ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > خزانة الكتب والأبحاث

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 05-09-11, 10:05 PM
أبو زيد الخير أبو زيد الخير غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-12-07
المشاركات: 1,844
Lightbulb الرسالة الذهبية في الطب للإمام علي الرضا

هديتي إليكم في هذا العيد المبارك
رسالة الإمام علي الرضا عليه رضوان الله و على آبائه الكرام و التي
تسمى بالرسالة الذهبية في الطب النبوي

و هي موافقة لطبعة دار المناهل للطباعة والنشر والتوزيع
بيروت - لبنان
دراسة و تحقيق: د. محمد علي البار

***
الهدية ملفان للشاملة والآخر وورد في المرفقات
عيد مبارك ... تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال
الملفات المرفقة
نوع الملف: rar الإمام علي الرضا ورسالته في الطب النبوي.rar‏ (226.8 كيلوبايت, المشاهدات 663)
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 05-09-11, 10:07 PM
أبو زيد الخير أبو زيد الخير غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-12-07
المشاركات: 1,844
افتراضي رد: الرسالة الذهبية في الطب للإمام علي الرضا

والرسالة تعتبر أول رسالة أول كتاب في الطب النبوي .

و إن شاء الله تعالى سوف أتبعها بكتب أخرى في الطب موافقة للمطبوع
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 05-09-11, 11:54 PM
أبو سلامة أبو سلامة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-10-10
المشاركات: 2,623
افتراضي رد: الرسالة الذهبية في الطب للإمام علي الرضا

جزاك الله خيرا
__________________
«الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ»
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 05-09-11, 11:57 PM
عثمان السلفي عثمان السلفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-02-06
المشاركات: 646
افتراضي رد: الرسالة الذهبية في الطب للإمام علي الرضا

شكرا لكم
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 07-09-11, 05:48 PM
أبو زيد الخير أبو زيد الخير غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-12-07
المشاركات: 1,844
افتراضي رد: الرسالة الذهبية في الطب للإمام علي الرضا

هديتي الثانية هي كتاب أكثر من رائع ... كتاب قيم و مهم جداً يتعلق بكل إنسان
الكتاب يُعدُّ أول كتابة مستفيضة عن إعجاز القرآن في خلق الإنسان مقارناً ذلك مع الطب الحديث
الكتاب الذي دارت حول موضوعه العديد من الندوات والموتمرات الدولية والتي أسلم فيها عدد من علماء الغرب والشرق

الكتاب هو : (( خلق الإنسان بين الطب والقرآن ))
تأليف: الدكتور محمد علي البار
الناشر: الدار السعودية للنشر والتوزيع - جدة
الطبعة الثامنة مزيدة ومنقحة
1412 - 1991 م
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 07-09-11, 05:51 PM
أبو زيد الخير أبو زيد الخير غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-12-07
المشاركات: 1,844
افتراضي رد: الرسالة الذهبية في الطب للإمام علي الرضا

عفواً ... الكتاب هنا

http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showth...36#post1611936
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 14-09-11, 10:22 PM
أبو زيد الخير أبو زيد الخير غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-12-07
المشاركات: 1,844
افتراضي رد: الرسالة الذهبية في الطب للإمام علي الرضا

الهدية الثالثة:

كتاب مع الطب في القرآن الكريم
تألبف: الدكتور عبد الحميد دياب والدكتور أحمد قرقوز
الناشر: مؤسسة علوم القرآن - دمشق.
الطبعة: الطبعة الثانية 1402 هـ‍ - 1982 م
عدد الأجزاء: 1
هنا:
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=259643
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 14-09-11, 10:26 PM
أبو زيد الخير أبو زيد الخير غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-12-07
المشاركات: 1,844
افتراضي رد: الرسالة الذهبية في الطب للإمام علي الرضا

الهدية الرابعة:

كتاب : الأغذية والأدوية
تأليف: إسحاق بن سليمان المعروف بالإسرائيلي المتوفى سنة 320 هـ‍
المحقق: الدكتور محمد الصباح
الناشر: مؤسسة عز الدين للطباعة والنشر، بيروت - لبنان
الطبعة: الأولى|1412 - 1992 م
عدد الأجزاء: 4 (بترقيم متسلسل واحد)
هنــــا:
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showth...52#post1617952
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 15-09-11, 12:52 AM
عبدالرحمن الفقيه عبدالرحمن الفقيه غير متصل حالياً
غفر الله له ولوالديه
 
