ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتديات الخاصة > استراحة الملتقى

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 23-07-11, 03:43 PM
أم محمد الظن أم محمد الظن غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-05-10
المشاركات: 1,277
Arrow تفريغ محاضرة حرس الحدود للشيخ أبي إسحاق الحويني


** ( حرس الحدود ) **

بعد العودة لقناة الحكمة الفضائية يعود إليكم برنامج حرس الحدود وهذا البرنامج كان يخص فضيلة الشيخ أبي إسحاق الحويني الذي أتشرف كثيرًا أن أرحب به معكم في هذا اللقاء وهذه السهرة الماتعة إن شاء الله ، أهلا ومرحبا بكم شيخنا ،عودًا حميدًا وأشرقت بكم الأنوار في قناة الحكمة ، حرس الحدود أول برنامج منذ حوالي أربع سنوات كان أول برنامج تم وضعه على قناة الحكمة وكان فضيلتكم صاحب فكرة ورؤية خاصة بهذا البرنامج ولكن سبحان الله لم يذاع منه إلا القليل من الحلقات ، كيف كانت فكرة هذا البرنامج عند البداية ؟
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا سيد المرسلين وعلى آله وأصحابه أجمعين .
فكرة حرس الحدود هي فكرة قديمة عندي وكنت كما تذكر في أول ما بدأنا نضع خطة لبرامج لقناة الحكمة وكنت أريد أن أسميه شرطة الموت ، لكن أنا عدلت عن شرطة الموت حتى لا يفهم العنوان خطأ ويقال أنه تأسيس لفرق انتحارية أو مثل هذا فاخترت كلمة حرس الحدود لأنه ليست هناك عقيدة إلا ولها خصوم ، وديننا له خصوم كثيرون ، ونحن نعلم أن التدافع بين العقائد شيء كوني لا يستطيع أحد أن يتجنبه إطلاقًا ولو الدنيا كلها سعت لتجد نفسها على عقيدة واحدة لما كان ،﴿ وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ لَجَعَلَ النَّاسَ أُمَّةً وَاحِدَةً وَلا يَزَالُونَ مُخْتَلِفِينَ إِلا مَنْ رَحِمَ رَبُّكَ وَلِذَلِكَ خَلَقَهُمْ(هود:118) ، قال العلماء: خلقهم ليختلفوا فيميز الخبيث من الطيب ، وقال اللهU:﴿وَلَوْلا دَفْعُ اللَّهِ النَّاسَ بَعْضَهُمْ بِبَعْضٍ لَفَسَدَتِ الأرْضُ ﴾ (البقرة:251) وهذا التدافع هو سر صلاح الأرض .
لكن هناك فرق بين الاختلاف الكوني والاختلاف القدري ، نحن مأمورون ألا نختلف وأن يكون مردنا إلى الله ورسوله وإلى أولي العلم الذين يردون كلامهم إلى الله ورسوله بأدواتهم المعروفة في أصول الفقه ، فهذا المرد المفروض أنه يحل الخلاف ، أما أننا نختلف في الأصل فهذا الله U خلق الدنيا لنختلف ليميز الخبيث من الطيب ، فنحن في ديننا كما قال النبيr:« افترقت هذه الأمة علي ثلاث وسبعين فرقة » كل فرقة لها أصول وتسعى إلي تثبيت أصولها وتزييف أصول الفرق الأخرى ، فأهل السنة والجماعة لابد أن يحافظوا علي بيضتهم ، وأن يحافظوا علي أصولهم وأن يردوا علي الفرق الضالة سواء المنتسبة إلي القبلة أو الفرق الكافرة التي لا تنتسب إلي الإسلام أصلًا ، فبدئوا يقعدوا القواعد وغير ذلك ، وبدئوا يدربوا التلامذة علي دراسة ، كيف نجادل اليهود ؟ ، كيف نجادل النصارى ؟ ، كيف نجادل المجوس ؟ كيف نجادل صاحب أي فرقة أهل القبلة ؟ ، كيف نجادل الجهمية ؟ ، كيف نجادل المعتزلة ؟ ، كيف نجادل الأشاعرة ، الماتريدية ، المعطلة ؟ بدأت المسائل هذه العلماء يضعون أصولًا ويدربون تلاميذًا لهم علي هذه المسألة .
كلما نبتعد عن عصر النبوة كلما نغرق في الجهل بموت العلماء الربانيين الكبار :الذي يموت منهم واحد لا يكاد يعوض إلا بعد عدة سنوات ، مع أن الأمة الحمد لله في خير والأمة مليئة الحمد لله ، أمة الإسلام مليئة بالفضلاء وإن كانوا لا يظهرون في كم في الزوايا خبايا وفي الناس بقايا لا أقول: أن المشاهير فقط هم الذين مثلوا أمة النبي r من العلماء ، لا ، في علماء لا أحد يعرفهم الواحد منهم يزن عشرين ثلاثين واحد من الذين ظهروا علي السطح ، لكن الأمة علي كل حال فيها فضلاء وفيها أناس كثيرون من العلماء الربانيين ، لكن كلما ابتعدت عن مشكاة النبوة كل ما الجهل ينتشر لاسيما مع تشعب المذاهب ، الفرق الإسلامية مثل الخوارج مثل الشيعة لم تعد فرقة واحدة ممكن الفرقة منهم تصل إلي أكثر من ثلاثة وسبعين شعبة الفرقة الواحدة وهم يردوا علي بعض وكلهم قد يتفقوا في الرد عليك في جملة معينة وغير ذلك .
فمثل أي جيش في الدنيا قسم من أقسام الجيش اسمه حرس الحدود لا توجد دولة تعيش بدون حرس الحدود طالما لها سواحل بحيث تمنع تسلل العدو إلي أراضيها ، نحن كذلك ينبغي أن يكون لدينا من العلماء ومن طلبة العلم الذين يقفون حول المصادر الأصلية ، أي بني آدم تسول له نفسه أن يتسلل ليفسد شيئًا من المصادر الأصلية للمعين الذي تشرب منه الأمة كلها المصادر الأصلية لدينا القرآن والسنة الصحيحة ، لو جاز لأحد أن يعكر هذا البئر الناس ستتسمم ، كيف أحافظ علي تأويل القرآن ؟ أنا لن أقول: كيف أحافظ علي القرآن لأن هذه ليست مهمتي القرآن محفوظ من عند الله U ، إن الله U بين لنا أنه وكل حفظ التوراة إلي اليهود فحرفوا ، ووكل الإنجيل إلي النصارى حرفوا ، ولو وكل القرآن إلي المسلمين لحرفوا أيضًا ، لأن فيه زنادقة بأسماء المسلمين فهؤلاء يحرفون لو وكل إليهم .
لما كان هذا هو آخر الكتب وكان نبينا r هو آخر الأنبياء ولا يوجد نبي سيأتي يصحح غلطة بعد ذلك ، تولي I حفظ كتابه قال:﴿ إِنَّا نَحْنُ نزلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ(الحجر:9) ، لو أن رجلًا سولت له نفسه أن يضع نقطة زائدة علي حرفٍ في القرآن لرد عليه ملايين الصبيان في كتاتيب العالم ، لن أقول: يرد عليه العلماء الصبيان الصغار في كتاتيب العالم يقولوا له: هذا خطأ .
فالقرآن من جهة لفظه بحمد الله محفوظ لكن من جهة تأويله ليس بمحفوظ فيه تأويلات كثيرة: تأويلات باطنية ، وإنشائية وأخطاء في فهم معني الآية وغير ذلك وهذا معروف والمفسرون يردوا بعضهم علي بعض وغير ذلك ، فالتأويل غير محفوظ أما القرآن فمحفوظ ، فالحفاظ علي البئر الذي تشرب منه الأمة هو الحفاظ علي تأويل القرآن ، زمان لأن بعض الناس يقول: نحن نزعم أن السلف لم يختلفوا وهذا كذب علي السلف وعلي التاريخ وعلي كل شيء ولا يمكن أن يقول هذا إنسان منصف أو حتى قارئ .
الشيخ: أنا أعلم مفتي مأخوذة من الفتة نعم يوجد الاشتقاق لا يمنع إن المفتي مأخوذة من الفتة .فأنا أريد أن أقول: السلف لم يختلفوا في العقيدة ولم يختلفوا في المنهج السلف عندما نقول السلف القرون الثلاثة الأول لأن بعد القرون الثلاثة الأول وفي آخر القرن الثالث بدأت تحدث خلافات وبدأت تستفحل هذه الخلافات وتخرج فرق ويخرج لها أصول وناس يكتبون الأصول ويفرعون ويردوا علي بعض وغير ذلك ، لكن أنا أريد واحد يأتي لي مثل في زمان الصحابة اختلفوا في شيء من العقيدة ، لا يوجد إطلاقًا ، لكن اختلفوا في الأحكام كثيرًا اختلفوا في الأحكام في الحلال والحرام اختلفوا في مسائل اجتهادية ، اجتهادات في النص ممكن تكون واسعة قد يدركها إنسان ولا يدركها آخر وغير ذلك ، لكن فيما يتعلق بالعقيدة ، مثلًا ﴿يَوْمَ يُكْشَفُ عَنْ سَاقٍ وَيُدْعَوْنَ إِلَى السُّجُودِ فَلَا يَسْتَطِيعُونَ﴾(القلم:42) ، أنا أريد واحد يخرج لي السلف اختلفوا في الآية هذه ويأتي لي بدليل علي هذا ، رواية الصحيحين تقول: حديث أبي سعيد يوم يكشف الله عن ساقه ، إذا كانت وردت في القرآن ساق هكذا بإطلاق ليست منسوبة إلي أحد فجاء الحديث الصحيح الذي لن يختلف علي صحته اثنان من علماء الأمة .
يأتي لي واحد ليس لديه أي فكرة عن علم الحديث يقول: الراوي خطأ ، لماذا خطأ ؟ قال: لأنه ليس بمعصوم ممكن يروي بالمعني ، أقول لك: صح ليس بمعصوم ، ولكن ما دليل خطئه ؟ أنت كقاضي في محكمة تحكم علي واحد بالإعدام وأهدرت دمًا ، هل أنت معصوم ؟ دليل ، لماذا حكمت عليه بالإعدام ؟ ، أليس من الجائز بأن تخطأ ؟ نعم من الجائز أن أخطئ فحكمك باطل ، إذًا أسقطنا الدين والدنيا ، لو نحن فعلنا المسألة هذه ، اليوم الناس كما هو معروف مؤتمنون علي أنسابهم ، هل أنت أو أنا أو أي متكلم يستطيع أن يثبت بالدليل القاطع أنه ابن أبيه ؟ ، أنا أريد واحد يأتي لي في الدنيا كلها الدنيا اليوم سبعة مليار بني آدم ، أريد واحد من السبعة مليار يجيب لي عن هذا السؤال ، هل يستطيع إنسان أي إنسان نُسب إلي والده أن يثبت أنه لم يأتي من سفاح ؟ لا أحد يستطيع أن يثبت المسألة هذه ، لكن الناس مؤتمنون علي أنسابهم ، والنبي r قال:« الولد للفراش »أليس من الممكن أن تخطئ وتزني المرأة المحصنة العفيفة ؟ تزني ، هل تحمل من سفاح ؟ وتحمل من سفاح ، وتكتم علي الخبر ؟ تكتم علي الخبر ، ويخرج الولد منسوب لمن ؟ للزوج ، أريد واحد يثبت لي هذه القضية في قضايا لا أحد يجادل فيها .
وليس يصح في الأذهان شيء *** إذا احتاج النهار إلي دليل .
أنا أريد أن أقول: عندما نأتي نقول ، ليس هناك عالم إطلاقًا تكلم وقال إن الحديث هذا مطعون فيه عندما يأتي واحد يقول لي: الراوي غير معصوم ، الصحابة كانوا غير معصومين فيكون الدين كله محرف ما يعجبني أأخذه وما لا يعجبني لا أأخذه حتى الذي يعجبك أقول لك: ما الدليل علي أن الراوي كان معصومًا حال نقله هذه المعلومة التي تريدها ؟
المحاور: لن يقول دليل هنا سيقول وافق عقلي .
الشيخ: جميل لأن العقول متباينة ونحن لو افترضنا أن نتكلم بإنصاف لا يجوز أن أقدم عقلي علي عقلك ، نحن لدينا في المثل يقول: عندما ربنا I قسم الأرزاق الناس كلها اعترضت كل واحد لا يعجبه رزقه وعندما قسم العقول كل واحد عجبه عقله ، الكلام الذي كنا نسمعه من أهلنا علي ، فكل معجب بعقله وساخط علي رزقه ، فاليوم إذا اختلف عقلان ولابد أن نُحكم عقلًا ثالثًا وهذا العقل أنا وأنت متفقون علي عصمته وأنه لا يخطئ هو الآخر ، لأن أنا عندما أتي بعقل غير معصوم من الممكن أن تقدح فيه وتقول هو ليس أولي بالحق مني ، لماذا جعلته علي حكمًا ؟ ، ما هي الميزة التي لديه وليست لدي أنا غير معصوم وهو غير معصوم ؟ ، فالمفترض أن تأتي لي بعقل أنا وأنت لا نختلف عليه ، العقل الذي أنا وأنت لا نختلف عليه هو النبي r ، ولذلك كان المرد إليه .
ما يقصد بحرس الحدود:لذلك عندما أتينا نقولك حرس الحدود قصدنا به حفظ تأويل القرآن حفظًا صحيحًا يقوم علي ساق النص الصحيح من كلام النبي r ابتداءً لأنه هو الذي نزل عليه القرآن والذي أمر ببيانه ، ونحن ندري بالضرورة أن النبي r لم يفسر القرآن كله لأن القرآن عربي ونزل علي قومٍ عرب فكانوا يفهمون ، فكان قليل ما يفسر الآية بعد الآية ، وربما فسر الآية بمعني عام ، كقوله مثلًا r في قوله تعالي:﴿كَلا بَلْ رَانَ عَلَى قُلُوبِهِمْ مَا كَانُوا يَكْسِبُونَ ﴾(المطففين:14) فيذكر صفة الران فقط لكن لا يربطه بالآية ، فأنا أقول الآية الران الذي النبي r وصفه هذا هو فأضع هذه علي هذه يخرج لي معني سليم ، إذا كان النبيr لم يفسر القرآن آية آيَة لأن لو فسره للزمنا تفسيره والقرآن كتاب حمال ذو وجوب ونزل علي قومٍ تلتبس بأذهانهم عجما ولم يكونوا أعاجم كانوا عربًا أي يفهمون العربية إنما كان قد يستشكل عليهم أشياء عربيتهم حكمت بها مثل ﴿ الَّذِينَ آمَنُوا وَلَمْ يَلْبِسُوا إِيمَانَهُمْ بِظُلْمٍ أُولَئِكَ لَهُمُ الأمْنُ وَهُمْ مُهْتَدُونَ ﴾(الأنعام:82) .
الصحابة أول ما نزلت الآية هذه انزعجوا منها ، لماذا لم ينزعجوا من بقية آيات القرآن لماذا هذه هي التي انزعجوا منها ؟ لأنهم يفهمون أن النكرة في سياق النفي تفيد العموم ، أي معني ذلك أي ظلم كان يخدش إيمان المرء ، من فينا يعري عن الظلم ؟ كل ابن آدم خطاء ، في الحالة مثل هذه أنا ظلمت فأنا خدشت إيماني هذه مسألة خطيرة جدًا هم لا يتحملوها ، فلأن عربيتهم تفهم هذا وهذا فهم صحيح مائة بالمائة لكنه ليس مرادًا لله ، النبي r جاء ليبين مراد الله I ، فقال لهم: ليس كما تفهمون أو ليس كما تذهبون إليه ألم يقل العبد الصالح:﴿ إِنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ ﴾(لقمان:13) فهذا هو الظلم .
الشرك هو السيئة الوحيدة التي تأكل الحسنات ولا تبقي حسنة :إذًا الآية وإن كانت جاءت بلفظ العموم لكن المقصود بها الخصوص ، خصوص ذنب واحد إذا تلبس به العبد أتى على كل حسناته ، لأن الشرك هو السيئة الوحيدة التي تأكل الحسنات ولا تبقي حسنة فبين لهم ، إذًا العربية مع أهميتها لا تكفي وحدها في معرفة مراد الله ، لذلك نحن قلنا لابد في التفسير مثل ما العلماء وضعوا قواعد التفسير الأول أن نفسر القرءان بالقرءان ، ما أجمل في مكان بين في مكان في مكان آخر ، وما أطلق في مكان قيد في مكان أخر ، وما عمم في مكان خصص في مكان آخر ، إذا لم نجد في القرءان عندنا السنة المبينة ثم ننزل إلى الصحابة الذين نزل عليهم القرءان وفهموه وعملوا بمقتضاه على عين النبيr ولم ينكر عليهم ، العمل العام للصحابة والنبيr لم ينكر عليهم هذا نوع من الإقرار ، لكن نقول: إقرار r في الجملة ، لا أقول النبيr اطلع كل واحد لكن نقول في الجملة وأنه لو وصله شيء يخالف الحق كان لابد أن يبينه .
