ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى أصول الفقه

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 14-10-10, 12:59 AM
القاسمى المصرى القاسمى المصرى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 08-10-10
المشاركات: 70
افتراضي تفريغ محاضرات أحمد بن عمر الحازمى على السلم المنورق فى فن المنطق شر ح للقويسنى

بسم الله الرحمن الرحيم
المحاضرة الأولى
شرح السلم المنورق
قوله ( براعة العقول ) براعة استهلال ، والعقول جمع عقل ستأتى الإشارة إليه قالوا عقل عقلاً إذا ادرك الأشياءعلى حقائقها والعقل ما يكون به التفكير والإستدلال وتركيب التصورات والتصديقات ، يتميز به الحسن من القبيح والخير من الشر ، يجمع على عقول ، أى الذى يحصل به التفكير لأننا عندنا فكر ومفكر فيه وهو كما سيأتى حركة النفس فى المعقولات تمسى فكراً فى لغة العرب ، هذه الحركة إنما تكون فى شئ معين له وجود فى الخارج الإدراك الذى يكون به هذه الأشياء يسمى عقلاً ، ( حقائق المعقول على التحقيق ) حقائق جمع حقيقة وهو الشئ الثابت يقيناً وحقيقة الشئ خالصه وكنهه .
( على التحقيق ) المراد ذكر الشئ بدليله وهو مصدر حقق على وزن فعل يقال كلام محقق محكم الصنعة رصين حقق الأمر أثبته وصدقه ويقال حقق الظن حقق القول والقضية والشئ أحكمه .
( ودلهم على تصحيح طرق التصور والتصديق ) دلهم دلالة إرشاد وتوفيق ، طرق التصور والتصديق هما قسما العلم ومنه صحيح ومنه فاسد .
( فاستنتجوا بها ) السين هذه للطلب وهى قضية لازمة لمقدمتى قولنا العالم حادث اللازم لقولنا العالم متغير وكل متغير حادث .
( بدائع الأسرار ) أسرار البديع قدم وأخر والأسرار جمع سر وهو ما يكتمه المرء فى نفسه والبدائع قولهم جمع بديع بدعه بدعاً أنشأه على غير مثال سابق ، إذن الأسرار البديعة أسرار التى تكون فى النفس تستنتج بواسطة هذه الحقائق ما يكون فى النفس وهو خفى ثم هذا الإستنتاج على غير مثال سابق ، وهذه دقة من حيث الإبداع .
( من دقائق الإنظار ) يعنى الإنظار الدقيقة أيضا فيه تقديم وتأخير والأنظارجمع نظر كما سيأتى وهو الفكر والتأمل وله معنى اصطلاحى ومعنى لغوى ، والدقيقة من دق الشئ غمض وخفى معناه لا يفهمه غير الأذكياء واستخرجوا بها بها ضمير يعود إلى أى حقائق المعقود وممكن أن يعود الضمير على طرق التصور والتصديق وهو أقرب لأنه أقر مذكور.
( استخرجوا بها عرائس الأبكار مخبآت الأسرار ) هو معنى الجملة السابقة ، أعادها بجهة الكناية ، عرائس جمع عروس وهو نعت يستوى فيه الرجل والمرأه رجلٌ عروس ورجال عُرُس بضمتى , وامرأة عروس ونساء عرائس إذن أراد هنا المؤنث ، الأبكار جمع بكر وهى العذراء ( مخبآت الأسرار ) يعنى من الأسرار المخبأه المستورة لأنه من خبأه ما خبئ واختبأ يعنى ما استتر أى الأسرار المستترة ( والصلاة .... ) جمع بين الحمد والصلاة والسلام . المنطق المراد به فى المقدمة هنا الكلام الفصيح ولو قال بأبلغ منطق لكان أولى لأن البلاغة تستلزم الفصاحة من غير عكس قالوا كلام بليغ كلام فصيح ، والبلاغة مطابقة الكلام لمقتضى الحال على فصاحته وهى جزء من حد البلاغة ، ( أوضح خطاب ) يعنى الخطاب الواضح وهو توجيه الكلام للغير ففيه مرادفة لقوله المنطق , على آله ) أتباعة على دينه وأصحابه صلاة وسلام متلازمين يعنى الصلاة مع السلام والسلام مع الصلاة امتثالاً لقوله تعالى ( إن الله وملائكته يصلون على النبى ياأيها الذين آمنوا صلوا عليه وسلموا تسليما ) ثم قال إلى يوم العرض والحساب وهى مؤبده فى الدنيا .
