ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى اللغة العربية وعلومها

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 10-12-12, 05:42 PM
أبو الأمين المهاجري أبو الأمين المهاجري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-11
الدولة: باريس
المشاركات: 1,604
افتراضي كلمات عامية في اللهجة الجزائرية أصلها عربي

الحمد لله رب العالمين و الصلاة و السلام على أشرف المرسلين وعلى آله و صحبه و من تبعهم بإحسان إلى يوم الدين ، أما بعد:

ففي لهجتنا بالجنوب الشرقي الجزائري و غيرها من اللهجات العامية مفردات كثيرة أصلها عربي ، يظنها البعض من الكلام العامي و هي على غير ذلك.

سأحاول وضع هذه المفردات في مشركات عديدة و معها ما يناسب المعنى العامي من قواميس اللغة حتى يستفيد من ذلك الجميع.


هرد : نقول بالعامية هرد الشي أفسده بكثرة، قال في لسان العرب : هَرَدَ الثوبَ يَهْرِدُه هَرْداً: مَزَّقَه. و قال : وهَرَدْتُ اللحمَ أَهْرِدُه، بالكسر، هَرْداً: طبخته حتى تَهَرّأَ وتَفَسَّخَ، فهو مُهَرَّد. و قال : والهَرْدُ الاختلاطُ كالهَرْجَ. اهــ
قال في القاموس المحيط : والهَرْدُ: الهَرْجُ، والطَّعْنُ في العِرْضِ، والشَّقُّ للإِفْسادِ. اهــ

حزق : نقول بالعامية احزڨ الخيط ، أي اجذبه جيدا في ربطه حتى لا ينفلت الشي، قال في لسان العرب : حزَقه حَزْقاً: عَصَبه وضغَطه.
والحَزْقُ شدة جَذْبِ الرِّباط والوَترِ. حَزقه يَحْزِقُه حَزْقاً وحزَقه بالحبْل يَحْزِقه حَزْقاً: شدّه. اهــ

النز : النَّز بالعامية هو الماء الذي يصعد من الأرض الرطبة ، قال في لسان العرب : النَّزُّ والنِّزُّ، والكسر أَجود: ما تَحَلَّب من الأَرض من الماء، فارسي. اهــ


سرط : بالعامية بلع ، قال في لسان العرب : سَرِطَ الطعامَ والشيءَ، بالكسر، سَرَطاً وسَرَطاناً: بَلِعَه، واسْتَرَطَه وازْدَرَدَه: ابْتَلَعَه، ولا يجوز سرَط؛ وانْسَرَطَ الشيء في حَلْقِه: سارَ فيه سيْراً سهْلاً. اهــ

خلع : بالعامية خاف ، قال في لسان العرب : وفي الحديث: من شَرِّ ما أُعْطِيَ الرجلُ شُحٌّ هالِعٌ وجُبْنٌ خالعٌ أَي شديد كأَنه يَخْلَعُ فؤادَه من شدَّة خَوْفه؛ قال ابن الأَثير: وهو مجاز في الخَلْعِ والمراد به ما يَعْرِضُ من نَوازِع الأَفكار وضَعْفِ القلب عند الخَوْف.اهــ


سميد : هو دقيق القمح بالعامية ، قال في لسان العرب : والسَّميدُ الطعام؛ عن كراع؛ قال: هي بالدال غير المعجمة. اهــ

خنونة : بالعامية مخاط الأنف ، قال في لسان العرب : والمَخَنَّةُ: الأَنف. اهــ


الكرناف : بالعامية هي جذر الجريد الذي يبقى بعد قطعه من النخلة ، قال في لسان العرب : الكِرْنافُ والكُرْناف: أُصول الكَرَب التي تَبْقى في جِذْعِ السعَفِ، وما قُطِع من السعف فهو الكرَب، الواحدة كُرْنافة وكِرْنافة، وجمع الكُرناف والكِرْناف كَرانِيف. ابن سيده: الكُرْنافة والكِرْنافة والكُرْنوفة أَصل السعفة الغليظ المُلتزِقُ بجِذْعِ النخلة، وقيل: الكَرانيف أُصول السعَفِ الغِلاظ العِراض التي إذا يبست صارت أَمثال الأَكتاف.
وفي حديث الواقِميّ: وقد ضافه رسول اللّه، صلى اللّه عليه وسلم، فأَتى بِقربَتِه نَخلةً فعَلّقها بكرْنافة، وهي أَصل السعفة الغليظة. اهــ

الفَرُّوجْ : بالعامية الديك ، قال في لسان العرب : والفَرُّوجُ: الفَتِيُّ من ولد الدُّجاج، والضم فيه لغة، رواه اللحياني.
وفَرُّوجة الدُّجاجةِ تجمع فَراريجَ، يقال: دُجاجة مُفْرِجٌ أَي ذات فَراريجَ. اهــ

وقال في لصّحّاح في اللغة : والفَرُّوجَةُ واحدة الفراريج. يقال: دجاجة مُفْرِجٌ، أي ذات فَراريج.
والفَرُّوج بفتح الفاء: القَباءُ، وفَرْخُ الدجاجة. اهــ


الطابونة : بالعامية نوع من المواقيد يطبخ فوقها ، قال في القاموس المحيط :
و~ النارَ يَطْبِنُها طَبْناً: دَفَنها لئلاَّ تطْفَأ،
وذلك الموضِعُ: طابُونٌ. اهــ و قال في لسان العرب : وَطَبَنَ النارَ يَطْبِنُها طَبْناً: دفنها كي لا تَطْفَأ، والطّابُون: مَدْفِنُها.اهــ

الكانون : نوع من المواقيد كذلك ، قال في لسان العرب : الجوهري: والكانونُ والكانونةُ المَوْقِدُ.اهــ

الموس : بالعامية السكين ، قال في مقاييس اللغة : المَوْسُ: حَلْقُ الشَّعَرِ، ولُغَةٌ في المَسْيِ، أتَنْقِيةِ رَحِمِ الناقةِ، وتأسيسُ المُوسَى التي يُحْلَقُ بها، وبعضُهم يُنَوِّنُ مُوسَى، أو هو فُعْلَى من المَوْسِ، فالميمُ أصْلِيَّةٌ، فلا يُنَوَّنُ، ويُؤَنَّثُ أو لا،
أو مُفْعَلٌ من أوسَيْتُ رأسَهُ: حَلَقْتُهُ.اهــ


الزَرْدَة : بالعامية الوليمة ، قال في الصّحّاح في اللغة : زَرِدَ اللقمة بالكسر يَزْرَدُها زَرْداً، أي بلعها.اهــ

خُشْ : بالعامية أدخل ، قال في لسان العرب : وخَشَّ الرجل: مضى ونفذ.اهــ قال في الصحاح في اللغة : وخَشَشْتُ في الشيء: دخلتُ. قال زهير:

ظَمْأَى فَخَشَّ بها خِلالَ الفَدْفَدِ ورأى العيونَ وقد وَنى تَقْربيُها اهــ


لبَّز : بالعامية وطئه بقدمه ، قال في لسان العرب : واللَّبْزُ: الوطء بالقدم.اهــ


عفس : نفس المعنى السابق لكن فيه معنى من الإهانة ، قال في لسان العرب : والعَفْسُ الامتهانُ للشيء.
والعَفْسُ الضَّباطة في الصِّراع.
والعَفْس الدَّوْس.اهــ

خبط : بالعامية ضرب بقوة ، قال في لسان العرب : خَبَطَه يَخْبِطُه خَبْطاً: ضربه ضرْباً شديداً.اهــ


صيش : التمر الفاسد في النخلة و هو الذي لم يصبح تمرا بسبب عدم تلقيح النخلة ، جاء في الحديث : "لو تركوها لصلحت ، فتركوها فصارت شيصا" ، قال في لسان العرب : الشِّيصُ والشِّيصَاءُ: رَدِيء التمر، وقيل: هو فارسي معرب واحدتُه شِيصةٌ وشِيصَاءَة ممدودة، وقد َأشاصَ النخلُ وأَشاصَت وشَيَّصَ النخلُ؛ الأَخيرة عن كراع؛ الفراء: يقال للتمر الذي لا يشتدُّ نواه ويَقْوَى وقد لا يكون له نوى أَصلاً، والشِّيشاءُ هو الشِّيصُ، وإِنما يُشَيِّصُ إِذا لم يُلْقَحْ؛ اهــ

ياسر : بالعامية كثير ، قال في لسان العرب : والياسِرُ من الغنى والسَّعَة.اهــ
__________________
الناس ثلاثة: فعالم رباني، ومتعلم على سبيل نجاة، وهمج رعاع أتباع كل ناعق.

