ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > خزانة الكتب والأبحاث

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 28-11-10, 12:44 AM
أحمد بن محمد الخضري أحمد بن محمد الخضري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-03-05
المشاركات: 781
افتراضي حمل للشاملة : كتب حديث مطبوعة تم مقابلتها مقابلة حرفية على أفضل طبعاتها (متجدد)

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إخواني الأفاضل ، كنا قد رفعنا سابقا الكثير من كتب الحديث المطبوعة ، وكنا كلما انتهينا من العمل على كتاب نرفعه في مشاركة مفردة ، فلما كثرت الكتب التي رفعناها ، رأيت أن أجمعها كلها تحت مشاركة واحدة ، وخاصة أن ما سنرفعه مستقبلا كثير إن شاء الله ، وبذلك نكون قد سهّلنا عليكم متابعة الكتب أولا بأول ، بدون أن تضطروا إلى القراءة اليومية لجميع مشاركات خزانة الكتب خوفا من أن يفوتكم شيئ.
وذلك كما فعلنا في المشاركتين السابقتين ، حيث كانت الأولى لمخطوطات جوامع الكلم التي لم تطبع من قبل ، والثانية لمخطوطات أخرى ليست في جوامع الكلم ولم تطبع أيضا من قبل ، مع العلم أننا لم ننتهي منهما بعد ، فالإصدار الأخير لجوامع الكلم قد زيد فيه بعض المخطوطات التي لم نرفعها من قبل ، سنعمل على حصرها ونسخها إن شاء الله ، وأما بالنسبة للمشاركة الثانية ، فلدينا أيضا الكثير من المخطوطات التي لم تطبع من قبل ، نعمل عليها حاليا ، وسنرفعها تباعا إن شاء الله.
أما بالنسبة للمشاركة الحالية الخاصة بالكتب المطبوعة ، فأحب أن أنبه على بعض الأمور الخاصة بها ، قبل البدء برفع كتب جديدة.
أولا : الهدف الأساسي من رفع هذه الكتب ، هو توفير نسخة للشاملة ، مقابلة مقابلة حرفية على أفضل طبعات كل كتاب ، وإن كان للكتاب أكثر من طبعة جيدة ، قابلناه عليها أيضا ، وأثبتنا الفروقات والزوائد في الحواشي.
والذي شجعني على هذا العمل عدة أمور :
1- أحببت أن نخرج بنسخة واحدة جامعة لفوائد جميع الطبعات الجيدة لكل كتاب.
2- أغلب الكتب الموجودة على الشاملة أو على أي برنامج من برامج الكومبيوتر الخاصة بالحديث ، تكون منسوخة من طبعات قديمة غير محققة تحقيقا علميا جيدا ، في حين يكون قد صدر لكثير من تلك الكتب طبعات جديدة أكثر إتقانا.
3- كثير من تلك الكتب لم يقابل على المطبوع بعد النسخ ، وبالتالي كثر فيها السقط والتصحيف ، فلا يستطيع الباحث أن يعتمد عليها بدون الرجوع للمطبوع ، لذا عملنا على مقابلة هذه الكتب مقابلة حرفية ، يقوم بها شخصان ، أحدهما يقرأ من المطبوع ، والآخر يقابل معه على نسخة الشاملة للتأكد من موافقة النص للمطبوع.
4- بعض تلك الكتب غير موافق للمطبوع في ترقيم الصفحات والأحاديث ، فقمنا بموافقتها.
5- جعلنا كل حديث في صفحة ، لتسهيل عملية البحث.
6- قمنا في كثير من الأحيان بتصحيح بعض التصحيفات الواقعة في المطبوع ، مع الإشارة في الحواشي إلى المصادر التي اعتمدنا عليها في التصحيح.
ثانيا : أغلب الكتب التي نعمل عليها ، كتب كبيرة ، تتكون من عدة مجلدات ، لذا فإن العمل عليها سيأخذ أوقاتا طويلة ، لكننا نعمل على أكثر من كتاب في وقت واحد ، مما سيساعد إن شاء الله في تسريع العمل.
