ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 18-04-05, 04:25 PM
عادل محمد عادل محمد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-08-04
المشاركات: 206
افتراضي إشكال في فصل الشهادة بالجنة أو النار من شرح لمعة الإعتقاد

السلام عليكم ورحمة الله
اشكل عليا شرح العلامة ابن عثيمين رحمه الله تعالى عندما شرح فصل الشهادة بالجنة أو النار. حول الشهادة على الكافر
قال رحمه الله تعالى(الشهادة بالجنة أو النار
الشهادة بالجنة أو بالنار ليس للعقل فيها مدخل فهي موقوفة على الشرع، فمن شهد له الشارع بذلك شهدنا له، ومن لا فلا، لكننا نرجو للمحسن، ونخاف على المسيء.
وتنقسم الشهادة بالجنة أو بالنار إلى قسمين:
1-عامة
2-خاصة.
فالعامة هي المعلقة بالوصف مثل أن نشهد لكل مؤمن بأنه في الجنة أو لكل كافر بأنه في النار أو نحو ذلك من الأوصاف التي جعلها الشارع سبباً لدخول الجنة أو النار.
والخاصة هي المعلقة بشخص مثل أن نشهد لشخص معين بأنه في الجنة، أو لشخص معين بأنه في النار فلا نعين إلا ما عينه الله أو رسوله.

المعينون من أهل الجنة
المعينون من أهل الجنة كثيرون ومنهم: العشرة المبشرون بالجنة وخصوا بهذا الوصف لأن النبي، صلى الله عليه وسلم ، جمعهم في حديث واحد فقال:
"أبو بكر في الجنة، وعمر في الجنة، وعثمان في الجنة، وعلي في الجنة، وطلحة في الجنة، والزبير في الجنة، وعبد الرحمن بن عوف في الجنة، وسعد بن أبي وقاص في الجنة، وسعيد بن زيد في الجنة، وأبو عبيدة بن الجراح في الجنة".
رواه الترمذي وصححه الألباني.
وقد سبق الكلام على الخلفاء الأربعة وأما الباقون فجمعوا في هذا البيت:
سعيد وسعد وابن عوف وطلحة وعامر فهر والزبير الممدح
فطلحة هو ابن عبيد الله من بني يتم بن مرة أحد الثمانية السابقين إلى الإسلام قتل يوم الجمل في جمادى الآخرة سنة 36هـ عن 64سنة.
والزبير هو ابن العوام من بني قصي بن كلاب ابن عمة رسول الله، صلى الله عليه وسلم ، انصرف يوم الجمل عن قتال علي فلقيه ابن جرموز فقتله في جمادى الأولى سنة 36هـ عن 67سنة.
وعبد الرحمن بن عوف من بني زهرة بن كلاب توفي سنة 32هـ عن 72سنة ودفن بالبقيع.
وسعد بن أبي وقاص هو ابن مالك من بني عبد مناف بن زهرة أول من رمى بسهم في سبيل الله، مات في قصره بالعقيق على عشرة أميال من المدينة ودفن بالبقيع سنة 55هـ عن 82سنة.
وسعيد بن زيد هو ابن زيد بن عمرو بن نفيل العدوي كان من السابقين إلى الإسلام، توفي بالعقيق ودفن بالمدينة سنة 51هـ عن بضع وسبعين سنة.
وأبو عبيدة هو عامر بن عبدالله بن الجراح من بني فهر، من السابقين إلى الإسلام توفي في الأردن في طاعون عمواس سنة 18هـ عن 58سنة.
وممن شهد له النبي، صلى الله عليه وسلم ، بالجنة الحسن، والحسين، وثابت بن قيس.
قال النبي، صلى الله عليه وسلم:
"الحسن والحسين سيدا شباب أهل الجنة".
رواه الترمذي، وقال :حسن صحيح.
قال صلى الله عليه وسلم ، في ثابت بن قيس:
"إنك لست من أهل النار، ولكنك من أهل الجنة".
رواه البخاري.
فالحسن سبط رسول الله، صلى الله عليه وسلم ، وريحانته وهو أمير المؤمنين ابن أمير المؤمنين علي بن أبي طالب ولد في 15 رمضان سنة 3هـ ومات في المدينة ودفن في البقيع في ربيع الأول سنة 50هـ.
والحسين سبط رسول الله، صلى الله عليه وسلم ، وريحانته وهو ابن علي بن أبي طالب رضي الله عنه ولد في شعبان سنة 4هـ وقتل في كربلاء في 10 محرم سنة 61هـ.
وثابت وهو ابن قيس بن شماس الأنصاري الخزرجي خطيب الأنصار قتل شهيداً يوم اليمامة سنة 11هـ في آخرها، أو أول سنة 12هـ.

المعينون من أهل النار في الكتاب والسنة
من المعينين بالقرآن: أبو لهب عبد العزى بن عبدالمطلب عم النبي، صلى الله عليه وسلم ، وامرأته أم جميل أروى بنت حرب بن أمية أخت أبي سفيان لقوله تعالى:
]تبت يدا أبي لهب وتب[(1) إلى آخر السورة.
ومن المعينين بالسنة: أبو طالب عبد مناف بن عبد المطلب لقول النبي، صلى الله عليه وسلم:
"أهون أهل النار عذاباً أبو طالب وهو منتعل نعلين يغلي منهما دماغه".
رواه البخاري.
ومنهم عمرو بن عامر بن لحي الخزاعي قال النبي، صلى الله عليه وسلم:
"رأيته يجر أمعاءه في النار".
رواه البخاري وغيره).