صنفان من الناس هم عندي سيان : المنتقصون من منازل العلماء و المغالون فيهم
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 12-12-12, 04:41 PM
أبو الأمين المهاجري أبو الأمين المهاجري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-11
الدولة: باريس
المشاركات: 1,604
افتراضي رد: كلمات عامية في اللهجة الجزائرية أصلها عربي

الصنان : رائخه الإبط الكريهة ، قال في مقاييس اللغة : ثم اشتق منه [الصُّنَان]: ذَفَر الإبط.اهـ

برمة : قدر كبير ، قال في لسان العرب : البُرْمة: القِدْرُ مطلقاً، وهي في الأصل المُتَّخَذَة من الحَجر المعروف بالحجاز واليَمن.اهـ

مستورة : معناها بالعامية الذرة ، و سميت بذلك لأنها مستورة بالورق الأخضر.

نوار و مفردها نوارة : الأزهار ، قال في لسان العرب : والنَّوْرُ والنَّوْرَةُ، جميعاً: الزَّهْر، وقيل: النَّوْرُ الأَبيض والزهر الأَصفر وذلك أَنه يبيضُّ ثم يصفر، وجمع النَّوْر أَنوارٌ.اهــ

زغبة : الشعرة من الشعر و جمعة زغب ، قال في لسان العرب : الزَّغَبُ: الشُّعَيْرات الصفر على ريش الفرخ؛ وقيل: هو صِغارُ الشَّعَر والرِّيشِ ولَـيِّنه؛ وقيل: هو دُقاق الريش الذي لا يطول ولا يجود.
والزَّغَبُ ما يعلو ريش الفرخ؛ وقيل: الزَّغَبُ أَوَّل ما يَبْدُو من شَعَر الصبـيّ، والـمُهْرِ، وريشِ الفَرْخِ، واحدته زَغَبةٌ.اهــ

شوية : شيء قليل مثال ذلك أعطني شوية ، أي أعطني قليلا، قال في مقاييس اللغة : الشين والواو والياء يدلُّ على الأمر الهيِّن. من ذلك الشَّوى وهو رُذال المال.اهــ

رغيدة : الأكل الصلب المتحلل في الماء حتى يذوب فيه كالدقيق مثلا، قال في لسان العرب : والرَّغِيدة اللبن الحليب يُغْلى ثم يذر عليه الدقيق حتى يختلط ويُساط فيلعق لعقاً.اهــ

نقز : بمعنى قفز ، قال في لسان العرب : النَّقَزُ والنَّقَزَانُ: كالوَثَبانِ صُعُداً في مكان واحد.اهــ

شنَّف و تشناف : نوع من الغضب و عدم الرضا مع رفع الحواجب و النظرة الموحية بذلك و قد يصحبه تأفف ، قال في لسان العرب : والشَّنَفُ شِدّة البِغْضةِ؛ قال الشاعر: ولَنْ أَزالَ، وإن جامَلْتُ مُحْتَسِباً في غير نائرةٍ، صَبّاً لها شَنِفا أَي مُتَغَضِّباً.
والشَّنَفُ، بالتحريك: البُغْضُ والتنكُّر، وقد شَنِفْت له، بالكسر، أَشْنَفُ شَنَفاً أَي أَبغضْتُه؛ حكاه ابن السكيت وهو مثل شئِفْتُه، بالهمز؛ وقول العجاج: أَزْمان غَرّاءِ تَرُوقُ الشَّنَفا أَي تُعْجِبُ من نَظَرَ إليها. أَبو زيد: الشَّفَنُ أَن يرفع الإنسان طَرْفَه ناطراً إلى الشيء كالمُتَعَجِّب منه أَو كالكارِه له، ومثله شَنَفٌ. أَبو زيد: من الشِّفاه الشَّنْفاء، وهي الشفة العُليا المُنْقَلِبَةُ من أَعلى.اهــ

سكَّر الباب : أي أغلقها ، قال في لسان العرب : في التنزيل العزيز: لقالوا إِنما سُكِّرَتْ أَبصارُنا؛ أَي حُبِسَتْ عن النظر وحُيِّرَتْ.
وقال أَبو عمرو بن العلاء: معناها غُطِّيَتْ وغُشِّيَتْ، وقرأَها الحسن مخففة وفسرها: سُحِرَتْ. التهذيب: قرئ سُكِرت وسُكِّرت، بالتخفيف والتشديد، ومعناهما أُغشيت وسُدّت بالسِّحْرِ فيتخايل بأَبصارنا غير ما نرى.
وقال مجاهد: سُكِّرَتْ أَبصارنا أَي سُدَّت؛ قال أَبو عبيد: يذهب مجاهد إِلى أَن الأَبصار غشيها ما منعها من النظر كما يمنع السَّكْرُ الماء من الجري. اهــ

خمج : فسد فإذا قيلت في الطعام معناها نتن و قد تقال في وصف أحدهم بالوسخ حسيا أو معنويا كوسفه بالفاسق مثلا و يقال خماج للوسخ، قال في لسان العرب : وخَمِجَ اللحمُ يَخْمَجُ خَمَجاً: أَرْوَحَ وأَنْتَنَ.اهــ وقال : قال السكري: الخَمَجُ الفساد وسوء الثناء؛ وهذا البيت أَورده ابن بري في أَماليه: ولا أُقيمُ بِدارٍ لِلْهَوَانِ، ولا آتي إِلى الغَدْرِ، أَخشى دونَه الخَمَجا اهــ


خيشة : نوع من الأكياس المصنوعة من الخيوط الغلاظ، قال في لسان العرب : الخَيْشُ: ثيابٌ في نَسْجِها رِقَّةٌ، وخُيوطُها غِلاظٌ، من مُشاقَةِ الكَتَّانِ، أو من أغْلَظِ العَصْبِ، وإليه يُنْسَبُ أحمدُ بنُ محمدِ بنِ دَلاَّنَ، ومحمدُ بنُ محمدِ بنِ عيسَى النَّحْويُّ الخَيْشِيَّانِاهــ
__________________
الناس ثلاثة: فعالم رباني، ومتعلم على سبيل نجاة، وهمج رعاع أتباع كل ناعق.

صنفان من الناس هم عندي سيان : المنتقصون من منازل العلماء و المغالون فيهم
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 12-12-12, 05:20 PM
محمد بن علي كمام محمد بن علي كمام غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-10
المشاركات: 972
افتراضي رد: كلمات عامية في اللهجة الجزائرية أصلها عربي

بوركت .
__________________
اللهم لا تحرمنا لذة النظر إلى وجهك الكريم .

اللهم وفقنا للعلم النافع والعمل الصالح وارزقنا الإخلاص والتوفيق والسداد في القول والعمل .
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 12-12-12, 07:40 PM
أبو الأمين المهاجري أبو الأمين المهاجري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-11
الدولة: باريس
المشاركات: 1,604
افتراضي رد: كلمات عامية في اللهجة الجزائرية أصلها عربي

شخر : صوت مزعج يخرج من الحلق عند النوم عند البعض، قال في لسان العرب : الشَّخِيرُ: صَوْتٌ من الحَلْقِ، وقيل: من الأَنف، وقيل: من الفم دون الأَنف.اهــ

قرص : مسك جلد أحدهم بين الأصبعين والضغط بينهما حتى يتألم ويطلق على اللسع و على إحداث الألم المعنوي بالكلام عند الآخر ، قال في لسان العرب : القَرْص بالأُصبعين، وقيل: القَرْص التَّجْمِيشُ والغَمْز بالأُصبع حتى تُؤْلمه، قرَصَه يَقْرُصه، بالضم، قَرْصاً.
وقَرْصُ البراغيثِ: لَسْعُها.
ويقال مثلاً: قَرَصَه بلسانه.
والقارِصةُ: الكلمةُ المؤْذية؛ قال الفرزدق: قوارِصُ تَأْتِيني وتَحْتَقِرونَها، وقد يَمْلأُ القَطْرُ الإِناءَ فَيُفْعَم وقال الليث: القَرْصُ باللسان والأُصبع. يقال: لا يزال تَقْرُصُني منه قارِصةٌ أَي كلمة مؤذية. قال: والقَرْص بالأَصابع قَبْضٌ على الجلد بأُصبعين حتى يُؤلَم. اهــ

طاح : سقط ، قال في القاموس المحيط : طاحَ يَطوحُ ويَطيحُ: هَلَكَ، أو أشْرَفَ على الهَلاكِ، وذَهَبَ، وسَقَطَ، وتاهَ في الأرضِ. اهــ

خربش : رسم خطوطا مبعثرة ومتداخلة ، قال في لسان العرب : وقَعَ القومُ في خَرْبَشٍ وخِرْباشٍ أَي اخْتِلاطٍ وصخَبٍ.
والخَرْبَشةُ إِفساد العمل والكتاب ونحوه.
ومنه يقال: كتب كتاباً مُخَرْبَشاً.
وكتابٌ مُخَرْبَشُ: مُفسَدٌ؛ عن الليث.
وفي حديث بعضهم عن زيد بن أَخْزم الطائي قال: سمعت ابن دُوادٍ يقول كان كتابُ سُفْيانَ مُخَرْبَشاً أَي فاسداً.
والخَرْبَشةُ والخَرْمَشةُ: الإِفساد والتشويش.اهــ
__________________
الناس ثلاثة: فعالم رباني، ومتعلم على سبيل نجاة، وهمج رعاع أتباع كل ناعق.

