ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 12-01-11, 03:18 PM
أبو عمار السلفي أبو عمار السلفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-08-09
المشاركات: 177
افتراضي صحة قول: البلاء موكل بالمنطق؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سئلت عن مقولة : البلاء موكل بالمنطق, هل هي من استجلاب القدر أم لا ؟

وهل يصح قولها؟

مع أنني بعد البحث وجدت :
أن الصدّيق كان كثيراً ما يتمثل بقوله:
احذر لسانك أن تقول فتبتلى * إن البلاء موكل بالمنطق

وقد أورده الصغاني بلفظ‏:‏ البلاء موكل بالمنطق أو بالقول، وحكم عليه بالوضع، وأورده ابن الجوزي من حديثي أبي الدرداء وابن مسعود في الموضوعات، قال في المقاصد ولا يحسن بمجموع ما ذكرناه الحكم عليه بالوضع، ويشهد لمعناه قوله صلى الله عليه وسلم ‏"‏هلم‏"‏ للأعرابي الذي دخل عليه يعوده وقال له ‏"‏لا بأس‏"‏، فقال له الأعرابي ‏"‏بل حُمّى تفور‏"‏‏.‏ الحديث، قال ‏"‏فنعم إذا‏"‏‏.‏

وأنشد ابن بهلول‏:‏

لا تنْطِقَنَّ بما كرهت، فربما * عَبِثَ اللسانُ بحادثٍ فيكونُ .
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 12-01-11, 08:19 PM
إسلام الغرباوي إسلام الغرباوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 21-05-05
المشاركات: 457
افتراضي رد: صحة قول: البلاء موكل بالمنطق؟

قال الشيخ الألباني رحمه الله في الضعيفة (7/ 394):
3382 - (البلاء موكل بالقول) .
ضعيف
رواه ابن أبي الدنيا في "الصمت" (2/ 8/ 1) : حدثنا عبد الله ابن أبي بدر: حدثنا يزيد بن هارون عن جرير بن حازم عن الحسن مرفوعاً.
وقد رواه وكيع في "الزهد" (2/ 66/ 1) : حدثنا جرير بن حازم به.
قلت: وهذا إسناد صحيح مرسل، وقد وصله البيهقي في "الشعب" (2/ 66/ 1) من طريق أبي جعفر بن أبي فاطمة: حدثنا أسد بن موسى: حدثنا جرير ابن حازم عن الحسن عن أنس بن مالك مرفوعاً به، فقال: "قال أبو عبد الله الحافظ (يعني الحاكم) : تفرد به أبو جعفر بن أبي فاطمة المصري".
قلت: لم أجد له ترجمة.
ورواه العقيلي في "الضعفاء" (438) ، وأبو نعيم في "أخبار أصبهان" (1/ 161) ، والخطيب في "التاريخ" (13/ 279) عن نصر بن باب عن الحجاج عن أبي إسحاق عن عاصم بن ضمرة عن عبد الله بن مسعود مرفوعاً، وقال:
"نصر بن باب لا يعرف إلا به، قال يحيى: ليس بشيء. وقال البخاري: سكتوا عنه، وقال الذهبي: ليس بثقة".
قلت: ورواه وكيع في "الزهد" عن إبراهيم قال: قال عبد الله بن مسعود: ... فذكره موقوفاً عليه.
ورجاله ثقات لكنه منقطع بين إبراهيم وابن مسعود، إلا أنه قد قال إبراهيم: "إذا حدثتكم عن رجل عن عبد الله؛ فهو الذي سمعت: وإذا قلت: قال عبد الله؛ فهو عن غير واحد".
وعلى هذا فالإسناد صحيح.
ومن هذا الوجه أخرجه السرقسطي في "غريب الحديث" (2/ 51/ 2) .
ورواه ابن عدي (302/ 2) ، والبيهقي، وابن عساكر (15/ 171/ 1) عن محمد بن أبي الزعيزعة عن عطاء عن أبي الدرداء مرفوعاً، وقال:
"ابن الزعيزعة عامة ما يرويه لا يتابع عليه".
وقال ابن حبان:
"دجال من الدجاجلة".
وجملة القول؛ أن الحديث ضعيف مرفوعاً، صحيح موقوفاً.
وقد روي الحديث بزيادة فيه بلفظ:
"البلاء موكل بالمنطق، ما قال عبد لشيء: والله لا أفعله؛ إلا ترك الشيطان كل شيء وولع به حتى يؤثمه".
موضوع. أخرجه الخطيب في "التاريخ" (7/ 389) ، والقضاعي في "مسند الشهاب" (13/ 1) ، والديلمي (2/ 1/ 20) عن عبد الملك بن هارون بن عنترة عن أبيه عن جده عن أبي الدرداء مرفوعاً.
قلت: وهذا موضوع آفته؛ عبد الملك هذا؛ قال يحيى:
"كذاب". وقال ابن حبان:
"يضع الحديث". وقال السعدي:
"دجال كذاب". وذكر الذهبي أن هذا الحديث من بلاياه!
والجملة الأولى منه أخرجها القضاعي من طريق محمد بن يحيى بن عيسى البصري: أخبرنا: عبد الأعلى بن حماد النرسي قال: أخبرنا حماد بن سلمة عن حميد عن الحسن عن جندب عن حذيفة مرفوعاً.
__________________
لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 12-01-11, 09:11 PM
أبو عبد الرحمن المدينى أبو عبد الرحمن المدينى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-04-08
المشاركات: 30
افتراضي رد: صحة قول: البلاء موكل بالمنطق؟