وبعد أى بعد ما ذكر من الحمدلة والصلاة والسلام على النبى صلى الله عليه وآله وسلم فيقول الفاء واقعة فى جواب الشرط .
11.0المرتجى ) مأخوذ من الرجاء وهو الأمل إذن يقول مؤمل عفو ربه الغنى حسن بن درويش القويسنى ، هذا عطف بيان مرتجى فاعل وهو مضاف إلى مفعوله ، عفو الأصل أنه مفعول به، المبتدأين فى العلم هم من ابتدأ فى العلم ولم يتصور بعد المسائل أى لم يعلم حقيقة المسائل ما يدرى ما هو الفن ولماذا يبحث هذا الفن ، فإن تصور المسائل دون دليل فهو المتوسط فإن تصور المسائل مع إدلتها فهو المنتهى .
الله سبحانه وتعالى علم ولا شك أنه أعرف المعارف وعلى الصحيح أنه علم مشتق بمعنى أنه يدل على ذات وصفة وقد غلط من قال أنه علم جامد يدل على الذات فقط ولذلك يقول ابن القيم رحمه الله : من نسبه إلى سيبويه فقد أخطأ عليه خطأ بالغاً .
علم على الذات بمعنى ما قام بنفسه يعنى يقابل الصفة ويرادف النفس ، وهى مولده ليست عربية لأن فى لسان العرب إنما تستعمل فى مقابلة ذو التى بمعنى صاحب ورأيت ذا علم وذات علم يعنى صاحب أو صاحبة علم هذا هو الأصل تستعمل فى لغة طى بمعنى التى ، هذان استعمالان مشهوران فى لسان العرب ، وأما اطلاق الذات بمعنى النفس كما يقال جاء زيد نفسُه ، جاء زيد ذاته هذا اصطلاح مولد وهو من بدع أهل الكلام ،حينئذ استعمله بعض من هو على جادة عقيدة السلف فيحمل على معنى الإخبار لا أنه صفة لله عز وجل ، إذا قيل الله ذات أو الله علم على الذات يكون من باب الإخبار لا من باب الصفات لأن باب الصفات توقيفى بمعنى لابد له من دليل يثبت به اللفظ ، وهذا اللفظ من حيث المعنى وهو ما يقابل الصفة نقول المعنى صحيح ثم ذات موصوفة بصفات إذ العقل يستلزم أن يكون ثم صفة وموصوف ، إذ ما هو الموصوف لا بد أن يكون مغاير للجملة للصفة حينئذ نقول أن اطلاقة فى الأصل إطلاق بدعى ولكن استعمله أهل العلم كشيخ الإسلام رحمه الله تعالى وابن القيم وغيرهما والمراد به ما يقابل الصفة حينئذ يكون المراد يخليه للنفس ويكون من باب الإخبار .
(علم على الذات الواجب الوجود ) كذلك واجب الوجود لم ينطق به السلف وإن كان المعنى صحيح ويُختلف مع أهل الكلام من طريقة الإثبات .
الوجود قد يكون واجباً وقد يكون ممتنعاً وقد يكون جائزاً ، وأما لفظ الوجود نقول هل اللفظ من حيث الوصف إنما يكون مشتركاً بين الحادث وبين القديم الأزلى يشترك فيه كل ٌ من الممكن والواجب والقديم والأزلى فالله تعالى يوصف بأنه موجود والحادث كالمخولقات كذلك توصف بأنها موجود ولكن للممكن وجود يخصة وللخالق جل وعلا وجود يخصة ، حينئذ يكون الإشتراك فى مطلق المعنى واطلاق اللفظ فحسب ثم إذا اضيف إلى الخالق جل وعلا تميز وإذا اضيف إلى المخلوق كذلك تميز فمطلق السمع والبصر ونحو ذلك من الألفاظ المشتركة من حيث هى يعنى من حيث المعنى كله وأما إذا اضيفت حينئذ تمايز ، وهنا واجب الوجود خاص بالله عز وجل ، وواجب الوجود هو الذى لا يتصور فى العقل عدمه يعنى يمنع العقل ألا يوجد وهذا خاص بالله عز وجل ، وأما جائز الوجود فهو ما يتصورالعقل وجوده وعدمه كسائر المخلوقات ، وأما الممتنع فهو ما لا يتصور فى العقل وجوده كخالق ثان مع الله عز وجل هذا يمتنع عقلاً
ومن هنا صارت الأحكام العقلية ثلاثة جائز وممتنع وواجب ، واجب الوجود هذا خاص بالله عز وجل إذن الوصف بالوجود نقول من حيث المعنى أو المعنى الكلى أو مطلق المعني هذا مشترك بين الخالق والمخلوق واللفظ كذلك زيد موجود والله تعالي موجود لكن زيد وجوده سبق بعدم ويلحقه فناء وأما وجود الله تعالى فلم يسبق بعدم ولم يلحقة فناء إذن افترقا من حيث الوصف ومن حيث اطلاق اللفظ بأن الله تعالى موجود نقول هذا كالقول فى لفظ الذات يعني لم يأتي لفظ الوجود فى الكتاب ولا في السنه حينئذ يكون من باب الإخبار .