صنفان من الناس هم عندي سيان : المنتقصون من منازل العلماء و المغالون فيهم
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 12-12-12, 09:42 PM
أبو الأمين المهاجري أبو الأمين المهاجري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-11
الدولة: باريس
المشاركات: 1,604
افتراضي رد: كلمات عامية في اللهجة الجزائرية أصلها عربي

ركح : توقف عن الحركة ، نقول اركح في مكانك أي أجلس بدون حركة في مكانك ، قال في لسان العرب : وتَرَكَّحَ بالمكان: تَلَبَّثَ.اهــ

جُمّارْ: لب النخلة و يكون أبيض و يؤكل، قال في لسان العرب : والجُمَّارُ معروف، شحم النخل، واحدته جُمَّارَةٌ.
وجُمَّارَةُ النخل: شحمته التي في قِمَّةِ رأْسه تُقْطَعُ قمَّتُه ثم تُكْشَطُ عن جُمَّارَةٍ في جوفها بيضاء كأَنها قطعةُ سَنَامٍ ضَخْمَةٌ، وهي رَخْصَةٌ تؤكل بالعسل، والكافورُ اهــ

زوّق : زيّن ، قال في لسان العرب : والمُزَوَّق المزيَّن به ثم كثر حتى سمي كل مُزَيَّنٍ بشيء مُزَوَّقاً.اهــ

كَعْبَرَ : جمع الشيء في كتلة على شكل متماسك قريب من الكرة ونقول كعبوررة بمعنى شيء شكله كالكرة ، ، قال في لسان العرب : والكُعْبُرة والكُعْبورةُ: كل مُجْتَمِعٍ مُكَتَّلٍ.اهــ

خزر : بمعنى نظر مع التمعن ، قال في لسان العرب : الخَزَرُ، بالتحريك: كسْرُ العين بَصَرَها خِلْقَةً وقيل: هو ضيق العين وصفرها، وقيل: هو النظر الذي كأَنه في أَحد الشَّقَّينِ، وقيل: هو أَن يفتح عينه ويغمضها، وقيل: الخَزَرُ هو حَوَلُ إِحدى العينين، والأَحْوَلُ: الذي حَوِلَتْ عيناه جَميعاً، وقيل: الأَخْزَرُ الذي أَقبلت حَدَقَتاه إِلى أَنفه، والأَحول: لذي ارتفعت حدقتاه إِلى حاجبيه؛ وقد خَزِرَ خَزَراً، وهو أَخْزَرُ بَيِّنُ الخَزَرِ، وقوم خُزْرٌ؛ ويقال: هو أَن يكون الإِنسان كأَنه ينظر بمُؤْخُرِها؛ قال حاتم: ودُعيتُ في أُولى النَّدِيِّ، ولم يُنْظَرْ إِلَيِّ بِأَعْيُنٍ خُزْرِ وتَخازَرَ: نظر بمُؤْخُرِ عينه. اهــ
__________________
الناس ثلاثة: فعالم رباني، ومتعلم على سبيل نجاة، وهمج رعاع أتباع كل ناعق.

صنفان من الناس هم عندي سيان : المنتقصون من منازل العلماء و المغالون فيهم
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 13-12-12, 12:28 PM
أبو الأمين المهاجري أبو الأمين المهاجري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-11
الدولة: باريس
المشاركات: 1,604
افتراضي رد: كلمات عامية في اللهجة الجزائرية أصلها عربي

عاير : عاير أحدهم أي سبه و شتمه و قال معيورا أي قال شتيمة ، قال في لسان العرب :
ويقال: فلان يُعايرُ فلاناً ويُكايلُه أَي يُسامِيه ويُفاخِره.
وقال أَبو زيد: يقال هما يتعايبانِ ويَتَعايَران، فالتعايُرُ التسابّ، والتَعايُب دون التَّعايُرِ إِذا عاب بعضهم بعضاً.اهــ


سفّ : بمعنى جذبت الأكل بسحب الهواء في الفم و هذه الطريقة في الأكل تستعمل في الكسكس و المأكولات المطحونة عند الأكل باليد، قال في لسان العرب : سَفِفْتُ السَّويقَ والدَّواءَ ونحوهما، بالكسر، أَسَفُّه سَفّاً واسْتَفَفْتُه: قَمِحْتُه إذا أَخذته غير ملتوت، وكل دَواء يؤخذ غير معجون فهو سَفُوفٌ، بفتح السين، مثل سَفُوفِ حبّ الرُّمان ونحوه، والاسم السُّفّةُ والسَّفُوفُ.
واقْتماحُ كل شيء يابس سَفٌّ؛ والسَّفوفُ: اسم لما يُسْتَفُّ.اهــ


حشّ : تقال عند قطع الحشيش من سيقانه ، قال في لسان العرب : وحَشَشْت الحشيش: قطعْتُه، واحْتَشَشْتُه طلَبْتُه وجَمَعْته.اهــ


الزف : الريح ، قال في لسان العرب : وزَفَّت الريحُ زَفِيفاً وزَفْزَفَتْ: هَبَّتْ هُبُوباً ليِّناً ودامت، وقيل: زَفْزَفَتُها شدّة هُبوبها. التهذيب: الريح تَزِفُّ زُفُوفاً، وهو هبوب ليس بالشديد ولكنه في ذلك ماضٍ.اهــ


حَرْدَبَةُ : بالعامية عند كثرة الحركة والطيش و اللعب و اللهو ، تقال للأطفال مثلا : فعلوا حردبة أي لعبوا و صاحوا و شوشوا في مكان ما ، قال في القاموس المحيط : والحَرْدَبَةُ: خِفَّةٌ، ونَزَقٌ، واسمٌ.اهــ و قال في لسان العرب : النزق : النَّزَقُ: خفة في كل أَمر وعجلة في جهل وحُمْق. ابن سيده: النَّزَقُ الخفة والطيش، نزِق، بالكسر، يَنْزَقُ نزقاً، فهو نزِق، والأُنثى نزِقَةٌ، وهو من الطيش والخفة.اهــ


تهاوش : التخاصم مع التماسك بين إثنين ، قال في لسان العرب : والهَوْشَةُ الفِتْنةُ والهَيْجُ والاضطرابُ والهَرْجُ والاختلاطُ. يقال: قد هَوَّشَ القوم إِذا اختلطوا؛ وكذلك كل شيء خَلَطْتَه فقد هَوَّشْته؛اهــ
__________________
الناس ثلاثة: فعالم رباني، ومتعلم على سبيل نجاة، وهمج رعاع أتباع كل ناعق.

صنفان من الناس هم عندي سيان : المنتقصون من منازل العلماء و المغالون فيهم
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 13-12-12, 02:21 PM
أبو الأمين المهاجري أبو الأمين المهاجري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-11
الدولة: باريس
المشاركات: 1,604
افتراضي رد: كلمات عامية في اللهجة الجزائرية أصلها عربي

نشّ : يقال للحيوان فنقول نُشَّ الدجاجة أي ابعدها من هنا أو اطردها من هذا المكان، قال في لسان العرب : والنَّشُّ: السَّوْقُ الرَّفيق، ويروى بالسين، وهو السَّوْق الشديد.اهــ

قمط : شد أيدي و أرجل الرضيع مع جسده بشريط من كتان يلوى حول جسده، قال في لسان العرب : القَمْطُ: شَدٌّ كشدّ الصبيّ في المَهْدِ وفي غير المهد إِذا ضُمَّ أَعضاؤه إِلى جسده ثم لُفَّ عليه القِماطُ. ابن سيده: قَمَطه يَقْمُطه ويَقْمِطُه قَمْطاً وقَمَّطه شدَّ يديه ورجليه، واسم ذلك الحبل القِماطُ.اهــ

قصّب : تقال للحمام و لكل ذي جناح بصفة عامة بمعنى قطع ريشه ، حتى لا يطير فيهرب، قال في لسان العرب : والقَصْبُ القَطْع.
وقَصَبَ الجزارُ الشاةَ يَقْصِـبُها قَصْباً: فَصَل قَصَبَها، وقطعها عُضْواً عُضْواً.
ودِرَّة قاصبة إِذا خرجت سَهْلة كأَنها قضِـيبُ فِضَّةٍ.
وقَصَبَ الشيءَ يَقْصِـبُه قَصْباً، واقْتَصَبَه: قطَعه.اهــ

