ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى عقيدة أهل السنة والجماعة

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 11-09-10, 05:43 PM
أحمد القزاز أحمد القزاز غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-07-07
المشاركات: 34
افتراضي هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حياكم الله اخواني الكرام وأسعد الله أوقاتكم

هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى؟
وهل يصح الدعاء بـ (يا مستعان)؟


وجزاكم الله خير الجزاء
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 11-09-10, 08:14 PM
جمال سعدي الجزائري جمال سعدي الجزائري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-07-09
المشاركات: 361
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

لا أظن أنه من أسماء الله دليل عدم اشتقاقه صفة
أما دعاء الاسم فهو جائز بخلاف دعاء الصفة فهو شرك
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 11-09-10, 09:52 PM
أحمد القزاز أحمد القزاز غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-07-07
المشاركات: 34
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

جزاك الله خيرا

لكني لم أفهم قولك (أما دعاء الاسم فهو جائز بخلاف دعاء الصفة فهو شرك )

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 11-09-10, 11:50 PM
أبو هند محمد الجزائرى أبو هند محمد الجزائرى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-05-10
الدولة: بومرداس_الجزائر
المشاركات: 309
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

هذا من كلام شيخ الاسلام ان دعاء الصفة شرك كقول القائل يا رحمة الله لان الصفة معنى لا يقوم الا بالذات وداعي الصفة لم يدعو الله بل دعى المعنى والدعاء يكون باسماء الله المتضمنة للذات العلية والصفات والله اعلم
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 12-09-10, 12:34 AM
أحمد القزاز أحمد القزاز غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-07-07
المشاركات: 34
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

فهمت

جزاك الله خيرا
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 12-09-10, 12:36 AM
أبو تيمور الأثري أبو تيمور الأثري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 15-07-10
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 540
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

ومثلها قولهم الله الموفق الله الميسر
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 12-09-10, 09:08 AM
أبو سمية السلفي أبو سمية السلفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-08-06
المشاركات: 692
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

قال البخاري رحمه الله :
5748 - حَدَّثَنَا مُسَدَّدٌ حَدَّثَنَا يَحْيَى عَنْ عُثْمَانَ بْنِ غِيَاثٍ حَدَّثَنَا أَبُو عُثْمَانَ عَنْ أَبِي مُوسَى أَنَّهُ كَانَ مَعَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي حَائِطٍ مِنْ حِيطَانِ الْمَدِينَةِ وَفِي يَدِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عُودٌ يَضْرِبُ بِهِ بَيْنَ الْمَاءِ وَالطِّينِ فَجَاءَ رَجُلٌ يَسْتَفْتِحُ فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " افْتَحْ لَهُ وَبَشِّرْهُ بِالْجَنَّةِ " فَذَهَبْتُ فَإِذَا أَبُو بَكْرٍ فَفَتَحْتُ لَهُ وَبَشَّرْتُهُ بِالْجَنَّةِ ثُمَّ اسْتَفْتَحَ رَجُلٌ آخَرُ فَقَالَ : " افْتَحْ لَهُ وَبَشِّرْهُ بِالْجَنَّةِ " فَإِذَا عُمَرُ فَفَتَحْتُ لَهُ وَبَشَّرْتُهُ بِالْجَنَّةِ ثُمَّ اسْتَفْتَحَ رَجُلٌ آخَرُ وَكَانَ مُتَّكِئًا فَجَلَسَ فَقَالَ : " افْتَحْ لَهُ وَبَشِّرْهُ بِالْجَنَّةِ عَلَى بَلْوَى تُصِيبُهُ أَوْ تَكُونُ " فَذَهَبْتُ فَإِذَا عُثْمَانُ فَقُمْتُ فَفَتَحْتُ لَهُ وَبَشَّرْتُهُ بِالْجَنَّةِ فَأَخْبَرْتُهُ بِالَّذِي قَالَ قَالَ : اللَّهُ الْمُسْتَعَانُ .
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 12-09-10, 11:29 AM
ضيدان بن عبد الرحمن اليامي ضيدان بن عبد الرحمن اليامي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-04-09
المشاركات: 1,090
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

أخواني الكريم ، هذا الباب ينبغي عدم الكلام فيه إلا بعلم ، لأنه باب دقيق يحتاج إلى دراسة وفهم ومعرفة .
المستعان ، ليس من أسماء الله ، ولكنه صفة له – كما سيأتي - ، ولا الموفق ، والميسر ، ولا الموجود .
ولكن من المعلوم لدى العلماء أن باب الإخبار ، أوسع من باب التسمية والنعت والثناء ، فيخبر عنه بالموجود ، والشيء ، ولا يسمى به .
قال شيخ الإسلام ابن تيمية في " مجموع الفتاوى " (6/142) : « ويفرق بين دعائه والإخبار عنه ، فلا يدعى إلا بالأسماء الحسنى ، وأما الإخبار عنه ؛ فلا يكون باسم سيء ، لكن قد يكون باسم حسن أو باسم ليس بسيء ، وإن لم يحكم بحسنه ؛ مثل : شيء ، وذات ، وموجود » .
وقال – أيضاً - في " مجموع الفتاوى" (9/300و301) :
«والناس متنازعون ؛ هل يسمى الله بما صح معناه في اللغة والعقل والشرع ، وإن لم يرد بإطلاقه نصٌ ولا إجماعٌ ، أم لا يطلق إلا ما أطلق نص أو إجماع ؟
على قولين مشهورين ، وعامة النظار يطلقون ما لا نص في إطلاقه ولا إجماع ؛ كلفظ (القديم) ، و(الذات) ... ونحو ذلك ، ومن الناس من يفصل بين الأسماء التي يدعى بها ، وبين ما يخبر به عند الحاجة ؛ فهو سبحانه إنما يدعى بالأسماء الحسنى ؛ كما قال : ( وَلِلَّهِ الأَسْمَاءُ الْحُسْنَى ) ، وأما إذا احتيج إلى الإخبار عنه ؛ مثل أن يُقال : ليس هو بقديم ، ولا موجود ، ولا ذات قائمة بنفسها ... ونحو ذلك ؛ فقيل في تحقيق الإثبات : بل هو سبحانه قديم ، موجود ، وهو ذات قائمة بنفسها ، وقيل : ليس بشيء ، فقيل: بل هو شيء ؛ فهذا سائغ ... » اهـ .
فباب الأخبار عن الله ، أوسع من باب الصفات ، كما قرر ذلك ابن القيم – رحمه الله – في كتابه المفيد " بدائع الفوائد " (1/162) حيث قال :
« باب الأخبار أوسع من باب الصفات ، وما يطلق عليه من الأخبار ؛ لا يجب أن يكون توقيفياً ؛ كالقديم ، والشيء ، والموجود ، أو القائم بنفسه ؛ فإنه يخبر به عنه ولا يدخل في أسمائه الحسنى وصفاته العليا » .

