ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > خزانة الكتب والأبحاث

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 07-08-04, 05:14 PM
خالد العمري خالد العمري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-07-04
المشاركات: 159
افتراضي شرح نفيس على كشف الشبهات للتحميل

التوضيح والتتمات على كشف الشبهات
للشيخ/ علي الخضير


الحمد الله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
وأشهد أن لا إله إلا اللَّه وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله ، أمــا بعــد : فهذا شرح لكتاب كشف الشبهات للعلامة الشيخ محمد بن عبد الوهاب رحمه الله ، أضفت عليه مع شرحه تتمات في نفس المقصد وهى شبهات لأهل الإشراك في دفعها وكشف عوارها وقبحه ، والمقصود بالتتمات أي ما ذكره أئمة الدعوة من الرد على شبهات في باب التوحيد ، وشبهات المشركين وأذنابهم ، والتتمات هي :
1 ـ ما في كتاب مفيد المستفيد للشيخ محمد بن عبد الوهاب رحمه الله ،
2 ـ ما في كتاب تيسير العزيز الحميد شرح كتاب التوحيد للشيخ سليمان بن عبد الله بن محمد بن عبد الوهاب رحمه الله ، وصرح أنها تتمة لكشف الشبهات مما لم يذكره المصنف ،
3 ـ ما في كتاب الانتصار للشيخ عبد الله ابابطين رحمه الله ،
4 ـ ما في كتاب منهاج التأسيس في الرد على داود بن جرجيس للشيخ عبد اللطيف بن عبد الرحمن رحمه الله ،
5 ـ خاتمة الشيخ عبد الرحمن الدوسري رحمه الله ، على كتاب كشف الشبهات ، وضح فيها طبيعة ونوعية الشرك المعاصر ،
6 ـ إضافة الشبهات المعاصرة لأهل الضلال ، وهذه وضعناها في ثنايا الكتاب كلما سنحت الفرصة لبيان الشبهات المعاصرة وكشفها وردها وبيان قبحها ،
مع ملاحظة أن ما يتعلق بالسرد التاريخي وأسماء أهل الشبهات ومواقفهم فالمرجع فيها إلى كتاب دعوى المناوئين لدعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب للشيخ عبد العزيز بن محمد العبد اللطيف ،
سبب تأليف الكتاب :
هذا الكتاب من أحسن الكتب في باب الردود ، والمصنف ألفه في أوائل الدعوة، وكان أول ما ألف الشيخ هو كتاب التوحيد، ألفه في حريملاء ، وكان والده قاضياً فيها، وكان عمر الشيخ قريباً من الأربعين ، ثم انتقل إلى العيينة ، ثم خرج الكلام عنه أنه يكفر المسلمين وأنه يقول كذا وكذا شبهات مفتراة على الشيخ ،





المقطع السابع :
قال المصنف : ( فإنك إذا عرفت : أن الإنسان يكفر بكلمة يخرجها من لسانه ، وقد يقولها وهو جاهل ، فلا يعذر بالجهل ، وقد يقولها وهو يظن أنها تقربه إلى اللَّه تعالى ، كما ظن المشركون ، خصوصاً إن ألهمك اللَّه ما قص عن قوم موسى مع صلاحهم وعلمهم أنهم أتوه قائلين { اجعل لنا إلهاً كما لهم آلهة}( ) فحينئذٍ يعظم خوفك وحرصك على ما يخلصك من هذا وأمثاله ) .
عنوان المقطع السابع : هل الجهل أو التأويل عذر أو ليس بعذر في الشرك الأكبر ؟.
هذه من أصعب المسائل في التوحيد ، وأشق المسائل ، فتحتاج إلى تأمل ونظر ومراجعة ، وتحتاج إلى الدعاء أن يلهمه اللَّه الحق لصعوبة هذه المسألة .
وهناك نقاط قبل البدء في هذه المسألة :
1 - إن المصنف لم يقصد الموضوع بالذات ، وإنَّما جاء عرضاً في كلام المصنف من باب الاستطراد لما جاء مجال التحذير والتخويف من الشرك .
2 - كلامه في الجاهل ممن يقول لا إله إلا اللَّه ، أي من وقع في الشرك الأكبر من أهل القبلة ممن يدعي الإسلام ، وخرج بذلك جهّال الكفّار الأصليين كاليهود والنصارى وأمثالهم.
ثم نعود إلى أصل المسألة ، ما هو رأي المصنف في مسألة الجهل ؟ هل هو عذر أو ليس بعذر ؟
الجهل : هو عدم المعرفة ، ويطلق أيضاً على عدم العمل ، وقيل عدم الإدراك، بمعنى لا يعرف أن هذا الأمر الذي وقع فيه أنه شرك أكبر ، فيسمى هذا جاهلاً، أمَّا من فعل الشرك وتعبد لله بما فعل من الشرك ، أو فعله محتسباً للأجر ، فهذا يسمى متأولاً وهو نوع من الجهل وهما سواء .
مسألة : هل الجهل عذر ؟
وهل من وقع في الشرك الأكبر يُسمى مشركا بمجرد الفعل والوقوع ويُخاف عليه من ذلك ولو كان جاهلا أو مقلدا أو متأولا أو مخطئا أم لا ؟
وينبنى على ذلك ،هل الجهل عذر في الشرك الأكبر ؟أم ليس بعذر كما هو مذهب السلف كما سوف يأتي إن شاء الله تعالى ، ومثله التأويل والتقليد والخطأ ،وهذا يجرنا إلى بسط هذه

