ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى طالبات العلم الشرعي

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 14-10-10, 04:04 PM
أم مُهاب أم مُهاب غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-07-10
المشاركات: 78
افتراضي أوثق عُرى الإيمان أن يُحب المرء لا يُحبُّهُ إلا لله

بسم الله الرحمن الرحيم

((وأنْ يُحب المرء لا يُحبُّهُ إلا لله)) أوثق عُرى الإيمان الحُبُّ في الله والبُغضُ في الله، ((وأنْ يُحب المرء لا يُحبُّهُ إلا لله)) لا يُحبُّهُ إلا لله، هذا يجِدُ بِهِ حلاوة الإيمان، لهُ أخ في الله ليسَ لهُ عليهِ نِعمة؛ إنَّما يُحبُّهُ لاستقامتِهِ هذا يجِدُ بِهِ حلاوة الإيمان؛ لكن ينظر في هذه المحبة في أوقات الامتحان، في الابتلاء، في أوقات الصفاء والجفاء... هل تزيد هذه المحبَّة أو تنقُص؟! إنْ زَادَت مع الصَّفَاء أو نَقَصَتْ معَ الجَفَاء، فهذه ليست لله! وهذا الأمر قال ابن عباس في الصَّدر الأوَّل: "ولقد صارت عامَّةُ مُؤاخاة النّاس على أمر الدُّنيا" هذا في عصر الصَّحابة، ولو دقَّقْنا في السِّر والسبب الحقيقي لِحُبنا بعض النَّاس مِمَّن ظاهرهُ الصَّلاح أو من الصَّالحين لوَجَدْنا الأمر على خِلاف ما جاء في الحديث، لو تختلف المُعاملة أدنى اختلاف، لو يَحْتَفِي بغيرك، ولا يَلْتَفِت إليك، تغيَّر الوضع، من استمرأَ المَدْح والثَّناء وعاش عليهِ وسَمِعهُ كثيراً، وصار يَسْتَنْكِر إذا ما وُجِد! لأنَّ النُّفُوس مَدْخُولَة، يعني إلى وقتٍ قريب كان النَّاس يَنْفُرُونْ نُفْرَة تَامَّة عن المَدْح، ويُشَدِّدُونْ على منْ يَمْدَح ثُمَّ تَسَاهَلُوا صارُوا يَسْمَعُون المَدْح ولا يَتَأثَّرُون، والسُّنَّة الإلَهيَّة الثَّابِتَة بالتَّجرُبَة أنَّ من سَمِع مَدْحَهُ بما ليسَ فيهِ لا بُدَّ أنْ يُذَم بما لَيسَ فيهِ إذا لم يُنْكِر، وإذا مُدِحَ بما فيهِ ولم يُنْكِر ذُمَّ بما فيهِ، هذهِ سُنَّة إلَهِيَّة، لو حضرت إلى شخص بينك وبينهُ مودَّة وصَِلة وكذا، ثُم جاء واحد من أقرانك والتف إلى هذا القرين وصار وجهُهُ إليهِ وتركك... وش يصير وضعك؟! ما تتأثَّر؟! ما تنقُص المحبَّة والمودَّة؟! بعض النَّاس المودَّة مبنيَّة على هذا من الأساس!!! لماذا تزُور فُلان؟! لأنه والله يستقبل استقبال طيِّب! ، وفلان والله ما يلقينا وجه! أنت تحبه ليش؟! لماذا تُحبُّه؟! فعلى الإنسان أنْ يختبر نفسُهُ في هذا الباب! ((وأنْ يُحب المرء لا يُحبُّهُ إلا لله)) قد تجتمِع المحبَّة الجِبِلِّيَّة مع المحبَّة الشَّرعيَّة، وقد تَنْفَرِد المحبَّة الجِبِلِّيَّة دُونَ الشَّرعيَّة والعكس، فالرَّجُل يُحِبُّ وَلَدَهُ المُسْتَقِيم؛ لأنَّهُ اجتمعَ فيهِ الأمران، يُحبُّهُ جِبِلَّةً؛ لأنَّهُ وَلَدَهُ، ويُحبُّهُ؛ لأنَّهُ مُسْتَقِيم، قد يكُون الولد غير مُسْتَقِيم، يُحبُّهُ جِبِلَّةً؛ لكنْ يُبْغِضُهُ شَرْعاً، جار ليسَ بولد مُسْتَقِيم يُحبُّهُ شَرْعاً، وإنْ لَمْ يَكُن هُناك جِبِلَّة؛ لأنَّهُ ليس بقريب، الزوجة المودَّة والرَّحمة التِّي جُعِلَت بين الزَّوجين تَبْعَثُ على المَحبَّة... فماذا على محبَّة المرأة الكافِرَة الكِتَابِيَّة؟! ((وأنْ يُحب المرء لا يُحبُّهُ إلا لله)) هل يَقْدَح في مثلِ هذا الحديث أنْ يُحبَّ المرأة التِّي من خَصِيصة الزَّواج المودَّة والرَّحمة؛ بل من نَتِيجتِهِ المودَّة والرَّحمة {وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً} [الرُّوم/ 21]، امرأة كافرة! تقول: المسيحُ ابنُ الله، ويُحِبُّها للمودَّة والمَحَبَّة التِّي جُعِلَت، ومع ذلك يُبْغِضُها لِدِينِها، فقد تَجْتَمِع المودَّة والمَحَبَّة من وجهٍ دُون وجه.