ثالثا: جميع الكتب التي نعمل عليها سواء المطبوعة أو المخطوطة ، يعمل عليها مجموعة من الإخوة ، منهم من ينسخ ، ومنهم من يقابل ، ومنهم من ينسق ، ومنهم من يكتب التعليقات في الحواشي.
وكما هو الحال في كل البشر ، هم على درجات متفاوتة في الإتقان ، لكن الكل حريص إن شاء الله على تأدية عمله على أكمل وجه ، قدر استطاعته ، ولست أنا إلا واحد منهم ، فإني أشارك في العمل على بعض الكتب ، وفي أغلب الأحيان ينحصر عملي في الإشراف ، والمتابعة ، وكتابة بعض المقدمات ، وتجهيز بطاقات الكتب ، وتوفير الكتب والمخطوطات ، ومتابعة كل ما هو جديد ، فأغلب الجهد جهدهم ، جزاهم الله خيرا.
رابعا : عدد الكتب المطبوعة التي رفعناها من قبل في مشاركات مفردة (17) كتابا ، سأبدأ برفعها هنا مرة أخرى ، حتى يتمكن من تحميلها من قد فاته شيئ منها ، ثم بعد ذلك إن شاء الله سأبدأ برفع كتب جديدة تباعا.
وفيما يلي قائمة بأسماء الكتب التي رفعناها من قبل :
1- مسند إسحاق بن راهويه (النسخة الكاملة : طبعة مكتبة الإيمان + مسند ابن عباس من طبعتي دار الكتاب العربي والدار الأثرية) ، (مسند ابن عباس ينسخ لأول مرة)
2- مسند البزار (النسخة الكاملة – 18 جزءا) ، (الأجزاء من 10 إلى 18 تنسخ لأول مرة)
3- الأسامي والكنى لأبي أحمد الحاكم (القسم المطبوع + القسم المخطوط) ، (كلاهما ينسخ لأول مرة)
4- معجم الصحابة لأبي القاسم البغوي (مقابل على المطبوع ومخطوطة الظاهرية ، وبالتالي تمكنا من استدراك بعض السقط والطمس الواقع في المطبوع ، وكذلك إصلاح بعض التصحيفات) ، (ينسخ لأول مرة)
5- السنة للخلال (النسخة الكاملة – 7 أجزاء) ، (الأجزاء من 5 إلى 7 تنسخ لأول مرة)
6- الزهد لأحمد بن حنبل (رواية عبد الله بن أحمد المطبوعة + زوائد رواية صالح بن أحمد المخطوطة) ، (زوائد رواية صالح تنسخ لأول مرة)
7- فضائل فاطمة لأبي عبد الله الحاكم (ينسخ لأول مرة)
8- الدعوات الكبير للبيهقي (النسخة الكاملة – جزءان)
9- تلخيص المتشابه في الرسم للخطيب البغدادي (ينسخ لأول مرة)
10- حديث عيسى بن سالم الشاشي (رواية البغوي ، مجلة الأحمدية) ، (ينسخ لأول مرة)
11- خلق أفعال العباد للبخاري (طبعة دار أطلس)
12- المؤتلف والمختلف للدارقطني
13- المعجم الكبير للطبراني (ويشمل الأجزاء 13 و 14 و 21 التي كانت في عداد المفقود ، تنسخ لأول مرة)
14- المختارة للضياء المقدسي (النسخة الكاملة – 13 جزءا) ، (الأجزاء من 10 إلى 13 تنسخ لأول مرة)
15- مختصر الأحكام للطوسي (وهو مستخرج على جامع الترمذي) ، (النسخة الكاملة – 7 أجزاء) ، (الأجزاء من 5 إلى 7 تنسخ لأول مرة)
16- مسند الموطأ للجوهري (ينسخ لأول مرة)
17- صحيح مسلم (مقابل على عدة طبعات وفيه حواشي مفرغة من عدة كتب).
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 28-11-10, 12:50 AM
أحمد بن محمد الخضري أحمد بن محمد الخضري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-03-05
المشاركات: 781
افتراضي رد: حمل للشاملة : كتب حديث مطبوعة تم مقابلتها مقابلة حرفية على أفضل طبعاتها (متجدد)