تاريخ التسجيل: 06-03-02
الدولة: مكة
المشاركات: 10,002
افتراضي رد: الرسالة الذهبية في الطب للإمام علي الرضا

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو زيد الخير مشاهدة المشاركة
هديتي إليكم في هذا العيد المبارك
رسالة الإمام علي الرضا عليه رضوان الله و على آبائه الكرام و التي
تسمى بالرسالة الذهبية في الطب النبوي

و هي موافقة لطبعة دار المناهل للطباعة والنشر والتوزيع
بيروت - لبنان
دراسة و تحقيق: د. محمد علي البار

***
الهدية ملفان للشاملة والآخر وورد في المرفقات
عيد مبارك ... تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال
جزاك الله خيرا أخي الفاضل.
وهذه الرسالة تحتاج لتحقق أكثر في مسألة صحة نسبتها للإمام علي الرضا رحمه الله .
والحجج التي ذكرها الدكتور البار في مقدمة تحقيقه مع نسخ المخطوطات لاتكفي لإثباتها، فهي نسخ متأخرة .
ومثلها هذه النسخة كذلك على هذا الرابط
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=205984

ولم يذكر أحد ممن ترجم له أن له كتابا في الطب، فهذا مما يشكك في صحة هذه الرسالة.


وهذا نقد لأحد الشيعة للرسالة

[QUOTE
“الرسالة الذهبية” ليست للإمام الرضا

“الرسالة الذهبية” كتاب مختصر في الطب منسوب للإمام علي بن موسى الرضا (153-203هـ). تبرز أهمية هذا العمل (إذا صحت نسبته للرضا) في جانبين:
1) لمؤرخي الطب العربي: الرسالة هي أقدم كتاب في الطب كتبه عربي أو مسلم [البار:142].
2) للمسلمين الشيعة: العمل دليل على تفوق الإمام الرضا (الامام الثامن عند الشيعة الاثناعشرية) على أهل زمانه، و اكتسابه معارف إلهية (لم يتعلمها من البشر) أيّدها العلم الحديث.
لكني أؤمن أن الرسالة لا تصلح لأي من الغرضين، فهي عمل منحول.
تقول الرسالة أن المأمون طلب من الرضا كتابتها بعد مجلس حضره أفضل أطباء الدولة [نجف:5-8]، و أُعجب بها المأمون فأمر بكتابتها بالذهب، فسُمّيت بالذهبية [نجف:67]. إسم الرسالة و سببه يطابقان ما رُوي عن الرسالة الذهبية لفيتاغورس التي “سميت بهذا الاسم لأن جالينوس كان يكتبها بالذهب إعظاماً لها” [إبن أبي أصيبعة:36].
رغم تبني الخليفة لها و أهميتها العلمية و احترام المؤرخين الواضح للرضا إلا أنها ذُكرت لأول مرة بعد وفاة الرضا بنحو 200 عام. لا أجد مبرراُ لهذا الصمت التام سوى جهل الجميع بالرسالة. حتى أعيان الشيعة كانوا يجهلونها، إذ لا يذكرها إبن بابويه القمي (311-381هـ) في “عيون أخبار الرضا” و لا معاصره إبن النديم (325-385هـ) في فِهرسته.
قدّم لنا أبو جعفر الطوسي (385-460هـ) في “الفِهرست” أول إشارة لها بإسم “الرسالة المذهبة” [الطوسي:9: 146]عندما عدّد مصنفات راوي الرسالة (أبو عبدالله محمد بن الحسن بن جمهور العمي البصري). و مع دخول الألف الأول الهجري، إنتشرت و تعددت نسخها بـ”اختلاف فاحش” [المجلسي:59: 309] (إستمر لليوم)، و برز إحتفاءُ مفكري الشيعة بها، إذ ظهرت 16 ترجمة و شرحا بعدة لغات [الطهراني:10: 266]. تأخُر ظهور الرسالة و إختلاف نصها دليلان على أن أنها كُتبت في زمن متأخر و استمر تحريرها لعدة عقود، فهي نص منحول تغيّر بلا قيود.
