ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى الدراسات الفقهية

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 19-05-12, 07:07 AM
أبوخزيمةالآجاوي المصرى أبوخزيمةالآجاوي المصرى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-12
المشاركات: 326
افتراضي ما حكم أكل لحم الفرس؟

قال لي بعض العامة سمعت الشيخ فلان يقول هناك جزء لا يؤكل في الفرس . فما صحة ذلك ؟
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 19-05-12, 07:18 PM
أبو عبد الله حمزة الجزائري أبو عبد الله حمزة الجزائري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-06-10
المشاركات: 343
افتراضي رد: ما حكم أكل لحم الفرس؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحفيشي مشاهدة المشاركة
بالتأكيد كل شئ فيه شئ لا يؤكل حتى الماشية....
لكن هذا الشئ الذي لا يؤكل مرجعه للأطباء فهم يعلمون الضار من النافع لكن الفرس بصفه عامة يؤكل لا خلاف في ذلك..

........لكن الفرس بصفه عامة يؤكل لا خلاف في ذلك..[/QUOTE] !!!



بل هناك خلاف في جواز اكله , قال القرطبي رحمه الله في تفسيره :

وَالْخَيْلَ وَالْبِغَالَ وَالْحَمِيرَ لِتَرْكَبُوهَا وَزِينَةً وَيَخْلُقُ مَا لَا تَعْلَمُونَ (8)

الخامسة- قال ابن القاسم وابن وهب قال مالك قال الله تعالى:" وَالْخَيْلَ وَالْبِغالَ وَالْحَمِيرَ لِتَرْكَبُوها وَزِينَةً" فجعلها للركوب والزينة ولم يجعلها للأكل، ونحوه عن أشهب. ولهذا قال أصحابنا: لا يجوز أكل لحوم الخيل والبغال والحمير، لان الله تعالى لما نص على الركوب والزينة دل على ما عداه بخلافه. وقال في الانعام:" وَمِنْها تَأْكُلُونَ" مع ما امتن الله منها من الدفء والمنافع، فأباح لنا أكلها بالذكاة المشروعة فيها. وبهذه الآية احتج ابن عباس والحكم بن عيينة، قال الحكم: لحوم الخيل حرام في كتاب الله، وقرا هذه الآية والتي قبلها وقال: هذه للأكل وهذه للركوب. وسيل ابن عباس عن لحوم الخيل فكرهها، وتلا هذه الآية وقال: هذه للركوب، وقرا الآية التي قبلها" وَالْأَنْعامَ خَلَقَها لَكُمْ فِيها دِفْ ءٌ وَمَنافِعُ" ثم قال: هذه للأكل. وبه قال مالك وأبو حنيفة وأصحابهما والأوزاعي ومجاهد وأبو عبيد وغيرهم، واحتجوا بما أخرجه أبو داود والنسائي والدارقطني وغيرهم عن صالح بن يحيى بن المقدام بن معد يكرب عن أبيه عن جده عن خالد بن الوليد، أن رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نهى يوم خيبر عن أكل لحوم الخيل والبغال والحمير، وكل ذى ناب من السباع أو مخلب من الطير. لفظ الدارقطني. وعند النسائي أيضا عن خالد بن الوليد أنه سمع النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يقول:" لا يحل أكل لحوم الخيل والبغال والحمير". وقال الجمهور من الفقهاء والمحدثين: هي مباحة. وروى عن أبى حنيفة. وشذت طائفة فقالت بالتحريم، منهم الحكم كما ذكرنا، وروى عن أبى حنيفة. حكى الثلاث روايات عنه الروياني في بحر المذهب على مذهب الشافعي. قلت: الصحيح الذي يدل عليه النظر والخبر جواز أكل لحوم الخيل، وأن الآية والحديث لا حجة فيهما لازمة. أما الآية فلا دليل فيها على تحريم الخيل. إذ لو دلت عليه لدلت على تحريم لحوم الحمر، والسورة مكية، وأى حاجة كانت
إلى تجديد تحريم لحوم الحمر عام يبر وقد ثبت في الاخبار تحليل الخيل على ما يأتي. وأيضا لما ذكر تعالى الانعام ذكر الأغلب من منافعها واهم ما فيها، وهو حمل الأثقال والأكل، ولم يذكر الركوب ولا الحرث بها ولا غير ذلك مصرحا به، وقد تركب ويحرث بها، قال الله تعالى:وَالْخَيْلَ وَالْبِغَالَ وَالْحَمِيرَ لِتَرْكَبُوهَا وَزِينَةً وَيَخْلُقُ مَا لَا تَعْلَمُونَ (8)