الكتاب الأول : مسند إسحاق بن راهويه

وهو أحد أكبر المسانيد ، لكن للأسف لم يصلنا منه إلا قطعة صغيرة ، ومع ذلك لم تطبع تلك القطعة كاملة في طبعة واحدة ، فقد خرج للكتاب ثلاث طبعات :
1- طبعة مكتبة الإيمان ، وهي أكبر طبعات هذا الكتاب ، وتقع في خمس مجلدات ، وتحتوي على مسند أبي هريرة وعائشة وبقية النساء ، وعدد أحادثها (2425) حديثا.
2- طبعة دار الكتاب العربي ، وهي قطعة صغيرة ، تقع في مجلد واحد ، وتحتوى على مسند ابن عباس وغبره ، ومسند ابن عباس غير موجود في طبعة مكتبة الإيمان ، وعدد أحاديثه (232) حديثا.
3- طبعة الدار الأثرية ، وتحتوي على مسند ابن عباس فقط.
لذا فإن مجموع أحاديث ما طبع من مسند إسحاق هو (2425 + 232) أي (2657) حديثا ، وهذا يشكل كل ما بقي من هذا المسند الآن ، وتتكون مخطوطته من مجلد واحد فقط هو المجلد الرابع ، وهذا المجلد يشكل جزءا صغيرا مقارنة بما فقد من هذا المسند ، فقد قال ابن حجر في مقدمة المطالب العالية عن مسند إسحاق : (وقفت منه على قدر النصف) ، ووصف هذا النصف في المعجم المفهرس بقوله : (هو في ست مجلدات ضخمة) ، وبما أن القسم الموجود بين أيدينا اليوم هو المجلد الرابع فقط ، ومجموع أحاديثه هو (2657) حديثا ، فإن الحجم المتوقع لمقدار النصف الذي كان عند ابن حجر هو (2657 × 6 ) أي حوالي (16000) حديثا ، وبالتالي فإن الحجم المتوقع لكامل مسند إسحاق هو (16000 × 2) أي حوالي (32000) حديثا ، وهو مقارب لحجم مسند الإمام أحمد ، وبهذا يمكن أن نقدر حجم القسم المتبقي الآن من مسند إسحاق بحوالي (8%) ، والمفقود منه بحوالي (92%).
ورغم أن المطبوع من مسند إسحاق اليوم لا يشكل إلا حوالي سدس ما كان عند ابن حجر ، إلا أن ابن حجر قد حفظ لنا زوائد ما كان عنده من مسند إسحاق على (الكتب الستة ومسند أحمد) ضمن كتابه المطالب العالية ، وعدد زوائد إسحاق فيه (610) حديثا ، وكذلك حفظ لنا البوصيري زوائد مسند إسحاق على الكتب الستة فقط ، بدون مسند أحمد ، وبالتالي حفظ لنا أحاديث ليست في المطالب العالية.
فإذا جمعنا القسم المطبوع اليوم من مسند إسحاق مع زوائد ابن حجر والبوصيري ، فإن ذلك سيشكل حوالي عشر الحجم المتوقع لكامل مسند إسحاق.
لكن مما لفت نظري أن بعض المتأخرين قد نقلوا أحاديث من مسند إسحاق ، ليست هي في القسم المطبوع منه ، ولا في أحد الكتب الستة أو مسند أحمد ، ومع ذلك لم ينقلها ابن حجر والبوصيري في كتابيهما ، فهل وقع لأولئك المتأخرين من مسند إسحاق ما لم يقع لابن حجر والبوصيري ، أم أن ابن حجر والبوصيري قد فاتهما ما هو على شرطيهما ؟
الله أعلم بالإجابة ، لكن الشاهد من كلامي هذا ، أننا لو استقرأنا كتب المتأخرين ، لخرجنا بكم لا بأس به من أحاديث مسند إسحاق التي هي في عداد القسم المفقود منه ، فأين هي الهمة !!!
وفيما يلي أحد الأمثلة على هذه الأحاديث :
قال إسحاق بن راهويه في مسنده : أخبرنا عيسى بن يونس ، ثنا ثور بن يزيد ، حدثني شيخ ، عن أنس ، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : (من مات في أحد الحرمين ، بعث يوم القيامة آمنا).
هذا الحديث أورده الزيلعي في "تخريج أحاديث الكشاف" ، والمناوي في "الفتح السماوي" ، وليس هو في القسم المطبوع من مسند إسحاق ، ولا في كتابي ابن حجر والبوصيري ، رغم أنه على شرطيهما.
أما منهج العمل في الكتاب فكان كالتالي :
1- جعلنا الكتاب موافقا لطبعة مكتبة الإيمان في ترقيم الأحاديث وترقيم الصفحات ، وأما مسند ابن عباس الذي ينقص هذه الطبعة فقد أضفناه في آخر الكتاب ، وجعلنا ترقيم أحاديثه موافقا لطبعة دار الكتاب العربي ، بينما جعلنا ترقيم صفحاته كما لو كان مجلدا سادسا لطبعة مكتبة الإيمان ، يبدأ بالصفحة رقم (1) ، في حين يبدأ مسند ابن عباس في طبعة دار الكتاب العربي من الصفحة رقم (317) ، وينتهي بالصفحة رقم (417).
2- قمنا بمقابلة الكتاب على جميع الطبعات الثلاثة السابقة.
3- جاء في مسند ابن عباس في طبعة دار الكتاب العربي أربعة أحاديث زائدة على طبعة الدار الأثرية ، أرقامها كالتالي : (808) ، (809) ، (834) ، (937).
4- كل ما جاء بين قوسين في مسند ابن عباس فهو من زيادات طبعة الدار الأثرية على طبعة دار الكتاب العربي.
الملفات المرفقة
نوع الملف: rar مسند إسحاق بن راهويه.rar‏ (285.3 كيلوبايت, المشاهدات 5949)
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 28-11-10, 12:51 AM
أحمد بن محمد الخضري أحمد بن محمد الخضري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-03-05
المشاركات: 781
افتراضي رد: حمل للشاملة : كتب حديث مطبوعة تم مقابلتها مقابلة حرفية على أفضل طبعاتها (متجدد)

