ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 19-02-13, 07:04 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 4,099
Exclamation الردُّ على ابنِ عساكرٍ الدِّمَشْقِي في بَعْضِ دَعَاويه أنَّ فلاناً أَشْعَرِي !!


الردُّ على ابنِ عساكرٍ الدِّمَشْقِي
في بَعْضِ دَعَاويه أنَّ فلاناً أَشْعَرِي

كتبه
أبو معاوية
مازن بن عبد الرحمن البحصلي البيروتي


الحمد لله الذي أوضح الطريق لأوليائه، وأظلم السُّبُل على معانديه وأعدائه، وأحمده على جزيل نَعْمائه، وأشكره على كثير عطائه.
وأشهد أنْ لا إله إلا الله وحده لا شريك له، شهادة أتوصّل بها إلى نيل رضائه، وأُحَقِّق بها عظيم آلائه.
وأشهد أنّ محمداً عبده ورسوله وسيد أصفيائه وإمام أوليائه، صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وأبنائه وسلّم تسليماً.

أما بعد، فتطالعنا بين الفينة والأخرى مزاعم أهل الكلام عن بعض العلماء أنهم أشاعرة، وما عندهم من البيّنة إلّا ما زعمه ابن عساكر ( ت 571 هـ ) في " تبيينه "، وهذا ليس حجة كافية عند المحققين خاصّة إذا ورد عن أولئك العلماء نصوص تفيد أنهم على عقيدة السلف الصالح في إثبات آيات الصفات وأحاديثها وإمرارها كما جاءت من غير تكييف ولا تشبيه ولا تعطيل، والظاهر المتبادر إلى أذهان المشبهين منفي عن الله، فإن الله لا يشبهه شيء من خلقه، وليس كمثله شيء وهو السميع البصير، بل الأمر كما قال الأئمة منهم: نعيم بن حماد الخزاعي شيخ البخاري، قال: من شبه الله بخلقه كفر، ومن جحد ما وصف الله به نفسه فقد كفر ، وليس فيما وصف الله به نفسه ولا رسوله تشبيه، فمن أثبت لله تعالى ما وردت به الآيات الصريحة والأخبار الصحيحة على الوجه الذي يليق بجلال الله ونفى عن الله النقائص فقد سلك سبيل الهدى.
وهذا ما تجمع عندي حتى الآن عن بعض من زعم ابن عساكر أنهم من الأشاعرة، وليسوا منهم، يسّر الله دراسة باقي تراجم كتاب " التبيين " وإظهار الحق والذب عن عقيدة علمائنا السلفيين، والله من وراء القصد .


1 – الإمام أبو بكر الإسماعيلي، أحمد بن إبراهيم ( 277 - 371 هـ ):
ذكره ابن عساكر في " التبيين "من أعيان مشاهير أصحاب الأشعري، ولم ينقل عنه ما يدل على أشعريته!
قال البيروتي: وإيراده له في " تبيينه " من العجب! فالإمام الإسماعيلي له كتاب " اعتقاد أئمة أهل الحديث " قال فيه ( ص 34 / ط. الفتح – الشارقة ): اعْلَمُوا - رحِمَكُمُ اللهُ - أَنَّ مَذَاهبَ أَهْلِ الحَدِيْثِ الإِقرَارُ بِاللهِ وَملاَئِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ، وَقبولُ مَا نَطَقَ بِهِ كِتَابُ اللهِ، وَمَا صحَّتْ بِهِ الرِّوَايَةُ عَنْ رَسُوْلِ اللهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - ، لاَ مَعْدِلَ عَنْ ذَلِكَ.
وَيعتقِدُوْنَ بِأَنَّ اللهَ مدعُوٌّ بِأَسمَائِهِ الحُسْنَى، وَموصوفٌ بِصفَاتِهِ الَّتِي وَصَفَ بِهَا نَفْسَهُ، وَوَصَفَهُ بِهَا نَبِيُّهُ، خَلَقَ آدَمَ بيَدَيْهِ، وَيدَاهُ مَبْسُوطَتَانِ بِلاَ اعْتِقَادِ كَيْفٍ، وَاسْتوَى عَلَى العِرشِ بِلاَ كَيْفٍ، فإنه انتهى إلى أنه استوى على العرش، ولم يذكر كيف كان استواؤه،
... وَذكرَ سَائِرَ الاعْتِقَادِ.
والنص نقله الذهبي في كتابَيه " سير أعلام النبلاء " و " العلو للعلي العظيم "، والكتاب طُبِعَ بتحقيق د. محمد الخميس في دار الفتح/ الشارقة في الإمارات سنة 1416 هـ / 1995 م، ومطبوع في دار العاصمة/ الرياض .
فعلى ماذا اعتمد ابن عساكر في ادّعائه ؟؟؟

2 - إسماعيل بن أحمد بن إبراهيم، أبو سعد بن أبي بكر الجرجاني ( 333 - 396 هـ ):
ذكره ابن عساكر في كتابه في الطبقة الثانية، وهم أصحاب أصحاب الأشعري، من غير أن يأتي بدليل يشهد له بالأشعرية.
واعترض ابن عبد الهادي ( ت 909 هـ ) في " جمع الجيوش والدساكر على ابن عساكر " على ابن عساكر لإيراده أبي سعد الجرجاني قائلاً: وهو غير مسلّم له فيه .
قال البيروتي: بل الأصل أن يكون الابن سائراً على العقيدة التي سطّرها والده في كتابه " الاعتقاد "، عقيدة السلف الصالح أصحاب الحديث، ولأنّ والده هو شيخه الأول الذي أخذ عنه العلم.