وهذا ترجيحه للمسالة الا وهو جواز الاكل :


" الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الْأَنْعامَ لِتَرْكَبُوا مِنْها وَمِنْها تَأْكُلُونَ «1»". وقال في الخيل:" لِتَرْكَبُوها وَزِينَةً" فذكر أيضا أغلب منافعها والمقصود منها، ولم يذكر حمل الأثقال عليها، وقد تحمل كما هو مشاهد فلذلك لم يذكر الأكل. وقد بينه عليه السلام الذي جعل إليه بيان ما أنزل عليه ما يأتي، ولا يلزم من كونها خلقت للركوب والزينة ألا تؤكل، فهذه البقرة قد أنطقها خالقها الذي أنطق كل شي فقالت: إنما خلقت للحرث. فيلزم من علل أن الخيل لا تؤكل لأنها خلقت للركوب وألا تؤكل البقر لأنها خلقت للحرث. وقد أجمع المسلمون على جواز أكلها، فكذلك الخيل بالسنة الثابتة فيها. روى مسلم من حديث جابر قال: نهى رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يوم خيبر عن لحوم الحمر الأهلية وأذن في لحوم الخيل. وقال النسائي عن جابر: أطعمنا رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يوم خيبر لحوم الخيل ونهانا عن لحوم الحمر. وفى رواية عن جابر قال: كنا نأكل لحوم الخيل على عهد رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ. فإن قيل: الرواية عن جابر بأنهم أكلوها في خيبر حكاية حال وقضية في عين، فيحتمل أن يكونوا ذبحوا لضرورة، ولا يحتج بقضايا الأحوال. قلنا: الرواية عن جابر وإخباره بأنهم كانوا يأكلون لحوم الخيل على عهد رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يزيل ذلك الاحتمال، ولين سلمناه فمعنا حديث أسماء قالت: نحرنا فرسا على عهد رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ونحن بالمدينة فأكلناه، رواه مسلم. وكل تأويل من غير ترجيح في مقابلة النص فإنما هو دعوى، لا يلتفت إليه ولا يعرج عليه. وقد روى الدارقطني زيادة حسنة ترفع كل تأويل في حديث أسماء، قالت أسماء: كان لنا فرس على عهد رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أرادت أن تموت فذبحناها فأكلناها. فذبحها إنما كان لخوف الموت عليها لا لغير ذلك من الأحوال. وبالله التوفيق. فإن قيل: حيوان من ذوات الحوافر فلا يؤكل كالحمار؟ قلنا: هذا قياس الشبه وقد اختلف أرباب الأصول في القول به، ولين سلمناه فهو منتقض بالخنزير، فإنه ذو ظلف وقد باين ذوات الأظلاف، وعلى أن القياس إذا كان في مقابلة النص فهو فاسد الوضع لا التفات إليه. قال الطبري: وفى إجماعهم على جواز ركوب ما ذكر للأكل دليل على جواز أكل ما ذكر للركوب.
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 19-05-12, 07:38 PM
أبو عبد الله حمزة الجزائري أبو عبد الله حمزة الجزائري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-06-10
المشاركات: 343
افتراضي رد: ما حكم أكل لحم الفرس؟

