ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 30-10-03, 01:00 PM
المسيطير
 
المشاركات: n/a
افتراضي هل هناك نص على منع اقامة جماعتين في مسجد واحد ؟

تكثر في هذه الايام اقامة جماعتين في مسجد واحد خاصة في صلاة العشاء ، وذلك ان الجماعة الاخرى التي تأخرت تدخل المسجد والامام في صلاة التراويح ، فتصلي منفردة عن الامام ، حتى اني صليت في مسجد بالامس القريب وقاربنا الانتهاء من التراويح والجماعات لازالت تقام .
فاختلف الاخوة في هذا الامر بحجة عدم وجود دليل مانع من اقامة الجماعتين في مسجد واحد ، وبعضهم ابطل صلاة الجماعة الاخرى بحجة ان هذا من تفريق جماعة المسلمين وهذا لايجوز ، وأذكر ان احد الاخوة كان في الجماعة الاولى ، وهم في التشهد الاخير اقيمت جماعة ثانية - لاحظ وهم في التشهد الاخير - فقام مباشرة بعد سلام الامام وذهب للجماعة التي اقيمت فانكر عليهم وامرهم بقطع الصلاة وان صلاتهم باطلة ، واستمر في الانكار والامر بقطع الصلاة حتى اختلف المصلون فمنهم من قطع ومنهم من استمر ... الخ .

فما القول الفصل في هذه المسألة ؟
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 01-11-03, 12:16 AM
المسيطير
 
المشاركات: n/a
افتراضي

هل من مجيب ؟
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 01-11-03, 06:21 AM
جمال الدين مجدى
 
المشاركات: n/a
افتراضي

انا ايضا اريد جواب عن هذا الموضوع حيث قد حصل نقاش بينى وبين بعض الاخوة هنا فى مصر حول هذا الموضوع
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 02-11-03, 11:16 PM
المسيطير
 
المشاركات: n/a
افتراضي

هل من مجيب ؟.
فالاشكال مازال مستمرا ، والحادثة تتكرر يوميا .
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 02-11-03, 11:33 PM
أبو خالد السلمي.
 
المشاركات: n/a
افتراضي

سبقت الإجابة على سؤال مشابه ( هنا )
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 05-11-03, 04:00 PM
fisal2000
 
المشاركات: n/a
افتراضي

اخواني اذا دخلتم المسجد ولم تصلو ا العشاء والناس في صلاة التراويح
صلوا مع الامام ولكن بنية العشاء ثم اذا سلم اتمو صلاتكم وهذا افتى به اهل العلم ولكم جزيل الشكر
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 06-11-03, 07:07 AM
عبدالقاهر عبدالقاهر غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-03-03
المشاركات: 126
افتراضي

سألت الشيخ سليمان العلوان سؤالاً هو

من دخل المسجد ووجد جماعة تصلي الفرض والجماعة الاصلية تصلي

التراويح فمع من يدخل ؟

فقال :يدخل مع الجماعة الاصلية .والجماعة التي تصلي الفرض مخطئة

فالصحابة رضي الله عنهم كانوا يصلون فرضهم خلف معاذ رضي الله عنه

وهو متنفل ...
.
ثم قلت له هل ورد أثر صحيح يمنع من من اقامة جماعتين في مسجد؟

فقال :هناك آثار لاتصح . ولكن ذكر غير واحد انعقاد الاجماع على ذلك (المنع).اهـ

أحبتي : من يرشدنا الى الائمة الذين نصوا على الاجماع ؟
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 23-04-10, 05:03 PM
المسيطير المسيطير غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-08-03
المشاركات: 8,379
افتراضي رد: هل هناك نص على منع اقامة جماعتين في مسجد واحد ؟

هنا جمع لما تفرق :

فمما كتبته عن سماحة الشيخ عبدالعزيز بن باز رحمه الله أنه سُئل في دروسه في الجامع الكبير عن اجتماع جماعتين في مسجد واحد من غير قصد ؟.
فقال رحمه الله : لا بأس به .

-----
صلوا في جماعتين منفصلتين في وقت واحد

السؤال :
وجدنا بعد انقضاء الصلاة جماعتين تصليان في نفس الوقت ، فهل نأمر إحداهما بقطع الصلاة والانضمام إلى الأخرى أم نسكت عن ذلك ؟.

الجواب :
الحمد لله
عرضنا هذا السؤال على فضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين ، فأجاب حفظه الله :
يُسكت عن ذلك ، وإذا سلموا يُبلّغون . والله أعلم .