أي أن ما يطلق عليه - سبحانه - في باب الأسماء والصفات توقيفي ، وما يطلق عليه في باب الأخبار لا يجب أن يكون توقيفياً .
وبذلك لا يصح إطلاق القديم على الله باعتبار أنه من أسمائه ، وإن كان يصح الإخبار به عنه ؛ ولا يصح أن إطلاق المستعان على الله باعتبار أنه من أسمائه ، و إن كان يصح أن يوصف به ، وكذا الموفق ، والميسر ، فيخبر بها عن الله بأنه الموفق سبحانه ، والمييسر سبحانه ، لكن لا يصح إطلاقها على الله باعتبار أنها أسماء له ، فباب الإخبار أوسع من باب الإنشاء ، والله أعلم
قال الشيخ البراك – وفقه الله وأطال في عمره - في أحد أشرطته :
« ينبغي أن يعلم أنه ليس كل ما صح أن يخبر به عن الله صح أن يكون اسماً له أو صفة يثنى بها عليه ، فإن باب الأخبار أوسع من باب التسمية والنعت والثناء ، وذلك كلفظ الشيء والموجود وواجب الوجود والقديم ، فإن هذه الألفاظ يصح إطلاقها على الله على وجه الإخبار، فيقال: الله شيء وموجود وهو سبحانه واجب الوجود وهو قديم، وهذه وإن لم ترد ألفاظها فقد ورد ما يستلزمها ويتضمنها، بل لفظ شيء قد جاء في القرآن كما في قوله تعالى : (قل أي شيء أكبر شهادة قل الله )، وجاء في السنة : « لاشيء أغير من الله »أهـ
فهذه قاعدة عظيمة في باب الأسماء والصفات ينبغي لطالب العلم أن يعرفها ، ويتعلمها ، ويحفظها .

أما ما سأل عنه أخونا أحمد القزاز :
هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى؟
فالجواب :
قال الشيخ علوي بن عبد القادر السَّقَّاف في كتابه "صفات الله عز وجل الواردة في الكتاب والسنة " ص (314) :
« الْمُسْتَعَانُ :
يوصف الله عَزَّ وجَلَّ بأنه المستعان ، الذي يستعين به عباده فيعينهم ، وهذا ثابت بالكتاب والسُّنَّة.
? الدليل من الكتاب :
1- قوله تعالى : ( إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ ) [الفاتحة : 5].
2- و قوله : ( فَصَبْرٌ جَمِيلٌ وَاللهُ الْمُسْتَعَانُ عَلَى مَا تَصِفُونَ ) [يوسف : 18]
الدليل من السُّنَّة :
1- حديث معاذ بن جبل رضي الله عنه : (( ...اللهم أعنِّي على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك)). حديث صحيح رواه : أبو داود (1522) ، والنسائي ، وغيرهما.
2- حديث ابن عباس رضي الله عنهما : ((...إذا سألت ؛ فاسأل الله ، وإذا استعنت ؛ فاستعن بالله ...)). رواه : الترمذي (2518) ، وأحمد ، وغيرهما ، وهو صحيح.
وقد عدَّ بعضهم (المستعان) من أسماء الله ، وفي هذا نظر .
أما (المعين) ؛ فهو ليس من أسماء الله ، خلاف ما هو منتشر عند العامة ، فتراهم يتعبَّدون الله به بتسمية عبد المعين » أهـ
والله تعالى أعلم .


__________________
نُرَاعُ إِذَا الْجَنَائِزُ قَابَلَتْنَا **وَيُحْزِنُنَا بُكَاءُ الْبَاكِيَاتِ
كَرَوْعَةِ ثُلَّةٍ لِمُغَارِ سَبْعٍ ** فَلَّمَا غَابَ عَادَتْ رَاتِعَاتِ
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 12-09-10, 01:01 PM
أبو فهر السلفي أبو فهر السلفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 12-09-05
المشاركات: 4,420
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

وأقرب حجة على عدم عده اسماً أنه لم يأت في الوحي مطلقاً وإنما يأتي متعلقة به (على)،ويشبهه الحفي ،وما كان من هذا الجنس = كان أبعد عن سيرة الوحي في ذكر أسماء الله..
__________________
اللهم اغفر لنا وارحمنا وعافنا واعف عنا وأصلح لنا شأننا كله ..
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 12-09-10, 01:39 PM
ضيدان بن عبد الرحمن اليامي ضيدان بن عبد الرحمن اليامي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-04-09
المشاركات: 1,090
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ضيدان بن عبد الرحمن اليامي مشاهدة المشاركة
أخواني

صوابه إخواني
__________________
نُرَاعُ إِذَا الْجَنَائِزُ قَابَلَتْنَا **وَيُحْزِنُنَا بُكَاءُ الْبَاكِيَاتِ
كَرَوْعَةِ ثُلَّةٍ لِمُغَارِ سَبْعٍ ** فَلَّمَا غَابَ عَادَتْ رَاتِعَاتِ
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 12-09-10, 03:11 PM
أبوسعيد الأثري أبوسعيد الأثري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-06-10
المشاركات: 19
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

جزاكم الله خيراً
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 12-09-10, 10:02 PM
أحمد القزاز أحمد القزاز غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-07-07
المشاركات: 34
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

وفقك الله أخي الفاضل (ضيدان بن عبد الرحمن اليامي ) وأسكنك فسيح جناته

وجزى الله خيرا جميع من شارك في الموضوع
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 13-09-10, 02:16 PM
أبو أحمد الغيداق أبو أحمد الغيداق غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-06-10
المشاركات: 117
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

هل يجوز أن يدعى الله بما يخبر به ولماذا ؟

وهل يجوز الدعاء بـ يا معين أو يا ساتر ؟

وما الفرق بين الإخبار والوصف ؟
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 13-09-10, 06:51 PM
محمد بن عبد الجليل الإدريسي محمد بن عبد الجليل الإدريسي غير متصل حالياً
وفقه الله للخير
 