شفّ : يقال شفّك فلان أي أشفقت عليه أو رققت لحاله ، قال في لسان العرب :قال ابن بري: ويروى المُشَفْشِفُ وهو المُشْفِقُ. يقال: شَفْشَفَ عليه إذا أَشْفَقَ.اهــ


هرس : هرس الشيء دقه و كسره، قال في لسان العرب : الهَرْسُ: الدَّق، ومنه الهَرِيسَة.
وهَرَسَ الشيء يَهْرُسُه هَرْساً: دقَّه وكسره، وقيل: الهَرْس دقك الشيء وبينه وبين الأَرض وقاية، وقيل: هو دقُّك إِياه بالشيء العريض كما تُهْرَسُ الهَرِيسَةُ بالمِهْراس.اهــ


إيه : بمعنى نعم و بمعنى نعم أنا أسمع أكمل حديثك، قال في لسان العرب : إِيهِ: كلمةُ اسْتِزادة واسْتِنْطاقٍ، وهي مبنية على الكسر، وقد تُنَوَّنُ. تقول للرجل إِذا اسْتَزَدته من حديث أَو عمل: إِيهِ، بكسر الهاء.اهــ
__________________
الناس ثلاثة: فعالم رباني، ومتعلم على سبيل نجاة، وهمج رعاع أتباع كل ناعق.

صنفان من الناس هم عندي سيان : المنتقصون من منازل العلماء و المغالون فيهم
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 13-12-12, 10:21 PM
أبو الأمين المهاجري أبو الأمين المهاجري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-11
الدولة: باريس
المشاركات: 1,604
افتراضي رد: كلمات عامية في اللهجة الجزائرية أصلها عربي

سطل : دلو فيه عروة ، قال لسان العرب : السَّيْطَل: الطُّسَيسَةُ الصغيرةُ، يقال إِنه على صفة تَوْرٍ له عُرْوَةٌ كعُرْوَةِ المِرْجَل، والسَّطْلُ مثله؛ قال الطِّرِمَّاح: حُبِسَتْ صُهارَتُه فظَلَّ عُثانُه في سَيْطَلٍ كُفِئَتْ له يَتَرَدَّدُ والجمع سُطُول، عربي صحيح، والسَّيْطَل لغة فيه (* قوله «والسيطل لغة فيه» أي في السطل كما هو ظاهر، وسيأتي في ترجمة طسل ان الطيسل بتقديم الطاء لغة في السيطل) والسَّيْطَل: الطَّسْت؛ وقال هِمْيان بن قُحافة في الطَّسْل: بَلْ بَلَدٍ يُكْسى القَتام الطَّاسِلا، أَمْرَقْتُ فيه ذُبُلاً ذَوابِلا قالوا: الطَّاسِلُ المُلَبِس.
وقال بعضهم: الطَّاسِل والسَّاطِل من الغبار المرتفعُ. اهــ

صينية و سينية : إناء مسطح توضع عليه الكؤوس و الصحون، قال في لسان العرب : والصَّواني: الأَواني منسوبة إليه، وإليه ينسب الدار صيني، ودار صِيني.اهــ

نشع : اهتز فجأة من الخوف ، قال في لسان العرب : والنشْعُ انْتِزاعُكَ الشيء بعُنْفٍ. اهــ

أَخْ و أخة
: كلمة تقال للأطفال الصغار لوصف القاذورات، قال في لسان العرب : والأَخُّ القَذَر؛ قال: وانْثَنَتِ الرجلُ فصارت فَخَّا، وصار وَصْلُ الغانياتِ أخَّا أي قَذَراً.اهــ

دسر : نقول دسر عليك أي لم يعد يحترمك، و بدأ يشاغبك بالضرب و الدفع ، قال في لسان العرب : الدَّسْرُ: الطعن والدَّفْعُ الشديد، يقال: دَسَرَه بالرمح؛ قال الشاعر: عن ذي قَدَامِيسَ كَهامٍ قد دَسَرْ وفي حديث عمر، رضي الله عنه: إِن أَخوف ما أَخاف عليكم أَن يؤخذ الرجل المسلم البريء عند الله فَيُدْسَرَ كما يُدْسَرُ الجَزُورُ؛ الدَّسْرُ: الدفع، أَي يُدْفَعَ ويُكَبَّ للقتل ما يفعل بالجزور عند النحر، وفي حديث الحجاج أَنه قال لسِنان بن يزيد النخعي: كيف قتلت الحسين؟ قال: دَسَرْتُه بالرمح دَسْراً وهَبَرْتُه بالسيف هَبْراً أَي دَفَعْتُهُ دَفْعاً عنيفاً، فقال له الحجاج: أَما والله لا تجتمعان في الجنة أَبداً. ابن سيده: دَسَرَه يَدْسُرُه دَسْراً طعنه ودفعه.
والدَّسْرُ أَيضاً في البُضْعِ، يقال: دَسَرَها بأَيرِه.
ودَسَرَت السفينةُ الماءَ بصدرها: عاندته. اهــ

نَسَلَ : نقول نسَّل الدجاج أي جرده من ريشه، و نسل فلانا من ماله أي جرده منه ، قال في لسان العرب : ونَسَل الصوفُ والشعرُ والريشُ يَنْسُل نُسُولاً وأَنسَل: سقَط وتقطَّع، وقيل: سقَط ثم نبَت، ونَسَلَه هو نَسْلاً.
وفي التهذيب: وأَنْسَله الطائرُ وأَنسَل البعيرُ وبَره. أَبو زيد: أَنسَل ريشُ الطائر إِذا سقط، قال: ونَسَلْته أَنا نَسْلاً، واسمُ ما سقَط منه النَّسِيل والنُّسال، بالضم، واحدته نَسِيلة ونُسالة.اهــ
__________________
الناس ثلاثة: فعالم رباني، ومتعلم على سبيل نجاة، وهمج رعاع أتباع كل ناعق.

صنفان من الناس هم عندي سيان : المنتقصون من منازل العلماء و المغالون فيهم
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 14-12-12, 11:09 AM
أبو الأمين المهاجري أبو الأمين المهاجري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-11
الدولة: باريس
المشاركات: 1,604
افتراضي رد: كلمات عامية في اللهجة الجزائرية أصلها عربي

نحنح : يصدر صوتا من جوفه ، قال في لسان العرب : النَّحِيحُ: صوت يُرَدِّدُه الرجلُ في جوفه.اهــ

ماكلة : ما يؤكل و هي جمع لجملة ما أكل.

الدشيشة : هي مرق يطهى مع القمح المكسر و هذا النوع من القمح المكسر يطلق عليه اسم الدشيشة كذلك، قال في لسان العرب : الدّشّ: اتخاذُ الدَّشِيشةِ، وهي لغة في الجَشِيشة، قال الأَزهري: ليست بلغة ولكنها لُكْنة، وروي عن أَبي الوليد بن طَخْفةَ الغِفاري قال: كان أَبي من أَصحاب الصُّفَّة وكان رسول اللَّه، صلى اللَّه عليه وسلم، يأْمرُ الرجلَ يأْخذ بيد الرجُلين حتى بقِيتُ خامسَ، خمسةٍ فقال رسول اللَّه، صلى اللَّه عليه وسلم: انطلقوا، فانطلقنا معه إِلى بيت عائشة فقال: يا عائشةُ أَطعِمِينا، فجاءت بِدَشِيشةٍ فأَكلْنا ثم جاءت بحَيْسةٍ مثل القَطا فأَكلنا ثم جاءت بعُسٍّ عظيم فشرِبْنا ثم انطلقنا إِلى المسجد؛ قال الأَزهري: فدل هذا الحديثُ أَن الدشيشة لغةٌ في الجشيشة. اهـــ