الكتاب التالي : الزهد للإمام أحمد بن حنبل

وهو أحد كتب الحديث المهمة المنسية عند كثير من المختصين ، رغم أنه عالي الإسناد ، وكتاب كبير ، وفيه من الأحاديث والآثار مما ليس في المسند شيء كثير ، بل إن بعض أحاديثه لا توجد في أي كتاب آخر.
قال ابن حجر في تعجيل المنفعة (1/11) : [ثم أتتبع ما في كتاب "الزهد" لأحمد ، فألتقط منه ما فيه من الرجال مما ليس في المسند ، فإنه كتاب كبير يكون في قدر ثلث المسند ، مع كبر المسند ، وفيه من الأحاديث والآثار مما ليس في المسند شيء كثير]
قلت : وعدد أحاديث المسند حوالي (28) ألف حديث ، وثلث ذلك حوالي (9300) حديث ، والمطبوع من كتاب الزهد فيه حوالي (2400) حديث ، أي أنه لا يشكل إلا حوالي ربع الكتاب الذي وصفه ابن حجر ، وبالتالي فإن المفقود من الكتاب يقارب الثلاثة أرباع.
ومن الأمثلة على هذا المفقود ، نقولات كثيرة ذكرها المتأخرون في كتبهم ، كابن القيم ، وابن حجر ، والسيوطي ، وانظر على سبيل المثال كتاب المحاضرات والمحاورات للسيوطي ، فقد نقل فيه (9) أحاديث بأسانيدها من كتاب الزهد للإمام أحمد مما ليس في المطبوع ، وذلك من صفحة (98) إلى (105).
وعندي لكتاب الزهد ثلاث طبعات مختلفة ، ورغم الجهد الطيب الذي بذله المحققون في طبعاتهم ، جزاهم الله خيرا ، إلا أني أرى أن الكتاب مازال بحاجة إلى خدمة أكثر ، فجميع الطبعات لا تخلو من بعض السقط والتصحيف ، كما أن للكتاب روايتان عن الإمام أحمد ، أحدهما لولده عبد الله ، والأخرى لولده صالح ، وجميع الطبعات اعتمدت على رواية عبد الله فقط ، رغم توفر الجزء الأول من مخطوطة رواية صالح.
لذا رأيت أن نشارك بشيئ من الجهد في خدمة هذا الكتاب ، فكان عملنا كما يلي :
أولا : اخترنا أفضل الطبعات في نظري ، وهي طبعة دار ابن رجب ، وقابلنا الكتاب عليها ، ووافقناه لها.
ثانيا : أصلحنا بعض التصحيفات والسقط الواقع في طبعة دار ابن رجب ، من أحد الطبعات الأخرى ، ومن كتب الحديث والرجال.
ثالثا : قابلنا الكتاب على الجزء الموجود من مخطوطة رواية صالح ، وهو الجزء الأول فقط ، وهو لا يشكل إلا جزء صغير من حجم الكتاب الأصلي ، وأثبتنا الاختلافات بين الروايتين في الحواشي ، وأما الأحاديث الزوائد على رواية عبد الله ، فأثبتناها في ملحق خاص في نهاية الكتاب ، وعدد هذه الأحاديث الزوائد (116) حديثا.
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 28-11-10, 12:53 AM
أحمد بن محمد الخضري أحمد بن محمد الخضري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-03-05
المشاركات: 781
افتراضي رد: حمل للشاملة : كتب حديث مطبوعة تم مقابلتها مقابلة حرفية على أفضل طبعاتها (متجدد)