قال الإمام البخارى رحمه الله:
((حَدَّثَنَا مُعَلَّى بْنُ أَسَدٍ حَدَّثَنَا عَبْدُ الْعَزِيزِ بْنُ مُخْتَارٍ حَدَّثَنَا خَالِدٌ عَنْ عِكْرِمَةَ عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ - رضى الله عنهما - أَنَّ النَّبِىَّ - صلى الله عليه وسلم - دَخَلَ عَلَى أَعْرَابِىٍّ يَعُودُهُ - قَالَ - وَكَانَ النَّبِىُّ - صلى الله عليه وسلم - إِذَا دَخَلَ عَلَى مَرِيضٍ يَعُودُهُ فَقَالَ لَهُ « لاَ بَأْسَ طَهُورٌ إِنْ شَاءَ اللَّهُ » . قَالَ قُلْتَ طَهُورٌ ، كَلاَّ بَلْ هِىَ حُمَّى تَفُورُ - أَوْ تَثُورُ - عَلَى شَيْخٍ كَبِيرٍ ، تُزِيرُهُ الْقُبُورَ . فَقَالَ النَّبِىُّ - صلى الله عليه وسلم - « فَنَعَمْ إِذًا » . ))

قال الإمام مسلم رحمه الله:
((حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ نُمَيْرٍ حَدَّثَنَا أَبِى ح وَحَدَّثَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِى شَيْبَةَ - وَاللَّفْظُ لَهُ - حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ نُمَيْرٍ حَدَّثَنَا عَبْدُ الْمَلِكِ بْنُ أَبِى سُلَيْمَانَ عَنْ سَعِيدِ بْنِ جُبَيْرٍ قَالَ سُئِلْتُ عَنِ الْمُتَلاَعِنَيْنِ فِى إِمْرَةِ مُصْعَبٍ أَيُفَرَّقُ بَيْنَهُمَا قَالَ فَمَا دَرَيْتُ مَا أَقُولُ فَمَضَيْتُ إِلَى مَنْزِلِ ابْنِ عُمَرَ بِمَكَّةَ فَقُلْتُ لِلْغُلاَمِ اسْتَأْذِنْ لِى. قَالَ إِنَّهُ قَائِلٌ فَسَمِعَ صَوْتِى. قَالَ ابْنُ جُبَيْرٍ قُلْتُ نَعَمْ. قَالَ ادْخُلْ فَوَاللَّهِ مَا جَاءَ بِكَ هَذِهِ السَّاعَةَ إِلاَّ حَاجَةٌ فَدَخَلْتُ فَإِذَا هُوَ مُفْتَرِشٌ بَرْذَعَةً مُتَوَسِّدٌ وِسَادَةً حَشْوُهَا لِيفٌ قُلْتُ أَبَا عَبْدِ الرَّحْمَنِ الْمُتَلاَعِنَانِ أَيُفَرَّقُ بَيْنَهُمَا قَالَ سُبْحَانَ اللَّهِ نَعَمْ إِنَّ أَوَّلَ مَنْ سَأَلَ عَنْ ذَلِكَ فُلاَنُ بْنُ فُلاَنٍ قَالَ يَا رَسُولَ اللَّهِ أَرَأَيْتَ أَنْ لَوْ وَجَدَ أَحَدُنَا امْرَأَتَهُ عَلَى فَاحِشَةٍ كَيْفَ يَصْنَعُ إِنْ تَكَلَّمَ تَكَلَّمَ بِأَمْرٍ عَظِيمٍ. وَإِنْ سَكَتَ سَكَتَ عَلَى مِثْلِ ذَلِكَ قَالَ فَسَكَتَ النَّبِىُّ -صلى الله عليه وسلم- فَلَمْ يُجِبْهُ فَلَمَّا كَانَ بَعْدَ ذَلِكَ أَتَاهُ فَقَالَ إِنَّ الَّذِى سَأَلْتُكَ عَنْهُ قَدِ ابْتُلِيتُ بِهِ. فَأَنْزَلَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ هَؤُلاَءِ الآيَاتِ فِى سُورَةِ النُّورِ (وَالَّذِينَ يَرْمُونَ أَزْوَاجَهُمْ) فَتَلاَهُنَّ عَلَيْهِ وَوَعَظَهُ وَذَكَّرَهُ وَأَخْبَرَهُ أَنَّ عَذَابَ الدُّنْيَا أَهْوَنُ مِنْ عَذَابِ الآخِرَةِ قَالَ لاَ وَالَّذِى بَعَثَكَ بِالْحَقِّ مَا كَذَبْتُ عَلَيْهَا. ثُمَّ دَعَاهَا فَوَعَظَهَا وَذَكَّرَهَا وَأَخْبَرَهَا أَنَّ عَذَابَ الدُّنْيَا أَهْوَنُ مِنْ عَذَابِ الآخِرَةِ. قَالَتْ لاَ وَالَّذِى بَعَثَكَ بِالْحَقِّ إِنَّهُ لَكَاذِبٌ فَبَدَأَ بِالرَّجُلِ فَشَهِدَ أَرْبَعَ شَهَادَاتٍ بِاللَّهِ إِنَّهُ لَمِنَ الصَّادِقِينَ وَالْخَامِسَةُ أَنَّ لَعْنَةَ اللَّهِ عَلَيْهِ إِنْ كَانَ مِنَ الْكَاذِبِينَ ثُمَّ ثَنَّى بِالْمَرْأَةِ فَشَهِدَتْ أَرْبَعَ شَهَادَاتٍ بِاللَّهِ إِنَّهُ لَمِنَ الْكَاذِبِينَ وَالْخَامِسَةُ أَنَّ غَضَبَ اللَّهِ عَلَيْهَا إِنْ كَانَ مِنَ الصَّادِقِينَ ثُمَّ فَرَّقَ بَيْنَهُمَا. ))
قال الإمام الترمذى رحمه الله:
((حَدَّثَنَا هَنَّادٌ حَدَّثَنَا عَبْدَةُ بْنُ سُلَيْمَانَ عَنْ عَبْدِ الْمَلِكِ بْنِ أَبِى سُلَيْمَانَ عَنْ سَعِيدِ بْنِ جُبَيْرٍ قَالَ سُئِلْتُ عَنِ الْمُتَلاَعِنَيْنِ فِى إِمَارَةِ مُصْعَبِ بْنِ الزُّبَيْرِ أَيُفَرَّقُ بَيْنَهُمَا فَمَا دَرَيْتُ مَا أَقُولُ فَقُمْتُ مَكَانِى إِلَى مَنْزِلِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ اسْتَأْذَنْتُ عَلَيْهِ فَقِيلَ لِى إِنَّهُ قَائِلٌ. فَسَمِعَ كَلاَمِى فَقَالَ ابْنُ جُبَيْرٍ ادْخُلْ مَا جَاءَ بِكَ إِلاَّ حَاجَةٌ. قَالَ فَدَخَلْتُ فَإِذَا هُوَ مُفْتَرِشٌ بَرْدَعَةَ رَحْلٍ لَهُ. فَقُلْتُ يَا أَبَا عَبْدِ الرَّحْمَنِ الْمُتَلاَعِنَانِ أَيُفَرَّقُ بَيْنَهُمَا قَالَ سُبْحَانَ اللَّهِ نَعَمْ إِنَّ أَوَّلَ مَنْ سَأَلَ عَنْ ذَلِكَ فُلاَنُ بْنُ فُلاَنٍ أَتَى النَّبِىَّ -صلى الله عليه وسلم- فَقَالَ يَا رَسُولَ اللَّهِ أَرَأَيْتَ لَوْ أَنَّ أَحَدَنَا رَأَى امْرَأَتَهُ عَلَى فَاحِشَةٍ كَيْفَ يَصْنَعُ إِنْ تَكَلَّمَ تَكَلَّمَ بِأَمْرٍ عَظِيمٍ وَإِنْ سَكَتَ سَكَتَ عَلَى أَمْرٍ عَظِيمٍ. قَالَ فَسَكَتَ النَّبِىُّ -صلى الله عليه وسلم- فَلَمْ يُجِبْهُ فَلَمَّا كَانَ بَعْدَ ذَلِكَ أَتَى النَّبِىَّ -صلى الله عليه وسلم- فَقَالَ إِنَّ الَّذِى سَأَلْتُكَ عَنْهُ قَدِ ابْتُلِيتُ بِهِ. فَأَنْزَلَ اللَّهُ هَذِهِ الآيَاتِ الَّتِى فِى سُورَةِ النُّورِ ( وَالَّذِينَ يَرْمُونَ أَزْوَاجَهُمْ وَلَمْ يَكُنْ لَهُمْ شُهَدَاءُ إِلاَّ أَنْفُسُهُمْ) حَتَّى خَتَمَ الآيَاتِ فَدَعَا الرَّجُلَ فَتَلاَ الآيَاتِ عَلَيْهِ وَوَعَظَهُ وَذَكَّرَهُ وَأَخْبَرَهُ أَنَّ عَذَابَ الدُّنْيَا أَهْوَنُ مِنْ عَذَابِ الآخِرَةِ. فَقَالَ لاَ وَالَّذِى بَعَثَكَ بِالْحَقِّ مَا كَذَبْتُ عَلَيْهَا. ثُمَّ ثَنَّى بِالْمَرْأَةِ فَوَعَظَهَا وَذَكَّرَهَا وَأَخْبَرَهَا أَنَّ عَذَابَ الدُّنْيَا أَهْوَنُ مِنْ عَذَابِ الآخِرَةِ فَقَالَتْ لاَ وَالَّذِى بَعَثَكَ بِالْحَقِّ مَا صَدَقَ. قَالَ فَبَدَأَ بِالرَّجُلِ فَشَهِدَ أَرْبَعَ شَهَادَاتٍ بِاللَّهِ إِنَّهُ لَمِنَ الصَّادِقِينَ وَالْخَامِسَةُ أَنَّ لَعْنَةَ اللَّهِ عَلَيْهِ إِنْ كَانَ مِنَ الْكَاذِبِينَ. ثُمَّ ثَنَّى بِالْمَرْأَةِ فَشَهِدَتْ أَرْبَعَ شَهَادَاتٍ بِاللَّهِ إِنَّهُ لَمِنَ الْكَاذِبِينَ وَالْخَامِسَةَ أَنَّ غَضَبَ اللَّهِ عَلَيْهَا إِنْ كَانَ مِنَ الصَّادِقِينَ. ثُمَّ فَرَّقَ بَيْنَهُمَا. قَالَ وَفِى الْبَابِ عَنْ سَهْلِ بْنِ سَعْدٍ وَابْنِ عَبَّاسٍ وَابْنِ مَسْعُودٍ وَحُذَيْفَةَ. قَالَ أَبُو عِيسَى حَدِيثُ ابْنِ عُمَرَ حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ وَالْعَمَلُ عَلَى هَذَا الْحَدِيثِ عِنْدَ أَهْلِ الْعِلْمِ. ))

