ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى شؤون الكتب والمطبوعات

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 06-05-05, 07:46 PM
عبدالله المزروع عبدالله المزروع غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-04-02
المشاركات: 2,021
افتراضي لقاء الملتقى مع الشيخ زهير الشاويش - حفظه الله -

الحمد لله وحده ، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده . أما بعد :

فيسر إدارة ملتقى أهل الحديث أن تزف لكم هذه البشارة : حيث شرفنا الشيخ الفاضل زهير الشاويش - حفظه الله - بموافقته على إجراء لقاء معه على صفحات الملتقى .
والشيخ ذو أيادٍ بيضاء في نشر العلم ، وطباعة الكتب الإسلامية ، ونشر التراث ... ومثله لا يخفى .
واللقاء سيكون حول المكتب الإسلامي ، ومطبوعاته ، وجهود الشيخ في نشر التراث ، وطبعات الكتب ، وما يتعلق بذلك .
فأهلاً ومرحباً بالشيخ زهير ، وجعل ما قام به في ميزان حسناته ، وأحسن له العاقبة ، ونفع به .

نبذة عن المكتب الإسلامي، ودعوة إلى التسجيل في الموقع.
وهذا هو الرابط للاطلاع:
http://www.almaktab-alislami.com/aboutusnew.asp
__________________
حسابي في تويتر:@mzroa
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 06-05-05, 07:49 PM
خليل بن محمد خليل بن محمد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-03-02
المشاركات: 2,830
افتراضي