ها هو الكتاب
الملفات المرفقة
نوع الملف: rar الزهد لأحمد بن حنبل.rar‏ (304.3 كيلوبايت, المشاهدات 5890)
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 28-11-10, 12:55 AM
أبو سلامة أبو سلامة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-10-10
المشاركات: 2,642
افتراضي رد: حمل للشاملة : كتب حديث مطبوعة تم مقابلتها مقابلة حرفية على أفضل طبعاتها (متجدد)

جزاك الله خيرا
__________________
«الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ»
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 28-11-10, 12:56 AM
أحمد بن محمد الخضري أحمد بن محمد الخضري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-03-05
المشاركات: 781
افتراضي رد: حمل للشاملة : كتب حديث مطبوعة تم مقابلتها مقابلة حرفية على أفضل طبعاتها (متجدد)

الكتاب التالي : مسند البزار

الموجود من هذا الكتاب في الشاملة وبرامج الحديث تسعة أجزاء ، وهي الأجزاء التي طبعت قديما ، فلما اكتمل طبع الكتاب في (18) جزءا ، حرصنا على نسخ الأجزاء الباقية ، وموافقتها للمطبوع ، ومن ثم مقابلة الكتاب على المطبوع مقابلة حرفية ، من أوله إلى آخره ، وكذلك مقابلته على مختصر زوائد مسند البزار لابن حجر.
والمجلد الثامن عشر يشكل آخر ما تم العثور عليه من القسم المفقود من هذا المسند ، ولم يبقى شيئ مخطوط لم يطبع بعد حسب علمي ، لكن هذا لا يعني أن هذه المجلدات الثمانية عشر تشكل كامل مسند البزار ، فقد وجدت الكثير من الأحاديث التي نسبها العلماء المتأخرون في كتبهم إلى مسند البزار وليست هذه الأحاديث موجودة في هذه المجلدات الثمانية عشر ، ومن أمثال هذه الكتب :
كشف الأستار للهيثمي
وتفسير ابن كثير
والبداية والنهاية لابن كثير
وجامع المسانيد والسنن لابن كثير
ونصب الراية للزيلعي
والأحكام الكبرى للإشبيلي
وبغية النقاد النقلة لابن المواق
وتخريج أحاديث الكشاف للزيلعي
وتخريج أحاديث الإحياء للعراقي
والمطالب العالية لابن حجر
وإتحاف الخيرة المهرة للبوصيري
والأحاديث المختارة للضياء المقدسي
وبعض كتب ابن القيم
وغير ذلك من الكتب التي تنقل الأحاديث بأسانيدها.