فانا أريد أن أقول هذا البئر الذي تشرب منه الأمة نحن نحتاج أن نحافظ عليه لأننا عندنا أعداء يريدون أن يسمموه ، هذا تأويل القرءان يبقى السنة ، يمكن تأويل القرءان نستطيع أن نصل فيه لحل ، لكن السنة التي وضع الواضّاعون فيها ألوف الأحاديث بل عشرات الألوف من الأحاديث ، فضلًا عن خطأ الرواة السابقين ، تهيأ له ولم يضبط وأدخل حديث في حديث ، ودخل متن في متن أو غير ذلك ، علماء الحديث اللهI ألهمهم أن يضعوا قواعد لضبط الرواة وهذه بشهادة ألد أعدائنا خصومة مثل ما يقول كثير من المستشرقين ، أمة انفردت بهذا العلم ليس لها فيه نظير ، وهذا علم لم يكن ثمرة جهد واحد أو اثنين كان ثمرة جهد ملايين العلماء علي مدار العصور ، فأنا لا أتصور واحد يأتي يقول لي بعد مضي مثلًا علي الأقل ألف ومائتين سنة ناس في قمة الذكاء ، وفي محبة للدين ، ويضعوا الأصول وضعًا صحيحًا ،أريد أن أقول لهم: كلكم أخطأتم ولا تفهموا ووضعتم لنا قواعد ليس لها قيمة والمسألة مردها في النهاية إلي العقل الذي يعجبني أأخذه والذي لا يعجبني أرده ، لا يمكن أحد ممكن يقول هذا الكلام يعقل ما يقول أن يأتي يقول: كل الأقدمين كانوا علي ضلال أو يكتشف فيه خطأ في أي شيء ويقول نحن اليوم .
فاليوم عندما أقول: حرس الحدود أنا أريد ناس يكونوا دارسين دراسة متينة ، علوم الآلات دارس أصول الحديث ، يدرس أصول الفقه ، يدرس أصول العربية ، ويدرس البيان البلاغة ، نحن نريد الأربعة هؤلاء ، لماذا ؟ لأن هذا السلاح الذي أقاتل به ، علم الحديث مهمته شيء واحد فقط ، بعد ذلك نضعه علي جنب نقول له: شكرًا انتهى دورك في دور علم ثاني غيرك .
مهمة علم الحديث: (إثبات القول إلي قائله مع قطع النظر هذا القول مقبول أو غير مقبول )، علم الحديث مهمته إثبات القول إلي قائله فقط ، أثبتنا القول إلي قائله ، ننظر في الكلام وجدناه غير معقول ندخل أصول الفقه التأويل والترجيح والجمع ، وهل يمكن حمل هذا علي معني وهذا علي معني أم لا مثلًا ؟ وجدنا العملية ساقطة أرجع وأقول لرجل الحديث لو سمحت أنظر مرة أخرى ، احتمال يكون أحد الرواة أخطأ أجمع لي طرق الحديث وسلط لي وأنظر لطبقات الرواة ووازن بينها وأنظر من الذي أتي باللفظ هذا ، ومن الذي روى الحديث هذا الحديث بدون هذا اللفظ ؟ طبعًا عالم الحديث في الأصل يقوم بهذا ابتداءً قبل أن يقول صحيح لابد أن يكون فعل العملية هذه كلها ، ويسلم القول إذا قال صحيح مثل الإمام أحمد والبخاري ومسلم والدار قطنى والأئمة وأبو حاتم الرازي وأبو زرعه الرازي عندما يقولوا: صحيح أي جواز مرور انتهت .
يأتي دور الفقيه الذي يتأمل في المعاني وممكن يستنبط من الجملة الواحدة عشرات الأحكام كل واحد له دور ، عندما أكون أنا فاهم دوري جيدًا ولا أتعدي علي غيري وأسلم الراية لغيري لكي يؤسس نحن هكذا نبني ، لكن عندما يدخل جاهل ، فقيه جاهل علي علم الحديث سيخربه ، عندما يدخل محدث جاهل بالفقه علي الفقه سيخربه ، عندما يدخل جاهل علي العربية سيخربها سيخرب النص كله ، فنحن نريد أن نحترم التخصص ونسلم لكل واحد بما يحسنه ويقابلنا نوع من التناغم ، وهذا لا يمكن أن يتم إلا إذا كان لدينا دين ونعلم أننا سنموت وسنلقى رب العالمين ، وسيحاسب كل بني آدم علي الذرة ومثقال الذرة ، إذا كان عندنا دين ما لا أحسنه سأقول أنا لا أحسنه وأحيل إلي غيري لكن المسألة غير ذلك.
لأجل هذا أنا لما فعلت برنامج حري الحدود في الحقيقة ويؤسفني أن أقول: إن هذا البرنامج أنا اعتنيت به كثيرًا لكن ليس تحت اسمي ، أنا عندما رديت علي الذين سبوا في البخاري سواء كان في قناة الحكمة أو في قناة الناس مثلًا أو غير ذلك كان الشيء الطبيعي أن مادة البرنامج هذه تدخل تحت برنامج حرس الحدود لكن أحيانًا تكون في شبهة أمامك وآتية ولابد أن ترد عليها وبرنامجك الآن المفروض تتكلم فيه فتضطر أن ترد ، وإلا لا يمكن دولة تعيش بلا حرس حدود ، لا يمكن للبئر الذي تشرب منه الأمة كلها نسمح لأحد أنه يسممه ،لذلك أنا أري أن حراسة حدودنا في منتهى الأهمية ، وإذا لم يكن لدينا حرس حدود خلاص .
المحاور: حضرتك ، لماذا الآن تحب أن يكون برنامج حواري أكثر من أنه يكون برنامج منفرد بحضرتك ؟
الشيخ: أنا عندما اقترحت عليك أن يكون برنامج حواري الحوار يكون فيه نوع من الحياة ، وأنا لكي أرد أَرد بمصطلحات جافة أنا لا أستطيع أخففها أي لا أستطيع أن أخالف قانون أهل العلم في استخدام المصطلحات أنا مثلًا وأنا أشرح علم مصطلح الحديث في قناة الناس ربناI وفقني وأنا لم أعلم طبعًا بهذا التوفيق إلا من كلام الناس ، أنا الآن ممكن أكون أفعل معك برنامج الآن أنا لا أدري ألقي قبولًا أم لا ، هل أنا نجحت في توصيل المادة أم لا ؟ ، الذي يقول لي: أنا نجحت أم لم أنجح الرسائل التي تصلني ، المكالمات التي تصلني وليست رسائل بالعشرات ، لا ، رسائل بالمئات أو بالألوف ، مكالمات أيضًا بالمئات أو بالألوف فأنا أعلم إن أنا قدمت لدرجة إن بعض العوام في بلدي عندما كانوا يقابلونني في المسجد يقولوا لي: لماذا لم تعد تتكلم في المصطلح ؟ ، ناس موظفين عاديين أنا لا أتوقع أن ممكن أن يسألني هذا السؤال كان يسألني شيء آخر ، أنا علمت أنني استطعت أن أفعل ثقافة حديثيه أي استطعت أن أنجح نجحت في توصيل المعلومة .
لكن عندما أكون أدافع لابد أن أتكلم بكلام علمي قد أعجز عن تخفيف جفاف المادة العلمية وبالتالي المستمع سينام مني ، لن يجلس يستمع إلي إلا واحد يريد المادة هذه ، وأنا أريد أن أفعلها قضية حياة ، أنا عندما شرحت المصطلح علي قدر الناس هذه وذكرت إن أنا أرغب أن أفعل ثقافة حديثيه لا أريد أن تكون الناس متخصصة في الحديث أو في أصول الفقه أو في أي مادة حتى في الصناعات الدنيوية العادية وغير ذلك ، أريد موهبة وأريد إمكانات وأنا أعلم ، لكن ذكرت أفعل ثقافة حديثية حتى الرجل العادي ممكن يسأل أي حد الحديث هذا صحيح أم ضعيف ؟ ، الكلمة ذكرت مع أنه ممكن يخدعه ، أيضًا مفتينا الدكتور علي جمعة أنا سمعته في شريط يتكلم علي الإسناد ويستهزأ علي العوام يطلب الإسناد ، قال له: يا سيدي أنا سأقول لك حدثنا أبو محمد البقال وفلان الخضرجي وغير ذلك ، ما رأيك ؟ قال رسول الله: كذا وكذا ستقول له: شكرًا أنت هكذا جيد ، أقول لك: تعالي يا جاهل ، هل أنت تعلم من فلان الخضرجي ؟ هذا الذي يبيع خضار تحت البيت عندي ، وهذا الذي يبيع الفرن العيش ويفعل فيه كذا ، فأنت عندما تقول لي: قل لي الإسناد أنت لا تفهم شيئًا في الإسناد ولا غيره فلا تتكلموا ، هذا كان معني كلامه .
أنا أريد أن أقول: من الذي غش من ؟ ، من الأولي أن يلام ؟ أنا رجل عامي جئتك كرجل دين وثقت فيك وقلت لك: الحديث هذا صحيح أم ضعيف ؟ ، تلفق لي إسناد لكي تثبت لي أنني جاهل أنا آتي جاهل لا أعلم شيئًا ، أتيت لكي أقول لك: أنا لا أفهم فهمني فعندما تأتي أنت تدلس علي لكي تثبت لي إن أنا جاهل ، ما هو الجديد الذي فعله ؟ ، من أولي أن يكون خائنًا هنا ويستحق أن يوصف بداء الخيانة ؟ ، أنا عندما أذهب كمريض للطبيب والطبيب يعلم أين العلة ويعطيني دواء مختلف لعلة أخرى وأصابني في مكان آخر كان صحيحًا ، من المخطئ ؟
المحاور: الطبيب طبعًا .
الشيخ: سيقولوا لي: لما لم تختار الطبيب ، من الذي أعلمني ؟ أنا سألت يا جماعة ، من الطبيب المختص في المادة الفلانية ؟ قالوا لي: فلان الفلاني هذا رجل مشهور ، سلمت نفسي له ائتمنته علي صحتي غشني وأعطاني دواء مخالف ، من الأولي أن يحاكم ؟ ، هل يقال للمريض أيها الجاهل لما لم تبحث في أرشيف هذا الطبيب وتفعل لي ملف وتعلم إذا كان إنسان أمين أو غير أمين وبعد ذلك تذهب له ؟ يكون مات ودفناه وانتهت القصة ، أذهب لصيدلي أعطي له روشتة أنا لا أفهم ماذا كتب الدكتور خطه غير مفهوم أخذني الصيدلي وأعطاني دواء مختلف عن الدواء الذي طلبته ، إنسان أخذه أتي له تسمم أو غير ذلك أقول له: أنت ذهبت إلي صيدلي جاهل ، هذه المأساة المفروض يمدح من يريد أن يتثبت ، هل النبي r قال هذا أم لا ؟ لأن نحن غير مختلفين أن فيه عشرات الألوف من الأحاديث الضعيفة والموضوعة والمنكرة والشاذة من أخطاء الرواة وأوهمهم بل ومن وضع الواضعين عمدًا في سنة النبي r ، فعندما اختلطت علي الأمر كرجل غير متخصص ذهبت إليك وضعت ديني بين يديك لكي تقول لي هذا صح وهذا خطأ ، هل أنت تغشني .
اليوم عندما أقول: هل هذا صحيح أم لا ؟ هذا من بركة الثقافة الحديثية ، يمكن أنا ذكرت قصة زمان في منتدى الحكمة عندما دخلت بلدي وبدأت أدرس علوم الحديث وكانت جديدة جدًا لم يكن أحد يسمع عنها ، بدأت الطلبة يتهافتون علي دروسي في علم المصطلح عينيهم فتحت ذكرت لهم كمية من الأحاديث كانت صحيحة لدى الناس وخطباء الأوقاف ليل نهار يقولونها ، فالشباب اندفع ، بالغيرة علي السنة بعد ما درسوا علم الحديث وعلموا أنه لا يجوز الكذب علي النبي r ويجب علي من يصعد المنبر أن يتحرى الأحاديث وغير ذلك بدئوا يذهبوا للأئمة والخطباء الإمام أصبح منذ أربعين سنة يخطب ، ثلاثين سنة يخطب لا يوجد واحد من الذين يجلسون في المسجد إطلاقًا قال له شيء علي مدي الثلاثين سنة حتى تصور أنه إمام الزمان ، وجد غلام صغير أتي يقول له: الحديث الذي ذكرته حديث مكذوب .
من أنت يا بني ؟ قال له: الحديث مكذوب ، من الذي قال لك مكذوب ؟ الشيخ أبو إسحاق الحويني ، من هو أبو إسحاق ؟ أبو إسحاق هذا شيخنا ، شيخك هذا لا يفهم شيئًا ، بدأ الأئمة والخطباء في البلد يسألوا عن من الرجل الذي اسمه أبو إسحاق فوجدوا شاب هو ، فقالوا: هذا الرجل أتي فعلم الشباب قلة الأدب ، أنا لست مسئول عن طريقة الشاب في الاعتراض أنا علمته الشاب منظوم الأخلاقية لديه ، تربيته ، اندفاعه ، محبته للسنة ، حماس الشباب غير ذلك ، ذهب واعترض علي واحد أمام الناس أنت ممكن أن تأخذه ، هو لو جاء قال لي: في واحد يقول أحاديث مكذوبة في المسجد الفلاني ، ماذا أفعل معه ؟ كنت سأقول له: يا بني أكتب له رسالة وقل له كذا وكذا وأن بعض العلماء قالوا كذا وأتي بأسماء علماء كبار أنا سأعطيهم لك قل له: قال الإمام أحمد بن حنبل هذا حديث منكر ، قال الإمام البخاري هذا حديث منكر وأعطيك جزء من الصفحة ، عندما تعطيه الورقة هذه لا يستطيع أن يتكلم مع البخاري وغير ذلك وسيكون أخذها في السر وتنتهي القصة ، لكن أنت عندما تذهب تعترض عليه أمام الجماهير وهذا رجل أصبح له أربعين سنة يخطب لن يقبل منك هذا ،أنت تفضحه أمام الأشهاد وتبين أنه أصبح في الأخر لا يفهم شيء ، فهذه المفترض أن تكون حسنة ، لكن الشباب باندفاعهم وغير ذلك القصة هذه كلها كانت تتم من وراء ظهري تتم كل واحد يعترض بطريقته ، لكن فعل يقظة لدي الشباب وبدئوا ينشرون هذا العلم .
فأنا أريد أن أقول: جفاف المادة العلمية يجعلني عندما أجلس أتكلم الآن بدون أن تأخذني إلي موضوع آخر المستمع يمل ولا يسمع لي إلا واحد محب ، وواحد أيضًا لديه قدر من الدراسة يستطيع أن يفهمني ، أنا الآن تكلمت حتى صدعت الناس في المسائل هذه وغير ذلك أنت ممكن الآن لكي تخفف الجفاف الذي أتكلم فيه وغير ذلك ممكن تأخذني لمحور آخر أيضًا سيتعلق بالموضوع لكن سأغير ، طالما أخذتني إلي محور آخر وممكن تكون الدنيا فيها نوع من الشد أنت تتكلم وأنا أتكلم وأتحمس تأتي مداخلة واحد يقول كذا أرد تفعل حياة للبرنامج .
فأنا ذكرت لكي نستطيع أن نوصل فكرة حرس الحدود للناس لو كان برنامج حوارين أعتقد أنه يكون أفضل من لو أنا جلست بمفردي أشرح بنفسي .
المحاور: نبدأ تسخين في الحلقة بحيث يحدث حالة من حالات الحوار اليوم حضرتك الهجمات علي السلفيين وعلى الدين بشكل عام ورموزه صارت كثيرة جدًا ومتتابعة أنا سأنتقي منها بعض الهجمات هي التي تحتاج إلي تعليق من حضرتك لأهميتها ، اليوم جريدة الفجر علي الصفحة الرئيسية في الصفحة الأولي كاتبة تعليقًا علي فتوى الشيخ ياسر برهامي وما قام به مشايخ الشيخ الشحات والشيخ ياسر وغيرهم بجواز قبول الدية لأهالي قتلى الثورة شهداء الثورة ، فكتبوا صفقة السلفيين السرية لإنقاذ قتلة الثوار من المشنقة ، ويقول طبعًا صاحب الجريدة أو رئيس تحرير الجريدة أن فتوى ياسر برهامي بدفع الدية باطلة شرعًا ، طبعًا أنا لدي سؤالين هنا ، كيف يقول عن مثل هذه الفتوى باطلة شرعًا ؟
والشيء الثاني: كيف ترى حضرتك هذا الاتهام للسلفيين أنهم يفعلوا صفقة ضد أهالي الشهداء ؟
الشيخ: أنا أريد أن أقول شيئًا مهمًا ليس كل ما يُقال ينبغي أن يُجاب عنه لأن فيه اتهامات ساقطة ، فالمفترض أن أحترم عقلي واحترم نفسي واحترم المشاهد أيضًا واحترم الذي يسمعني عندما يقول واحد السلفيين أصحاب سوء عيب أن أرد عليه ، لماذا ؟ النبي r اتهم في القرآن ، نقل الله U تهم المشركين للنبي في القرآن قالوا: هو ساحر ، هو كاهن ، هو مجنون ، أنا لا أحفظ في حديثٍ من الأحاديث أن النبي r وقف بين يدي كفار قريش وقال لهم: أنا عاقل ، أو قال لهم: أنا لست بمجنون ، أو قال لهم: أنا لست بساحر لأن التهمة لا يصح أن يُرد عليها لأن الجميع متفق حتى الذين قالوا هو مجنون هم يعلمون أنه أعقل منهم جميعًا ، ففيه أشياء نحن لا نقف عندها كتهمة لكن نبين الحكم الشرعي فيها ونعلل .
المحاور: إذا كانت سبًا مجردًا مثل الذي حضرتك ذكرته الآن لا نرد عليه .