( الرحمن الرحيم ) صفتان مشبهتان يعني الرحمن علي وزن فعلان صفة مشبهة والرحيم فعيل صفة مشبهة استعملتا يعنى هاتان الصفتان للمبالغة من الأصل رَحِمَ وليس عندنا رَحُمَ ولكن لا يمكن أن يشتق علي جهة الصفة المشبهة إلا من الفعل اللازم
وصوغها بالازم لحاضر ** كطاهر القلب جميل الظاهر
وصوغها أى الصفة المشبهة من لازم فهى تختص بالفعل اللازم ورحم الله زيد هذا متعد وإذا كان رحم متعدى امتنع اشتقاق الصفة المشبهة منه لأنها خاصة بالازم قال جمهرة من النحاة والصرفيين إذا جاء الإشتقاق والصفة المشبهة من فعل والأصل فيه أنه متعدى قالوا ينقل إلى باب فَعُل. ولذلك نقول أن الرحمن الرحيم صفتان مشبهتان من رَحُمَ يعنى الأصل فيه رَحِمَ متعدٍ ثم ننقله إلي باب فَعُلَ ومر معنا هذا الباب كله لازم إذا كان كذلك حينئذ إذا جاء متعدياً ننقله أولاً إلى باب فَعُل ثم بعد ذلك نشتق منه الصفة المشبهة من باب طرد القواعد .
( الرحمن الرحيم ) استعملتا للمبالغة من رَحُم َ وهما اسمان كريمان من أسمائه جل وعلا دالان على اتصافة بصفة الرحمة وهى صفة حقيقة ثابتة له جل وعلا على ما يليق به ولا يجوز القول بأن المراد بها لازم معناها يعنى لازم الرحمة وإرادة الإحسان والإنعام إن كان هو من مدلول اللفظ الرحمن له دلالات دلالة على الذات ودلالة على الصفة ودلالة على الذات والصفة معاً ، دلالتان أوليان من باب التضمن الدلالة الثانية على الذات والصفة من باب المطابقة ولها لازم يعنى دلالة لزوم وهذا يدل على أن حى كريم جواد إلخ ...... وكذلك يدل على الإحسان والإنعام حينئذ اثبات الرحمة لا يلزم منه نفى الإحسان لكن الذى يكون من باب التحريم عند أرباب التعطيل أن يجعل الرحمن مدلوله المطابق هو إرادة الإحسان والإنعام هذا الذى ينكر فإذا قيل الرحمن الأصل إنما هو الرحمة ولا يعقل منها إلا رحمة المخلوق إذن هو مجاز من باب اطلاق المجاز وإرادة اللازم ، إذن فسروا المعنى بماذا بالازم وهذا باطل وإنما نثبت الرحمن وهو دال على صفة حقيقية ثابتة لله عز وجل تليق بجلالة لا تماثل رحمة المخلوقين ومن لازمها الإحسان والإنعام هذا لا تنافى فيه لابد منه لكن أن يكون مدلول اللفظ هو اللازم هذا الذى يكون ممتنعاً واختلف فى الجمع بينهما فقيل المراد بالرحمن الذى وسعت رحمته كل شئ فى الدنيا لأن صيغة فعلان تدل على الإمتلاء والكثرة وهذا الذى أشار إليه الشارح الرحمن أبلغ من الرحيم لأنه جاء على وزن فعلان وفعلان فيه زيادة على الرحيم من حيث استعمال العرب لمادة فعلان بما يدل على الإمتلاء والكثرة والرحيم أقل عدداً من حيث الحروف من الرحمن لأن زيادة البناء تدل على زيادة المعنى إذن الرحمن أوسع حينئذ تعم رحمته كل شئ فى الدنيا والرحيم يختص بالمؤمنين فى الآخر وقيل العكس وابن القيم رحمه الله تعالى ير أن الرحمن دال على الصفة القائمة بالذات فهى صفة ذاتية والرحيم دال على تعلقها بالمرحوم فهى صفة فعلية وذلك إذا اجتمعا