قصدي ذكر الخلاف بغض النظر عن اعتباره من عدمه


والله اعلم

وبارك الله فيك على ها النقل الطيب
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 19-05-12, 07:58 PM
أبو عبد الله حمزة الجزائري أبو عبد الله حمزة الجزائري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-06-10
المشاركات: 343
افتراضي رد: ما حكم أكل لحم الفرس؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحفيشي مشاهدة المشاركة
الخلاف موجود في أشياء كثيرة جدا...ولكن يوفق الله من يوفقه في العثور على الحق...
وجزاك الله خيرا عظيما أخي فلقد نشطت عقلي بعد أن كان راكدا فترة



وجزاك اخي المفضال
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 19-05-12, 08:03 PM
محمد محب محمد محب غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 12-10-10
المشاركات: 36
افتراضي رد: ما حكم أكل لحم الفرس؟

الله اعلم بالصواب
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 19-05-12, 08:14 PM
أبو عبد الله المالديفي أبو عبد الله المالديفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-05-12
المشاركات: 9
افتراضي رد: ما حكم أكل لحم الفرس؟

الأحاديث في هذا الباب واضحة و صريحة
والله أعلم
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 19-05-12, 08:53 PM
بن عودة بن محمد بن عودة بن محمد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-08-11
المشاركات: 81
افتراضي رد: ما حكم أكل لحم الفرس؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحفيشي مشاهدة المشاركة
هذا الخلاف لا يعتبر به والحجة النص وهذا هو النص..:
قالوا هذا عندنا لا يجوز قلنا و من أنتم حتى يكون عندكم عند

الخيل جماعة الأفرأس اسم جمع لا واحد له من لفظه كالقوم، والرهط والنفر وقيل: مفرده خائل..
وسميت الخيل خيلًا لاختيالها في المشية [حياة الحيوان للدميري ص309 ج1ط الاستقامة بالقاهرة سنة1378ه .]
و قد اختلف العلماء في حكم أكل لحومها على الأقوال التالية:
القول الأول: أنه يحرم أكل لحوم الخيل وهذا مروي عن أبي حنيفة وهو الأصح عند بعض الحنفية [تكملة فتح القدير ص502 ج9 وحاشية ابن عابدين ص193 ج5 وبدائع الصنائع ص39 ج5 وانظر ترجمة أبي حنيفة في ص36.].
وهو أحد القولين للإمام مالك وهو الأشهر عند المالكية [انظر بداية المجتهد ص344 ج وتفسير الشنقيطي ص253 ج2.] ـ واستدل أصحاب هذا القول بأدلة منها.....
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 19-05-12, 09:06 PM
بن عودة بن محمد بن عودة بن محمد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-08-11
المشاركات: 81
افتراضي رد: ما حكم أكل لحم الفرس؟

القول الثاني: إباحة أكل لحوم الخيل وهو مذهب الشافعي وأحمد وأبي يوسف هو يعقوب بن إبراهيم صاحب الإمام أبي حنيفة وقول في مذهب المالكية [الشرح الصغير ص185 ج2.] وهو قول الجمهور انا أوردت هذه الاقوال لابين ان المسالة خلافية و لست هنا ارجح بين الاقوال

الأطعمة وأحكام الصيد والذبائح - الفوزان
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 19-05-12, 09:55 PM
أبو المقداد أبو المقداد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 26-06-03
المشاركات: 1,942
افتراضي رد: ما حكم أكل لحم الفرس؟

أخي ! أنت تقول :
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحفيشي مشاهدة المشاركة
لكن الفرس بصفه عامة يؤكل لا خلاف في ذلك.
والخلاف معروف مشهور ، فكلامك خطأ .

__________________
إن اللئيم وإن تظاهر بالندى*لابد يوما أن يسيء فعالا
أما الكريم، فإن جفاه زمانه* لا يرتضي غير السماحة حالا

تويتر:https://twitter.com/AhmedEmadNasr




رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
أجل , لكم , الفرص؟ , حكم

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:35 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.7

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.