ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 17-02-06, 04:28 PM
خالد المغناوي خالد المغناوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 19-09-05
المشاركات: 171
افتراضي دوران الأرض ودوران الشمس حول الأرض

سئل فضيلة الشيخ العثيمين: عن دوران الأرض ؟ ودوران الشمس حول الأرض ؟ وما توجيهكم لمن أسند إليه تدريس مادة الجغرافيا وفيها أن تعاقب الليل والنهار بسبب دوران الأرض حول الشمس؟


فأجاب فضيلته بقوله : خلاصة رأينا حول دوران الأرض أنه من الأمور التي لم يرد فيها نفي ولا إثبات لا في الكتاب ولا في السنة، وذلك لأن قوله تعالى : { وَأَلْقَى فِي الأَرْضِ رَوَاسِيَ أَن تَمِيدَ بِكُمْ} . ليس بصريح في دورانها، وإن كان بعض الناس قد استدل بها عليه محتجاً بأن قوله : { أَن تَمِيدَ بِكُمْ }. يدل على أن للأرض حركة، لولا هذه الرواسي لاضطربت بمن عليها.
وقوله: { اللَّهُ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ قَرَاراً } . ليس بصريح في انتفاء دورانها، لأنها إذا كانت محفوظة من الميدان في دورانها بما ألقى الله فيها من الرواسي صارت قراراً وإن كانت تدور.
أما رأينا حول دوران الشمس على الأرض الذي يحصل به تعاقب الليل والنهار، فإننا مستمسكون بظاهر الكتاب والسنة من أن الشمس تدور على الأرض دوراناً يحصل به تعاقب الليل والنهار، حتى يقوم دليل قطعي يكون لنا حجة بصرف ظاهر الكتاب والسنة إليه - وأنى ذلك - فالواجب على المؤمن أن يستمسك بظاهر القرآن الكريم والسنة في هذه الأمور وغيرها.
ومن الأدلة على أن الشمس تدور على الأرض دوراناً يحصل به تعاقب الليل والنهار، قوله تعالى: {وَتَرَى الشَّمْسَ إِذَا طَلَعَت تَّزَاوَرُ عَن كَهْفِهِمْ ذَاتَ الْيَمِينِ وَإِذَا غَرَبَت تَّقْرِضُهُمْ ذَاتَ الشِّمَالِ} . فهذه أربعة أفعال أسندت إلى الشمس (طلعت)، (تزاور)، (غربت) ، (تقرضهم). ولو كان تعاقب الليل والنهار بدوران الأرض لقال: وترى الشمس إذا تبين سطح الأرض إليها تزاور كهفهم عنها أو نحو ذلك، وثبت عن النبي صلي الله عليه وسلم أنه قال:لأبي ذر حين غربت الشمس: " أتدري أين تذهب؟" فقال: الله ورسوله أعلم . قال: " فإنها تذهب وتسجد تحت العرش وتستأذن فيؤذن لها، وإنها تستأذن فلا يؤذن لها ويقال :ارجعي من حيث جئت ، فتطلع من مغربها " ففي هذا إسناد الذهاب والرجوع والطلوع إليها وهو ظاهر في أن الليل والنهار يكون بدوران الشمس على الأرض.
وأما ما ذكره علماء الفلك العصريون، فإنه لم يصل عندنا إلى حدّ اليقين فلا ندع من أجله ظاهر كتاب ربّنا وسنة نبينا.
ونقول لمن أسند إليه تدريس مادة الجغرافيا : يبين للطلبة أن القرآن الكريم والسنة كلاهما يدل بظاهره على أن تعاقب الليل والنهار، إنما يكون بدوران الشمس على الأرض لا بالعكس.
فإذا قال الطالب: أيهما نأخذ به أظاهر الكتاب والسنة أم ما يدعيه هؤلاء الذين يزعمون أن هذه من الأمور اليقينيات؟
فجوابه : أنا نأخذ بظاهر الكتاب والسنة، لأن القرآن الكريم كلام الله تعالى الذي هو خالق الكون كله، والعالم بكل ما فيه من أعيان وأحوال، وحركة وسكون، وكلامه تعالى أصدق الكلام وأبينه، وهو سبحانه أنزل الكتاب تبياناً لكل شيء، وأخبر سبحانه أنه يبين لعباده لئلا يضلوا، وأما السنة فهي كلام رسول رب العالمين، وهو أعلم الخلق بأحكام ربه وأفعاله، ولا ينطق بمثل هذه الأمور إلا بوحي من الله عز وجل لأنه لا مجال لتلقيها من غير الوحي وفي ظني والله أعلم أنه سيجيىء الوقت الذي تتحطم فيه فكرة علماء الفلك العصريين كما تحطمت فكرة داروين حول نشأة الإنسان.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 17-02-06, 04:46 PM
رمضان أبو مالك رمضان أبو مالك غير متصل حالياً
غفر الله له
 
تاريخ التسجيل: 10-11-05
الدولة: القاهرة
المشاركات: 1,727
Lightbulb

جزاكم الله خيراً أخي الكريم / خالد .

على ما تتحفنا به من موضوعات وأطروحات .
__________________
هل واجهتك صعوبة في دعوة غير العرب إلى الإسلام؟
إذن الحل في موقع Islamhouse.com حيث يضيف مواد دعوية بأكثر من ثمانين لغة!
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 17-02-06, 08:46 PM
خالد المغناوي خالد المغناوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 19-09-05
المشاركات: 171
افتراضي

السلام عليكم
بارك الله فيك لا تشكرني علي امر واجب وجزاك الله خيرا ياخي
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 18-02-06, 02:46 AM
محمد سفر العتيبي محمد سفر العتيبي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-03-05
المشاركات: 590
افتراضي

غفر الله للشيخ ابن عثيمين, والتصور الذهني للحقائق عسر جداً, ولايختص به أناس دون أناس.

الأرض قطعاً تدور حول الشمس, وحول نفسها والقمر يدور حول الأرض, وبدوران الأرض ودورانه حول الأرض فإن منظموتها تدور حول الشمس, والشمس متحركة.

فهمت من هذه الفتوى أن هناك دليل عند الشيخ ابن عثيمين رحمه الله, حيث ذكر: أما رأينا حول دوران الشمس على الأرض الذي يحصل به تعاقب الليل والنهار، فإننا مستمسكون بظاهر الكتاب والسنة من أن الشمس تدور على الأرض دوراناً يحصل به تعاقب الليل والنهار، حتى يقوم دليل قطعي يكون لنا حجة بصرف ظاهر الكتاب والسنة إليه - وأنى ذلك - فالواجب على المؤمن أن يستمسك بظاهر القرآن الكريم والسنة في هذه الأمور وغيرها.


وسؤالي ماهو ظاهر الكتاب والسنة الذي أخذ منه هذا الفهم؟
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 18-02-06, 04:03 AM
أبو مالك العوضي أبو مالك العوضي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-10-05
المشاركات: 7,706
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد سفر العتيبي
وسؤالي ماهو ظاهر الكتاب والسنة الذي أخذ منه هذا الفهم؟
بارك الله فيكم وأحسن إليكم

الظاهر الذي احتج به الشيخ هو قوله تعالى: { وترى الشمس إذا طلعت ... وإذا غربت } وهو مذكور في كلامه المنقول هنا.

ولكن..........

لا دلالة فيه على ما قال.

والاحتجاج به على المطلوب فيه نظر واضح، لأن نسبة الفعل لغير الفاعل مشهورة جدا في كلام العرب، فلا يعترض بها على المعلوم بضرورة الحس، فالعرب تقول: مات فلان، وهلك فلان .. إلخ.

وقد قرر العلماء ومنهم شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله في درء التعارض وغيره أنه لا يمكن أن يحدث تعارض بين عقل صريح ونص صحيح، فإما أن يكون الدليل العقلي منقوضا، وإما أن يكون الدليل النقلي باطلا أو مؤولا.

ومعلوم أن النص إذا خالف الواقع المعلوم بالقطع يجب تأويله إن صح.

وربما يكون عذر الشيخ رحمه الله أنه لم ينقل له هذا الأمر بطريق القطع، فخفي عليه مأخذه، والله أعلم.

ويذكرني هذا الأمر بما ذكره القرطبي في تفسيره من أن أهل الملل جميعا مسلمين ونصارى ويهودا مجمعون على أن الأرض مسطحة وليست كرة!!!!

قلت: سبحان الله، هذه مسألة علمية من علوم الفلك لا مدخل لها في مباحث الإجماع الشرعي.

فكأنك قلت: أجمع العلماء على أن جُدَّة ليست من مدن المملكة!!!

رحم الله فضيلة الشيخ العثيمين رحمة واسعة، وأدخله فسيح جناته
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 18-02-06, 11:00 AM
أبو عمر الدوسري أبو عمر الدوسري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-08-05
المشاركات: 542
افتراضي

الإعراض عن بعض الردود، كلطم الخدود ..

والواجب التحري والتبين، قبل أن يتفوه الإنسان بأي كلمة ..

وصدق الشيخ ابن عثيمين -رحمه الله- .. {والشمس تجري لمستقر لها}
والآيات في هذا الباب كثيرة ..
وللشيخ الحميد كتاب نفيس (هداية الحيران في مسألة الدوران) .. وأنا أوافقه بالجملة ..
وللشيخ المحبا أربعون دليل على حركة الشمس ..

رحم الله العلماء، وقمع الله السفهاء ..

وهذا آخر ر لي في الموضوع ..
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 18-02-06, 11:06 AM
خالد المغناوي خالد المغناوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 19-09-05
المشاركات: 171
افتراضي

السلام عليكم
انا اسال العتيبي وعوض
هل الشمس والارض كلاهما يدواني علي بعضهما او واحدة تدور علي الاخرة
فاذا قلنا بالاول فهو جنون وهناك اجماع علي انهما لا يدوراني علي بعضهما في نفس الوقت ولو كان
هذا لختل توازن تعاقب الليل ونهار
فاذا ماذا يكون ........... فبقول الكتاب والسنة ان الشمس هي التي تدور وقول الكفرة الارض هي التي تدور
فكيف نترك الكتاب والسنة وندهب الي غيرهما كحديث ان الشمس تستاذن في الطلوع والهبوط
وظاهره ان الشمس هي التي تتحرك حتي تذهب تحت العرش ولا نقاش في صحت الحديث لانه صحيح
والقاعدة تقول اذا كان الامر لم ياتي فيه اتبات ولا نفي لا نتبت ولا ننفي
وكذالك لا ينصرف علي الظاهر الا بنص او دليل
واقول هذا القول ليس قول العثيمين فقط بل قول كثير من اهل العلم
ومن يقول ان هذه المسئلة ليست من العقيدة فهو مخطاء ولا داعي للبسط الكلام في هذا
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 18-02-06, 11:49 AM
أبو هاشم الحسني أبو هاشم الحسني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-09-05
المشاركات: 1,253
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد المغناوي
ومن يقول ان هذه المسئلة ليست من العقيدة فهو مخطاء ولا داعي للبسط الكلام في هذا
اللهم لا حول ولا قوة إلا بالله
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 18-02-06, 02:57 PM
محمد سفر العتيبي محمد سفر العتيبي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-03-05
المشاركات: 590
افتراضي السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخي المسلم الحبيب: خالد المغناوي, إن كنت فعلاً وأظن انك كذلك, ممن يبتغي طريق السلف الصالح, فتأكد أن كل ماتقوله له موضع تقدير واحترام, ومشائخنا لهم قدر حقيقي كبير في القلب, وليس تصنعاً أو مزايدة أو متاجرة.

بالنسبة لآخر ردك وان هذا الامر من العقيدة: فتماشياً مع هذا الفهم, نود أن تسأل أحد كبار علمائنا, عن عمليات القلب الجراحية؟؟ عن الايرودايناميكس؟؟ الخ؟؟

حركة الشمس ودوران الأرض ودوران القمر, والنجوم, لها فوائدها في بعض تفصيلات تأدية بعض العبادات. فمثلاً الشروق والزوال والميل والغروب للشمس الخ نستفيد منها في تحديد وقت الصلوات
هلال القمر معرفة مولد الشهور الأربعة المهمة: رمضان وشوال وذي الحجة ومحرم
النجوم, الاهتداء بها لتحديد الاتحاهات وخصوصا القبلة, ووالدي حفظه الله يعتمد عليها كثيراً وتكاد تكون تقديراته اكثر دقةمن الاجهزة, بما يلفت النظر ويشد الانتباه.