الشيخ: وحتى عندما يقول: باطلة شرعًا ، ما حظ هذا الكاتب من الشرع أصلًا ؟ نحن إذا كنا نريد نتكلم ونحترم بعض ويكون فيه تناغم ، من الفرى أن يقول صفقة سرية، فعندما يقول: الصفقة السرية لواحد يفتي في ميكروفون فيكون حتى العنوان خطأ مهنيًا خطأ ، لكن أنا اليوم أريد أن أقول: نرجع للقرآن والسنة إذا كانوا مسلمين وإذا كانوا يدينون بالقرآن وبالسنة نرجع للقرآن وللسنة ، ويرجعوا للأزهر أصلهم عندما يأتي من السلفيين يحزنوا يرجعوا للأزهر ويرجعوا للمفتي أيضًا الذين لا نرضى عنهم ولا عن أدائهم ولا عن مستواهم العلمي هم الاثنين ، لكن الزمن هكذا ، يوم ما يكون رئيس الدولة حسني مبارك شيء طبيعي جدًا يكون المفتي علي جمعة هذه مسألة قامات ، عندما يكون رجل طويل القامة لا يأتي إلا الذي مثله ، رجل قزم لا يأتي إلا الذي مثله أيضًا ، المسألة لا تسير غير هكذا ، أنا الآن أقول للأزهر وأقول لعلي جمعة مفتي الديار المصرية: ماذا يقول القرآن ؟ ، أليس من حق ولي الدم أن يتنازل عن الدية ؟ ، الجواب بالإجماع: نعم لأن في نص من القرآن ﴿فَمَنْ عُفِيَ لَهُ مِنْ أَخِيهِ شَيْءٌ فَاتِّبَاعٌ بِالْمَعْرُوفِ وَأَدَاءٌ إِلَيْهِ بِإِحْسَانٍ ﴾(البقرة:178) هذه أول مرحلة المرحلة الثانية: هل ممكن أن تأخذ الدية وتعفو ؟ لدينا في سورة النساء ﴿ وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ أَنْ يَقْتُلَ مُؤْمِنًا إِلا خَطَأً(النساء:92)الدية ، قال: أنا ممكن أقبل من حقه أن يقبل ، قال: لا ، لن أقبل دية أريد أن أقتله ، يجوز له ذلك لا يسجن ، نحن نريد أن نتكلم اليوم هو يقول: قتلة الثوار نحن نريد أن نطبق عليهم أحكام ، جاء القضاء حكم علي قاتل الثورة بخمسة عشر سنة سجن ، هل هذا حكم الله ورسوله ؟حتى الحكم الذين يريدون أن يصلوا له ليس هو الحكم الشرعي ، أنا عندي : إما أن أعفوا لم أعفو أخذ الدية ، لم أقبل الدية فالقصاص لكن القصاص بشرط أن أثبت بدليل قاطع أن هذا الذي قتل ، لأن دم الذي مات إذا كان معصومًا فدم الذي ستقتله بالشبهة معصوم أيضًا ، لذلك الذي يقول النيابة والقضاة وغير ذلك ، القاضي إذا حكم بالبراءة لم تستوفى الأوراق أمامه ، هذه ليست مشكلة القاضي هذه مشكلة الأوراق التي لم يتم جمعها بإمعان وبإنصاف وبحقائق ، النبي r قال:« ادرءوا الحدود بالشبهات » ، فيه شبهة يدرأ الحد عنه بها .
رجل رأي أن له حقًا عندك بدليل كنا فعلنا صفقة وأنت أكلتني فيها،فسرقت منك شيء من وراءك لكي أعوض الخسارة الشرع يقول لك: لا تقطع يده ، لماذا ؟ لأن لك شبهة حقٍ في المسروق والحدود تدرأ بالشبهات ، رجل دخل بيته فوجد امرأة علي سريرهِ فضاجعها صارت ليست امرأته ،فالعلماء كانوا يضربون بعض الأمثلة لكي يقول لك: كيف تدرأ الحدود بالشبهات ؟ فلو أنه ضاجع امرأة يظنها امرأته ثم تبين له أنها ليست امرأته طبعًا الكلام هذا مثل بعيد لأن صعب جدًا واحد يفعل هذه المسألة ولا يعلم أن هذه امرأته وغير ذلك لكن هذا مثل ، سنفترض حدث من واحد قليل العقل قليل التفكير مثلًا وقال: لا أعلم ، هل نقيم عليه حد الرجم ؟ ، قال: لا ، لأن فيه شبهة لأن العادة أنه لا تنام امرأة علي سريره وفي غرفة نومه وغير ذلك ، فيكون في الحالة هذه لا نقيم عليه الحد ، لماذا ؟ لأن الدم معصوم .
فأنا اليوم أريد أن أقول: لو أنا رغبت أن أطبق الإسلام بعيد عن ثقافة الصراخ والغوغائية التي تحدث ، أنا أمام ثلاث حالات عندما يأتي يقول: باطلة شرعًا ، هو لا يفهم شيء في الشرع ، هذا متخصص في نشر الفضائح الذي الشرع يقول له: أستر إذا رأيت عورة فاسترها ، لا ، هو متخصص في نشر الفضائح .
المحاور: حتى بدون بينة .
الشيخ: حتى بدون بينة ، وأغلب الذي ينشره في الصحف ليس لديهم بينة يلقون الله بها ، تقول: المراحل الثلاثة التي ذكرناها تريد أن تقتله لا إشكال في قتله القصاص المثل بالمثل علي الفور يقتل مثله ، لكن لابد أن تثبت أنه هو الذي قتل ، أو تثبت أنه أمر بالقتل لأن عمر بن الخطاب ثبت عنه أنه قال: لو أن رجلًا تمالأ عليه أهل صنعاء فقتلوه لقتلتهم جميعًا به ، كيف تمالئوا عليه ؟ واحد قال له: خذ السكينة ، والثاني قال له: اقتله ، والثالث قال له: اذبحه ودمه في رقبتي وسخنوه كل هؤلاء يقتلوا أيضًا ، لكن أنا أثبت القضية ، فاليوم أنا عندما أقول: إذا واحد من أولياء الدم قال: يا جماعة أنا سأقبل الدية لأن الذي سأتهمه ليس لدي بينة باتهامه فأخشى أن ألقي الله بدمه يكفي علي دم ولدي وسأقبل الدية ، ما هو العيب الذي فيها ؟ ، أنا لدي نصوص في القرآن محكمة لا أحد يقول: هذه منسوخة أو مؤولة أو غير ذلك ، وأنا أطرح الكلام هذا علي لجنة فتوى وعلي مجمع البحوث الإسلامية وعلي شيخ الأزهر يقولوا لي الكلام هذا الكلام هذا صحيح مائة بالمائة ، لكن الجرائد التي مثل هذه وبرامج التوك شو وغير ذلك هي التي حرقت البلد ، لابد أن تحرق البلد يقول الصفقة السرية السلفية خرج لهم أعداء وهؤلاء يخرج لهم أعداء ، فهذا يضرب في هذا وهذا يضرب في هذا وهذا يضرب في هذا ، الفتنة كلها من هؤلاء هم الذين يقيمونها الجرائد مستقلة هي منبع الفتنة ، برامج التوك شو منبع الفتنة التي تجعل كل الناس ليست متفقة مع بعضها لا يوجد تناغم ، نحن عرفنا نهدم صحيح ، لكن هل نستطيع أن نبني ؟ ليس لدي احد خطة بناء .
وأنا أقول: إخواننا الإسلاميين المرشحين للرئاسة أنا أقول لهم: أنتم لا تقرءون سياسة مع محبتي لواحد مثل الشيخ حازم وغير ذلك أنتم لا تقرءوا سياسة لأن الذي يستلم ملف مصر اليوم ينتحر ، أنا في الأخر سأبذل كل ما أستطيع وسأخرج ملعونًا لأنه لا يوجد شعب يساعدني إن أنا أبني ليس هناك يد سواعد ممكن أبني كل ما ابني شيء يأتي واحد آخر ويهدمه تيار مختلف يهدمه لي ، الذي سيتولى رئاسة مصر يتولي رئاسة مصر لكي يكون رئيس مصر ، لكن مصر اليوم تحتاج ليس إلي رئيس فقط ، مصر تحتاج إلي تناغم كامل ، و وكل هذه التيارات كل واحد له أجندة مختلفة تمامًا عن الآخر ولن يتفقوا ، أنا رأيت البرنامج الذي فعلته أمس مع الجماعة الذين استضفتهم إذا كانت مصر تدار بهذا مصر ستكون فيها حرب أهلية ومقبلة علي ليالي سوداء كالحة لو الدنيا ستسير هكذا بهذه الطريقة البناء شيء مختلف ، اليوم نحن أصبح لنا خمس ست شهور لا نستطيع أن نعيد الأمن ، بلد مثل اليابان إعصار تسونامي الذي حدث في اليابان بعد أسبوعين اثنين انتهت أخبار اليابان من الجرائد العالمية ، لأن هذه بلد لها هيكل وبلد خرجت علي مؤسسات حقيقية ليس مؤسسات وهمية وانتهت أخبار اليابان واستطاعوا أن يضبطوا الدنيا وانتهت لم يعد أحد يبكي علي اليابان ولا يبكي الين الياباني ارتفع قرش واحد في وقت الأزمة .
أنا أريد أن أقول: مصر فيها إمكانات أن تكون دولة عظمى بسواعد أبنائها بفكرهم نحن لدينا طاقات هائلة ، لكن الذي يحدث من هذه البرامج ومن هذه الجرائد وغير ذلك هي التي تفعل الفرقة الشديدة بين الناس وهي التي تزرع بذور الفتنة ، فأنا أتيت بكلام من القرآن والسنة إذا كان يقول: باطلة شرعًا كان يقول باطلة سياسيًا أو غير ذلك ، لكن يقول: شرعًا هل هو يبيع الماء في حارة السقايين ؟ .
المحاور: هو طبعًا بالنسبة لتعليق حضرتك عن البرنامج أنا لن أرد علي كلام حضرتك طبعًا لفضل حضرتك على .
الشيخ: معذرة هو ليس موضوعنا لكن كل واحد له وجهة نظر سواء أصاب أم أخطأ
المحاور: وكان الهدف منهم ليس إقرار كلامهم لكن نحن كنا نعرض كلام المشاركون في أحداث الغد وكان كل واحد أدلي بما لديه ونعتذر لو كنا .
الشيخ: لا ، أقفز المسألة هذه .
المحاور: باقي الكلام هو فيه لمز للسلفيين لأنه يقول: صفقة السلفيين السرية لإنقاذ قتلة الثوار من المشنقة هل هذا يعني أن السلفيين عملاء للأمن هو يريد ذلك؟ .
الشيخ: التهمة هذه قديمة ، وأنا صراحة لا أري إني أرد عليه إذا رددت عليه ، ماذا سأقول له ؟ إلا أنني أهبط إلي مستواه وأتكلم .
المحاور: سنقول إن السلفيين ابتلوا في سبيل الله أكثر من أي أحد.
الشيخ: نحن لا نقول كيف ابتلينا لأننا ما كنا نعمل لهم ، نحن نرجو أن يكون عملنا كله كان لربنا يوم نلقى ربنا يجازي كل واحد بعمله ولا ندعي بطولة ولا نريد أن نقول: ماذا فعلنا ؟ ، لكن اليوم أحيانًا قد يضطر المرء أن يقول شيئًا ما كان يتمنى أن يقوله ، السلفيون هم الذين حافظوا علي هوية مصر الإسلامية لو لم يكن لهم فضل إلا هذا لكان كافيًا ، فنحن لن ندعي بطولات ، اليوم عندما تأتي تقول لي: احكي لي قصتك مع أمن الدولة مثلًا ، أنا أرفض أن أذكر قصتي مع أمن الدولة ، لماذا سأقولها ؟ إذا كنت صبرت أو إذا كنت أهنت أو إذا كنت منعت أو غير ذلك أنا كنت رجل أعمل في طريق ومنعت وبعد ذلك واصلت طريقي ، أمن الدولة لم يوقفني في يوم من الأيام أوقفتني بقرارات صحيح في بعض المراحل ، لكن أنا لم أقف عندما منعوني ست شهور من التدريس في المساجد وغير ذلك كنت أدرس الطلبة علي الرصيف علي رصيف البيت لأنه لم يقل لي: أنت قيد الإقامة الجبرية لم يقلها لي ولم يقل لي: لا يجوز أن تلتقي بأحد طالما لم يقل لي هكذا كنت أقول للطلبة تعالوا صلوا معي العصر أو المغرب في مسجد من المساجد وبعد ذلك نجلس علي مصطبة الجامع واسألوني ونحن جالسين في الشارع الناس تذهب وتأتي لا نعمل تحت الأرض حتى لو قالوا: أنت قيد الإقامة الجبرية أنا رجل باحث أستطيع أن أعمل في مخطوطاتي ، أعمل في كتبي ، أعمل في التصحيح والتضعيف وغير ذلك عجزت إن أخذوا مكتبتي اربي أولادي أيضًا أنا لدي بدائل كثيرة .
المحاور: تجهز حرس حدود .
الشيخ: أنا لدي بدائل كثيرة أي لا يستطيع أحد أن يوقفني ، وضعوني في السجن لدي لسان يذكر الله ، وأستطيع أن أصلي ، وأستطيع أفعل كل شيء ، لا أحد يستطيع أن يفعل شيئًا ، أنا لدي بدائل وأعلم إن في الطريق عقبات فلا أنتظر حتى يغلق لي الطريق هذا أضرب أخماس في أسداس وأقول: أين أذهب ؟ ، لا ، إذا أغلق هذه أنا أعلم أين سأذهب أنا أتكلم نيابة عن نفسي وأنا أعلم إن المشايخ أكيد كل واحد له تفكير ، كيف يمكن أن يتصرف ؟ فنحن لن نأتي ندعي بطولات ونقول: لا ، نحن أكثر ناس شربنا مقلب وغير ذلك هذا كلام لا يصح أحد أن يرد عليه .
المحاور: معذرة شيخنا في موضوع يبدو أنه فهم خطأ في رسالة يقول: هل الشيخ يقذف المحصنات حينما قال: لا يستطيع أحد أن يثبت نسبه يقينًا ؟
الشيخ: الذي أرسل الرسالة هذه لم يسمع الكلام ، أنا قلت في الأول: الناس مؤتمنون علي أنسابهم هذه العبارة التي ذكرتها ، لكن عندما يأتي واحد يقول لي: اثبت لي بدليل قطعي أنك ابن أبيك قلت لك: سبعة مليار في العالم لا يستطيع أحد أن يجيب عن هذا السؤال ، لماذا نحن ننتسب إلي آبائنا ؟ بسبب الجملة التي ذكرتها الناس مؤتمنون علي أنسابهم ، عندما واحد يقول: أنا مُنسب شريف أنا لا أستطيع أن أطعن علي نسب ولا يجوز الطعن فيه لأن هذا من خصال جاهلية ، فليس معني ذلك قذف المحصنات ولا غير ذلك ، نحن نعاني من أمثال الذين يرسلون الرسائل التي مثل هذه أيضًا يسمع نصف الكلام والنصف الثاني لا يفهمه وغير ذلك .
المحاور: هي رسالة غاضبة فأنا أحببت أن توضح .
الشيخ: أنا كلامي واضح مثل الشمس وإلا ، هل يعقل أن أتهم أمي بالزنا ؟كيف يفهم هؤلاء أنا لا أعلم ، فعندما أقول الناس مؤتمنون علي أنسابهم أي من قيل أنه فلان بن فلان لا يحل لأحدٍ أن ينقله عن نسبه إلا ببينة ، لكن أنا كنت أعطيك مثل بسبب كلمة المعصوم وغير المعصوم والرواة أخطئوا ولم يخطئوا لأنه غير معصومين وغير ذلك ، هذا كله يدخل في سياق فعندما ينتزع جملة من سياق أنا أتكلم فيه تكلمت أكثر من قرابة ربع ساعة أتكلم في هذه الجملة ويتبع السياق هذا كلام غير معقول ، هو فعل مثل أصحاب الجرائد الذي يقولوا: الضفادع له أنبياء وغير ذلك والإماء والجواري والقصة التي تكلموها فيها.
المحاور: طبعًا يحي الجمل كان له كلام سابق من نحو شهر أو أكثر علي أهل الحديث وقال: إن أهل الحديث كلهم تقريبًا مقلدون وهذا العلم لم يعد له كبير قيمة الآن خاصة إن الإنسان لديه عقل ويستطيع أن يميز ما يمكن قبوله أو عدم قبوله .
الشيخ: هذا طبعًا من العجائب أنا في محاضرة مصر القديمة ذكرت فضيلة المحدث العالمي يحي الجمل .
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 23-07-11, 03:50 PM
أم محمد الظن أم محمد الظن غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-05-10
المشاركات: 1,277
افتراضي رد: تفريغ محاضرة حرس الحدود للشيخ أبي إسحاق الحويني هامة جدا جدا

المحاور: كنا نريد أن ننزلها عاجل .
