ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 31-10-04, 09:39 PM
المسيطير
 
المشاركات: n/a
افتراضي هل يرفع الداعي يديه عند الثناء على الله تعالى في القنوت ؟

هل يرفع الداعي يديه عند الثناء على الله تعالى في القنوت ، أم ان الرفع لايكون الا عندما يشرع الإمام في دعاء الطلب ؟.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 31-10-04, 11:08 PM
المقرئ.
 
المشاركات: n/a
افتراضي

إلى الشيخ : المسيطير وفقه الله

وجهة نظري أن اليدين ترفعان ومما رأيته عند بعض الناس أنهم كما ذكرت لا يرفعون أيديهم حتى يبدأ الإمام بدعاء الطلب وإذا أراد الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم أو الختام بالذكر المشهور عند الأئمة أنزلوا أيديهم ثم بعضهم يضع يديه على صدره وبعضهم يرسلهما

وهذا في نظري لا أصل له وأعتقد أنه حادث ولهذا في دعاء عمر المشهور " اللهم إنا نستعينك ونستهديك ونؤمن بك ونتوكل عليك ونثني عليك الخير كله ...." إلى آخر الذكر كان يرفع يديه في قنوته وما نقل عنه أنه كان يخفضهما وإذا بدأ بدعاء الطلب رفعهما

وأعتقد أن سبب هذا هو اعتقادهم أن الدعاء لا يكون إلا طلبا

وهذه من الاستحسانات الكثيرة لطلبة العلم في هذا الزمان والسؤال إذا أثنى على ربه في أثناء الدعاء هل سيرسلهما أم سيبقيهما !!

هذا رأيي وما أعلمه والله أعلم

محبك
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 01-11-04, 10:22 PM
ابن عبد البر ابن عبد البر غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-01-03
المشاركات: 399
افتراضي

أجدت وأفدت شيخنا الكريم .. المقرئ ..
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 02-11-04, 12:20 AM
عبد العزيز سعود العويد عبد العزيز سعود العويد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 23-08-02
المشاركات: 201
افتراضي

الذي يظهر - والله أعلم - أنه يرفع يديه فيهما ، لأن الثناء دعاء كما روي ذلك عن ابن عباس - رضي الله عنهما - واستدل بقول أمية ابن ابي الصلت في شعره المشهور :
أأذكر حاجتي أم قد كفاني حباؤك إن شيمتك الحباء
إذا أثنى عليك العبد يومًا كفاه من تعرضه الثناء
ولذلك وقع الخلاف بين العلماء ماذا يقول المأموم عند الثناء على الله في الدعاء . استظهر جماعة من العلماء أنه يؤمن لما ذكرنا من أن الثناء دعاء . والله أعلم وأعتذر لعدم تحرير الأقوال المذكورة لكتابتها على عجل .
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 30-09-06, 07:23 PM
المسيطير المسيطير غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-08-03
المشاركات: 8,629
افتراضي

المشايخ الفضلاء /
المقرئ
ابن عبدالبر
همام

جزاكم الله خيرا .
__________________
قال ابن رجب رحمه الله :"خاتمة السوء تكون بسبب دسيسة باطنة للعبد لايطلع عليها الناس".
وقال بعضهم : ( كم من معصية في الخفاء منعني منها قوله تعالى : " ولمن خاف مقام ربه جنتان " ) .
" إن الحسرة كل الحسرة ، والمصيبة كل المصيبة : أن نجد راحتنا حين نعصي الله تعالى ".
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 04-10-06, 04:31 PM
عبدالرحمن السعد عبدالرحمن السعد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-03-06
المشاركات: 504
افتراضي

جزاكم الله خير ..
نريد القول الراجح . والدليل ومدعوم بكلام أحد العلماء .
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 05-10-06, 04:04 PM
عبداللطيف البراهيم عبداللطيف البراهيم غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 15-03-06
المشاركات: 83
افتراضي

السلام عليكم:
أستغرب جدا من بعض طلبة العلم الذين يأتون لمثل هذا المسائل العلمية التي تكلم عنها أهل العلم ثم يعتقدون أولا يعتقدون وأظن أنها مدخل كبير لعدم مراجعة كتب العلماء,وأيضا إذا كان الإنسان يعرف أثر معين أودليل فالواجب أن لا يبني عليه الحكم لأنه قد يكون ضعيفا أو منسوخا أو عاما أو خاصا...,إذا أردت أن يكون أثرالاعتقاد الذي اخترته نافعا فعليك بوصية الشيخ ابن عثيمين..فمثلا في تفسير القرآن:حاول أن تتدبر الآيات وتفهمها ثم تكتبهاوبعد ذلك أعرضها على كلام أهل العلم وهل وافقتهم أم خالفتهم ثم تعدل الخطأ,وهكذا بعد فترة من ذلك ستجد بإذن الله نفعه عليك عظيما..
بالنسبة للسؤال:
أحيل الإخوة لكتاب الشيخ بكر أبوزيد تصحيح الدعاءفقد تطرق إلى هذه المسألة.
__________________
قال ابن تيمية:((والقول الجامع أن الشريعة لا تهمل مصلحة قط..))مجموع الفتاوى 11/344
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 07-10-06, 02:11 AM
المسيطير المسيطير غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-08-03
المشاركات: 8,629
افتراضي