الشيخ محمد بن صالح العثيمين
http://www.islam-qa.com/ar/ref/12055

----
السؤال :
في حالة الدخول في المسجد وملاحظة أن هناك جماعتين في نفس الوقت ففي أي جماعة يمكن أن يلتحق المصلي؟ خاصة أن الجماعتين في نفس المسجد ولكن ليستا في نفس القاعة بينهما جدار فقط ؟ أفيدونا بارك الله فيكم ومع خالص الشكر والتقدير

الفتوى :
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:
فلا ينبغي أن تقام جماعتان في المسجد في وقت واحد، لما في ذلك من تفريق المسلمين، وتشويش بعضهم على بعض، فإن حصل ذلك دون قصد ككون المسجد به قاعتان للصلاة، ولم تعلم الجماعة الثانية بوجود الجماعة الأولى كان عليك أن تلتحق بأفضل الجماعتين إماماً، كأن يكون الإمام في إحداهما قارئاً، وفي الأخرى أميا أو مختلفاً في إمامته لكونه مبتدعاً أو فاسقاً، فإن تساويا في الفضل، أو جهلت حالهما، فالتحق بأكثر الجماعتين عدداً، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: وإن صلاة الرجل مع الرجل أزكى من صلاته وحده، وصلاته مع الرجلين أزكى من صلاته مع الرجل، وما كثر فهو أحب إلى الله تعالى. رواه أبو داود والنسائي بسند حسن.
والله أعلم.
المفتـــي: مركز الفتوى
http://www.islamweb.net/ver2/Fatwa/S...ang=A&Id=20394

---
السؤال :
ما حكم من صلى وعمل جماعة بعد انتهاء الصلاة وبعد الدخول في الصلاة وجد أن هناك جماعه أخرى ماذا أفعل عندما أكون المأموم؟ وماذا أفعل لو كنت أنا الإمام؟

الفتوى :
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فيكره إقامة جماعتين في مسجد واحد في وقت واحد عمدا، أما لو أقام بعض المصلين جماعة ثانية دون أن يعلموا بالجماعة الأولى، بل لم يشعروا بهم إلا بعد الشروع في الصلاة فلا شيء عليهم، وعليهم أن يتموا صلاتهم، ومن دخل المسجد فالأفضل له أن يلتحق بخير الجماعتين؛ كما بيناه في الفتوى رقم: 20394.
والله أعلم.
المفتـــي: مركز الفتوى
http://www.islamweb.net/ver2/Fatwa/S...Option=FatwaId

----
العنوان إقامة جماعتين أو أكثر في آن واحد

المجيب أ.د. سليمان بن فهد العيسى
أستاذ الدراسات العليا بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية

السؤال :
ما حكم قيام أكثر من جماعة في مسجد واحد وفي وقت واحد، ومع أي جماعة يصلي المصلي هل مع الأغلبية أم مع الجماعة التي أقامت الصلاة أولا؟.

الجواب :
الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وعلى آله وصحبه أجمعين ، وبعد :
فإن إقامة أكثر من جماعة في مسجد واحد وفي وقت واحد بدعة لم تكن على عهد النبي –صلى الله عليه وسلم- وأصحابه – رضي الله عنهم- ، قال الزركشي في إعلام المساجد (ص 366) : ( تكرير الجماعة في المسجد الواحد خلف إمامين فأكثر كما هو الآن بمكة وجامع دمشق لم يكن في الصدر الأول ).

وقال أحمد شاكر – رحمه الله- في تعليقه على الترمذي (ج1 ص431): ( وقد كان عن تساهل المسلمين في هذا ، وظنهم أن إعادة الجماعة في المساجد جائزة مطلقاً أن فشت بدعة منكرة في الجوامع العامة مثل الجامع الأزهر والمسجد المنسوب للحسين – رضي الله عنه- وغيرهما بمصر ، فجعلوا في المسجد الواحد إمامين راتبين أو أكثر ... إلى أن قال : بل قد بلغنا أن هذا المنكر كان في الحرم المكي ، وأنه كان يصلى فيه أربعة أئمة يزعمونهم للمذاهب الأربعة ، ولكننا لم نر ذلك ، إذ أننا لم ندرك هذا العهد بمكة ، وإنما حججنا في عهد الملك عبد العزيز آل سعود –رحمه الله- ، وسمعنا أنه أبطل هذه البدعة وجمع الناس في الحرم على إمام واحد راتب ، ونرجو أن يوفق الله علماء الإسلام لإبطال هذه البدعة من جميع المساجد في البلدان بفضل الله وعونه إنه سميع الدعاء ) . انتهى كلامه رحمه الله.