3 – الحاكم النيسابوري، محمد بن عبد الله ( ت 405 هـ ):
ذكر ابنُ عساكر الحاكمَ في كتابه في الطبقة الثانية، وهم أصحاب أصحاب الأشعري، من غير أن يأتي بدليل من كلام الحاكم أو غيره يشهد له بالأشعرية، وهاكم ما قاله الحاكم في "معرفة علوم الحديث" (ص139) – عند كلامه على الإمام ابن خزيمة : - "
وأنا أذكر في هذا الموضع من دقيق كلامه الذي أشار إليه إمام فقهاء عصره أبو العبّاس بن سريج ما يستدل به على كثير من علومه, ... سمعت محمد بن صالح بن هانئ يقول : سمعت أبا بكر محمد بن اسحاق بن خزيمة يقول : من لم يقر بأن الله تعالى على عرشه قد استوى فوق سبع سماواته فهو كافر بربه, يستتاب فإن تاب وإلا ضربت عنقه, وألقي على بعض المزابل حيث لا يتأذى المسلمون والمعاهدون بنتن ريح جيفته, وكان ماله فيئا لا يرثه أحد من المسلمين, إذ "المسلم لا يرث الكافر" كما قال صلى الله عليه وسلم".اهـ.
قال البيروتي: يعدُّ الحاكمُ هذا الكلام من "دقيق كلامه" و "ما يستدل به على كثير من علومه" من أنه "من لم يقر بأن الله تعالى على عرشه قد استوى فوق سبع سماواته فهو كافر بربه, يستتاب فإن تاب وإلا ضربت عنقه", فلو كان الحاكم كما "زعم" السبكي أشعريا لما أثنى على كلام ابن خزيمة, لأن الأشاعرة ينكرون بأن الله تعالى على عرشه قد استوى فوق سبع سماواته, ولعدَّ الحاكم هذا الكلام من الضلال المبين بدلا من الثناء على قائله. ولكنه أثنى على قائله, لأنه يوافق عقيدته السلفية, عقيدة السلف الصالح أصحاب الحديث.
وانظر الرابط التالي:
http://www.kulalsalafiyeen.com/vb/showthread.php?t=2141

4 - محمد بن أحمد بن إبراهيم، أبو نصر بن أبي بكر الجرجاني ( ت 405 هـ ):
ذكره ابن عساكر في كتابه في الطبقة الثانية، وهم أصحاب أصحاب الأشعري، من غير أن يأتي بدليل يشهد له بالأشعرية.
قال البيروتي: بل الأصل أن يكون الابن سائراً على العقيدة التي سطّرها والده في كتابه " الاعتقاد "، عقيدة السلف الصالح أصحاب الحديث، ولأنّ والده هو شيخه الأول الذي أخذ عنه العلم، وجاء في ترجمته في " التبيين ": ترأس في حياة والده أبي بكر الإسماعيلي وبعد وفاته إلى أن توفي، وكان له جاه عظيم وقبول عند الخاص والعام في كثير من البلدان، وأول ما جلس للإملاء في حياة والده أبي بكر الإسماعيلي في سنة ست وستين في مسجد الصفارين إلى أنْ توفي والده، ثم انتقل إلى المسجد الذي كان والده يملي فيه، ويملي كل يوم سبت إلى أن توفي.

