ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى عقيدة أهل السنة والجماعة

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 01-01-12, 09:35 PM
وليد وليد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 12-08-09
الدولة: مصر
المشاركات: 425
افتراضي ما معنى اسم الله (الباطن) ؟

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

ما معنى اسم الله (الباطن) إخوتي الكرام ؟
__________________
أيانفس بالمأثور من خير مرسل***وبأصحابه والتابعين تمسكي
خافي غدا يوم الحساب جهنما***إذا لفحت نيرانها أن تَمَسك
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 01-01-12, 10:00 PM
أبو عبد البر طارق دامي أبو عبد البر طارق دامي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-10-10
الدولة: المغرب/الدار البيضاء/سطات
المشاركات: 2,391
افتراضي رد: ما معنى اسم الله (الباطن) ؟

و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته
الباطن:قد فسرها النبي صلى الله عليه وسلم تفسيرا جامعا واضحا، فقال: "أنت الأول فليس قبلك شيء، وأنت الآخر فليس بعدك شيء، وأنت الظاهر فليس فوقك شيء، وأنت الباطن فليس دونك شيء"./ تفسير السعدي
فانظره فقد شرح أسماء الله الحسنى
__________________
كم يستر الصادقون أحوالهم وريح الصدق ينم عليهم
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 01-01-12, 10:34 PM
سمية سلطان سمية سلطان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 24-10-09
الدولة: الجزائر
المشاركات: 30
افتراضي رد: ما معنى اسم الله (الباطن) ؟

اللهم الرزقني حبك و حب من يحبك و يسر لي سبل الفردوس
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 01-01-12, 10:41 PM
أم علي طويلبة علم أم علي طويلبة علم غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-07-10
الدولة: خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
المشاركات: 2,050
افتراضي رد: ما معنى اسم الله (الباطن) ؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد البر طارق دامي مشاهدة المشاركة
و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته
الباطن:قد فسرها النبي صلى الله عليه وسلم تفسيرا جامعا واضحا، فقال: "أنت الأول فليس قبلك شيء، وأنت الآخر فليس بعدك شيء، وأنت الظاهر فليس فوقك شيء، وأنت الباطن فليس دونك شيء".
و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته

"..ففسر كل اسم بمعناه العظيم ، ونفى عنه ما يضاده وينافيه . فتدبر هذه المعاني الجليلة الدالة على تفرد الرب العظيم بالكمال المطلق والإحاطة المطلقة الزمانية في قوله ( الأول والآخر ) والمكانية في ( الظاهر والباطن ) ....
..( والباطن ) يدل على إطلاعه على السرائر ، والضمائر ، والخبايا ، والخفايا ، ودقائق الأشياء ، كما يدل على كمال قربه ودنوه . ولا يتنافى الظاهر والباطن لأن الله ليس كمثله شئ في كل النعوت ".

[ المصدر : شرح أسماء الله الحستى في ضوء الكتاب والسنة ]
__________________
قال الرسول صلى الله عليه وسلم : ( إن الدنيا حلوةٌ خضرةٌ . وإن اللهَ مستخلفُكم فيها . فينظرُ كيف تعملون . فاتقوا الدنيا واتقوا النساء )
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 02-01-12, 03:49 PM
أبو إسحاق العتيبي أبو إسحاق العتيبي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-12-11
المشاركات: 6
افتراضي رد: ما معنى اسم الله (الباطن) ؟

الله أعلم ولكن راجع موسوعه الدرر السنيه وستجد مايسرك بإذن الله
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 02-01-12, 06:17 PM
أبو عبد البر طارق دامي أبو عبد البر طارق دامي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-10-10
الدولة: المغرب/الدار البيضاء/سطات
المشاركات: 2,391
افتراضي رد: ما معنى اسم الله (الباطن) ؟