الشيخ: طبعًا هذا من جملة الفوضى ، ونحن لدينا مثل يقول: (من تكلم فيما لا يعنيه سمع ما لا يرضيه) ، هذا الرجل فاتته سكتة ، كان ينبغي أن يسكت هو لا يعلم سند ولا يعلم متن وليس لديه فكرة وهذه ليست من بابته ، والحافظ بن حجر عندما رد علي الكرماني مرة في فتح الباري في بحث حديثي قال كلمة لكن كلمة مؤدبة جدًا قال: (من تكلم فيما غير فنه أتي العجائب) ، قصة الإسناد والمتن هذه مفخرة لهذه الأمة مثلًا ، أنا لو ذهبت إلي دكتور يحي الجمل وأنا عنده لست بعدل أنا بالنسبة له متطرف وإرهابي ومجرم وينبغي تطهير المجتمع منه ، وعقلنا مظلم ونعود إلي عصور الظلام وإلي آخره الكلام الذي قاله ، أنا لو ذهبت إلي الدكتور يحي الجمل ورأيه في هكذا ونقلت إليه خبرًا معقولًا جدًا أي لا يوجد فيه مشاكل خبر مقبول ، هل ممكن أن يقبل خبري ؟ .
أنا أريد أن أسأل السؤال هذا لأي إنسان ، أنا رجل متهم عندك نقلت لك خبر ، أنت عندما رديت خبري برغم أنه ممكن يحدث الذي قلته ليس مستحيل أن يحدث ممكن أن يحدث وخبر معقول ، إذًا المتن معقول ومقبول ، لماذا ترده عليَّ ؟ يقول: أنا أرده لأن ناقله ليس بعدل هو كذاب هو ضلالي هو متخلف هو كذا هو كذا هو كذا فنكون رجعنا إلي ناقل الخبر (فكل كلام يُنقل سواء عن الماضين أو عن الحاضرين لابد أن يكون له ناقل) ، كثير أخبار تنشر في الجرائد ويخرجوا يكذبوها ويعتذروا عنها ، مثل ما عادل حمودة اعتذر عن خبر كان نشره عن علاء ابن الرئيس السابق وقال: أنه ذهب وزوجته كانت حامل أو ستلد اعتذر وكان مسافر في الخارج ، هو عندما قبل الخبر أول مرة ، من مَن قبله ؟ ، ولماذا اعتذر ؟ ، هل تأكد من صدق الناقل عندما نقل الخبر إليه ؟ لم يتأكد من صدق الناقل ، عندما أُرسل له وقيل له: الخبر غير صحيح وأن هذه القصة لم تحدث وغير ذلك أرسل اعتذار عاجل في الجريدة أننا نأسف أننا نشرنا كذا وكذا ، فلماذا اعتذر ؟ بناءً على نقل الناقل .
فإذا كانت الأخبار يدخلها الصدق والكذب فلابد أن أنظر في أحوال المخبرين ، من الذي نقل إلي الخبر ، فإن كنت أنا شخصيًا أعتقد أنه من الصادقين ومن الضابطين الحافظين ورأسه ليس بها سوء ولا يبالغ ، واحد ينقل حقيقة ، وهذه واقعة حدثت في بلد من البلدان وأنا كنت حاضر فيها ونحن عرف أن المرأة التي تنقل هذا الخبر تهول فزوجها جاء له هبوط أتت تجري للدكتور وهذا الدكتور أخوه وقالت له ألحق أخوك روحه تطلع ، وهذا واحد عنده عرق جاء له هبوط سكر ، ويقول: أعطوني شيء حلو أشربه ، لما تأتي وتقول له أخوك روحه تطلع ، وأخوه كان في العيادة ، قال لها حاضر أنا سأحضر أعطيه ماء به سكر وأكلوه عنب وأنا سأحضر ، هذا الكلام كان بعد العصر بساعة ، أخوه ذهب إليه المغرب بعد أن أنهى العيادة ، لماذا ذهب له المغرب ؟ لأنه عرف هذه المرأة تهول ، هي صادقة أن أخوك عنده عرق لكن ليست صادقة في أن روحة تطلع ، وهذا أخوه شقيقه ، فكان المفترض أن يترك العيادة ويجري ، لكن لأنه يعرف أن امرأته تهول وتعودت أن تهول في كل شيء قال أعطيها كذا وكذا وستنهي الأمور .
فأنا لما أكون عارف أن فيه إنسان صادق ولكنه ليس حافظ أقول لك أنه ممكن أن يدخل كلام في كلام ، وحكاية في حكاية ، فهذا لا أقدر أن أقبل منه كلام ، لابد أن أخذ من واحد مركز وهو يسمع في وقت التحمل يكون مركز ووقت الأداء يكون مركز ، أمتنا تميزت بهذا ، ولذلك نحن نعرف الحديث المكذوب من غيره والحديث المنكر من غيره برغم أن كلامه سليم ، أعطيك مثالًا لعلماء الحديث وهم يتكلموا وحدثت لي واقعة في مسجد العزيز بالله وأنا كنت أدرس مجلس في صحيح البخاري ، حديث:« خيركم من تعلم القرءان وعلمه » ، هذا الحديث انفرد به البخاري ولم يرويه إلا عن عثمان بن عفان ، أي أن حديث:« خيركم من تعلم القرءان وعلمه » لا يصح إلا عن عثمان بن عفان ، كما أن حديث:« إنما الأعمال بالنيات » لم يصح إلا عن عمر ، إذا قلت قال أبو هريرة قال رسول اللهr:« خيركم من تعلم القرءان وعلمه » ، علماء الحديث يقولون باطل ، لماذا باطل ؟ لأنه باطل الإسناد لأن أبو هريرة لم يرويه أصلًا ولأنه لم يثبت إلا عن عثمان .
فحديث:« خيركم من تعلم القرءان وعلمه » جاء من طريق علي بن أبي طالب إسناد هكذا وأنا قلت وأنا أمثل للحديث إذا صح عن صحابي واحد وجاء عن صحابي آخر العلماء يقولون باطل ليس للمتن ، باطل نسبته إلى راويه الأعلى وهو أبو هريرة وإلى التابعي عن أبي هريرة وإلى التابعي وتابعي التابعي ، ستجد الكذاب في الطبقة الرابعة أو الخامسة ، أو الذي وهم وركب إسناد على إسناد ، فأنا قلت: مثل حديث: « خيركم من تعلم القرءان وعلمه » هذا يروونه عن علي بن أبي طالب وهذا باطل فقام واحد في وسط المسجد وقال لي: أنت تقول أن علي بن أبي طالب يروي أحاديث باطلة ، فقل لي ماذا أعمل في هذا ؟ هذا أخو صاحبنا الذي نتكلم عنه .
المحاور: عندنا أخ آخر بنفس الفهم السقيم هذا بدأ ينتشر الآن على النت أن الشيخ أبو إسحاق يهاجم الشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل ويتهمه بعدم الفهم السياسي .
الشيخ: لا ، إطلاقًا ، الشيخ حازم أنا سمعت له أطروحاته ، رجل جاد جدًا وعنده رؤية واضحة وأنا الشيخ حازم لم ألقه في حياتي ولا مرة ولم تصافح يدي يده ولا مرة لكن أنا أحبه وهو يحبني وبيني وبينه علاقة ود ورسائل ، وحازم جاء في الزمان الخطأ لكن حازم لا يستطيع أن يتحمل تركة مهلهلة وسيخرج مسبوب وسيخرج التيار الإسلامي ضيع البلد مع أن البلد ضائعة لوحدها ، أنا مشفق على حازم مشفق عليه أن يدخل ، الإخوان المسلمين لما قالوا لن نترشح للرئاسة ، الإخوان المسلمين يعرفون أن الذي يقبل الرئاسة لمصر اليوم سيخرج ملعون ، يقول لك لما أخذها ، أنتظر حتى واحد يحمل هذه النار ويحرق بها وترجع الدولة لها مؤسسات نعرف رأسنا من أرجلنا عندها لما نضع بذرة تخرج شجرة ، فيقولوا قد أنجز ، زرع فأخرج شجرة ، لكن أنا أزرع بذرة فواحد يأخذها ويرميها في البحر .
اليوم الحكومة القائمة ممكن تكون تبذل جهد خرافي ومستحيل ومع هذا لا أحد يرضى عنها ، لماذا بلد مسروقة من أولها إلى آخرها وأنا ليس عندي شيء ومطلوب مني أنني أصلح التعليم وأصلح الصحة وأصلح الجيش وأصلح الصناعات العسكرية وأصلح البنية التحتية وغير ذلك وليس عندي ميزانية ، ما الذي يمكن أن يعمله ، فأنا عندما أقول لما الشيخ حازم ، نعم الشيخ حازم دخل بعاطفة دينية ، يريد أن ينقذ البلد ويقول مصر دولة إسلامية وأنا أقول أنه لن ينجح وليس لأنه سيء ، لأن المنظومة القائمة الآن لا تستطيع أن تجعله ينجح ، هذا رجل يقول القرءان والسنة هذا مصدري الرئيسي ، أنا عندي شيء اسمه حلال وحرام
ولو المؤسسات قالوا لي على شيء حلال سأعمله وأما لو حرام فلن أعمله ولو على رقبتي ، فيناقشوه ويقولون له ما رأيك في الذي يأتي بالمايوه .
فيه واحد في الدنيا في بلد مجترئة بدل أن يقول له كيف نصلح التعليم وكيف نصلح كذا ، كيف لم ندخل النادي النووي كأي حاجة نووية تولد لنا كهرباء ، لماذا القطاع الصحي منهار حتى اليوم ن وأنا في محافظة كفرالشيخ وأنا أقول وأنا داخل في الموضوع عندنا خمس غرف عمليات لا تعمل لأنهم يحتاجون تكيف بمائة وخمسين ألف جنيه ، مكيف خاص له مواصفات خاصة ، يعملون في ثلاث غرف عمليات قديمة ففيه ناس عندهم عمليات عاجلة ، أخذوا مواعيد بعد ثلاثة شهور بالرغم أنها عاجلة ، لأنه لا يستطيع أن يعمل عملية ، لأن غرفة العمليات كالقبر مغلقة ، فلابد أن يكون هناك مكيف يعطي هواء جديد ويأخذ الهواء القديم ويرميه وليس كالمكيف العادي يبرد الهواء فقط ، يريدون منظومة جديدة ، فلما يكون المستشفى الرئيسي في محافظة مثل كفرالشيخ ، ولا تستطيع أن تأتي بمكيف وأوقفت خمس غرف عمليات من أجل مائة وخمسين ألف جنيه .
أنا المفترض أناقش لو أن أنا رجل جاد أصحاب التوك شو الذين يحرقون البلد وهم الذين يشعلون في البلد ولم يجعلوا أحد يتفق مع الثاني ، لكي تظل البلد في فوضى من أجل الإثارة والفوضى ، فكان من المفروض أن أكلمه ماذا ستعمل في التعليم المنهار والصحة المنهارة ، في كل مرافق الدولة المنهارة ، لما يأتي الشيخ حازم أنا أريد أن أربطها بالحلال والحرام ، وهو يقول له المرأة التي جاءت بالمايوه ستمنعها ، هذا بالله عليك ماذا أقول له ؟ أو ماذا أعمل معه ؟ وهناك أيضًا استراتجيات أخرى وكلام آخر كثير جدًا لا يسعه الكلام وحتى لا نخرج عن الموضوع ، أنا ليس مقصودي والأخ إذا كان فهم ذلك فالشيخ حازم يفهمني لأن هذه توريطة بالنسبة للشيخ حازم ولن يخرج مشكور حتى لو ترشح لرئاسة الجمهورية وكسبها ، فسيخرج غير مشكور ، لأن مصر تمر بحالة ظلام دامس كالح وسقوط ، إذا لم تكن مصر كلها يحدث فيها تناغم فمصر لن تقوم ، كل فصيل يطعن في الأخر ، كل فصيل يقول له أنت عميل وكل فصيل يقول أنت كذا ، جعلنا كلنا عملاء ، لما يأتي ويقول السلفيون عملاء لأمن الدولة أنا أقول أنت عميل للمخابرات الأمريكية وعميل للموساد ، ما الذي يمنع ، كيف تمشي جريدتك ومن أين تأتي بتمويله ؟ وكله من تحت المنضدة ، فأقدر أن أقول هذا الكلام .
أنا ليس عندي بينة وهو ليس عنده بينة ، لكن ما الذي حدث في النهاية ؟ تناحر في القلوب وضربنا ببعض ولا يمكن أن تمشي مصر بهذه الطريقة .
المحاور: الشيء بالشيء يذكر ما حدث من نجيب ساويرس قبل حوالي أسبوعين من وضعه رسم مسيء للسنة النبوية بوضع اللحية على شخصية ميكي ماوس الشخصية الكرتونية المعروفة والنقاب على الشخصية الكرتونية النسائية ميمي ، حدثت وقفة من جميع المسلمين وكان حضرتك لك موقف واضح لما كلمتك قبل إعلان المقاطعة على قناة الحكمة ، ثم أعلنت حضرتك ذلك في محاضرة في بورسعيد ، بداية أسمع تعليق حضرتك قبل أن أنقل إليك المواقف الآن الاقتصادية التي تمر بها شركات ساويرس .
الشيخ: أنا أريد أن أعقب على مكالمتين جاءوا من امرأتين في بورسعيد جاءوا لأخي قالوا له: أنا عندما تكلمت في بورسعيد قلت: قطع شركة موبينيل ، أنا عندما قلت موبينيل لم أكن أقصد الشركة نفسها ، لأن ساويرس أشتهر بموبينيل أنا أعلم أن له شركات أخرى سكر وأسمنت وغير ذلك وانترنت واتصالات وأعلم أن له لكن الكلمة خرجت مني علي أساس إن أشهر حاجة ، نحن عندما نقول مصر ، هل هي بلد زراعي أم صناعي ؟
المحاور: زراعي .
الشيخ: يقولوا: بلد زراعي ، هل هي لا يوجد فيها صناعات ؟ فيها صناعات ، الإمام أحمد إذا وصف ، بماذا يوصف ؟ إمام المحدثين ، هل أحمد ليس فقيه ، الشافعي عندما يوصف يقال تاج الفقهاء ، هل الشافعي كان محدث ؟ لا ، لكن فيه حاجة تغلب علي إنسان لحين أن يعرف بها ، فأنا أعرف أن موبينيل صاحبها ساويرس فعندما نطقت لم أكن أقصد هذا فقط كنت أقصد كل شركات نجيب ساويرس ينبغي أن تقاطع تمامًا مثل ما المسلمين أدبوا الدنمرك يؤدبوا أي أحد .
وأنا أريد أن أقول للجماهير حاجة مهمة جدًا: مسألة رفع القضايا هذه مسألة عقيمة جدًا جدًا في هذا الوقت علي الأخص ، أولًا: نحن لو لدينا قضاة الشرق الأوسط وقضاة إفريقيا لن ننتهي من المشاكل التي لدينا ولو بعد سنة ، فأنت عندما ترفع للنائب العام قضية ، ما هو دورها ؟ رقم خمسين ألف تكون القضية انتهت .
المحاور: فيه بلاغات مستعجلة .
الشيخ: معذرة المستعجل هذا لا تستطيع أن تفعل له شيء لأن في أعجل منه نحن في دولة منهارة ، فتأديب من ساويرس وأنا اقتصادي ضائع أو الصحة ضائعة أو بلدي تنتهي هذا كلام نحن نقبله ونقول: وضعناه مستعجل وغير ذلك لا توجد حاجة مستعجلة ، لأن القضايا التي الجرائد تنفخ فيها اليوم لا يستطيعوا أن يستعجلوا فيها محاكمة الضباط أحيلت إلي شهر عشرة أيضًا ، لماذا ؟ حتى نأتي بأدلة .
فأنا أريد أن أقول: قصة أن ترفع قضية وترفع قضية مستعجلة والنائب العام وغير ذلك ، أنا أقول للجماهير: نحن في أيدينا حاجة فورية بدون أن ندخل في قضاء لأن القضاء خذ بالك فيه استشكالات ، أنت ترفع قضية وهو يأتي بمحامي وأنت تأتي بمحامي يجلسوا يتكلموا مع بعض ، والقانون ممتلئ بالثغرات ولكي يؤجلك يؤجلك بالثلاث شهور علي ما يأتي دورك لأن وراءك واحد ستكون ضاعت القضية ويكون الزبون هرب وماتت القضية ، لا ، نحن لدينا تفعيل جاهز في الحال وهو المقاطعة وأنا فرقت الحقيقة لكي لا أحد يفهم إن ساويرس أنه من النصارى ، قلت: لا ، أنا لم أقل قاطعوا النصارى في مصر ، النصارى جزء من لحمة المجتمع ورجل لم يفعل فيك شيء ، لماذا تضره ؟ هذه عقيدة ثابتة لدينا لا نقولها نفاقًا من النصارى نحن شربنا منهم المر ومن تصرفاتهم وغير ذلك ، لكن نحن في الأخر لدينا ميزان عدل حتى لو كان أنا أشرب المر منه والعدل مر أنا سأشربه ، لكن ساويرس ليس هو النصارى ، فاليوم عندما يأتي ويتكلم بهذا الكلام ، المرأتين من بورسعيد قالوا: نحن نتاجر في كروت موبينيل وهكذا سيخرب بيتنا والناس لم تعد تشتري وكله يريد أن يحول علي شركات الاتصالات الأخرى ، فقل للشيخ أبي إسحاق إن ساويرس لا يمتلك إلا عشرة في المائة من موبينيل هي قالت هكذا عشرة في المائة عشرين في المائة ثلاثين في المائة أنا لا يعنيني يا رب يكون لديه واحد في المائة ، طالما أنه وضع أنفه في شيء لكي لا يقرب له أحد ، هذا يكون وجهه جاف كما نقول في الأمثال يقول لك: لا تقرب مني ولو بسنت لأن أنت ستخرب بيتي هو يفلس بهذا فأنا لم أقصد الجماعة الذين يبيعوا كروت موبينيل افترض يا أخي إن الشركة فلست ، افترض أنه أخذ النقود وهرب مثلًا ، ماذا ستفعل المرأة هذه ؟
المحاور: تري شركة أخري تعمل معها .