ترجمة ذاتية موجزة
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، والرضا عن آله وصحبه الكرام، ومن ثم الشكر الجزيل لصاحب هذا البيت العامر الغامر، الأخ الكريم الشيخ عبد المقصود خوجه، وشكرًا لكم رواد هذه الندوة الندية، والروضة العطرة الزكية، وتحية للذين سبق أن جمعتهم منذ إنشائها من أهل العلم والفضل، ورجال الدعوة إلى الخير .
وأخص المتفضلين بالحضور اليوم، بأعظم امتناني ووافر ثنائي .
وأنا أعلم من نفسي أن مشاركتكم صاحب الدار في هذا التكريم، هو الموافق لما أنتم عليه من خلق رفيع .
وقد قبلت هذه الدعوة لإيماني بأن ذلك تشجيع من أخي عبد المقصود لأجيالنا المقبلة على الخير، حيث يكرم صاحب العمل القليل، والجهد المتواضع، في خدمة المثل العليا التي دعا الله إليها، وحض رسوله الكريم ـ صلى الله عليه وآله وسلم ـ عليها .
وأراني متمثلاً قول النبي ـ صلى الله عليه وآله وسلم ـ في الحديث الصحيح: ( من أسدى إليكم معروفًا فكافئوه، فإن لم تجدوا فقولوا: جزاك الله خيرًا ) .
ايها الإخوة الأكارم :
منذ أن تبلغت خبر اقتراح أن أكون من المكرمين وهو شرف أعتز به، كنت أفكر في أمرين :
الأول : من أنا حتى أكون من هذه الفئة المُكْرَمَة والمكرِّمة ؟! ووجدت الجواب :
إن الكريم يضع كرمَهُ حيث شاء !! .
والثاني : بماذا أُقدم نفسي إليكم: وما عساي أن أقول عن نفسي .. وتاريخي.. وعملي.. فوجدتُني راقمًا ترجمةً ذاتية موجزة أكشف فيها عن جوانب من سيرتي ومسيرتي في حقل العلم والدعوة، وعمل ما رجوت به نفع أمتي، فإذا قبلتم بها كان تفضلكم هذا تابعًا لفضلكم القديم ـ يوم اقترحتموني ـ وإلا فبعد انتهاء هذا الاحتفال الحافل قولوا: كان تكريمنا لزهير من باب ( ولا يشقى بهم جليسهم ) .
وإذا أقلتموني منه فلن تجدوا مني سوى الرضى والتسليم . وحسبي أنني جلست بينكم على كرسي الامتحان، وهو شرف بحد ذاته، وما كل من يرشَّحُ يَنْجَحُ !! .
اسمي: محمد زهير ( ومحمد اسم تشريف يقدم على أكثر الاسماء في بلدنا ) وعرفت بـ : زهير الشاويش، ووالدي مصطفى بن أحمد الشاويش، من الذين كانوا يتعاطون التجارة، في عدد من الأقطار العربية، وحالتنا كانت فوق المتوسطة من الناحية الاجتماعية والمادية .
ووالدتي زينب بنت سعيد رحمون ( وفي بعض بلادنا أَنَفةٌ من ذكر اسم الأم والزوجة والبنت ) ووالدها من الوسط نفسه الذي منه أهلي .
وعندنا أوراق وحجج تثبت أننا من نسل الحسين بن علي الهاشمي ( والناس أمناء على أنسابهم ) .
ولدت في دمشق سنة 1344 من الهجرة 1925 ميلادية، ولا أجد ضرورة لذكر مفاخر بلدي دمشق، فهي أشهر من أن يُنَوه بها أبقاها الله ذخرًا للإسلام، وحصنًا وملاذًا للعرب والمسلمين .
ولكن اسمحوا لي أن أتحدث عن حي الميدان الذي أنا من وسطه بكلمات والإنسان ابن بيأته ـ كما هو ابن أهله وعشيرته ـ .
الميدان هو الحي الجنوبي لمدينة دمشق، وكان مجموعة قرى متفرقة، وساحات واسعة، ومنازل مشتتة ضمن البساتين ... وعند كل مدخل زقاق قبر يدعى أنه لصحابي، أو عالم، أو ولي ـ ولا شك أن بعضها ثابت ـ وأما طريقنا السلطاني الواسع فيبدأ من باب الجابية .. وينتهي ببوابة الله . لأنه طريق الحج إلى بيت الله الحرام، وزيارة مسجد رسول الله ـ صلى الله عليه وآله وسلم ـ .
وأصبح الميدان شبه قرية كبيرة لا سور لها، ولكنها منعزلة عن المدينة دمشق، ومفارقة لما حولها من قرى ومضارب العشائر، وطرق التجارة .
وفي الميدان أبناء عشائر توطنت أيام الفتوحات وقبلها، وكنا نعرف العصبية اليمانية والقيسية حتى عهد قريب، ونعرف حيَّ عقيل وقهوةَ ( العكيل ) من سكان نجد، وعلى الاخصِّ أهل القصيم .. كما عندنا حارة المغاربة وخان المغاربة ممن هاجر إلينا من كل بلاد المغرب .
الحياة العلمية :
وفي الميدان تجمعات علمية وخلقية وخصوصيات وميزات متأصلة فيه، وهي باقية حتى اليوم ـ والحمد لله ـ ( وأنا أتكلم عما كان أيام طفولتي وقبلها بقليل من الزمن ) .
فالفقه الشائع بين أبناء الشعب كافة كان فقه الإمام الشافعي .. مع وجود آثار يراها المتتبع من بقايا الحنبلية والظاهرية في المعتقد والفقه .
وأما السلفية فلم تنقطع عنا، منذ أن كان مسجد شيخ الإسلام ابن تيمية قرب بيتنا، ويسمى مسجد القرشي . وبيته في المدرسة السكرية قبيل بداية الحي في باب الجابية، وما يتداوله الخلف عن السلف من أخبار أمره بالمعروف، وشجاعته في كل المواطن وجهاده، وما قام به الشيخ ابن عروة الحنبلي الميداني في جمع تراث السلف في كتابه الموسوعي الكبير النادر ( الكواكب الدرية ) وأدخل فيه العشرات من مؤلفات شيخ الإسلام .
وجور الحكام حاف علينا في أوقات كثيرة .. حتى كانت نهضة الشيخ جمال الدين القاسمي، والشيخ عبد الرزاق البيطار، والعلامة بهجة البيطار، وكلكم يعرف فضله، ومعهم أفراد غمرهم الجحود .. ومنهم الشيخ سعيد الحافظ، والشيخ محمد بدر الدين الفقيه المصري، رحم الله الجميع .
وحي الميدان كان قلب المقاومة ضد فرنسا منذ دخولها إلى بلادنا، ومنه انطلقت الثورة السورية الكبرى سنة 1344هـ 1925م أي سنة مولدي، وكان القائم الأكبر بأعباء الجهاد في فلسطين من عما 1927 إلى 1939 .
من هنا أقول :
أنا زهير الشاويش تتمثل بي بعض من مؤثرات هذا الحي، وما يضاف إلها من قناعاتي وما أثرته في بيأتي، والموروث من عائلتي .
فلا غرو إن وجدتم عندي ملامح من مغامرة الحسين، والإصرار عليها ولو انتهت بالفشل، ومن المحافظة على نصرة عثمان وتأييده في عدم تخليه عن الخلافة، وأن الله يزغ بالسلطان ما لا يزغ بالقرآن، ومن دمشقيتي: المحافظة على شعرة معاوية ووضعها نصب عيني في تعاملي مع الناس ـ أحيانًا ـ ومن الشهبندر شعاره: خيرٌ لنا أن نغرق متحدينَ من أن نعوم متفرقين، وحتى الحجاج ليس نابيًا عندي في كل أعماله وضرباته، وفي تعاملي عند الاختلاف: التعاون فيما نتفق عليه والنصح فيما نختلف فيه، وأخيرًا غض الطرف عن الإيذاء، وعدم المقابلة بالمثل، إيمانًا مني بعدل الله سبحانه وتعالى .
التعليم أيامنا :
وكان التعليم في وقتنا يجري بطريقين :
الأول : هو الغالب يتمثل بالكتاب عند شيخ يلقن الأطفال قصار السور، وبعض الأحاديث القليلة، ومبادئ الحساب، وأحكام الوضوء، والصلاة ـ وأكثرها ينمي الوسوسة عند الطالب ـ .
والثاني : في تلك الأيام بُدِأ بفتحِ المدارس الرسمية، ولكن قوبلت بردة فعل عنيفة خوفًا على عقائد الأبناء .. ورفضًا لسيطرة المستعمر الكافر على مناهجنا، وتربية أولادنا، وقد برز ذلك من بعض هل التدين، وتمثل بمظهرين :
الأول: مقاطعة المدارس الحكومية المجانية .
الثاني: رفع مستوى الكتاتيب وجعلها مدارس تعلم المواد التي ألزمهم بها نظام التعليم الحديث، مع المحافظة على المواد الأولى، وكانت هذه الكتاتيب محل ثقة الناس، مع أنها كانت بأجور، ولم توفر لأصحابها مالاً، لكثرة النفقات، وضعف الموارد، وتعدد هذه المدارس .
وأنوه بمدرستين منها لوثيق صلتي فيهما، ولهما الفضل في تربيتي :
الأولى: المدرسة الأموية، وعلى رأسها الشيخ محمد سعيد الحافظ .
وكان ـ فضلاً على علمه ـ من أهل الوعي والجهاد، والعمل العام محرر الفكر، وهو في السياسة مثل غالبية أهل الحي على خط الزعيم عبد الرحمن الشهبندر، والرئيس حسن الحكيم، وفي التلعيم والتعبد على ( المستطاع من نهج السلف الصالح ) .
وبعد أن أغلقت المدرسة ـ بعد الاستقلال الجزئي وتحسن أوضاع المدارس الحكومية ـ اشتركت معه في العمل العام، بجميع جوانبه الدعوية والاجتماعية، وكان معنا العدد الكبير من إخواني الأساتذة، مثل سعيد أبو شعر، وكامل حتاحت، ومحمد الكنجي، ومحمد خير الجلاد، تغمدهم الله برحمته وبارك بالأحياء منهم الذين لم أذكرهم .
والمدرسة الثانية ( أو الكتاب ) : هي المدرسة المحمدية، أسسها وعلم فيها بمفرده الشيخ محمد بدر الدين الفقيه ( المصري ) الحافظ لكتاب الله، والجامع للقراءات والداعية السلفي ( بالحكمة والقدوة الحسنة، وأدب اللفظ، وأمانة التعامل ) وأنتم هنا عرفتم أخويه الكبيرين، أبا السمح وعبد المهيمن ـ إمامي الحرم المكي ـ وقد أحضرهما للحجاز مع غيرهما من أهل العلم، وجه مدينة جُده الشيخ محمد نصيف، وساعده في ذلك الشيخ محمد بن عبد العزيز المانع، والشيخ كامل القصاب، والشيخ بهجت البيطار .
وحضور الشيخ محمد إلى دمشق كان بمسعى القصاب والبيطار .
واستمرت صلتي ونمت بأهل العلم في الميدان، ومنهم الشيخ بهجة، والشيخ حسن حبنكة، وأخيه الشيخ صادق، والشيخ مسلم الغنيمي، والشيخ سعدي ياسين وغيرهم .
وبعد ذلك دخلت المدرسة الرسمية ( الابتدائية طبعًا ) واتفق أن جاء إلينا والدنا الأستاذ العلامة الفذ الشيخ على الطنطاوين وأثار فينا معاني عزة المسلم، ونخوة العربي، وعلمنا نم الشعر ما لم نكن نعلم، وأسمعنا من النثر ما كان له أكبر الأثر في حسنا وحياتنا ـ عافاه الله وجزاه عنا كل خير ـ .
وأيامَها جرت لي معه حادثةُ ضربي التي أكرمني بالحديث عنها في ذكرياته ( لأنني كنت أطول طلاب الصف ) وأدب في المدرسة .. وأرضاني بما أبقى بيننا من الصلة حتى اليوم، تفضلاً منه حفظه الله، وجعلني أحد خمسة أو ستة من الذين يعتبرهم أبناءً له، وهم من أفاضل الناس، وأنا أقلهم شأنًا ومنهم الأساتذة: عصام العطار، وعبد الرحمن الباني، وهيثم الخياط .
وبعد الصف الثالث الابتدائي انصرفت عن المدرسة لأسباب متعددة منها :
1- إصابتي بالرمد الذي طال عهده أكثر من سنتين وأعقبني الضعف في بصري، ولما حاولت الرجوع إلى المدرسة وجدت أن مكاني في المدرسة مع من يصغرني سنًا، وأجلست آخر الصف لطول قامتي، وكنت لا أشاهد ما يكتب على اللوح لضعف نظري ورفضي استعمال النظارة فتأففت وتركت المدرسة ! .
2- وافق ذلك حاجة والدي إلى من يساعده في تجارته الرابحة الناجحة، وفيها ما يرغبني بالسفر بين البلاد العربية، مصر، والعراق، وبادية الشام، وتجارته كانت مرتبطة بالفروسية حيث كانت بالخيل الأصائل للسباق، وأيامها تعرفت على رجالات من أهل التوحيد والدعوة والعمل مثل الشيخ الخضر حسين، وفوزان السابق، وخير الدين الزركلي، وسليمان الرمح، وعبد العزيز الحجيلان .
3- رغبة الوالد بأن يكون من أولاده من يؤمن حاجات البيت الواسع، ويحافظ على المركز المرموق في استقبال وحل مشكلات من لهم بنا صلة، وأن يكون ابنه فتى الحي، أو شيخ الشباب فيه .. وكلها تبعات تأكل الأوقات والأموال .
ويدخل في المؤثرات نصائح واقتراحات الأقارب وأهل الحي ليتابع الفتى المرموق ( بنظرهم ) ما كان عليه رجالات الميدان من الانتصار للقضايا المتعددة وبعضها محلي ضيق، وأشرفها الجهاد في سورية، والقتال في فلسطين، وقد عملت في هذا المضمار، ولم أتجاوز الثالثة عشرة من عمري .
وتركي المدرسة صادف مخالفة لرغبة والدتي، وأورثها الحزن الشديد وكانت أكثر علمًا من جميع الأقارب، وبيت أبيها ألصق برجالات الزعامة والسياسة .
فكانت تريد أن يكون ابنها من أهل القرآن والعلم أولاً، وأن يكون محل الوالد والجد في ديوان العائلة ( المجلس البراني ) المعد للضيوف، وأن يكون ابنها مجاهدًا مثل أهله وأهلها وغيرهم، وسياسيًا مثل الشهبندر والقصاب، ورغبات أخرى ما كانت تحلم بها غيرها من النساء .
ولما كانت هذه الرغبات لا تتوافق مع عملي ورغبات والدي، لذلك أرضيت الوالدة بأنني سوف أبقى في حلقات الشيوخ في الشام، وأدرس في الأزهر عندما أكون في مصر، وعملت مع الوالد !! وظننت أنني في ذلك أرضيت الوالدة ..، وأطعت الوالد !!
ولكنني اليوم وقد تجاوزت السبعين، تأكدت بأنني لم أرض الوالد كما يريد، فقد قصرت عما كان يطمح إليه، من إبقاء البيت مفتوحًا، وأن أكون زعيم الحارة !!
وقصرت كثيرًا عما كانت تريده الوالدة، لأكون من أهل القرآن والعلم كما كانت تتخيل من عرفتهم من المشايخ، ولا كنت سياسيًا يشبه الزعماء، ولا تاجرًا بحجم تجارة أبي وأبيها، ولا مجاهدًا كالذين اختارهم الله للشهادة !
لقد كانت هذه الرغبات من أهلي، ومثلها مع أبناء حيي.. حافزًا لي على أن أقوم بأعمال فيها الجرأة والإقدام، وأحيانًا التضحية والمغامرة والإيثار والإسراف!! فشاركت في مقاومة فرنسا بالحجارة سنة 1973 وبابارود والنار سنة 1945، وبعدها في فلسطين تحت راية زعيمين مجاهدين كبيرين، الحاج أمين الحسيني، والدكتور مصطفى السباعي، واستمرت مشاركتي من سنة 1946 إلى 1949 قبل الحوادث وبعدها في مهمات متنوعة ... مما ذكرت بعضه في ( ذكرياتي المحكية ) وهذه السنوات قضت على آخل أمل لي بمتابعة الدراسة معن أنني التحقت بعدد من الجامعات، ولكنني لم أتم شيئًا منها ولا الحصول على شهادات مما يسمى ( جامعي ) ولكنني نميت الصلة بالعدد الكبير من أفاضل أهل العلم، وحصلت على إجازات ودراسات ممن قارب عددهم المئة، وعندي من بعضهم إجازات خطية هي محل اعتزازي، وما زلت حتى اليوم ( طالب علم ) .
كما قمت بالمشاركة في الأعمال الخيرية والاجتماعية والسياسية مدة من الزمن، ولم أكن فيها الأول، ولا الأخير، وإنما يتراوح مكاني بين الثالث والرابع في كل تجمع .
وشاركت في تأسيس التعليم الحديث في دولة قطر، وقدر الله بفضله أن أُقَدَّم وأُقَدَّر من حكامها ورجالاتها، مما مكننا أن ندخل في المناهج ما هو نافع وضروري، وتثبيت تعليم الإناث، ونشره بين أبناء البادية، وكنت أول من عين من دائرة المعارف ورئاسة المحاكم الشرعية لإنشاء المعهد الديني في قطر، وزرت المملكة للإفادة من المعاهد والكليات، وأيامها توثقت صلتي بعدد كبير من العلماء ومنهم: المفتي الشيخ محمد بن إبراهيم وأخويه الشيخ عبد اللطيف والشيخ عبد الملك، والشيخ عمر بن حسن، والشيخ عبد الله بن حميد، والشيخ عبد الرزاق عفيفي، والشيخ عبد العزيز بن باز، والأديبين الكبيرين حمد الجاسر وعبد الله بن خميس وغيرهم .
وأصبحت همزة الوصل بين العلماء والحاكم ورجالات العشائر، وأحيانًا كنت سفيرًا خاصًا بين بعض الملوك والرؤساء، وأجرى الله على يديَّ الكثير من إيصال خيرات المحسنين إلى مستحقيها وفي حل الكثير من المشكلات .
وقد شاركت في تأسيس مكتبات الشيخ علي آل ثاني في قطر والأحساء ولبنان وساعدت غيره على إنشاء مكتبات عامة وخاصة، وفي طبع الكتب وتوزيعها على العاهد والطلاب وأهل العلم .
العمل العام :
وبعد أن رجعت إلى دمشق، وقامت الوحدة مع مصر، رفضت الدخول في تنظيماتها مع عدد من أهل العلم والرأي، غير أننا شاركنا في كل ما ينفع البلاد، ويثبت وحدة بلاد العرب في وجه الهجمة الشرسة علينا ـ ورأسُ حربتها الصهيونية ـ ونالنا من جزاء ذلك الكثير من العنت .
غير أننا عملنا في رفع العديد من المظالم عن الشعب، ومن ذلك منع الإدارة المحلية التي كان المراد منها تجزئة البلاد، وتمكين الأوضاع الجاهلية والعصبية والطائفية في عدد من المحافظات .
وكذلك إبقاء دروس الدين في الشهادات العامة كلها، وقد تولى قيادتنا ودفع العلماء للتأييد أستاذنا الطنطاوي، والذي تولى التنبيه له الأستاذ الباني .
ثم انتخبت نائبًا عن دمشق سنة 1961 ميلادية مع أن إقامتي في بلدي كانت قليلة، وكانت لقيادتنا الحكيمة الشجاعة المواقف المشرفة .
ومما يمكن أن يذكر الآن :
نجاحنا في منع الربا من قانون الإصلاح الزراعي، وهو أول منع للربا في جميع المجالس النيابية قاطبة .
وتعطيل اقتراح إقامة النصب والتماثيل، واقتراح مشاركة العدد الفائض من الجند عن حماية الحدود، في الأعمال النافعة مثل: الزراعة، والصناعة، والنقل، وإعمار المساكن الشعبية لذوي الدخل المحدود، وإقامة السدود .. الخ .
وخلال تنقلي وإقامتي في مختلف البلاد بعيدًا عن وطني، كنت ألقى الإكرام والمواساة حيث ذهبت وحللت، بل أدعى للمشاركة في الأعمال العامة على أوسع نطاق، وكأنني من أهل البلاد، وهذا تكرر في فلسطين، ولبنان، والمملكة السعودية، ودول الخليج . والله أسأل أن يحسن مثوبة كل من حسن ظنه بي، وتفضل علي .
وأسست " المكتب الإسلامي ـ للطباعة والنشر " وبفضل الله كان هذا العمل مدرسة في التحقيق والنشر تعتبر الأولى في بلاد الشام لولا سبق الأستاذ الفاضل أحمد عبيد تغمده الله برحمته في القليل مما نشر .
وعن المكتب ـ والحمد لله ـ انبثقت عشرات الدور، والمكتبات، والمطابع، ومنه خرج العشرات من المحققين والدارسين، وبارك الله في إنتاجها، وما زال المكتب حتى اليوم يتابع الجهد والإنتاج، بعد أن أحَلْتُ نفسي عن إدارته ومباشرة الإشراف عليه إلى ولديَّ بلال وعلي بارك الله فيهما، وقد زادت مطبوعاته على الأولف .
وعندي من المؤلفات ما يزيد على العشرين، غير أنني لم أطبع منها سوى عدد من المقالات والمحاضرات والرسائل الصغيرة . ( والملحوظات على الموسوعة الفلسطينية ) تلك الموسوعة التي أبعدت الإسلام عن فلسطين .. وكان أن ألغيت الموسوعة في أجزائها الأحد عشر مجلدًا كبيرًا، والتي عمل بها أكثر من ثلاثمائة باحث، وساعدها عدد من المؤسسات العلمية !! وحظيت بأموال أكثر من متفضل ومتبرع كريم .
وهذا فضل أكرمني الله به وحدي .
ووجدت أن تحقيق كتب التراث أنفع للعباد من كثير من المؤلفات الحديثة، فعملت في إعداد وتحقيق العشرات من الكتب سواء بمفردي، أو بمساعدة عدد من أهل العلم، أو اقترحتها عليهم وقدمت لهم ما يعينهم في عملهم، ومن ثم الإشراف على طبعها، وفي عملي بصحاح السنن الأربعة وضعافها، التي طبعها مكتب التربية العربي لدول الخليج أيام إدارته من العالم الفاضل معالي الدكتور محمد الأحمد الرشيد، وتابعها خلفه، ما يشهد على التزامي بالمنهج العلمي الرصين .
كما كان لي في تحقيق كتابين صغيرين منهج آخر في رد عدوان المتعرضين للناس وكراماتهم، وهما :
- الرد الوافر للعلامة ابن ناصر الدين الدمشقي المتوفى 842 هجرية، في الدفاع عن شيخ الإسلام ابن تيمية بعد الهجمة الشرسة عليه وعلى منهج وعلوم السلف .
- وكتاب تفضيل الكلاب على كثير ممن لبس الثياب لابن المرزبان المتوفى 310 هجرية، الذي كشف فيه زيف الذين حرموا التوفيق والوفاء في تعاملهم مع من يحسن إليهم !!
وخلال الخمسين سنة، قمت بجمع مكتبة هيأ الله لي أسباب جمعها، هي محل اعتزازي وافتخاري، وكانت من أكبر أسباب بقائي في لبنان أيام الحوادث التي دامت قرابة عشرين سنة بعد أن عجزت عن إيجاد مكان آمن لها عند كل من قصدتهم لذلك، من الذين يدعون الحفاظ على التراث !! ..
وأنا لا أعرف ـ الآن ـ ما هو عدد الكتب المطبوعة التي تحويها، ولكني أعرف أن فيها من نوادر المطبوعات ما يسر به كل من يزورها ويستعين بها، ويقال: بأنها أكبر مكتبة شخصية في المنطقة .
ولكن الذي أعرفه :
إن فيها العدد الكبير من المخطوطات الأصلية وقريب من عشرة آلاف من مصورات المخطوطات واللوحات والأفلام .
وألوف الوثائق العلمية والسياسية والاجتماعية، وهي تحت الفهرسة .
وفيها العدد الكبير جدًا من التحف والخرائط والرسوم والصور للحوادث والأشخاص ( وأنا ممن يرى إباحة التصوير ) .
وأما الدوريات والصحف فقد تجاوزت الـ 1200 دورية وهذا العدد أكبر مما تحتويه أية مكتبة مماثلة ( باللغة العربية ) .
وإذا ما ذكرت هذا، فإنني أذكره تحدثًا بنعمة الله، فإن كان فيه النافع فإنه من الله سبحانه، مع اعترافي بتقصيري، وأن ذنوبي تغطي كل عمل لي، وأنا أعرف بنفسي وبما عندي، وكلي أملٌ أن يتغمدني الله برحمته، وأن يستر عيوبي في الدنيا والآخرة .
المصدر
__________________
.
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 06-05-05, 09:48 PM
خالد السباعي خالد السباعي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-02-05
المشاركات: 233
Arrow شكر وسؤال

اولا احب ان اشكر الاخوة القائمين على الملتقى لجهودهم القيمة الطيبة والله يجزيهم عنا احسن الجزاء وسلامي وتحياتي لشيخنا وسؤالي ما هو وجه روايتكم عن الشيخ بدر الدين الحسني وعمن تروون من مشايخ المغرب وهل لكم اتصال او لقاؤ بالشيخ عبد الحي الكتاني وما هي كتب الحديث التي سمعتموها على شيوخكم والله يحفظكم ويرعاكم وباحسانه وانعامه يتولاكم والسلام
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 06-05-05, 11:33 PM
عبد الرحمن السديس عبد الرحمن السديس غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-03-03
الدولة: الرياض
المشاركات: 3,692
افتراضي

وعدتم حفظكم الله في مقدمة طبعتكم لـ "سؤالات ابن هاني لأحمد"
بأن ستخرجون بعض كتب السؤالات التي وقفتم عليها للإمام ، فلماذا توقفتم عن هذا المشروع ، وقد مضى الآن على وعدكم نحو ثلاثين سنة .
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 07-05-05, 01:34 PM
عبدالله بن عبدالرحمن عبدالله بن عبدالرحمن غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-04-02
المشاركات: 474
افتراضي