والعقيدة بداهة لاتبنى على تصورات باطلة, وبعض الامور تأتي تحت خانة المعرفة ليس الا, والمعرفة الباطلة هي تلك التي تخالف العرفة الحقيقية المستقاة من كتاب الله وسنة نبيه.

في هذا الموضوع, حول دوران الشمس والقمر, والزعم بثبات الأرض وأنها لاتتحرك فإن أول من قال بها --إسلامياً-- بشكل قطعي هو الجويهل, على الاقل بالنسبة لي, ابن سينا متبعاً ارسطوا الذي يقول ان الارض هي مركز الكون والشمس تدور حولها. اخي الحبيب انت هكاذ على سنة ارسطوا وابن سيناء دون ان تشعر, والقرآن الكريم خلاف ذلك.
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 18-02-06, 04:00 PM
أسامة الأثري أسامة الأثري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-01-06
المشاركات: 129
افتراضي

أولا
\لو جعلتم بحثكم علميا أكثر لكان خيرا لكم
ثانيا كيف تكون المسألة مسألة عقيدة و الشيخ رحمه الله يقول في بداية رده
خلاصة رأينا حول دوران الأرض أنه من الأمور التي لم يرد فيها نفي ولا إثبات لا في الكتاب ولا في السنة،
فلا تدخل كل مسألة فيها خلاف في مسأل العقيدة
أذكر أن أحدهم أدخل مسألة قرأة القران على الميت في مسائل العقيدة فقال ما معناه
"أردت من كتابتي هذه اثبات عقيدة أهل الشنة و الجماعة في أن قأة القرأن على الميت مشروعة"
فلما نقلت هذا الكلام لشيخي ضحك ضحكة لم أسمعها من قبل و قال يعني من خالف في هذا فليس من أهل السنة!
و هنا أقول نفس الشيء "من خالف في الدوران فليس من أهل السنة"
الشيخ قال أنه لا دليل صريح لذا فالخلاف هنا ياأخي مقبول فلا تتسرع
نعم ظاهر الكتاب و سنة يقولان بهذا و لكن الشيخ رحمه الله قال:
وأما ما ذكره علماء الفلك العصريون، فإنه لم يصل عندنا إلى حدّ اليقين فلا ندع من أجله ظاهر كتاب ربّنا وسنة نبينا.
يعني ان ثبت و وصل الى حد اليقين فالنصوص في هذا الباب محتملة لمعنى أخر
و ان ثبت ذلك و كنا قد أدخلنا هذا المسألة في العقيدة, سيصبح هناك تعارض بين العقيدة و الحقيقة و هذا ممتنع فلا تتسرع و ابحث المسألة علميا لعلك تهدى الى الحق باذن الله
"للحديث بقية و جزاكم الله خيرا
أخوكم أسامة
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 18-02-06, 05:30 PM
أبوسلمان المصري أبوسلمان المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-01-06
المشاركات: 152
افتراضي

الاخ خالد المغناوي :
س: هل النبات و الطير يسبح و يصلي ؟
ج: نعم ! بالتأكيد كل الكون يسبح و يصلي لله كما هو ثابت في القرآن و السنة .

س:فهل تعرف كيفية تسبيح النبات و الحيوان ؟
هل ظهر من علماء النبات و الحيوان من صور أو وصف كيفية تسبيح النبات و الحيوان ؟

هكذا الأمر بالنسبة لمسألة سجود الشمس و استئذانها !
و الذى لا تعارض فيه مع "الحقيقة" العلمية لدوران الأرض حول الشمس !
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 18-02-06, 05:33 PM
أبوسلمان المصري أبوسلمان المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-01-06
المشاركات: 152
افتراضي

على هامش الحوار :
الاخ أسامة الأثري : هل أنت شقيق "الازهري السلفي " ؟
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 18-02-06, 06:38 PM
أبو علي الطيبي أبو علي الطيبي غير متصل حالياً
لطف الله به
 
تاريخ التسجيل: 11-11-05
المشاركات: 934
افتراضي

بارك الله في إخواننا العتيبي والعوضي ..فقد سبقا إلى الخير كالعادة فقالا كل ما تلجلج في الصدر..وأكثر.. ونفع الله بهما وبارك الله في الجميع!..غير أنا نحب إمامنا الشيخ العثيمين رحمه الله ونجله..والحق إلى قلوبنا أحب.. وبه نعرف كبوة الفارس..وزلة العالم..وقد أرانا الله آياته في الآفاق ..فبدت وظهرت..حتى اجتمع إلى علم اليقين عين اليقين..والحمد لله رب العالمين..
ولعلكم تعلمون-استطرادا- أيها الإخوة أن شيخ الإسلام رحمه الله تكلم عن كروية الأرض..وأن المسلمين سبقوا الناس إلى القول بكرويتها..والتدليل على ذلك..فإن لم تخني الذاكرة القاصر فإن شيخ الإسلام هو الذي جعل كروية الأرض من كمال حكمة الله في الأرض بديع السموات والأرض..إذ لو كانت مسطحة لكان لها أول وآخر..!! أ وشيء من هذا القبيل؟؟ أليس كذلك؟؟
__________________
تموت النفوس بأوصابها .... ولم تدر عُوّادها ما بها
وما أنصفت مهجة تشتكي .... أذاها إلى غير أحبابها
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 18-02-06, 06:50 PM
أبو مالك العوضي أبو مالك العوضي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-10-05
المشاركات: 7,706
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عمر الدوسري
الإعراض عن بعض الردود، كلطم الخدود ..
أخي الكريم، المقام مقام احترام وإجلال لأئمتنا، وابن عثيمين على رأسهم، وإن كنا نخالفه، فما بالك قلبت النقاش العلمي الرصين إلى إعراض ولطم بالخدود.



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عمر الدوسري
والواجب التحري والتبين، قبل أن يتفوه الإنسان بأي كلمة ..
إذا كنت تقصد بالتحري اليقين الذي ليس معه ريب فكلامك واضح الخطأ، فما زال العلماء قديما وحديثا يتناظرون ويختلفون وكل منهم يقول بالظن الراجح عنده كما قرر أهل العلم.


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عمر الدوسري
وللشيخ الحميد كتاب نفيس (هداية الحيران في مسألة الدوران) .. وأنا أوافقه بالجملة ..
إذا كنت توافقه في هذا، فنحن نحترم قولك، ولا نقول فيك قولا شائنا، وهذا رأيُك الذي أداك إليه اجتهادك، فإن كنتَ مصيبا فأجرك مضاعف، وإن كنت مخطئا فأجرك واحد، ولا يلزمنا أن نوافقك على رأيك.


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عمر الدوسري
وللشيخ المحبا أربعون دليل على حركة الشمس ..
أخي الكريم !! لم تذكر دليلا واحدا من هذه الأدلة، وأنا أظنها - والله أعلم - من جنس ما احتج به ابن عثيمين، وقد رددت عليها جملة لأنها من جنس واحد، فلا أحتاج لرد أفرادها، وإن جئتَ بهذه الأدلة نظرتُ فيها بما يقتضيه البحث العلمي المبني على الدليل، فإن ظهر لي صوابها قلتُ به، وإن ظهر لي خطأ الاحتجاج بها فما جئتَ بشيء تلزمُ به الحجة.

وقولك (أربعون دليل) الصواب (دليلا)، وهذا يدل على مبلغ علمك بالعربية، وهي المحك والمعيار في بحثنا هذا؛ لأن فهم نصوص الكتاب والسنة إذا لم يكن مبنيا على فهم كلام العرب فلا عبرة به كما قرر العلماء سلفا وخلفا.

وإن قلت: إنه خطأ أو سبق قلم، فأقول لك: هذا يخالف كلامك السابق عن وجوب التحري!!


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عمر الدوسري
رحم الله العلماء، وقمع الله السفهاء ..
ونحن نقول معك (رحم الله العلماء، وقمع الله السفهاء)، ولكن ظاهر كلامك أنك تعنينا بالتسفيه المذكور، وهو ما يخالف النقاش العلمي المبني على الحجة والبرهان، وكما قال شيخ الإسلام ابن تيمية: إن الرد بمجرد الشتم لا يعجز عنه أحد.


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عمر الدوسري
وهذا آخر ر لي في الموضوع ..
هذا فرار من المناظرة، أو حيدة، ومعروف في باب المناظرات أن ذلك انقطاع، فإما أن تكون ضعيفَ الحجة فيكون امتناعك من هذا الباب، وإما أن تكون حجتُك قوية فلا يصلح لك الفرار.

ورحم الله الشيخ ابن عثيمين رحمة واسعة وأدخله فسيح جناته، فقد قال بما فهم، وانتهى إلى ما علم، ولم يتلبس بالشتم والقذف والسباب، ومن البين الواضح في كلامه أن هذا الأمر لم يبلغه على وجه اليقين، ولو بلغه على وجه اليقين لقال به، وهذا ظاهر كلامه رحمه الله ولا مَدْفَع لهذا.

وأخيرا: أخي الكريم أعطيك نصيحة، وهي أن تعلم أن الفرق شاسع بين (الكتاب والسنة) وبين (فهمك للكتاب والسنة)، فنحن إن كنا نخالفك هنا إنما نخالفك في دلالة الكتاب والسنة على المعنى الذي تفهمه، وما زال السلف والخلف يختلفون في دلالات الكتاب والسنة كل حسب فهمه، ولم يقل أحد منهم: إن ذلك اعتراض على الكتاب والسنة، فأنت تفهم من هذه الآيات التي تذكرها هذا المعنى، ونحن لا نفهم هذا المعنى، ولنا أدلتنا الواضحة من كلام العرب ونصوص العلماء، فلا يدخل خلافنا هذا في الإعراض عن الكتاب والسنة - بارك الله فيك، فافهم هذا الفرق فإنه مهم.
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 18-02-06, 07:51 PM
أبو مالك العوضي أبو مالك العوضي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-10-05
المشاركات: 7,706
افتراضي

أخي الكريم رمضان أبا مالك

لعلك تراجع هذا الكلام المنقول، بارك الله فيك.

فقد لاحظت عليه كثيرا من التخبيط الذي لا يصدر عن شادٍ في لغة العرب أو في علوم الشرع.

فهو يحتج بأدلة واضحة الدلالة على عكس ما يريد، فمثلا يزعم أن الجبال التي جعلها الله أوتادا للأرض تدل على أنها ثابتة لا تتحرك، وهذا الكلام ينادي على صاحبه بالجهل، فإن الشيء الثابت لا يحتاج إلى مثبت، وأضرب لك مثالا بنفسك، فأنت لا تحتاج إلى حزام السيارة إذا كنت نائما في بيتك، وإنما تحتاجه إذا كنت راكبا سيارتك، وقوله تعالى {أن تميد بكم} واضح جدا في هذا المعنى، فإن الأرض إذا كانت قارة ثابتة فما السبب الذي يجعلها تميد بنا؟

ويحتج بقوله تعالى {يمسك السموات والأرض} وهو ينادي عليه بالحمق، فقد أجمع العقلاء وابن عثيمين ومن في الأرض جميعا أن الشمس تتحرك، وبنص القرآن الكريم {والشمس تجري لمستقر لها}، وهذا أمر ثابت بالعقل والنقل والحس ولا يخالف فيه إلا مجنون.
ثم شعر أن كلامه متناقض مع آية الطير {ما يمسكهن إلا الرحمن} فراح يهرف بما لا يعرف في الفرق بينهما.

وتخبيطاته في فهم كلام العرب كثيرة، وأخطاؤه اللغوية تبين هذا جليا.
(( فهل لا زال الإعجازيون )) (( أنا أرى أن ذلك غريبا )) (( فلا يصح من هذا الإعجاز المزعوم شيئاً ))
(( وهو ما يعني شيء آخر غير دوران الأرض )) (( وحسب تفسير الإعجازيون )).

وانظر بارك الله فيك إلى كلام شيخ الإسلام ابن تيمية الذي ذكره، يتبين لك جليا أن الدلائل الحسابية من الأمور الصحيحة في هذا الباب، وأنها يؤخذ بها لأنها قطعية يقينية.
والعجب من احتجاجه بكلام ابن تيمية وليس فيه أدنى إشارة إلى ما يريد.

وعجبي لا ينقضي من مخالفة أول كلامه لآخره، فهو قرر في أول كلامه أن هذه الحقائق العلمية من الثوابت القطعية اليقينية، ثم راح بزعمه يردها بتأويلات وشبهات من آيات قرآنية لا دلالة فيها أصلا على ما قال إلا الخبط والتأول.