الشيخ: أنا الآن أدافع عن ديني ، القصة ليست قصة شكل ميكي ماوس أولًا نجيب ساويرس ينبغي أن نعترف أنه تاجر ماهر ، لن أقول من أين أتي بنقوده ، هم يقولوا الآن من أين أتي بنقوده ، أنا لا يعنيني اتهامه لأني لكي اتهمه لابد أن يكون لدي بينة علي الاتهام أنا ليس لدي بينة علي الاتهام ، لكن الرجل هذا عقلية تجارية جيدة استطاع أن يفعل إمبراطورية مالية في عدة سنوات ورأس المال جبان بطبعه ، فالذي يعمل في النقود يسعي تمامًا لعدم استفزاز الجماهير والزبائن ، يوم أحداث الدنمرك ما حدثت تدخل المولات الكبيرة تجد لافتة كبيرة جدًا نحن لا نبيع المنتجات الدنمركية ، لماذا وضعت اللافتة هذه ؟ لأن المقاطعة فعلت ، اقتصاد الدنمرك كاد أن يسقط بالفعل لولا دخول الاتحاد الأوروبي هو الذي رفع اقتصاد الدنمرك لأنها عضو في الاتحاد الأوروبي ، استطعنا أن نؤدب دولة وكنا سنسقطها وإذا لم يكن الاتحاد الأوربي سيمد يد العون كانت ستفلس مثل اليونان هكذا لا يوجد في البنك المركزي في اليونان غير اثنين يورو أو ثلاثة يورو مثل ما كنت سامع وأنا في ألمانيا ودخلت الدول الأوربية لكي ترفع اقتصاد اليونان من الإفلاس هذا كله جاء بالمقاطعة .
أنا أقول: موبينيل هذا ليس ساويرس بمفرده فيه ناس مشتركين معه ، رجل أساء إلي ديني ورجل يعلم أن رأس المال جبان والمفترض أن لا استفز زبائني لاسيما نحن خمسة وتسعين في المائة مسلمين أي كل اقتصاده قائم علي نقودنا نحن ، عندما يأتي يفعل حاجة مثل هكذا أنا لا أقول: فعلها عفوًا أو خطأ ولا يهزر لأنه ليس مجنون ، المجنون لا يجمع ثروة مثل هذه في عدة سنوات هذا يكون رجل عاقل ورشيد وداهية في جمع المال ، ولديه خطة إستراتيجية كيف يأتي بالكحل من عين الشيطان ، فمثل هذا يكون فعلها قصدًا لا يهزر ، لأن الذي يهزر في المسألة هذه مع رأس المال في دولة خمسة وتسعين في المائة منها مسلمين هذا إما أن أحكم عليه بالجنون أو بالعمد هو لدي ليس بمجنون ولا أعتقد إن في واحد في الدنيا ممكن يقول عليه مجنون فهذا الرجل عامد ، ثم يعمد في وقت البلد تحترق فيه احتراقًا وفي فتنة طائفية تدخل فيها شيوخ ، وتدخل فيها قساوسة ، وتدخل فيها المجلس العسكري ، وتدخل فيها الوزراء وغير ذلك لكي يطفئوا الفتنة يأتي يفعل لي القصة هذه هذا رجل يريد أن يحرق مصر يريد أن يحرق البلد .
أنا أقول من هنا: إن مقاطعة كل شركات ساويرس دين ، من أراد أن يظهر ولاءه لله ورسوله فليقاطع كل شركة ولو ساويرس له فيها نصف في المائة ، وليس عشرين في المائة أو عشرة في المائة أو خمسة في المائة نصف في المائة ، نحن نستطيع أن نؤدب خصومنا يعلم أن جانبنا قوي ، الحكومات لا تنصرنا في الدنمارك ولا حكومة إسلامية سحبت سفير ولا حكومة سحبت سفير ، هل عرض النبي قليل وهين إلي هذه الدرجة ؟ ، هل يريدون أن يأكلوا عرض الدنيا بعرض النبي ؟ ، لا والله لا يكون وفينا عين تطرف .
فأنا أقول: لكل من في قلبه نوع محبة لله ورسوله أن يتدين ويتقرب إلي الله I بأنه يقاطع هذا الإنسان من أين ما يوجه وجهه لابد أن تقفل في وجهه حتى أنه لا يجد شركاء إلا أمثاله يخرج خارج مصر يذهب يستثمر ماله خارج مصر نحن مستغنيين عن ماله مستغنيين عن نقوده ، لدينا من المسلمين الشرفاء من هو أغني منه ويستطيع أن يرفع هذا البلد ، لكن أنا أقول: من لم يجد عملًا صالحًا وبحث في حياته لم يجد عملًا صالحًا فليعتبر أن مقاطعة كل شركات نجيب ساويرس ليست موبينيل فقط ، ولو كانت نسبة اشتراكه نصف بالمائة أو ربع بالمائة ، فليعتبر أن هذا هو العمل الذي يلقي الله به ، ويقول يا رب لم أستطع أن أنصر دينك إلا بمثل هذا ففعلت ، وليتذكروا أن امرأة بغيًا دخلت الجنة في كلبٍ سقته ، وأن رجلًا دخل الجنة في غصن شوكٍ نحاه من طريق المسلمين فلا تستقلن عملًا يمكن أن يكون أفضل من كل عملٍ لك فعلته في حياتك .
المحاور: شيخنا هو يحاول في خطوة استفزازية جديدة يعلن اليوم في حوار مع الناس علي موقع تويتر الإجتماعي يقول: أنا هذه الحادثة أزادت أصدقائي وأصبح لدي سبعين ألف علي صفحتي بدلًا ما كانوا عشرين ألف ، والناس فقط يتصلبوا لي علي حد قوله إن أنا عندما وضعت الصورة هذه قالوا علي: عيب وكخ علي حد لفظه ، لكن لما إحدى شركات الملاهي ذهبت إلي الرياض عاصمة السعودية وناقلة معها وسائل ديزني لاند والتي منها ميكي ماوس ووضعت نفس الصورة سنة ألفين وثمانية لم يقول أحد شيء .
الشيخ: طبعًا مسألة أنا الذين أصبحوا معي مائة ألف سبعين ألف سبعين مليون قصة لا تعنيني ، ربنا I نحن نعلم أن أكثر أهل الأرض كفرة السبعة مليار هؤلاء ، كم مسلم فيهم علي عجرهم وبجرهم بكل فرقهم ؟ مليار وربع مائة مليون أو خمسمائة مليون مليار ونصف وباقي السبعة مليار هؤلاء ، ماذا يكون هؤلاء في عرفنا ؟ هم كفرة ، هو عندما يأتي يقول: زاد أصبح مليار واحد يؤيدونني ، يا رب يؤيده أهل الأرض كلهم نحن لدينا ثوابت ندافع عن ثوابت ونحن نعلم أن الأرض والسماء ملك لخالقهما تبار ك وتعالي ، لا أحد يسير شيء تحت خالص ولا أحد يملك حتى النفس الذي يتنفسه ، نحن لنا قضية ندافع عنها ممكن نموت ولا نحرز فيها تقدمًا ، لكن المهم متنا عليها .
المحاور: أحد القادة السياسيين الإسلاميين يقول أمس في تصريحات فضائية يجب علينا قبول اعتذار ساويرس ونتعلم ثقافة الاعتذار .
الشيخ: أنا أريد هذا الرجل ساويرس يأتي بصورة أبوه عريان أو أمه عريانة ، معذرة في اللفظ أنا أريد هذا الذي يقول يجب أن نقبل اعتذاره يأتي به هو شخصيًا عريان ، يأتي به بالفوتوشوب يأتي باثنين يحضنوا بعضهم البعض و يقطع رأس هذا الرجل ويضع رأسه هو ونقول له: أقبل اعتذار ، هذا سياسة ، الذي يلعب سياسة لا يستطيع أن يتكلم في الدين ، والذي يتكلم في الدين لا يستطيع أن يحيد عنه لو ثبت علي مبدأه لذلك ، لماذا نحن متهمون ؟ لأننا ثابتون علي مبادئنا حتى مهما كلفتنا ثابتون علي مبادئنا لا نساوم عليها غيرنا يلعب سياسة يري القيادة السياسية ، ماذا تريد ؟ ويقرأها وأحيانًا يقرأ خطأ أيضًا حتى لا يقرأ صح ، ويسيس الدين نحن لا نسيس الدين نحن الكافر لدينا سيظل اسمه كافر ليس اسمه الآخر سيظل اسمه كافر وسأسميه كافر مثل ما ربنا سماه كافر ، أنا ليس من اختصاصي أن أغيرها ، لا أستطيع أن أغيرها ﴿قُلْ يَا أَيُّهَا الْكَافِرُونَ ﴾(الكافرون:1) ، هل تريد أن تسميه الآخر ؟ لا ، أنا سأسميه كافر .
النبي r يقول:« من ترك الصلاة فقد كفر » ، وطائفة من المسلمين يقولون: هذا كافر برغم أن طائفة أخرى تقول مسلم ، ولا يتورعون أن يقولوا: هو كافر ،الشرع هو الذي سماه كافر فأنا سأسميه كافر ، تأتي تقول لي علي الكافر الذي يشق طوب الأرض بكفره تقول لي نسميه الآخر ؟ هذه هي الذي ضيعت الثوابت ، وليس معني أنني واقف علي الثوابت أنني أجر شكل أحد ، لا ، أنا واقف علي ثوابتي هو أيضًا يكفرني حتى بالرغم أنه يقول لي: الآخر هو يكفرني ، لكن يقول الكلام هذا لكي يتحاشى أنه يسمع الكلمة مني .فأنا أريد أن أقول للذي يقول لك نقبل اعتذاره: أنا أقبل اعتذاره إذا أساء إلي شخصي لكنه يسيء إلي ديني .
حكم سب النبيr : وهنا قضية أريد أن أفتحها مهمة جدًا الذي يسب النبي r ، هل لو جاء واعتذر وقبل الحذاء ، وقال: أنا أريد كل المسلمين يعبروا كل واحد يضربني بالنعل ، هل من حق الحاكم أن يقبل هذا ؟ هذا سؤال أنا أطرحه وسأجاوب عليه .الجواب: أنه لا يجوز لأحدٍ قط أن يقبل هذا ، ماذا نفعل فيه ؟ نقتله ، قال: هذا تاب ، أيضًا نقتله حتى وإن تاب .
هل تقبل توبة من سب اللهI ؟ الرجل إذا سب ربنا I وتاب قال: ماذا نفعل فيه ؟ قال: نقبل توبته ، أنا أعلم أن فيه ناس سوف يقولوا: من الأولي الله U خالق الدنيا والآخرة وملك الدنيا والآخرة وغير ذلك أم الرسول وهو بشر ؟ الرسول r عفى عن أناس سبوه في حياته ، هل أنت ملكي أكثر من مالك ؟ ، إذا كان النبي عفى شخصيًا عن أناس سبوه في حياته ، هل أنت لا تريد أن تعفو ؟ أقول لك: فرق أولًا: سب الله I طبعًا كفر مجرد باتفاق العلماء كلهم لا يوجد أحد اختلف فيه من أمة محمد r ، لكن قالوا: الرب I له الأسماء الحسنى والصفات العلى فلو سبه أهل الأرض جميعًا لا يلحقه نقص ، فالسب لا يضره وليس معرة له ، بخلاف السب للبني آدم فإنه معرة ، حسان بن ثابت عندما أرسل الرسولr إلي عبد الله بن رواحه وقال له:« أهجو قريشًا » ، فجاء فهجاهم ،لكن هجاءه لم يشفي صدر النبي أرسل إلي كعب بن مالك ، قال له:« أهجو قريشًا » هجاهم لكن لم يشتفي ، أرسل إلي حسان بن ثابت فعندما وصل الخبر إلي حسان جاء كما في صحيح مسلم فأدلع لسانه أخرج لسانه ، وقال: قد آن لكم أن ترسلوا إلي هذا الأسد الضارب بذنبه والله لأفرينهم فري الأديم سأقطعهم مثل الجلد ولأسُلَنَّك من بينهم .
الشاهد: ماذا قال له الرسول r ؟ قال له:« لا تفعل حتى تذهب إلي أبي بكر فيلخص لك نسبي » ، لماذا ؟ لأنه عندما يأتي يسب واحد من قريش يكون مشترك مع النبي في جد من الجدود فيكون سب النبي r ، لا ، هو يقول له: أبو بكر أدري منك بالأنساب ، اجعله يسب فرع لست فيهم شيء تبع الأم مثلًا ، لكن تسب جد أنا مشترك معه سوف يقولوا في الأخر سب جده ، النبي r ما قال له :« حتى يلخص لك نسبي » ، لأن السب معرة لبني آدم ، النبي r له كامل الحق أن يتنازل عن حقه ، لكن ليس من سلطة حاكم أن يتنازل عن حق النبي r ، هذا هو الفرق في المسألة النبي r يتنازل عن حقه هذا من مكارم أخلاقه وهذا حقه وأسقطه ، لكن حقه بعد موته لا يسقط ،لدينا حديث أبي برزة الأسلمي وهو طويل سياق الحديث كله في مسند أحمد
يقول أبي برزة الأسلمي: كنت جالسًا مع أبي بكر في خلافته فأغضبه رجل حتى غضب أبو بكر وظهر عليه الغضب الشديد ، فقلت: يا خليفة رسول الله ألا أقتله ، قال: فلما سمع أبو بكر ذكر القتل حول الموضوع كله ، ودخل في موضوع آخر وتكلموا في موضوعات أخرى بعيدة جدًا عن القصة التي أغضبت أبا بكر الصديق t ، قال: وفي الليل أرسل إلي أبو بكر ، فقال: يا أبا برزة ألا تذكر كذا وكذا ، قال أبو برزة: ونسيت الحديث أجمع ، نسي الحكاية ، كانت حكاية عابرة لم تكن محور مواضيع أبو بكر بسرعة حولها فمحت من ذهن أبي برزة الأسلمي ، فأبو بكر ذكره قال له: ألا تذكر الرجل الذي قال كذا وكذا وأردت أن تقتله ؟ قال: نعم ، قال: يا أبا برزة لو أمرتك بقتله أكنت فاعلًا ؟ ، قال: إي والله ، قال: يا أبا برزة هذه لم تكن لأحدٍ بعد النبي r .
أبو بكر الخليفة قال له: قتل أحد من أجل أنه أذى أحد هذه للنبي فقط لا غير لا الخليفة ولا فضلًا عن من هو دونه قال: هذه لم تكن لأحدٍ بعد رسول الله r ، في حديث سائب بن يزيد في صحيح البخاري عندما قال عمر بن الخطاب لسائب بن يزيد صحابي صغير قال: بينما أنا نائم إذ حصبني رجل فنظرت فإذا عمر بن الخطاب فقال: (ائتني بهذين) وكان في اثنين يكلموا بعض في المسجد النبوي وصوتهم عالي ، ائتني بهذين ، قال: (فجئت بهم ، فقال: من أين أنتما ؟ فقالا: نحن من الطائف ، فقال: لو كنتما من أهل البلد لأوجعتكما أترفعان أصواتكما في مسجد رسول الله r ؟) حتى هذه ينكرها عمر صيانة لجناب النبي وإعمالًا لعموم الآية ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَرْفَعُوا أَصْوَاتَكُمْ فَوْقَ صَوْتِ النَّبِيِّ ﴾(الحجرات:2) ، أين صوت النبي هنا ؟ مجرد أنه مدفون r في المسجد واثنين يرفعوا أصواتهم علي صوته هذا منكر رفضه عمر بن الخطاب ، فاليوم عندما أقول: أن الإساءة ليست للنبي فقط ، بل أسيء لدينه وله أيضًا r بمثل هذا وتأتي تقول لي: نعتذر ونقبل اعتذاره وغير ذلك ، لماذا لا يوجد أحد خرج وتكلم عن الذي يقول: نحن ضيوف عليهم من ألف وأربعمائة سنة ، برامج التوك شو بالكامل سكتت عن هذه الجريمة ، أنا اليوم لو أعلنت من قناة الحكمة وقلت: نحن يا جماعة أصل والنصارى ضيوف علينا وهم أقلية والضيف الشرع يقول للضيف: ثلاثة أيام وهم بعد ذلك صدقة ، فنحن لم نترككم ثلاثة أيام فقط أنتم أصبح لكم ألوف السنين معنا كفاية اتركونا أخرجوا من البلد لم نعد نريد أن نتصدق تفضلوا أخرجوا لأن النصوص الشرعية تقول هكذا ، أنا لو قلت هذا الكلام ، ما الذي سيحدث ؟
المحاور: القناة ستقفل .
الشيخ: القناة لن تقفل ، ما هي القناة التي تتكلم فيها ؟ اليوم التوك شو سيتكلم عن القصة هذه ، ويريدون أن يخرجوا ، هؤلاء عندما يقولوا نحن ضيوف عليهم اليوم من ألف وأربعمائة سنة ولا يتكلم مخلوق ، ما معني هذه ؟ ، نحن الكفرة يعتدون علينا ومن كثرة ما يعتدوا علينا ونحن صامتين غرهم ذلك وظنوا أننا ضعفاء ، لا ، أنا أقول من هنا نحن أقوياء ومعنا سلاح وفعال وفي الحال ، ومثل ما ذكرت تدينوا من لم يجد عملًا صالحًا في صحيفته فليقاطع كل شركات نجيب ساويرس لو كان مشترك فيها بنسبة واحد علي عشرة في المائة .