5 - أبو نعيم الأصبهاني، أحمد بن عبد الله ( ت 430 هـ ):
ذكره ابن عساكر في الطبقة الثانية، وهم أصحاب أصحاب الأشعري، ولم ينقل عنه ما يدل على أشعريته!
قال البيروتي: ألّف أبو نعيم كتاباً في العقيدة لم يصلنا، لكن نقل منه العلماء بعض النصوص؛
فنقل منها ابن تيمية في " درء تعارض العقل والنقل "، فقال:
قال الحافظ أبو نعيم الأصبهاني المشهور صاحب التصانيف المشهورة كحلية الأولياء وغيرها في عقيدته المشهورة عنه: طريقتنا طريقة المتبعين للكتاب والسنة وإجماع سلف الأمة فما اعتقدوه اعتقدناه فما اعتقدوه أن الأحاديث التي تثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم في العرش واستواء الله عليه يقولون بها ويثبتونها ومن غير تكييف ولا تمثيل ولا تشبيه وأن الله بائن عن خلقه والخلق بائنون منه لا يحل فيهم ولا يمتزج بهم وهو مستو على عرشه في سماواته من دون أرضه.
ومنها ما نقله ابن القيم في " اجتماع الجيوش الإسلامية "، قال:
قال أبو نعيم في " عقيدته " : وإن الله سميع بصير عليم خبير يتكلم ويرضى ويسخط ويضحك ويعجب ويتجلى لعبادة يوم القيامة ضاحكاً، وينزل كل ليلة إلى سماء الدنيا كيف يشاء فيقول هل من داع فأستجيب له هل من مستغفر فأغفر له هل من تائب فأتوب عليه حتى يطلع الفجر، ونزول الرب تعالى إلى سماء الدنيا بلا كيف ولا تشبيه ولا تأويل، فمن أنكر النزول أو تأوّل فهو مبتدع ضال، وسائر الصفوة العارفين على هذا ...
ثم قال: وإن الله استوى على عرشه بلا كيف ولا تشبيه ولا تأويل، فالاستواء معقول والكيف مجهول، وأنه سبحانه بائن من خلقه وخلقه بائنون منه بلا حلول ولا ممازجة ولا اختلاط ولا ملاصقة لأنه البائن الفرد من الخلق والواحد الغني عن الخلق ...
وقال أيضاً: طريقنا طريق السلف المتبعين للكتاب والسنة وإجماع الأمة ... وساق ذكر اعتقادهم ثم قال:
ومما اعتقدوه أن الله في سمائه دون أرضه ... وساق بقيته. اهـ.
ونقل منها أيضاً الذهبي أيضاً في كتابه " العلو للعلي العظيم ".

6 – المفضل بن إسماعيل بن أحمد بن إبراهيم، أبو معمر بن أبي سعد بن أبي بكر الجرجاني ( ت 431 هـ ):
ذكره ابن عساكر في كتابه في الطبقة الثانية، وهم أصحاب أصحاب الأشعري، من غير أن يأتي بدليل يشهد له بالأشعرية.
واعترض ابن عبد الهادي ( ت 909 هـ ) في " جمع الجيوش والدساكر على ابن عساكر " على ابن عساكر لإيراده أبي معمر الجرجاني قائلاً: وليس بمسلّم له فيه .
قال البيروتي: بل الراجح أن يكون الحفيد سائراً على العقيدة التي سطّرها جدّه الإمام أبو بكر أحمد في كتابه " الاعتقاد "، عقيدة السلف الصالح أصحاب الحديث، وعلى العقيدة التي كان عليها والده إسماعيل، وجاء في ترجمته في " سير أعلام النبلاء " ( 17 / 517 – 518 ):
العَلاَّمَةُ، مُفْتِي جُرْجَان، أَبُو مَعْمر المُفَضَّلُ بنُ إِسْمَاعِيْلَ بن العَلاَّمَةِ شَيْخِ الإِسْلاَم أَبِي بَكْرٍ الإِسْمَاعِيْلِيُّ الجُرْجَانِيُّ الشَّافِعِيُّ، رَئِيْسُ البَلَدِ وَعَالِمُهُ وَمُحَدِّثُهُ.
رَوَى عَنْ جَدِّهِ كَثِيْراً، وَحفظ القُرْآن، وَجملَةً مِنَ الفِقْه وَهُوَ ابْنُ سَبْعَةِ أَعْوَام، وَرَحَلَ بِهِ أَبُوْهُ، فَأَكْثَر عَنِ ابْنِ شَاهِيْن، وَالدَّارَقُطْنِيّ، وَيُوْسُفَ بنِ الدَّخِيل، وَالحَافِظ أَبِي زُرْعَةَ مُحَمَّدِ بنِ يُوْسُفَ، وَكَانَ مِمَّنْ يُضربُ المَثَلُ بذكَائِه، رَوَى الكَثِيْرَ، وَأَمْلَى وَعَاشَ أَخُوْهُ مسعدة بَعْدَهُ إِلَى سَنَةِ ثَلاَثٍ وَأَرْبَعِيْنَ.
وَتُوُفِّيَ:هُوَ فِي ذِي الحِجَّةِ، سَنَة إِحْدَى وَثَلاَثِيْنَ وَأَرْبَعِ مئَةٍ، بَعْد مَوْتِ أَخِيْهِ الإِمَام أَبِي العَلاَءِ بِسَنَة.