الحمد : اشتهر الحمد فى اللغة أنه الثناء الجميل على الجميل الإختيارى على جهة التعظيم خرج به ما كان على جهة الخوف مثلاً أو على جهة ليس هى جهة التعظيم فلا يسمى حينئذ حمداً وإن سمى مدحاً ، وعرفاً فعل ينبئ عن تعظيم المنعم من حيث إنه منعم على الحامد أو غيره وهذا فيه خلل بقوله إنه منعم على الحامد حينئذ إذا تعلق الحمد بالخالق جل وعلا فإنه يحمد من حيث إنه منعم يعنى يحمد على الصفات المتعدية دون الصفات اللازمة كالكبرياء والتعالى ونحو ذلك وهذا غلط إنما يحمد الله سبحانه على صفاته مطلقاً سواء كانت الصفات لازمة لاتتعدى إلى المخلوق أو كانت الصفات متعدية ولها أثر على المخلوق ، والشارح فسره بتفسير موجود فى كتب أهل العلم والوصف بجميل الصفات إذن الصفات الجميلة من باب إضافة الصفة إلى الموصوف على الجميل الإختيارى لا الجميل القهرى كالجمال ونحوه فإن الوصف به والثناء عليه لا يسمى حمداً إنما يسمى مدحاً على جهة التعظيم إن كان الوصف بجميل الصفات على الجميل الإختيارى لا على جهة التعظيم حينئذ لا يكون حمداً إنما يكون مدحاً ، وشيخ الإسلام بن تيمية يرى أن المدح هو ذكر محاسن المحمود مع حبه وتعظيمه وإجلاله وهذا معنى جيد .
(ثابت ) أراد الشارح أن يبين لك متعلق الجار والمجرور يعنى خبر المحذوف والحمد مبتدأ خبره لله ، هل لله بعينه هو الخبر ؟ لا وإنما هو الجار والمجرور متعلق بمحذوف خبر تقديره ثابت ، إذن هذا تصريح وهذا من فوائد المتن أنه يذكر لك أثناء الشرح المتعلقات أو المحذوفات .
(لله ) اللام للإختصاص أو للإستحقاق وضابط التى تكون للإختصاص أن تقع بين ذاتين وتدخل على من لا يملك أو ما لا يملك الحصير للمسجد الباب للدار دخلت اللام هنا بين ذاتين حصير والمسجد ودخلت على مالا يملك المسجد لا يصح منه الملك والملِك إنما هو من شأن العقلاء ،
اللام التى تكون للإستحقاق هى التى تقع بين معنى وذات الحمد لله سواء جعلت فيه أل للإستغراق وهو ظاهر أل للجنس فيه يعنى فى الحمد وضابطها أى أل التى للإستغراق هى التى يصح حلول لفظ كل محلها حقيقة لامجازاً وهى التى يجعلها الأصوليون من صيغ العموم ، ( إن الإنسان لفى خسر ) كل إنسان هذه للإستغراق وإذا كان كذلك صح حلول لفظ كل محلها وصح الإستثناء من مدخولها ،الحمد لله أى كل أنواع الحمد ثابتة لله تعالى صح المعنى ولذلك قالوا وهو ظاهر ، أل للجنس وهو الذى يصح حلول لفظ كل محلها مجازاً لا حقيقة ولا يصح الإستثناء من مدخولها ، الرجل خير من المرأة أى جنس الرجل خير من جنس المرأة وليس المراد به الأفراد ويحتمل أن مراده بالجنس هى التى يعبر عنها بأنه ما صح أن يحل لفظ كل محلها مجازاً لا حقيقة ولا يصح الإستثناء من مدخولها ، أنت الرجل علماً ، أنت كل رجل يعنى التى اجتمعت فيك صفات الرجال لكن ليس كل الصفات إنما هى صفة العلم .
أل للجنس أنه يلزم من اختصاص الجنس اختصاص جميع الأفراد يعنى جنس الحمد الذى هو مطلق الوصف بجميل الصفات على الجميل الإختيارى على جهة التعظيم لله .
الجنس من حيث هو بقطع النظر عن الأفراد التى تقع فى الخارج سواء كانت أفراد قليلة أو كثيرة وهذا يلزم منه أنه إذا اختص الجنس لزم منه إختصاص الأفراد ،إذا قلنا هذا الشئ خاص بزيد حينئذ نقول كل فرد من أفراد هذا الشئ هو خاص بزيد ، حينئذ إذا اختص الجنس الذى هو حقيقة الحمد من حيث الوصف الجميل ... بالله عز وجل حينئذ كل فرد من أفراد الحمد هو خاص لله عز وجل ، أو للعهد .. المتن
إذن يحتمل فى أل أن تكون استغراقية أى كل أنواع الحمد الواقعة فى الخارج لله عز وجل ويحتمل أن تكون أل للجنس أى جنس الحمد خاص بالله ويلزم منه أن الأفراد تكون خاصة لله عز وجل أو تكون أل للعهد والمعهود حينئذ حمده لنفسه جل وعلا وحمد أنبيائه أصفيائه ، والعبرة بحمد من ذكر يعنى حمد الله عز وجل وأنبيائه وأصفيائه .