هذا اول شرح كنت قرءةللمعة و بعد اطلعت على شرح الشيخ علي الخضير حفظه الله تعالى وشرحه لهذا الفصل كالتالي (قال المصنف :ولا نجزم لأحد من أهل القبلة بجنة ولا نار إلا من جزم له الرسول صلى الله عليه وسلم لكنا نرجو للمحسن ونخاف على المسيء .
ولا نكفر أحدا من أهل القبلة بذنب ولا نخرجه عن الإسلام بعمل .
الــشـرح
بعد أن انتهى المصنف من الشهادة لأهل الفضل والثناء أنهم من أهل الجنة ، انتقل فقال: هل يشهد لأحد غيرهم بجنة أو نار ؟
الجواب : أن غير السابقين مما ذكر ، كالمسلم العادي الذي لم ينتشر فضله ، فهذا لا يشهد له بالجنة ، لكن يُرجى له الجنة ، وكذا لا يُشهد لأحد منهم بنار، وإنما يخاف على المسيء من النار ، فجعل الأمر دائر بين الرجاء للمحسن والخوف على المسيء
وقول المصنف ( ولا نجزم ) نفى الجزم ، وقوله ( نجزم ) ولم يقل لا أجزم بالإفراد لأنه أراد باللفظ أهل السنة ، وقوله ( من أهل القبلة ) يُقصد بأهل القبلة هو من أتى بالتوحيد ( شهادة أن لا إله إلا اللَّه ) ولم يأتِ بناقض ، هذا تعريف أهل القبلة شرعاً ، ويشترط شرطان :
أ - أن يأتي بالشهادتين ، وهذا شرط إيجابي .
ب - أن لا يأتي بناقض من نواقض الإسلام وهذا شرط سلبي .
فإذا لم يأت بالتوحيد فليس من أهل القبلة ، وإن أتى بالتوحيد وأتى بناقض فليس من أهل القبلة ، أما الذين ليسوا من أهل القبلة كالجهمية ، فهؤلاء عندهم ناقض وهو إنكارهم للأسماء والصفات ، وغيره من المكفرات التي عندهم .
ومثل الرافضة اليوم فهم ليسوا من أهل القبلة لوجود نواقض فيهم، وكالعلمانيين والحكام المرتدين في وقتنا ممن يدعي الإسلام فهم ليسوا من أهل القبلة لوجود ناقض ، ويشمل الحداثين والقوميين والبعثيين والديمقراطيين والاشتراكيين وغيرهم من الطوائف الأخرى الذين ليسوا من أهل القبلة ، وفائدة ذلك أن من مات من هؤلاء الطوائف على ذلك . لا يدخل في هذه المسألة ، ولا يقال لا نشهد له بالنار ، ويدل على ذلك أن من مات من المرتدين يشهد له بالنار .
ويدل لذلك حديث بني المنتفق وهو حديث صحيح ، فأتوا النَّبِيّ عليه السلام وسألوه في حديث طويل عمن مات من أهل الفترة فقال النَّبِيّ عليه السلام : " لعمر اللَّه ما أتيت عليه من قبر عامري أو قرشي من مشرك فقل : أرسلني إليك محمد فأبشرك بما يسوءك تجر على وجهك وبطنك في النار "( ) ، قال ابن القيم في (الهدى) من فوائد الحديث أنه يُشهد على من مات على الشرك بالنار .
2 - قصة المرتدين ، فإنهم لما تابوا وطلبوا الصلح من أبي بكر شرط عليهم شرط ، وقال حتى تشهدوا أن قتلانا في الجنة وقتلاكم في النار " ( )، والشاهد قوله: " وقتلاكم في النار " ، فدل على أنه يجوز الشهادة على المرتد إذا مات على الردة بالنار).
وسؤالي عن ذلك ما هو قول الفصل في هذه
المسألة أيجوز الشهادة على المعين من
الكفار اذا مات انه من اهل النار؟
وهل يذم من يرى الجواز؟
وهل الأثر الذي ذكره الشيخ علي الخضير عن ابي بكر رضيا الله تعالى عنه صحيح أم لا؟
وجزاكم الله خيرا واسمحوا لي على الإطالة
محبكم في الله أخوكم الصغير عادل محمد
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 18-04-05, 04:44 PM
عادل محمد عادل محمد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-08-04
المشاركات: 206
افتراضي

اعتذر ايها الإخوة فإني جهلة ان المسألة تناقش في هذا المنتدى
معذرة معذرة و بارك الله فيكم
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 19-04-05, 07:47 PM
ابو السعادات ابو السعادات غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-03-05
المشاركات: 221
افتراضي

الظاهر من النصوص الشرعية أن من مات وقد جزم بخروجه من ملة الإسلام أنه يجزم بالشهادة له بالنار وإنما الذي لايجزم في حقه المسلم العاصي فلا يقال فلان في النار لأنه اشتهر بالمعاصي والموبقات.والله أعلم
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 20-04-05, 08:38 PM
عادل محمد عادل محمد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-08-04
المشاركات: 206
افتراضي

بارك الله فيك أخي ابو السعادات
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 04-02-07, 10:17 PM
عبد الملك المرواني عبد الملك المرواني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 12-02-06
المشاركات: 101
افتراضي

المشاركة الاصلية باسطة عادل محمد

قولك :

( فإني جهلة )


ماهذا سلمك الله ؟؟؟؟

ثم ماذا تقصد بان المسالة لاتناقش بهذا المنتدى ؟؟؟؟
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:43 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.