7 - الخطيب البغدادي، أحمد بن علي بن ثابت ( ت 463 هـ ):
قال ابن عساكر في " تبيينه ": وكان يذهب إلى مذهب أبي الحسن الأشعري رحمه الله.
قال البيروتي: نقل الذهبي في " سير أعلام النبلاء " ( 18 / 284 ) بإسناده إلى الخطيب البغدادي، قال: أَمَّا الكَلاَمُ فِي الصِّفَات، فَإِنَّ مَا رُوِيَ مِنْهَا فِي السُّنَن الصِّحَاح، مَذْهَبُ السَّلَف إِثبَاتُهَا وَإِجرَاؤُهَا عَلَى ظوَاهرهَا، وَنَفْيُ الكَيْفِيَة وَالتَّشبيه عَنْهَا، وَقَدْ نَفَاهَا قَوْمٌ، فَأَبطلُوا مَا أَثبَتَهُ الله، وَحققهَا قَوْمٌ مِنَ المُثْبِتين، فَخَرَجُوا فِي ذَلِكَ إِلَى ضَرْب مِنَ التَّشبيه وَالتَّكييف، وَالقصدُ إِنَّمَا هُوَ سُلُوْك الطّرِيقَة المتوسطَة بَيْنَ الأَمرِيْن، وَدينُ الله تَعَالَى بَيْنَ الغَالِي فِيْهِ وَالمُقصِّر عَنْهُ.
وَالأَصْلُ فِي هَذَا أَنَّ الكَلاَم فِي الصِّفَات فَرْعُ الكَلاَم فِي الذَّات، وَيُحتذَى فِي ذَلِكَ حَذْوُهُ وَمثَالُه، فَإِذَا كَانَ معلُوْماً أَن إِثْبَاتَ رَبِّ العَالِمِين إِنَّمَا هُوَ إِثْبَاتُ وَجُوْدٍ لاَ إِثْبَاتُ كَيْفِيَة، فَكَذَلِكَ إِثْبَاتُ صِفَاته إِنَّمَا هُوَ إِثْبَاتُ وَجُوْدٍ لاَ إِثْبَاتُ تحديدٍ وَتَكييف.
فَإِذَا قُلْنَا:للهِ يَد وَسَمْع وَبصر، فَإِنَّمَا هِيَ صِفَاتٌ أَثبتهَا الله لِنَفْسِهِ، وَلاَ نَقُوْل:إِنَّ مَعْنَى اليَد القدرَة، وَلاَ إِنَّ مَعْنَى السَّمْع وَالبصر:العِلْم، وَلاَ نَقُوْل:إِنَّهَا جَوَارح.
وَلاَ نُشَبِّهُهَا بِالأَيدي وَالأَسْمَاع وَالأَبْصَار الَّتِي هِيَ جَوَارح وَأَدوَاتٌ لِلفعل، وَنَقُوْلُ:إِنَّمَا وَجب إِثبَاتُهَا لأَنَّ التَّوقيف وَردَ بِهَا، وَوجب نَفِيُ التَّشبيه عَنْهَا لِقَوْلِهِ:{لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ}[الشُّوْرَى:11]، {وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُواً أَحَد}[الإِخلاَص:4].

8 -


__________________

هل تريد أن يُبارَك لك في علمك ؟


قال الإمام الألباني : قال العلماء : (من بركة العلم عزو كل قول إلى قائله )، لأن في ذلك ترفّعاً عن التزوير .
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 20-02-13, 04:32 PM
أبو صاعد المصري أبو صاعد المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-09-09
الدولة: دمياط * مصر
المشاركات: 1,052
افتراضي رد: الردُّ على ابنِ عساكرٍ الدِّمَشْقِي في بَعْضِ دَعَاويه أنَّ فلاناً أَشْعَرِي !!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،
بارك الله فيك يا مولانا على هذا الموضوع المفيد .
جزاك الله خيرا :)
__________________
و كيف يؤمل الإنسان رشداً ** و ما ينفك متبعاً هواه
يظن بنفسه شرفاً و قدراً ***** كأن الله لم يخلق سواه
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 20-02-13, 09:47 PM
محمد بن عبدالكريم الاسحاقي محمد بن عبدالكريم الاسحاقي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-05-11
المشاركات: 1,795
افتراضي رد: الردُّ على ابنِ عساكرٍ الدِّمَشْقِي في بَعْضِ دَعَاويه أنَّ فلاناً أَشْعَرِي !!

موضوع رائع.....أين أجد كتاب (جمع الجيوش والدساكر على ابن عساكر)؟
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 21-02-13, 07:08 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 4,099
افتراضي رد: الردُّ على ابنِ عساكرٍ الدِّمَشْقِي في بَعْضِ دَعَاويه أنَّ فلاناً أَشْعَرِي !!


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،
بارك الله فيكما،

كتاب " جمع الجيوش والدساكر على ابن عساكر "
للحافظ الإمام جمال الدين أبي المحاسن
يوسف ابن عبدالهادي المقدسي
رحمه الله - ت 909 هـ -

http://www.kabah.info/uploaders/Books/Jam3Dsaker.rar

.
__________________

هل تريد أن يُبارَك لك في علمك ؟


قال الإمام الألباني : قال العلماء : (من بركة العلم عزو كل قول إلى قائله )، لأن في ذلك ترفّعاً عن التزوير .
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 21-02-13, 01:50 PM
محمد بن عبدالكريم الاسحاقي محمد بن عبدالكريم الاسحاقي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-05-11
المشاركات: 1,795
افتراضي رد: الردُّ على ابنِ عساكرٍ الدِّمَشْقِي في بَعْضِ دَعَاويه أنَّ فلاناً أَشْعَرِي !!

بارك الله فيكم..
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 24-02-13, 07:40 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 4,099
افتراضي رد: الردُّ على ابنِ عساكرٍ الدِّمَشْقِي في بَعْضِ دَعَاويه أنَّ فلاناً أَشْعَرِي !!