وإذا تأملت كلامه وجدته يحتج أحيانا بأدلة عقلية، وإن كنا نخالفه فيها إلا أنها تدل على أنه يحتج بالأدلة العقلية في هذه المسألة، وهو ما ينسف مذهبه من أساسه، لأن الأدلة العقلية اليقينية دلت على خلاف ما يقول كما سبق تقريره، وأشار إليه هو نفسه.

ولا أريد أن أتتبع كلامه بالرد فذلك يطول، وكما يقال: يغني إيراده عن رده.
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 18-02-06, 08:04 PM
محمد سفر العتيبي محمد سفر العتيبي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-03-05
المشاركات: 590
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رمضان أبو مالك
في الماضي القريب والبعيد، ظن الإنسان – تبعاً لرأي بطليموس - أن الأرض ثابتة وأنها هي مركز الكون وكل ما في السماء يدور حولها.. كانت هذه هي العقيدة الغالبة
وعلى هذا الأخ خالد المغناوي
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 18-02-06, 08:31 PM
رمضان أبو مالك رمضان أبو مالك غير متصل حالياً
غفر الله له
 
تاريخ التسجيل: 10-11-05
الدولة: القاهرة
المشاركات: 1,727
Lightbulb

جزاكما الله خيراً على تنبيهي إلى هذا .

ولا عدمنا من فوائد أهل الملتقى المبارك .

وأرجو من المشرفين حذف مشاركتي ، بارك الله في الجميع .

نسأل الله - جل وعلا - أن يردنا إلى الحق ، وأن يبصرنا بالحق .
__________________
هل واجهتك صعوبة في دعوة غير العرب إلى الإسلام؟
إذن الحل في موقع Islamhouse.com حيث يضيف مواد دعوية بأكثر من ثمانين لغة!
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 18-02-06, 08:33 PM
مجدي أبو عيشة مجدي أبو عيشة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 08-11-05
المشاركات: 112
افتراضي

قال الامام الشاطبي في الاعتصام
اقتباس:
فكنت على حالة تشبه حالة الإمام الشهير عبد الرحمن بن بطة الحافظ مع أهل زمانه إذ حكى عن نفسه فقال : عجبت من حالي في سفري وحضري مع الأقربين مني والأبعدين ، والعارفين والمنكرين ، فإني وجدت بمكة وخراسان وغيرهما من الأماكن أكثر من لقيت بها موافقاً أو مخالفاً ، دعاني إلى متابعته على ما يقوله ، وتصديق قوله والشهادة له ، فإن كنت صدقته فيما يقول وأجزت له ذلك كما يفعله أهل هذا الزمان ـ سماني موافقاً وإن وقفت في حرف من قوله أو في شيء من فعله ـ سماني مخالفاً ، وإن ذكرت في واحد منها أن الكتاب والسنة بخلاف ذلك وارد ، سماني خارجياً ، وإن قرأت عليه حديثاً في التوحيد سماني مشبهاً ، وإن كان في الرؤية سماني سالمياً ، وإن كان في الإيمان سماني مرجئياً ، وإن كان في الأعمال ، سماني قدرياً ، وإن كان في المعرفة سماني كرامياً ، وإن كان في فضائل أبي بكر وعمر ، سماني ناصبياً ، وإن كان في فضائل أهل البيت سماني رافضياً ، وإن سكت عن تفسير آية أو حديث فلم أجب فيهما إلا بهما ، سماني ظاهرياً ، وإن أجبت بغيرهما ، سماني باطنياً ، وإن أجبت بتأويل ، سماني أشعرياً وإن جحدتهما ، سماني معتزلياً ، وإن كان في السنن مثل القراءة ، سماني شفعوياً ، وإن كان في القنوت ، سماني حنفياً ، وإن كان في القرآن ، سماني حنبلياً ، وإن ذكرت رجحان ما ذهب كل واحد إليه من الأخبار ـ إذ ليس في الحكم والحديث محاباة ـ قالوا : طعن في تزكيتهم ، ثم أعجب من ذلك أنهم يسمونني فيما يقرؤون علي من أحاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم ما يشتهون من هذه الأسامي ، ومهما وافقت بعضهم عاداني غيره ، وإن داهنت جماعتهم أسخطت الله تبارك وتعالى ، ولن يغنوا عني من الله شيئاً . وإني مستمسك بالكتاب والسنة وأستغفر الله الذي لا إله إلا هو وهو الغفور الرحيم .
هذا تمام الحكاية فكأنه رحمه الله تكلم على لسان الجميع . فقلما تجد عالماً مشهوراً أو فاضلاً مذكوراً ، إلا وقد نبذ بهذه الأمور أو بعضها ، لأن الهوى قد يداخل المخالف ، بل سبب الخروج عن السنة الجهل بها ، والهوى المتبع الغالب على أهل الخلاف ، فإذا كان كذلك حمل على صاحب السنة ، إنه غير صاحبها ، ورجع بالتشنيع عليه والتقبيح لقوله وفعله ، حتى ينسب هذه المناسب .
وقد نقل عن السيد العباد بعد الصحابة ( أويس ) القرني أنه قال : إن الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر لم يدعا للمؤمن صديقاً ، نأمرهم بالمعروف فيشتمون أعراضنا ويجدون في ذلك أعواناً من الفاسقين ، حتى ـ والله لقد رموني بالعظائم ، وأيم الله لا أدع أن أقوم فيهم بحقه .
فمن هذا الباب يرجع الإسلام غريباً كما بدأ ، لأن المؤالف فيه على وصفه الأول قليل ، فصار المخالف هو الكثير ، فاندرست رسوم السنة حتى مدت البدع أعناقها ، فأشكل مرماها على الجمهور فظهر مصداق الحديث الصحيح .
لا ينبغي ان يجعل طالب العلم الظنيات والنظريات العلمية تحكم نظرته للامور .
بل ان الحق الذي لا ينبغي ان يحيد عنه طالب العلم ان يميز بين
القطعيات العقلية . والظنيات (صريح المعقول )
وان يميز بين . ثابت الأخبارو باقي الأخبار(صحيح المنقول )
قال شيخ الاسلام في درء التعارض :
اقتباس:
وما يحتج به بعضهم على أن هذا ممكن بأنا لا نعلم امتناعه كما نعلم امتناع الأمور الظاهر امتناعها مثل كون الجسم متحركا ساكنا فهذا كاحتجاج بعضهم على أنها ليست بديهية بأن غيرها من البديهيات أجلى منها وهذه حجة ضعيفة لأن البديهي هو ما إذا تصور طرفاه جزم العقل به والمتصوران قد يكونان خفيين فالقضايا تتفاوت في الجلاء والخفاء لتفاوت تصورها كما تتفاوت لتفاوت الأذهان وذلك لا يقدح في كونها ضرورية ولا يوجب أن ما لم يظهر امتناعه يكون ممكنا بل قول هؤلاء أضعف لأن الشيء قد يكون ممتنعا لأمور خفية لازمة له فما لم يعلم انتفاء تلك اللوازم أو عدم لزومها لا يمكن الجزم بإمكانه والمحال هنا أعم من المحال لذاته أو لغيره والإمكان الذهنى حقيقته عدم العلم بالامتناع وعدم العلم بالامتناع لا يستلزم العلم بالإمكان الخارجى بل يبقى الشىء في الذهن غير معلوم الامتناع ولا معلوم الإمكان الخارجى وهذا هو الإمكان الذهني فإن الله سبحانه وتعالى لم يكتف في بيان إمكان المعاد بهذا إذ يمكن أن يكون الشيء ممتنعا ولو لغيره وإن لم يعلم الذهن إمتناعه بخلاف الإمكان الخارجي فإنه إذا علم بطل أن يكون ممتنعا ، والإنسان يعلم الإمكان الخارجي تارة بعلمه بوجود الشيء وتارة بعلمه بوجود نظيره وتارة بعلمه بوجود ما الشيء أولى بالوجود منه فإن وجود الشيء دليل على أن ما هو دونه أولى بالإمكان منه
وقال في موضع آخر:
اقتباس:
وبيان ذلك بتقديم أصل وهو أن يقال إذا قيل تعارض دليلان سواء كانا سمعيين أو عقليين أو أحدهما سمعيا والآخر عقليا فالواجب أن يقال لا يخلو إما أن يكونا قطعيين أو يكونا ظنيين وإما أن يكون أحدهما قطعيا والآخر ظنيا ، فأما القطعيان فلا يجوز تعارضهما سواء كانا عقليين أو سمعيين أو أحدهما عقليا والآخر سمعيا وهذا متفق عليه بين العقلاء لأن الدليل القطعي هو الذي يجب ثبوت مدلوله ولا يمكن أن تكون دلالته باطلة ، وحينئذ فلو تعارض دليلان قطعيان وأحدهما يناقض مدلول الآخر للزم الجمع بين النقيضين وهو محال بل كل ما يعتقد تعارضه من الدلائل التي يعتقد أنها قطعية فلا بد من أن يكون الدليلان أو أحدهما غير قطعي أو أن لا يكون مدلولاهما متناقضين فأما مع تناقض المدلولين المعلومين فيمتنع تعارض الدليلين ، وأن كان أحد الدليلين المتعارضين قطعيا دون الآخر فإنه يجب تقديمه بإتفاق العقلاء سواء كان هو السمعي أو العقلي فإن الظن لا يرفع اليقين ، وأما إن كانا جميعا ظنيين فإنه يصار إلى طلب ترجيح أحدهما فأيهما ترجح كان هو المقدم سواء كان سمعيا أو عقليا، ولا جواب عن هذا إلا أن يقال الدليل السمعي لا يكون قطعيا وحينئذ فيقال هذا مع كونه باطلا فإنه لا ينفع فإنه على هذا التقدير يجب تقديم القطعي لكونه قطعيا لا لكونه عقليا ولا لكونه أصلا للسمع وهؤلاء جعلوا عمدتهم في التقديم كون العقل هو الأصل للسمع وهذا باطل كما سيأتي بيانه إن شاء الله ، وإذا قدر أن يتعارض قطعي وظني لم ينازع عاقل في تقديم القطعي لكن كون السمعي لا يكون قطعيا دونه خرط القتاد ، وأيضا فإن الناس متفقون على أن كثيرا مما جاء به الرسول معلوم بالإضطرار من دينه كإيجاب العبادات وتحريم الفواحش والظلم وتوحيد الصانع وإثبات المعاد وغير ذلك ، وحينئذ فلو قال قائل إذا قام الدليل العقلي القطعي على مناقضة هذا فلا بد من تقديم أحدهما فلو قدم هذا السمعي قدح في أصله وإن قدم العقلي لزم تكذيب الرسول فيما علم بالاضطرار أنه جاء به وهذا هو الكفر الصريح فلا بد لهم من جواب عن هذا ، والجواب عنه أنه يمتنع أن يقوم عقلي قطعي يناقض هذا ، فتبين أن كل ما قام عليه دليل قطعي سمعي يمتنع أن يعارضه قطعي عقلي ، ومثل هذا الغلط يقع فيه كثير من الناس يقدرون تقديرا يلزم منه لوازم
وأضاف:
اقتباس:
والمسائل التي يقال إنه قد تعارض فيها العقل والشرع جميعها مما اضطرب فيه العقلاء ولم يتفقوا فيها على أن موجب العقل كذا بل كل من العقلاءيقول إن العقل أثبت أو أوجب أو سوغ ما يقول الآخر إن العقل نفاه أو أحاله أو منع منه بل قد آل الأمر بينهم إلى التنازع فيما يقولون إنه من العلوم الضرورية فيقول هذا نحن نعلم بالضرورة العقلية ما يقول الآخر إنه غير معلوم بالضرورة العقلية ، كما يقول أكثر العقلاء نحن نعلم بالضرورة العقلية امتناع رؤية مرئى من غير معاينة ومقابلة ويقول طائفة من العقلاء إن ذلك ممكن ، ويقول أكثر العقلاء إنا نعلم أن حدوث حادث بلا سبب حادث ممتنع ويقول طائفة من العقلاء إن ذلك ممكن ، ويقول أكثر العقلاء إن كون الموصوف عالما بلا علم قادرا بلا قدرة حيا بلا حياة ممتنع في ضرورة العقل وآخرون ينازعون في ذلك ، ويقول أكثر العقلاء إن كون الشيء الواحد أمرا نهيا خبرا ممتنع في ضرورة العقل وآخرون ينازعون في ذلك ، ويقول أكثر العقلاء إن كون العقل والعاقل والمعقول والعشق والعاشق والمعشوق والوجود والموجود والوجوب والعناية أمرا واحدا هو ممتنع في ضرورة العقل وآخرون ينازعون في ذلك ، ويقول جمهور العقلاء إن الوجود ينقسم إلى واجب وممكن وقديم ومحدث وإن لفظ الوجود يعمهما ويتناولها وإن هذا معلوم بضرورة العقل ومن الناس من ينازع في ذلك، ويقول جمهور العقلاء إن حدوث الأصوات المسموعة من العبد بالقرآن أمر معلوم بضرورة العقل ومن الناس من ينازع في ذلك ، وجمهور العقلاء يقولون إثبات موجودين ليس أحدهما مباينا للآخر ولا داخلا فيه أو إثبات موجود ليس بداخل العالم ولا خارجه معلوم الفساد بضرورة العقل ومن الناس من نازع في ذلك ، وجمهور العقلاء يعلمون أن كون نفس الإنسان هي العالمة بالأمور العامة الكلية والأمور الخاصة الجزئية معلوم بضرورة العقل ومن الناس من نازع في ذلك وهذا باب واسع ، فلو قيل بتقديم العقل على الشرع وليست العقول شيئا واحدا بينا بنفسه ولا عليه دليل معلوم للناس بل فيها هذا الإختلاف والإضطراب لوجب أن يحال الناس على شيء لا سبيل إلى ثبوته ومعرفته ولا اتفاق للناس عليه ، وأما الشرع فهو في نفسه قول الصادق وهذه صفة لازمة له لا تختلف باختلاف أحوال الناس والعلم بذلك ممكن ورد الناس إليه ممكن ولهذا جاء التنزيل برد الناس عند التنازع إلى الكتاب والسنة كما قال تعالى يا أيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر ذلك خير وأحسن تأويلا ، سورة النساء 59 فأمر الله تعالى المؤمنين عند التنازع بالرد إلى الله والرسول
بالطبع هنا اشير لكم الى كلامه رحمه الله عن اختلاف الناس بالعقليات ومع هذا يجعلونه اصلا ليحكموا به تفسيرهم للشرع .
فكون المسألة ليس فيها نص قطعي ولا نقل اجماع عليه من سلف الامة فلا ينبغي ان يعتبر اثبات شيء دون الأخر من الشريعة . وانما يقال ان الامر لم يرد فيه نص على المنع وهذا بالطبع لا يعني وجوب جوازه ولكن يجب ان نميز بين امور :
اولا القول بثبات الشمس دون حركة هو تكذيب لكلام الله عز وجل ولهذا كفر ابن باز رحمه الله من قال بثباتها لان الله تعالى قال : والشمس تجري لمستقر لها وقد وضع أحد الاخوة هذا الموضوع مستفسرا عما أشكل عليه من كلام الشيخ ابن باز رحمه الله http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showth...C7%E1%C7%D1%D6
اما ما لم يرد فيه النص فاشد الناس جرما من ينطق بانه يخالف معلوما من الدين بالضرورة, والذي يعني ان من قال به يخرج من ملة الاسلام !! .
لذا نرجوا من الاخوة الانتباه لهذا الامر
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 18-02-06, 11:50 PM
ابو سارة الغائب ابو سارة الغائب غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-11-05
المشاركات: 198
افتراضي