و قال : والجَشِيش والجَشِيشة: ما جُش من الحب؛ قال رؤبة: لا يَتَّقي بالذُّرَقِ المَجْروش، من الزُّوان، مَطْحَن الجَشِيش وقيل: الجَشِيشُ الحبّ حين يُدق قبل أَن يُطْبخ، فإِذا طُبِخ فهو جَشِيثه؛ قال ابن سيده: وهذا فرق ليس بِقَويّ.
وفي الحديث: أَن رسول اللَّه، صلى اللَّه عليه وسلم، أَولَم على بعض أَزواجه بِجَشيشة؛ قال شمر: الجَشِيشُ أَن تُطْحَن الحِنْطةُ طَحْناً جَلِيلاً ثم تُنْصَب به القِدْر ويُلْقى عليها لَحْم أَو تَمْر فيُطْبخ، فهذا الجشيش، ويقال لها دَشِيشة، بالدال، وفي حديث جابر: فَعَمَدْت إِلى شَعِيرٍ فَجَشَشْته أَي طَحَنته.
وقد جَشَشْت الحِنْطة، والجَرِيش مثله، وجشَشْت الشيء أَجُشّه جَشّاً: دَقَقْته وكَسّرته، والسويق جَشِيش. الليث: الجَشّ طَحْن السويق والبُرّ إِذا لم يُجْعل دَقِيقاً. قال الفارسي: الجَشِيشة واحدة الجَشِيش كالسويقة واحدة السويق، والمِجَشّة: الرحى، وقيل: المجشة رحى صغيرة يُجَش بها الجشيشةُ من البر وغيره، ولا يقال للسَّوِيق جَشِيشة ولكن يقال جَذيذة. الجوهري: المجش الرحى التي يُطحن بها الجشيش.اهــ

دشدش : كسرها قطعا قطعا و منه جاءت الدشيشة ، قال في لسان العرب : جشّ الحَبَّ يَجُشّه جشّاً وأَجَشّه: دقّه، وقيل: طَحَنه طَحْناً غليظاً جرِيشاً، وهو جَشِيش ومَجْشوش. أَبو زيد: أَجْشَشْت الحَب إِجْشاشاً.اهــ

جبذ : جذب ، قال في لساب العرب : جَبَذَ جَبْذاً: لغة في جَذَبَ.اهــ

هفت : بمعنى قل و نقصت قوته، نقول هفتت الريح بمعنى نقصت قوتها و هفتت الحمة بمعنى نقصت حرارتها، قال في لسان العرب : وهَفَتَ الشيءُ هَفْتاً وهُفَاتاً أَي تَطايرَ لخفته.
وكلُّ شيء انْخَفَضَ واتَّضعَ، فقد هَفَتَ، وانْهَفَتَ. اهــ


قايلة : الشمس ، و أصلها من القائلة و هي نِصْفُ النَّهارِ.


عصيدة : أكلة من الماء المغلي و يضاف إليه الدقيق إلى أن يعقِد ثم يضاف له السكر، قال في لسان العرب : وفي حديث خَوْلَةَ: فقَرَّبْتُ له عَصِيدَةً؛ هو دقيق يُلَتُّ بالسمن ويطبخ.اهــ
__________________
الناس ثلاثة: فعالم رباني، ومتعلم على سبيل نجاة، وهمج رعاع أتباع كل ناعق.

صنفان من الناس هم عندي سيان : المنتقصون من منازل العلماء و المغالون فيهم
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 14-12-12, 05:56 PM
أبو الأمين المهاجري أبو الأمين المهاجري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-11
الدولة: باريس
المشاركات: 1,604
افتراضي رد: كلمات عامية في اللهجة الجزائرية أصلها عربي

زنجر : تقال للحديد الصدئ وذلك للصوت الذي يحدثه عند احتكاكه ويقال له صوت التزنجير ، قال في لسان العرب : الليث: زَنْجَرَ فلان لك إِذا قال بظفر إِبهامه ووضعها على ظُفْر سَبَّابته ثم قرع بينهما في قوله: ولا مثل هذا، واسم ذلك الزِّنْجِيرُ؛ وأَنشد: فأَرسلتُ إِلى سَلْمى بأَنَّ النَّفْسَ مَشْغُوفَهْ فما جادَتْ لنا سَلْمى بِزِنْجِيرٍ، ولا فُوفَهْ والزِّنْجِير: قَرْعُ الإِبهام على الوسطى بالسبابة. ابن الأَعرابي: الزِّنْجِيرَةُ ما يأْخذ طَرَفُ الإِبهام من رأْس السّنّ إِذا قال: ما لك عندي شيء ولا ذه. أَبو زيد: يقال للبياض الذي على أَظفار الأَحداث الزِّنْجِيرُ والزِّنجيرة والفُوفُ والوَبْشُ. اهــ و صوت الظفر هنا مشابه لصوت الحديد الصدئ عند احتكاكه.
__________________
الناس ثلاثة: فعالم رباني، ومتعلم على سبيل نجاة، وهمج رعاع أتباع كل ناعق.

صنفان من الناس هم عندي سيان : المنتقصون من منازل العلماء و المغالون فيهم
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 14-12-12, 09:24 PM
أبو الأمين المهاجري أبو الأمين المهاجري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-11
الدولة: باريس
المشاركات: 1,604
افتراضي رد: كلمات عامية في اللهجة الجزائرية أصلها عربي

بريمة : برغي ، و أصله من البرم وفيه معنى من الفتل ، قال في لسان العرب : وأَبْرَمَ الأَمرَ وبَرَمَه: أَحْكَمه، والأصل فيه إبْرامُ الفَتْل إذا كان ذا طاقيْن.
وأَبْرَمَ الحَبْلَ: أَجادَ فتله
وقال أَبو حنيفة: أَبْرَمَ الحَبْلَ جعله طاقَيْن ثم فَتَله.
والمُبْرَمُ والبَريمُ: الحَبْل الذي جمع بين مَفْتُولَيْن فَفُتِلا حَبْلاً واحداً مثل ماء مُسْخَنٌ وسَخِينٌ، وعَسَلٌ مُعْقَدٌ وعَقِيدٌ، ومِيزانٌ مُتْرَصٌ وتَريصٌ.اهــ

حوت : بمعنى سمك و كل السمك عندنا يسمى حوتا صغيرا كان أو كبيرا، قال في لسان العرب : الحُوتُ: السمكة، يوفي المحكم: الحُوتُ: السمك، معروف؛ وقيل: هو ما عظُمَ منه.اهــ

همل : ضاع ، تقال للأفراد ، وأصله من الاهمال.

شرف : بترقيق الراء ، تقال للعجوز ، نعجة شارفة أي عجوزة ، و أصلها من الاشراف على الموت.

قهم : قهمت بالقاف المثلثة و كل قاف ذكرت من قبل تنطق مثلثة في لهجتنا ، معناها لم تعد عندي أي شهية للأكل ، تقال عندما تأكل شيئا يشعرك بعدم الرغبة في الأكل بعدها، قال في لسان العرب : القَهِمُ: القليل الأَكل من مرض أَو غيره.
وقد أَقْهَمَ عن الطعام وأَقْهى أي أَمْسَكَ وصارلا يشتهيه، وقَهِيَ لبعض بني أَسد.اهــ

تقشير و جمعها تقاشر : الجوارب ، و أصلها من القشر ، لأن الجوارب كأنها تقشر عندما تنزع.

حميص : أكلة مكوناتها فلفل و طماطم و بادنجان كلها محمصة.

قارص : ليمون ، و أصله من القرص لأن حمضه يقرص اللسان.

بات : نقول بات يفعل كذا أي فعل ذلك كل الليل أو جله و نقول بات عندنا بمعنى قعد عندنا في البيت طول الليل، قال في لسان العرب : ابن سيده: باتَ يفعل كذا وكذا يَبِيتُ ويَباتُ بَيتاً وبَياتاً ومَبيتاً وبَيْتُوتة أَي ظَلَّ يفعله لَيْلاً، وليس من النَّوم، كما يقال: ظَلَّ يفعل كذا إِذا فعله بالنهار.
وقال الزجاج: كل من أَدركه الليلُ فقد باتَ، نام أَو لم يَنَم.اهــ
__________________
الناس ثلاثة: فعالم رباني، ومتعلم على سبيل نجاة، وهمج رعاع أتباع كل ناعق.

صنفان من الناس هم عندي سيان : المنتقصون من منازل العلماء و المغالون فيهم
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 15-12-12, 08:25 PM
أبو الأمين المهاجري أبو الأمين المهاجري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-11
الدولة: باريس
المشاركات: 1,604
افتراضي رد: كلمات عامية في اللهجة الجزائرية أصلها عربي

حرز : و يقال له حجاب و هي التميمة وتكون عادة من القرآن و تحصن صاحبها من الأذية، قال في لسان العرب : الحِرْز: الموضع الحصين. يقال: هذا حِرْزٌ حَرِيزٌ.اهــ

حزر : استعمال الظن و الحدس لمعرفة شيء معين كأن يقول أحدهم حزر ما أخبه في يدي فتقول له بغلبة ظنك تمرة مثلا ، قال في لسان العرب : الحَزْرُ حَزْرُك عَدَدَ الشيء بالحَدْس. الجوهري: الحَزْرُ التقدير والخَرْصُ. اهــ

نَعْمَة : و يقال لها الطعام و هو الكسكسي ، سمي كذلك لأنه نعمة من عند الله عز وجل.