(فلا فرد منه ) يعنى من الحمد (لغيره ) أى لغير الله عز وجل على كل تقدير يعنى سواء جعلنا أل للإستغراقية أو جنسية أو عهديه فالحمد بجميع أفراده لله عز وجل ولا يخرج منه فرد من أفراد الحمد لغير الله عز وجل والمعنى حينئذ يكون صحيحاً .
( الإحتمال الأول ) أل الإستغراقية دلالة المطابقة لأن أل الإستغراقية تدل على الإفراد فى الخارج مطابقة إن الإنسان يعنى كل إنسان زيد عمرو .... إذن دل اللفظ على ما وضع عليه فى لسان العرب والعام واللفظ العام الشمول والإحاطة إذا دل على جميع أفراد فى الخارج دلالة تكون مطابقية .
( بدلالة الإلتزام على الثانى ) أل التى للجنس لأنه يلزم من اختصاص الجنس بالخالق جل وعلا اختصاص أفراد الحمد به .
( وبلإدعاء على الثالث ) كونها للعهد لأننا إدعينا أن المراد بالحمد هنا حمده جل وعلا لنفسه وحمد أولياءه من الأنبياء والأصفياء وهذا يحتاج إلى دليل .
( الإبتداء حقيق إضافى ) الحقيقى هو الإبتداء بما تقدم أما المقصود ولو يسبقة شئ يعنى لم يسبقة حرف واحد ، بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ، بسم الله لم يسبقها شئ والحمد لله سبقها شئ لكنه ليس من المقصود حينئذ جعلوا الإبتداء نوعين ابتداء حقيقى وهو الذى لم يسبقه شئ البته كالبسملة هنا ، وابتداء اضافى وهو الإبتداء بما تقدم أمام المقصود وإن سبقه شئ لكنه لا يكون متعلقاً بالمقصود بمعنى أن الكلام هنا فى المنطق وما يتعلق به ، المقصود يأتى من قوله وبعد فالمنطق للجنان هذا الذى قصده الناظم لماذا أراد أن يكتب لماذا أراد أن يخطب نقول لأجل كذا حينئذ صار المقصود إذا لم يتقدم على البسملة أو الحمدله قالوا هذا لم يتقدم وإن تقدمه شئ فالحقيقى حصل بالبسملة والإضافى حصل بالحمدله واختار فى جملة الحمد الإسمية على الفعلية اقتداء بالآية ولدلالة على الثبات والدوام ، الحمد لله لما قال الحمد لله ولم يقل أحمد الله ، لماذا جاء بالجملة الأسمية ومعلوم أن الجملة الإسمية نوعان جملة أسمية وجملة فعلية قال اقتداء بالآية وهى آية الفاتحة وهى ( الحمد لله رب العالمين ) يعنى الكلام متعلق بفاتحة الكتاب ولدلالتها أى الجملة الإسمية على الثبات والدوام بخلاف الجملة الفعلية الدالة على التجدد والحدوث إذا قلت زيد أسد يعنى مطلقاً فى كل وقت هذا هو الأصل فيه فهى دالة على الثبات والدوام ، قام زيد هذا لا يدل على أن زيد قائم مطلقاً وإنما فى وقت دون وقت إذن هناك فرق بين الجملة الإسمية والجملة الفعلية هنا قال الحمد لله أى الحمد الدائم الثابت لله تعالى ، وقدم لفظ الحمد على لفظ الجلالة لرعاية المقام للأصل ، لأنه مبتدأ ولله هذا خبر والأصل أن يتقدم المبتدأ على الخبر ولرعاية المقام وإن كان لفظ الجلالة أهم بالتقديم لذاته لفظ الجلالة الله أهم بلا شك لأنه هو المحمود فالأصل قل لله الحمد ، لكن نقول هنا قدم أولاً لأن الأصل فى المبتدأ أن يتقدم ثم رعاية للمقام لأن المقام هنا أنه أراد أن يحمد الله تبارك وتعالى إذن الحمد مقدم فرعاية المقام أنسب للبلاغة إذ هى مطابقة الكلام لمقتضى المقام وهذا يأتى بحثه فى موضعه ( الذى ) نعت ( أخرجا ) الألف هذه للإطلاق أى أظهر وأوجد والإظهار والإيجاد متقاربان .
( نتائج ) مفعول لقوله أخرجا، والموصول مع صلته فى قوة المشتق يعنى الحمد لله المخرج ، جمع نتيجة وهى قضية لازمة لمقدمتين فأكثر كقولنا العالم حادث هذه قضية لازمة لقولنا العالم متغير وكل متغير حادث هذا سيأتى فى باب القياس
إن القياس من قضايا صورا ،،، مستلزم بالذات قولاً آخرا
المراد هنا أنه جاء بلفظ النتائج وهو جمع نتيجة وهى من اصطلاح المناطقة حينئذ يكون فى نظمه براعة استهلال ، الحمد لله الذى قد أخرجا نتائج الفكر ، نتائج والفكر هذه ألفاظ يستعملها المناطقة حينئذ صار فى الكلام براعة استهلال وأما النتيجة وضبطها سيأتى فى محله .