ما كان فقهاء الشيعة سيحتفون بالرسالة لو حاكموها كباقي روايات محمد بن الحسن بن جمهور، فهو “ضعيف في الحديث، فاسد المذهب، و قيل فيه أشياء الله أعلم بها من عظمها” [النجاشي:20: 337] و “لا يُكتب حديثه، ولا يُعتمد على ما يرويه” [الحِلِّي:251]، و يُعتبر ممن أضرت رواياتهم [الحسني:196] و عقائدهم [جعفريان] بالموروث الشيعي. رُوي أنه كان يحلل الحرام [جعفريان]، و قد فعل منتحِل الرسالة ذلك عندما نسب للرضا شرابا “حلالا” يُحضَّر بطبخ الزبيب ثم تقطيره ثم تخميره مختوما لثلاثة أشهر [نجف:21-25]، و تنصح الرسالة (على لسان الرضا) أن يُخفف الشراب بالماء عند شربه (“الشربة منه قََدر أوقية بأوقيتين ماء” [نجف:25]).
الرسالة مليئة بالأخطاء العلمية. مثلا، تقول الرسالة:
“فإن الماء البارد، بعد أكل السمك الطري يورث الفالج. و أكل الاترج بالليل يقلُب العين و يورث الحول، و إتيان المرأة الحائض يولد الجذام في الولد، و الجماع من غير إهراق الماء على إثره يورث الحصاة. و الجماع بعد الجماع من غير أن يكون بينهما غسل يورث للولد الجنون ان غفل عن الغسل.” [نجف:26]
“”
الجمع بين الماء البارد و السمك الطري مستمر عند سكان السواحل، ولم تسجل المستشفيات حالة فالج واحدة سببها ذلك. أما الحَول فليس من أسبابه أكل الاترج في الليل. و لا تحمل المرأة أثناء الحيض، ناهيك عن إصابة مولود بمرض جلدي (كالجذام) بسبب وقت جماع والديه. أما حصاة المثانة فلا يسببها إمساك (عدم إهراق) المني عند الجماع. و عيوب المواليد الخَلقية لا يسببها إمتناع الوالدين عن الغُسل بين كل جِماعين.
تفترض الرسالة أن الانسان أضعف من أي آلة خلقها البشر، فهو يتلف لأتفه الأسباب (كأكل الاترج بالليل و الخلط بين السمك و الماء). وهي تسيء للدين بإرجاع الأمراض الخبيثة لمخالفة الشرع (الجذام سببه مجامعة الحائض و الجنون سببه ترك غسل الجنابة و الخ)، و إن قدّم أدبُ “مِن البسطاء إلى البسطاء” يقيناً ضروريا للمؤمن البسيط، فإن نتائجه مدمرة إذا تبنته النخبة.
رغم طعن رجال الحديث لراوي الرسالة و أخطائها الطبية الكثيرة، إلا أن تكريم فقهاء الشيعة لها وصل لدرجة إستخدامها مصدرا للتشريع، فـ”العروة الوثقى” تفتي بإستحباب الغُسل “لإرادة العَودِ إلى الجِماع، لما نُقل عن الرسالة الذهبية: أن الجِماع بعد الجِماع بدون الفصل بالغسل يوجب جنون الولد” [اليزدي:1: 370]، ولا يعترض على الفتوى أيٌ من الفقهاء الكثيرين الذين علقوا على الكتاب. كم فتوى أخرى إعتمدت على مَن “لا يُكتبُ حديثه، ولا يُعتمد على ما يرويه”؟ لماذا يرى الفقيه أن منع أولادنا من الجنون مستحبٌ وليس واجب؟
لا تخدم أفكار الرسالة موقف المسلمين الشيعة، فالمعرفة التي تقدمها ليست إلهية بالتأكيد. و أرى أنها لا تخدم موقف مؤرخي الطب العربي (كمحمد علي البار) أيضا، فالنص منحول ولا يحمل قيمة تاريخية.
::. علي آل عمران
المراجع:
1) ابن أبي أصيبعة (أحمد بن القاسم)، “عيون الأنباء في طبقات الأطباء”.
2) البار (محمد علي)، “الإمام علي الرضا و رسالته في الطب النبوي”.
3) جعفريان (رسول)، “أكذوبة تحريف القرآن، بين الشيعة و السنة”.
4) الحسني (هاشم معروف)، “دراسات في الكافي للكليني، والصحيح للبخاري”.
5) الحِلِّي (جمال الدين الحسن بن يوسف)، “خلاصة الرجال”.
6) زيني (صاحب)، “طب الرضا”، تقديم مرتضى العسكري.
7) الطهراني (آقا بزرگ)، “الذريعة إلى تصانيف الشيعة”.
8) الطوسي (أبو جعفر محمد بن الحسن)، “الفهرست”.
9) القمي (محمد بن بابويه)، “عيون أخبار الرضا”.
10) المجلسي (محمد باقر)، “بحار الأنوار”.
11) النجاشي (أحمد بن علي)، “رجال النجاشي”.
12) نجف (محمد مهدي)، “رسالة الإمام الرضا الذهبية في الطب و الوقاية”.
13) اليزدي (محمد كاظم)، “العروة الوثقى”.][/QUOTE]