قال الله تعالى :
قُلْ أَرَأَيْتُم مَّا أَنزَلَ اللَّهُ لَكُم مِّن رِّزْقٍ فَجَعَلْتُم مِّنْهُ حَرَامًا وَحَلاَلاً قُلْ آللَّهُ أَذِنَ لَكُمْ أَمْ عَلَى اللَّهِ تَفْتَرُونَ (59) وَمَا ظَنُّ الَّذِينَ يَفْتَرُونَ عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّ اللَّهَ لَذُو فَضْلٍ عَلَى النَّاسِ وَلَـكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لاَ يَشْكُرُونَ (60) وَمَا تَكُونُ فِي شَأْنٍ وَمَا تَتْلُو مِنْهُ مِن قُرْآنٍ وَلاَ تَعْمَلُونَ مِنْ عَمَلٍ إِلاَّ كُنَّا عَلَيْكُمْ شُهُودًا إِذْ تُفِيضُونَ فِيهِ وَمَا يَعْزُبُ عَن رَّبِّكَ مِن مِّثْقَالِ ذَرَّةٍ فِي الأَرْضِ وَلاَ فِي السَّمَاء وَلاَ أَصْغَرَ مِن ذَلِكَ وَلا أَكْبَرَ إِلاَّ فِي كِتَابٍ مُّبِينٍ.

كلام الشيخ بن عثيمين انه لايريد ان يعدل عن ظاهر القران الا بدليل يصل الى اليقين من ناحية الاثبات العلمي للدوران وتاملوا الفتوى جزاكم الله خيرا
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 19-02-06, 10:07 AM
محمد سفر العتيبي محمد سفر العتيبي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-03-05
المشاركات: 590
افتراضي

الشيخ رمضان أبو مالك أياً كان ردك فأنت من مفاخر هذا المنتدى, أو بالأحرى هذه الجامعة الإسلامية, ومانستفيده منك أكثر مما تستفيده منا
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مجدي أبو عيشة
لا ينبغي ان يجعل طالب العلم الظنيات والنظريات العلمية تحكم نظرته للامور
تخصصي هندسة كهربائية: اربعة فروع: اتصالات+قوة وكهرومغناطيسا+أجهزة وتحكم آلي+الكترونيات, لذلك بالنسبة لي فإن جيمس كلارك ماكسويل, يفترض أن تكون شخصية شهيرة بالنسبة لي, ويفترض أنني أعرفه جيداً, وافهم مقاصده, بل اختصاراً هو يكاد يكون الرقم الأول في العبقرية بالنسبة للعلوم المعروفة, والتالي باللون الأزرق ردي في أحد المنتديات قبل فترة, فتأمل ماتم تلوينه بالأحمر جيداً.



3)) ماكسويل
الاسم كاملاً: جيمس كليرك ماكسويل
الأصل: اسكتلندا
تاريخ الولادة والوفاة: 1831-1879

ماكسويل الشهير, أحد عباقرة القرن التاسع عشر, بل وينظر له الكثيرون, بما فيهم أنا, أنه صاحب القدح المعلى.
نجح هذا الأسكتلندي في صياغة القوانين الكهرومغناطيسية النظرية المعقدة وذلك لأول مرة بعد تخبطات عديدة سبقته لم تدرك العلاقة الرياضية جيداً بين الكهرباء والمغناطيس بعد محاولات يائسة لكثير من معاصريه أو ممن سبقه, عقيب بعض الاكتشافات في هذين الحقلين.

بدايته كانت عجيبة حيث سأل هذا الفتى ((شيخه المسن)) كالفن كيف يبدأ رحلته العلمية, وقد نصحه كالفن بأن يبدأ بقراءة أعمال وبحوث فارادي ثم كالفن نفسه ثم امبير الذي تنسب له وحدة التيار الكهربائي, كما تقرأونها على عدادات((PanelBoard)) منازلكم, ثم بعد ذلك بقراءة بحوث الفيزيائيين الألمان.

كان هدف ماكسويل تمثيل الكهرباء بصورة مبسطة, ولذلك وعند انتهائه من قراءة بحوث فارادي ((كلام كثير)) فإنه تمكن من تحويله إلى معادلات رياضية حتى انتهى به المطاف الى صياغة قوانين الكهرومغناطيسيا التي تدرس في الجامعات العالمية الآن, باسم قوانين ماكسويل, فضلاً عن أنه تعاون مع سيلزيوس((الذي تنسب له درجة الحرارة بالمقياس المؤي)) في تطوير النظرية الحركية للغازات.

لذا لاتعجب عزيزي القارئ من العبارة الشهيرة لهذا العالم الذي تمكن من تحويل الظواهر الى قوانين رياضية عندما قال: أن جميع ماتم إنجازه في مجال العلوم, مجرد تصورات ذهنية للظاهر الطبيعة, ونحن تمكنا من فبركة القوانين المناسبة لها.

قوانين بشرية غير محكمة, ولكنها تؤدي الغرض بدقة تعادل دقة تصور الشيء في الذهن. أدت الغرض ولكنها ليست الحقيقة الجوهرية, أي لاأظن أنها تطابقت مع القوانين الإلهية, إذا استثنينا قانون فيثاغورس الذي أظن أنه مطابق للقوانين الإلهية ولايمكن تصور بطلانه.


زيادة: مقصده أن حركة الطائرة في الجو مثلاً كانت من الأساس تصور داخل الذهن, وبعد عدة محاولات اكتشفنا بعض المعادلات الرياضية لتمشية الحال, ومشت معنا, ولكن هل يظمن سلامة رحلة الطائرة؟؟ هل هناك قانون يمنحك اليقين قد احتوى كل المؤثرات وضمنها المعادلات الرياضية التي استخدمت في هندسة وتصميم الطائرة بحيث يضمن سلامتها وعدم احتراقها والجزم بعدم تعرضها للصوادف أو حتى سيرها الدقيق على خط الرحلة.
رد مع اقتباس
  #21  
قديم 19-02-06, 07:53 PM
مجدي أبو عيشة مجدي أبو عيشة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 08-11-05
المشاركات: 112
افتراضي

اخي محمد بارك الله فيك انما اقصد استخدام عبارات قاسية مثل "فبقول الكتاب والسنة ان الشمس هي التي تدور وقول الكفرة الارض هي التي تدور" اما ما تعدى هذا فانه هين ان شاء الله .
فما يميز المسلم عن الكافر نعرفه جميعا . ولم يقل أحد عن من يخالف بمثل هذه المسائل انه يكون ضالا , لان الضلال مرتبط بمخالفة الشرع جهلا او ابتداعا . اما الكفر فلا يقال الا بمن علم الشرع واعتبره مخالفا للعلم . ومن فسر كلام الله عز وجل بوجه صحيح لا يقال عنه انه يقول بكلام الكفر .
قال ابن جرير عند الكلام عز وجل" وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ (33) "
"قال رحمه الله :"والصواب من القول في ذلك أن يقال: كما قال الله عزّ وجل:(كُلّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ) وجائز أن يكون ذلك الفلك كما قال مجاهد كحديدة الرحى، وكما ذُكر عن الحسن كطاحونة الرحى، وجائز أن يكون موجا مكفوفا، وأن يكون قطب السماء، وذلك أن الفلك في كلام العرب هو كل شيء دائر، فجمعه أفلاك، وقد ذكرت قول الراجز:
باتَّتْ تُناجِي الفُلْكَ الدَّوَّارَا

وإذ كان كل ما دار في كلامها، ولم يكن في كتاب الله، ولا في خبر عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولا عمن يقطع بقوله العذر، دليل يدل على أيّ ذلك هو من أيّ كان الواجب أن نقول فيه ما قال، ونسكت عما لا علم لنا به.إذا كان الصواب في ذلك من القول عندنا ما ذكرنا، فتأويل الكلام: والشمس والقمر، كلّ ذلك في دائر يسبحون.
وأما قوله:(يُسَبِّحُونَ) فإن معناه: يَجْرُون."
اما نفي دوران الارض فليس فيه امر ثابت .
رد مع اقتباس
  #22  
قديم 19-02-06, 08:31 PM
محمد سفر العتيبي محمد سفر العتيبي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-03-05
المشاركات: 590
افتراضي

شيخنا الفاضل الكريم, مجدي ابو عيشة, أن اقتبست جزءاً من ردك السابق ثم علقت عليه, دعماً له,
لا أدري لماذا خطر بقلبي أنك فهمت أنني أعارضه. أنا اقتبسته معجباً, وماقاله ماكسويل--والذي لازلت اعتقد أنه شاهد قوي على العلوم الدنيوية التي برزت في هذا العصر -- طرحته كدعم لما اقتبسته, ودوماً أرجو التصويب, حفظكم الله ورعاكم شيخنا الكريم.
رد مع اقتباس
  #23  
قديم 19-02-06, 09:30 PM
أبو معاذ الأسمري أبو معاذ الأسمري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-06-05
المشاركات: 79
افتراضي

اخبرني احد الثقات من طلبة العلم
أن الشيخ تراجع عن الفتوى
أخر حياته لكنها لم تُحرر كتابه
غفر اللة لكم
رد مع اقتباس
  #24  
قديم 20-02-06, 01:52 AM
أبوعثمان الرحيمي أبوعثمان الرحيمي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-02-06
المشاركات: 2
افتراضي

