ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 29-01-05, 08:03 PM
البقاعي البقاعي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-11-04
المشاركات: 107
افتراضي ما حكم قول ( الله لا يهينك )

مارأي المشائخ الأفاضل بقول الرجل ألله لا يهينك
وهل هي لا تجوز كم سمعت من أحد الأخوان والتعليل عنده أن الله لا يهين أفيدونا أثابكم الله وجزاكم خير ولا يبخل من عنده علم في ذلك أن يتحفنا مع التعليل والأدلة وكلام العلماء إن أمكن
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 29-01-05, 08:41 PM
أبو سليمان البدراني أبو سليمان البدراني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 19-01-05
المشاركات: 195
افتراضي

، الظاهر أنه لا بأس ، قال تعالى و من يهن الله فماله من مكرم
__________________
احذر أن تكون منهم ! ( لأن كثيرا من الناس لو دعا إلى الحق فهو يدعو إلى نفسه ) : كتاب التوحيد
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 29-01-05, 08:55 PM
المسيطير المسيطير غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-08-03
المشاركات: 8,380
افتراضي

قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله تعالى في ( مجموع الفتاوى ج3 /77 ) :
هذه العبارة صحيحة ، والله سبحانه وتعالى قد يهين العبد ويذله ، ..... ثم قال : وقال تعالى :" ومن يهن الله فما له من مكرم " ، والإنسان إذا أمرك فقد تشعر بأن هذا إذلال وهوان ، فيقول :" الله لايهينك " .
__________________
قال ابن رجب رحمه الله :"خاتمة السوء تكون بسبب دسيسة باطنة للعبد لايطلع عليها الناس".
وقال بعضهم : ( كم من معصية في الخفاء منعني منها قوله تعالى : " ولمن خاف مقام ربه جنتان " ) .
" إن الحسرة كل الحسرة ، والمصيبة كل المصيبة : أن نجد راحتنا حين نعصي الله تعالى ".
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 10-10-08, 11:36 AM
يوسف الخولاني يوسف الخولاني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 26-03-07
المشاركات: 50
افتراضي

للفائدة ..


المفتي: محمد بن صالح العثيمين

السؤال:

ما رأي فضيلتكم في هذه العبارة: "أعطني، الله لا يهينك"؟


الإجابة:

هذه العبارة صحيحة، والله سبحانه وتعالى قد يهين العبد ويذله، وقد قال الله تعالى في عذاب الكفار أنهم يُجزون عذاب الهون بما كانوا يستكبرون في الأرض، فأذاقهم الله الهوان والذل بكبريائهم واستكبارهم في الأرض بغير الحق، وقال: {ومن يهن الله فما له من مكرم}، والإنسان إذا أمرك فقد تشعر بأن هذا إذلال وهوان لك فيقول: "الله لا يهينك".

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مجموع فتاوى و رسائل الشيخ محمد صالح العثيمين المجلدالاول - باب المناهي اللفظية.


http://www.islamway.com/?iw_s=Fatawa...fatwa_id=13070

وبالله التوفيق

----
عادل الخولاني
__________________
ربّ تب عليّ إنك أنت التواب الرحيم
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 06-05-11, 01:28 AM
أبو عبد الرحمن السالمي أبو عبد الرحمن السالمي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-01-11
المشاركات: 3,568
افتراضي رد: ما حكم قول ( الله لا يهينك )

جزاكم الله خيرا
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 06-05-11, 10:18 PM
سهل السهلي سهل السهلي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 19-09-04
المشاركات: 147
افتراضي رد: ما حكم قول ( الله لا يهينك )

جزاك الله خيرا
__________________
منتدى وموقع الدررالشامية
مشروع إعلامي يهتم بالشأن الشامي

عضويتكم شرف لناودعم للسنة ببلاد الشام
www.eldorar.com/info/forum.php
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 06-05-11, 11:03 PM
جــــزا جــــزا غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-07-07
المشاركات: 38
افتراضي رد: ما حكم قول ( الله لا يهينك )

جزاك الله خيرا
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 11-10-11, 09:32 AM
احمد ابو انس احمد ابو انس غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-03-09
المشاركات: 1,599
افتراضي رد: ما حكم قول ( الله لا يهينك )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يا شيخ ما حكم قول الله لا يهينك ؟



الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
يجوز قول ذلك ولا إشكال فيه ؛ لِقوله تعالى : (وَمَنْ يُهِنِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ مُكْرِمٍ إِنَّ اللَّهَ يَفْعَلُ مَا يَشَاءُ)
ومفهوم الآية أن مَن أكْرَمه الله لا يُهَان ؛ لأنَّ العِزّ في طاعة العَزِيز سبحانه وتعالى .

قال القرطبي : ومعنى قوله تعالى : (وَمَنْ يُهِنِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ مُكْرِمٍ) أي : مَن أهَانه بِالشَّقَاء والكُفْر لا يَقْدِر أحَد على دَفْع الْهَوان عنه . وقال ابن عباس : إنَّ مَن تَهَاون بِعِبادة الله صَار إلى النار . اهـ .
وعلى هذا فإنَّ الطَّاعة عِزَّة ، والمعصية ذلّـة .
وقد جاء هذا المعنى عن السَّلَف .
قال جعفر بن محمد : مَن أخْرَجَه الله مِن ذُلّ الْمَعْصِية إلى عِزّ التَّقْوى أغْنَاه الله بِلا مَال ، وأعَزّه بلا عَشِيرَة ، وآنَسَه بلا أنِيس .
وقال يحيى بن أبي كَثير : كَان يُقَال : مَا أكْرَم العِبَاد أنْفُسَهم بِمِثْل طَاعَة الله ، ولا أهَانَ العِبَاد أنْفُسَهم بِمِثْل مَعْصِيَة الله .
وقال الحسن البصري : أبَى الله عَزَّ وَجَلَّ إلاَّ أن يُذِلّ مَن عَصَاه .
وقال في أهْل الْمَعَاصِي : هَانُوا عليه فَعَصَوه ، ولو عَزُّوا عليه لَعَصَمَهم .
وقال سفيان بن عيينة : كُلّ صَاحِب بِدْعَة ذَلِيل .

والله تعالى أعلم .


المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:06 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.7

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.