تاريخ التسجيل: 13-08-05
الدولة: المملكة المغربية
المشاركات: 2,150
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو هند محمد الجزائرى مشاهدة المشاركة
هذا من كلام شيخ الاسلام ان دعاء الصفة شرك كقول القائل يا رحمة الله لان الصفة معنى لا يقوم الا بالذات وداعي الصفة لم يدعو الله بل دعى المعنى والدعاء يكون باسماء الله المتضمنة للذات العلية والصفات والله اعلم
هل يمكنك أن تعطينا مثالا للتوضيح بارك الله فيك؟
ثم إن أمكن الدليل على هذا التقيد...
__________________
عن جابر رضي الله عنه أن النبي عليه الصلاة و السلام قال: "و الذي نفسي بيده، لو أن موسى كان حيا ما وسعه إلا اتباعي" رواه أحمد والبيهقي بسند حسن.
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 13-09-10, 07:04 PM
ضيدان بن عبد الرحمن اليامي ضيدان بن عبد الرحمن اليامي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-04-09
المشاركات: 1,090
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو أحمد الغيداق مشاهدة المشاركة
هل يجوز أن يدعى الله بما يخبر به ولماذا ؟

وهل يجوز الدعاء بـ يا معين أو يا ساتر ؟

وما الفرق بين الإخبار والوصف ؟
الأخ الكريم أبو أحمد الغيداق – حفظه الله – بالنسبة لما سألت عنه
هل يجوز أن يدعى الله بما يخبر به ولماذا ؟
لا ، لا يجوز أن يدعى الله بما يخبر به عن الله ، لأن الدعاء لا يكون إلا بأسمائه الحسنى فقط ، كما قال تعالى : (وَلِلّهِ الأَسْمَاء الْحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا وَذَرُواْ الَّذِينَ يُلْحِدُونَ فِي أَسْمَآئِهِ سَيُجْزَوْنَ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ ) [الأعراف180]
وعلى هذا فيجب الوقوف في الدعاء على ما جاء في الكتاب والسنة من أسماء الله ، فلا يزاد فيها ولا ينقص ؛ لأن العقل لا يمكنه إدراك ما يستحقه تعالى من الأسماء ، فوجب الوقوف في ذلك على النص لقوله تعالى : ( وَلا تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولَئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْؤُولاً) . وقوله : (قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَالْأِثْمَ وَالْبَغْيَ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَأَنْ تُشْرِكُوا بِاللَّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سُلْطَاناً وَأَنْ تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ مَا لا تَعْلَمُونَ) .

وهل يجوز الدعاء بـ يا معين أويا ساتر ؟
لا يجوز ؛ لأن المعين والساتر ليسا من أسماء الله .

وما الفرق بين الإخبار والوصف ؟
باب الاخبار أوسع من باب الصفات ، وباب الصفات أوسع من باب الأسماء .
فقد يوصف الله بصفة ولكن لا يسمى بها ، وقد يخبر عنه بأمر ، ولكن لا يسمى به ، ولا يوصف به :
كلفظة (شيء) ، و (ذات) و (شخص) ، ونحوها ؛ لثبوتها بالدليل ، وللتمييز بينها وبين الصفة .
فيخبر به عن الله ، لكن لا يسمى به ولا يوصف به .
ومنها ما يخبر به عن الله وليس باسم ولا صفة له ولكن بعد التفصيل :
كلفظة (الجهة) و (الحركة) ، مع التنبيه على أن الأولى استخدام اللفظ الشرعي ؛ كالعلو والنُّزُول ، لثبوته بالدليل ؛ بدلاً من هذا اللفظ المجمل الحادث.
فأسماء الله الله عَزَّ وجَلَّ وصفاته توقيفية ؛ فلا يُثبت منها إلا ما أثبته الله لنفسه ، أو أثبته له رسوله - صلى الله عليه وسلم - ، ولا يُنفى عن الله عَزَّ وجَلَّ إلا ما نفاه عن نفسه ، أو نفاه عنه رسوله - صلى الله عليه وسلم - من غير تحريف ولا تعطيل ، ومن غير تكييف ولا تمثيل.
ونفيُ ما نفاه الله عن نفسه في كتابه ، أو نفاه عنه رسوله - صلى الله عليه وسلم - ، مع اعتقاد ثبوت كمال ضده لله تعالى ؛ لأن الله أعلم بنفسه من خلقه ، ورسوله أعلم الناس بربه ؛ فنفي الموت عنه يتضمن كمال حياته ، ونفي الظلم يتضمن كمال عدله ، ونفي النوم يتضمن كمال قيُّوميَّته.
فما يطلق عليه - سبحانه - في باب الأسماء والصفات توقيفي ، وما يطلق عليه في بابالأخبار لا يجب أن يكون توقيفياً . ولكن الإخبار عنه لا يكون باسم سيء ، بل يكون باسم حسن أو باسم ليس بسيء ،وإن لم يحكم بحسنه ؛ مثل : شيء ، وذات ، وموجود . كما تقرر سابقاً من كلام شيخ غلاسلام ابن تيمية .
والله تعالى أعلم .
__________________
نُرَاعُ إِذَا الْجَنَائِزُ قَابَلَتْنَا **وَيُحْزِنُنَا بُكَاءُ الْبَاكِيَاتِ
كَرَوْعَةِ ثُلَّةٍ لِمُغَارِ سَبْعٍ ** فَلَّمَا غَابَ عَادَتْ رَاتِعَاتِ
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 14-09-10, 03:28 PM
أبو هند محمد الجزائرى أبو هند محمد الجزائرى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-05-10
الدولة: بومرداس_الجزائر
المشاركات: 309
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد بن عبد الجليل الإدريسي مشاهدة المشاركة
هل يمكنك أن تعطينا مثالا للتوضيح بارك الله فيك؟
ثم إن أمكن الدليل على هذا التقيد...
لم افهم السؤال
والمثال ذكرته قول الداعي يا رحمة الله يا حكمة الله يا غضب الله
والدليل صريح في قوله *ولله الاسماء الحسنى فادعوه بها وذرو الذين يلحدون في اسمائه* فتقديم الجار والمجرور يفيد الحصر والقصر ثم امر بدعائه باسمائه الحسنى ودعاء الله بغيرها الحاد وصوره كثيرة
وتعلم ان من الفوارق بين الاسماء والصفات ان الاسماء اعلام واو صاف فهي تتضمن الذات والصفة والصفات فهي معاني قائمة بالذات
فالاسماء تدعى -بضم التاء- والصفات يدعى بها -بضم الياء-
والله اعلم
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 14-09-10, 05:07 PM
ليث خالد السلمان ليث خالد السلمان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-05-09
الدولة: أرض الله
المشاركات: 39
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

بارك الله فيكم و نفع بكم ...
__________________

سَـألـتـُـكَ يـا مَـنْ تـَـقـْـرَأ مَـرسُـــولـِـي قــَــــوْلَ : غـفـَــرَ اللهُ لِـهــذا ...
هديتي لكل مسلم
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 14-09-10, 05:22 PM
أحمد القزاز أحمد القزاز غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-07-07
المشاركات: 34
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

بارك الله فيكم و نفع بكم ...
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 15-09-10, 04:45 PM
أبو عبد الله المليباري أبو عبد الله المليباري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 23-03-04
المشاركات: 199
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

اقتباس:
وبذلك لا يصح إطلاق القديم على الله باعتبار أنه من أسمائه ، وإن كان يصح الإخبار به عنه ؛ ولا يصح أن إطلاق المستعان على الله باعتبار أنه من أسمائه ، و إن كان يصح أن يوصف به ...
الأخ الفاضل ضيدان :

لماذا لا يصح إطلاق المستعان على الله باعتبار أنه من أسمائه الحسنى ؟ .