__________________
مشروع حفظة السنة
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=136944

اللهم ارزقنى شهادة فى سبيلك وارزقنى وفاة فى بلد رسولك صلى الله عليه وآله وسلم
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 13-01-11, 02:29 AM
أبوخالد أبوخالد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-07-09
المشاركات: 1,000
افتراضي رد: صحة قول: البلاء موكل بالمنطق؟

ورواه ابن بطة في: "إبطال الحيل" وذكر أن المحقق أنه ضعيف .
لكن سؤالي:
هل هو "مُوْكَل" أو "مُوَكَّل" ؟
__________________
بلغت مشاركاتي الألف؛فوجب الكف"لاأقول إلى اللقاءلكن وداعًا"
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 13-01-11, 05:26 AM
أبا قتيبة أبا قتيبة غير متصل حالياً
عفا الله عنه
 
تاريخ التسجيل: 06-02-07
المشاركات: 2,468
افتراضي رد: صحة قول: البلاء موكل بالمنطق؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوخالد مشاهدة المشاركة
ورواه ابن بطة في: "إبطال الحيل" وذكر أن المحقق أنه ضعيف .
لكن سؤالي:
هل هو "مُوْكَل" أو "مُوَكَّل" ؟
بالتشديد.
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 13-01-11, 12:11 PM
أبو عزام بن يوسف أبو عزام بن يوسف غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-08-09
المشاركات: 323
افتراضي رد: صحة قول: البلاء موكل بالمنطق؟

فائدة :
يوجد رسالة عنوانها (البلاء موكل بالمنطق ) في تسعين صفحة لعبد الله بن زعل العنزي
جمع فيها ما يتعلق بهذا المثل من القرآن والسنة و الأشعار و القصص قديما وحديثا
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 13-01-11, 04:14 PM
أبوخالد أبوخالد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-07-09
المشاركات: 1,000
افتراضي رد: صحة قول: البلاء موكل بالمنطق؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عزام بن يوسف مشاهدة المشاركة
فائدة :
يوجد رسالة عنوانها (البلاء موكل بالمنطق ) في تسعين صفحة لعبد الله بن زعل العنزي
جمع فيها ما يتعلق بهذا المثل من القرآن والسنة و الأشعار و القصص قديما وحديثا
في أي دار طبعت ؟
__________________
بلغت مشاركاتي الألف؛فوجب الكف"لاأقول إلى اللقاءلكن وداعًا"
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 13-01-11, 09:22 PM
أبو عزام بن يوسف أبو عزام بن يوسف غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-08-09
المشاركات: 323
افتراضي رد: صحة قول: البلاء موكل بالمنطق؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوخالد مشاهدة المشاركة
في أي دار طبعت ؟
قام المؤلف بالصف والإخراج الفني وتم طبعها بمطبعة النرجس التجارية ت : 2316653
فاكس : 2316866 الرياض
وهي مفهرسة في مكتبة الملك فهد الوطنية ردمك : 7-2747-00-603-978
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 14-01-11, 02:33 PM
أبوخالد أبوخالد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-07-09
المشاركات: 1,000
افتراضي رد: صحة قول: البلاء موكل بالمنطق؟

ألا يمكنني اقتناء نسخة منه ؟
__________________
بلغت مشاركاتي الألف؛فوجب الكف"لاأقول إلى اللقاءلكن وداعًا"
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 14-01-11, 05:17 PM
أبو عزام بن يوسف أبو عزام بن يوسف غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-08-09
المشاركات: 323
افتراضي رد: صحة قول: البلاء موكل بالمنطق؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوخالد مشاهدة المشاركة
ألا يمكنني اقتناء نسخة منه ؟
راجع العناوين السابقة و هذا بريد المؤلف الإلكتروني (Az1429@hotmail.com)
أما نسختي فغالب ظني أني اشتريتها من مكتبة الرشد قبل أشهر بثمانية ريالات فلعلك تتصل بهم أيضاً
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 14-01-11, 08:08 PM
عبدالله الدمجاني عبدالله الدمجاني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-06-10
المشاركات: 12
افتراضي رد: صحة قول: البلاء موكل بالمنطق؟