وإليكم بطاقة الكتاب :
الكتاب : مسند البزار ( المطبوع باسم البحر الزخار )
المؤلف : أبو بكر أحمد بن عمرو بن عبد الخالق البزار
المتوفى : 292 هـ
المحقق : محفوظ الرحمن زين الله ، (حقق الأجزاء من 1 إلى 9)
وعادل بن سعد (حقق الأجزاء من 10 إلى 17)
وصبري عبد الخالق الشافعي (حقق الجزء 18)
الناشر : مكتبة العلوم والحكم - المدينة المنورة
الطبعة : الأولى ، ( بدأت 1988م ، وانتهت 2009م )
عدد الأجزاء : 18
ملاحظات :
1- الكتاب موافق ومقابل على المطبوع.
2- تم إصلاح كثير من التصحيفات من مختصر زوائد مسند البزار لابن حجر.
3- ترقيم أحاديث الجزء (18) غير متسلسل مع بقية الكتاب ، وإنما جعل له محققه ترقيما مستقلا ، وعدد أحاديثه (327) ، بينما عدد أحاديث الأجزاء (1-17) هو (10082) ، وبالتالي فإن مجموع أحاديث الكتاب هو (10409).
الملفات المرفقة
نوع الملف: rar مسند البزار.rar‏ (1.01 ميجابايت, المشاهدات 6112)
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 28-11-10, 12:59 AM
أحمد بن محمد الخضري أحمد بن محمد الخضري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-03-05
المشاركات: 781
افتراضي رد: حمل للشاملة : كتب حديث مطبوعة تم مقابلتها مقابلة حرفية على أفضل طبعاتها (متجدد)

الكتاب التالي : الأسامي والكنى لأبي أحمد الحاكم

هذا الكتاب غير موجود في الشاملة وبرامج الحديث المختلفة ، وهو كتاب مفيد جدا ، فهو مشحون بالأحاديث المسندة ، وأقوال الجرح والتعديل ، وأسماء الشيوخ والتلاميذ. ومما يدل على أهمية الكتاب ، أن الذهبي اعتمد عليه في كتابه " المقتنى في سرد الكنى " ، حيث اكتفى بسرد الكنى وحذف كل ما عدا ذلك.
مخطوطة هذا الكتاب موجودة في الأزهر ، وهي عبارة عن مجلدين يشكلان ثلثي الكتاب الأصلي ، وأما المجلد الثالث ، الذي يشكل الثلث الأخير من هذا الكتاب ، فلازال في عداد المفقود ، كما يوجد نقص قليل في أول المخطوطة ، وفي أماكن متفرقة في أوسطها.
وقد تم طبع حوالي 40% من القسم الموجود من مخطوطة هذا الكتاب ، وجاء المطبوع في أربعة أجزاء ، ويبدأ (بأبي إسحاق) وينتهي (بأبي خنساء) ، فقمنا بنسخ هذا القسم المطبوع ، ووافقناه للمطبوع.
وبما أن المطبوع غير مكتمل ، فقد قمنا بنسخ القسم المتبقي من المخطوط ، والذي يشكل حوالي 60 % ، وهو يبدأ (بأبي الدرداء) وينتهي (بأبي عكاشة). وهذا القسم أثبتنا فيه أرقام أوراق المخطوط في بداية كل صفحة ، لتسهيل الإحالات ، وجعلناه كجزء خامس للمطبوع.
وفيما يلي وصف للمجلدين المخطوطين الذين تم النسخ منهما :
المجلد الأول : (311) ورقة ، يبدأ (بأبي إسحاق إبراهيم بن سليمان) وينتهي (بأبي عبد الله الصعق) ، والذي طبع من هذا المجلد أقل من نصفه بقليل ، وذلك من بدايته وحتى ورقة (149ب) والتي تنتهي (بأبي خنساء) ، وقمنا نحن بالنسخ من ورقة (150أ) والتي تبدأ (بأبي الدرداء) وحتى نهاية هذا المجلد.
المجلد الثاني : (42) ورقة ، يبدأ ببقية (أبي عبد الله) وينتهي (بأبي عكاشة) ، وقمنا نحن بنسخ كامل هذا المجلد.