الإشكال يا أخي الكريم أنك لم تذكر سبب عدم اعتباره اسماً من الأسماء الحسنى .

فهناك ضوابط تتميز به الأسماء الحسنى عن غيرها ، منها أنها توقيفية ، ومنها أن تدل على صفة كمال عظيمة كما نص الشيخ السعدي في تفسيره ، ومنها ألا يرد مقيداً أو مضافاً .

فإذا طبقنا هذه الضوابط على الاسم "المستعان" نجدها أنه لم يرد في القرآن إلا مقيداً (والله المستعان على ما تصفون) أي أنه اختل فيه الضابط الأخير ، وجاء في السنة : (وأنت المستعان) ولكنه حديث ضعيف أي أنه اختل فيه الضابط الأول وهو كون الاسم ورد في النصوص الصحيحة .

ونجد من العلماء من عده اسماً من الأسماء الحسنى وهم : ابن العربي، والقرطبي, وابن الوزير، وابن حجر، والحمود، والشرباصي كما ذكر الدكتور محمد بن خليفة التميمي في "معتقد أهل السنة والجماعة في أسماء الحسنى" ص (193) طبعة دار إيلاف .

وأقول : ومنهم سماحة الشيخ ابن باز رحمه الله : كما يذكر الشيخ الدكتور سعيد علي بن وهف القحطاني في شرح أسماء الله الحسنى ص (11) : أنه اجتمع لديه أكثر من تسعة وتسعين اسماً بالأدلة الصريحة الثابتة ، وقد عرضها على سماحة الشيخ ابن باز رحمه الله ، ومن الأسماء الثابتة التي عرضها على سماحته "المستعان" .
__________________
قال شيخ الإسلام : (غاية الكرامة لزوم الاستقامة ، فلم يكرم الله عبداً بمثل أن يعينه على ما يحبه الله ويرضاه ، ويزيده مما يقربه إليه ويرفع به درجته) .
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 15-09-10, 06:37 PM
طويلبة علم حنبلية طويلبة علم حنبلية غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-06-09
الدولة: اللهم بارك لنا في شامنا !
المشاركات: 3,920
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو هند محمد الجزائرى مشاهدة المشاركة
هذا من كلام شيخ الاسلام ان دعاء الصفة شرك كقول القائل يا رحمة الله لان الصفة معنى لا يقوم الا بالذات وداعي الصفة لم يدعو الله بل دعى المعنى والدعاء يكون باسماء الله المتضمنة للذات العلية والصفات والله اعلم
بارك الله فيكم .
وهل يدخل في هذا "الاستغاثة والاستعاذة إذا كانت بأسماء الله لا بصفاته " ؟!

لأني وبعد أن قرأتُ كلام شيخ الإسلام ابن تيمية -رحمه الله - الذي في الاقتباس ؛ تبادر إلى ذهني
دعاءُ النّبي صلى الله عليه وسلم في الحديث :
يا حيّ يا قيّوم بـرحمتك أستغيث ؟!
وكذا قوله : أعوذُ بقدرةِ الله وعزّته ؟!

وكلُّها صفات ، لا أسماء !
فمن يزيلُ الإشكال عندي؟
جزيتم خيرا .


__________________
لأستسهلنَّ الصّعبَ أو أدركَ المُنى ... فما انقادتِ الآمالُ إلّا لصابرِ ..
رد مع اقتباس
  #21  
قديم 15-09-10, 07:01 PM
طويلبة علم حنبلية طويلبة علم حنبلية غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-06-09
الدولة: اللهم بارك لنا في شامنا !
المشاركات: 3,920
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

حصل خطأ في طرحي للسؤال ، والصّواب :

وهل يدخل في هذا "الاستغاثة والاستعاذة بحيث يجب أن تكون بأسماء الله لا بصفاته " ؟؟
علماً بأنّه وردَ ما أوردتُه في المشاركة السّابقة من أدعيةٍ صحيحة عن النّبي صلى الله عليه وسلّم فيها استعاذة واستغاثة برحمةِ الله وعزّته وقدرته ؟
__________________
لأستسهلنَّ الصّعبَ أو أدركَ المُنى ... فما انقادتِ الآمالُ إلّا لصابرِ ..
رد مع اقتباس
  #22  
قديم 15-09-10, 07:16 PM
ضيدان بن عبد الرحمن اليامي ضيدان بن عبد الرحمن اليامي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-04-09
المشاركات: 1,090
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طويلبة علم حنبلية مشاهدة المشاركة

بارك الله فيكم .
وهل يدخل في هذا "الاستغاثة والاستعاذة إذا كانت بأسماء الله لا بصفاته " ؟!

لأني وبعد أن قرأتُ كلام شيخ الإسلام ابن تيمية -رحمه الله - الذي في الاقتباس ؛ تبادر إلى ذهني
دعاءُ النّبي صلى الله عليه وسلم في الحديث :
يا حيّ يا قيّوم بـرحمتك أستغيث ؟!
وكذا قوله : أعوذُ بقدرةِ الله وعزّته ؟!

وكلُّها صفات ، لا أسماء !
فمن يزيلُ الإشكال عندي؟
جزيتم خيرا .


سئل فضيلة الشيخ محمد بن عثيمين في " مجموع الفتاوى " (2/165) : قلتم في الفتوى رقم "244" : إن عبادة صفة من صفات الله أو دعاءها من الشرك ، وقد جاء في شرح العقيدة الطحاوية إذا قلت : "أعوذ بعزة الله" فقد عذت بصفة من صفات الله ، ولم تعذ بغير الله . . فعلم أن الذات لا يتصور انفصال الصفات عنها بوجه من الوجوه . . وقد قال ، صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : « أعوذ بعزة الله وقدرته » .
. " وقال: « أعوذ بكلمات الله التامات » . . . " . وقال ، صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : « اللهم إني أعوذ برضاك من سخطك ، وبمعافاتك من عقوبتك » . . . " وقال صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : « ونعوذ بعظمتك أن نغتال من تحتنا » .
وقال : « أعوذ بنور وجهك » . . . " ولا يعوذ ، صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، بغير الله . فنأمل من فضيلتكم التكرم بالتوضيح؟
فأجاب بقوله : ما نقله السائل من كلام شارح الطحاوية لا ينافي ما ذكرناه فإن من المعلوم أنه لا توجد ذات مجردة عن صفة أبدًا ولو لم يكن فيها إلا صفة الوجود ، وكونه واجبًا أو ممكنًا وكونها على صفة معينة من صغر أو كبر أو نحو ذلك لكان كافيًا في الدلالة على أنه لا يمكن وجود ذات بلا صفة ما .

ولكن إذا عبد الإنسان صفة من صفات الله أو دعاها فإن هذا يشعر بكون الصفة بائنة عن الله - تعالى - مستقلة عنه وهذا هو وجه كونه شركًا .
وأما ما جاء في الأحاديث التي ذكرها شارح الطحاوية مثل : « أعوذ بعزتك » « أعوذ بعظمتك » ، « أعوذ برضاك » ، « أعوذ بكلمات الله التامة » فحقيقته أنه استعاذة بالله متوسلًا إليه بهذه الصفات المقتضية للعياذ ،ولهذا قال شارح الطحاوية على ما نقله السائل : ولا يعوذ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بغير الله . وإليك ما ذكره شيخ الإسلام ابن تيمية في أن دعاء صفة من صفات الله كفر قال في الصفحة الثمانين من تلخيص كتاب الاستغاثة ما نصه :

"إن مسألة الله - تعالى - بأسمائه وصفاته وكلماته جائز مشروع كما جاءت به الأحاديث وأما دعاء صفاته وكلماته فكفر باتفاق المسلمين فهل يقول : مسلم : يا كلام الله اغفر لي وارحمني وأغثني أو أعني أو يا علم الله أو يا قوة الله أو يا عزة الله أو يا عظمة الله ونحو ذلك أو سمع من مسلم أو كافر أنه دعا ذلك من صفات الله وصفات غيره أو يطلب من الصفة جلب منفعة أو دفع مضرة أو إعانة أو نصر أو إغاثة أو غير ذلك". ا هـ . هذا والله أسأل أن يوفق الجميع لما فيه الخير لنا وللأمة.

__________________
نُرَاعُ إِذَا الْجَنَائِزُ قَابَلَتْنَا **وَيُحْزِنُنَا بُكَاءُ الْبَاكِيَاتِ
كَرَوْعَةِ ثُلَّةٍ لِمُغَارِ سَبْعٍ ** فَلَّمَا غَابَ عَادَتْ رَاتِعَاتِ
رد مع اقتباس
  #23  
قديم 15-09-10, 07:57 PM
طويلبة علم حنبلية طويلبة علم حنبلية غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-06-09
الدولة: اللهم بارك لنا في شامنا !
المشاركات: 3,920
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

بارك الله فيكم ..

وبما يتعلّق بالاستعانة برحمة الله ، فقد وجدتُ هذه الإجابة للشيخ عبد الرحمن بن ناصر البراك - حفظه الله - على سؤال قريبٍ من الذي سألتُ ،
وقد اتّضح الأمر عندي بعد قراءته وقراءة كلام الشيخ العثمين -رحمه الله - :

ورد أن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: "يا حيّ يا قيوم بـرحمتك أستغيث".
فهل يجوز الاستغاثة بصفات الله ، ودعاؤه بصفاته كما ورد في هذا الحديث ؟
الجواب :
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ، وبعد :
فقوله صلى الله عليه وسلم في الحديث : "برحمتك أستغيث "
هذا من قبيل التوسل ، لا من قبيل دعاء الصّفة ،
مثل: أسألك يا الله برحمتك ، وفي دعاء الاستخارة :
"أستخيرك بعلمك وأستقدرك بقدرتك". صحيح البخاري (1166).

ومثل الاستعاذة بالصّفة ، قوله صلى الله عليه وسلم:
"أعوذ برضاك من سخطك ، وبمعافاتك من عقوبتك". صحيح مسلم (486).
وكقوله -صلى الله عليه وسلم-: "أعوذ بكلمات الله التامات". صحيح مسلم (2708).
كل هذا من نوع التوسل إلى الله بصفاته ، وهو من التوسل المشروع .

وأما دعاء الصّفة فلم يرد في الأدعية المأثورة ، ولا يمكن أن يكون مشروعاً ؛ لأن دعاء الصفة كقولك: يا رحمةَ الله، يا عزّةَ الله، يا قوّةَ الله !
تقتضي أن الصّفة شيء مستقل منفصل عن الله يسمع ويجيب ، فمن اعتقد ذلك فهو كافر ، بل صفات الله قائمة ،
وليس شيء منها إله يُدعى، بل الله بصفاته إله واحد ، وهو المدعو والمرجو والمعبود وحده لا إله إلا هو.
والله أعلم .


اقتباس:
الخلاصة :
1- لا يجوز دعاء الصّفة ، لأنه يقتضي أن الصّفة مستقلة منفصلة عن الذّات تسمع وتجيب ، وهو كفر كما قال شيخ الإسلام .
2- يجوز ويشرع سؤال الله بصفة من صفاته ،
قال شيخ الإسلام : (وَالِاسْتِغَاثَةُ بِرَحْمَتِهِ اسْتِغَاثَةٌ بِهِ فِي الْحَقِيقَةِ كَمَا أَنَّ الِاسْتِعَاذَةَ بِصِفَاتِهِ اسْتِعَاذَةٌ بِهِ فِي الْحَقِيقَةِ)
__________________
لأستسهلنَّ الصّعبَ أو أدركَ المُنى ... فما انقادتِ الآمالُ إلّا لصابرِ ..
رد مع اقتباس
  #24  
قديم 15-09-10, 08:03 PM
أبو هند محمد الجزائرى أبو هند محمد الجزائرى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-05-10
الدولة: بومرداس_الجزائر
المشاركات: 309
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طويلبة علم حنبلية مشاهدة المشاركة


بارك الله فيكم .
وهل يدخل في هذا "الاستغاثة والاستعاذة إذا كانت بأسماء الله لا بصفاته " ؟!

لأني وبعد أن قرأتُ كلام شيخ الإسلام ابن تيمية -رحمه الله - الذي في الاقتباس ؛ تبادر إلى ذهني
دعاءُ النّبي صلى الله عليه وسلم في الحديث :
يا حيّ يا قيّوم بـرحمتك أستغيث ؟!
وكذا قوله : أعوذُ بقدرةِ الله وعزّته ؟!