يا مشايخ بارك الله فيكم لابد من تحرير المسألة . وعدم الخلط .
أولا : ما جاء عن الله ورسوله - صلى الله عليه وسلم - مقدم على ما سواهما من الأدلة العقلية والنظرية . فما جاء واضح المعنى في الكتاب والسنة فلا يمكن معارضته بالعقل لأنه يكون حينئذ ظنا ووهما وليس قطعا .مثل أصل الخلق في معارضة نظرية داروين ، وإخفاء علم الساعة مع الإدعاء بعلمها . إلخ
ثانيا : إن من علوم الدنيا والكون مالم يرد في كتاب الله ولا في السنة ، ما هو حق الشيء الكثير، فإ ن نظريات أهل كل علم تقبل ويعمل بها كما جاء ((أنتم أعلم بأمر دنياكم))
ثالثا : ليس كل ما جاء من نظريات دنيوية مقطوع به . فإن أصل النظرية يحتمل الصواب ويحتمل الخطأ . فتظهر كل فترة نظرية تبطل النظرية السابقة وهكذا .
رابعا: لا تعارض بين النقل الصحيح والعقل الصريح . كما قرره أهل العلم .
خامسا : في مسألة دوران الشمس من عدمها نحتاج إلى :
أ/ إثبات أن الشمس لا تدور بدليل قطعي لا نظري . لأنه لايكفي هنا النظرية في معارضة النص .
ب/ أنه جاء في النصوص الإخبار عن حركة الشمس ، فلا بد من بيان معنى النص والجواب عنه . لا أن نعارضه ونسكت .
ج/ أن الأخذ بالنص هو الأولى حتى يثبت للإنسان صدق النظرية لأمور :
1_ أن النص واضح . وما يعارضه نظرية لم يقطع بها .
2_ أن مما يشكك بالقول بعدم تحرك الشمس . ما أثبته بعض علماء الفضاءمن أن الشمس تجري مع مجموعتها كل سنة وانظر ما كتبه زغلول النجار في ذلك .
3_ أننا لو قلنا بثبوت الشمس يلزمنا الجواب عما جاء في النصوص من بيان تحركها . والله أعلم .....
رد مع اقتباس
  #25  
قديم 20-02-06, 05:46 AM
محب البويحياوي محب البويحياوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-02-06
المشاركات: 406
افتراضي

أما مسألة دوران الأرض حول الشمس فهي من المسائل التي أخطأ فيها المشايخ خطأ بينا و مرد خطأهم الى انهم ظنوا ان دوران الأرض حول الشمس يستلزم ثبات الشمس وهو غير لازم فالشمس تجري كما هو مقرر بالأدلة القطعية من علم الفلك بل ان أدلة دورانها حول الشمس مقرر بحسابات بديهية دون الحاجة الى اخبار الكافر و لهذا قررالأمر علماء الفلك المسلمين في القرن الثامن اعتمادا فقط على بعض الحسابات البسيطة و البديهية كحساب المثلثات وعملهم في ذلك مشهور قام به علماء مرصد مراغة الذي انشأه الرافضي الطوسي و على رأسهم ابن الشاطر ثم جاء بعدهم كوبرنيكوس فلم يعد أن سرق رسوماتهم و تحليلاتهم حرفيا و نسبها الى نفسه
أما النصوص فلا داعي لتاويلها فهي بمنطوقها ان فهم بمقتضى لغة العرب لا تمنع دوران الرض حول الشمس
و الله اعلم
رد مع اقتباس
  #26  
قديم 20-02-06, 12:42 PM
مجدي أبو عيشة مجدي أبو عيشة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 08-11-05
المشاركات: 112
افتراضي

أخي الحبيب سفر العتيبي بارك الله فيك انا طويليب علم أخي هذا اولا . وكلامك اضح أخي انما اردت التنبيه لمثل تلك العبارة القاسية التي ذكرت .
رد مع اقتباس
  #27  
قديم 21-02-06, 01:01 AM
أبو محمد الظاهرى أبو محمد الظاهرى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 08-09-05
المشاركات: 54
افتراضي

أخوتى الكرام......
(والراسخون فى العلم يقولون آمنا به كل من عند ربنا...)
الشمس تجرى والأرض ثابتة وهى مركز الكون حسب الأدلة ... وليذهب علم الفلك الحديث للجحيم......
ملحوظة : عندى كتاب علمى لدكنور فى علم الفلك مصرى بعنوان (بطلان نظرية الفلك الحديثة وصحة نظرية الكون الأرضى) فند فيها النظرية الحديثة للفلك وأبطلها بأدلة علمية بحته تتوافق مع النصوص الشرعية....وسأحاول مسحها بالاسكانر ووضعها فى المنتدى قريباً....الرجاء الدعاء بالتوفيق......
__________________
دين النبي محمد أخبار*********نعم المطية للفتى آثار
لا تغفلن عن الحديث وأهله*****فالرأى ليل والحديث نهار
رد مع اقتباس
  #28  
قديم 21-02-06, 02:20 AM
محب البويحياوي محب البويحياوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-02-06
المشاركات: 406
افتراضي

كيف يذهب علم الى الجحيم ؟دوران الأرض حول الشمس ثابث بحسابات رياضية و فلكية قطعية من جنس ما يستخدم لتحديد مواقيت الصلاة و القبلة و غيرها ونتائجه قطعية أما الآيات فليست فيها نص على تباث الأرض و ليس فيها مايدل على ذلك لانصا ولاظاهرا وان جعلنموها نصا في تباث الأرض لزمكم الأمر نفسه في القول بكروية الأرض فدرجة الدلالة فيهما واحدة
رد مع اقتباس
  #29  
قديم 21-02-06, 09:16 AM
أسامة الأثري أسامة الأثري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-01-06
المشاركات: 129
افتراضي

[quote=أبوسلمان المصري]على هامش الحوار :
الاخ أسامة الأثري : هل أنت شقيق "الازهري السلفي " ؟[/quote
لا
رد مع اقتباس
  #30  
قديم 21-02-06, 04:47 PM
أحمد صو أحمد صو غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-11-05
المشاركات: 75
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لكن قرأت فتوى في الشبكة الإسلامية ، ورد فيها أنّ في قوله تعالى ( وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ [الأنبياء : 33] ) و (وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَّهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ [يس : 38]) أنّ في ذلك دليل على عدم ثبات الأرض ، حيث أنّ الشمس لو كانت تجري والقمر كذلك فعلى الأرض أن تجري أيضاً ، لأننا دائما ترى الشمس والقمر ، ولو كانت الشمس والقمر يجريان والأرض ثابتة لابتعدا عنّا ولن نعد نراهما . فما تعليقكم على ذلك ؟
رد مع اقتباس
  #31  
قديم 27-02-06, 02:19 PM
خالد المغناوي خالد المغناوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 19-09-05
المشاركات: 171
افتراضي

السلام عليكم

اخوة الكرام الامر واضح مثل الشمس بان هذه المسالة فيها خلاف الي ظاهر النصوص
فكيف نعدل علي هذا ونذهب الي اختلاقات واكذوبات وهذا الذي شك فيه حتي بعض علماء الفلك في هذا العصر
وبهذه الكلمة الفت اخواني الي امرين وهما قاعدتين في العقيدة مهمتين
1وهي ان احدتث مسالة ولم يتبت فيها لا اتبات ولا نفي فالاولي ان نتوقف

الا بدليل حسي او فطري او شرعي بعيدا علي الدليل العقلي لانه ليس دليلا مستقل اما يكون تابعا الي الدليل الحسي او الي الدليل الفطري
اذا فهذه المسالة لم ياتي فيها دليل من هذه الانواع الثلات فيكون اذا التوقف فيها مثلها مثل خرافة الصعود علي القمر
وخصوصا اذا كانت هذه المسالة مستحدث من الكفرة فساق فماذا يكون اذا يكون التوقف الفوري هو الاصح في هذه المسالة الا بعد التبين
2وهي القاعدة التي ضبطت كثير من الامور في هذا الجانب
وكما نعلم ان القواعد يدخلها الاستثناء الا التي هي منصصة اي القواعد النصية
وهذه القاعدة تثتمثل في ان المسال الدنيوية يرد عليها وتكون من المسائل العقدية
اذا كان خلفها مسائل اعتقادية
اي اذا جاءت مسالة مثل هذه المسالة الدنيوية وكانت تثبت مسائل عقدية فاسدة
كأن تثبت افكار الفلاسفة المسمومة فانها تلحق بالمسائل العقدية
مثال كابن القيم رحمه الله تعالي كان يرد علي الفلاسفة تسمية البخار و الهواء جسما
مع العلم انها مسائل دنيوية فلما كانت تثبت قولهم المسموم وهو ان الروح جسم وهو جوهر قائم بنفسه رد عليهم ابن القيم
فيكون بهذا ان هذه المسئلة عقدية لانه تختفي من بعدها مسائل من الاعتقاد الفاسد
رد مع اقتباس
  #32  
قديم 27-02-06, 09:58 PM
محب البويحياوي محب البويحياوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-02-06
المشاركات: 406
افتراضي

كيف فيهاخلاف لظاهر النصوص.؟بل ان قيل أن ظاهر النصوص غلى خلاف القول بثباث الأرض لكان اوجه و ما دليلك على حصر الاثباث في الدليل الحسي او الفطري او الشرعي دون العقلي؟و جعل الأولى مستقلة في الدلالةدونه؟فالدليل الفطري أيضا تابع للدليل الحسي و الدليل الحسي راجع للدليل العقلي من حيث فهمه مع ان الحق يتحصل بكل هذه الأدلة لتعلق بعضها ببعض و العمدة في ذلك الوضوح و السلامة منه التناقض و أقول أن دوران الأرض حول الشمس ثابت بحسابات و أدلةقطعية في علم الرياضيات و الفلك ناتجة عن المشاهدة الحسية للأجرام وهي حسابات اوضح و أجلى من حسابات كروية الأرض و قد بينت أن أول من تنبه اليها هم علماء الفلك المسلمون و ما زاد النصارى على ذلك الا نسبة فضل الاكتشاف الى أنفسهم و لاادري من هم هؤلاء علماء الفلك الذين أنكروا دوران الأرض حول الشمس لأنه يلزم من ذلك انكار جملة من الحقائق القطعية و ماأعلمه عن كافة علماء الفلك مسلمين و كفارا هو خلاف ا تقول
رد مع اقتباس
  #33  
قديم 27-02-06, 10:11 PM
محب البويحياوي محب البويحياوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-02-06
المشاركات: 406
افتراضي

أما المسألة الثانية وهي الصعود الى القمر فهذا قياس مع الفارق فالقضية الثانية ليست من الوضوح مثل قضية الدوران و ان كانت أدلة اتلاثباث فيها لحد الآن أقوى من أدلة النفي و لااحد قال بالتوقف في خبر الكافر بل الذي يدل عليه كتاب الله هو التبين بالدليل و بعد التبين يقال ما يقال من صدقهم و كذبهم في نفس المسألة فان لم يمكن التوصل الى الدليل آنذاك بقال بالتوقف حتى يمكن وهو ما ليس عليه الحال في مسألتنا
أما آيات كتاب الله و سنة رسوله فلا تدل على خلاف ذلك دلالة ظاهرة بله أن تكون قطعية بل ان قال قائل انها تدل دلالة ظاهرة على خلاف ذلك لما استبعد قوله والعلة في غلط من غلط في فهم الايات هو ظنه ان دوران الأرض حول الشمس يستلزم ثبات الشمس لكونها المركز وهو ما تدل الآيات على خلافه و لكننه ليس بلازم(وقد ظن الأمر نفسه علماء الفلك الأقدمون و تابعهم على ذلك كوبرنيكس)فالشمس تجري أيضا كما ثبث علميا و بذلك يظهر ان آيات الله الشرعية و الكونية لا تختلف بل يشهد بعضها لبعض و الله اعلم
رد مع اقتباس
  #34  
قديم 27-02-06, 11:04 PM
الأزهري السلفي الأزهري السلفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 29-07-02
المشاركات: 1,840
افتراضي

بارك الله لك
اخى الكريم
وجزاكم الله خيرا
__________________
أكتب بهذا المعرف فقط، وأكتب به على (أهل الحديث)، و(الألوكة)، و (أنا المسلم) فقط.
رد مع اقتباس
  #35  
قديم 27-02-06, 11:08 PM
محمد سفر العتيبي محمد سفر العتيبي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-03-05
المشاركات: 590
افتراضي وعليكم السلام ورحمة الله, مرحباً أخي خالد