حفظكم الله وجزاكم الله خيرا على هذا اللقاء

مجموعة من الأسئلة نرجو افجابة عليها

1-ما سبب تاسيسكم للمكتب الإسلامي للطباعة ؟

2- ما هو أول كتاب طبع في المكتب الإسلامي؟

3- متى بدأ الشيخ الألباني رحمه الله بالتعاون مع المكتب الإسلامي ؟ وما هي أسباب النزاع بعد ذلك؟

4- ما هي دور النشر القديمة التي كان لها دور بارز في نشر المطبوعات الإسلامية ؟

5-ما هي حقيقة تتلمذ الشيخ شعيب الأرناؤوط على كتب الشيخ الألباني؟

6- ما هي أسباب اهتمامكم بطبع كتب الحنابلة وتخريج أحاديثها؟

7-هل لازلت تقوم بالإشراف على المكتب الإسلامي إلى الآن؟

8- ما حقيقة ما حصل حول طباعة صحيح السنن الأربع؟
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 07-05-05, 05:48 PM
ابو السعادات ابو السعادات غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-03-05
المشاركات: 221
افتراضي

جزاكم الله خيرا على إتاحة الفرصة لطلبة العلم للاستفسار،أود أن أسأل:
1-يقال إن فضيلتكم لديه مخطوطات نادرة وأن في نيتكم إظهارها،فلماذا لاتسعون في استقطاب علماء التحقيق للعمل عليها تحت إشرافكم؟
2- نحس بضعف المكتب الإسلامي في النشر مقارنة بحاله في السابق فما هي الأسباب؟
3-هل هناك كتب ستنشر عن المكتب قريبا أو لاحقا؟
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 07-05-05, 08:25 PM
خالد السباعي خالد السباعي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-02-05
المشاركات: 233
افتراضي

سؤال اخير وارجوا للسادة المشرفين السماح بطرحه فاني انتظر هذه الفرصة من سنيين هل لكم رواية عن حامد التقي وكيف والسلام وشكرا
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 07-05-05, 11:27 PM
طارق ابراهيم طارق ابراهيم غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 26-03-05
المشاركات: 137
افتراضي

ما هو مدار الحديث وكيف يرمز له فى السند وما هى طرق تخريج أحاديث شيخ الاسلام الأربعين التى رواها بالسند واين نجد هذه الاحاديث واسانيدها
__________________
فاعلم انه لا اله الا الله
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 08-05-05, 01:26 PM
الرايه الرايه غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 22-11-02
المشاركات: 2,341
افتراضي

ذكر المحدث الشيخ عبد القادر الارنؤوط - رحمه الله - في مقابلته بقناة المجد - برنامج صفحات من حياتي
ان جامع الاصول - لابن الاثير
و شرح ثلاثيات مسند أحمد - للسفاريني
ستخرج في طبعة مراجعة ومصححة .
فهل المكتب الاسلامي هو من سيخرجها .
نرغب التوضيح مشكورين
ونفع الله بكم وبما تقومون به من نشر العلم .
آمين

للفائدة فهذا موقع المكتب الاسلامي على الانترنت
http://www.almaktab-alislami.com/DEFAULT.ASP

وسيجد فيه الاخوة الاجابة على بعض التساؤلات كاصدارات المكتب القديمة والجديدة ونحو ذلك .
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 10-05-05, 06:48 PM
صخر صخر غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 21-10-04
الدولة: الريوس طرغونة اسبانيا
المشاركات: 2,417
افتراضي

هل يمكن يا شيخ حفظك الله وضع بعض المخطوطات في الملتقى كي يستفيد منها الطلاب
اسال الله ان يحفظك
__________________
التويتر الخاص بي
https://twitter.com/rabi3oqortoba
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 11-05-05, 10:20 PM
حسام سعيد حسام سعيد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 08-05-05
المشاركات: 29
Lightbulb أسئلة

شيخ شيوخنا الحبيب: زهير الشاويش حفظه الله ومتعنا به.
1- قد أنعم الله علي بإجازةٍ من طريقكم بنزول، فهل لي أن أحصل عليها منكم بعلوٍّ؟ أرجو بيان عنوانكم وكيف أكتب لكم للحصول عليها بارك الله فيكم.

2- نرجو التكرم ببيان طبقات دور النشر، وأول من كان معكم في الساحة، ومن تأملون فيه خيرًا أن يخدم الدين من الدور الجديدة، ومن تلمسون في نشره بالدقة والعناية بالمطبوعات؟ وحبذا لو تكرمتم علينا بتسمية بعض الدور من كل بلد من بلاد العرب والمسلمين لعموم النفع وخاصة مصر.

3- جهودكم في تبني أهل العلم والعناية بهم وتشجيعهم معروفة، فهل لا زلتم على هذا العهد برعاية أشبال طلبة العلم، وصغار الطلبة والأخذ بأيديهم؟ وما هي نصيحتكم لدور النشر وطلبة العلم بهذا الخصوص؟

4- ما هي وجهة نظركم في الكتاب الإلكتروني، والنشر على الشبكة؟ وهل يغني عن الكتاب الورقي المطبوع؟ وهل تأثر الكتاب المطبوع بالإلكتروني؟ أم ساعد النشر الإلكتروني على نشر الكتاب المطبوع؟

وتفضلوا بقبول خالص الدعاء بأن يمتعنا الله بكم، وينعم عليكم بكل خيرٍ وعافية.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 12-05-05, 09:43 AM
أبو عبدالله السني أبو عبدالله السني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-11-04
المشاركات: 134
افتراضي

هلا تكرمتم على الملتقى بمخطوط مسائل عبد الله ومسائل ابن هانئ ، مأجورين ...
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 12-05-05, 03:12 PM
مكتب زهير الشاويش مكتب زهير الشاويش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-04
المشاركات: 730
Exclamation جواب على سؤال الشيخ عبدالرحمن السديس حفظه الله

بسم الله الرحمن الرحيم

إنَّ الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله،
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد
فإنني أشكر بدايةً أخواني الأكارم في ملتقى أهل الحديث جميل اهتمامهم بي، وأجيب على ما وصلني منهم من أسئلة أعرف جوابها -إن شاء الله-.
فأقول:
جواباً على ما تكرّم به الشيخ عبدالرحمن السديس عن وعدي بإخراج بعض كتب السؤالات، التي وقفت عليها من كلام الإمام أحمد بن محمد بن حنبل، وسبب توقفي عن نشرها ؟
فأقول: جزاه الله خيراً، وواقع الأمر أنني نشرت مسائل ابن هانئ عن نسخة وحيدة في الدنيا، وعليها خطوط كبار العلماء، ومنهم شيخ الإسلام أحمد ابن تيمية، والمحفوظة في خزانتي المخطوطة حتى الآن والحمد لله.
ونشرت بعدها "مسائل ابنه عبدالله" عن مخطوطتين كانتا في المكتبة الظاهرية، والتي حوِّلت بعد ذلك إلى مكان آخر.
ووجدت صعوبة في نقلها والتوافق بين المنسوختين. واستعنت بعدد من أخواني أهل العلم، وجرى طبعها !.
غير أنه لم يمض على طبعها سوى أشهر معدودة حتى سطا عليها أحدهم، وأضاف إليها بعض الكلمات من كتب الفقه ؟! مما عطَّل عليَّ توزيع كتابي.
ثم قمت بإعداد سؤالات صالح، وهي بثلاث مجلدات كبار. ولكن قبل تقديمها للطبع علمت أن أحد الأفاضل قد طبعها، ولذلك توقفت عن طبعها، فإن التزاحم غير مشكور في العلم، وإن كان بعض الناس يخوضون (بالسرقة حيناً) أو من غير ضرورة نافعة.
وقمت بإخراج عدد من مسائل الإمام أحمد ومنها:
مختصر الخرقي، وهو غير معروف أنه من مسائله ؟!
وكتاب الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر
وكتاب الأشربة
وكتاب الترجل
وكتاب الوقوف
وقد أعاقني في نشر باقي مسائل إمامنا أحمد وغيره من الكتب الكثيرة، ما تعرّض له المكتب الإسلامي من ظلم وعدوان، مما اضطرني لمغادرة وطني الأول، ثم الوطن الثاني الذي اخترته، والثالث أيضاً بعد ذلك، وأمور أخرى، أرجو الله أن يجعلها هجرة في سبيله.
ولذلك قمت بإرسال ما عندي من مخطوطات إلى من طلبها من العلماء، ومنها الموجود من مسائل حرب الكرماني، وطلاب الدراسات الجامعية لتقدم منهم لنيل الشهادات، وفقهم الله تعالى.
والحمد لله رب العالمين.
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 12-05-05, 04:07 PM
السلامي السلامي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-04-02
الدولة: السعودية
المشاركات: 501
افتراضي أسئلة شتى

1/ هل هناك نية في المكتب الإسلامي إعادة طبع شرح السنة للخطابي والمبدع لابن مفلح في مجلد واحد على غرار زاد المسير لابن الجوزي...................
2/ قرأت في كتابكم هوامش في دفتر المخطوطات ذكر عن مكتبة محب الدين الخطيب فما فعل الله بها .........
3/لكم معرفة برجالات العالم الإسلامي ومنكم إستفاد الزركلي في ذلك فهل لكم أن تحدثوننا عن ذلك ....................
4/ قرأت كتابكم عن الموسوعة الفلسطينية برأيكم هل مؤلفات عارف العارف هي خير من تكلم عن النكبة الفلسطينة في زمنه خاصة كتابه النكبه
5/ هل سيكتب الشيخ مذكراته الشخصية والعلمية والدعوية في بلاد الشام بحكم أنك أحد شهودها........
6/ هل لكم أن تحدثوننا عن علاقتكم بالشيخ محمد بن مانع رحمه الله
7/ أقترح على الشيخ أن يكون له موقع شخصي على النت ليسهل التواصل معه من محبيه
8/ هل للإستاذ إهتمام بتراث محمود شكري الألوسي المخطوط لأن المكتب سبق أن طبع شيئا منه
9/ هل يعلم الأستاذ عن حال مكتبة الشيخ محمد بهجة الأثري العراقي بعد موته..................
10/هل لكم أن تحدثونا عن صلتكم بوجيه الحجاز محمد نصيف رحمه الله.
11/ هل سبق أن زرتم منطقة القصيم لغرض علمي فهل لكم أن تحدثوننا عنها.........................
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 12-05-05, 04:53 PM
الرايه الرايه غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 22-11-02
المشاركات: 2,341
افتراضي

الاخ الكريم / السلامي
شرح السنة للبغوي وليس للخطابي - ولعلها سبق قلم -

وهذا موقع المكتب الاسلامي على الانترنت
http://www.almaktab-alislami.com/DEFAULT.ASP
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 12-05-05, 05:19 PM
السلامي السلامي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-04-02
الدولة: السعودية
المشاركات: 501
افتراضي

نعم وهي كذلك وأرجوا أن تعدل......
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 13-05-05, 08:26 AM
علي الأسمري علي الأسمري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-09-02
المشاركات: 149
افتراضي

شيخنا الشيخ زهير تشرفنا بالإجازة العلمية من قبلكم

وسؤالي عن معرفتكم بالشيخ فوزان السابق حيث حصل الوقوف على أحد كتبه اللطيفة وقصته في الدفاع عن دعوة الشيخ محمد بن عبدالوهاب في الشام (ولا أدري هل له غيره) ولم أجد من ترجم له في حد علمي فهل تتكرم بالإحالة أو ذكر ماتعرفه عنه
__________________
أسير خلف ركاب النجب ذا عرج * مؤملاً كشف ما لاقيت من عوج
فــإن لحـقت بهـم من بعد ما سبقوا *فكم لرب الورى في ذاك من فرج
وإن بقيت بظهر الأرض مــنقطعاً * فما على عرج في ذاك من حرج
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 14-05-05, 07:56 AM
مكتب زهير الشاويش مكتب زهير الشاويش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-04
المشاركات: 730
افتراضي الأخ صخر حفظك الله

الأخ صخر حفظك الله
السلام عليك، وبعد
وأما السؤال فإنه من (صخر)، وإلا فكيف أضع ما عندي من مخطوطات، وقد تجاوزة العشرة آلاف، لتكون في الملتقى.
والأمر الأسهل أنّ من احتاج كتاباً بعينه، وطلبه بالطريق السهل (لا الصخر)، أرجو أن نبعث به إليه، بعد أن نعرف من هو، وما عنوانه.
ولم نبخل على أحد سابقاً، ولا لاحقاً -إن شاء الله-، وهذه المخطوطات لا يراد منها إلا النشر والفائدة.
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 14-05-05, 07:57 AM
مكتب زهير الشاويش مكتب زهير الشاويش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-04
المشاركات: 730
افتراضي الأخ طارق إبراهيم حفظك الله

الأخ طارق إبراهيم حفظك الله
سلام الله عليك، وبعد
فإذا عُدِّل سؤالك على شكل الطلبات المفهومة، فأرجو أن أجيبك عنها، يرحمك الله.
رد مع اقتباس
  #21  
قديم 14-05-05, 08:02 AM
مكتب زهير الشاويش مكتب زهير الشاويش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-04
المشاركات: 730
Post 1- ما سبب تاسيسكم للمكتب الإسلامي للطباعة ؟

الأخ الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن حفظك الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد
إن السبب من تأسيس المكتب الإسلامي للطباعة والنشر.
أنه لم يكن عن تفكير طويل عندي، وإنما كانت فلتة خاطرة، وبعدها عرفت أنها موفقة، مع المحافظة على إسلامية العمل، مقابل ما كان سائداً من أسماء عروبية أو قومية، أو إقليمية (مصرية، سورية، لبنانية، مغربية .. إلخ).
وصادف أنه اسم لم يسرقه أو يقلده أحد، اللهم سوى شخص اعتدى علينا بأحد البلاد العربية متعاوناً من أحد الذين كنت أطبع له، والقصد من ذلك سرقة مطبوعاتنا لوجود اسم آخر بـ "المكتب الإسلامي"؟.
ولكن قدّر الله أن اختلف مع الشيخ إيَّاه، وتوقفت الكتب والسرقة ؟، وبقي اسم المكتب الإسلامي لنا وحدنا، والحمد لله.
رد مع اقتباس
  #22  
قديم 14-05-05, 08:06 AM
مكتب زهير الشاويش مكتب زهير الشاويش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-04
المشاركات: 730
Post 2- ما هو أول كتاب طبع في المكتب الإسلامي؟