وكلُّها صفات ، لا أسماء !
فمن يزيلُ الإشكال عندي؟
جزيتم خيرا .


فالاسماء تدعى -بضم التاء- والصفات يدعى بها -بضم الياء-
لو فهمتي هذا الكلام لما حصل عندكي الاشكال
الاسماء تدعى لقوله* ولله الاسماء الحسنى * وهذا خبر يتعلق بالتوحيد العلمي وقوله *فادعوه بها * وهذا من باب الانشاء والطلب وهو تقرير لتوحيد العبادة
فهي دالة على ان توحيد العبادة الذي يشمل دعاء المسالة ودعاء العبادة يقوم على توحيد الاسماء والصفات فبين الله طريق المؤمنين في هذه الاية انهم يثبتون الاسماء ثم يدعونه بها وبين طريق الملحدين انهم ينحرفون في الاثبات والعبادة 
هذا لاتمام الفائدة
ومعنى القول والصفات يدعى بها -بضم الياء- اي انك تتوسل الى الله بصفاته التي تتضمن الغاية في الكمال وهذا ما جاء في الاحاديث ولم ياتي دعاء الصفة استقلالا
والله اعلم 
رد مع اقتباس
  #25  
قديم 15-09-10, 08:53 PM
أبو القاسم البيضاوي أبو القاسم البيضاوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-10-09
الدولة: أرض الله الواسعة
المشاركات: 2,055
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

أجوبة واضحة صريحة تزيل اللبس و الغبش , ومشاركات نافعة , بارك الله في الجميع
رد مع اقتباس
  #26  
قديم 15-09-10, 10:28 PM
أبو سمية السلفي أبو سمية السلفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-08-06
المشاركات: 692
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد الله المليباري مشاهدة المشاركة
فإذا طبقنا هذه الضوابط على الاسم "المستعان" نجدها أنه لم يرد في القرآن إلا مقيداً (والله المستعان على ما تصفون) أي أنه اختل فيه الضابط الأخير ، وجاء في السنة : (وأنت المستعان) ولكنه حديث ضعيف أي أنه اختل فيه الضابط الأول وهو كون الاسم ورد في النصوص الصحيحة .
وقد ورد كذلك مطلقاً في حديث أبي موسى الأشعري رضي الله عنه ـ الذي في الصحيح ـ أن عثمان رضي الله عنه قال : " الله المستعان " وهو رضي الله عنه قال ذلك في حياة النبي صلى الله عليه وسلم بل وقريباً منه صلوات الله عليه .
رد مع اقتباس
  #27  
قديم 16-09-10, 08:55 AM
محمد البيومي محمد البيومي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-06-10
المشاركات: 6
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم ..

أما بعد .

إسم الله المستعان لم يرد في القراءن أو السنة النبوية إلا مقيداً . .ولم يرد مطلقاً

ورد في القراءن في موضعين :

وَجَاءُوا عَلَى قَمِيصِهِ بِدَمٍ كَذِبٍ قَالَ بَلْ سَوَّلَتْ لَكُمْ أَنْفُسُكُمْ أَمْرًا فَصَبْرٌ جَمِيلٌ وَاللَّهُ الْمُسْتَعَانُ عَلَى مَا تَصِفُونَ (18) سورة يوسف

قَالَ رَبِّ احْكُمْ بِالْحَقِّ وَرَبُّنَا الرَّحْمَنُ الْمُسْتَعَانُ عَلَى مَا تَصِفُونَ (112) سورة الأنبياء

اقتباس:

وقد يعتقد البعض أنّه ورد مطلقاً في الببخاري من حديث أبي موسى الأشعري رضي الله عنه لما قال له النّبي صلى الله عليه وسلم عن عثمان رضي الله عنه :
افْتَحْ لَهُ وَبَشِّرْهُ بِالْجَنَّةِ عَلَى بَلْوَى تُصِيبُهُ فَإِذَا عُثْمَانُ فَأَخْبَرْتُهُ بِمَا قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم : فَحَمِدَ اللَّهَ ثُمَّ قَالَ اللَّهُ الْمُسْتَعَان.

والأمر ليس كذلك لأن المقصود هو طلب عثمان رضي الله عنه الإستعانة والصبر على إنجاز مقتضى الوعد أخذاً من قول يعقوب عليه السلام والله المستعان

ولذلك شك أبو موسى الأشعري رضي الله عنه في قول عثمان رضي الله عنه هل قال : الله المستعان أم طلب الصبر من الله ؟ ففي رواية مسلم عنه أنّه قال : (
افْتَحْ وَبَشِّرْهُ بِالْجَنَّةِ عَلَى بَلْوَى تَكُونُ ». قَالَ فَذَهَبْتُ فَإِذَا هُوَ عُثْمَانُ بْنُ عَفَّانَ - قَالَ - فَفَتَحْتُ وَبَشَّرْتُهُ بِالْجَنَّةِ - قَالَ - وَقُلْتُ الَّذِى قَالَ فَقَالَ اللَّهُمَّ صَبْرًا أَوِ اللَّهُ الْمُسْتَعَانُ.) وفي رواية الإمام أحمد : (

اللهم صبرا وعلى الله التكلان )
نقلاً عن كتاب أصول العقيدة - د.محمود عبدالرازق الرضواني - الجزء الثاني صفحة 1020


هذا والله أعلى وأعلم .
رد مع اقتباس
  #28  
قديم 04-10-10, 01:04 PM
محمد بن عبد الجليل الإدريسي محمد بن عبد الجليل الإدريسي غير متصل حالياً
وفقه الله للخير
 
تاريخ التسجيل: 13-08-05
الدولة: المملكة المغربية
المشاركات: 2,150
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