ابن القيم/طريق الهجرتين وباب السعادتين


وأما تعبده باسمه الباطن فأمر يضيق نطاق التعبير عن حقيقته ويكل اللسان عن وصفه وتصطلم الإشارة إليه
و تجفو العبارة عنه
فإنه يستلزم معرفة بريئة من شوائب التعطيل مخلصة من فرث التشبيه منزهة عن رجس الحلول والاتحاد وعبارة مؤدية للمعنى كاشفة عنه وذوقا صحيحا سليما من أذواق أهل الانحراف فمن رزق هذا فهم معنى اسمه الباطن وضح له التعبد به
و سبحان الله كم زلت في هذا المقام أقدام وضلت فيه أفهام وتكلم فيه الزنديق بلسان الصديق واشتبه فيه إخوان النصارى بالحنفاء المخلصين ,لنبو الأفهام عنه وعزة تخلص الحق من الباطل فيه والتباس ما في الذهن بما في الخارج إلا على من رزقه الله بصيرة في الحق ونورا يميز به بين الهدى والضلال, و فرقانا يفرق به بين الحق والباطل و رزق مع ذلك اطلاعا على أسباب الخطأ وتفرق الطرق ومثار الغلط وكان له بصيرة في الحق والباطل وذلك فضل الله يؤتيه من يشاء والله ذو الفضل العظيم
وباب هذه المعرفة والتعبد هو معرفة إحاطة الرب سبحانه بالعالم وعظمته وأن العوالم كلها في قبضته وأن السموات السبع والأرضين السبع في يده كخردلة في يد العبد قال تعالى( وإذ قلنا لك إن ربك أحاط بالناس)
و قال :(و الله من ورآئهم محيط )
ولهذا يقرن سبحانه بين هذين الاسمين الدالين على هذين المعنيين:
اسم العلو الدال على أنه الظاهر وأنه لا شيء فوقه واسم العظمة الدال على الإحاطة وأنه لا شيء دونه
كما قال تعالى :(و هو العلي العظيم)
و قال تعالى :و هو العلي الكبير
و قال:( و لله المشرق والمغرب فأينما تولوا فثم وجه الله إن الله واسع عليم )
و هو تبارك وتعالى كما أنه العالي على خلقه بذاته فليس فوقه شيء فهو الباطن بذاته فليس دونه شيء
بل ظهر على كل شيء فكان فوقه ,و بطن فكان أقرب إلى كل شيء من نفسه وهو محيط به حيث لا يحيط الشيء بنفسه وكل شيء في قبضته وليس شيء في قبضة نفسه فهذا أقرب لإحاطة العامة ....
__________________
كم يستر الصادقون أحوالهم وريح الصدق ينم عليهم
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 04-01-12, 06:57 AM
خالد علي حسن خالد علي حسن غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-01-12
المشاركات: 68
افتراضي رد: ما معنى اسم الله (الباطن) ؟

فعلاً طرح هذا الموضوع مهم جداً وما رأيكم بهذا الكلام ومن يقول (أن الباطن يعني أن ربنا سبحانه كما هو فوقنا فهو تحتنا وهذا باعتبار كروية الأرض والسماوت وبدليل قول النبي عليه الصلاة والسلام " وأنت الظاهر فليس فوقك شيء، وأنت الباطن فليس دونك شيء"وقد فسر أهل العلم بأن معنى الظاهر هو العلو والارتفاع والفوقية ومن باب المقابلة يكون معنى الباطن هو الفوقية لمن هوتحتنا من في الجهة المقابلة من الأرض فالكون كروي والله محيط بالكون) .
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 04-01-12, 10:27 PM
خالد علي حسن خالد علي حسن غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-01-12
المشاركات: 68
افتراضي رد: ما معنى اسم الله (الباطن) ؟