وقال الشيخ محمد بن صالح بن عثيمين –رحمه الله- في الشرح الممتع (ج4 ص228) ما نصه : ( فأما الصورة الأولى بأن يكون في المسجد جماعتان دائماً : الجماعة الأولى والجماعة الثانية ، فهذا لا شك أنه مكروه إن لم نقل إنه محرم ؛ لأنه بدعة لم يكن معروفاً في عهد النبي –صلى الله عليه وسلم- وأصحابه ، ومن ذلك ما كان معروفاً في المسجد الحرام قبل أن تتولى الحكومة السعودية عليه ، كان فيه أربع جماعات كل جماعة لها إمام ( إمام الحنابلة يصلي بالحنابلة ) و ( إمام الشافعية يصلي بالشافعية ) و ( إمام المالكية يصلي بالمالكية ) ، و ( إمام الإحناف يصلي بالأحناف ) ، ... الملك عبد العزيز – جزاه الله خيراً- لما استولى على مكة قال : هذا تفريق للأمة ، أي : أن الأمة الإسلامية متفرقة في مسجد واحد ، وهذا لا يجوز ، فجمعهم على إمام واحد ، وهذه من مناقبه وفضائله رحمه الله تعالى ) انتهى. والله أعلم.

http://www.islamtoday.net/questions/...t.cfm?id=63984
__________________
قال ابن رجب رحمه الله :"خاتمة السوء تكون بسبب دسيسة باطنة للعبد لايطلع عليها الناس".
وقال بعضهم : ( كم من معصية في الخفاء منعني منها قوله تعالى : " ولمن خاف مقام ربه جنتان " ) .
" إن الحسرة كل الحسرة ، والمصيبة كل المصيبة : أن نجد راحتنا حين نعصي الله تعالى ".
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 23-04-10, 08:14 PM
أبو سليمان الجسمي أبو سليمان الجسمي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-10-09
الدولة: الإمارات العربية المتحدة
المشاركات: 1,075
افتراضي رد: هل هناك نص على منع اقامة جماعتين في مسجد واحد ؟

جزاكم الله خيرا .
__________________
إن الروافض شر من وطئ الحصى ــــــ من كل إنس ناطق أو جان
( أبو محمد الأندلسي القحطاني )
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 23-04-10, 10:15 PM
المسيطير المسيطير غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-08-03
المشاركات: 8,379
افتراضي رد: هل هناك نص على منع اقامة جماعتين في مسجد واحد ؟

حرصت على الجمع هنا .. لأن هذه المسألة مما يكثر السؤال عنها .. وعند البحث في قوقل تقع على روابط الملتقى .. فأحببت أن يقع السائل على بغيته في موضوع واحد .

-
حكم إقامة جماعة ثانية مع بقاء الجماعة الأولى

للشيخ العلامة محمد بن عثيمين رحمه الله .

السؤال :
سئل فضيلة الشيخ: ماحكم من يقيم جماعة ثانية في المسجد، علماً بأن الجماعة الأولى لم تنته من الصلاة، وهل تعتبر صلاتهم باطلة؟

الإجابة :

الأولى إذا جئت و الإمام في التشهد الأخير وأنت معك جماعة ، أن لا تبدءوا بالصلاة حتى تتم الجماعة ، لئلا يجتمع جماعتان في آن واحد ، ولكن إذا فعلوا ذلك وكانوا بعيدين من الجماعة الأولى ، لا يشوشون عليهم فلا بأس بهذا .

وننتقل من هذه المسألة إلى مسألة أخرى وهي : ما إذا جئنا إلى المسجد ونحن لم نصل صلاة العشاء الآخرة ، ووجدنا هم يصلون صلاة التراويح ، فإننا ندخل معهم في صلاة التراويح بنية العشاء ، ثم إن كنا مسافرين ، فإننا نسلم مع الإمام إذا كنا قد صلينا الركعتين ، وإن كنا مقيمين أتينا بما بقي من صلاة العشاء ، ولا نقيم جماعة أخرى لصلاة العشاء ، لأنه لا ينبغي أن يكون جماعتان في مسجد واحد ، فأن هذا عنوان التفرق .

حتى إن الرسول صلى الله عليه وسلم لما سلم ذات يوم ووجد رجلين معتزلين لم يصليا في رحالنا قال : " ما منعكما أن تصليا ؟ قالا : يا رسول الله صلينا في رحالنا ، قال لا تفعلا ، إذا صليتما في رحالكم ، ثم أتيتما مسجد جماعة فصليا معهم " ، فأمرهما النبي صلى الله عليه وسلم أن يصليا مع الناس وإن كانا قد صليا في رحالهما ، لئلا يحصل التفرق ، وقال : " إنها لكما نافلة ".