وهذه بعض النقولات في ترجمة علي بن موسى للفائدة:

في تاريخ الإسلام ت بشار (5/ 130)
وَقَدْ كَذَبَتِ الرَّافِضَةُ عَلَى علي الرضا وآبائه أَحَادِيثَ وَنُسَخًا هُوَ بَرِيءٌ مِنْ عُهْدَتِهَا، وَمُنَزَّهٌ مِنْ قَوْلِهَا،

موسوعة أقوال أبي الحسن الدارقطني في رجال الحديث وعلله (2/ 473)
علي بن موسى بن جعفر بن محمد، الهاشمي، العلوي، الرضا.
• قال أبو الحسن الدَّارَقُطْنِيّ: أخبرنا ابن حبان في كتابه، قال علي بن موسى الرضا، يروى عنه عجائب، يهم ويخطىء. «الميزان» 3 (5952) .

تاريخ بغداد وذيوله ط العلمية (19/ 139)
أخبرنا يوسف بن المبارك بن كامل الخفاف قراءة عليه قال: قرئ على أبي منصور مُحَمَّد بن عبد الملك بن الحسن بن خيرون، عَنْ أَبِي مُحَمَّدٍ الْحَسَنِ بْنِ عَلِيٍّ الْجَوْهَرِيِّ وأنا أسمع، أنبأنا أَبُو الْحَسَنِ عَلِيُّ بْنُ عُمَرَ الدَّارَقُطْنِيُّ إِذْنًا، أنبأنا أبو حاتم محمد بن حبان البستي في كتابه قال: علي بن موسى الرضا يروي عن أبيه العجائب، روى عنه أبو الصلت وغيره، كأنه كان يهم ويخطئ.

منهاج السنة النبوية (4/ 60)
وَإِنَّمَا يَرْوِي لَهُ: أَبُو الصَّلْتِ الْهَرَوِيُّ وَأَمْثَالُهُ نُسَخًا عَنْ آبَائِهِ فِيهَا مِنَ الْأَكَاذِيبِ
ما قد نزه الله عنه الصادقين من غير أهل البيت فكيف بالصادقين منهم ؟ ! .


وقال الذهبي في ترجمة علي الرضا في " ميزان الاعتدال " 3/158: " علي بن موسى بن جعفر بن محمد الهاشمي العلوي الرضا: عن أبيه، عن جده. قال ابن طاهر: يأتي عن أبيه بعجائب. قلت: إنما الشأن في ثبوت السند إليه، وإلا فالرجل قد كذب عليه، ووضع عليه نسخة سائرة، فما كذب على جده جعفر الصادق، فروى عنه أبو الصلت الهروي أحد المتهمين، ولعلي بن مهدي القاضي عنه. . . قال أبو الحسن الدارقطني: أخبرنا ابن حبان في كتابه قال: علي بن موسى الرضا يروى عنه عجائب، يهم ويخطئ ".
__________________
عبدالرحمن بن عمر الفقيه الغامدي
مكة بلد الله الحرام
mahlalhdeeth@
mahlalhdeeth@gmail.com
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 18-09-11, 05:26 PM
أبو زيد الخير أبو زيد الخير غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-12-07
المشاركات: 1,844
افتراضي رد: الرسالة الذهبية في الطب للإمام علي الرضا