(البلاء موكل بالمنطق )
لعبد الله بن زعل العنزي
توزيع بيت السلام بالرياض
0505440147
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 15-01-11, 09:00 AM
أبو عبدالرحمن بن أحمد أبو عبدالرحمن بن أحمد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-08-04
المشاركات: 853
افتراضي رد: صحة قول: البلاء موكل بالمنطق؟

البلاء موكل بالمنطق . صح عن ابن مسعود كما قاله الشيخ الالباني - رحمه الله -

و صح عن إبراهيم النخعي : أنه قَالَ: «إِنِّي لَأَجِدُ نَفْسِي تُحَدِّثُنِي بِالشَّيْءِ فَمَا يَمْنَعُنِي أَنْ أَتَكَلَّمَ بِهِ إِلَّا مَخَافَةُ أَنِ ابْتَلَى بِمِثْلِهِ» رواه ابن أبي الدنيا و غيره .

والذي يظهر - والله تعالى أعلم - أن سبب أن يقع الرجل فيما تكلم به راجع إلى ثلاثة الأمور

الأول: هو ظن بربه . و ذلك لما جاء في الصحيحين عن أبي هريرة . قَالَ: قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: " يَقُولُ اللَّهُ تَعَالَى: أَنَا عِنْدَ ظَنِّ عَبْدِي بِي ) فمن تكلم البلاء و ظن أن ربه سيوقعه فيه ، فقد يقع فيه.

الثاني: أن يقول هذا الكلام سخرية من الغير ، و قد صح عن ابن مسعود أنه قال : : «لَوْ سَخِرْتُ مِنْ كَلْبٍ خَشِيتُ أَنْ أُحَوَّلَ كَلْبًا» رواه هناد في "الزهد " وغيره وجاء عن طائفة من السلف نحوه

الثالث: أن يقول هذا الأمر و يظن أنه يمتنع عنه لقدرته . قال ابن رشد في البيان و التحصيل ( 18/ 276):
( قال مالك : كان ابن مسعود يقول إن البلاء موكل بالقول .
قال محمد بن رشد : يريد أن الرجل إذا قال لا أفعل كذا وكذا معتقداً أنه لا يفعله لقدرته على الامتناع منه قد يعاقبه الله عز وجل بأن يوقعه فى فعل ذلك . وبيان هذا التفسير قوله فى غير هذا الحديث : إنى لا أقول لا أعبد هذا الحجر ، إن البلاء موكل بالقول ، ) ومن هذا ما جاء في تذكرة الحفاظ للذهبي (1/ 32):
( ضحاك بن عثمان عن بكير بن الأشج عن سليمان بن يسار قال كنت أقسم نفسي بين ابن عباس وابن عمر فكنت أكثر ما أسمع بن عمر يقول: لا أدري، وابن عباس لا يرد أحدا فسمعت ابن عباس يقول عجبا لابن عمر ورده الناس ألا ينظر في ما يشك فإن كانت مضت به سنة قال بها وإلا قال برأيه قال: سمعت بن عباس وسئل عن مسألة فارتج فيها فقال: البلاء موكل بالقول.)

و قد استطرد ابن القيم رحمه الله في ذكر بعض الاسباب الأخرى كما في كتابه "تحفة المودود" منها أنه قيلت على لسان عمر في بعض القضايا فوقعت ، وعمر رضي الله عنه مؤيد مسدد ، ومنها أن بعضهم تمنى أماني سيئة فوقعت ..
والله أعلم
__________________
أسأل الله العفو والعافية في الدنيا والآخرة
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
منكم , التمام , بالمنطق؟ , صحة , قوم

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:39 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.7

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.