وفيكم بارك أخي.
__________________

هل تريد أن يُبارَك لك في علمك ؟


قال الإمام الألباني : قال العلماء : (من بركة العلم عزو كل قول إلى قائله )، لأن في ذلك ترفّعاً عن التزوير .
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 27-02-13, 07:54 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 4,099
افتراضي رد: الردُّ على ابنِ عساكرٍ الدِّمَشْقِي في بَعْضِ دَعَاويه أنَّ فلاناً أَشْعَرِي !!



8 - سليم بن أيوب، أبو الفتح الرازي ( ت 447 هـ ):

ذكره ابن عساكر في الطبقة الثالثة من أصحاب الأشعري، مَن لَقِي أصحاب أصحاب الأشعري وأخذ العلم عنهم، ولم ينقل عنه ما يدل على أشعريته!

قال الذهبي في كتاب " العرش ": قال الإمام الفقيه أبو الفتح سليم بن أيوب الرازي في تفسير القرآن له ... في قوله {أَأَمِنتُم مَّن فِي السَّمَاء}: "أي ربكم الذي في السماء إن عصيتموه أن يخسف بكم الأرض". وذكر مثل هذا القول في باقي الآيات الدالة على أن الله فوق العرش.
وأبو الفتح سليم هذا إمام كبير عالم بالتفسير، والحديث، والفقه، وغير ذلك، شيخ أبي الفتح نصر المقدسي، توفي في حدود الأربعين وأربع مئة. اهـ.
وقال الذهبي في " العلو للعلي العظيم ": قال الإمام المفسر أبو الفتح سليم بن أيوب الرازي في " تفسيره " في قوله تعالى : ( الرحمن على العرش استوى ):
(( قال أبو عبيدة: علا، وقال غيره: استقر )).
وذكر قوله تعالى ( ثم استوى على العرش )، قال: (( استوى في اليوم السابع )).
قال الذهبي: وهكذا سائر تفسيره على الإثبات لا على النفي.


9 -

__________________

هل تريد أن يُبارَك لك في علمك ؟


قال الإمام الألباني : قال العلماء : (من بركة العلم عزو كل قول إلى قائله )، لأن في ذلك ترفّعاً عن التزوير .
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 27-02-13, 11:21 AM
محمد أحمد على المدني محمد أحمد على المدني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-10-12
المشاركات: 388
افتراضي رد: الردُّ على ابنِ عساكرٍ الدِّمَشْقِي في بَعْضِ دَعَاويه أنَّ فلاناً أَشْعَرِي !!

جزاك الله خيراً أخي أبو معاوية البيروتى لكن هنا أمر مهم في حق الإمام خطيب البغدادي فقد قال شيخنا العلامة أبو عبد الباري الصومالي: اعلم أن للخطيب البغدادي كلاما متعارضا في ظاهره، بعضه موافق لمذهب السلف والسنة، وبعضه لمذهب الأشعري، وهذه جمل من كلامه في بعض كتبه:
أولا: قال في الجامع (2/ 107 - 108):"ويتجنب المحدث في أماليه رواية ما لا تحتمله عقول العوام لما لا يؤمن عليهم فيه من دخول الخطأ والأوهام وأن يشبهوا الله تعالى بخلقه ويلحقوا به ما يستحيل في وصفه، وذلك نحو أحاديث الصفات التي ظاهرها يقتضي التشبيه والتجسيم وإثبات الجوارح والأعضاء للأزلي القديم، وإن كانت الأحاديث صحاحا ولها في التأويل طرق ووجوه، إلا أن من حقها أن لا تروى إلا لأهلها خوفا من أن يضل بها من جهل معانيها فيحملها على ظاهرها أو يستنكرها فيردها ويكذب رواتها ونقلتها "اهـ.