( نتائج الفكر ) مضاف ومضاف إليه والفِكْر بكسر الفاء وإسكان الكاف يطلق على المفكر فيه مجازاً وعلى حركة النفس فى المعقولات ، النفس المراد بها الذهن والمعقولات جمع معقول وهو الشئ المدرك قلنا العقل الذى يكون به الإدراك أى ألة الإدراك ، يدرك الشئ المدرك حينئذ المُدرِك يسمى عقلاً والمُدرَك يسمى معقولاً ، حركة النفس أى الذهن والعقل فى المعقولات أى انتقالها من المباده إلى المطالب هذا تفسير للحركة وهذا سيأتى بحثة فى باب النظر من جهة التوسم ، وعلى النظر أن يطلق الفكر على النظر الإصطلاحى اصطلاحاً فيعرف الفكر على الأخير بأنه ترتيب أمور معلومة للتوصل بها إلى أمر مجهول سواء كان تصورياً أو تصديقياً فالأمور المعلومة المقدمتان الصغرى والكبرى والأمر المجهول هو النتيجة كما تقدم تمثيلة على متغير وكل متغير حادث إذن العالم حادث هذا سيأتى بحثه فى محلة .
( لأرباب ) متعلق بقوله أخرجا .
( من سماء العقل ) يعنى من العقل الذى هو كالسماء .
يذكر بعض النحاة أن البدل قد يكون فى الجار والمجرور أى أزال الله عن عقلهم الذى هو كالسماء فألف العقل بدل عن الضمير على مذهب الكوفيين من جواز ذلك ويمنعة البصرييون ، وشبه العقل بالسماء لأنه محل لطلوع شموس المعارف المعنوية كما أن السماء محل لظهور شموس الإشراق الحسية السماء هى محل لطلوع الشمس والشمس فائدتها الإشراق الحسى يعنى يدرك بالشمس الأشياء الحسية تكون الأشياء فى ظلمة ثم تطلع الشمس فتدرك بها الأشياء المحسوسة ، كذلك العقل يدرك به الأشياء المعنوية وهذا تشبيه حسن فهو شبه العقل بالسماء لأنه محل لطلوع شموس المعارف المعنوية من جهة العقل تصدر المعارف المعنوية كما أن السماء محل لظهور شموس الإشراق الحسية حينئذ يكون من باب إضافة المشبه به إلى المشبه .
الناظم رحمه الله تعالى لما جمع بين اللفظين الشرعيين الإسلام والإيمان حينئذ خص الإيمان بأعمال القلوب وخص الإسلام بأعمال الجوارح وهو كذلك مسلم له هذا إذا اجتمعا ، وأما إذا اطلق كل واحد منهما دخل الآخر فيه فإذا اطلق الإيمان دخل فيه أعمال الجوارح وإذا اطلق الإسلام دخل فيه أعمال القلوب ، إذا اجتمعا افترقا وإذا فترقا اجتمعا ، فالإيمان تصديق القلب هذا هو الركن الأول .
من بدع الصوفية القول بأن رسالة النبى صلى الله عليه وسلم عامة لسائر الأمم والرسل نواب عنه أى أن نوح عليه السلام نائب عن النبى صلى الله عليه وسلم وعيسى نائب عنه صلى الله عليه وسلم هذا من غلو الصوفية فى النبى صلى الله عليه وسلم .
قاعدة عند النحاة والبيانيين وهى أن ربط الكلام بعضة ببعض وجعله مترابطاً فى سياق واحد أولى من فصل الجمل لأنك إذا قلت بخير محمدٍ جعلته كأنه جملة واحدة جعلت الكلام سياقاً واحدة إذن أوله وأوسطه وآخره فى سياق واحد وأما إذا قلت هو محمدٌ قطعت الكلام إذن نقول تعداد الجمل ليس أولى من وصل الجمل بعضعها ببعض عندها يكون محمدٍ أرجح من محمدٌ ، وأما المعنى هنا هو معلوم من كونه نبيناً رسولاً.
( وبعد ) الواو هذه نائبة عن أما النائبة عن مهما ، مهما أسم شرط على الصحيح ، حذفت هى وفعلها وأقيم الحرف أما مقامها فضمن معنى الشرط ، ثم حذفت أما وأقيمت الواو مقامها وهذا فيه بعد .
وصلى الله على محمد وعلى آله وصحبه وسلم
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 14-10-10, 05:16 AM
ياسر بن مصطفى ياسر بن مصطفى غير متصل حالياً
رحمه الله ووالديه
 