الأخ الشيخ الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن حفظك الله
كنت أطبع العديد من الرسائل بالمشاركة مع المشايخ من أهل الفضل، أمثال: الأستاذ عبدالرحمن الباني، والأستاذ عصام العطار، والأستاذ راتب النفَّاخ -رحمه الله-، والدكتور هيثم الخياط.
ومن مصر: الدكتور عبدالعزيز كامل، والدكتور عز الدين إبراهيم، والأستاذ عبدالعزيز السيسي، والدكتور جمال عطية، غيرهم.
نطبعها بأسماء دور نشر مختلفة.
ولكن بعد أن رجعت من قطر سنة 1376هـ1957م عملت مطبعة مع بعض الشركاء، وكان اسمها (دار السلام)، طبعت فيها كتاب فقه حنبلي صغير اسمه (الأجوبة الجلية في الأحكام الحنبلية) تأليف الشيخ موسى القدومي.
وطبعت كتاب: "مطالب أولي النهى في الجمع بين الإقناع والمنتهى"، والمجلد الأول حققته مع المفتي الحنبلي الشيخ محمد جميل الشطي -رحمه الله-، ثم اختلفت معه لأنني كنت أضع تعليقات من كلام شيخ الإسلام أحمد بن تيمية، وهو يريد طبع الكلام المفتى به، ولو خالف ابن تيمية..، فقمت بمتابعة الطبع على رأي للمجلدين الباقيين.
ثم طبعت كتاب (منار السبيل في شرح الدليل) تأليف الشيخ محمد بن ضويان، وهذا الكتاب كان عن نسخة المؤلف الوحيدة المكتوبة بيده، ولكن لم يبقى دار نشر إلا نادراً إلا وسرقته تلك الدور وادعت أنه الطبعة الأولى (كذباً)، وأنه لا يجوز لأحد أن ينقل عنه ؟؟.
وكان طبع الجزء الأول منه باسم (مطبعة دار السلام)، والجزء الثاني باسم (المكتب الإسلامي).
وقد شاركني في عملي هذا الأخ الشيخ شعيب الأرناؤوط، وبعد ذلك استمر طبع كل ما حققت وطبعت باسم (المكتب الإسلامي)، وهو مستمر بهذا الاسم في بيروت.
وأما مكتبنا في دمشق مغلق، ولنا مكتب في عمَّان، وسبق أن افتتحت مكتباً في مكة المكرَّمة ثم أغلقته لبعض الظروف.
رد مع اقتباس
  #23  
قديم 14-05-05, 08:47 AM
عبد الرحمن السديس عبد الرحمن السديس غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-03-03
الدولة: الرياض
المشاركات: 3,692
افتراضي

جزاكم الله خيرا على ما قدمتم وتقدمون خدمة للعلم ، ونفع بكم المسلمين .
رد مع اقتباس
  #24  
قديم 14-05-05, 02:18 PM
مكتب زهير الشاويش مكتب زهير الشاويش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-04
المشاركات: 730
Post إلى الأخ حسام سعيد

الأخ الكريم الأستاذ حسام سعيد أسعد الله أيامك
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد
فإن عنواني هو على كل كتاب طبعه المكتب الإسلامي.
وأما طلبك الإجازة فإنني ألتزم بإجابة من يطلبها مني بعد أن تجاوزت السبعين من عمري، منذ أكثر من عشر سنوات، إذا كنت أعرفه، أو زكَّاه وعرّف به أخواننا الأساتذة الكرام في بلده، أو يكون لديه إجازات معتبرة ممن عرف من الأفاضل العلماء.
وأما سؤالك الثاني والرابع، فأرجو إعفائي منهما، فإنني أصبحت بعيداً عن المباشرة الآنية على المكتب بعد أن تسلم أولادي المؤرخ بلال إدارة المكتب، والمهندس علي المحاسبة.
وأما السؤال الثالث: فإنني -والحمد لله- مازلت على ما سمعت عني، والله أسأل أن يكون لي عوناً لكل من يقصدنا.
والسلام عليك
رد مع اقتباس
  #25  
قديم 14-05-05, 02:22 PM
مكتب زهير الشاويش مكتب زهير الشاويش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-04
المشاركات: 730
افتراضي إلى الأخ أبو السعادات حفظه الله

أخي أبا السعادات، نعم عندي -بفضل الله- مخطوطات كثيرة، وقد طبعت منها عدداً كبيراً بالنسبة لمقدرتي، ولظروفي المتعبة.
وأما استحضار علماء التحقيق للقيام على إظهارها، فإنه بحاجة إلى دولة تنفق بعض مالها في هذا السبيل، كما تنفق على غير ذلك ؟، وفهمكم كافي -إن شاء الله-.
فإذا وجدت هذه الدولة ؟، فأرشدها لذلك.
وأما ما أحسسته بضعف المكتب الإسلامي في النشر، مقارناً بالحال السابق ؟
أولاً أنا لا أعرف من أنت ؟، وكيف عرفت أنت المكتب وأحواله ؟، وكيف عرفت ما يتعرض له المكتب وغيره من دور النشر.
وأبشرك بأن المكتب -والحمد لله- يقوم بحركة طيبة مباركة بنشر العدد الكبير من كتبنا السابقة، ويقوم بنشر الكتب الحديثة، وإذا طلبت فهارس المطبوعات السنوية ستجد عدداً كبيراً من الإصدارات.
وكذلك عندنا كتب كثيرة تحت الطبع، يسر الله لنا طبعها.
ولعلك تزور موقعنا على شبكة الإنترنت: http://www.almaktab-alislami.com وترى الإصدارات الحديثة منها.
رد مع اقتباس
  #26  
قديم 14-05-05, 02:26 PM
مكتب زهير الشاويش مكتب زهير الشاويش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-04
المشاركات: 730
Exclamation هل الشيخ في الرياض ؟

الأخ الكريم أبو عبدالله النجدي حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد
الشيخ زهير مقيم الآن في بيروت، الحازمية.
واللقاء به يكون في بيروت إن شاء الله، بعد الاتصال وتحديد الموعد.
وأهلاً وسهلاً بكم
مكتب الشيخ زهير
رد مع اقتباس
  #27  
قديم 14-05-05, 02:29 PM
مكتب زهير الشاويش مكتب زهير الشاويش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-04
المشاركات: 730
Exclamation المخطوطتين ؟!

الأخ أبو الحسن حفظه الله
السلام عليك
إن البحث عن هذين الكتابين يحتاج إلى فراغ، وهذا غير ممكن -الآن من الشيخ زهير-.
وأما ما عنده من مخطوطات، فالأمر عندنا، وعلينا أسهل.
مكتب الشيخ زهير
رد مع اقتباس
  #28  
قديم 14-05-05, 02:32 PM
مكتب زهير الشاويش مكتب زهير الشاويش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-04
المشاركات: 730
Exclamation الأخ خالد السباعي حفظه الله

من مكتب الشيخ زهير
إلى الأخ الشيخ خالد السباعي، سلام الله عليك ورحمته وبركاته، وبعد
فإن الشيخ زهير مقيم في بيروت، فإذا حضرت يمكن أن يقابلك، إذا كانت صحته جيدة -إن شاء الله-.
رد مع اقتباس
  #29  
قديم 14-05-05, 02:38 PM
مكتب زهير الشاويش مكتب زهير الشاويش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-04
المشاركات: 730
Lightbulb إلى الأخ الراية حفظه الله

الأخ الراية
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد
فإن ما ذكره أخي عبدالقادر -رحمه الله- عن جامع الأصول صحيح، ولا أعرف أين سيكون صدوره، وطبعه، ونشره.
وأما كتاب "شرح ثلاثيات مسند الإمام أحمد للسفاريني"، فقد صدر بعد انتقال الشيخ لرحمة الله بأيام، وهو الآن يباع في مجلدين من مطبوعات المكتب الإسلامي، وعنوانه:
"نفثات صدر المكمد، وقرة عين الأرمد، لشرح ثلاثيات مسند الإمام أحمد"، وهذه الوصلة لتصفح غلاف ومقدمة الكتاب: http://www.almaktab-alislami.com/thulatiyat/index.htm.
رد مع اقتباس
  #30  
قديم 15-05-05, 12:27 PM
مكي مكي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-12-04
المشاركات: 50
افتراضي

السلام عليكم :

في أحد كتبكم ـ نسيت اسمه ـ ذكرتم استطرادا المكتبات الخاصة التي تحوي مخطوطات ..ومما ذكرتم مكتبة ابن سويلم في الخبر في السعودية ..وقد سألت عنها ولم أقف لها على خبر فهل اشتبه الأمر علي؟أم هو وهم؟
رد مع اقتباس
  #31  
قديم 15-05-05, 05:20 PM
خالد السباعي خالد السباعي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-02-05
المشاركات: 233
افتراضي

اولا احب ان اشكر الاخوة القائمين على الملتقى لجهودهم القيمة الطيبة والله يجزيهم عنا احسن الجزاء وسلامي وتحياتي لشيخنا وسؤالي ما هو وجه روايتكم عن الشيخ بدر الدين الحسني وعمن تروون من مشايخ المغرب وهل لكم اتصال او لقاؤ بالشيخ عبد الحي الكتاني وما هي كتب الحديث التي سمعتموها على شيوخكم والله يحفظكم ويرعاكم وباحسانه وانعامه يتولاكم والسلام
رد مع اقتباس
  #32  
قديم 16-05-05, 07:55 AM
مكتب زهير الشاويش مكتب زهير الشاويش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-04
المشاركات: 730
Post طرق تلقي الإجازة للطلبة من السادة العلماء المجيزين.