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد المغناوي
اخوة الكرام الامر واضح مثل الشمس بان هذه المسالة فيها خلاف الي ظاهر النصوص
أظن أن أي مسلم أكبر من هذه الكلمة في مثل هذا الموضع.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد المغناوي
فكيف نعدل علي هذا ونذهب الي اختلاقات واكذوبات وهذا الذي شك فيه حتي بعض علماء الفلك في هذا العصر
أثبت هذا, أم انها من منازلهم.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد المغناوي
الا بدليل حسي او فطري او شرعي بعيدا علي الدليل العقلي لانه ليس دليلا مستقل اما يكون تابعا الي الدليل الحسي او الي الدليل الفطري
كلام غامض, والركون للدليل الحسي هو سنة ومنهج زينون السيشومي زعيم الفلسفة الرواقية, وعلى هذا فانت متوافق حتى الآن مع ارسطوا وابن سيناء وزينون.
رد مع اقتباس
  #36  
قديم 06-03-06, 07:51 AM
أبو داوود القاهري أبو داوود القاهري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-09-05
الدولة: أرض المسلمين
المشاركات: 708
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محب البويحياوي
أما مسألة دوران الأرض حول الشمس فهي من المسائل التي أخطأ فيها المشايخ خطأ بينا و مرد خطأهم الى انهم ظنوا ان دوران الأرض حول الشمس يستلزم ثبات الشمس وهو غير لازم فالشمس تجري كما هو مقرر بالأدلة القطعية من علم الفلك بل ان أدلة دورانها حول الشمس مقرر بحسابات بديهية دون الحاجة الى اخبار الكافر و لهذا قررالأمر علماء الفلك المسلمين في القرن الثامن اعتمادا فقط على بعض الحسابات البسيطة و البديهية كحساب المثلثات وعملهم في ذلك مشهور قام به علماء مرصد مراغة الذي انشأه الرافضي الطوسي و على رأسهم ابن الشاطر ثم جاء بعدهم كوبرنيكوس فلم يعد أن سرق رسوماتهم و تحليلاتهم حرفيا و نسبها الى نفسه
أما النصوص فلا داعي لتاويلها فهي بمنطوقها ان فهم بمقتضى لغة العرب لا تمنع دوران الرض حول الشمس
و الله اعلم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,

لا قطع لأهل الفلك هنا. ولو زعموا ذلك للزم الرد عليهم بما يستحقون. ولا يصح أن نتسرع بتخطئة المشايخ لمجرد مخالفتهم كلاماً لا يقطع به شرع ولا عقل ولا حس.

وبيان عدم قطعية العقل ولا الحس هنا أن نقول أن الحركة إما نسبية أومطلقة. أما النسبية فهي حدوث تغير في المسافة بين شيئين, فتنسب الحركة إلى أحدهما. وأما المطلقة فهي ما كان يتحرك حقيقة دون اعتبار ما يحيطه. وما نستطيع إثباته هو النوع الأول, أما الثاني فإثباته صعب بمجرد الدلالة الحسية والعقلية. حيث أن اعتبار الحركة المطلقة قد يتغير بتغير المنظور وإدراك الأبعاد.

على سبيل المثال, لو جلس رجل في سيارة تتحرك لأدرك الحركة بنظرة إلى صورة الطريق التي تتغير (لنُلغ مؤقتاً بقية الحواس, وما ينطبق على البصر ينطبق على غيره). ولو جلس فيما يسمى بالمُحاكي (simulator) وهو جهاز يحاكي الحركة الحقيقية, وقد يكون على شكل سيارة إلا أنه ثابت على الأرض وله شاشات عرض تعرض صورة للطريق المتحرك بدلاً من نوافذ السيارة ويحاكي الاهتزازات التي تصدر نتيجة للحركة, ألن يظن (بدلالة النظر) أنه يتحرك؟ فهل الحس هنا قطعي أم ظني في دلالته على الحركة؟

فإن جئنا نناقش أهل الفلك بالدليل العقلي والحسي فقط فلا يستطيعون أن يقطعوا بشيء. فنقول لأحدهم أنك من منظورك على الأرض ترى أن الشمس تدور حولك, ولا تسطيع بذلك فقط إثبات الحركة المطلقة للأرض ولا للشمس. فإذا خرجت إلى الفضاء الخارجي, رأيت الأرض هي التي تدور حول الشمس في حركة أكثر تعقيداً من تلك التي تخيلتها. فالأرض تراها تدور حول محورها فينتج عن ذلك تعاقب الليل والنهار, وتدور حول الشمس فينتج عن ذلك تعاقب الصيف والشتاء. ولكن لاحظ هنا أنك جزء من منظومة أكبر وهي مجرة درب التبانة (أو اللبانة, على قولين) والتي يدور النظام الشمسي وغيره حول مركزها. فما يدريك أنك لو خرجت خارج المجرة ونظرت لا تجد الحركة أكثر تعقيداً وأن الأرض هي الثابتة ولا تدور لا حول نفسها ولا حول الشمس ولا حول مركز المجرة وأن كل ما حولها هو الذي يدور حولها؟ وهذا لم يحدث حتى الآن حيث أن الإنسان لم يخرج بعد خارج النظام الشمسي أصلاً! فكل ما توصل إلي الفلك فهو مبني على ما عندهم من مشاهدات بالإضافة إلى الحساب. وهذه المشاهدات ظنية فما ينبني عليها ظني بالتبعية.

فالإثبات المطلق يحتاج إلى أكثر من مجرد الحس والعقل, ولا ينبغي أن نخطئ العلماء لمجرد مخالفتهم ظنيات تربينا عليها وهي خاضعة دائماً للتغير حسب ما يكتشف في كل زمان. فأرجو عدم التسرع.

والأمر فيه تفصيل أكثر لكني لا أرى فائدة كبيرة منه. فنقول إن قول العثيمين (جمعنا الله وإياه في الفردوس الأعلى) ليس بخطأ أصلاً فضلاً عن أن يكون بيِّن الخطأ. فقوله رحمه الله "فإننا مستمسكون بظاهر الكتاب والسنة من أن الشمس تدور على الأرض دوراناً يحصل به تعاقب الليل والنهار، حتى يقوم دليل قطعي يكون لنا حجة بصرف ظاهر الكتاب والسنة إليه" هو مبني على أصل أهل السنة في الاستمساك بظاهر النصوص حتى يأتي دليل قطعي على صرفها عنه وقد بينت أنه لا دليل قطعي حتى الآن.

وأما فيما يتعلق بالجملة الأخيرة فلا شك أنهم أعلم بلغة العرب وبدلالة النصوص بالإضافة أنهم هم الذين أخذوا بمنطوقها ولم يؤولوها كما زعمت.

والله أعلم.

إن أصبت فمن الله وحده وإن من خطأ أو نقص أو تقصير فمن نفسي ومن الشيطان. فأسأل الله عفوه.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
__________________
منقطع لفترة. سلوا الله لي التوفيق
لا تنس ذِكر الله

دوره للمحفظين لتعليم الاطفال القراءه فى المصحف
رد مع اقتباس
  #37  
قديم 07-03-06, 07:37 AM
محب البويحياوي محب البويحياوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-02-06
المشاركات: 406
افتراضي

أخي الحبيب أبو داووود
قلتم " وبيان عدم قطعية العقل ولا الحس هنا أن نقول أن الحركة إما نسبية أومطلقة. أما النسبية فهي حدوث تغير في المسافة بين شيئين, فتنسب الحركة إلى أحدهما. وأما المطلقة فهي ما كان يتحرك حقيقة دون اعتبار ما يحيطه. وما نستطيع إثباته هو النوع الأول, أما الثاني فإثباته صعب بمجرد الدلالة الحسية والعقلية. حيث أن اعتبار الحركة المطلقة قد يتغير بتغير المنظور وإدراك الأبعاد"
و هذا حق فماهية الحركة المطلقة ناقشها الرياضيون و الفلاسفة الاغريق قديما ثم انتقلت الى اهل الاسلام فناقشها النظام و الجاحظ وغيرهما و اقوالهما في ذلك معروفة كما ناقشها ابن رشد في شروحه المتوسطة و الكبرى على رسائل أرسطو و ناقش الجميع شيخ الاسلام في بعض رسائله ثم انتقل النقاش الى المعاصرين من فيزيائيي علم الفلك و أدى الأمر باينشتاين الى أن جزم بان الكون كله ثابث ونتج عن ذلك قوله بالثابث الكوني ثم لما اطلع على بحوث هابل أعلن أن الثابث الكوني هو أكبر خطأ قال به ثم جاء معاصرون الآن بدؤوا بالتاكيد أن الثابث الكوني قد لا يكون خاطئا تماما و المسألة ما زالت في أخذ و رد
و لكن اخي لم تلاحظ أن قضيتتنا هنا لا تندرج في ماهية الحركة المطلقة بل تندرج في القسم الأول أي الحركة النسبية فهنا نتكلم عن مسألة تتوافر فيها نقطة المرجع النسبية كما يسميها علماء الرياضيات يوضحها أننا نعرف قطعا أنه لا يمكن أن تكون الأرض تدور حول الشمس و الشمس تدور حولها في الآن نفسه بخلاف مثلا لو قلنا هل الأرض تجري أم ان الشمس هي التي تجري فهنا ليس لدينا مرجع فيمكن ان يصح القولان و تدخل القضية في القسم الثاني الذي ذكرته فلو كانت المسألة المنكرة مثلا هي قول علماء الفلك بتوسع الكون مثلا لكان قولك صحيحا لأنها تندرج لحد الان في القسم الثاني الذي ذكرتموه لانعدام المرجعية
أما هنا فالقضية ثابثة بالقطع لأن القياس الذي ثبثث به مواده قطعية من جنس القياس الذي ثبثت به كروية الأرض و لاحاجة للخروج من الأرض او تصديق خبر الكافر فقد أثبث القضية علماء مسلمون بحسابات بسيطة تعتمد على قواعد قطعية في علم الرياضيات كعلم المثلثات و غيرها و ان كانت المسألة لاتستوجب النكير على الموافق و المخالف لا تعني أن المسألة ظنية دائما فالعلماء الذين اشترطوا هذا الشرط انما اشترطوه في مسائل الدين الدقيقة و ليس فس مسائل الدنيا و العلماء لم يعطوا العصمة لأنفسهم و كم من عالم سد الأفق بعلمه و أخطا أخطاء يعرفها المبتدؤون في العلوم و منزلتهم بعد كل ذلك محفوظة و الا أغلق باب العلم و البحث و قد نبه الى ذلك الشيخ الامام الشوكاني في كتاب عن الاجتهاد نصح الطالب أن لا يقبل قول أستاذه و شيخه مهما بلغ من العلم ان تبين له الخطأ فيه و ان لايمنعه من ذلك ما يعرفه من منزلة شيخه و ما يكنه له من الاجلال و قص في ذلك قصة و قعت له مع أحد المشايخ و الله تعالى أعلم
رد مع اقتباس
  #38  
قديم 08-03-06, 08:34 AM
أبو داوود القاهري أبو داوود القاهري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-09-05
الدولة: أرض المسلمين
المشاركات: 708
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,
بارك الله فيك يا أخي الحبيب, لكن هنا نكت:
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محب البويحياوي
و ناقش الجميع شيخ الاسلام في بعض رسائله
أرجو الإحالة على مواضع كلام شيخ الإسلام -إن توفرت لديك بغير إضاعة لوقتك- للمراجعة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محب البويحياوي
و لكن اخي لم تلاحظ أن قضيتتنا هنا لا تندرج في ماهية الحركة المطلقة بل تندرج في القسم الأول أي الحركة النسبية فهنا نتكلم عن مسألة تتوافر فيها نقطة المرجع النسبية كما يسميها علماء الرياضيات
ما هي؟ هل هي الأرض أم الشمس أم مركز المجرة أم ماذا؟ ثم لماذا افترضت توافرها؟ هي قد تكون عند أهل الفلك شيء وعند غيرهم شيء آخر, وَلِكُلٍّ وِجْهَةٌ هُوَ مُوَلِّيهَا. بل إن هذا يعدنا إلى قولي بأنا إذا افترضنا أن نقطة المرجعية النسبية هي مركز الأرض لصار ذلك حجة لمن قال بدوران الشمس حول الأرض. وحتى إن لم نقل هذا, فمجرد إقرار الاختلاف في تلك النقطة إقرار بنسبية المسألة فنرجع إلى القول الأول.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محب البويحياوي
يوضحها أننا نعرف قطعا أنه لا يمكن أن تكون الأرض تدور حول الشمس و الشمس تدور حولها في الآن نفسه بخلاف مثلا لو قلنا هل الأرض تجري أم ان الشمس هي التي تجري فهنا ليس لدينا مرجع فيمكن ان يصح القولان و تدخل القضية في القسم الثاني الذي ذكرته فلو كانت المسألة المنكرة مثلا هي قول علماء الفلك بتوسع الكون مثلا لكان قولك صحيحا لأنها تندرج لحد الان في القسم الثاني الذي ذكرتموه لانعدام المرجعية
لم أخالف في هذا, ولكن غاية ما ذكرتُ أن الامر طالما هو نسبي فلا قطع.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محب البويحياوي