بَطَّ : هو الشق يقال بطّ البطيخ الأحمر أي جعل فيها شقا و بط الكرة شقها ، قال في لسان العرب : بطّ الجُرْحَ وغيره يَبُطُّه بَطّاً وبَجَّه بَجّاً إِذا شقَّه.
والمِبَطّةُ: المِبْضَعُ.
وبَطَطْتُ القرْحةَ: شَقَقْتها.
وفي الحديث: أَنه دخل على رجلٍ به ورم فما بَرِحَ حتى بُطَّ؛ البَطُّ: شقّ الدُّمّل والخُراجِ ونحوهما. اهــ

كحب : أي كحَّ و منه الكحة أي الكحة، وأصله من قحب ، قال في لسان العرب : قَحَبَ يَقْحُبُ قُحاباً وقَحْباً إِذا سَعَلَ؛ ويقال: أَخذه سُعالٌ قاحِبٌ.
والقَحْبُ سُعالُ الشَّيخ، وسُعال الكلب.اهــ و قال : قال الأَزهري: قيل للبَغِـيِّ قَحْبة، لأَنها كانت في الجاهلية تُؤْذِن طُلاَّبَها بقُحابها، وهو سُعالها. ابن سيده: القَحْبة الفاجرة، وأَصلُها من السُّعال، أَرادوا أَنها تَسْعُلُ، أَو تَتَنَحْنَحُ تَرمُزُ به. اهــ

كتل : بمعنى قتل.

الكرش : البطن ، قال في لسان العرب : الكَرِشُ لكل مُجْتَرٍّ: بمنزلة المَعِدة للإِنسان تؤنثها العرب.اهــ

الحوش : هو الفناء الواسع التابع للمنزل و سمي بذلك لأنه موحش.

نتش : نتف الأكل بفمه ، قال في لسان العرب : والنَّتْشُ النَّتْف للّحم ونحوه.اهــ

زرط : بمعنى ضرط.

الكرافس : بقلة تستعمل في الطهي ، قال في لسان العرب : الكَرَفْس: بَقْلَة من أَحرار البُقول معروفٌ، قيل هو دخيل.اهــ

تكرفس : إذا تخلط بعضه ببعضه فنقول فلان تكفرس بمعنى مرض حسيا أو معنويا فدخل في نفسه ونقول كرفست الثوب أي ضممته ببعضه، قال في لسان العرب : وتَكَرْفَس الرجل إِذا دخل بعضه في بعض. قال: والكُرْسُفُ القُطْن وهو الكُرْفُسُ. كركس: الكَرْكَسَة: تَرْدِيدُ الشيء.اهــ

طبس : هو انحناء الرجل كالركوع ، قال في لسان العرب : التَّطْبِيسُ: التَّطْبيقُ.اهــ

مَطَّقَ : عندما يصدر صوتا بفمه عند تذوق الطعام ، و كأنه يستلذه ، قال في لسان العرب : التَّمطُّق والتّلَمُّظ: التَّذَوُّق والتصويت باللسان والغار الأَعلى؛ وأَنشد ابن بري لرؤبة: إذا أَردنا دُسْمةً تَنَفَّقَا بناجِشَاتِ الموتِ، إذ تَمَطَّقا وقيل: هو إلْصاقُ اللسان بالغَارِِ الأعلى فيسمع له صوت، وذلك عند استطابة الشيء؛ قال حُرَيْثُ بن عَتَّاب يهجو بني ثُعَل: دِيافِيّةٌ قُلُفٌ كأَنَّ خَطِيبَهُمْ، سَراة الضُّحَى، في سَلْحِهِ، يتَمَطَّقُ أَي بسلحه.اهــ
__________________
الناس ثلاثة: فعالم رباني، ومتعلم على سبيل نجاة، وهمج رعاع أتباع كل ناعق.

صنفان من الناس هم عندي سيان : المنتقصون من منازل العلماء و المغالون فيهم
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 17-12-12, 11:04 AM
أبو الأمين المهاجري أبو الأمين المهاجري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-11
الدولة: باريس
المشاركات: 1,604
افتراضي رد: كلمات عامية في اللهجة الجزائرية أصلها عربي

ماكلتش : و كل ما هو على وزن مافعلتش ، أصلها ما فعلت شيء ، فنقول ماكلتش بمعنى ما أكلت شيء و ما قلتش بمعنى ما قلت شيء.

قنبوعة : هو كالقبعة تخاط مع البرنس والمعطف و غيرها من الألبسة فيغطي بها الرأس، قال في لسان العرب : والقُنْبُعةُ خِرْقة تُخاطُ شبيهة بالبُرْنُسِ تلبسها الصيبان.
والقُنْبُعةُ هَنةٌ تُخاطُ مِثْلَ المِقْنَعةِ تغطي المتنين، وقيل: القُنْبُعةُ مثل الخُنْبُعةِ إِلاَّ أَنها أَصغر، والقُنْبُعةُ: غِلافُ نور الشجرة مثل الخُنْبُعة؛، وكذلك القُنْبُعُ، بغير هاء.اهــ

فجخ : ضربه على رأسه فأسال له الدم، قال في مقاييس اللغة في باب فشخ : الفاء والشين والخاء، فيه طَريفَةُ ابن دُريد . قال: الفشْخُ: ضربُ الرأسِ باليد. اهــ
و قال في القاموس المحيط : فَشَخَهُ، كمنعه: ضَرَبَ رأسَهُ بيدِهِ، أو صَفَعَهُ، وظَلَمَهُ،
و~ في اللَّعِبِ: كَذَبَ.
والتَّفْشِيخُ: إرْخَاءُ المفاصِلِ. اهــ

كدد : نقول كدد العظم أي بالغ في نزع اللحم الباقي فيه ، قال في لسان العرب : الكَدُّ: الشدّة في العَمَلِ وطَلبُ الرزقِ والإِلحاحُ في مُحَاوَلةِ الشيءِ والإِشارةُ بالإِصْبَعِ؛ يقال: هو يَكُدُّ كَدًّا؛ وأَنشد الكميت: غَنِيتُ فلم أَرْدُدْكُمُ عِنَد بُغْيَةٍ، وحُجْتُ فلم أَكْدُدْكُمُ بالأَصابعِ وفي المثل: بِجَدِّكَ لا بِكَدِّكَ أَي إِنما تُدْرِكُ الأُمورَ بما تُرْزَقُه من الجَدِّ لا بما تَعْمَلُه من الكَدِّ.
وقد كَدَّهُ يَكُدُّه كَدًّا واكْتَدَّهُ واسْتَكَدَّه: طَلبَ منه الكَدَّ.اهــ

لبا : هو أول حليب الأنعام بعد الولادة يطبخ فيتجمد و يضاف إليه الفلفل الأسود و الملح ثم يؤكل، قال في لسان العرب : اللِّبَأُ، على فِعَلٍ، بكسر الفاء وفتح العين: أَوّلُ اللبن في النِّتاج. أَبو زيد: أَوّلُ الأَلْبانِ اللِّبَأُ عند الوِلادةِ، وأَكثرُ ما يكون ثلاثَ حَلْباتٍ وأَقله حَلْبةٌ.
وقال الليث: اللِّبَأُ، مهموز مقصور: أَوَّلُ حَلَبٍ عند وضع الـمُلْبِئِ.
ولَبأَتِ الشاةُ ولَدَها أَي أَرْضَعَتْه اللِّبَأَ، وهي تَلْبَؤُه، والتَبَأْتُ أَنا: شَرِبتُ اللِّبَأَ.اهــ


البنة : تقال في اللذة ، طعام بنين أي لذيذ و قد تقال في وجود مذاق فنقول طعام فيه بنة أي فيه مذاق لشيء ما ، قال في مقاييس اللغة : والبَنَّة الرِّيح من أرْبَاضِ البقَر والغَنم والظِّباء، وقد يُستعمل في الطِّيب، فيقال: أجِدُ في هذا الثوب بَنَّة طيِّبةً من عرْف تُفّاح أو سفَرجَل.
وأنشد:وهذا أيضاً من الأوّل، لأنّ الرائحة تلزم.اهــ
__________________
الناس ثلاثة: فعالم رباني، ومتعلم على سبيل نجاة، وهمج رعاع أتباع كل ناعق.