طرق تلقي الإجازة للطلبة من السادة العلماء المجيزين
من زهير الشاويش
إلى الأخ خالد السباعي حفظه الله، جواباً على سؤاليه بتاريخ 6/5/2005 و 7/5/2005
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد
فإن طرق تلقي الإجازات للطلبة من السادة العلماء المشايخ، كانت وسط القرن الرابع عشر الهجري في دمشق على صور مختلفة. والذي رأيته منها، أو سمعته من المشايخ مثل الشيخ محمد بهجة البيطار، والشيخ علي الطنطاوي، والشيخ ياسين عرفة وغيرهم هي الغالبة، على الصورة الآتية:
كان يحضر طالبوا الإجازة في مجالس الشيخ محمد بدر الدين الحسني، ويسجل أسماء الطلبة الشيخ يحيى المكتبي (المشهور بزميا)، ويعرضها على الشيخ في بيته أو مدرسة دار الحديث الأشرفية، في العصرونية، -حيث للشيخ غرفة بها، بعد أن استخلصها والده محمد يوسف ممن كان يقيم فيها خمَّارة ؟-، ثم يكتب الأسماء على كل إجازة ويأتي صاحبها بعد ذلك فيأخذها !
وأما ما رأيته بنفسي هو:
كانت تقام حفلات بذكرى المولد النبوي في شهري ربيع الأول والآخر، أو مناسبات غيرها، وتقام الدعوات لها، ويدعى العلماء إليها. ومنهم عم والدتي الشيخ أبو ياسين محمود بن بكري رحمون، وكان بيته جوار بيتنا، وكان يحضر إليه الشيخ محمد بدر الدين -وكانت له معه شراكة في عمله بالحبوب-، ومعه العدد الكبير من المشايخ وأذكر منهم:
الشيخ علي الدقَّر، والشيخ راشد القوتلي، والطيب الشيخ رفيق السباعي، والشيخ محمد أمين سويد.
وأحياناً معهم المنشد الضرير الشيخ عمر بن مصطفى العيطة المدني. وكان يسكن بالقرب منَّا، وأصله من المدينة المنوَّرة، وجاء لدمشق بعد دخول الملك عبدالعزيز آل سعود إليها.
ونقوم نحن الأولاد وأعمارنا ما بين الخمس سنوات إلى الثانية عشرة بالسلام على المشايخ نقبِّل جميع تلك الأيدي المبسوطة ؟!، ثم نجلس بالقرب منهم، ومنّا من يكون قريباً من أهله، أو يقرب من المشايخ.
ويكون الدرس الذي يلقيه أحد المشايخ، ويختم بقصة عن المولد النبوي (وبعد ذلك عرفت أنها قصص لا سند لها ولا خطام)، وبعد ذلك يتولى أحد المشايخ من الحضور، تلاوة الحديث المسلسل بالأولية، أو غيره من المسلسلات (ومنها الكثير المخترع الذي لا يصح فيه حديث)، وكان يسمى الشيخ المكلف بإلقاء الحديث: المعيد ، ويذكر في أول السند الشيخ محمد بدر الدين في أول الرواة.
ويدار على الناس الماء المعطر بماء الزهر، وفيه بعض السكر والليمون، وهو ضمن زبادي كبيرة، ثم يدار الشاي، وبعد ذلك يوزع الملبس ضمن صرر محكمة الربط، وفي بيوت الأغنياء يكون العشاء المعد لذلك، وكان عم والدتي منهم، وكنّا نسميه (جدنا)..
وبعد ذلك يقول الشيخ محمد بدر الدين بصوت منخفض:
أجزتكم والله يبارك بكم، أو كلمات بهذا المعنى.
وقد يقول مثل ذلك الشيخ يوسف النبهاني، ويقدم إذا حضر لمنزلته عندهم، وهو يحضر من بيروت، وهو قاضيها، وله شهرة كبيرة بسبب مؤلفاته وبعضها جيد.
وقد تلقيت الإجازة من الشيخ محمد بدر الدين وغيره من العلماء في اجتماعات متعددة في بيت زوج خالة أبي الشيخ أبو حسين شقير، ولم يكن له ذريَّة، وكانت خالتي تبقيني عندها الأيام ذوات العدد (وهي من بيت عياش)، وكان زوجها يشرف على جامع كريم الدين المشهور بالدقَّاق.
* * *
وكذلك كان يحضر عدد من المشايخ لزيارة المدارس الأهلية، ومنها المدرسة الأموية تقوية لهذه المدارس التي قامت بوجه المدارس الحكومية.
وكانت المدرسة تنظف يوم حضورهم، ويكون فيها عدد من المدرسين المساعدين للمدير الشيخ سعيد الحافظ في ذاك اليوم، وكان يحضر المحامي الكبير الأستاذ وحيد الحكيم، لأن الرخصة كانت باسمه.
ويجمع كل الطلاب في الباحة حول البحرة، ويلقي المدير كلمة ترحيبية، وبعده أحد الطلبة، ثم تكون الإناشيد، ومنها ما لم يكن الشيخ سعيد يوافق عليها، ولاكن لا بد منها في مجالس علماء ذاك الزمن ؟!، وهي:
يا أبا الزهراء أغثني روحي فدا لك ؟؟، و: يا رسول الله خذ بيدي ...، أو شيء من هذا.
وبعدها -مما أذكره- أن الشيخ يوسف النبهاني، ألقى كلمة وختمها، بأن أجاز جميع الحضور من المدرسين والطلاب بحديث الأولية، وأخذ أسماء المجازين من المدير.
* * *
وأما المشايخ الكبار الأفاضل الأربعة الذين لم أجد منهم أي تشجيع على الإجازة، لا طلباً لها ولا إعطاءها منهم، وهم:
الشيخ مسلم الغنيمي الميداني، والشيخ محمد ناصر الدين الألباني، والدكتور الشيخ مصطفى السباعي، والشيخ علي الطنطاوي.
وسمعت من كل واحد منهم: أنه لا يراها في هذه الأزمان، وكان أبرزهم بذلك الشيخ علي الطنطاوي ومما قاله لي: "يا زهير كانت الإجازات من العلماء لتلاميذهم، الذين هم على أتم الصلة بهم، أو من يأتي للشيخ ويدرس عليه كتابه من أوله إلى آخره. وأما ما نجده -هذه الأيام- بكلمات، أو ورقة مطبوعة، فلا !!
وكنت مثل هؤلاء، ولذلك لم أطلبها -على الصحيح- من أحد، وذكرت ذلك في إجازتي:
"بأنني لم أتطلب الإجازات عن كثير من العلماء، الذين أدركتهم وعاصرتهم، وكان بيني وبينهم صداقة وصلات وكثيراً ما حصلت على الإجازة من أمثالهم مشمول بمن حضر من الراغبين الطالبين لها".
ولكن بفضل الله تجمع لي عدداً كبيراً من الإجازات، رحم لله من تكرَّم عليَّ بها.
وبقيت لا أجيز أحداً، حتى بلغت السبعين، وغلبت على أمري، بعد أن مات كل مشايخي. ولم يبق من زملائي سوى شخصين وبيني وبينهما (مدامجة) حفظهما الله. وهناك أفراد ممن لا يظن الصدق فيهما والله أعلم.
* * *
وهناك طرق أخرى أغلبها فردية حيث يجمع الشيخ المجيز مع الطالب للإجازة في درس، أو بيت، أو مكاتبة، أو مشافهة ...
وفي هذا الزمن كثرت طلبات الإجازات، وهذا أمر لم أكن أعرفه أبداً – وبعضها يجري مشافهةً بالاتصال الهاتفي أو بوسائل الاتصالات الحديثة الأخرى (بريد، فاكس، انترنت)، وبعضها بعد التزكية من العلماء لطالب الإجازة-، وعند بعضهم تشدد، وعند غيرهم تساهل.
* * *
ومن طرائف ما أجزت به:
أنني كنت في مركز الجماعة الجديد في السنجقدار سنة 1365هـ – 1946م في المكتبة أستخرج بعض الأحاديث لجريدة الحائط التي كنت أصدرها في شعبة الميدان باسم: (التوجيه الإسلامي)، وأضع منها نسخ في المركز العام والشعب الأخرى. وكان عندنا: شعبة فيرعانكة، وشعبة المهاجرين، وشعبة القيمرية، وباب الجابية، ونادي الفتيان الرياضي.
وكان بيدي كتاب الجامع الصغير مع الزيادة للإمام السيوطي، وكنت أضع بالقلم الرصاص علامات على الأحاديث التي سوف أنشرها، حتى يكتبها أحد أخواني على الآلة الكاتبة، لأن خطي كان (وما يزل) سيئاً جداً.
وكان ظهري يواجه الداخل للغرفة، وأحسست بمن دخل ووقف ورائي ينظر ما أفعل، والتفت مرحباً، وكان رجلاً معمماً ربعة لا أعرفه، وله لحية قصيرة داخلها الشيب، ومعه أستاذنا محمد المبارك ؟! -ثم عرفت أنه العلامة الشيخ محمد راغب الطباخ عالم حلب-، ولم أقف لهما، ولكن قدمت للشيخ أحد الكراسي ليجلس عليه.
فقال الأستاذ المبارك للشيخ الطباخ: هذا سلفي لا يقف لأحد ؟!.
غير أن الشيخ أمسك بالكتاب من يدي، ونظر لما أشرت عليه من الأحاديث وسأل: ماذا تفعل.
قلت: أنقل بعض الأحاديث لتوضع في مجلة الحائط.
قال: ولماذا علّمت على هذه الأحاديث وتركت تلك.
قلت: لأن الذي علمت عليه سيكتبه أحد أخواني، وما تركته لا يكتب لأنه ضعيف، أو غير ذلك.
ووجد حديثاً في الطبعة، وكتب بعده (ص) قل هذا لماذا تركته، وفي الطبعة أنه صحيح ؟
قلت: أنا أعرف أن الشيخ السيوطي -رحمه الله- وضع كلمات لبعض أحاديث كتابه، للدلالة على الصحة، أو الضعف وغيره، وبعضها لعله من أخطاء النساخ، أو خطأ مطبعي ؟.
قال للأستاذ المبارك: هذا عالم، وسوف أجيزه ؟
فقال الأستاذ: هو من تلاميذ الشيخ ناصر، وسوف أزوره معك.
وبعد أيام أحضر لي الأستاذ المبارك، إجازة لي، وإجازة للشيخ محمد ناصر الألباني، سلّمتها إليه، رحم الله الجميع.
* * *
وأما الجواب عن الذين أجازوني أو التقيت بهم من علماء المغرب ؟
فإن عددهم كبير، بصرف النظر عن الإجازات الرسمية ؟!
فإن من لقيت منهم:
العلامة الشيخ الخضر حسين شيخ الأزهر فيما بعد، فقد كان يأتي كل صيف إلى دمشق، وينزل في دار أخيه أستاذنا الشيخ زين العابدين التونسي (والآن ذكر أولاده الحسني)، ثم التقيت به بمصر سنة 1952 و 1953 مرات كذلك.
والعلامة المجاهد الشيخ البشير الإبراهيمي، والأستاذ كامل التونسي، والعلامة الدكتور تقي الدين الهلالي، والشيخ محمد الكافي (التونسي)، والشيخ الزمزي الكتاني (وابنه السيد المنتصر الكتاني)، وأخيه الوجيه السيد مكي الكتاني، والأستاذ الفضيل الورتلاني الزعيم السياسي، وكان يتكرم وينزل في دارنا -أيام اختفائه بعد حوادث اليمن- ثم في بيروت، حيث أقام أواخر عمره.
والشيخ محمد العربي العزوزي أمين الفتوى في لبنان في عهد الشيخ محمد علايا، والشيخ حسن خالد، وله العديد من المؤلفات في تاريخ المغرب. وقد أجازني، واشتريت مكتبته لسمو الشيخ علي آل ثاني حاكم قطر السابق -رحم الله الجميع-، وهي مكتبته العامرة بقطر.
وغيرهم العشرات من العلماء، وأهل السياسة. ولعلي أعود لذكرهم إن شاء الله.
* * *
وأما الرواية عن الشيخ محمد بن أديب بن رسلان التقي 1299-1387 هـ = 1881-1967م.
فإنه كان من مشايخي، وكنت محباً له، لشخصيته المحببة أولاً، ولقربه من شيخ مشايخي الجمال القاسمي (الحلاق)، وكان يتكرم بزيارتي في المكتب الإسلامي كثيراً.
وكان يثني عليه كثيراً الأستاذ ظافر بن جمال الدين القاسمي، وينقل عنه الأخبار الطيبة.
وكان -رحمه الله- سلفياً يفتي بأقوال شيخ الإسلام ابن تيمية في قضايا الطلاق. وأنا مثله من يفتي بذلك، وكان عندنا في دمشق كذلك الشيخ توكلنا، والشيخ عبدالقادر الأرناؤوط وغيرهما.
وطيه رسالة منه بعث بها إليَّ بعد أن نجحت بالانتخابات، وأصبحت عضواً في المجلس النيابي.
الصور المصغرة للصور المرفقة
اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	taqi.jpg‏
المشاهدات:	316
الحجـــم:	132.8 كيلوبايت
الرقم:	9107  
رد مع اقتباس
  #33  
قديم 16-05-05, 04:30 PM
مكتب زهير الشاويش مكتب زهير الشاويش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-04
المشاركات: 730
Post الأخ السلامي حفظك المولى

الأخ السلامي حفظك المولى
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد
هذه أسئلتك (1-11) وأجوبتنا عليها:
1- هل هناك نية في المكتب الإسلامي إعادة طبع شرح السنة للخطابي والمبدع لابن مفلح في مجلد واحد على غرار زاد المسير لابن الجوزي ؟
- إن كتاب (شرح السنَّة) المطبوع عندنا هو للشيخ "الحسين بن مسعود الفراء البغوي (432-516هـ)"، وليس "للخطابي". ونقوم بطبعه مجموعاً على طريقتنا بمجلد واحد على غرار كتاب (زاد المسير لابن الجوزي).
2- قرأت في كتابكم هوامش في دفتر المخطوطات ذكر عن مكتبة محب الدين الخطيب فما فعل الله بها ؟
- إن مكتبة أستاذنا الشيخ محب الدين الخطيب في مصر عند ورثته، وكان منهم الأخ قصي. وأنا منذ سنة 1953 لم أدخل مصر، لأنني مطلوب من حكامها. ولذلك لا أعرف ما الذي تم بها.
3- لكم معرفة برجالات العالم الإسلامي ومنكم إستفاد الزركلي في ذلك فهل لكم أن تحدثوننا عن ذلك ؟
- سؤالك غير كامل !
4- قرأت كتابكم عن الموسوعة الفلسطينية برأيكم هل مؤلفات عارف العارف هي خير من تكلم عن النكبة الفلسطينة في زمنه خاصة كتابه النكبه ؟
- إن الشيخ عارف العارف -رحمه الله- التقيت به في القدس سنة 1948م، واستفدت من كتبه المطيوعة بعد ذلك عن القضية الفلسطينية. وهو كمؤلف جيد، وكان يكتب ما عنده في أوراق مفردة، ثم طبعها في كتب على تبعة من نقل عنهم، وفيها الجيد، وفيها غير ذلك -تغمده الله برحمته.
5- هل سيكتب الشيخ مذكراته الشخصية والعلمية والدعوية في بلاد الشام بحكم أنك أحد شهودها ؟
- أرجو الله أن يكتب لي العون على جمع مذكراتي في بلاد الشام وغيرها من البلاد التي أقمت بها.
6- هل لكم أن تحدثوننا عن علاقتكم بالشيخ محمد بن مانع رحمه الله ؟
- الشيخ محمد بن عبدالعزيز بن مانع (1300-1385هـ)، تعرفت عليه بالاطلاع على بعض مؤلفاته القديمة، وسمعت منه وعنه في الشام يوم كان يزورها قديماً، ثم التقيت به في مكة المكرَّمة سنة 1374هـ - 1955م. وبعدها كنت أجتمع به مع سمو الشيخ علي بن عبدالله آل ثاني، وبعد ذلك كنت أجتمع إليه في بيروت، وقطر، أو أيام الحج، حيث كنت وإياه نلتقي الساعات الطويلة، وأقرأ عليه الكتب التي طبعها لحساب الشيخ علي أو لحساب الشيخ قاسم بن درويش فخرو، أو يسمع مني بعض ما أطبع من كتب المكتب حتى وفاته في مستشفى البربير في بيروت في 12 رجب 1385هـ رحمه الله. وكلفني أولاده أن أصلي أنا عليه، ثم ذهبت معهم من بيروت إلى الدوحة، حيث جرى دفنه. وكان يقول: "أولادي أربعة، وهم: عبدالعزيز، وعبدالرحمن، وأحمد، وزهير". وكان يكتب إليَّ -فضلاً منه- مع تعظيم بما لا أستحق، لذلك كنت أحذف تكريمه لي في الكتب التي أطبعها ويكتب المقدمات لها، وعندي العشرات من رسائله، ومن أوراقه التاريخية والعلمية !، ومن ذلك الرسالة المرفقة، وهي منذ خمسين سنة تقريباً.
7- أقترح على الشيخ أن يكون له موقع شخصي على النت ليسهل التواصل معه من محبيه ؟
- الموقع الشخصي هو: باسم المكتب الإسلامي.
8- هل للإستاذ إهتمام بتراث محمود شكري الألوسي المخطوط لأن المكتب سبق أن طبع شيئا منه ؟
- ليس عندي أشياء تخص الشيخ محمود شكري الآلوسي -رحمه الله-، ولكن في العراق -فرّج الله عنه- ما تسأل عنه، ولكن علمت عنه أشياء كثيرة من أستاذي الشيخ محمد بهجة البيطار، والشيخ محمد بن مانع رحمهما الله.
9- هل يعلم الأستاذ عن حال مكتبة الشيخ محمد بهجة الأثري العراقي بعد موته ؟
- الشيخ محمد بهجة الأثري انتقل إلى رحمة الله من قريب، والعراق كانت فيه الفتن، ولعل بعض أخواننا في العراق يعلموا شيئاً عنها، ومنهم الدكتور عماد الدين خليل -حفظه الله-.
10- هل لكم أن تحدثونا عن صلتكم بوجيه الحجاز محمد نصيف رحمه الله ؟
- إن ما ذكرته عن العالم الجليل الشيخ محمد نصيف -رحمه الله- في مقدمة كتاب "محمد نصيف حياته وآثاره" تأليف الأخ الأستاذ الشيخ محمد بن أحمد سيد أحمد المدرس بدار الحديث الخيرية، والأستاذ الشيخ عبده بن أحمد العلوي المستشار الثقافي برابطة العالم الإسلامي، وكانت كلمتي قد طبعت في رسالة مفردة بعنوان "محمد نصيف ذكريات لا تنسى، ومآثر لا تضيع". ولعلي أبعث به إلى الأخوة الكرام في الملتقى لنشره عندهم، ومرفق طيه صورة أغلفة الكتابين، ومقدمتي لكتاب "محمد نصيف حياته وآثاره".
11- هل سبق أن زرتم منطقة القصيم لغرض علمي فهل لكم أن تحدثوننا عنها ؟
- زرت منطقة القصيم مرتين.
الأولى: للحصول على مخطوطة من مكتبة عنيزة. وقد تكرَّم عليَّ الشيخ ابن عثيمين -رحمه الله- وأعطاني صورة عنها، وتجدها في كتابي "الرد الوافر".
والثانية: بدعوة من الأمير فهد بن محمد بن عبدالرحمن آل سعود وسبق أن تكرَّم بزيارتي في بيتي بالحازمية، وطيه صورة له معي ومع أستاذنا العلامة الشيخ سعدي ياسين، والشيخ محمد ناصر الدين الألباني-،اصطحبت معي أستاذنا الشيخ محمد ناصر الدين الألباني واجتمعنا بالمشايخ في كل بلدة وقرية. وكانت كل الجلسات علمية.
الملفات المرفقة
نوع الملف: zip alsalami.zip‏ (697.2 كيلوبايت, المشاهدات 511)
رد مع اقتباس
  #34  
قديم 16-05-05, 04:45 PM
مكتب زهير الشاويش مكتب زهير الشاويش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-04
المشاركات: 730
Post معرفتي بالشيخ فوزان السابق (1275؟-1373هـ) رحمه الله