المحاور: في أخ من تونس ذكر الآن علي صفحة القناة ألآن ساويرس اشتري أسهم في شركة اتصالات تونس، فيرجو من الشيخ الحويني أن يدعو ويطلب من الشعب التونسي أن يقاطع هذه الشركة .
الشيخ: الكلام هذا موجه لكل المسلمين أنا لا أتكلم عن شعب مصر أنا أتكلم عن كل المسلمين جميع المسلمين في جميع بلاد العالم .
المحاور: العراق وتونس والجزائر .
الشيخ: كل بلاد العالم .
المحاور: شركات أنا أقول لحضرتك شركات .
الشيخ: حتى في بلاد أوروبا وأمريكا لو في واحد مسلم في أي مكان في العالم ساويرس يريد أن يدخل معه لا يدخل .
المحاور: فيه أخ أخر يوضح الجملة التي أنا نقلتها نقلًا عن ساويرس أنه كان هناك موقع ناشر نفس الصورة في زيارة مدينة ديزني لاند للرياض ، فيقول أن هذا الموقع موقع رافضي وكان مقصده السخرية من السعودية .
الشيخ: هذه كلها أشياء هم يعرفونها نحن لا نعرفها ، لكن الذي يعنيني في المقام الأول أن أدافع عن ديني ، وأنا أريد أن أقول أيضًا لأن فيه واحد أيضًا مفتي ، ماذا قال المفتي .
المحاور:قال المفتي السلفيون كأنهم جعلوا الدين قشور وغضبوا من هذا الرد لأنهم حصروه في اللحية والنقاب .
الشيخ: أنا أقول أن المفتي على جمعه ولد ميتًا ، هذا الرجل يعرف شيء عن أشياء وهو في الميزان العلمي نحن نعرف ميزانه العلمي له ، ربما أكثر الناس لا يعرفوه ، لكن نحن نعرفه حتى أصول الفقه الذي هو أستاذ فيها نحن نعرف قدره في أصول الفقه ، وأنا لا أتكلم في هذه القصة ، لكن أنا أي أحد يذهب ويسأل زملاءه في الجامعة في أصول الفقه ، يسألوه عن علمه وعن أخلاقه وعن دينه ، لكن أنا أريد أن أرجع وأقول ، اليوم لو أنا مسحت الحذاء بغطاء الرأس الباريه ماذا سيعمل معي المجلس العسكري ، أنا أوجه هذا السؤال لأن هذه حدثت معي في معسكر التدريب عسكري يريد أن يلمع الحذاء لم يجد شيء يلمع به لأنه يقف في الدرك ، خلع الباريه ومسح به الحذاء ، تحول للتحقيق ودخل السجن لماذا ؟ لأن الباريه فيه النسر الذي يوضع في علم الجمهورية وهذا شرف العسكرية ، أنا هكذا اختصرت العسكرية كلها في الباريه مثلًا .
أنا سأحضر علم مصر في ميدان التحرير وسأقف على أعلى مبني وأقول للجماهير هذا علم مصر أنا سأمسح به الحذاء ، الكل سينكر علي ، هل سيادة مصر ومكانتها في قطعة قماشة ، فما هي المنظومة إذًا ، الرموز ، فلما يأتي ويقول مهتمين باللحية والنقاب وفارغين من الداخل وليس لهم اهتمام بشيء أو غير ذلك ، فأنا أريد أن أقول له على شيء ، أنت تقول أن مالك يقول أن النقاب بدعة وهذا كذب على مالك طبعًا ، هو في نقله يكذب ، أنا أؤلف كتاب من سنتين اسمه: قطع الأبهر من المفتي وشيخ الأزهر أناقش فيه ستة عشر مسألة كل مسألة يصلح أن يقال عنها فضيحة علمية ، وشيخ الأزهر الراحل سيد طنطاوي ، أتيت بستة عشر مسألة هم تكلموا فيها وكتبوا فيها وتكلموا فيها بالصوت والصورة ، والأبهر: عرق إذا قطع يموت المرء فورًا ، كما قال النبيr:« الآن أوان قطع هذا العرق » .
وهذا الكتاب أنا أناقش فيه ستة عشر مسألة من المسائل الفضائح وليست المسائل التي هي نصف نِصف وتحتمل أقوال ، لا فضائح علمية حقيقة ، أنا في المسألة رقم سبعة أو ثمانية ولم أكمل الباقي ، وإذا ربنا مد في عمري وظهر الكتاب سيظهر حقيقة مفتي الديار المصرية الذي في بلد مثل مصر بثقلها يكون المفتي فيها يكون بهذه الضحالة العلمية .
اليوم ونحن نتكلم عن الغمز وعن السلفيين الفارغين من الداخل وغير ذلك ، لم يتكلم مفتي الديار في حياته عن حرمة التبرج ، مع أن التبرج لا خلاف بين الأعمى والبصير انه حرام ، وزير الأوقاف السابق أسوأ وزير تولى وزارة الأوقاف لم يخرج كتاب عن حرمة التبرج لأن زوجة رئيس الجمهورية كانت تجلس بجواره ، أنا عندي فيديوهات لعلي جمعه في اجتماعات الحزب الوطني يجلس بجوار نساء متبرجات
المحاور: وفي حفلته وفي عيد ميلاده في الروتري .
الشيخ: وفي حفلته وفي عيد ميلاده في الروتيري وكانت داخلة واحدة راقصة وغير ذلك والقصة المعروفة التي نشرت وإذا كان الكلام صحيحًا أو غير صحيح ، لكن هو كان في الروتري مائة بالمائة وأتوا بتورتة ويحتفلوا بعيد ميلاده .
المحاور: سنة حلوة يا جميل
الشيخ: وسنة حلوة يا جميل ، هذا هو مفتينا ، أنا أقول للشيخ علي جمعة: أنا أقترح علي فرقة الراقصين العرب أنهم يفعلوا عرض راقص بالعمة والكاكولا ، اقتراح من جملة الاقتراحات ، كل راقص وأنا أريد ناس يهزوا وسطهم جيدًا لكي يمتعوا الجماهير لكن بشرط يلبسوا العمة والكاكولا ، أنا أريد أن أسمع رأي فضيلة الإمام العلامة الذي سمى موقعه موقع الإمام العلامة ، أنا لا أفهم والله من الذي ممكن أن يأتي له قلب يسمي موقعه موقع الإمام العلامة ويمدح نفسه بهذا الكلام ، الكلام هذا يقوله واحد آخر يقول: علي جمعة الإمام العلامة ممكن تقبل ، لكن أنا أسمي نفسي أنا الإمام العلامة أيضًا .
فأنا أريد فرقة راقصين العرب تلبس عمة وكاكولا وترقص لي وأريد تعليق فضيلة مفتي الديار المصرية علي هذا الكلام ، أليست هذه قشور ؟ عمة وكاكولا ما هي إلا قطعة قماش ، وأريده أن يقول لي رأيه في المسألة هذه فقط ، هو لو رغب أن نضرب الأمثلة وغير ذلك نحن نأتي بأشياء مفحمة لا أحد يستطيع أن يرد عليها ، فأنا أريد أن أقول: هذه هجمة معروفة ومقصودة وأنا ذكرت لك كلمة أنه ولد ميتًا لم يدخل في قضية تشرف الأمة حتى الآن كله النبي والأضرحة وغير ذلك هذا كله شغله لم يدخل في قضية حقيقية ، هو الآن عندما يقول: أنا كنت ضد التوريث لأجل هذا أخرجوا لي ملف من أمن الدولة أنني متزوج خمسة ستة سبعة وكادوا لي وفعلوا لي ملف لأنني كنت ضد التوريث ، أنا أقول: أنه كذاب في مسألة التوريث ، لكن يتزوج عشرة يتزوج عشرين يتزوج ألف هو حر ، لا ينبغي أن يلام علي هذا رجل فعل حلال تزوج وطلق وتزوج وطلق وتزوج وطلق ، ما دخلكم ؟ هو حر يتزوج فعل حلالًا لا ينكر عليه وأنا أقف بجواره ، لكن يقول لي: بسبب أنا كنت ضد التوريث ، لا ، يلعب غيرها .
اليوم عندما مات حفيد الرئيس والحلقة لدي مسجلة علي الاسطوانة والمذيع يقول له: حرم الرئيس تشاهدنا وتريد أن تسمع كلمتين يصبروها ، أبدى التأثر إلي درجة البكاء ، أنا لن أدخل في مشاعره ولا يحل لي أن أدخل في مشاعره ، لكن أنا سأعلق تعليق علمي عقلي علي الذي قاله ، عندما يأتي يقول كلام معناه: أنا صليت علي جنائز ليس لها عدد في حياتي لم أرى سكينة في مثل هذه الجنازة ، وهذا موجود ، سكينة وكان قاعد مع المذيع اثنين آخرين ، يقولون فعلًا كنا نحس بهذه السكينة ، أيضا نجعله يحس بالسكينة براحته وأنا لن أتدخل في قلبه ، وذلك ليكون عندنا العدل والإنصاف هو حس إن كان على قلبه سكينة لم تحدث في أي جنازة من الجنازات هذا شيء يرجع له ، لكن لما يقول يا جماعة أنا أقول لحرم السيد الرئيس أنت لو تعرفي محمد ماذا يقول لكم الآن لم تكونوا تحزنوا ، محمد الآن في الجنة ومبسوط ويتمتع فيها ، يريد أن يقول لكم لا تحزنوا أنا في الجنة ، فلما يكون ابني في الجنة هل هذا شيء يحزن ؟ . هذا هو الكلام الذي قاله .
ما الخطأ العقدي الذي هنا ؟ سيقول لك أصل محمد لم يبلغ الحلم ، وطالما لم يبلغ الحلم لا يجري عليه قلم التكليف وهذا كلام سليم مائة بالمائة ، والعلماء قالوا: أطفال المسلمين في الجنة ، وهذا كلام صحيح ، لكن لم يقولوا لي: محمد علاء حسني مبارك في الجنة ، هو خصص ، أنا لو قلت يا جماعة لا تحزنوا فإنه فرط وسلف ومات قبل أن يبلغ الحلم ، ومن عقيدة أهل السنة والجماعة
أن أطفال المسلمين إذا ماتوا قبل بلوغ الحلم في الجنة ، فنرجو له أن يكون من أهل الجنة وهذا هو الكلام العلمي الصحيح ، لأنني لا أدري خاتمته إذا كان كبر ، النبي r سئل عن أطفال المشركين الذي نزل من بطن أمه ميت ما حكمه ، رجل نصراني أو يهودي مجوسي بوذي امرأته ولدت ونزل الولد ميت ، ما حكم هذا الولد هل هو في الجنة أم في النار ، هي فيها ستة أقوال لكن النبي r لما سئل عن أطفال المشركين أجاب إجابة واضحة تجعل الواحد يسكت ، قال:« الله اعلم بما كانوا عاملين » ، أي أن الله أعلم بما إذا كانوا كبروا أيسلمون أم يكفرون فجعل مرد ذلك إلى الله ، فأنا لا أستطيع ، الغلام الذي قتله الخضر كما في سورة الكهف
في حديث أبي بن كعب في الصحيحين ، قال النبي
r:« الغلام الذي قتله الخضر طبع كافرًا » ، طبع كافرًا ، والآية تقول:﴿ فَخَشِينَا أَنْ يُرْهِقَهُمَا طُغْيَانًا وَكُفْرًا(الكهف:80) .
من الذي قال هذا الكلام ؟ الخضر ، ومن الذي أنكر عليه ؟ موسى u ، لأن موسى u عنده أحكام شرعية أن هذا لا يقتل إلا بجريمة ، النفس بالنفس وهذا ولد يلعب مع الصبيان كما في الحديث ، كان صبي وضيء ويلعب مع الصبيان فأخذه الخضر وأضجعه وذبحه واقتلع رأسه ، وربنا I أراد أن يعلم موسى فحجب عنه خاتمة الولد ولكن أعطاها للخضر ، فموسى عندما أنكر كان محقًا ، لأنه أجرى أحكام التوراة التي نزلت عليه وأمره الله أن يحكم بها ، النفس بالنفس ، لكن خواتيم الإنسان وبما يختم له هذه قصة لا يعرفها أحد أطلع الله الخضر عليها ، لذلك الخضر لما قطع رقبته قال:﴿ فَخَشِينَا أَنْ يُرْهِقَهُمَا طُغْيَانًا وَكُفْرًا ، الرسول r وضح هذه المسألة من كلمة خشينا هذه ، خشينا ربما احتمال ، لكن النبيr قالها صريحة:« الغلام الذي قتله الخضر طبع كافرًا » ، أي كان سيولد كافر عند ربنا ويكلف كافر ويموت كافر ، فأنا أريد أن أسأل أي إنسان ، الولد الذي نزل من بطن أمه حتى لو كان أبوه مسلم وأمه مسلمة أنت تعرف هذا إذا كان كبر ماذا كان سيحدث له ؟، لا أقدر أن أعرف .
لذلك دائمًا نقول: نرجو ، ولما طفل صغير مات وقالت عائشة: هنيئًا له لم يعرف السوء ولم يدركه ، عصفور من عصافير الجنة ، قال:« أو غير هذا يا عائشة إن الله خلق للجنة أهلًا وخلق للنار أهلًا » ، أنكر عليها وهذا طفل مات دون الحلم ، أنكر عليها أنها تقول: عصفور من عصافير الجنة لم يعمل السوء ولم يدر به ، وحتى لما العلاء زوجة عثمان بن مظعون وقالت: شهادتي لك أن الله أكرمك ، والحديث في البخاري وغيره ، قال:« ومن أدراك أن الله أكرمه لكن عثمان أتاه اليقين أنا رسول الله ولا أدري ما يفعل بي » ، قالت: لا جرم لا أشهد لأحد بعده ونامت حزينة أم العلاء فرأت لعثمان عينًا تجري ، عين مياه تجري قالوا هذه عين عثمان بن مظعون ، فقصتها على النبيr فقال:« هذا عمله يجري عليه » ، والنبيr قال في عثمان:« أرجو له » ، وهذا رسول الله يقول:« أرجو له » ، أنا أقول أنه في الجنة وينظر إلينا ويضحك وأنتم لما تحزنون ، وهذا خطأ عقدي جسيم ما ينبغي أن يقال .
فأنا أريد أن أقول مصر بلا مفتي ، ينبغي أن يتغير هذا منذ زمن ، لكن النظام السابق كان يريد هذه المنظومة ، وكما قلت لك: قصير القامة لا يأتي إلا بمثله ، مصر مملوءة فضلاء وعلماء علم الواحد منهم يملأ الأرض ، أليس واحد من هؤلاء أحق بأن يشرف مصر ويخرج ويفتي فتوى لا يغير أحكام الله فيها ، له عندي ، أنا فيه شريط وواحد أرسل لي اسطوانة يقول: إن أولياء الله يكركروا ويشربوا الحشيش ويزنوا .
المحاور:حضرتك سمعت المقطع بالكامل .
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 23-07-11, 03:52 PM
أم محمد الظن أم محمد الظن غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-05-10
المشاركات: 1,277
افتراضي رد: تفريغ محاضرة حرس الحدود للشيخ أبي إسحاق الحويني هامة جدا جدا

الشيخ: أنا لا ينفع أن أعلق أنا أترك العوام الذين يمشون في الشارع يعلقوا على هذا الكلام ، فيه أطم من هذا ، أنت أتيت بشيء بسيط وأنا عندي أكثر من سي دي فيه كلام تشيب له الولدان من هذا الكلام ، وهذا هو المفتي الذي يدعوا إلى الفضائل يقول هو ولي من أولياء الله وجلس يسخن له المياه لكي يلحق صلاة العصر ، خرج من الزنا علي صلاة العصر ، هذا عادي وهو مفتي الديار .
المحاور: الحقيقية يا شيخنا فيه حالة من حالات الجدال والنقاش الآن علي الشريط وعلي صفحات فيس بوك للقناة ، فهم من كلام حضرك أنك تخذل أن أي مرشح إسلامي يترشح الآن لاسيما الشيخ حازم ظن الناس أنك تقصد الشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل تحديدًا وتدعوه إلي عدم الترشح مثلًا .
الشيخ: لا ، إخواننا لابد أن يفهموا سياق كلامي ، أنا لا أقول للمرشحين الإسلاميين اتركوا المسألة لهؤلاء الذين لا يصلحون ، لإدارة مؤسسة وليس لإدارة دولة ، لا ، أنا أقول لك أنا شخصيًا أنا لو سأنتخب مثلًا رئيس جمهورية ومرشح حازم حَازم قولًا واحدًا ، لكن أنا كلامي كله أنا مشفق علي حازم ، هذا نوع من الشفقة عليه واحد داخل إلي متاهة لا ندري ما الدنيا فيها ؟ ، كل واحد له قراءته الخاصة أنا مثلًا ممكن أقول لك: أنه لا يستطيع أن يفعل كذا وكذا وممكن ربنا I يوفقه ويعينه هذه قراءتي أنا الخاصة هذا نوع من الشفقة علي حازم أن يدخل في هذا ويحمل المصيبة هذه التي تحدث عندنا وفي الآخر يفشل ويقولوا: هؤلاء الإسلاميين ، مع أنني أقول ابتداءً وجهة نظر خاصة بي ليس تخزيل عن حازم لكي لا يقول بعض الناس أنني ضد ترشيح أي إسلامي أو غير ذلك ، لا ، بالعكس إذا كان فيه مثل حازم عشرة يدخلوا لا أقول شيء .