أما هنا فالقضية ثابثة بالقطع لأن القياس الذي ثبثث به مواده قطعية من جنس القياس الذي ثبثت به كروية الأرض و لاحاجة للخروج من الأرض او تصديق خبر الكافر فقد أثبث القضية علماء مسلمون بحسابات بسيطة تعتمد على قواعد قطعية في علم الرياضيات كعلم المثلثات و غيرها
أرجو التوضيح أتقصد القياس بالمعنى الرياضي أم الأصولي؟ ظاهر كلامك أنه الأول. إن كان كذلك فلا حاجة لنا بمقابلته بالقياس الذي ثبتت به كروية الأرض. فكروية الأرض ثبتت بدلالتي الحس والعقل معاً من أكثر من وجه قبل اللجوء للحساب, منها الاستدلال بظهور صاري السفينة في الأفق قبل بطنها, ومنه الاستدلال بدائرية ظل الأرض المشاهد على سطح القمر وقت الخسوف, وغير ذلك.
وحتى إن سلمنا أن كروية الأرض ثبتت بالقياس, فلا نسلم أنه من نفس جنس القياس المستخدم لإثبات دوران الأرض حول الشمس, فهما وإن اشتركا في كونهما حساباً, فإنهما يفترقان في المواد وفي ثبوتها. فالمعادلة قد تكون قطعية لكن المعطيات هي الظنية. راجع رسالتي السابقة.
أما إن كان مقصودك القياس الأصولي فأرجو التوضيح.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محب البويحياوي
و ان كانت المسألة لاتستوجب النكير على الموافق و المخالف لا تعني أن المسألة ظنية دائما فالعلماء الذين اشترطوا هذا الشرط انما اشترطوه في مسائل الدين الدقيقة و ليس فس مسائل الدنيا و العلماء لم يعطوا العصمة لأنفسهم و كم من عالم سد الأفق بعلمه و أخطا أخطاء يعرفها المبتدؤون في العلوم و منزلتهم بعد كل ذلك محفوظة و الا أغلق باب العلم و البحث و قد نبه الى ذلك الشيخ الامام الشوكاني في كتاب عن الاجتهاد نصح الطالب أن لا يقبل قول أستاذه و شيخه مهما بلغ من العلم ان تبين له الخطأ فيه و ان لايمنعه من ذلك ما يعرفه من منزلة شيخه و ما يكنه له من الاجلال و قص في ذلك قصة و قعت له مع أحد المشايخ و الله تعالى أعلم
بارك الله فيك. أنصفت.

جزاك الله خيراً
__________________
منقطع لفترة. سلوا الله لي التوفيق
لا تنس ذِكر الله

دوره للمحفظين لتعليم الاطفال القراءه فى المصحف
رد مع اقتباس
  #39  
قديم 08-03-06, 12:38 PM
محب البويحياوي محب البويحياوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-02-06
المشاركات: 406
افتراضي

أما كلام شيخ الاسلام في ماهية الحركة و السكون، في باب مناقشته للمستدلين بنظرية الجوهر و حدوث أكوان الأعراض و فروعها مما تتعلق به ماهية الحركة كالكمون و الظهور و التولد و الانتقال و بقاء العرض لزمنين و حركة الأفلاك الاختيارية و الاضطرارية(و هي صلب مبدأ الحركة القسرية عند نيوتن التي فسر بها الجاذبية)و ما يتعلق بمبحث الحركة من الأبعاد الكونية كالزمن و اقتران علته بمعلوله والعلة الغائية لحركة الفلك و كون السكون وجوديا أو عدميا ...الخ و مناقشته مابني على ذلك شرعا من القول بنفي الصفات والعرش و موافقة الشريعة لحكمتهم و غير ذلك و بني عليه عقلا من القول بتقسيم الأفلاك السبعة على العقول السبعة و غير ذلك من ترهات الفلاسفة الالهية و الطبيعية، مشهور في كتب شيخ الاسلام و لكن أكتفي بنقل ما سمح به الوقت من كتبه من موقع arabic islamic web لكوني أتصل من مقهى
قال في الفتاوى5/458" وإذا قيل الصعود والنزول والمجىء والاتيان أنواع جنس الحركة قيل والحركة أيضا اصناف مختلفة فليست حركة الروح كحركة البدن ولا حركة الملائكة كحركة البدن والحركة يراد بها انتقال البدن والجسم من حيز ويراد بها أمور أخرى كما يقوله كثير من الطبائعية والفلاسفة منها الحركة فى الكم كحركة النمو والحركة فى الكيف كحركة الانسان من جهل الى علم وحركة اللون او الثياب من سواد الى بياض والحركة فى الاين كالحركة تكون بالاجسام النامية من النبات والحيوان فى النمو والزيادة أو فى الذبول والنقصان وليس هناك انتقال جسم من حيز الى حيز
ومن قال ان الجواهر المفردة تنتقل فقوله غلط كما هو مبسوط فى موضعه " وفي هذه الرسالة تعرض لمناقشة أقوال المتكلمين و الفلاسفة في ماهية الحركة شرعا و عقلا و ان لم يبسط الأمر و لولا خوف التطويل لنقلته كله

وقال كذلك"لكن أرسطو وأتباعه غلطوا حيث ظنوا أنه لا زمان ( الا ( قدر حركة الفلك وأنه لا حركة فوق الفلك ولا قبله فتعين أن تكون حركته أزلية وهذا ضلال منهم عقلا وشرعا فلا دليل يدل على امتناع حركة فوق الفلك وقبل الفلك ودليلهم على انشقاق الفلك فى غاية الفساد كما قد بسط فى موضع آخر وكذلك قوله أنه لابد لكل حركة من محرك غير متحرك فى غاية الفساد كما قد بسط فى موضعه
والمقصود هنا التنبيه على أن خلاصة ما عند هؤلاء الذين يقال أنهم أئمة المعقولات من أئمة الكلام والفلسفة انما يدل على قول السلف وأهل السنة المتبعين للكتاب والسنة عليهم الحق بالباطل كما أن أهل الكتاب لبسوا الحق بالباطل وما ع من الحق موافق ما جاء به الرسول الأمى الذى يجدونه مكتوبا عندهم فى التوراة والانجيل لا يخالف ذلك فالأدلة السمعية التى جاءت بها الأنبياء لا تتناقض وكذلك الأدلة الصحيحة العقلية ولا تتناقض السمعيات والعقليات والله أعلم" الفتاوى 6/301
و قال في الرد على المنطقيين1/499"وايضا فالادلة العقلية تدل على ان الملائكة بهم يدبر الله امر السماء والارض كما قد بسط الكلام على هذا في غير موضعه وبين فيه ان الحركات ثلاثة طبيعيةوقسرية وارادية لان المتحرك انما يتحرك بقوة فيه او خارجة عنه والثاني هو المقسور المتحرك قسرا والاول ان لم يكن له شعور فهي الحركة الطبيعية وان كان له شعور فهي الارادية والقسرية تابعة للقاسر فلولا هو لم يتحرك المقسور والطبيعية انما يكون اذا خرج الجسم الطبيعي عن محله فيطلب بطبعه العود الى محله فاذا عاد سكن كالتراب اذا سقط على الارض والماء اذا وصل الى مقره ونحو ذلك فلم يبق هنا متحرك ابتداء الا المتحرك بالحركة الارادية فعلم ان جميع الحركات مبداها حركة ارادية ...الخ" وأكثر من الكلام على هذه المباحث في درء التعارض لتعلقه بمباحث التسلسل و التأثير و المعلولية ...الخ فعلى سبيل المثال تكلم على نسبية الحركة في رده على حجج الامام الرازي في ابطال التسلسل فقال مثلا2/344"فذكر خمس حجج الأولى أنه لو كانت الأجسام قديمة لكانت إما متحركة أو ساكنة والأول يستلزم حوادث لا أول واحتج على انتفاء ذلك بستة أوجه
الأول أن ماهية الحركة تقتضي المسبوقية بالغير وماهية الأزل تنفيها فامتنعت أزلية الحركة
فعارضه أبو الثناء الأرموي بأنه لقائل أن يقول كون ماهية الحركة مركبة من جزء سابق وجزء لاحق لا ينافي دوامها في ضمن أفرادها المتعاقبة لا إلى أول وهو المعنى بكونها أزلية
قلت ونكتة هذا الاعتراض أي يقال إن المستدل قال ماهية الحركة تقتضي أن تكون مسبوقة بالغير فهل المراد بالغير أن تكون الحركة مسبوقة بما ليس بحركة أو أن يكون بعض أجزائها سابقا لبعض أما الأول فباطل وهو الذي يشعر به قوله ماهية الحركة تقتضي المسبوقية بالغير فإن ذلك قد يفهم منه أن ماهيتها تقتضي أن تكون مسبوقة بغير الحركة ولو كان الأمر كذلك لامتنع كون المسبوق بغيره أزليا لكن لا يصلح أن يريد الا الثاني وهو أن ماهيتها تقتضي تقديم بعض أجزائها على بعض وحينئذ فقد منعوه...الخ" وهي نفس المسألة المبحوثة من المعاصرين من الفيزيائيين كآينشتين و بوهر و غيرهما حول مسألة قدم العالم و أزلية الحركة و الزمان و نسبية الحركة و السكون و انقسموا فيها فريقين حتى حسمت القضية عندهم باثباث الانفجار الكبير
و مثل هذا كثير في مؤلفات شيخ الاسلام من تصويب أو تخطيء أو استدراك أو تسفيه لأقوال الفلاسفة الطبيعيين و اللالهيين
أما ما ذكرته من وجود النقطة المرجعية في مسألتنا فالمسألة سيان سواء جعلت الأرض هي المركز الافتراضي أم الشمس تتبين لك المسالة بما ذكرته لك من انها لاتحتمل الا جوابا واحدا وهو هل الشمس هي التي تدور حول الأرض أم العكس و معلوم بالبديهة أستحالة ان يكونا كلاهما يدوران حول بعضهما حتى لو جعلت الأرض هي المركز ،يتبين لك ذلك بمقارنة الدائرتين ببعضهما فلا يمكنك تصور مطابقتهما و بهذا يتبين لك فساد المثال الذي سقته عن العربة و السيمولاتور لأن الحركة المفترصة هناك هي حركة موازية و معلوم ان التوازي مستحيل بين دائرتين الا ان اتحدتا في المركز فواحد من القولين هو الصواب قطعا
ثم قولك أخي حفظكم الله بأن كروية الأرض ثابثة بالمشاهدة لا ينفي كون ثبوثها بالقياس الرياضي قطعا و قد اشار شيخ الاسلام اليه في مؤلفاته و قولك أنه ليس من جنس القياس الذي ثبث به دوران الأرض حول الشمس باطل فمواد القياس في المسألتين و احدة و هي قواعد حساب المثلثات و هي قواعد قطعية ،نعم المقدمات-أو المعطيات- في القياس الأول أقل من المقدمات في القياس الثاني و لكن معروف أن القياس -سواء الرياضي أو الأصولي -يكون قطعيا أو ظنيا بالنظر الى مواده لا بالنظر الى كثرة أو قلة مقدماته و لهذا يستغرب كثير من علماء الفلك المعاصرين كيف لم يتفطن الرياضيون الأوائل للثغرات الموجودة في الحسابات القائمة على مركزية الأرض و كيف تأخر الاكتشاف الى عهد كوبرنيكس مع أن الحسابات الفلكية في المسألة تعد من أبسط الحسابات في علم الفلك و غفلوا ان المسلمين و خاصة فلكيي مرصد مراغة و بالأخص ابن الشاطر قد تفطنوا الى ذلك قبل كوبرنيكس بقرون بل هناك من الأبحاث ما يؤكد ان كوبرنيكس سرق أبحاثهم و رسوماتهم بالحرف فقولك ان الفلكيين لا يقطعون به مجازفة بل كافة علماء الفلك المسلمون و الكفار على حد علمي مجمعون على قطعية المسألة و هم اهل الاختصاص
و الحاصل أن انكار مثل هذه الحسابات العلمية مكابرة يعرفها كل من مارس هذا العلم و الامام العثيمين كان محتاطا حين قال أنها لم تبلغ درجة اليقين اذ قال حسب ما علم رحمه الله هذا مع كون الآيات التي استشهد بها تفسر على مقتضى لغة العرب بدون تأويل بما لايخالف كما بينه الاخوة أعلاه وقد بينت أن المنكرين منشأ الغلط عندهم أنهم ظنوا أن دوران الأرض حول الشمس يستلزم ثباثها كما قال الأخ الدوسري "وصدق الشيخ ابن عثيمين -رحمه الله- .. {والشمس تجري لمستقر لها}
والآيات في هذا الباب كثيرة ..
وللشيخ الحميد كتاب نفيس (هداية الحيران في مسألة الدوران) .. وأنا أوافقه بالجملة ..
وللشيخ المحبا أربعون دليل على حركة الشمس "
و هو غير لازم اذ أن الشمس تجري أيضا
و الله أعلم
رد مع اقتباس
  #40  
قديم 08-03-06, 12:41 PM
محب البويحياوي محب البويحياوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-02-06
المشاركات: 406
افتراضي