الأخ علي الأسمري حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد
وجواباً على سؤالك عن معرفتي بالشيخ فوزان السابق، فهي قديمة، وكانت بواسطة والدي أبو أحمد مصطفى بن أحمد بن علي الشاويش الحسيني، التاجر في الخيل بين العراق ومصر !.
فقد كان والشيخ فوزان يتاجران معاً (من غير شراكة) بين دمشق (حيث كان يقيم الشيخ فوزان) والعراق بالخيل والجمال والبضائع (مثل بعض أهل نجد والشام).
وبعدها أصبح الشيخ فوزان معتمد الملك عبدالعزيز آل سعود في حكومة مصر، وكان السكريتير (أمين السر) الأستاذ العالم خير الدين الزركلي. وهذا كان صاحب لوالدي أيضاً، وشاركا معاً في بعض المعارك أيام احتلال الملك فيصل بن الحسين الهاشمي لدمشق، وبعدها في مقاومة فرنسة.
وكنت أذهب مع والدي وأنا صغير السن لزيارة الشيخ فوزان في مصر وأستمع للأحاديث بينهما، ويأمر الشيخ فوزان من عنده لإحضار ألواح الشوكولا لي، وكان يعطيني مجموعات من الكتب السلفية التي تطبع في مصر، ويسألني بعدها عنها، وليأخذها أبي معه إلى علماء الشام السلفيون، وأعرف منهم أستاذنا الشيخ بهجة البيطار، والشيخ محمد الفقيه المصري، والشيخ حامد التقي، والشيخ محمد كامل القصاب.
وأذكر من هذه الكتب كتاب هو مجموعة مؤلفات شيخ الإسلام أحمد بن تيمية طبعه شخص من آل رميح وأخوانه، كانوا من القنيطرة على حدود مصر، ومنهم رجل وجيه اسمه (سليمان بن رميح).
وطيه ترجمة له في كتاب "علماء نجد خلال ثمانية قرون" تأليف الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن بن صالح آل بسام 5/378، الطبعة الثانية 1419هـ.
وترجمة في كتاب "الأعلام" للأستاذ خير الدين الزركلي 5/162.
وكذلك مقالاً لي عنه بعنوان "من ذكرياتي عن أهل نجد في الشام وعلاقة الشيخ فوزان السابق بالميدان والسلفيين"، نشرت في جريدة الرياض السعودية العدد 12901 الجمعة 21 شعبان 1424 = 17/10/2003
الملفات المرفقة
نوع الملف: zip fawsan_assabek.zip‏ (1.15 ميجابايت, المشاهدات 435)
رد مع اقتباس
  #35  
قديم 16-05-05, 10:50 PM
الرايه الرايه غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 22-11-02
المشاركات: 2,341
افتراضي

[quote=الرايه]ذكر المحدث الشيخ عبد القادر الارنؤوط - رحمه الله - في مقابلته بقناة المجد - برنامج صفحات من حياتي
ان جامع الاصول - لابن الاثير
و شرح ثلاثيات مسند أحمد - للسفاريني
ستخرج في طبعة مراجعة ومصححة .
فهل المكتب الاسلامي هو من سيخرجها .
نرغب التوضيح مشكورين
ونفع الله بكم وبما تقومون به من نشر العلم .
آمين
رد مع اقتباس
  #36  
قديم 17-05-05, 12:38 PM
مكتب زهير الشاويش مكتب زهير الشاويش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-04
المشاركات: 730
Post الأخ الراية حفظك الله تعالى

الأخ الراية حفظك الله تعالى
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد
الجواب في المشاركة رقم 29 من هذه الصفحة، وتجد فيها الوصلة لمقدمة كتاب "شرح ثلاثيات مسند الإمام أحمد"، الإصدار الجديد بتحقيق الشيخ عبدالقادر الأرناؤوط -رحمه الله-.
http://www.almaktab-alislami.com/thulatiyat/index.htm
وكذلك أرفق لك غلاف ومقدمة هذا الكتاب.
ومقال للشيخ زهير بعنوان: "من مجالس العلماء بالخليج في القرن الماضي".
و قصيدتين: الأولى بعنوان: "كتبي"، والثانية بعنوان: "مكتبتي".
ولك وللأخوة في الملتقى من الشيخ زهير ومكتبه الإسلامي خالص التحية.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
مكتب الشيخ زهير الشاويش
الصور المصغرة للصور المرفقة
اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	Kotobi.jpg‏
المشاهدات:	332
الحجـــم:	166.7 كيلوبايت
الرقم:	9153   اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	maktabati1.jpg‏
المشاهدات:	348
الحجـــم:	198.5 كيلوبايت
الرقم:	9154   اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	maktabati2.jpg‏
المشاهدات:	297
الحجـــم:	202.7 كيلوبايت
الرقم:	9155  
الملفات المرفقة
نوع الملف: pdf من مجالس العلماء بالخليج في القرن الماضي.pdf‏ (306.6 كيلوبايت, المشاهدات 494)
نوع الملف: zip thulathiyat.zip‏ (995.2 كيلوبايت, المشاهدات 238)
رد مع اقتباس
  #37  
قديم 17-05-05, 04:21 PM
مكتب زهير الشاويش مكتب زهير الشاويش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-04
المشاركات: 730
Post إلى الأخ الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن حفظه الله

الشيخ الألباني والمكتب الإسلامي
الأخ الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد
لقد بدأ الشيخ محمد ناصر الدين الألباني في العمل معنا في المدة الأولى قبل أن نسمي (المكتب الإسلامي)، طبعنا له "آداب الزفاف"، و "حجّة النبي "، و "صفة صلاة النبي ".
ثم هيئت له طبع "سلسلة الأحاديث الضعيفة" في مجلة التمدن الإسلامي مع الأستاذ الكبير أحمد مظهر العظمة -رحمه الله-، حيث كنت عضواً إدارياً في جمعية التمدن الإسلامي.
ثم هيئت له بعد ذلك طبع "سلسلة الأحاديث الصحيحة" بعد قيام شبه ثورة عليه، وكان عملي بالتعاون مع تلميذه الأول أستاذنا عبدالرحمن الباني، والأستاذ أحمد مظهر العظمة، وقد اشترطنا عليه أمران:
الأول: عدم التعرض للصحيحين البخاري ومسلم.
والثاني: عدم نشر شيء من الفقه ليس له ما يؤكده في أحد المذاهب الأربعة المعترف بها.
وفي سنة 1376هـ-1957م كان الشيخ الألباني يعمل في إصلاح الساعات في دكانه المعروف بالعمارة. ولما اتسع عملي في المكتب الإسلامي، فذهبت إليه مع أستاذنا الباني وطلبت إليه العمل معنا، فوافق على العمل في كل يوم أربع ساعات، بأجر متفق عليه.
فقلت له هذا لثلاثة أسابيع من كل شهر، والأسبوع الرابع تذهب به إلى حلب والبلاد الشمالية فتنسخ لنا من مكتبة حلب بعض الكتب حتى نتولى طبعها، وتزور إخواننا هناك من السلفيين، وتأخذ أجور الأربعة أسابيع، فوافق.
كما هيئت له السفر إلى مصر، والسعودية، وأوروبة مرات متعددة.
ولكن بعد مدة اتسع عمله في المكتب حتى شغل كل وقته، وهيئت له عدداً كبيراً من الأساتذة للعمل معه، وبعضهم لخدمته، والنسخ لكتبه القديمة أيضاً ؟.
وجرت ظروف دعته للسفر إلى عمان في الأردن سنة 1390هـ-1970م، وبقي يعمل مع المكتب حتى سنة 1409هـ-1988م.
وعندها جرى انقطاعٌ، ولله في خلقه شؤون.
4- وأما السؤال عن النزاع بيننا فإنه لا فائدة من الكلام به.
5- أما دور النشر التي كان لها دور بارز في نشر المخطوطات بسورية فهي قطعاً "المكتب الإسلامي".
ولكن كانت المكتبة العربية لصاحبها الفاضل العالم أحمد عبيد، فقد نشر عدداً قليلاً من الكتب النافعة المحققة.
6- أما حقيقة تتلمذ الشيخ شعيب على كتب الشيخ الألباني ؟
إن هذا السؤال من حقه -إن كان لك به نفعٌ وضرورة- أن يوجه إلى الشيخ شعيب الأرناؤوط حفظه الله، وعنوانه معروف عندكم، ومسجل على كل كتبه في عمَّان.
7- أما اهتمامي بطبع كتب الحنابلة ...
فإنني حنبلي عقيدةً، وكذلك فقهاً، لأن الإمام أحمد عليه رحمة الله كان سلفياً، ولم يؤلف كتباً في الفقة، وإنما أكتفي بالإجابة على المسائل. فلذلك كنت على منهجه، وطبعت عدداً كبيراً من مسائله.
ثم عملت في قطر بالمعارف، وأدخلت مذهب الإمام أحمد في مناهج الدراسة (وأهل قطر أكثرهم على مذهبه).
ثم كان سمو الشيخ علي بن عبدالله آل ثاني حنبلي، وشيخه الشيخ محمد بن مانع حنبلي، يردد:
أنا حنبلي ما حييت وإن أمت فوصيتي للناس أن يتحنبلوا
وكذلك قاضي قطر شيخي وأخي الشيخ عبدالله بن زيد آل محمود وهو مجتهد وحنبلي، فكنت أطبع الكتب الحنبلية للتوزيع مجاناً من الشيخ علي رحمه الله أو غيره مثل: الشيخ قاسم بن درويش فخرو، وأبيع بعضها بموجب اتفاقات.
وأما التخريج فإن أستاذي الشيخ محمد ناصر لدين الألباني -رحمه الله- كان يعمل عندي لمدة أربعين سنة تقريباً، وأحياناً لا يكون عندي كتب يعمل في تخريجها، فأكلفه العمل في كتب الحنابلة أو غيرها، ومن ذلك عمله في أكبر كتاب له بالتخريج، وهو "إرواء الغليل في تخريج أحاديث منار السبيل".
وقد عمل به 8 سنوات، وهذا ظاهر في أول الكتاب وآخره، وفي مراسلات له معي، وفي التحكيم الذي أجراه بيننا الأخوة الأكارم الشيخ عبدالرحمن الباني، والدكتور محمد الصباغ، والمستشار محمد سليم العوا، وهم من خبراء أمور الطباعة، ورجالات الدعوة السلفية، حفظهم الله.
7- نعم مازلت وقد تجاوزت الثمانين أتمتع بفضل الله بالقوة والقدرة على مزاولة الكثير من الأعمال، وفي الدعوة إلى الله على منهج السلف الصالح، وفي المؤتمرات والهيئات الإسلامية وغير ذلك.
ولكن الإشراف المباشر على المكتب الإسلامي فليس بإمكاني الإتساع به لأعمال المكتب أولاً، وأنها تحتاج لملاحظات دائمة.
8- كان أصل عملي مع الشيخ ناصر الاهتمام بتقسيم السنة إلى صحيح وضعيف، وهذا معروف بكل ما أصدرت من مطبوعات باسم الشيخ ناصر، وغيره من المؤلفات.
غير أن الدكتور الفاضل محمد الأحمد الرشيد مدير مكتب التربية العربي لدول الخليج، فقد حرّضه على هذا العمل الأخوة الشيخ عبدالرحمن الباني، والدكتور محمد بن لطفي الصباغ، والمستشار محمد سليم العوا. وما سبق وسمعه مني، ونشرته في بعض الصحف عن الشيخ ناصر، وما قاله أستاذنا الشيخ علي الطنطاوي والشيخ محمد نصيف وغيرهما عن عمل الشيخ الألباني في المكتب الإسلامي.
فذهبوا إلى الألباني في عمان، واتفقوا معه على القيام بذلك للسنن الأربعة: أبي داود، والترمذي، والنسائي، وابن ماجه.
وقام الشيخ الألباني بذلك، غير أن العمل كاد يضيع عليهم لأسباب لا أحب أن أدخل فيها بذكر -الآن-، ولكن جاء بعضه في مقدمة ضعيف سنن ابن ماجه، ويمكن سؤال معالي الدكتور محمد الأحمد الرشيد مدير عام مكتب التربية العربي لدول الخليج عن ذلك، والمدير الذي جاء بعده سعادة الدكتور علي بن محمد التويجري، والأخ الدكتور كمال الهلباوي الداعية المشهور، وغيرهم من موظفي مكتب التربية العربي لدول الخليج، أو الأخوة الأكارم الشيخ عبدالرحمن الباني، والدكتور محمد بن لطفي الصباغ، والمستشار القانوني الدكتور محمد سليم العوا، فإن عندهم الخبر اليقين.
وهم الذين أجروا التحكيم الملزم للمتخاصمين، وأَخَذَ الحكم الدرجة القطعية، ونصح العلامة الشيخ عبدالعزيز بن باز بالإلتزام به !
ولما جرى بعد ذلك من أخذ كتبي، أو الكلام عنها في بعض المقدمات والتعليقات للشيخ ناصر -غفر الله له-، سواءً صحَّ صدورها منه، أو أدخل عليه ؟! -ممن لا خلاق لهم- فإنه من الكذب والافتراء.
فإنني أترك أمره إلى الله سبحانه، الذي لا يضيع عنده شيء. مع أن عندي من وثائق الرد على كل أمر الكثير الكثير بخطوط أصحابها !!
ومرفق طيه مقالاً نشرته عند وفاة الشيخ محمد ناصر الدين الألباني رحمه الله بعنوان:
"نقاط يسيرة من سيرة عطرة للشيخ الألباني مع الحديث النبوي الشريف"
الملفات المرفقة
نوع الملف: pdf نقاط يسيرة من سيرة عطرة للشيخ الألباني .pdf‏ (498.9 كيلوبايت, المشاهدات 810)
رد مع اقتباس
  #38  
قديم 17-05-05, 05:49 PM
أبو علي أبو علي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-09-04
الدولة: نجد العذيّة
المشاركات: 610
افتراضي