لكن أنا أقول: إن المنظومة معقدة للغاية وهم لابد أن يعلموا أن أمن إسرائيل هذا موضوع العنوان الرئيسي في القصة كلها أمن إسرائيل ، إسرائيل لا تلعب بأمنها ، لو شعرت إسرائيل أن أمنها في خطر وأن الشعوب هذه تحركت بمنتهى البساطة تحتل سيناء في يومين ثلاثة ، نحن سيناء لدينا منزوعة السلاح سيناء لدينا لا يوجد فيها دفاع جوي صاروخي ولا يوجد فيها شيء إلا قوات رمزية باتفاقية كامب ديفيد كما هو معروف القاصي والداني ، فاليوم إسرائيل لديها من الفجور الذي تستطيع أن تفعل به أي شيء والعالم الدولي كله سيؤيدها ، وسيقول: هي كانت جالسة في حالها ، لماذا تجروا شكلها ؟ وتأتي تجلس لنا لأجل القناة ونكون رجعنا إلي سنة سبعة وستين مرة أخرى ، لماذا ؟ لأنه عندما يجلس لي لأجل القناة لم أعد أستطيع أن أدخل له لأن سيناء كلها أصبحت ملكه وتكرمًا منه لا يعبر إلي غرب القناة أيضًا تكرمًا منه ، فاليوم عندما أي أحد يتكلم مثل الشيخ حازم ، ويتكلم الكلام الصحيح الكلام الصحيح هذا بكل أسف لا يصلح في السياسة اليوم لأنها بلا خلق وبلا دين هي المشكلة .
ليست المشكلة واحد يترشح إسلامي أو لا ، يا جماعة هاتان قضيتان منفصلتان ، قصة واحد يترشح رئيس الجمهورية كمسلم طبعًا لا أحد إطلاقًا يعارض في هذا بالعكس ، أنا أقول للدنيا كلها انتخبوا الشيخ حازم وصلاح إسماعيل ليس لدي مشكلة فيها ، لكن أنا أقول قراءتي علي الجانب الآخر أنهم لن يسمحوا له بالنجاح ، أنا قرأت بحث عن منظمة الصحة العالمية وإن كيف أن رامز فيلد وبوش ، وديك تشيني اشتروا منظمة الصحة العالمية وأخرجوا تقريرات وأبحاث كتبها كبار المتخصصين في انفلونزا الخنازير ، وأن عقار تاميفلو هذا هو العلاج الوحيد لإنفلونزا الخنازير ، وإن منظمة الصحة العالمية تقول: إن الحالة إذا وصلت إلي رقم ستة سيكون عدد الموتى في العالم خمسين مليون إنسان مثل الحرب العالمية الثانية ، وزير صحتنا السابق صرح علي صفحات المصري اليوم في الصفحة الأولي أن وزارة الصحة تعد مقابر جماعية بسبب الذين سوف يموتوا بأنفلونزا الخنازير إذا وصلت إلي رقم ستة وصلت أنفلونزا الخنازير إلي رقم ستة لم يصل عدد الموتى بها في العالم علي حسب التقرير إلي أربعة آلاف ، الذين يموتوا بالأنفلونزا العادية خمسة عشر مليون .
اليوم عندما يشتروا منظمة الصحة العالمية ويخرج أفضل البروفيسيرات الموجودين في الدنيا ومعروفين بشهاداتهم العلمية وثقلهم العلمي وواحد يشتريه بخمسين مليون دولار ويقول له: أكتب لنا إن عقار التامفلو هذا هو العقار وقفت الدول طوابير لكي كل واحد يأخذ عقار التامفلو مصر تحتاج إلي مائتين ألف كرتونة ، لا ، لا تأخذي غير مثلًا مائة ويتقاتلوا ، أنا أدفع لمنظمة الصحة العالمية اشتريها وأخذ مليارات الدولارات أضعها في جيبي ، فاليوم مسألة يقول التزوير نحن ممكن أن نزور ونحن مقتنعين تمامًا أننا نزور عادي جدًا .
أنا أريد أن أقول لك: لهم في المكر فنون لا يمكن أن تخطر علي بال أمثالنا .
أنا أريد أن أقول لك: أنا كنت أتكلم عن المنظومة الثانية ، وليس عن منظومة ، هل يترشح مسلم لرئاسة الجمهورية أم لا ؟ أنا لم أكن أجيب عن هذه وهذا لم يكن سؤال مطروح عليه ، أنا أقول: تولي تركة ثقيلة وجاء في وقتٍ لا يستطيع أن يفعل فيه شيء إلا إذا حدث تناغم في الدولة معه ، وهناك مئات الفئات ضده ، إذا كنت أنا رجل صالح وفاضل وربطت الدولة بالحلال والحرام ، هو الشيخ حازم فعلها هكذا حتى يسأله ، قال له: أي أنت في الأخر حرام وحلال ؟ قال له: نعم هو هكذا ، إذًا يريد أن يربط الدولة بالدين والسياسة لا أخلاق فيها ، فالشيخ حازم بمنظومته الدينية سيسقط سياسيًا ، ليس لأنه ليس كفء ، ليس لأن لا يوجد أحد انتخبه ، لا ، لأنه يوجد منظومة أخرى تتعاون فيها ليست مصر فقط دول ، ليست التيارات الليبرالية ولا غيرها التي داخل مصر التي تقاومه أشد المقاومة وتبرز عوراته أشد ، فيه دول كاملة في الخارج ، مصر فيها جينات الدول العظمى لو أن مصر استمسكت بأهداب الدين أعتقد والله أعلم في عشر سنوات مصر ستكون دولة من دول النمور التي تخاف الدنيا كلها منها ، لكن هم يريدون أن تظل مصر طول عمرها ضعيفة لا تتحرك
ولذلك أنا عندما ذكرت حازم لن ينجح لا أقصد أنه لن ينجح أنا أتمني أنه ينجح حازم أنا أصلي لله U وأسجد ولو كان فيه دعوة صالحة لدعوتها لمثله أن ربنا I يعينه لكن أنا رجل قارئ في السياسة ، وقارئ في الدبلوماسية ، وقارئ في كتب الإستراتيجية كثيرًا ولدي معلومات ومعلومات موثقة وأنا لدي مكتبة ممكن تكون غير موجودة لدي أبعد دبلوماسي خاصة بالدبلوماسية والإستراتيجية والمخابرات ومذكرة سفراء والوزراء والحربيين وغير ذلك لأن من زمان وأنا غاوي أن أقرأ في الأشياء هذه ، لكن أنا ليس مقصودي مثل ما بعض الأخوة قد يكون فاهم أنني أقول لهم: لا أتركوها للعلمانيين يأخذوها يأكلوها ولعة ، لا ، أنا لم أقول هكذا أبدًا وليس هذا هدفي إطلاقًا ولا أتمناه لأنهم بصراحة لو مسكوا الحكم ممكن يخنقك بالدستور أيضًا ، ويخرج قرار أنت ممنوع من دخول المساجد ، ممنوع الدين في مصر يفرض عليك القبعة مثل ما فعل أتاتورك يستطيعوا أن يفعلوها ببساطة بالقانون ، فأنا هل يعقل مثلًا أنني أتي وأقول دعوا هؤلاء ، لا ، أنا ذكرت الذي سيحمل هذا سيحمل تركة ثقيلة جدًا وسيجد مئات التيارات المعادية التي تهدم ما يفعل وبالتالي ممكن يخرج فاشلًا فسوف ينسبوا الفشل إلي التيار الإسلامي وأنه لم يستطع أن يحرك البلد ، لكن عندما يوجد دولة فيها مؤسسات في دولة فيها شيء وعلمت طريقها أو غير ذلك وجاء واحد مخلص يستطيع عندما يضع بذرة هنا يضع بذرة هنا يضع بذرة الدولة مؤسساتها بدأت تظهر ممكن يقول: والله أنظر عندما وصل الإسلاميون إلي الحكم انظر ماذا فعلوا وفعلوا وفَعلوا ، أنا كان هدفي هو هذا الهدف المحدود ليس تخزيل علي إن أحد يتقدم لرئاسة الجمهورية من الإسلاميين .
المحاور: نعم وبإذن الله سيكون وراءه رجال كثيرون .
الشيخ: أنا أرجو أنا أسأل الله U أن يمكن له الشيخ حازم وأن ينصره وأن يرفع مناره وأن يحكم مصر .
المحاور: اسمح لي أتلقي الاتصال السلام عليكم يا أستاذ محمد
المتصل: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
المحاور: أهلًا ومرحبًا
المتصل: أهلًا ومرحبًا بكم ، بالنسبة لموضوع مفتي مصر علي جمعة ، في تسعة عشر مارس ألفين وعشرة عندما الرئيس رجع من ألمانيا عندما كان مريض ، علي جمعة طبعًا ذهب إلي شرم الشيخ وكان في الخطبة دعا للرئيس مبارك ، ماذا قال له ؟ قال: اللهم احشرنا وإياه مع النبي r ، وقال علي جمعة وقتها: إن محنة الرئيس مبارك تخفف عنه الذنوب ، قائلًا: أن الرئيس مبارك أحد رموز العالم في مجال السلام ، علي جمعة قال: يجوز للمسلم في بلاد الغرب أن يتاجر في الخمر ، وفي إحدى ندواته بالفنادق طبعًا فنادق السبع نجوم التي يذهب إليها دائمًا هذه قال: يجوز للمرأة الاستحمام باللبن ، وعلى رأي شيخنا الجليل فضية الشيخ أبي إسحاق الحويني علق على هذه الفتوى وقال: هكذا سنرفع شعار جاموسة لكل مواطن لكي نستطيع أن نأتي لبن للنساء الذين سوف يستحموا باللبن ، الفتوى العجيبة التي قال فيها أيضًا إن طلاق المصريين لا يقع ، لأنهم يقولون: طالء ولا يقولون طالق ، وقال: طبعًا إن الطلاق ليس شرطًا فيه النية فالذي قول طالق طلاقه لا يقع ، وطبعًا فتواه العجيبة التي كان يتكلم فيها عن الصحابة وقال: إن الصحابة y كانوا يتبركون بشرب بول النبي r فعندما هجموا عليه العلمانيين والليبراليين وأصحاب الأزهر وغيرهم ، كيف تقول فتوى مثل هذه ؟ فقال: لأن النبي r طاهر باطنًا وظاهرًا ، لماذا لم يتكلم عن البراز طالما هو طاهر باطنًا وظاهرًا ؟ .
والفتوى الأعجب أنه يقول: إن كل البنوك العاملة في مصر ليس فيها ربا ، الفتوى هذه كانت بتاريخ عشرة تسعة ألفين وعشرة صرح المفتي أن كل البنوك العاملة في مصر ليس فيها ربا علي نفس المنوال هذا أنا ممكن أصرح أنا أيضًا وأقول: إن كل الكباريهات التي في مصر ليس فيها مخالفات شرعية على نفس طريقة علي جمعة ، في شهر سبعة ألفين وسبعة أفتى في جريدة واشنطن بوست قال: المسلم يمكن أن يترك دينه وحسابه علي الله يوم القيامة ، طبعًا هذا كلام علي جمعة في واشنطن بوست إن ممكن المسلم يترك دينه وحسابه علي الله ، أما ولي الأمر أو الدولة ليس لها علاقة بذلك
وكان له لقاء شهير مع طلاب الجامعات المصرية بمعسكر أبي بكر الصديق كان في أربعة عشر سبعة ألفين وعشرة ، ماذا قال فيه ؟ قال: يجوز الاحتفال بالمولد النبوي وبعد ذلك ذكر دليل روعة أنا لا أعلم ، من أين أتي به ؟ قال: أن النبي r كان يحتفل بالمولد كل أسبوع ، كل أسبوع كان يحتفل بالمولد ، كيف ؟ وذلك حين يصوم يوم الاثنين ويقول:« هذا يوم ولدت فيه » ، والدليل الرابع الآخر ويقول: وهو يمثل أيضًا تذكيرًا للسيرة الحسنة للرسول r ، وكأن الصحابة y كانوا لا يتذكرون هذه السيرة الحسنة بأنهم يحتفلون بمولد النبي r ، طالب سأله قال له: ما رأيك في الدراسة في كلية السياحة ، وخروج المرشد السياحي ؟ قال له: المرشد السياحي هذا يتقابل مع أجانب غير مسلمين بملابس أشبه بالعارية ، والله يا شيخ الإجابة ونري كنتم تتكلمون الآن علي المقطع الذي كان فيه الشيخ الذي يكركر والذي يزني يقول: إن الكريم إذا وهب ما سلب ، ماذا يقول هنا ؟ ، يقول: كم من السياح الأجانب غير المسلمين اتبعوا العقيدة الإسلامية علي يد مرشدٍ تقي يخشى الله في كل وقت ، أنا أريد أن أعلم ، ما علاقة الإجابة هذه بالسؤال الذي ذكره له الطالب ؟ .
هو يقول له: حكم خروج المرشد السياحي الذي يتقابل مع أجانب غير مسلمين بملابس أشبه بالعارية قال: كم من السياح الأجانب غير المسلمين اتبعوا العقيدة الإسلامية علي يد مرشدٍ تقي يخشى الله في كل وقت .
وعندما سئل عن الاختلاط بين الشباب والبنات في الجامعات ، قال: إنه في عهد النبي r كان يجلس المسلمون من الجنسين في المسجد يستمعون إلي كلام الرسول r بلا ستار ، ولكن كان هناك عفاف وتقوى ، أنظر إلي السؤال يسأل متى وكيف يجيب ؟ ، في أربعة اثنين ألفين وسبعة قال: إن الإسلام لا يمنع تولي المرأة لرئاسة الدولة ، ما هي حجته في الكلام هذا ؟ يقول: إن المنصب منصب خليفة المسلمين هذا أصبح من التراث الإسلامي القديم كل سنة وأنتم طيبين المنصب هذا لم يعد مرة أخرى ، فالمنصب الذي « لن يفلح قوم ولوا أمرهم امرأة » هذا كان خاص بخليفة المسلمين ، أما لو رئيس دولة مثل مصر أو مثل السعودية أو أي دول من الدول الصغيرة هذه ليس لها علاقة بالخلافة فهذا طبعًا جائز لأن المنصب هذا كان تراث إسلامي .
فطبعًا ولديه من الفتاوى والذي يغير فيها والله أنا لا أدري ، كيف يغير هذه الفتاوى ؟ عندما يقول إن البنوك التي في مصر كلها ليس فيها ربا ، لدي تعليق أيضًا صغير أريد أن أوجهه لفضيلة الإمام الشيخ إبراهيم عيسي الذي في قناة التحرير ، عندما يتكلم عن البخاري ويقول: إن ثلاثة أربع أحاديث البخاري لا تعجبه ، ويقول: إن الإجماع ليس بدليل صحيح لديه ، فنحن الآن نقول لفضيلة الشيخ الإمام العلامة إبراهيم عيسى يخف من الفتاوى ويخف من الكلام في الدين الذي كل يوم يتكلم ويقول: يا جماعة نحن نريد التخصصات والذي يتكلم في الدين متخصص ، وهو كان له لقاء في برنامج قبل ذلك علي طول يتكلم فيه في الدين ليس في الدين طبعًا يتكلم فيه في التاريخ ويهزأ من أبي هريرة t ومن بعض صحابة النبي r ويرد الأحاديث بعقله القاصر ، فنقول فقط لفضية العلامة إبراهيم عيسى أنه يخف علينا هداه الله U وجزاكم الله خيرًا وأنا متأسف علي الإطالة .
المحاور: جزاك الله خيرًا شكرًا الأستاذ محمد سعد علي هذه المداخلة التي فيها نوع من أنواع الجمع والترتيب شكرًا لك ، هل حضرتك تحب أن تعلق علي ما ذكره من نقولات على علي جمعة .
الشيخ: أنا ذكرت لك أنا في الكتاب الذي أكتبه علي فترات طبعًا هذا استلزم إن أنا أرجع إلي كتب علي جمعة سواء التي حققها أو التي ألفها ، فرجعت أنظر الرجل هذا ، ما هو قدره ؟ هذا موعدنا في الكتاب .
المحاور: الله المستعان حتى لو أثقلت علي حضرتك أنا أشكر فضيلتك أنك أتيت اليوم وأنت متعب لن نطيل أكثر من هكذا سؤال سريع ، كيف ترى مصر في الأيام القادمة ؟ ، وبما تنصح مشاهدينا كما طلب علي الشريط كثيرًا الآن ؟
الشيخ: أنا لست متفائلًا ، وأنا ذكرت هذا الكلام منذ حدوث الأحداث وأنا عندي انقباض في قلبي ، قد تكون قراءتي الشخصية أرجو أيضًا أن أركز في كلامي علي أن هذه قراءتي الشخصية سواء كانت موافقة للناس أو غير موافقة وكل واحد له قراءته وله معطيات ، أنا ذكرت أمس في محاضرة عمرو بن العاص في مسجد عمرو بن العاص قلت: أن مصر خطفت مرتين
المرة الأولى: خطفها الاستبداد من سنة اثنين وخمسين حتى خمسة عشرين يناير اختطفتها الفوضى ، فالدولة مخطوفة حتى الآن ، وأنا أقول كلام أرجو أن يفهم فهمًا صحيحًا وأنا وضعت العبارة هذه أرجو أن يفهم فهمًا صحيحًا حتى لا يظن ظان أنني أرضى به ، لكنني أقول: إن الاستبداد خير من الفوضى ، معذرة .