المسألة العظيمة التي هي من أهم أبواب تعلّم التوحيد وفهم الشرك ،وهى أيضا من أهم أبواب التفريق بين الأسماء والأحكام تارة ، وعدم التفريق في موضع آخر تارة ، وهذا يستوجب ذكر المسألة من خلال فصول ونقول وتعليقات نذكر فيها قول الشيخ محمد بن عبد الوهاب وقول طلابه من لدن الشيخ إلى الآن ، وقبل ذلك قول ابن تيمية وابن القيم ،وقبل ذلك قول السلف عموما وننقل الإجماعات في ذلك وكلام أهل العلم ، والقياسات الصحيحة في ذلك والآن ندخل في المسألة فنقول :
الفصل الأول
نقولات توضيحية من كلام الشيخ محمد بن عبد الوهاب يتضح فيها قوله في هذه المسألة
(ملاحظة إن شاء الله سوف نضع حاشية أسفل الصفحة للتعليق على الأشياء التي تحتاج إلى ذلك للأهمية بعد الانتهاء مما يتعلق بالشيخ محمد ، أما ما يتعلق به فأغلب التعليق تابع لما ننقل عنه ) ،
1ـ و قبل النقولات نحب أن نبين أن الشيخ محمد له كتاب مستقل متخصص في هذه المسألة وهو كتاب (مفيد المستفيد في كفر تارك التوحيد ) وتأمل نصه في عنوان الكتاب على تكفير تارك التوحيد الذي هو بالضرورة فاعل للشرك ،ففي العنوان تكفير المعين إذا أشرك ،وقد تهجم على من قال أن ابن تيمية لا يكفر المعين في باب الشرك الأكبر ،
2ـ كتاب كشف الشبهات هذا الذي نشرح في مواضع منه التصريح بعدم العذر في الشرك الأكبر بالجهل ، وهو ما نقلنا قبل أسطر ،
3ـ أيضا في رسالة النواقض العشر ،لا يَعذر فيها بالجهل فقد نص الشيخ محمد بن عبد الوهاب لما ذكر نواقض الإسلام على استواء حكم الجاد والهازل والخائف حال الوقوع فيها إلا المكره ولم يستثني الجاهل أو المتأول أو المخطئ اهـ . راجع فتاوى الأئمة النجدية 3/188
4- ومن النقولات قول الشيخ محمد بن عبد الوهاب(في الدرر السنية 8/118) لما ذكر المرتدين وفرقهم فمنهم من كذب النبي صلى الله عليه وسلم ورجعوا إلى عبادة الأوثان ومنهم من أقر بنبوة مسيلمة ظنا أن النبي صلى الله عليه وسلم أشركه في النبوة ومع هذا أجمع العلماء أنهم مرتدون ولو جهلوا ذلك ومن شك في ردتهم فهو كافر .


