ، وهذا مذكور في كتب عظيمة من كتب المسلمين ، بل ذلك مما تواتر عند أهل العلم .

وكذلك من وقف على الأشراف ، فإن هذا اللفظ في العرف لا يدخل فيه إلاَّ من كان صحيح النسب من أهل بيت النبي - صلى الله عليه وسلم - .

وأما إن وقف واقف على بني فلان أو أقارب فلان ونحو ذلك ، ولم يكن في الوقف ما يقتضي أنه لأهل البيت النبوي ، وكان الموقوف ملكًا للواقف يصح وقفه على ذرية المعين ، لم يدخل بنو هاشم في هذا الوقف ) .
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:44 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.