وهذا كلام مهم لشيخ الاسلام في الرد على المنطقيين "وكذلك ما يعلم بالمشاهدة والحساب الصحيح من أحوال الفلك علم صحيح لا يدفع والافلاك مستديرة ليست مضلعة ومن قال إنها مضلعة أو جوز ذلك من أهل الكلام فهو وأمثاله ممن يرد على الفلاسفة وغيرهم ما قالوه من علم صحيح معقول مع كونه موافقا للمشروع وهذا من بدع اهل الكلام الذي ذمه السلف وعابوه فانهم ناظروا الفلاسفة في العلم الالهي في مسئلة حدوث العالم وإثبات الصانع ومسائل المعاد والنبوات وغير ذلك بطرق فاسدة حائدة من مسلك الشرع والعقل
وكان ذلك من أسباب ضلال كثير من الناس حيث ظنوا ان ما يقوله هؤلاء المبتدعون هو الشرع المأخوذ عن الرسول وليس الامر كذلك بل كلما علم بالعقل الصريح فلا يوجد عن الرسول إلا ما يوافقه ويصدقه '"
1/260
رد مع اقتباس
  #41  
قديم 08-03-06, 07:03 PM
أبو داوود القاهري أبو داوود القاهري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-09-05
الدولة: أرض المسلمين
المشاركات: 708
افتراضي

جزاكم الله خيراً
__________________
منقطع لفترة. سلوا الله لي التوفيق
لا تنس ذِكر الله

دوره للمحفظين لتعليم الاطفال القراءه فى المصحف
رد مع اقتباس
  #42  
قديم 01-04-06, 10:16 PM
عبدالله حسن عبدالله حسن غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-09-04
المشاركات: 34
افتراضي

الحمدلله و الصلاة و السلام على رسول الله ..

يا اخوة دوران الارض ثابت بشكل لا يقبل اي شك ..القنوات الفضائية التي تلتقط بواسطة الاطباق ( الدش) تعمل عن طريق تلقي موجات من اقمار صناعية ( عربسات .. نايل سات ) .. هذه الاقمار الصناعية تدور مع الارض حتى تستمر في تغطيتها لنفس المنطقة .. فاذا تم تصميم قمر عربسات بحيث يكون ثابتا غير متحرك في مداره فهذا لن يمكنه من تغطيه المنطقة العربية .. و لهذا يتم منح هذه الاقمار قوة دفع لتمكنها من الحركة و الدوران مع دوران الارض ..فتستمر في تغطية المنطقة المراد تغطيتها
رد مع اقتباس
  #43  
قديم 01-04-06, 11:16 PM
عبد الحكم الشامي عبد الحكم الشامي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 24-03-06
المشاركات: 40
افتراضي

الحمد لله . عندي ملحوظة أرجو أن يتنبه لها االنافون دوران الارض حول الشمس و هي : انه ليس ثمة تعارض بين كون الشمس تتحرك من الشرق الى الغرب و بين كون الارض تدور حولها, و ذلك لأنه يمكن القول أن تحرك الشمس من الشرق الى الغرب انما هو بالنسبة للرائي او الناظر و عليه تحمل الآية" ..وترى الشمس اذا طلعت تزاور عن كهفهم...." .
و مثال ذلك من كتاب الله أيضاً و في نفس السورة قوله تعالى" حتى اذا بلغ مغرب الشمس وجدها تغرب في عين حمئة....." و معلوم أن هذا بالنسبة للناظر فالشمس أعظم من أن تغيب داخل عين حمئة...!
اما بالنسبة لحديث سجود الشمس فيحمل على قضايا الغيب و أنها تفعل ذلك حقيقة على وجه أو كيف لايعلمه الاالله....و حينها لا يتعارض هذا مع كون الارض تدور حول الشمس. و مثل ذلك في الشرع أن الميت في قبره اما في عذاب او نعيم أما ما نراه نحن فهو جثة هامدة!!
لعل هذا يفتح آفاقاً لفهم القضية عند البعض. و العلم عند الله .و الله الموفق.
رد مع اقتباس
  #44  
قديم 02-04-06, 02:29 AM
ابن جندي ابن جندي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-07-05
المشاركات: 359
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الحكم الشامي
الحمد لله . عندي ملحوظة أرجو أن يتنبه لها االنافون دوران الارض حول الشمس و هي : انه ليس ثمة تعارض بين كون الشمس تتحرك من الشرق الى الغرب و بين كون الارض تدور حولها, و ذلك لأنه يمكن القول أن تحرك الشمس من الشرق الى الغرب انما هو بالنسبة للرائي او الناظر و عليه تحمل الآية" ..وترى الشمس اذا طلعت تزاور عن كهفهم...." .
و مثال ذلك من كتاب الله أيضاً و في نفس السورة قوله تعالى" حتى اذا بلغ مغرب الشمس وجدها تغرب في عين حمئة....." و معلوم أن هذا بالنسبة للناظر فالشمس أعظم من أن تغيب داخل عين حمئة...!
اما بالنسبة لحديث سجود الشمس فيحمل على قضايا الغيب و أنها تفعل ذلك حقيقة على وجه أو كيف لايعلمه الاالله....و حينها لا يتعارض هذا مع كون الارض تدور حول الشمس. و مثل ذلك في الشرع أن الميت في قبره اما في عذاب او نعيم أما ما نراه نحن فهو جثة هامدة!!
لعل هذا يفتح آفاقاً لفهم القضية عند البعض. و العلم عند الله .و الله الموفق.

جزاك الله خيرا هذا هو التعبير الذي كنت أبحث عنه و أيضا الغرب يقول "sunrise " و "sunset" بمعنى شروق الشمس و غروب الشمس , و نسبوا الشروق و الغروب للشمس مع أنهم يقينا يؤمنون بدوران الأرض حول الشمس , و أيضا معنى أن الأرض تتحرك لا ينفي أن تكون الشمس أيضا تتحرك .

فالقمر يدور حول الأرض و الأرض تدور حول الشمس و الشمس حول مركز المجرة و المجرة حول نقطة في الكون . -منقول بالمعنى من كتاب " الكون من الذرة إلى المجرة"-
رد مع اقتباس
  #45  
قديم 02-04-06, 02:44 AM
أبو داوود القاهري أبو داوود القاهري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-09-05
الدولة: أرض المسلمين
المشاركات: 708
افتراضي

جزاك الله خيراً يا شيخ عبد الحكيم.

هذا كلام جيد (من الناحية العقلية) وإن لم يكن قطعياً. ولكن هل هو خلاصة بحثك أم أنه نقل عن العلماء؟

جزاك الله خيراً وزادك الله علماً وعملاً.

السلام عليكم
__________________
منقطع لفترة. سلوا الله لي التوفيق
لا تنس ذِكر الله

دوره للمحفظين لتعليم الاطفال القراءه فى المصحف
رد مع اقتباس
  #46  
قديم 02-04-06, 07:28 AM
عبد الحكم الشامي عبد الحكم الشامي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 24-03-06
المشاركات: 40
افتراضي

الحمد لله. و أنتم جزاكم الله خيراً. هذا فهمي الخاص و كنت أجبت به قبل سنين بعض الاخوة لما وقع بينهم الخلاف في ذلك.,فانتهى تنازعهم و قبلوا به قولاً وسطاً.فان أخطأت فمن نفسي و الشيطان و ان أصبت فمن الله العليم الحكيم.

والعلم عند الله. و الله الموفق.
رد مع اقتباس
  #47  
قديم 02-04-06, 07:36 AM
عبد الحكم الشامي عبد الحكم الشامي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 24-03-06
المشاركات: 40
افتراضي

عفواً لم أر تسليمك أخي أبا داود! وعليكم السلام و رحمة الله و بركاته
رد مع اقتباس
  #48  
قديم 05-04-06, 07:52 AM
ابن جندي ابن جندي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-07-05
المشاركات: 359
افتراضي

و إياكم أخي عبد الحكم الشامي
رد مع اقتباس
  #49  
قديم 05-04-06, 03:30 PM
خزانة الأدب خزانة الأدب غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 24-10-04
المشاركات: 1,918
افتراضي

ههنا ملاحظتان مهمتان:

1 - أن الله تعالى قال (والشمس تجري) ولم يقيد جريانها بأنه الظاهر للعين من الشرق الى الغرب في كل يوم، والعلم يعترف بجريانها في الفضاء بسرعة معلومة ومعها جميع توابعها كالأرض، والذين اعترضوا على هذه الآية من الملاحدة والمستغربين ثبت أنهم جهلة بالدين وعلم الفلك معاً

2 - من يتأمل حركة جميع النجوم من أول الليل إلى آخره يرى بكل وضوح أنها لا تجري من الشرق الى الغرب حول الأرض، وإنما تدور حول نجم القطب الشمالي، فإذا كان النجم قريباً من القطب فسوف ترى نصف الدائرة تقريباً، وإذا كان النجم في منتصف السماء فسترى التقويس واضحاً، وإذا كان بعيداً ناحية الجنوب فسوف ترى خطاً طويلاً من المشرق الى المغرب فيه تقويس خفيف.
ثم بعد ذلك إذا تأملت حركة الشمس في النهار فسترى بكل وضوح أنها تتحرك على شكل قوس حول القطب الشمالي، كأي نجم آخر
يعني أن حركة الشمس الظاهرة حول الأرض هي نفس حركة جميع الكواكب والنجوم الظاهرة حول الأرض، والفرق الوحيد بين الشمس وبين أي نجم آخر هو أن نور الشمس يمنعنا من رؤية النجوم في ساعات النهار، ولو رأيناها لرأينا أنها تتحرك مع الشمس تماماً
والدليل القطعي على ذلك أن الذين يذهبون في الصيف الى شمال السويد يرون الشمس تتحرك قريباً من الأفق على شكل دائرة كاملة كل 24 ساعة، وومركز هذه الدائرة هو نقطة القطب الشمالي التي تقع فوق رأس المشاهد تقريباً

فالخلاصة أن النقاش حول هذه المسألة لا طائل من وراءه لأنه محسوم

ويبقى النظر في تفسير الآيات والأحاديث، وهي لا تتعارض مع حركة الشمس والأرض إلا عند من يشترط لصحتها أن تكون الشمس هي التي تدور حول الأرض ، فأحد الفريقين يقول: بما إن الآيات والأحاديث صحيحة فقول الفلكيين باطل، والآخر يقول إن قولهم صحيح فتكون الآيات والأحاديث باطلة (معاذ الله)

وهذه المسألة تشبه من وجوه كثيرة أحاديث نزول الرب جل جلاله في الثلث الأخير من الليل، التي يرفضها الملاحدة والمبتدعة بحجة أن ثلث الليل يدور باستمرار من مكان الى مكان من الكرة الأرضية

بارك الله في الجميع
رد مع اقتباس
  #50  
قديم 05-04-06, 03:47 PM
ابن جندي ابن جندي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-07-05
المشاركات: 359
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المشاركة الأصلية بواسطة خزانة الأدب
وهذه المسألة تشبه من وجوه كثيرة أحاديث نزول الرب جل جلاله في الثلث الأخير من الليل، التي يرفضها الملاحدة والمبتدعة بحجة أن ثلث الليل يدور باستمرار من مكان الى مكان من الكرة الأرضية

بارك الله في الجميع
جزاك الله خير , القضية التي موضوعة داخل الإقتباس , كانت تشغلني جدا , حتى أني مسكت ورقة و قلم و كنت أحسب الأوقات و لم أكن أتخيل أن أحدا خطر بباله هذه الفكرة , و نسيت الموضوع و ها أنا قد تذكرته مرة أخرى و لكن الكيف لا يعنيني و لكن أندهاشي أن هذا الموضوع بالفعل قد تكلم فيه البعض و هنا ءأتي إلى خاطرة " أن كل شئ تتصوره يكون قد سبقك أحد له "

جزاك الله خير
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:26 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.7

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.