مجموع فتاوى و رسائل - المجلد الخامس عشر- باب صلاة الجماعة .

---
وفي الفتاوى الثلاثية :
سُئل الشيخ محمد بن عثيمين رحمه الله عن :
رجل مسافر دخل مسجداً في طريقه فوجد فيه جماعتين ولا يدري أيتهما أقيمت أولاً ، فماذا يفعل ؟ ، وهل الجماعة التي أقيمت بعد الأولى صلاتهم صحيحة ؟.

الجواب :
إذا كان لا يدري فليختر الأكثر عدداً لأنه أفضل ، والذين أقاموا الصلاة الثانية إذا كانوا جاهلين فصلاتهم صحيحة ، وإن كانوا عالمين ففي صحة صلاتهم نظر إلا إذا كان المسجد ليس له إمام راتب كالمساجد التي تكون على الطرقات فهذه من دخل صلى ، لكن مع ذلك لا ينبغي أن يصلي جماعتان في مسجد واحد .
هنا

__________________
قال ابن رجب رحمه الله :"خاتمة السوء تكون بسبب دسيسة باطنة للعبد لايطلع عليها الناس".
وقال بعضهم : ( كم من معصية في الخفاء منعني منها قوله تعالى : " ولمن خاف مقام ربه جنتان " ) .
" إن الحسرة كل الحسرة ، والمصيبة كل المصيبة : أن نجد راحتنا حين نعصي الله تعالى ".
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 23-04-10, 11:02 PM
عبد الوهاب الأثري عبد الوهاب الأثري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-06-09
المشاركات: 185
افتراضي رد: هل هناك نص على منع اقامة جماعتين في مسجد واحد ؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المسيطير مشاهدة المشاركة
تكثر في هذه الايام اقامة جماعتين في مسجد واحد خاصة في صلاة العشاء ، وذلك ان الجماعة الاخرى التي تأخرت تدخل المسجد والامام في صلاة التراويح ، فتصلي منفردة عن الامام ....
السؤال الثالث من الفتوى رقم ( 20795 )
س3 : هل يجوز أن يقوم الإمام لصلاة التراويح مع أن هناك جماعة تصلي العشاء جماعة ثانية ؟
ج3 : لا مانع أن يقوم الإمام لصلاة التراويح بعد الفراغ من صلاة العشاء وراتبتها ولو كان هناك جماعة يصلون ؛ لأنهم قد فاتتهم صلاة العشاء مع الإمام ولهم أن يصلوا مع الإمام الذي يصلي التراويح وهم بنية صلاة العشاء فإذا سلم قاموا وأتموا لأنفسهم ، أو يصلوا جماعة وحدهم في مكان لا يكون فيه تشويش عليهم ولا على الإمام .
وبالله التوفيق ، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم .
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء.
المفتون أصحاب الفضيلة: بكر أبو زيد، عبد الله بن غديان، صالح الفوزان، عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ.
(الجزء رقم : 6، الصفحة رقم: 81)


وسئل فضيلة الشيخ ابن عثيمين: هل تصح صلاة من يصلي العشاء خلف من يصلي التراويح؟
فأجاب فضيلته بقوله: إذا صلى رجل صلاة العشاء خلف من يصلي التراويح فلما سلم الإمام من التراويح أتم الرجل صلاة العشاء فهذا جائز ولا بأس به، وقد نص على جوازه الإمام أحمد - رحمه الله تعالى - وصح عن معاذ بن جبل - رضي الله عنه - أنه كان يصلي مع النبي صلى الله عليه وسلم العشاء الآخرة ثم يرجع إلى قومه فيصلي بهم تلك الصلاة، فتكون له نافلة، ولمن خلفه فريضة. لكن إن كان مع هذا الرجل جماعة فالأولى أن يصلوا وحدهم صلاة العشاء في جانب من المسجد ليدركوا الصلاة كلها من أولها إلى آخرها في الجماعة.
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 12-08-11, 11:24 PM
نايف اليحيى نايف اليحيى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-06-11
الدولة: القصيم-بريدة
المشاركات: 19
افتراضي رد: هل هناك نص على منع اقامة جماعتين في مسجد واحد ؟

الأخ المفضال المسيطير:

لا شك ان انتظار الجماعة التي تقضي هو الأكمل، ليأمن بعضهم من التشويش على بعض

فهو لا شك حاصل إذا صلوا معاً، أما إذا كان الإمام لن ينتظرهم فكما نقل الإخوة فتوى

ش/ ابن عثيمين واللجنة الدائمة بالجواز، ولعل ما يؤيده:

1/اختلاف النية من الجماعتين فأمن التفرق والاختلاف الذي علل به بعض الفقهاء.