تاريخ التسجيل: 12-12-05
المشاركات: 1,158
افتراضي رد: تفريغ محاضرات العلامة أحمد بن عمر الحازمى على السلم المنورق فى فن المنطق شر ح للقويسنى

بارك الله فيك
__________________
اللهم اغفر لأبي وارحمه وعافه واعف عنه .. اللهم أنر قبره واجعله روضة من رياض الجنة اللهم اجعل ملتقانا الفردوس الأعلى برحمتك ياأرحم الراحمين
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 14-10-10, 08:36 AM
عمرو بسيوني عمرو بسيوني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-07-05
المشاركات: 2,852
افتراضي رد: تفريغ محاضرات العلامة أحمد بن عمر الحازمى على السلم المنورق فى فن المنطق شر ح للقويسنى

جميل ..

هذا الشرح مفيد جدا للشيخ الحازمي
__________________
ليس العجب لمن هلك كيف هلك ، ولكن العجب لمن نجا كيف نجا.

صفحتي عل الفيسبوك

حسابي على تويتر @BasionyAmr
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 14-10-10, 02:38 PM
ابو يعقوب العراقي ابو يعقوب العراقي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-05-07
الدولة: في قلب كل محب
المشاركات: 2,096
افتراضي رد: تفريغ محاضرات العلامة أحمد بن عمر الحازمى على السلم المنورق فى فن المنطق شر ح للقويسنى

أخي الكريم : بارك الله فيك أولاً .
ثانيا : هل التفريغ حرفي أم مختصر من كلام الشيخ ...

لأن التوثيق مهم ....
__________________
من يحرص على الموت تُهب له الحياة.
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 14-10-10, 02:40 PM
فريد جمال فريد جمال غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 08-10-10
المشاركات: 28
افتراضي رد: تفريغ محاضرات العلامة أحمد بن عمر الحازمى على السلم المنورق فى فن المنطق شر ح للقويسنى

بارك الله فيك أولاً
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 14-10-10, 04:06 PM
أبو العباس ياسين علوين المالكي أبو العباس ياسين علوين المالكي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 22-10-09
المشاركات: 32
افتراضي رد: تفريغ محاضرات العلامة أحمد بن عمر الحازمى على السلم المنورق فى فن المنطق شر ح للقويسنى

بارك الله فيكم
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 14-10-10, 10:39 PM
القاسمى المصرى القاسمى المصرى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 08-10-10
المشاركات: 70
افتراضي رد: تفريغ محاضرات العلامة أحمد بن عمر الحازمى على السلم المنورق فى فن المنطق شر ح للقويسنى

وفيكم بارك أخى الكريم ، هذا التفريغ حرفى للشيخ مع حذف تكر ار الشيخ لبعض الجمل وقد جاءت المحاضرة قليلة الألفاظ لأن الشيخ يقرآ المتن ثم شرح القويسنى ثم يعلق عليه ، فالمكتوب هو تعليق الشيخ حرفياً ، وسأقوم بمشئة الله بتفريغ السلسة كاملة خلال هذا الشهر فأدعو ا الله لى والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 14-10-10, 11:11 PM
ابو يعقوب العراقي ابو يعقوب العراقي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-05-07
الدولة: في قلب كل محب
المشاركات: 2,096
افتراضي رد: تفريغ محاضرات العلامة أحمد بن عمر الحازمى على السلم المنورق فى فن المنطق شر ح للقويسنى

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة القاسمى المصرى مشاهدة المشاركة
وفيكم بارك أخى الكريم ، هذا التفريغ حرفى للشيخ مع حذف تكر ار الشيخ لبعض الجمل وقد جاءت المحاضرة قليلة الألفاظ لأن الشيخ يقرآ المتن ثم شرح القويسنى ثم يعلق عليه ، فالمكتوب هو تعليق الشيخ حرفياً ، وسأقوم بمشئة الله بتفريغ السلسة كاملة خلال هذا الشهر فأدعو ا الله لى والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
وفقك الله على ماتقوم به خدمة لطلاب العلم .
__________________
من يحرص على الموت تُهب له الحياة.
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 14-10-10, 11:41 PM
أبوخالد أبوخالد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-07-09
المشاركات: 1,000
افتراضي رد: تفريغ محاضرات العلامة أحمد بن عمر الحازمى على السلم المنورق فى فن المنطق شر ح للقويسنى

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة القاسمى المصرى مشاهدة المشاركة
وسأقوم بمشئة الله بتفريغ السلسة كاملة خلال هذا الشهر فأدعو ا الله لى والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
أعانك الله على ذلك .
__________________
بلغت مشاركاتي الألف؛فوجب الكف"لاأقول إلى اللقاءلكن وداعًا"
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 15-10-10, 04:28 AM
ابوخالد الحنبلى ابوخالد الحنبلى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-09-05
الدولة: alex
المشاركات: 1,215
افتراضي رد: تفريغ محاضرات ### أحمد بن عمر الحازمى على السلم المنورق فى فن المنطق شر ح للقويسنى

برجاء المتابعة
__________________
قال لى استاذى الدارقطنى
والله إن معاناة الشئ تورث لذة معرفته .
وسالت شيخى فافادنى بانه من المهم الحفظ لان للحفظ اسرارا لا يعرفها الا الحفاظ
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 15-10-10, 04:15 PM
أحـمد السـويد أحـمد السـويد غير متصل حالياً
وفقه الله في الدارَين
 