اقتباس:
فعلاً طرح هذا الموضوع مهم جداً وما رأيكم بهذا الكلام ومن يقول (أن الباطن يعني أن ربنا سبحانه كما هو فوقنا فهو تحتنا وهذا باعتبار كروية الأرض والسماوت وبدليل قول النبي عليه الصلاة والسلام " وأنت الظاهر فليس فوقك شيء، وأنت الباطن فليس دونك شيء"وقد فسر أهل العلم بأن معنى الظاهر هو العلو والارتفاع والفوقية ومن باب المقابلة يكون معنى الباطن هو الفوقية لمن هوتحتنا من في الجهة المقابلة من الأرض فالكون كروي والله محيط بالكون) .
حتى لا يخرج موضوع أخي وهو معنى الباطن فالرجاء لمن يريد الرد على من يقول (أن الباطن يعني أن ربنا سبحانه كما هو فوقنا فهو تحتنا وهذا باعتبار كروية الأرض...إلخ)الدخول على هذا الرابط
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=271417
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 06-01-12, 05:26 AM
خالد علي حسن خالد علي حسن غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-01-12
المشاركات: 68
افتراضي رد: ما معنى اسم الله (الباطن) ؟

منقول من مركز الفتوى :
السؤال:عندي بعض الشبهات في باب العقيدة أرجو أن تكشفوها مأجورين, وهي أن الله عز وجل فوق خلقه وهو عال عليهم، ومن المعلوم بأن الأرض كروية، فإذا كان الله عز وجل فوقنا فهل الله عز وجل في ذات الوقت يكون تحتنا وهو منزه عن النقص ولكن تحتنا باعتبار أنه أيضاً فوق من يقابلنا من الجهة الأخرى من العالم؟ وهل الله عز وجل محيط بخلقة كالسماوات للأرض بدليل قول النبي عليه الصلاة والسلام: (وأنت الظاهر فليس فوقك شيء وأنت الباطن فليس دونك شيء). فإذا كان تفسير الظاهر بمعنى الفوقية فهل يكون معنى الباطن أنه تحتنا أيضاً باعتبار المقابلة في المعنى وهو محيط بنا بذاته كإحاطة السماوات لنا ؟ أفتونا مأجورين.الإجابــة

الجواب:
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فالواجب على المسلم أن يعتقد أن الله تعالى فوق خلقه مستو على عرشه، وعرشه فوق سماواته، وأنه بائن من خلقه جل وعلا، فهو العلي الأعلى، فوق جميع مخلوقاته سبحانه وتعالى وتقدس. وهذا ما دلت عليه نصوص الكتاب والسنة، وإجماع الصحابة والتابعين ومن بعدهم من أهل القرون المفضلة. قال الله تعالى: سَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الْأَعْلَى {الأعلى:1}، وقال الله تعالى: يَخَافُونَ رَبَّهُمْ مِنْ فَوْقِهِمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ {النحل:50}.
وأما الأرض فهي حبة في فلاة بالنسبة لملكوت الله تعالى وهو سبحانه فوق ذلك كله، وله الفوقية المطلقة. فلا وجه لذلك الإشكال ولا يقبل بحال .

وأما عن مسألة الاحاطة فالله تعالى بكل شيء محيط كما هو منصوص في القرآن، وقد أحاط بخلقه علما وقدرة، وليس معنى ذلك أنه تحتهم وفوقهم.

ففي تفسير القرطبي : قال الخطابي : هو الذي أحاطت قدرته بجميع خلقه، وهو الذي أحاط بكل شيء علما، وأحصى كل شيء عددا ... اهـ

وفي تفسير ابن جزي: بكل شيء محيط أي بعلمه وقدرته وسلطانه. اهـ.