المحاور: لن تفهم صح .
الشيخ: لابد أن تفهم صح .
المحاور: وضحها حضرتك .
الشيخ: أنا أقول: لابد أن تفهم فهمًا صحيحًا ، الاستبداد خير من الفوضى ، الاستبداد منكر كلنا ننكره ولا أحد يقر إطلاقًا مسألة الاستبداد ولا العهود المظلمة التي ذهبت وكلنا ظلمنا فيها ليس الإسلاميين فقط ، نحن كلنا ذقنا الأمرين من النظام الماضي لكن هذا عندما تضعه في كفة وتضع الفوضى في كفة تجد أن داء الاستبداد خير من الفوضى ، والخيرية هنا ليست بمعنى صالح وغيره ، لا ، كلاهما من أفسد ما يكون لكن أنت توازن ما بين ضررين هذا جسيم وهذا أشد جسامة منه ، اليوم الاستبداد يكتم علي أنفاسك لا يعطيك شقة لا يعطيك شيء ، اليوم كثير من الناس يقولوا لنا: نحن كنا نطالب بزيادة المرتبات لا نريد زيادة مرتبات لكن ارجعوا لنا الأمن ، اليوم بلد مثل كفر الشيخ مثلًا محافظتي تعتبر من المحافظات الآمنة ، تكون فترة بعيدة عن بؤرة الأحداث وفترة الدنيا مجتمعة فيها وغير ذلك ، عندما يحدث فيها علي مدار شهر خطف لبنات أربع بنات مثلًا ، وتخطف البنت وهي تسير في الشارع في عز الظهر فتحوا التاكسي رموها في التاكسي وهرب دخل يمين دخل شمال وطلبوا فدية مائة ألف ، وإلا ستذهب إلي المكان الفلاني ستجد رأس ابنتك وتذهب إلي المكان العلاني تجد باقي جثتها .
وبعد ما يخطفوا البنت وترجع البنت بعد عشرة أيام ليست بكرًا ويقولوا له: نحن كنا طالبين مائة ألف ، لا ، ابنتك جرحت نحن نريد خمسين فقط ، الأزمة النفسية التي ممكن أن تحدث للبنت هذه والأب لم يعد أحد يدخل أولاده المدارس أنا لم أرسل أولادي للمدارس إطلاقًا لم أنزلهم أولادي الصغار لم أنزلهم ، أنا عندما أأتي أقول لك الآن عندما يكون في استبداد شرطوي والمجرم يخاف أن يخرج ويفعل أو يمسك أو غير ذلك ، هذه أم الفوضى التي تحدث ؟ ، لا أحد إطلاقًا يقول: الفوضى أفضل من الاستبداد الاثنين زفت ونحن مقريين الاثنين لا أحد يقبل لا هذا ولا هذا ، لكن أنت الآن المخير تشرب مر والأمر منه ، ماذا تفعل ؟ .
أنا أريد أن أقول: مصر مخطوفة ، لا أحد يقول إن أنا أكرم الاستبداد ولا إن أنا أقول نرجع للعهد السابق إطلاقًا ، هذا ليس كلامي ولا أقصده لا من قريب ولا من بعيد ، لكن عندما يكون في مقابلهِ الفوضى التي نراها اليوم ، الوزير هذا لا يعجبني يقع ، والوزير هذا الثاني لا يعجبني يقع ، وهذا لا يعجبني يقع ، وإلا سنفعل كذا وغير ذلك ، متى تستقر الدولة ؟ ، متى نبني ؟ حتى في جمعة فعلوها اسمها جمعة مليونية العمل والإنتاج ، أنا والله ضحكت أول ما قرأتها في الأخبار غدًَا أو قال الجمعة القادمة مليونية العمل والإنتاج ، هل يوجد واحد ناوي يعمل يخرج للناس يقول: يا جماعة أنا ذاهب للعمل خذوا بالكم أنا ذاهب للعمل ، هل هذا يعمل ؟ ، أنا أفهم واحد يقول مليونية العمل والإنتاج كل واحد يذهب إلي مكانه بصمت أنا أذهب إلي مصنعي وأنا أذهب إلي عملي وغير ذلك ، لكن أيضًا البهرجة والمهرجانات وتعالي صورني وخذ لي فيديوهات وشاور لي علي اليوتيوب والفيس بوك وغير ذلك ، أيضًا المظهرية الجوفاء التي لا تنتج هذه نفس القصة ، فأنا أريد أن أقول: نحن لحين الآن مصر مخطوفة المجلس العسكري لا يستطيع أن يفعل شيئًا ، المجلس العسكري هذا أصلًا أصلًا العسكر مؤهلين لضرب نار حي لأن فيه عدو ، لا متعود علي مطاطي ولا متعود علي كذا ولا علي كذا ، حتى اليوم عندما أي واحد يتجاوز الحدود الدنيا كلها تقول: تجاوز الحدود تأتي تعاقبه يقول: نعم رجعنا للثورة المضادة ورجعنا لعصر الظلام ورجعنا لغير ذلك ، أي هو يريد أن يفعل كل الذي يريده من الفوضى وعندما تأتي تعاقبه يقول: نعم نحن رجعنا مثل زمان وغيروا الأسماء ووضعوا ، نحن حتى الآن الرؤية ضبابية للغاية ولا يستطيع أذكر الناس وأعقلهم أن يعلم ، ماذا سيحدث غدًا في مصر ؟ إلا أن يكون ممن يوحى إليه والوحي انقطع ، فأنا أسأل الله أن يسلم مصر ، لكن أنا قراءتي ونظرتي ليست متفائلة .
المحاور: اسمح لي معنا مداخلة شيخنا الكريم الشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل علي الهاتف ، السلام عليكم يا شيخ حازم .
الشيخ حازم: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته يا ألف مرحبًا
الشيخ: الله يحفظك .
الشيخ حازم: والله هذا أولًا هذه أمسية سعيدة وربنا يجزيكم خير الجزاء ويحفظكم من كل سوء يا رب العالمين ، ومنور يا فضيلة مولانا الشيخ أبو إسحاق ربنا يا رب العالمين يجعلك كالشمس المشرقة تنير الدنيا كلها يا رب العالمين .
الشيخ: يا رب يحفظك .
الشيخ حازم: وأنا الحقيقة أحب أن أقول لأخواني إن أنا أول ما عرفت الشيخ الله يكرمه يا رب عرفته من المرآة في عيون العاملين في القنوات الفضائية ، أي هو يظهر علي الشاشة فمعروف بأنه شخص ما شاء الله قاطع الأحكام يتكلم بقوة يحسم الأمور لكن لو تخيلتم كيف يتحدث العاملون عنه بأنه هذا الشخص صاحب الخلق الرقيق الطيب الودود شيء يشرف والله وخلقًا وعلمًا فالحمد لله رب العالمين ، ويا رب يديم عليه هذه النعمة من عند الله I ويبارك فيك ويحفظ قناة الحكمة ويجزيك خير يا دكتور أسامة علي جهدك ووقفتك السليمة وربنا يجعلكم يا رب العالمين في مراتب الصالحين دائمًا يا ذا الجلال والإكرام .
الشيخ: لكن يا فضيلة الشيخ حازم الله يبارك فيك ويحبك ، أنت المفروض تقف موقف المدافع عني .
الشيخ حازم: عنك أنت ؟
الشيخ: لأن الناس الآن ستقول إن أنا أخذل عن الشيخ حازم أنا أولًا شيء ذكرني به فضيلة الشيخ حازم أول ما الشيخ حازم قرر أن يترشح لرئاسة الجمهورية أنا أعتقد أنني كنت من الأوائل من تلقى رسالة علي المحمول منه ، هل حدث ؟
الشيخ حازم: صحيح قطعًا حضرتك أعتقد كنت أول من تلقى الرسالة .
الشيخ: أول من تلقى الرسالة أنه ينوي أن يترشح لرئاسة الجمهورية
المحاور: قبل الإعلان لوسائل الإعلام .
الشيخ: قبل أن يعلن أي شيء فكرة أتت في ذهن الشيخ حازم أرسلها لي علي المحمول أنا لا أعلم فضيلتك هل تابعت برنامجي من الأول أم لا ؟ .
المحاور: هو سمع القناة .
الشيخ حازم: مع الأسف أنا الآن في الخارج أنا في الطريق والحقيقة اتصلوا بي إخواننا فرغبت أن أغتنم الفرصة إنما مع الأسف أنا لم أسمع وأتمنى من أخونا الكريم المهندس وسام يعدني بتسجيل البرنامج أراه من الأول ضروري .
المحاور: بإذن الله .
الشيخ: هو طبعًا بعض الناس أنا ذكرت أن الشيخ حازم جاء في الوقت الخطأ لأنه سيتحمل تركة ثقيلة جدًا وأمامه هجوم عنيف جدًا من تيارات تحقد عليه ، لماذا ؟ لأنه كان واضح جدًا في كلامه ، قال: أنا أريد أن أربط الدنيا بالحلال والحرام ، فمعنى أنه يقول هذا الكلام في سياسة لا تعرف الخلق ولا الدين فهي سترفض منظومته قطعًا ، لذلك أنا قلت أن الشيخ حازم جاء في الوقت الخطأ ، فبعض إخواننا فهم مني إن أنا أدعوا أن نتركها للعلمانيين يترشحوا ، فاضطررت أن أوضح كلامي وأقول يا جماعة هذا كلام شخصي مني للشيخ حازم شفقة مني عليه ، وليس أنني أقول لا تترشحوا ، لو ترشح عشر مرشحين إسلاميين محترمين فلا أحد يقول لا أبدًا ، لأن هؤلاء إذا وصلوا سيشحذوا لنا السكاكين وسيذبحوننا بالقانون والدستور ، وهذه قضية نحن نعرفها جيدًا ، فأنا أريد إخواننا يفهمونني صح ، وطبعًا أنت الذي ستتولى الدفاع عني .
الشيخ حازم: والله يا مولانا إذا كان متصور أن هذا الكلام أنا سأتحمله بدون حضرتك وبدون أساتذتنا الكرام فلا شك ، هذا لا ، بإذن الله تعالى هي كتيبة واحدة ونسأل اللهI أن يكتب لها التوفيق والرشاد أولًا ويكتب لها النصر والغلبة يا رب العالمين ، المسألة الثانية أنني أعتقد اعتقادا تامًا والله على ما أقول شهيد أن النسمة الطيبة الموجودة عند جموع الناس المصريين التي تحب الطهر والنقاء والعفاف ونفسها في نسمة نظيفة ، وهواء طاهر لو وجدت من يقول بوضوح أننا نريد نعيد محورة وبلورة المسألة على هذا الأساس ، التنادي بهذا سيتحقق لدى جموع الناس وليس لدى فقط المتدينين ولا الملتزمين ولا الملتحين ، وإنما فيه فطرة سبحان الله الواحد يعرف أهله وأهالينا ، والآخرين يراهنوا على فئة مصنوعة إعلاميًا ، لكن فعلًا الناس فيها طهر ، فحتى لو كان الوقت صعبًا لكن إن شاء الله سيثبت للناس أن عموم المصريين تتمنى من أعماق قلوبها هذه اللحظة .
وأنا أقول هذا الكلام وأنا أتذكر كأني أعيش اللحظة الآن ، أتذكر لما نزل والدي انتخابات لأول مرة وكان يقول للناس إن الحكم إلا لله ، وكان يقول للناس أفحكم الجاهلية يبغون ، وكان يقول للناس أعطني صوتك لنصلح الدنيا بالدين ، وكانت الإذاعات العالمية سواء إذاعة لندن أو مونت كارلو ، لم يكن فيه فضائيات ، كانت هذه الإذاعات تتكلم عن الأعجوبة الذي يتكلم عن الشريعة الإسلامية بهذه الصورة ومع ذلك رأينا كما لو كانت الحواري والشوارع كما لو كانت الأرض تنبت بشر من أجل تأييد كلمة الإسلام ، فإن شاء الله وبإذن الله تبارك وتعالى هذا الأوان أوان لمصر أنها ستثبت أن هذه الراية التي تلتف حولها وأن الآخرين زيف ولن نعيد مصر بإذن الله تبارك وتعالى إلى أسر عدوها أبدًا إن شاء الله ، وليس أنا إنما فضيلتك أولًا وأساتذتنا الكرام ، أما كلمة حضرتك فهي مبرئة إن شاء الله .
المحاور: أنا أريد أن أقول لك يا شيخ حازم أن فضيلة الشيخ قبل قليل قال لو كان لديه دعوة صالحة يدخرها لفضيلة الشيخ حازم أبو إسماعيل أن يوفقه الله .
الشيخ حازم: يارب يعزك ويحفظك هذه كلمة كبيرة وربنا يرفع قدرك يارب ، وأنا لو أن لي بهذه الدعوة في الدنيا كلها ماذا تساوي ، وربنا يبارك فيك ويجزيك خير عنا ، إنما فقط أنا أريد أن أقول لكل إخواني لولا حسن الظن المتمكن أنا لم أكن أجعل رسالتي الأولي الذي أرسلها تكون لفضيلة الشيخ ، وأنا اعرف ولا زلت أطمع في كثير وهو يعلم هذا وسيجد مني ما يسعده ، ومعذرة يا مولانا أنا في الوقت القادم سأكون مجهد ومرهق وخصوصًا أن حضرتك رجل كبير وعلى قدر أهل العزم تأتي العزائم وربنا يحفظكم ، وأنا لا أريد أن آخذ وقت الناس أنا فقط أحببت أن أسعد قلبي أن أشهد هذه الجلسة ولو من بعد وربنا يحفظكم من كل سوء ويبارك فيكم وتأذن لي أن أشد الرحال لزيارة حضرتك قريبًا إذا تكرمت .
الشيخ: شد الرحال لا يجوز المفتي سيقول لك حرام
الشيخ حازم: لما لا يجوز هذه فتى جديدة ، وعلى كل حال هي لكل ذي محرم وأنا ذو محرم ، ربنا يحفظك ويبارك فيك وخصوصًا إن أنا سمعت إن حضرتك ممن يأتي إليك يقولون كالبحر الطامي كرمًا فأنا لابد أن آتي أرى هذا وربنا يبارك فيك ويحفظك .
الشيخ: تشرفنا إن شاء الله .
الشيخ حازم: ربنا يجعلك أمة رشد إن شاء الله رب العلمين ولا يحرمك من الرشد أبدًا ولا أنا ولا أنت ولا صالحي المسلمين ، ربنا يجزيك خير ، ودائمًا يا أخ وسام تكون صاحب فضل وتدخل علينا بالخيرات والبركات ، ربنا يجعل هذه الواحة واحة الحكمة يارب العالمين واحة الخير دائمًا يا كريم وشكر الله لكم ، والسلام عليكم .
المحاور: شكرًا للشيخ حازم على هذه المداخلة ، آخر طلب من حضرتك الدعاء للشيخ أحمد فريد بعد إجراءه العملية الجراحية .
الشيخ: أسأل الله رب العرش العظيم أن يشفيه ، والشيخ أحمد فريد عمل قسطرتين في القلب اليوم ، والحقيقة أنا كلمته قبل أن أدخل إلى البرنامج مباشرة وكانت حالته طيبة وهو كلمني وأسأل الله أن يشفيه وأن يعافيه ويبارك فيه وهو حالته مطمئنة وطمئنني بنفسه وربنا يشفيه .
المحاور: أخر سؤال شيخنا الحبيب ، حرس الحدود ترتيبه كيف سيكون أسبوعيا ، شهريًا ، سنويًا .
الشيخ: احتمال الأخيرة .
المحاور: شكرًا لك شيخنا .
الشيخ: بارك الله فيك .
المحاور: شكرًا لك على هذه السهرة الماتعة وجزاك الله كل خير .
انتهى اللقاء بفضل الله عز وجل ومنته نسألكم الدعاء أختكم أم محمد الظن



رد مع اقتباس
  #4  
قديم 23-07-11, 03:57 PM
أم محمد الظن أم محمد الظن غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-05-10
المشاركات: 1,277
افتراضي رد: تفريغ محاضرة حرس الحدود للشيخ أبي إسحاق الحويني هامة جدا جدا

http://www.islamup.com/download.php?id=132031
حمل تفريغ المحاضرة من هنا
http://www.alheweny.org/aws/play.php?catsmktba=11782
لسماع المحاضرة
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 23-07-11, 08:55 PM
حسن يونس حسن يونس غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-05-11
المشاركات: 304
افتراضي رد: تفريغ محاضرة حرس الحدود للشيخ أبي إسحاق الحويني

جزاك الله خيرا

"المرء مع من احب"
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 27-07-11, 03:09 AM
أم محمد الظن أم محمد الظن غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-05-10
المشاركات: 1,277
افتراضي رد: تفريغ محاضرة حرس الحدود للشيخ أبي إسحاق الحويني

ترفع للفائدة
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 12-11-12, 12:50 AM
نور عمر نور عمر غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 29-09-11
المشاركات: 95
افتراضي رد: تفريغ محاضرة حرس الحدود للشيخ أبي إسحاق الحويني

جزاكم الله كل خير
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
للشيخ , أبي , محاضرة , الحدود , الحويني , تفريغ , جدا , درس , هامة , إسحاق

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:19 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.7

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.