الأخ / عبداللطيف
لا أرى مانعا من أن يطرح طالب العلم رأيه في مثل هذه المسائل التي يختلف فيها المجتهدون ، وتتعدد في مثلها أرائهم .
والمسألة كما ترى لايوجد دليل صريح عليها .

وللفائدة :
سُئل الشيخ عبدالكريم الخضير وفقه الله تعالى في درس له بعنوان :" من مسائل القيام والتراويح والإعتكاف " :

عندما يبدأ الإمام بالدعاء ، ويبدأ بتمجيد الله تعالى ، وتحميده ، والثناء عليه (كلمة لم تتضح لي) المأموم يرفع يديه ، ويسبح مع كل تحميده وثناء ؟.

فقال الشيخ حفظه الله :
( رفع اليدين للدعاااااااء* ........إذا شرع الإمام بالدعاء رفع يديه ) أ.هـ

(*) هكذا مد الشيخ بها صوته .
__________________
قال ابن رجب رحمه الله :"خاتمة السوء تكون بسبب دسيسة باطنة للعبد لايطلع عليها الناس".
وقال بعضهم : ( كم من معصية في الخفاء منعني منها قوله تعالى : " ولمن خاف مقام ربه جنتان " ) .
" إن الحسرة كل الحسرة ، والمصيبة كل المصيبة : أن نجد راحتنا حين نعصي الله تعالى ".
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 07-10-06, 04:35 PM
عبداللطيف البراهيم عبداللطيف البراهيم غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 15-03-06
المشاركات: 83
افتراضي

أخي الكريم المسيطير أشكرك على تعليقك وأن كنت لم أتوقع لطالب علم مثلك يقول مثل هذا
نعم لطالب العلم أن يذكر رأيه واجتهاده في مسألة ما لكن بالضوابط المعتبرة التي ذكرها أهل العلم مثل قيام الدليل..ترجيح أحد العلماءالسابقين المعتبرين لهذا القول وميله له...عدم التلفيق الذي انتشر بين طلبة العلم في هذا الزمان..إلخ مماذكره أهل العلم.
أما أن تطرح مسألة مثل هذه المسالة الذي تكلم عنها العلماء,ثم يأتي طويلب علم مثلي..ويقول اعتقد وأظن أنها تجوز أو لاتجوز قبل البحث والتحري والمراجعة فهذا غير صحيح وإلا فما فائدة طلب العلم إذن.. وقد اتفق الأئمة الأربعة وغيرهم على أنه لايملك ذلك أي القول في مثل هذه المسائل إلا المجتهد كما حكاه غير واحد كالغزالي وابن قدامة والطوفي.
صحيح قد يكون الإنسان مجتهد في مسألة واحدة بشرط إطلاعه عليها كاملاوهذا مشاهد مثل أن يشتهر عالم بمعرفة مسائل الطلاق أو النكاح أو الربا فهو مجتهدفي هذا الباب ويجوز أن يسأل في مسائله وقد لايكون مجتهد مسائل أخرى وهذه المسألة يسميها الأصوليون تجزؤ الاجتهاد...ولو فهمها وتدبرها كثير من طلبة العلم اليوم وطبقوها على من يسألونهم لازال عنهم كثير من الإشكالات.
والله المستعان.
__________________
قال ابن تيمية:((والقول الجامع أن الشريعة لا تهمل مصلحة قط..))مجموع الفتاوى 11/344
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 07-10-06, 04:48 PM
المسيطير المسيطير غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-08-03
المشاركات: 8,629
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبداللطيف البراهيم مشاهدة المشاركة

أما أن تطرح مسألة مثل هذه المسالة الذي تكلم عنها العلماء
جزاك الله خيرا .

ممكن تذكر العلماء الذين تكلموا عن هذه المسألة ؟.
__________________
قال ابن رجب رحمه الله :"خاتمة السوء تكون بسبب دسيسة باطنة للعبد لايطلع عليها الناس".
وقال بعضهم : ( كم من معصية في الخفاء منعني منها قوله تعالى : " ولمن خاف مقام ربه جنتان " ) .
" إن الحسرة كل الحسرة ، والمصيبة كل المصيبة : أن نجد راحتنا حين نعصي الله تعالى ".
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:37 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.