الشَّيخ الفاضل زهير الشّاويش!
لقد ذُكرَ في كتب العلامة ابن مانعٍ كتاب اسمه (الرَّدّ على الجهميّة) ووصف بأنَّهُ كبير، فهل تعرفون عنه شيئًا؟
رد مع اقتباس
  #39  
قديم 17-05-05, 10:24 PM
أشرف بن محمد أشرف بن محمد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-02-05
المشاركات: 2,235
افتراضي

" السلفية حركة قائمة في وجه الإلحاد، والشرك، والضلال، والطغيان "

" السلفية حركة "

هل مصطلح " حركة " وافد أم أصيل " ؟
ثم هل الأولى استبداله ب " المنهج أو الدعوة " ؟
__________________
(إنّ علومنا كلها يجذب بعضها بعضا، على نحو ما قال سفيان بن عيينة: كلام العرب يأخذ بعضه برقاب بعض). الطناحي، مقالات، 302.
رد مع اقتباس
  #40  
قديم 18-05-05, 02:15 AM
مكي مكي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-12-04
المشاركات: 50
افتراضي

ملحق بالسؤال السابق لي في الرد رقم(30) :

اسم الكتاب :هوامش في دفتر المخطوطات
رد مع اقتباس
  #41  
قديم 23-05-05, 12:38 PM
مكتب زهير الشاويش مكتب زهير الشاويش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-04
المشاركات: 730
Post السلفية حركة ومنهج ؟!

الأخ أشرف بن محمد دمت محفوظاً
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد
فإن كلمة (الحركة) قد أطلقت على (السلفية) وعلى غيرها من الحركات: الدعوية والعلمية السليمة.
بل وحتى على غيرها مثل: الصوفية، والدعوية، والجهادية، والثقافية، والتحريرية ... إلخ، ولعلي استعملت هذا اللفظ.
وسؤالك: هل الأولى: المنهج أو الدعوة .. إلخ.
فإن ذلك مرده إلى اصطلاحات تنبع من الكاتب إتباعاً للشائع بين الناس، من غير تحديد ملزم للحركات نفسها. وقديماً قالوا:
"لا مشاحة في الاصطلاح".
وأن تعبير "المنهج" أولى، ولكن قد لا يلتزمه كل الكتاب، وقد لا يفهمه كل القرَّاء.
كما نرفق لكم مجموعة مقالات:
1- السلفية حركة قائمة في وجه الإلحاد، والشرك، والضلال، والطغيان / النسخة الأخيرة.
2- الإبداع في قضايا الاجتهاد والتقليد والاتباع والابتداع.
3- من ذكرياتي مع الداعية الشيخ عبدالله بن إبراهيم الأنصاري.
4- أبو الأعلى المودودي إمام العصر.
5- الحج قبل خمسين عاماً .. واليوم.
انشرها حيث تشاء، وجزاك الله خيراً.
الملفات المرفقة
نوع الملف: doc السلفية حركة قائمة في وجه الإلحاد، والشرك، والضلال، والطغيان.doc‏ (298.0 كيلوبايت, المشاهدات 1080)
نوع الملف: doc الإبداع في قضايا الاجتهاد والتقليد والاتباع والابتداع.doc‏ (122.0 كيلوبايت, المشاهدات 563)
نوع الملف: doc من ذكرياتي مع الداعية الشيخ عبدالله بن إبراهيم الأنصاري.doc‏ (146.0 كيلوبايت, المشاهدات 457)
نوع الملف: pdf mawdoudi.pdf‏ (1.92 ميجابايت, المشاهدات 435)
نوع الملف: pdf haj.pdf‏ (1.23 ميجابايت, المشاهدات 399)
رد مع اقتباس
  #42  
قديم 23-05-05, 12:47 PM
مكتب زهير الشاويش مكتب زهير الشاويش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-04
المشاركات: 730
Post كتاب الرد على الجهمية ؟!

الأخ أبا علي أعلا الله مقامك في الدنيا والآخرة
وما ذكر في كتب أستاذي العلامة الشيخ محمد بن عبدالعزيز المانع عن كتاب "الرد على الجهمية" فلا أذكره الآن، ويراجع ما بقي من كتبه، ووضع في مكتبة "الملك فهد بن عبدالعزيز حفظه الله".
رد مع اقتباس
  #43  
قديم 23-05-05, 03:27 PM
صقر بن حسن صقر بن حسن غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-11-02
المشاركات: 2,376
افتراضي السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الشيخ الفاضل الكريم زهير الشاويش حفظه الله ورعاه .

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد

جزاكم الله خير الجزاء على ما تقومون به من عمل وتعليم ودعوة ونشر لكتب العلم .

س 1 - لماذا لا تقومون بتحقيق علمي للصحيحين والكتب الأربعة تكون عمدة يرجع إليها أهل العلم ، وتحل الإشكالات والنقص والسقط وتكون سالمة من الأخطاء التي وقع فيها بعض المحققين ودور النشر .

س 2 - هل قمتم بطبع ثلاثيات مسند الإمام أحمد مجردة من الشرح ليسهل حفظها لطلبة العلم .

س 3 - أتمنى منكم أن تجيزوني وإخواني وزوجتي وأولادي بمروياتكم وما تجوز لكم روايته جعل الله ذلك في موازين حسناتكم .


وتقبلوا سلامي رعاكم الله .
رد مع اقتباس
  #44  
قديم 25-05-05, 09:33 AM
مكتب زهير الشاويش مكتب زهير الشاويش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-04
المشاركات: 730
Post الأخ السلامي جعلك الله من روّاد المكتب الإسلامي

الأخ السلامي جعلك الله من روّاد المكتب الإسلامي
كان في سؤالاتك واحداً عن العلامة الأستاذ خير الدين الزركلي، وكان السؤال ناقصاً فأجَّلته.
والآن انشرح صدري بما عندي عن الزركلي (ت1396هـ):
فأكتب إليك ما يحضرني -الآن- زائداً عما سبق وتكلمت عنه. ومستقبلاً سوف أزيد عليه الكثير -إن شاء الله-
فأقول: إن العلامة الكبير، والمؤرخ المشهور، والشاعر المبدع، والسياسي البارع، وصديق والدي مصطفى الشاويش، وشيخي الأستاذ خير الدين الزركلي الدمشقي المولد والأقامة، والكردي الأصل.
وكان يعد للطبعة السادسة من كتابه "الأعلام"، وجمع لها عدداً كبيراً من التراجم، والتصحيحات، وذكر عن مخطوطاتي وأوراقي في عشرات المواضع !، وجعلها في ظروف كتب على كل واحد منها اسم الشخص ومكان التصحيح.
ولكن الورثة -غفر الله لهم- تصرفوا في مكتبته، فباعوها في بيروت إلى من لا يقدِّر قيمة عمل والدهم المتقن -رحمه الله-.
ولما قامت "دار العلم للملايين" بطبع الكتاب في الطبعة السادسة، وأشرف عليه الأستاذ الأديب زهير بن عبدالباسط فتح الله، المولود سنة 1916م والمتوفى سنة 31/7/ 2002م -رحمه الله-.
ولما سألني عمّا عند الأستاذ الزركلي من إضافات وتصحيحات، وكذلك سأل صديقه الوفي المرافق له أواخر أيامه الأستاذ ظافر بن الشيخ جمال الدين القاسمي. قلنا له هي في غرفة مكتبته في داره ببناية الهزار على ساحل بيروت، ضمن الظروف في خزانة ذات 5 رفوف بجوار كرسيه.
وكذلك أفادتهم السيدة (وهي من آل المنجد)، التي كانت تساعد الزركلي في النسخ والكتابة على الآلة الكاتبة. غير أنهم لم يجدوا شيئاً منها.
وقال لهم (الذي اشترى المكتبة): أنه جمع الكتب وباعها، وأما الأوراق فلم يلقى لها بالاً ؟! والله أعلم. وقدّر الله وما شاء فعل، ولا حول ولا قوة إلا بالله.
وقد تكرّمت "دار العلم للملايين" والأستاذ زهير فتح الله بأن عرضوا علي العمل معهم بتحقيق هذه الطبعة، بناءً على توصية الأستاذ الزركلي لهم. غير أنني -لظروفي الخاصة- اعتذرت.
فكرروا الطلب بشكل آخر، وهو أن يأخذوا إحدى نسختي من كتاب "الأعلام"، والتي عليها تعليقات لي (حيث كنت ومازلت أضع من كل كتاب نسختين، الأولى في بيتي -خاصة- عليها تعليقاتي، والثانية في مكتب التصحيح، وعليها تعليقات أيضاً).
وفعلاً نقلوا الكثيرمنهما، والذي أرجو أن يكون النافع المفيد، وقد قالوا في الجزء الأول من كتاب "الأعلام" الطبعة السادسة الصفحة 7 (المرفق).
وهذا الأقل مما نقلوا، وسوف تجد أنهم نقلوا أيضاً تراجم عمن كانت وفاتهم بعد الزركلي ؟!
وبعد ذلك كل من قام بعمل تبعاً للأستاذ الزركلي في التراجم استفاد من كتاب الأعلام، ومنهم:
- إتمام الأعلام، تأليف: نزار أباظة، ومحمد رياض المالح -رحمه الله، طبع دار صادر- بيروت.
- معجم المؤلفين، تأليف عمر رضا كحالة -رحمه الله، طبع دار إحياء التراث العربي – بيروت، وغيرها.
- أعلام النساء، تأليف عمر رضا كحالة -رحمه الله، طبع مؤسسة الرسالة – بيروت، وغيرها.
وبعضهم استفادوا مما فعلت.
ومن ذلك أخي الفاضل الأستاذ أحمد العلاونة في كتابيه:
- ذيل الأعلام 1/2، طبع دار المنارة للنشر والتوزيع - جدة.
- نظرات في كتاب الأعلام للزركلي، طبع المكتب الإسلامي - بيروت.
وكذلك الأستاذ محمد خير رمضان يوسف في كتابه:
- تتمة الأعلام للزركلي 1/3، طبع دار ابن حزم - بيروت.
وأكتفى مع الدار الناشرة بوضع الورقة التالية في كل النسخ قبل بيعها (المرفق).
ثم رفعها من طبعته الثانية، علماً أنني لم أسألهم جزاءً ولا شكوراً، وسامحهم الله.
وطيه الكلمة مع المرفقات بعنوان: المؤرخ خير الدين الزركلي1. وللبحث تتمة -إن شاء الله-.
الملفات المرفقة
نوع الملف: doc المؤرخ خير الدين الزركلي1.doc‏ (76.0 كيلوبايت, المشاهدات 369)
رد مع اقتباس
  #45  
قديم 25-05-05, 09:51 AM
مكتب زهير الشاويش مكتب زهير الشاويش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-04
المشاركات: 730
Post ذهاب العديد من المكتبات !