2/ما روى البخاري عن عبد الرحمن بن عبد القاري، أنه قال: خرجت مع عمر بن الخطاب رضي الله عنه، ليلة في رمضان إلى المسجد، فإذا الناس أوزاع متفرقون، يصلي الرجل لنفسه، ويصلي الرجل فيصلي بصلاته الرهط، فقال عمر: «إني أرى لو جمعت هؤلاء على قارئ واحد، لكان أمثل» ثم عزم، فجمعهم على أبي بن كعب.

ففيه أنهم كانوا يصلون جماعات ولم ينكر عليهم، (فقد يخص المنع من إقامة جماعتين كلهم

يصلي الفرض) لكن عمر رضي الله عنه رأى أن الأكمل اجتماعهم

على إمام واحد فجمعهم.
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 12-08-11, 11:57 PM
المسيطير المسيطير غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-08-03
المشاركات: 8,379
افتراضي رد: هل هناك نص على منع اقامة جماعتين في مسجد واحد ؟

الشيخ الفاضل / نايف اليحي جزاك الله خيرا ونفع بك .
المشاركة قديمة - كما ترى - ( قبل تسع سنوات ) ..
والغريب أنني عندما أرى مشاركاتي القديمة .. أتعجب منها ، وأسائل نفسي : لماذا لم أبحث قبل أن أسأل فأُشْغل ؟!..
ثم ألتمس العذر لنفسي دون أن أقتنع به ..
فلعل الإخوة يعذرون صاحبهم فقد كان مستجدا :) .
__________________
قال ابن رجب رحمه الله :"خاتمة السوء تكون بسبب دسيسة باطنة للعبد لايطلع عليها الناس".
وقال بعضهم : ( كم من معصية في الخفاء منعني منها قوله تعالى : " ولمن خاف مقام ربه جنتان " ) .
" إن الحسرة كل الحسرة ، والمصيبة كل المصيبة : أن نجد راحتنا حين نعصي الله تعالى ".
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 13-08-11, 01:22 PM
محمد الأمين محمد الأمين غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-05-03
الدولة: دمشق
المشاركات: 4,703
افتراضي رد: هل هناك نص على منع اقامة جماعتين في مسجد واحد ؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نايف اليحيى مشاهدة المشاركة
2/ما روى البخاري عن عبد الرحمن بن عبد القاري، أنه قال: خرجت مع عمر بن الخطاب رضي الله عنه، ليلة في رمضان إلى المسجد، فإذا الناس أوزاع متفرقون، يصلي الرجل لنفسه، ويصلي الرجل فيصلي بصلاته الرهط، فقال عمر: «إني أرى لو جمعت هؤلاء على قارئ واحد، لكان أمثل» ثم عزم، فجمعهم على أبي بن كعب.

ففيه أنهم كانوا يصلون جماعات ولم ينكر عليهم
هذا في صلاة النفل لا في صلاة الفرض
__________________
وتلك حروب من يغب عن غمارها * ليَسلم، يقرع بعدها سنَّ نادم
http://www.IbnAmin.com
https://www.facebook.com/IbnAmin
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 13-08-11, 04:43 PM
نايف اليحيى نايف اليحيى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-06-11
الدولة: القصيم-بريدة
المشاركات: 19
افتراضي رد: هل هناك نص على منع اقامة جماعتين في مسجد واحد ؟

رعاك الله

وهي هنا فرض ونفل، فاختلفت النية، والمقصود أن منع إقامة جماعتين ليس على إطلاقه،

فقد خص هنا في النفل مع النفل، فيلحق به النفل مع الفرض، والعلة التي يذكرها بعض الفقهاء

من حصول التفرق والاختلاف منتفية هنا كحال النفل مع النفل.
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 14-08-11, 06:38 AM
أبو أسامة الأزدي أبو أسامة الأزدي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-12-06
المشاركات: 76
افتراضي رد: هل هناك نص على منع اقامة جماعتين في مسجد واحد ؟

وأيضاً ما الحكم في تعدد الجماعة في المسجد الواحد ولكن باختلاف الفرض كما يحدث كثيراً للمسافرين كأن تدخل جماعة وتصلي المغرب ثم قامت جماعة أخرى قد صلوا المغرب, ثم صلوا العشاء في جماعة أخرى في نفس الوقت؟؟؟
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:35 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.7

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.