صنفان من الناس هم عندي سيان : المنتقصون من منازل العلماء و المغالون فيهم
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 18-12-12, 12:49 AM
أبو صهيب عدلان الجزائري أبو صهيب عدلان الجزائري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-10-09
المشاركات: 1,444
افتراضي رد: كلمات عامية في اللهجة الجزائرية أصلها عربي

أحسنت جزاك الله خيرا سبحان الله قد ذكرت ألفاظا لم أسمعها إلا الليلة
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 18-12-12, 01:55 AM
أبو سلمى رشيد أبو سلمى رشيد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 12-03-06
الدولة: الجـزائـر
المشاركات: 8,071
افتراضي رد: كلمات عامية في اللهجة الجزائرية أصلها عربي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قال أخي المهاجري :
[ طبس : هو انحناء الرجل كالركوع ، قال في لسان العرب : التَّطْبِيسُ: التَّطْبيقُ ]
فالرجاء من الأخ زيادة توكيد لِما ذَكَرَ
لأن الذي توصلت إليه أنا من مدّة قريبة هو أنّ فعل الأمر [ طَابَسْ ] مأخوذ من اللغة الفرنسية فإنهم يقولون [tu t'abaisses] ومعناه أنت تنحني . معلوم أن فعل الأمر هو
[abaisses toi] لكن اللّهجة العاميّة قد تستعمل ما يروق لها
: )
وجزاكم الله خيرًا
__________________
أفيدوني بارك الله فيكم
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=320438

رد مع اقتباس
  #16  
قديم 18-12-12, 11:57 AM
أبو الأمين المهاجري أبو الأمين المهاجري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-11
الدولة: باريس
المشاركات: 1,604
افتراضي رد: كلمات عامية في اللهجة الجزائرية أصلها عربي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو سلمى رشيد مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قال أخي المهاجري :
[ طبس : هو انحناء الرجل كالركوع ، قال في لسان العرب : التَّطْبِيسُ: التَّطْبيقُ ]
فالرجاء من الأخ زيادة توكيد لِما ذَكَرَ
لأن الذي توصلت إليه أنا من مدّة قريبة هو أنّ فعل الأمر [ طَابَسْ ] مأخوذ من اللغة الفرنسية فإنهم يقولون [tu t'abaisses] ومعناه أنت تنحني . معلوم أن فعل الأمر هو
[abaisses toi] لكن اللّهجة العاميّة قد تستعمل ما يروق لها
: )
وجزاكم الله خيرًا

هذا غير صحيح أخي الكريم لعدة أسباب :
الأول : أن الفعل طبس موجود في اللغة العربية و معناه موافق للمعنى العامي.

الثاني : أن الأفعال الثلاثية عربية الأصل و لا توجد أفعال ثلاثية في اللغة الفرنسية.

الثالث : أن فعل طبس بمعناه في العامية يوافق فعل baisser و ليس abaisser أما الأول فقد يقبل مفعولا به و يستعمل بدون مفعول به كما يستعمل عندنا فعل طبس بالعامية و أما الثاني فليزمه مفعول به إجبارا فتقول je me suis baissé و لا تقول je me suis abaissé جاء في القاموس الفرنسي : ABAISSER, verbe trans

و المقصود ب transitifs : trans

إذن هذه الكلمة لا تصلح بدون مفعول به و هذا غير ما تستعمل به في المعنى العامي إذن لو كان لطبس مصدر فرنسي لكان baisser وليس abaisser.


الرابع : أن الكلمات الدخيلة من الفرنسية للعامية عادة ما تكون كلمات حديثة و تستعمل في معنى معاصر لأنه لم تكن معروفة عند العوام قبل مجيء المستدمر كقولهم : طونوبيل للسيارة و ذلك أن السيارة حديثة و قولهم يتيري بمعنى يقذف و تقال خاصة في الرشاش و المسدسات لأنها مستحدثة، أما طبس فهذه عملية قديمة جدا معروفة عند العوام بقرون قبل مجيء المستدمر.

الخامس : أن تعريب كلمة abaisser يكون ب أبس أو يبس أو بحذف الألف و ليس بطبس لأن حرف t في الكلمة التي ذكرتها دخيل و ليس من أصل الكلمة مثال ذلك قول العام : ياميناجي من فعل : aménager و قولهم أيرپور من aéroport و يوپيري من فعل opérer.

السادس : أن الأفعال الدخيلة من اللغة الفرنسية إلى العامية عندنا قليلة جدا ، إنما أكثر ما يدخل هو أسماء الأشياء الجديدة كقولهم بسينة bassin و قميلة gamel و كوزينة cuisine فكلها أشياء لم تكن موجودة قبل دخول المستدمر.

السابع : أن الكلامات الأجنبية الدخيلة عند عوام الجنوب الجزائري قليلة مقارنة بشماله.

الثامن : أن فعل الأمر عندنا هو طَبَّسْ و لا نقول طابس أبدا إنما نقول مطبس و طَبَّس و لا نقول طبس النافذة إنما نقول هبط و لو كان أصل هذه الكلمة فرنسي لصح أن نقول طبس النافذة و هذا معنى غير مستساغ عندنا بالعامية بل التطبيس خاص بانحناء الظهر فقط و هذا موافق للتطبيق بل لا نقول طبس رأسه إلا إذا كان معه انحناء ظهر و لا نقول طبس عينه إنما نقول هبط راسه و هبط عينيه أما بالفرنسية فيصلح أن نقول baisser les yeux
et baisser la têt .

وعلى هذا ما ذهبت إليه بعيد جدا و أصل الكلمة عربي لا فرنسي و الله أعلم.
__________________
الناس ثلاثة: فعالم رباني، ومتعلم على سبيل نجاة، وهمج رعاع أتباع كل ناعق.

صنفان من الناس هم عندي سيان : المنتقصون من منازل العلماء و المغالون فيهم
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 18-12-12, 01:55 PM
أبو الأمين المهاجري أبو الأمين المهاجري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-11
الدولة: باريس
المشاركات: 1,604
افتراضي رد: كلمات عامية في اللهجة الجزائرية أصلها عربي

للفائدة ، المقصود بوصف transitifs للأفعال الفرنسية هي الأفعال التي تستعمل مع مفعول به ( complément d'objet)

ونقول intransitif للفعل الذي يستعمل بدون مفعول به.

Un verbe transitif est un verbe accompagné d'un complément d'objet direct ou indirect.

Un verbe intransitif est un verbe qui n'a jamais de complément d'objet direct ou indirect. Il ne s'emploie qu'avec des compléments circonstanciels.


abaisser يعتبر فعل transitif و ليس بفعل intransitif

على عكس baisser الذي يستعمل في الحالتين : transitif et intransitif


و يمكن الرجوع للقواميس الفرنيسة في ذلك والله أعلم.

http://fr.wikipedia.org/wiki/Transit...28grammaire%29

http://www.linternaute.com/dictionna...tion/abaisser/

http://www.linternaute.com/dictionna...ition/baisser/
__________________
الناس ثلاثة: فعالم رباني، ومتعلم على سبيل نجاة، وهمج رعاع أتباع كل ناعق.

صنفان من الناس هم عندي سيان : المنتقصون من منازل العلماء و المغالون فيهم
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 18-12-12, 02:20 PM
أبو الأمين المهاجري أبو الأمين المهاجري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-11
الدولة: باريس
المشاركات: 1,604
افتراضي رد: كلمات عامية في اللهجة الجزائرية أصلها عربي

سقصى : بمعنى سأل و استفسر و نقول يسقصي بمعنى يسأل و يستفسر ، و أصلها عربي من فعل استقصى.

شقصة : بمعنى جزء قليل ، أعطني شقصة من الخبز أي أعطني جزء قليلا منه ، قال في لسان العرب : الشِّقْصُ والشَّقيصُ: الطائفة من الشيء والقطْعةُ من الأَرض، تقول: أَعطاه شِقْصاً من ماله، وقيل: هو قليلٌ من كثير، وقيل: هو الحَظُّ.اهــ

شحطة : هي الضربة التي تصيب المنطقة المليئة باللحم من البدن فنقول أعطه شحطة أي اضربه ضربة مؤلمة و تكون عادة على الفخذ و ما بين الكتف و المرفق و الجنب و تترك عادة أثرا ، قال في لسان العرب : والشَّحْطةُ أَثر سَحْجٍ يُصيب جَنْباً أَو فخذاً ونحوهما؛ يقال: أَصابته شحْطة.اهــ

ببة عجينة : بمعنى سمين و هو لقب يطلق على السمين كشتيمة ، قال في لسان العرب : والبَبَّةُ السَّمِينُ، وقيل: الشابُّ الـمُمْتَلئُ البَدنِ نَعْمةً، حكاه الهروِيُّ في الغريبين. قال: وبه لُقِّب عبدُاللّه بن الحرث لكثرة لحمه في صِغَره، وفيه يقول الفرزدق: وبايَعْتُ أَقْواماً وفَيْتُ بعَهْدِهِمْ، * وبَبَّةُ قد بايَعْتُه غيرَ نادِمِ وفي حديث ابن عمر، رضي اللّه عنهما: سَلَّم عليه فَتىً من قُرَيْشٍ، فَردَّ عليه مثْلَ سَلامِه، فقال له: ما أَحْسِبُكَ أَثْبَتَّنِي. قال: أَلسْتَ بَبَّةً؟ قال ابن الأَثير: يقال للشابِّ الـمُمْتَلِئِ البَدنِ نَعْمَةً وشَباباً بَبَّةٌ.اهــ

سبتة : هو الحزام و يطلق عادة على حزام السروال المصنوع من الجلد ، قال في لسان العرب : السِّبْتُ، بالكسر: كلُّ جلدٍ مدبوغ، وقيل: هو المَدْبُوغ بالقَرَظِ خاصَّةً؛ وخَصَّ بعضُهم به جُلودَ البَِقر، مدبوغة كانت أَم غيرَ مدبوغة.اهــ

رشق : يطلق على الآلة الحادة عندما ترمى فتحفر الشيء و تثبت فيه فنقول رشق السكين فيها عندما يرميه بالسكين فيصيبه و يدخل فيه ، قال في لسان العرب : الرَّشْق: الرَّمْيُ؛ وقد رَشَقَهم بالسًهم والنَّبْل يرشُقُهم رَشقاً: رَماهم، وكلُّ شَوْط ووجْهٍ من ذلك رِشْق.اهــ
__________________
الناس ثلاثة: فعالم رباني، ومتعلم على سبيل نجاة، وهمج رعاع أتباع كل ناعق.