وتسهيلا للجميع ، وحتى تتم الفائدة ، فقد جهزنا لكم هذا الكتاب بقسميه المطبوع والمخطوط في نسخة واحدة للمكتبة الشاملة.
الملفات المرفقة
نوع الملف: rar الأسامي والكنى لأبي أحمد الحاكم 60 مخطوط ن.rar‏ (356.8 كيلوبايت, المشاهدات 4416)
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 28-11-10, 01:01 AM
أحمد بن محمد الخضري أحمد بن محمد الخضري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-03-05
المشاركات: 781
افتراضي رد: حمل للشاملة : كتب حديث مطبوعة تم مقابلتها مقابلة حرفية على أفضل طبعاتها (متجدد)

الكتاب التالي : معجم الصحابة لأبي القاسم البغوي

مؤلف هذا الكتاب هو أحد المحدثين المعمّرين ، الذين علت بهم الأسانيد ، وطارت شهرته في الآفاق ، وهو أحد تلاميذ الإمام أحمد ، وكتابه هذا يعد أحد أهم المصادر التي اعتمد عليها ابن حجر في كتابه الإصابة ، إلا أن ابن حجر حذف الأسانيد ، بينما كتاب البغوي مشحون بالأسانيد العالية التي تسر الناظرين ، وفيه من أقوال الجرح والتعديل الشيئ الكثير ، منها ما لا تجده إلا هنا ، وعن أئمة كبار من أمثال يحيى بن معين.
وبما أن هذا الكتاب غير موجود في الشاملة وبرامج الحديث ، فقد قمنا بنسخه ، وموافقته للمطبوع ، ومقابلته عليه.
وقد اعتمد محقق الكتاب على مخطوطة وحيدة هي نسخة الرباط ، المصورة من الأصل الموجود في المكتبة الكتانية في المغرب ، وهي من رواية ابن بطة العكبري عن أبي القاسم البغوي ، وقد وقع لنا مخطوطة أخرى للكتاب لم تقع لمحقق المطبوع ، هي نسخة الظاهرية ، وهي من رواية أبي القاسم عيسى بن علي بن الجراح الوزير عن أبي القاسم البغوي ، قمنا بمقابلتها أيضا على المطبوع ، وبالتالي تمكنا من استدراك بعض السقط والطمس الواقع في مخطوطة الرباط ، وكذلك إصلاح بعض التصحيفات.
ويجدر التنبيه هنا ، إلى أن كلا مخطوطتي هذا الكتاب لا تشكل إلا قطعة صغيرة منه ، والباقي لازال في عداد المفقود.
وأما ترقيم أحاديث الكتاب فهو موافق للمطبوع ، وقد اكتشفنا بعض الأخطاء في هذا الترقيم ، تركناها كما هي ، حتى تكون الإحالات صحيحة.
الملفات المرفقة
نوع الملف: rar معجم الصحابة لأبي القاسم البغوي.rar‏ (323.4 كيلوبايت, المشاهدات 4537)
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 28-11-10, 01:04 AM
أحمد بن محمد الخضري أحمد بن محمد الخضري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-03-05
المشاركات: 781
افتراضي رد: حمل للشاملة : كتب حديث مطبوعة تم مقابلتها مقابلة حرفية على أفضل طبعاتها (متجدد)