ثانيا: وقال في الكفاية (1/ 432) في كلامه عن خبر الواحد أنه لا يقبل فيما سبيله العلم والقطع مما هو معارض لحكم العقل، فقال:" (باب ذكر ما يقبل فيه خبر الواحد وما لا يقبل فيه خبر الواحد):
لا يقبل في شيء من أبواب الدين المأخوذ على المكلفين العلم بها, والقطع عليها, والعلة في ذلك أنه إذا لم يعلم أن الخبر قول للرسول صلى الله عليه وسلم, كان أبعد من العلم بمضمونه, فأما ما عدا ذلك من الأحكام التي لم يوجب علينا العلم بأن النبي صلى الله عليه وسلم قررها, وأخبر عن الله تعالى بها, فإن خبر الواحد فيها مقبول, والعمل به واجب, ويكون ما ورد فيه شرعا لسائر المكلفين أن يعمل به, وذلك نحو ما ورد في الحدود والكفارات وهلال رمضان وشوال وأحكام الطلاق والعتاق والحج والزكوات والمواريث والبياعات والطهارة والصلوات وتحريم المحظورات.
ولا يقبل خبر الواحد في منافاة حكم العقل وحكم القرآن الثابت المحكم , والسنة المعلومة , والفعل الجاري مجرى السنة, وكل دليل مقطوع به, وإنما يقبل به فيما لا يقطع به, مما يجوز ورود التعبد به كالأحكام التي تقدم ذكرنا لها, وما أشبهها مما لم نذكره "اهـ.
ثالثا: وقال في الفقيه والمتفقه (1/ 528 - 531):" (باب القول في: حكم الأشياء قبل الشرع):
اختلف أهل العلم في الأعيان المنتفع بها قبل ورود الشرع:
واحتج من قال هي على الإباحة: بأن الله تعالى خلقها وأوجدها، فلا يخلو من أن يكون خلقها لغرض أو لغير غرض، فلا يجوز أن يكون لغير غرض، لأنه يكون عبثاً والله لا يجوز أن يكون عابثاً في أفعاله، فوجب أن يكون خلقها لغرض، ولا يخلو من أن يكون ليضر بها أو لينفع، فلا يجوز أن يكون ليضر بها، لأنه حكيم لا يبتدي بالضرر، فوجب أن يكون للنفع، ولا يخلو من أن يكون لنفع نفسه أو لنفع عباده، فلا يجوز أن يكون لنفع نفسه، لأنه غني غير محتاج إلى الانتفاع فوجب أن يكون خلقها لينفع بها عباده ووجب أن يكون تصرفهم فيها مباحا، وأن يكون خلقها آذنا لهم في الانتفاع بها.
ثم قال جواباً على هذه الحجة:" وأما الجواب عما احتج به من أباحها فهو أنه غير صحيح، لأنا لا نعلل أفعال الله، وعلى أن ما ذكروه ينقلب عليهم فيما خلقه الله وحرمه على عباده مثل الخمر والخنزير، ويقسم عليهم مثل تقسيمهم حرفا بحرف، مع أنا نقول يجوز أن يكون الله تعالى خلقها ليمتحنهم بالكف عنها، ويثيبهم على ذلك، أو ليستدلوا بها على خالقها، وهذا وجه يخرجه من حد العبث فسقط ما قالوه " اهـ كلامه بلفظه.

وله كلام يدل على موافقته لأهل السنة ومخالفة الأشعرية، ومن أوضح كلامه ما ذكره الذهبي عن الخطيب البغدادي أنه قال:" أما الكلام في الصفات، فإن ما روي منها في السنن الصحاح، مذهب السلف إثباتها وإجراؤها على ظواهرها، ونفي الكيفية والتشبيه عنها، وقد نفاها قوم، فأبطلوا ما أثبته الله، وحققها قوم من المثبتين، فخرجوا في ذلك إلى ضرب من التشبيه والتكييف، والقصد إنما هو سلوك الطريقة المتوسطة بين الامرين، ودين الله تعالى بين الغالي فيه والمقصر عنه.
والأصل في هذا أن الكلام في الصفات فرع الكلام في الذات، ويحتذى في ذلك حذوه ومثاله، فإذا كان معلوما أن إثبات رب العالمين إنما هو إثبات وجود لا إثبات كيفية، فكذلك إثبات صفاته إنما هو إثبات وجود لا إثبات تحديد وتكييف.
فإذا قلنا: لله يد وسمع وبصر، فإنما هي صفات أثبتها الله لنفسه، ولا نقول: إن معنى اليد القدرة، ولا إن معنى السمع والبصر العلم، ولا نقول: إنها جوارح.
ولا نشبهها بالأيدي والأسماع والأبصار التي هي جوارح وأدوات للفعل، ونقول: إنما وجب إثباتها لأن التوقيف ورد بها، ووجب نفي التشبيه عنها لقوله: * {ليس كمثله شئ} * {ولم يكن له كفواً أحد} انظر: سير أعلام النبلاء (18/ 284) و تذكرة الحفاظ (3/ 1143).
قال أبو عبد الباري:
من أجل هذا اختلف الناس في الخطيب البغدادي، فنسبه بعضهم إلى الأشعرية كما قال الحافظ أبو القاسم ابن عساكر في تبيين كذب المفتري (ص 269 وما بعدها):" ذكرُ بعض المشهورين من الطبقة الرابعة المستبصرين بتبصيره وإيضاحه في الاقتداء والمتابعة، فمنهم أبو بكر الببغدادي الحافظ المعروف بالخطيب رحمه الله.
أخبرنا الشيخ الأمين أبو محمد هبة الله بن أحمد الأكفاني قال ثنا أبو محمد عبد العزيز بن أحمد الكتاني الحافظ قال وردت كتب جماعة من بغداد إلى دمشق كل واحد يذكر في كتابه أن الإمام الحافظ أبا بكر أحمد بن علي بن ثابت بن أحمد بن مهدي الخطيب البغدادي رحمه الله توفي يوم الاثنين ضحى نهار السابع من ذى الحجة من سنة ثلاث وستين واربعمائة وحمل يوم الثلاثاء الى جانب الغربي ودفن بالقرب من قبر أحمد بن حنبل عند قبر بشر بن الحرث رحمهما الله .... وكان يذهب إلى مذهب أبي الحسن الأشعري رحمه الله "اهـ.
وذهب آخرون إلى أن موافقته لأهل السنة هي آخر مذهبه.
قال الدكتور أكرم ضياء العمري في موراد الخطيب في تاريخ بغداد (ص47):" كان الخطيب على مذهب الأشعري في الأصول، فللأشعري قولان في الصفات: أشهرهما التأويل، وثانيهما - وهو المتأخر - عدم التأويل والتعطيل، وهو مذهب السلف ومذهب الإمام أحمد وأهل الحديث، وقد صرح الخطيب بأنه على مذهب أهل الحديث في الصفات، وهو القول الأخير للأشعري أيضًا " اهـ.
إلى هنا انتهى نقل شيخنا حفظه الله تعالى ويسرله رحلته الدعوية التى يمر بها في "اثيوبيا"
__________________
رفقاً أهل السنة بأهل السنة
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 04-03-13, 06:07 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 4,099
افتراضي رد: الردُّ على ابنِ عساكرٍ الدِّمَشْقِي في بَعْضِ دَعَاويه أنَّ فلاناً أَشْعَرِي !!