العلامة عبدالكريم الخضير
__________________
ولكل حالٍ مُعقِبٌ ولربما ** أجلى لك المكروه عما يُحمدُ
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 14-10-10, 10:29 PM
نور بنت عمر القزيري نور بنت عمر القزيري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-10-10
الدولة: ليبيا
المشاركات: 238
افتراضي رد: أوثق عُرى الإيمان أن يُحب المرء لا يُحبُّهُ إلا لله

أحسن الله إليكِ أيتها الفاضلة ..
ونفع بالشيخ الجليل / عبد الكريم الخضير ، ما أجلَّ ما قال ..!
__________________
(ألفت عجزَ العادة ، فلو علَتْ بك همّتُك رُبا المعالي ، لاحتْ لك أنوار العزائم)
[ابن القيّم ـ رحمه الله]
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 15-10-10, 12:56 AM
أم نور الدين أم نور الدين غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-03-10
الدولة: بلاد نجد
المشاركات: 752
افتراضي رد: أوثق عُرى الإيمان أن يُحب المرء لا يُحبُّهُ إلا لله

جزاك ِ الله خيرا وزادك علما وفضلا

وحفظ الله الشيخ الخضير ونفع بعلمه
__________________
قل للذين رجوا شفاعة أحمدٍ .. صلوا عليه وسلموا تسليما
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 15-10-10, 08:57 AM
أم عبد الله الليبية أم عبد الله الليبية غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-10-09
الدولة: ليبيا
المشاركات: 247
افتراضي رد: أوثق عُرى الإيمان أن يُحب المرء لا يُحبُّهُ إلا لله

بارك الله فيك يا أخية ونفعنا بما نقول ونقرأ ونكتب ونسمع.
وللاستزادة:
http://www.ajurry.com/vb/showthread.php?t=9972
http://www.liveislam.net/browsearchi...?sid=&id=63658
http://www.liveislam.net/browsearchi...?sid=&id=15736
__________________
لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين.
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 20-11-10, 02:35 AM
أم مُهاب أم مُهاب غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-07-10
المشاركات: 78
افتراضي رد: أوثق عُرى الإيمان أن يُحب المرء لا يُحبُّهُ إلا لله

جُزيتن خيراً عميماً طيباً غدقا .
__________________
ولكل حالٍ مُعقِبٌ ولربما ** أجلى لك المكروه عما يُحمدُ
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
لله , موثق , المرأ , الإيمان , يسحب , يُحبُّهُ , عصري , إلا

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:16 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.7

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.