جزاكم الله خيرا و بارك فيكم.
__________________
عن جابر رضي الله عنه أن النبي عليه الصلاة و السلام قال: "و الذي نفسي بيده، لو أن موسى كان حيا ما وسعه إلا اتباعي" رواه أحمد والبيهقي بسند حسن.
رد مع اقتباس
  #29  
قديم 04-10-10, 03:56 PM
حازم حماده حازم حماده غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 22-02-07
المشاركات: 85
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ضيدان بن عبد الرحمن اليامي مشاهدة المشاركة
الأخ الكريم أبو أحمد الغيداق – حفظه الله – بالنسبة لما سألت عنه
هل يجوز أن يدعى الله بما يخبر به ولماذا ؟
لا ، لا يجوز أن يدعى الله بما يخبر به عن الله ، لأن الدعاء لا يكون إلا بأسمائه الحسنى فقط ، كما قال تعالى : (وَلِلّهِ الأَسْمَاء الْحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا وَذَرُواْ الَّذِينَ يُلْحِدُونَ فِي أَسْمَآئِهِ سَيُجْزَوْنَ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ ) [الأعراف180]
وعلى هذا فيجب الوقوف في الدعاء على ما جاء في الكتاب والسنة من أسماء الله ، فلا يزاد فيها ولا ينقص ؛ لأن العقل لا يمكنه إدراك ما يستحقه تعالى من الأسماء ، فوجب الوقوف في ذلك على النص لقوله تعالى : ( وَلا تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولَئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْؤُولاً) . وقوله : (قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَالْأِثْمَ وَالْبَغْيَ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَأَنْ تُشْرِكُوا بِاللَّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سُلْطَاناً وَأَنْ تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ مَا لا تَعْلَمُونَ) .

وهل يجوز الدعاء بـ يا معين أويا ساتر ؟
لا يجوز ؛ لأن المعين والساتر ليسا من أسماء الله .
ماذا عن الدعاء المشهور الذي ورد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم في الصحيح أنه كان أكثر دعائه : "يا مقلب القلوب ثبت قلبي على دينك" ؟
رد مع اقتباس
  #30  
قديم 04-10-10, 06:24 PM
أبوالفداء المصري أبوالفداء المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 19-03-05
المشاركات: 1,466
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

جزاك الله خيرا شيخنا الجليل ضيدان

وجوابا لسؤال الاخ حازم :

قال شيخ الاسلام في الفتاوى 22/ 485 " وكذلك أسماؤه المضافة مثل أرحم الراحمين وخير الغافرين ورب العالمين ومالك يوم الدين وأحسن الخالقين وجامع الناس ليوم لاريب فيه ومقلب القلوب وغير ذلك مما ثبت في الكتاب والسنة وثبت في الدعاء بها باجماع المسلمين "
__________________
اللهم اغفر لأبي الفداء المصري ولأبويه ولمن يأمن على الدعاء وللمسلمين أجمعين

التعديل الأخير تم بواسطة أبوالفداء المصري ; 04-10-10 الساعة 06:27 PM سبب آخر: زيادة
رد مع اقتباس
  #31  
قديم 04-10-10, 06:28 PM
حازم حماده حازم حماده غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 22-02-07
المشاركات: 85
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوالفداء المصري مشاهدة المشاركة
جزاك الله خيرا شيخنا الجليل ضيدان

وجوابا لسؤال الاخ حازم :

قال شيخ الاسلام في الفتاوى 22/ 485 " وكذلك أسماؤه المضافة مثل أرحم الراحمين وخير الغافرين ورب العالمين ومالك يوم الدين وأحسن الخالقين وجامع الناس ليوم لاريب فيه ومقلب القلوب وغير ذلك مما ثبت في الكتاب والسنة وثبت في الدعاء بها باجماع المسلمين "
بارك الله فيك أخي الكريم ... فعلامَ تعود كلمة "وكذلك" ؟
رد مع اقتباس
  #32  
قديم 04-10-10, 06:41 PM
أبوالفداء المصري أبوالفداء المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 19-03-05
المشاركات: 1,466
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

ومن اسمائه التى ليست فى هذه التسعة والتسعين إسمه السبوح وفى الحديث عن النبى أنه كان يقول سبوح قدوس وإسمه الشافى كما ثبت فى الصحيح أنه كان يقول أذهب البأس رب الناس وإشف أنت الشافى لا شافى إلا أنت شفاء لا يغادر سقما وكذلك إسماؤه المضافة مثل أرحم الراحمين
__________________
اللهم اغفر لأبي الفداء المصري ولأبويه ولمن يأمن على الدعاء وللمسلمين أجمعين
رد مع اقتباس
  #33  
قديم 04-10-10, 07:32 PM
لطفي مصطفى الحسيني لطفي مصطفى الحسيني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-10-09
الدولة: مدينة الجزائر
المشاركات: 254
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوالفداء المصري مشاهدة المشاركة
قال شيخ الاسلام في الفتاوى 22/ 485 " وكذلك أسماؤه المضافة مثل أرحم الراحمين وخير الغافرين ورب العالمين ومالك يوم الدين وأحسن الخالقين وجامع الناس ليوم لاريب فيه ومقلب القلوب وغير ذلك مما ثبت في الكتاب والسنة وثبت في الدعاء بها باجماع المسلمين "
وهل يصح أن يكون الاسم مضافا ؟
رد مع اقتباس
  #34  
قديم 04-10-10, 07:57 PM
أبو خالد السلمي أبو خالد السلمي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 29-07-02
المشاركات: 1,852
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

لا تعجبني توجيهات الدكتور الرضواني للنصوص التي تعارض ضوابطه
فقول أمير المؤمنين عثمان رضي الله عنه في حياة رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( اللَّهُ الْمُسْتَعَان )
وثبوت ذلك في صحيح البخاري كاف في إثبات اسم ( المستعان )
وأما جواب الدكتور ومن وافقه بأن المقصود هو طلب عثمان رضي الله عنه الاستعانة والصبر ..إلخ
فنقول وكذلك كثير من النصوص التي فيها ثناء المؤمنين على الله بأنه الغفور أو الكريم أو الرحيم أو القوي هي طلب من الله تعالى أن يغفر لهم أو يكرمهم أو ينصرهم ، ولا ينافي ذلك كونها أسماء لله سبحانه

وأما شك أبي موسى الأشعري رضي الله عنه في قول عثمان رضي الله عنه هل قال : ( اللَّهُمَّ صَبْرًا أَوِ اللَّهُ الْمُسْتَعَانُ )
فنقول شك أبي موسى وهو العالم الفقيه في أن لفظ عثمان قد يكون ( الله المستعان ) معناه إقرار أبي موسى بأن إطلاق اسم المستعان على الله تعالى جائز وقوعه من مثل عثمان والظاهر أنها من الكلمات التي كانت تجري على لسان عثمان وإنما شكه هل قالها في هذا الموقف بالذات أم قال غيرها فيه ، هذا إذا لم نقل إن هذا الشك قد أزالته رواية البخاري التي فيها الجزم بأنه قال ( الله المستعان )

هذا ، والله المستعان .
__________________
أبو خالد وليد بن إدريس المنيسيّ السُلميّ
almeneesey@yahoo.com
رد مع اقتباس
  #35  
قديم 05-10-10, 03:20 PM
محمود المصري محمود المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-11-05
الدولة: Canada
المشاركات: 324
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