ذهاب العديد من المكتبات
الأخ مكي، حفظ الله مكة، وبكة، وأم القرى وأهلها الذين نعرفهم ؟ وكذلك الذين لا نعرفهم - وأنت منهم!
إن ما ذكرته في كتابي "هوامش دفتر المخطوطات" الصفحة 34 هو الصحيح.
وهذه المكتبة (مكتبة سويلم): اتصلت بي، واشتروا كمية من مطبوعات المكتب الإسلامي. وأهديت لها مجموعة من الكتب المطبوعة لحساب الشيخ علي بن عبدالله آل ثاني، والأخ الشيخ قاسم درويش فخرو، وأنا مكلف منهما بذلك، وإذا لم يجد الأخ هذه المكتبة فلعل لذلك أمر لا أعرفه.
وسبق أن ذهبت العديد من المكتبات، مثل:
- مكتبة الشيخ علي آل ثاني في الأحساء، وكانت تسمى "مكتبة آل ثاني"، ويشرف عليها علماء كرام من عائلة آل المبارك، وسمعت بأنه فتح مكانها طريق، ونقلت إلى أحد المساجد.
- ومكتبة الشيخ علي في "مسجد عاليه" شرقي بيروت، ذهب بعضها في حوادث لبنان، وحفظ أخي الشيخ سعيد الطباع -رحمه الله- وأولاده بمساعدتي على البقية. وقد أخذها بعض أولاد الشيخ علي، حيث ضموها إلى مكتبته في الدوحة.
- وحتى المكتبة الأولى المشهورة في دمشق (الظاهرية)، التي جمعت عشر مكتبات دمشقية كبرى قديمة، بمسعى العالم المصلح السلفي الشيخ طاهر الجزائري، نقلت بعد ذلك إلى مكتبة كبرى بدمشق باسم مكتبة الأسد!
- ومكتبة "مسجد مرجان" في بغداد لم أجد لها أثراً، بعد أن كانت مطلع القرن الماضي عامرة. وعن مكتبتها نسخ أحدهم مخطوطة "شرح العقيدة الطحاوية" لأبي العز الحنفي التي طبعتها سنة 1381 هـ وما بعد ذلك بتحقيقها مع مجموعة من العلماء، وكلَّفت بتخريج أحاديثها الشيخ محمد ناصر الدين الألباني -رحمه الله-، وقد زعم أحدهم أنها من تحقيقه -وهذا غير صحيح-.
وأخيراً استفاد كل من طبع شرح العلامة أبي العز الحنفي من مطبوعتي على مخطوطتي وما فيها من زيادات كثيرة ! وجميعهم لم يذكروا أنهم استفادوا منها -سامحهم الله-.
وقد ذهبت إلى بغداد مرتين، أيام حكم عبدالسلام عارف، ولم أجد لها أثراً ولا خبراً، واستعنت بعدد من إخواني أهل العلم والمعرفة، ولم يعرفوا أين صارت كتبها.
ولكن وجدت نسخة في المتحف العراقي من ديوان ذي الرمّة كانت فيها، فصورتها وأرسلتها لأحد أصحابي مع مجموعات من شعر ذي الرمّة، كنت جمعتها أيام طبعي "ديوان ذي الرمّة" بتحقيق الدكتور رضوان الداية، واستفاد صاحبي محقق الطبعة الجديدة منها، ونسي أن يذكر اسم من أمّن له المخطوطات التي وقعت له؟ في طبعته لهذا الديوان؟.
وذكر أنه استفاد (كلمة واحدة) من مكتبة نصرانية، فذكرها وشكرها على ذلك؟ وطعن برجل من أشراف أهل البصرة، مع أنه أطلعه على أقدم مخطوطة من ديوان ذي الرمَّة ! وأيضاً -سامحه الله الذي تقدّست أسمائه- وحفظ علينا (رسالة) الأمانة العلمية.
- ومكتبة مركز الشبان المسلمين في دمشق، والتي صارت إلى جماعة الأخوان المسلمين، وأفرغ لها غرفة في مركز السنجقدار.
وكنت أشرف عليها أثناء عملي في الجماعة، وفيها شاهدني العلامة الشيخ راغب الطباخ، وكنت أعمل بنقل الأحاديث النبوية وأجازني، وعن طريقي مع الأستاذ محمد الطيب المبارك أجاز الشيخ محمد ناصر الدين الألباني سنة 1365هـ-1946م.
وأهتديت إلى كتاب فيها هو الجامع الصغير، وكان الشيخ ناصر أهداه إلى المكتبة، وكتبت على الجزء الأول فيه كلمة نقلت فيها "في مقدمتي لصحيح الجامع الصغير وزيادته، طبع المكتب الإسلامي" (انظر الطبعة الثالثة 1408هـ-1988م، الصفحات: 5-10)، وسرّ بها كثيراً الشيخ محمد ناصر الدين الألباني.
وفي إحدى هجمات الأمن، قام بعض الأخوة بنقل المكتبة إلى بيت أحدهم، ولما فتشت عن هذه النسخة، وساعدني أخوة كرام منهم: الفاضل (ز-م)، ووجد الجزء الثاني، ولم يجد الجزء الأول، وجزاه الله كل الخير.
ومرفق صورة الغلاف وعليها خط الشيخ ناصر مع الإهداء، وصفحة منه عليها تعليق للشيخ ناصر على حديث. وذهب اسم المكتبة.
- وكذلك الأخوة في حلب كانت لديهم مكتبة باسم (دار الأرقم)، وبعد حل الجماعة نفسها بتاريخ 1958م لإتمام الوحدة بين مصر وسورية، نقلها الأخوة، وكان لهم ديون على الجماعة. فباعوها إلى المكتب الإسلامي. ومرفق ورقة البيع.
وعلمت بعد ذلك أن أحدهم استولى على عدد من مخطوطات كانت فيها مع بعض الكتب اشتراها لنفسه ؟
وبذلك ذهب اسم المكتبة.
- ومكتبة أستاذنا الدكتور مصطفى حسني السباعي -رحمه الله. فقد استولى عليها أحد الأوصياء على أولاده، فباعها إلى دولة الكويت بثمن بخس. وكان فيها أكثر من عشرة مخطوطات لي استعارها شيخنا وأدخلت مع المكتبة -سامحهم الله-.
- ومكتبة الشيخ عبدالقادر بدران - غفر الله له. بعد أن خرج من بلدته دومة أقام في غرف مدرسة وقفية في سوق العصرونية، وكان عنده مجموعة من المخطوطات، ومن مؤلفاته، فذهب أكثرها ؟! بطرق ملتوية. وقد استطعت -بعد ذلك- من شراء عدد منها من ورثته(أقاربه)، وطبعت منها عدداً مثل:
1- جواهر الأفكار ومعادن الأسرار المستخرجة من كلام العزيز الجبار.
2- منادمة الأطلال ومسامرة الخيال، الآثار الدمشقية والمعاهد العلمية.
- ومكتبة آل الشطي الحنبلية بدمشق. فقد كان أكثر ما فيها جمعه الشيخ عبدالسلام الشطي، وكان له خط على كل كتاب منها. كما كان يكتب بخطه على كثير من كتب غيرها: أنه اطلع على الكتاب.
وأظنه توفي عن غير أولاد، فورث أبناء أخوته وإحدى أخوانه المكتبة، وقسمت إلى عدداً منهم.
العلامة الشيخ حسن الشطي قاضي دمشق، وهو الذي أعارني نسخة من مخطوطة " مختصر الخرقي من مسائل الإمام أحمد"، وتكرّم أستاذنا الشيخ عبدالرحمن الباني وساعدني بذلك.
وقد بيعت هذه المكتبة بعد ذلك (بعد أن خرجت من دمشق).
وقسم كان عند المفتي الحنبلي الشيخ محمد جميل الشطي، وقد تملكتها -والحمد لله- بجميع مخطوطاتها، والكثير من مطبوعاتها. من قبل ورثته، ومنهم الشيخ فيصل جميل الشطي رحمه الله.
واستعنت بها بطبع عدد من مخطوطاتها مثل: "مطالب أولي النهى في الجمع بين الغاية والمنتهى" بتحقيق الجزء الأول مع الشيخ جميل، وانفردت بطبع الجزئين الباقيين.
وعندي من أخبار المكتبان الشامية والسورية، ما أرجو أن أفرّغ للكلام عنها -إن شاء الله-.
وطيه الكلمة مع المرفقات بعنوان: ذهاب العديد من المكتبات1، ومقال ذات صلة بعنوان: طرائف مع الشيخ سعدي ياسين، وللبحث تتمة -إن شاء الله-.
الملفات المرفقة
نوع الملف: doc ذهاب العديد من المكتبات1.doc‏ (243.0 كيلوبايت, المشاهدات 385)
نوع الملف: doc طرائف مع الشيخ سعدي ياسين.doc‏ (1.33 ميجابايت, المشاهدات 599)
رد مع اقتباس
  #46  
قديم 25-05-05, 10:16 AM
مكتب زهير الشاويش مكتب زهير الشاويش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-04
المشاركات: 730
Post نداء من الشيخ حمدي عبدالمجيد السلفي إلى الأخوة السلفيين

نداء من الشيخ حمدي عبدالمجيد السلفي إلى الأخوة السلفيين
من مكتب الشيخ زهير الشاويش
إلى الأخوة في ملتقى أهل الحديث حفظهم الله تعالى
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد
لقد قام الشيخ حمدي عبدالمجيد السلفي بزيارة شيخه الشيخ زهير الشاويش في المكتب الإسلامي ببيروت بتاريخ 22/12/1425هـ الموافق 1/2/2005م.
وكتب الكلمة المرفقة، متمنياً على الشيخ زهير نشرها حيث يشاء، داعياً الأخوة السلفيين إلى جمع الكلمة، ونبذ الخلاف، وتحكيم الشرع الحنيف في جميع أمورهم.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أخوانكم
مكتب الشيخ زهير الشاويش
الملفات المرفقة
نوع الملف: pdf نداء من الشيخ حمدي عبدالمجيد السلفي إلى الأخوة السلفيين.pdf‏ (945.5 كيلوبايت, المشاهدات 1543)
رد مع اقتباس
  #47  
قديم 25-05-05, 10:22 PM
النذير1 النذير1 غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-06-02
المشاركات: 204
افتراضي

الشيخ الفاضل العلامة زهير الشاويش حفظه الله،
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،
جزاكم الله خيرا على خدمتكم للسنة النبوية ولدين الله عز وجل،

هل يوجد في لبنان مسندون من أهل السنة غير شخصكم الكريم والشيخ حسين عسيران؟
هل أجاز الشيخ رمزي دمشقية بعض طلبة العلم في لبنان بمروياته، وهل يجيزون طلبة العلم؟

وبارك الله في علمكم ونفع بكم،
رد مع اقتباس
  #48  
قديم 26-05-05, 10:15 AM
مكتب زهير الشاويش مكتب زهير الشاويش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-04
المشاركات: 730
Post الشيخ رمزي دمشقية رحمه الله تعالى

الأخ النذير1 حفظك الله تعالى
وعليك السلام والرحمة والإكرام، وبعد
فجواباً على سؤالك الأول:
نعم !، كان في لبنان الشيخ سعدي ياسين، والمفتي الشيخ محمد خالد، والمفتي الشيخ محمد علايا، والمفتي الشيخ حسن خالد، والشيخ محمد العربي العزوزي المغربي، والشيخ أحمد العجوز، والشيخ واصف الخطيب الدمشقي الأصل، والشيخ صلاح الدين بن رضا الزعيم الدمشقي الأصل، والشيخ محمد نديم الجسر (الطرابلسي)، وغيرهم تغمدهم الله برحمته.
وعلمت بأن بعض المشايخ يجيزون -هذه الأيام-، ولكن كل أسانيدهم متأخرة جداً.
وأما الأخ الشيخ رمزي دمشقية -رحمه الله-، فقد انتقل إلى رحمة الله صغيراً، ولا أعلم أنه أجاز أحداً، ومروياته أيضاً متأخرة جداً.
ويمكن سؤال (دار البشائر الإسلامية)، فلعل عندهم ما لم أطلع عليه.
وسبق أن نشرت كلمة عند وفاته بعنوان: عالم عامل فقدناه، نرفقه في هذا اللقاء المبارك.
وحبذا لو أرسلت (إليَّ) باسمك الكامل على البريد الخاص.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أخوك زهير الشاويش
الملفات المرفقة
نوع الملف: doc عالم عامل فقدناه.doc‏ (587.0 كيلوبايت, المشاهدات 381)
رد مع اقتباس
  #49  
قديم 26-05-05, 03:46 PM
العقيق المديني العقيق المديني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-06-03
المشاركات: 53
افتراضي

الشيخ العلامة الفاضل زهير الشاويش الحسيني حفظكم الله تعالى

أنا أحد المهتمين بتراجم العلماء من آل البيت وقد علمت انكم من الاشراف الحسينيين ولكم أوراق تثبت ذلك, وسؤالي مولانا الى أي الفروع الحسينية تنتمون؟؟؟

واانا العبد الفقير أرجو من فضيلتكم ان تتفضلوا علي بالاجازة بمروياتكم عن مشايخكم الكرام

جعلكم الله ذخرا للاسلام والمسلمين

سعيد وليد المدني
رد مع اقتباس
  #50  
قديم 30-05-05, 12:59 PM
أبو حفص العكاري أبو حفص العكاري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 21-06-03
المشاركات: 353
افتراضي

الشيخ الفاضل زهير الشاويش حفظه

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

بارك الله في صالح أعمالكم و زادكم الله من فضله أما بعد:

س1 - هل طُبع كتاب البداية و النهاية لابن كثير بتحقيق محمود الأرنؤوط و جماعة بإشراف المحدّث الراحل عبد القادر الأرنؤوط -تغمده الله برحمته- ؟

س2 - هل ستطبعون الأجزاء الناقصة من التاريخ الإسلامي لمحمود شاكر ؟

س3 - هل من خبر عن إمكانية طبع " معجم الحديث " للمحدّث الراحل الشيخ العلّامة محمد ناصر الدين الألباني -تغمده الله برحمته- و الذي يُقال أنه يقع في ما يقارب 40 مجلد

س4 - هل من خبر حول جمع و ترتيب فتاوى الألباني و طبعهم في " مجموع فتاوى " ؟

س5 - هل عندكم علم بحال المخطوطات التالية:
- المستحلى في إختصار المحلى للحافظ الذهبي
- مختصر البداية و النهاية للحافظ ابن حجر العسقلاني
- التكميل في أسماء الثقات والضعفاء والمجاهيل للحافظ ابن كثير
- التذكرة الصلاحية لصلاح الدين الصفدي

بارك الله فيكم و في عمركم

أبو حفص العكاري
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:23 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.7

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.