صنفان من الناس هم عندي سيان : المنتقصون من منازل العلماء و المغالون فيهم
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 18-12-12, 02:26 PM
أبو سلمى رشيد أبو سلمى رشيد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 12-03-06
الدولة: الجـزائـر
المشاركات: 8,071
افتراضي رد: كلمات عامية في اللهجة الجزائرية أصلها عربي

أخي الكريم انا أتكلم عن [طابس] وأنت تتكلم عن [طبّس]
لاحظ :
أنت طابس = tu t'abaisses
__________________
أفيدوني بارك الله فيكم
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=320438

رد مع اقتباس
  #20  
قديم 18-12-12, 02:55 PM
أبو الأمين المهاجري أبو الأمين المهاجري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-11
الدولة: باريس
المشاركات: 1,604
افتراضي رد: كلمات عامية في اللهجة الجزائرية أصلها عربي

طابس : لا تعرف عندنا هذه الكلمة الذي ذكرته هو طَبَّسْ وليس طابس، و لا أدري من أي بلد الأخ و هل أصلكم عرب أو لا و هل خالطتم غير العرب أو لا فكل هذه الأمور تؤثر في اللغة.

أخوك من مدينة تقرت في الجنوب الشرقي الجزائري و قبيلتي من العرب يطلق عليها اسم المجاهرية وأصلنا يرجع لجدنا الأول مجاهر بن سويد بن مالك بن زغبة بن أبي ربيعة بن نهيك بن هلال بن عامر ، و نسل مجاهر قد استقر من زمن في مدينة مستغانم و ضواحيها و لما قدم لمدينتنا أحد أمراء بني مرين وهو سليمان بن رجب المريني استقدم معه الكثير من الحرفيين من سكان مستغانم من نسل مجاهر و أخيه ميمون فاستقروا في بلدتنا ثم اختلطوا ببعض المهاجرين القادمين من مدن أخرى كطرابلس و الكاف و وزان و قد أخبرني خال أمي و قد بلغ الست سنوات بعد المئة أن أصلنا من مستغانم و كذلك أخبرني بذلك أبي رحمه الله.

و سكان مستغانم اليوم أغلبهم من قبيلة مجاهر و قد حافظت قبيلتنا لحد اليوم على هذا الاسم فمازال يطلق عليهم المجاهرية.

وأغلب القابئل التي بجوارنا عربية الأصل كسكان واد سوف و هم من قابئل بني هلال كذلك و أولاد سعيد و السوائح والفتايت.

و كما تقدم أغلب الكلام العامي عندنا عربي الأصل إلا بعض المسميات الدخيلة من اللغة الفرنسية و غالبها مسميات أشياء حديثة أو أشياء لم تكن كثيرة الاستعمال قبل قدوم المستدمر و بعض الأسماء البربرية و القليل من الألفاظ الإسبانية والتركية.

كما أن تأثير اللغة الفرنسية عندنا قليل مقارنة بما وقع في الشمال، فلذلك إن كنت من الشمال فلا تجعل لغتكم مقياسا لغيرها لأنها تأثرت بشكل كبير بالفرنسية و الإسبانية و التركية على عكس الجنوب الذي لم يستوطنه الأتراك و ما وصله الإسبان و ما سكنه الكثير من الفرنسيين و الله أعلم.
__________________
الناس ثلاثة: فعالم رباني، ومتعلم على سبيل نجاة، وهمج رعاع أتباع كل ناعق.

صنفان من الناس هم عندي سيان : المنتقصون من منازل العلماء و المغالون فيهم
رد مع اقتباس
  #21  
قديم 18-12-12, 09:45 PM
أبو الأمين المهاجري أبو الأمين المهاجري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-11
الدولة: باريس
المشاركات: 1,604
افتراضي رد: كلمات عامية في اللهجة الجزائرية أصلها عربي

عزرين : بمعنى الرد تستعمل عند الغضب من كلام أحدهم فيرد عليه بقوله عزرينك، قال في لسان العرب : العَزْر: اللَّوْم. وعَزَرَهُ يَعْزِره عَزْراً وعَزَّرَه: ردَّه.اهــ

بهت : تقول عند الافحام و انقطاع الخصم عن الكلام مع تعجبه، قال تعالى : فبهت الذي كفر ، قال القرطبي : وبهت الرجل وبهت وبهت إذا انقطع وسكت متحيرا ، عن النحاس وغيره . اهــ

رطب : بمعنى ناعم ، قال في لسان العرب : والرَّطْبُ النَّاعِمُ. أهــ و تستعمل كذلك بمعنى عكس اليابس ، قال لسان العرب : الرَّطْبُ، بالفَتْحِ: ضدُّ اليابسِ.اهــ

شوّط و شّط : تقال عند إحراق الجلد بالنار خاصة رأس الكبش للتخلص من شعره ، قال في لسان العرب : شَوَّطَ الشيءَ: لغة في شَيَّطه. اهــ و قال : ويقال: شَيَّطْتُ رأْس الغنم وشوَّطْتُه إِذا أَحْرَقْت صُوفه لتُنظِّفه. اهــ
__________________
الناس ثلاثة: فعالم رباني، ومتعلم على سبيل نجاة، وهمج رعاع أتباع كل ناعق.

صنفان من الناس هم عندي سيان : المنتقصون من منازل العلماء و المغالون فيهم
رد مع اقتباس
  #22  
قديم 19-02-13, 01:55 PM
أبو الأمين المهاجري أبو الأمين المهاجري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-11
الدولة: باريس
المشاركات: 1,604
افتراضي رد: كلمات عامية في اللهجة الجزائرية أصلها عربي

قد وقعت لي هذه الفائدة في ترجمة الحافظ ابن أبي شيبة :

قال فيه عبدان بن أحمد الأهوازي : كان أبو بكر يقعد عند الأسطوانة ، وأخوه ومشكدانة وعبد الله بن البراد ، وغيرهم ، كلهم سكوت إلا أبا بكر فإنه يهدر . اهــ.

http://www.islamweb.net/newlibrary/s....php?ids=12508


يقال عندنا بالعامية : هدر بمعنى تكلم.
__________________
الناس ثلاثة: فعالم رباني، ومتعلم على سبيل نجاة، وهمج رعاع أتباع كل ناعق.

صنفان من الناس هم عندي سيان : المنتقصون من منازل العلماء و المغالون فيهم
رد مع اقتباس
  #23  
قديم 29-10-13, 09:45 PM
أبو الأمين المهاجري أبو الأمين المهاجري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-11
الدولة: باريس
المشاركات: 1,604
افتراضي رد: كلمات عامية في اللهجة الجزائرية أصلها عربي

الكرش : بالعامية المعدة أو البطن تستعمل خاصة في معدة الحيوان وتقال للإنسان كذلك، قال في لسان العرب :
الكَرِشُ لكل مُجْتَرٍّ: بمنزلة المَعِدة للإِنسان تؤنثها العرب، وفيها لغتان: كِرْش وكَرِش مثل كِبْد وكَبِد، وهي تُفرّغ في القَطِنةِ كأَنها يَدُ جِرابٍ، تكون للأَرْنب واليَرْبوع وتستعمل في الإِنسان، وهي مؤنثة.اه
__________________
الناس ثلاثة: فعالم رباني، ومتعلم على سبيل نجاة، وهمج رعاع أتباع كل ناعق.

صنفان من الناس هم عندي سيان : المنتقصون من منازل العلماء و المغالون فيهم
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
أصلها , اللهجة , الجزائرية , عامية , عربي , كلمات

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:59 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.7

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.