النص التاسع :
رسالة أرسلها إلى أحد علماء الأحساء واسمه أحمد بن عبد الكريم ، وهي الرسالة الحادية والعشرون في تاريخ نجد ص346.
وكان أحمد بن عبد الكريم الأحسائي لما التبس عليه فعل عباد القبور مع جهلهم ،وكان الاحسائي هذا ينكر تكفير المعين لمن عبد القبور لجهله ويُجيز تكفير النوع لا العين أي فعله كفر وشرك وليس هو بمشرك ولا كافر لأنه جاهل ، وناقشه الشيخ في رسالة طويلة قال فيها الشيخ محمد بن عبد الوهاب: "وتأمل تكفير ( ابن تيمية ) لرؤسائهم فلاناً وفلاناً بأعيانهم ، وردتهم ردة صريحة .
و تأمل تصريحه بحكاية الإجماع على ردة الفخر الرازي عن الإسلام مع كونه عند علمائكم من الأئمة الأربعة ، هل يناسب هذا لما فهمت من كلامه أن المعين لا يكفر، ولو دعى عبد القادر في الرخاء والشدة ، ولو أحب عبد اللَّه بن عون وزعم أن دينه حسن مع عبادته أبي حديدة ... ،
وقال في الرسالة أيضا بعد ذكر من كفره السلف قال : واذكر كلامه في الإقناع وشرحه في الردة كيف ذكروا أنواعا كثيرة موجودة عندكم ، ثم قال منصور البهوتي : وقد عمت البلوى في هذه الفرق وأفسدوا كثيرا من عقائد أهل التوحيد نسأل الله العفو والعافية . هذا لفظه بحروفه ، ثم ذكر قتل الواحد منهم وحكم ماله هل قال واحد من هؤلاء من الصحابة إلى زمن منصور البهوتي إن هؤلاء يكفر أنواعهم لا أعيانهم الدرر السنية ( 10 / 63 ـ 74 ) ،فانظر إلى تكفير الشيخ محمد من عَبَد عبد القادر أعلاه ،
( والطوائف التي ذكرها البهوتي في باب المرتد هي : أهل الحلول والاتحاد ، والرافضة والباطنية والقرامطة ) ،
النص العاشر :
وهي رسالة في تفسير كلمة التوحيد في مجموعة مؤلفات الشيخ محمد بن عبد الوهاب ، مجلد العقيدة القسم الأول ص363.
قال الشيخ : " وأنت ترى المشركين من أهل زماننا ولعل بعضهم يدّعي أنه من أهل العلم وفيه زهد واجتهاد وعبادة ، إذا مسّه الضر قام يستغيث بغير اللَّه مثل معروف أو عبد القادر الجيلاني ،وأجلِّ من هؤلاء مثل زيد بن الخطاب والزبير ، وأجلِّ من هؤلاء مثل رسول اللَّه -صلى اللَّه عليه وسلم- فاللَّه المستعان ، وأعظم من ذلك أنهم يستغيثون بالطواغيت والكفرة والمردة مثل شمسان
الملفات المرفقة
نوع الملف: doc كتاب التوضيح والتتمات على كشف الشبهات.doc‏ (778.0 كيلوبايت, المشاهدات 1112)
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 11-08-04, 03:42 PM
شهاب الدين شهاب الدين غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-01-04
المشاركات: 1,266
افتراضي

السلام عليكم
بارك الله فيكم
__________________
وفي التوحيد للهمم إتحاد ولن تبنوا العلا متفرقينا
ألم يبعث لأمتكم رســـول يوحدكـــم على نهج الوئام‎ ‎
ومصحفكم وقبلتكم جميعـاً منار للأخــوة والســــلام‎ ‎
وفوق الكل رحمـــن رحيم آلــــــه واحد رب الأنام
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 18-07-08, 11:08 PM
عبدالرحمن الناصر عبدالرحمن الناصر غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-08-06
المشاركات: 736
افتراضي

بارك الله فيك .
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 25-04-10, 10:55 PM
ابوخالد الحنبلى ابوخالد الحنبلى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-09-05
الدولة: alex
المشاركات: 1,215
افتراضي رد: شرح نفيس على كشف الشبهات للتحميل

اريد نسخة بى دى اف
__________________
قال لى استاذى الدارقطنى
والله إن معاناة الشئ تورث لذة معرفته .
وسالت شيخى فافادنى بانه من المهم الحفظ لان للحفظ اسرارا لا يعرفها الا الحفاظ
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 26-04-10, 07:22 AM
الاستاذ الاستاذ غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-04
الدولة: المحروسة
المشاركات: 4,862
افتراضي رد: شرح نفيس على كشف الشبهات للتحميل

لك ما طلبت اخى الكريم
الملفات المرفقة
نوع الملف: pdf التوضيح والتتمات على كشف الشبهات.pdf‏ (991.7 كيلوبايت, المشاهدات 992)
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 26-04-10, 08:01 AM
أمين نواري أمين نواري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-12-07
المشاركات: 211
افتراضي رد: شرح نفيس على كشف الشبهات للتحميل

حزاك الله خيرا وبارك الله فيك أيها المبارك
__________________
قال بعض السلف:منذ عرفت الناس لم أفرح بمدحهم,ولم أحزن على ذمهم,فحامدهم مفرِّط,وذامهم مفرِّط.
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 12-04-14, 03:07 AM
ابو انس الكرمجاني ابو انس الكرمجاني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-01-11
المشاركات: 4
افتراضي رد: شرح نفيس على كشف الشبهات للتحميل

جزاك الله خيرا
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:50 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.7

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.