رأيت أسم الشيخ أبو خالد فـأحببت أن أدخل وأقول لك إني أحبك في الله شيخي الحبيب فكم إستفدت من أشرطتك وشروحاتك

نفع الله بكم
__________________
____________
رد مع اقتباس
  #36  
قديم 13-12-10, 11:49 AM
محمد البيومي محمد البيومي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-06-10
المشاركات: 6
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو خالد السلمي مشاهدة المشاركة
لا تعجبني توجيهات الدكتور الرضواني للنصوص التي تعارض ضوابطه
فقول أمير المؤمنين عثمان رضي الله عنه في حياة رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( اللَّهُ الْمُسْتَعَان )
وثبوت ذلك في صحيح البخاري كاف في إثبات اسم ( المستعان )
وأما جواب الدكتور ومن وافقه بأن المقصود هو طلب عثمان رضي الله عنه الاستعانة والصبر ..إلخ
فنقول وكذلك كثير من النصوص التي فيها ثناء المؤمنين على الله بأنه الغفور أو الكريم أو الرحيم أو القوي هي طلب من الله تعالى أن يغفر لهم أو يكرمهم أو ينصرهم ، ولا ينافي ذلك كونها أسماء لله سبحانه

وأما شك أبي موسى الأشعري رضي الله عنه في قول عثمان رضي الله عنه هل قال : ( اللَّهُمَّ صَبْرًا أَوِ اللَّهُ الْمُسْتَعَانُ )
فنقول شك أبي موسى وهو العالم الفقيه في أن لفظ عثمان قد يكون ( الله المستعان ) معناه إقرار أبي موسى بأن إطلاق اسم المستعان على الله تعالى جائز وقوعه من مثل عثمان والظاهر أنها من الكلمات التي كانت تجري على لسان عثمان وإنما شكه هل قالها في هذا الموقف بالذات أم قال غيرها فيه ، هذا إذا لم نقل إن هذا الشك قد أزالته رواية البخاري التي فيها الجزم بأنه قال ( الله المستعان )

هذا ، والله المستعان .

نقلاً عن كلام الشيخ الرضواني في كتابه أسماء الله الحسنى :

اقتباس:
وإذا كانت الأسماء الحسنى لا تخلوا في أغلبها من تصور التقييد العقلي بالممكنات وإرتباط آثارها بالمخلوقات كإسم الله الخالق والخلاق والرازق والرزّاق أو لا تخلو من تخصيص عقلي ما يتعلق ببعض المخلوقات دون بعض كالأسماء الدالة على صفات الرحمة والعفو والمغفرة مثل الرحيم والعفو والغفور والغفار , فإن ذلك التقييد لا يدخل تحت الشرط المذكور , وإنما المقصود هو التقييد بالإضافة الظاهرة في النص التي تستدعي أن يذكر الإسم كما ذكره الله عزّوجلّ و رسوله صلى الله عليه وسلم كالغافر والقابل والشديد في قوله : (غَافِرِ الذَّنْبِ وَقَابِلِ التَّوْبِ شَدِيدِ الْعِقَابِ ذِي الطَّوْلِ لا إِلَهَ إِلَّا هُوَ إِلَيْهِ الْمَصِيرُ) غافر :3
فقط ناقل لكلام الشيخ حفظه الله للنقاش ..
رد مع اقتباس
  #37  
قديم 13-12-10, 11:53 AM
محمد البيومي محمد البيومي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-06-10
المشاركات: 6
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

إضافة صغيررة إذا سمحت لي .. :

بالنسبة لقولك ..


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو خالد السلمي مشاهدة المشاركة
ولا ينافي ذلك كونها أسماء لله سبحانه
.

فإن الشيخ الرضواني لم يخرج الأسماء المقيدة بقيد ظاهر من الأسماء الحسنى ..
وإنما فرق بين النوعين .. الأسماء الحسنى المطلقة والأسماء الحسنى المقيدة .. وجعل كلاهما من الأسماء الحسنى ..
رد مع اقتباس
  #38  
قديم 13-12-10, 12:46 PM
أبو عمر محمد بن إسماعيل أبو عمر محمد بن إسماعيل غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-07-07
الدولة: دار الممر
المشاركات: 1,202
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

الله المستعان !!
__________________
تحكيم الرجال من غير التفاتٍ إلى كونِهم وسائل للحكم الشرعي المطلوب شرعا ضلال .
قالها الشاطبي رحمه الله
رد مع اقتباس
  #39  
قديم 28-06-12, 05:44 PM
إحسـان العتيـبي إحسـان العتيـبي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 12-03-02
الدولة: الأردن
المشاركات: 5,258
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

بانت حقيقة الرضواني بقناته قناة السوء التي خصصها للطعن في مشايخ السنة والعاملين للإسلام
__________________
قال أبو حاتم البستي:الواجب على العاقل أن يلزم الصمت الى أن يلزمه التكلم،فما أكثر من ندم إذا نطق وأقل من يندم إذا سكت"روضة العقلاء ونزهة الفضلاء"(ص43).
رد مع اقتباس
  #40  
قديم 11-09-12, 05:50 AM
نوار نوار غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-12-05
المشاركات: 14
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

فهمت من كلام الاخوان رحمهم الله ان الاحاديث فيها الصفات مضافة كنور وجهك وعزتك غير ان تقول اعوذ بالعزة من غير الكاف اقصد او اعوذ بنور الوجه كذا فهمت والله اعلم وربنا المستعان
رد مع اقتباس
  #41  
قديم 30-06-13, 03:29 AM
عبد الغني إبراهيم عبد الغني إبراهيم غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-05-11
المشاركات: 45
افتراضي رد: هل المستعان اسم من أسماء الله الحسنى

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إحسـان العتيـبي مشاهدة المشاركة
بانت حقيقة الرضواني بقناته قناة السوء التي خصصها للطعن في مشايخ السنة والعاملين للإسلام
نعم أخي الكريم هذا ما ظهر في هذه الفترة القريبة , حيث خصص وقتا طويلا للطعن في كل شيء نابض سواء في الدعوة أو الحراك الإسلامي حتى ربما يمكن القول بأنه لم يدع شيئا بدون غمز ولمز ولا يدرى ما مبتغاه من هذا !!!
لعله يفيق مما ابتلي به فمسلكه يخدم أعداء الإسلام في المقام الأول, وأسلوبه هذا يزحزح الثقة فيه أولا قبل المطعون فيهم فهل من معتبر؟؟!!
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
أسماء , المستعان , الله , الحسني , اسم

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:39 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.7

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.