جزاك الله خيرا أيها الشيخ الكريم على هذا التبيه والتوضيح و بالفعل فقد كان في النفس شيء في صحة ثبوت هذه الرسالة للإمام علي الرضا عليه رحمة الله ... حتى الدكتور البار نفسه كان يستغرب و يتعجب مما في الرسالة من بعض المصطلحات و المعلومات كما في قوله ص 129:

والغريب حقا أن يكون الإمام الرضا قد هضم هذه النظرية هضما جيدا في وقت مبكر جدا (في حدود سنة 200 هـ‍) وذلك قبل أن تظهر ترجمات واضحة لهذه الفلسفات الإغريقية.
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 19-09-11, 05:01 PM
ابن راجح ابن راجح غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 24-06-04
المشاركات: 47
افتراضي رد: الرسالة الذهبية في الطب للإمام علي الرضا

جزاك الله خيرا على جهدك المميز ،،،،

أخي الكريم : هل تعلم أين أجد كتب الدكتور : جابر بن سالم القحطاني ، والمتعلقة بالأعشاب والتداوي بها .
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 20-09-11, 09:08 PM
أبو زيد الخير أبو زيد الخير غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-12-07
المشاركات: 1,844
افتراضي رد: الرسالة الذهبية في الطب للإمام علي الرضا

بارك الله فيك اخي ابن راجح جعل الله ميزان حسناتك في الآخرة راجحاً

أما بالنسبة للكتب المذكورة فلا علم لي بها و لكني إن شاء الله سأبحث عنها لعلي أستفيد منها وأفيدك بها
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 20-09-11, 11:05 PM
أبو عبد الرحمن التازي أبو عبد الرحمن التازي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 19-10-10
المشاركات: 70
افتراضي رد: الرسالة الذهبية في الطب للإمام علي الرضا

1 عبدالرحمن الفقيه حياك الله اخي الحبيب ولا حُرِمنا فوائدك
2 أبو زيد الخير، جزيت الجنة، فوائد نستزيدها منك، 1 تسميتك عليا رحمه الله إماما، أليس فيها شيء؟ و ما وقفت على علم له من قبل، اما فضل النسب فلا شك. 2 كلما أتاك خبر عن آل البيت فتثبت فلم يُكذب على قوم مثلما كذب عليهم، كما ذكر الامام احمد في امر علي رضي الله عنه 3 اليس الطب الحديث قد بين تخرصات كثير من طب اليونان و م ا ترجمه عنهم ابن سينا ؟ 4 حييتَ من اخ كريم
__________________
ومن أصول الفرقة السنية ومنهج الجماعة المرضية
أن أصول الدين والإيمان قول وأعمال من الإنسان
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 21-09-11, 01:39 AM
عبدالرحمن الفقيه عبدالرحمن الفقيه غير متصل حالياً
غفر الله له ولوالديه
 
تاريخ التسجيل: 06-03-02
الدولة: مكة
المشاركات: 10,002
افتراضي رد: الرسالة الذهبية في الطب للإمام علي الرضا

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو زيد الخير مشاهدة المشاركة
جزاك الله خيرا أيها الشيخ الكريم على هذا التبيه والتوضيح و بالفعل فقد كان في النفس شيء في صحة ثبوت هذه الرسالة للإمام علي الرضا عليه رحمة الله ... حتى الدكتور البار نفسه كان يستغرب و يتعجب مما في الرسالة من بعض المصطلحات و المعلومات كما في قوله ص 129:

والغريب حقا أن يكون الإمام الرضا قد هضم هذه النظرية هضما جيدا في وقت مبكر جدا (في حدود سنة 200 هـ‍) وذلك قبل أن تظهر ترجمات واضحة لهذه الفلسفات الإغريقية.
وجزاكم الله خيرا وبارك فيكم ونفع بكم،
ونسأل الله أن يزيدك خيرا.
__________________
عبدالرحمن بن عمر الفقيه الغامدي
مكة بلد الله الحرام
mahlalhdeeth@
mahlalhdeeth@gmail.com
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
للإمام , الذهبية , الرسالة , الرضا , الطب , على

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:11 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.7

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.