بارك الله فيك أخي محمد،
وللفائدة، هذا تعليق من الأخ أبي البركات الأندلسي على مقالي في " منتدى كل السلفيين "، كتب:

كل من ذكرت هو كذلك لكن يبقى الإشكال في أبي بكر البغدادي رحمه الله، ويوسف بن عبد الهادي صاحب جمع الجيوش المعروف بابن المبرد وليس هو بن عبد الهادي الإمام المشهور أحد أكابر تلامذة شيخ الإسلام ، القصد أن ابن المبرد سلم للحافظ أبي القاسم بن عساكر عده الخطيب في الطبقة الرابعة من أصحاب الأشعري وعبارته : (ثم ذكر من الطبقة الرابعة الخطيب البغدادي وهو مسلم له وقد كان الخطيب كثير العصبية على أصحابنا حتى أنه تكلم في نفس الإمام أحمد ورد عليه في عدة مسائل وشنع على جماعة من أصحابه وجرح جماعة من أصحابه وقد أنصف فيه بن الجوزي في كتابه -السهم المصيب في تعصب الخطيب- وفي كتاب ....) إلى آخر ما ذكر ....
وإن كان يرد على هذا جواب الخطيب على رسالة لأهل دمشق في الصفات فجوابه فيها عين كلام السلف رضوان الله عليهم ، مطبوعة على ذيل اعتقاد أهل السنة لأبي بكر الإسماعيلي تحت عناية العلامة حماد الأنصاري رحمهم الله جميعا .
ولا يخفاك أخي الحبيب أن للخطيب عبارات كثيرة مشكلة في باب الصفات ، منثورة في مصنفاته رحمه الله ، والذي يظهر والله أعلم أن استعمال الخطيب للمصطلحات الكلامية نفيا وإثباتا لم يكن دقيقا، شأنه في هذا صنيع الحافظ أبي الفضل بن حجر ، وهذا الذي جعل بعض المتجهمة المعاصرين كالكوثري وتلاميذه يتكلمون في إثبات أشعرية الخطيب ، فالرجل من أكابر أئمة الحديث وعنايته به ليس كاشتغاله بالكلام والفلسفة قطعا ، وبناءا عليه تعلق هؤلاء بهذه العبارات المغلقة ، وإن كان مقتضى الأصول العامة والقواعد الكلية يوجب ردها إلى كلامه المحكم المفصل كالذي ذكره في جوابه الذي أشرت إليه آنفا . والله أعلم .

__________________

هل تريد أن يُبارَك لك في علمك ؟


قال الإمام الألباني : قال العلماء : (من بركة العلم عزو كل قول إلى قائله )، لأن في ذلك ترفّعاً عن التزوير .
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 06-03-13, 11:08 AM
محمد أحمد على المدني محمد أحمد على المدني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-10-12
المشاركات: 388
افتراضي رد: الردُّ على ابنِ عساكرٍ الدِّمَشْقِي في بَعْضِ دَعَاويه أنَّ فلاناً أَشْعَرِي !!

جزك الله خيراً أخي العزيز
__________________
رفقاً أهل السنة بأهل السنة
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 06-03-13, 11:26 PM
علي عبد الرزاق علي عبد الرزاق غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-08-12
الدولة: ليبيا
المشاركات: 334
افتراضي رد: الردُّ على ابنِ عساكرٍ الدِّمَشْقِي في بَعْضِ دَعَاويه أنَّ فلاناً أَشْعَرِي !!