وأما الباطن فمعناه القريب؛ كما في صحيح مسلم أنه صلى الله عليه وسلم كان يدعو عند النوم: اللهم رب السماوات السبع ورب العرش العظيم، ربنا ورب كل شيء فالق الحب والنوى ومنزل التوراة والإنجيل والفرقان، أعوذ بك من شر كل شيء أنت آخذ بناصيته، أنت الأول فليس قبلك شيء، وأنت الآخر فليس بعدك شيء، وأنت الظاهر فليس فوقك شيء، وأنت الباطن فليس دونك شيء، اقض عنا الدين وأغننا من الفقر. فمعنى الباطن هنا أي القريب من خلقه المحيط بهم علما، فهو يعلم السر وأخفى. قال سبحانه: وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنْكُمْ وَلَكِنْ لا تُبْصِرُونَ. [الواقعة:85]. وقال تعالى : وَلَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنْسَانَ وَنَعْلَمُ مَا تُوَسْوِسُ بِهِ نَفْسُهُ وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنْ حَبْلِ الْوَرِيدِ. [قّ:16].
وقيل في معنى الباطن: هو المحتجب عن خلقه عن أبصارهم وأوهامهم، وقيل: هو العالم بما يبطن، يقال: بطنت الأمر إذا عرفت باطنه. وانظر تفسير ابن عطية وشرح السندي على ابن ماجه.

ولا يسوغ وصف الله بأنه تحتنا مقابلة للباطن بالظاهر، لأن السفول نقص، والله تعالى وصف بالعلو دون السفول.

فقد قال ابن القيم في الصواعق المرسلة: قد ثبت بصريح العقل أن الأمرين المتقابلين إذا كان أحدهما صفة كمال والآخر صفة نقص فإن الله سبحانه يوصف بالكمال منهما دون النقص، ولهذا لما تقابل الموت والحياة وصف بالحياة دون الموت، ولما تقابل العلم والجهل وصف بالعلم دون الجهل، وكذلك العجز والقدرة والكلام والخرس والبصر والعمى والسمع والصمم، والغنى والفقر. ولما تقابلت المباينة للعالم والمداخلة له وصف بالمباينة دون المداخلة، وإذا كانت المباينة تستلزم علوه على العالم أو سفوله عنه وتقابل العلو والسفول وصف بالعلو دون السفول، وإذا كان مباينا للعالم كان من لوازم مباينته أن يكون فوق العالم، ولما كان العلو صفة كمال كان ذلك من لوازم ذاته فلا يكون مع وجود العالم إلا عاليا عليه ضرورة، ولا يكون سبحانه إلا فوق المخلوقات كلها. 000اهـ

وقال في طريق الهجرتين في كلامه على الباطن: وباب هذه المعرفة والتعبد هو معرفة إحاطة الرب سبحانه بالعالم وعظمته وأن العوالم كلها في قبضته، وأن السموات السبع والأرضين السبع في يده كخردلة في يد العبد. قال تعالى: وإذ قلنا لك إن ربك أحاط بالناس. وقال: والله من ورآئهم محيط. ولهذا يقرن سبحانه بين هذين الاسمين الدالين على هذين المعنيين اسم العلو الدال على أنه الظاهر وأنه لا شيء فوقه، واسم العظمة الدال على الإحاطة وأنه لا شيء دونه كما قال تعالى: وهو العلي العظيم. وقال تعالى: وهو العلي الكبير. وقال: ولله المشرق والمغرب فأينما تولوا فثم وجه الله إن الله واسع عليم. وهو تبارك وتعالى كما أنه العالي على خلقه بذاته فليس فوقه شيء، فهو الباطن بذاته فليس دونه شيء بل ظهر على كل شيء فكان فوقه، وبطن فكان أقرب إلى كل شيء من نفسه، وهو محيط به حيث لا يحيط الشيء بنفسه، وكل شيء في قبضته وليس شيء في قبضة نفسه ...اهـ

والله أعلم.
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 19-06-12, 01:18 AM
وليد وليد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 12-08-09
الدولة: مصر
المشاركات: 425
افتراضي رد: ما معنى اسم الله (الباطن) ؟

إخوتي :

أبا عبدالبر
سمية سلطان
أم علي
أبا إسحاق العتيبي
خالد علي حسن

بوركتم جميعا على الردود الكريمة
جزاكم الله تعالى كل خير . .
__________________
أيانفس بالمأثور من خير مرسل***وبأصحابه والتابعين تمسكي
خافي غدا يوم الحساب جهنما***إذا لفحت نيرانها أن تَمَسك
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
معنى , الله , الباطن , اسم

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:41 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.7

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.