تاريخ التسجيل: 11-02-07
المشاركات: 462
افتراضي رد: تفريغ محاضرات أحمد بن عمر الحازمى على السلم المنورق فى فن المنطق شر ح للقويسنى

وفقك الله لإكمال هذه التحفة النفيسة، ونفع بها الطلبة والمتعلمين.
__________________
قال مسروق : ( بحسب الرجل من العلم أن يخشى الله عز وجل ، وبحسب الرجل من الجهل أن يُعجب بعلمه ) !
رواه أبو خيثمة في "العلم" بإسناد صحيح .
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 15-10-10, 11:50 PM
حسن المفضلي حسن المفضلي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-02-07
المشاركات: 52
افتراضي رد: تفريغ محاضرات أحمد بن عمر الحازمى على السلم المنورق فى فن المنطق شر ح للقويسنى

أحسنت...
فسِر يا مبارك العزم...
أعانك الله على ذلك
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 16-10-10, 12:41 PM
الباحثة عن الأصول الباحثة عن الأصول غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-06-09
الدولة: اللهم بارك لنا في شامنا
المشاركات: 731
افتراضي رد: تفريغ محاضرات أحمد بن عمر الحازمى على السلم المنورق فى فن المنطق شر ح للقويسنى

بارك الله في مجهودكم الطيب،، وجزاك الله خيراً
في انتظار البقية...
__________________
"وأنا متمسك بالكتاب والسنة، وأستغفر الله الذي لا إله إلا هو، وهو الغفور الرحيم".
الاعتصام، الشاطبي،حكايةً عن الإمام ابن بطة.
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 16-10-10, 03:02 PM
أبو عمير الأثري أبو عمير الأثري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-10-09
الدولة: المدينة المنورة
المشاركات: 30
افتراضي رد: تفريغ محاضرات أحمد بن عمر الحازمى على السلم المنورق فى فن المنطق شر ح للقويسنى

جزاك الله خيراًَ في الدنيا وفي الآخرة
عمل مبارك بارك الله فيك وفي والديك يا حبيب
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 16-10-10, 03:51 PM
نور بنت عمر القزيري نور بنت عمر القزيري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-10-10
الدولة: ليبيا
المشاركات: 238
افتراضي رد: تفريغ محاضرات أحمد بن عمر الحازمى على السلم المنورق فى فن المنطق شر ح للقويسنى

جزاكم الرحمن الخيرات تنزلُ تترى ، وبُورك عطاؤكم ، وتُقبِّل منكم ..
واصل ، وصلك الله بحفظه وهداه ، ولعلك تضعها في ملف word للتحميل ؛ ليسهُل الأمر ..
__________________
(ألفت عجزَ العادة ، فلو علَتْ بك همّتُك رُبا المعالي ، لاحتْ لك أنوار العزائم)
[ابن القيّم ـ رحمه الله]
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 16-10-10, 05:06 PM
ولد محمد ولد محمد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-02-07
المشاركات: 112
افتراضي رد: تفريغ محاضرات أحمد بن عمر الحازمى على السلم المنورق فى فن المنطق شر ح للقويسنى

بشرى بخصوص تفريغ دروس الشيخ الحازمي
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=224778
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 19-11-10, 10:21 PM
تلميذة الملتقى تلميذة الملتقى غير متصل حالياً
وفقها الله
 
تاريخ التسجيل: 02-07-07
المشاركات: 339
افتراضي رد: تفريغ محاضرات أحمد بن عمر الحازمى على السلم المنورق فى فن المنطق شر ح للقويسنى

كتب الله لكم الأجر.
__________________
"اللهم علمني ما ينفعني وانفعني بما علمتني وزدني علما"
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 02-12-10, 05:04 AM
عمر موفق محمد عمر موفق محمد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-07-05
المشاركات: 640
افتراضي رد: تفريغ محاضرات أحمد بن عمر الحازمى على السلم المنورق فى فن المنطق شر ح للقويسنى

كتب الله لكم الأجر.
__________________
سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر ولا حول ولا قوة إلا بالله
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 15-12-10, 06:13 PM
ابوسليم الاثرى ابوسليم الاثرى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-10-09
المشاركات: 150
افتراضي رد: تفريغ محاضرات أحمد بن عمر الحازمى على السلم المنورق فى فن المنطق شر ح للقويسنى

اين باقى المحاضرات بارك الله فيكم
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 31-01-11, 05:05 PM
أبو مسلم السطايفي أبو مسلم السطايفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-10-10
المشاركات: 43
افتراضي رد: تفريغ محاضرات أحمد بن عمر الحازمى على السلم المنورق فى فن المنطق شر ح للقويسنى

زادكم الله علما ونفعا
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
للقويسنى , محمد , محاضرات , المنورق , المنطق , الحازمي , السلم , العلامة , تفريغ , على , عمر

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:49 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.7

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.