جزاكم الله خيراً ، وانه لصنيعٌ تُشكرون عليه ، والنفاح عن الأئمة عملٌ جليل ، بارك الله فيكم .
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 07-03-13, 12:03 AM
علي عبد الرزاق علي عبد الرزاق غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-08-12
الدولة: ليبيا
المشاركات: 334
افتراضي رد: الردُّ على ابنِ عساكرٍ الدِّمَشْقِي في بَعْضِ دَعَاويه أنَّ فلاناً أَشْعَرِي !!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي عبد الرزاق مشاهدة المشاركة
جزاكم الله خيراً ، وانه لصنيعٌ تُشكرون عليه ، والنفاح عن الأئمة عملٌ جليل ، بارك الله فيكم .
ونسأله سبحانه - أيضا - أن يرحم ابن عساكر و يدخله فسيح جناته ، ويغفر له ما وقع منه من زلل .......... آمين .
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 24-10-13, 07:20 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 4,099
افتراضي رد: الردُّ على ابنِ عساكرٍ الدِّمَشْقِي في بَعْضِ دَعَاويه أنَّ فلاناً أَشْعَرِي !!


اقتباس:
4 - محمد بن أحمد بن إبراهيم، أبو نصر بن أبي بكر الجرجاني ( ت 405 هـ ):
ذكره ابن عساكر في كتابه في الطبقة الثانية، وهم أصحاب أصحاب الأشعري، من غير أن يأتي بدليل يشهد له بالأشعرية.


ووهّى الذهبي قول ابن عساكر بأشعريته في ترجمته في تاريخ الإسلام ( 401 – 420 هـ / ص 120 / ط. التدمري ) فقال: وزعم ابن عساكر أنه كان أشعريًّا.
__________________

هل تريد أن يُبارَك لك في علمك ؟


قال الإمام الألباني : قال العلماء : (من بركة العلم عزو كل قول إلى قائله )، لأن في ذلك ترفّعاً عن التزوير .
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 31-10-13, 06:33 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 4,099
افتراضي رد: الردُّ على ابنِ عساكرٍ الدِّمَشْقِي في بَعْضِ دَعَاويه أنَّ فلاناً أَشْعَرِي !!

اقتباس:
1 – الإمام أبو بكر الإسماعيلي، أحمد بن إبراهيم ( 277 - 371 هـ ):
ذكره ابن عساكر في " التبيين "من أعيان مشاهير أصحاب الأشعري، ولم ينقل عنه ما يدل على أشعريته!
قال البيروتي: وإيراده له في " تبيينه " من العجب! فالإمام الإسماعيلي له كتاب "
اعتقاد أئمة أهل الحديث
" قال فيه ( ص 34 / ط. الفتح – الشارقة ): اعْلَمُوا - رحِمَكُمُ اللهُ - أَنَّ مَذَاهبَ أَهْلِ الحَدِيْثِ الإِقرَارُ بِاللهِ وَملاَئِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ، وَقبولُ مَا نَطَقَ بِهِ كِتَابُ اللهِ، وَمَا صحَّتْ بِهِ الرِّوَايَةُ عَنْ رَسُوْلِ اللهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - ، لاَ مَعْدِلَ عَنْ ذَلِكَ.
وَيعتقِدُوْنَ بِأَنَّ اللهَ مدعُوٌّ بِأَسمَائِهِ الحُسْنَى، وَموصوفٌ بِصفَاتِهِ الَّتِي وَصَفَ بِهَا نَفْسَهُ، وَوَصَفَهُ بِهَا نَبِيُّهُ، خَلَقَ آدَمَ بيَدَيْهِ، وَيدَاهُ مَبْسُوطَتَانِ بِلاَ اعْتِقَادِ كَيْفٍ، وَاسْتوَى عَلَى العِرشِ بِلاَ كَيْفٍ، فإنه انتهى إلى أنه استوى على العرش، ولم يذكر كيف كان استواؤه،
... وَذكرَ سَائِرَ الاعْتِقَادِ.
والنص نقله الذهبي في كتابَيه "
سير أعلام النبلاء " و " العلو للعلي العظيم
"، والكتاب طُبِعَ بتحقيق د. محمد الخميس في دار الفتح/ الشارقة في الإمارات سنة 1416 هـ / 1995 م، ومطبوع في دار العاصمة/ الرياض .
فعلى ماذا اعتمد ابن عساكر في ادّعائه ؟؟؟


قال الدكتور جمال عزون في مقدمة تحقيقه لكتاب "الاعتقاد" للإسماعيلي (ص 11) :

فصل (عقيدته) :

الحافظ أبو بكر الإسماعيلي سلفي الاعتقاد على طريقة أهل الحديث والأثر، لذا قال ابن كثير: (صنف فأفاد وأجاد، وأحسن الانتقاد والاعتقاد).
ويتضح هذا جليا بثلاثة أمور:

الأول: كتابه هذا (اعتقاد أهل السنة).
الثاني: أقوال له في العقيدة تناقلها كثير من أئمة هذا الشأن.
الثالث: رسالته في العقيدة التي أرسلها إلى أهل جيلان.

ثم نقل الشيخ عزون بعضها...

__________________

هل تريد أن يُبارَك لك في علمك ؟


قال الإمام الألباني : قال العلماء : (من بركة العلم عزو كل قول إلى قائله )، لأن في ذلك ترفّعاً عن التزوير .
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
أَشْعَرِي , أنَّ , الدِّمَشْقِي , الردُّ , ابنِ , بَعْضِ , دَعَاويه , على , عساكرَ , فلاناً

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:57 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.7

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.