الكتاب التالي : السنة لأبي بكر أحمد بن محمد الخلال

أول ما طبع هذا الكتاب ، خرج في خمسة أجزاء (مجموعة في مجلدين) ، وهذه الأجزاء الخمسة هي الموجودة في الشاملة وأغلب البرامج الإسلامية ، وبعد حوالي خمس سنوات طبع الجزء السادس والسابع (في مجلد واحد) ، فقمنا بنسخهما ليكتمل الكتاب ، ثم قمنا بمقابلة الكتاب كله على المطبوع ، من الجزء الأول وحتى نهاية الجزء السابع ، وقمنا أيضا بموافقة الكتاب للمطبوع ، في ترقيم الأحاديث ، وترقيم الصفحات والأجزاء.
الملفات المرفقة
نوع الملف: rar السنة لأحمد بن محمد الخلال.rar‏ (294.4 كيلوبايت, المشاهدات 4288)
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 28-11-10, 01:06 AM
أحمد بن محمد الخضري أحمد بن محمد الخضري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-03-05
المشاركات: 781
افتراضي رد: حمل للشاملة : كتب حديث مطبوعة تم مقابلتها مقابلة حرفية على أفضل طبعاتها (متجدد)

الكتاب التالي : فضائل فاطمة لأبي عبد الله الحاكم

طبع هذا الكتاب منذ حوالي سنتين ، في دار الفرقان بالقاهرة ، ولم تنتشر هذه الطبعة كثيرا ، حتى إن أغلب الناس لا يعرف عنها شيئا ، بل إن أغلبهم لا يعرف أصلا أن للحاكم كتابا بهذا الاسم.
وبما أن هذا الكتاب ليس في الشاملة أو أي برنامج من برامج الحديث ، فقد حرصنا على نسخه ومقابلته على المطبوع.
وقد وقع في المطبوع جملة من الأخطاء ، نبهنا على بعضها في الحواشي .
ومن أول الأسئلة التي خطرت في بالي عندما سمعت عن هذا الكتاب قبل أن أراه : هل هذا الكتاب مستل من المستدرك أم أنه تصنيف مستقل للحاكم ؟
وبعد الاطلاع على الكتاب ، ظهر جليا أنه تصنيف مستقل للحاكم ، وليس هو بمستل من فضائل فاطمة ، الواردة في المستدرك ، والأدلة على ذلك كما يلي :
(1) أن هذا الكتاب يخالف في تبويبه تبويب ما في المستدرك .
(2) أن الحاكم انفرد فيه برواية جملة وفيرة من الأحاديث ، لم يرويها في " مستدركه " ، وقد بلغ عدد أحاديث هذا الكتاب (232) حديثا ، بينما عدد أحاديث فضائل فاطمة في المستدرك (51) حديثا.
(3) أن من ترجم للحاكم ، أفرد له هذا الكتاب بالتصنيف ، منهم على سبيل المثال :
- سراج الدين القزويني في " مشيخته " 1/505 .
- الذهبي في " تاريخ الإسلام " عند ترجمتي فاطمة الزهراء ، والحاكم .
- حاجي خليفة في " كشف الظنون " 2/1277 .

أخيرا أحب التنبيه على أن هذا الكتاب احتوى على الكثير من الأحاديث المكذوبة والضعيفة شأنه شأن الكثير من كتب الفضائل والمناقب ، والأجزاء الحديثية ، فيجب التأكد من صحة أحاديثه قبل التحديث بها أمام من لا يفرق بين الصحيح والضعيف.
وفاطمة رضي الله عنها ، قد صح فيها من الأحاديث ما يغني عن أغلب الأحاديث الضعيفة الموجودة في هذا الكتاب ، وقد تساهل الحاكم كثيرا في هذا الكتاب ، كما فعل في المستدرك ، وكأن تصنيفه لهذا الكتاب ، من أهم الأسباب التي جعلت البعض يتهمه بالتشيع ، لكن الظاهر ، والله أعلم ، أنه من التشيع الخفيف ، الذي اتصف به بعض المتقدمين ، والذي عادة لا يزيد عن المبالغة في حب أهل البيت ، وتفضيل علي على عثمان ، رضي الله عنهما ، مع الاعتراف بفضل أبي بكر وعمر ، وعدم السب لأي أحد من الصحابة ، والله تعالى أعلم.
غفر الله له ولنا ولجميع المسلمين.
الملفات المرفقة
نوع الملف: rar فضائل فاطمة الزهراء لأبي عبد الله الحاكم.rar‏ (60.1 كيلوبايت, المشاهدات 2833)
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:02 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.