ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > خزانة الكتب والأبحاث

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 03-03-06, 01:10 PM
طويلب علم صغير طويلب علم صغير غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 24-01-03
المشاركات: 2,237
افتراضي حمل كتاب "تاريخ الأدب العربي" - كارل بروكلمان pdf

تلبيه لطلب الشيخ الفاضل عصام البشير حفظه الله و باقي المشايخ وطلاب العلم

كتاب تاريخ الأدب العربي لبروكلمان
6 مجلدات
مفهرس
الطبعة الثالثة
دار المعارف

تنبيه هام :
لا تغير أسماء الملفات pdf التالية :
taa0.pdf
taa1.pdf
taa2.pdf
taa3.pdf
taa4.pdf
taa5.pdf
taa6.pdf

اجمع كل الملفات السابقة داخل مجلد واحد وليكن اسمه :
تاريخ الأدب العربي
ثم ضع فيه كل الملفات السابقة بدون أي تغيير
الملفات مرتبطة ببعضها على هذه التسمية
وأي تغيير في المسميات يستلزم إعادة الربط بين الملفات مرة أخرى

http://www.ahlalhdeeth.net/twealib/mann.rar
حجم الملف المضغوط الذي به كل الاجزاء 35 ميجا

ليس لي دور هنا الا رفع الكتاب على الملتقى و ادعو الله تعالى ان يجزي من عمل على تحويل الكتاب و فهرسته خير الجزاء
و اسأل الاخوه ان يدعو الله له ان يفرج همه و ان يجعله من الاخفياء الاتقياء و يرزقه الجنه
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 03-03-06, 02:57 PM
طارق السليماني طارق السليماني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-05-05
المشاركات: 93
افتراضي

جزاك الله خيرا
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 03-03-06, 03:19 PM
منيري منيري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-03-04
المشاركات: 44
افتراضي تاريخ الادب العربي لكارل بروكلمان ناقص

طبعة دار المعارف لتاريخ الإدب العربي لكارل بروكلمان ناقصة و هي قليل الفائدة- نرجو من الأخوة نشر طبعة الهيئة المصرية العامة و التي صدرت منها عشرة أجزاء الى الآ ن فإنها مع وجو النقص فيها بنسبة الطبعة الألمانية أكثر فائدة من هذه الطبعة - عبد المتين عثمان منيري
muniri@hotmail.com
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 03-03-06, 04:36 PM
طويلب علم صغير طويلب علم صغير غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 24-01-03
المشاركات: 2,237
افتراضي

جزاكم الله خيرا
مسأله قله الفائده او كبرها مسأله نسبيه وتختلف من شخص لآخر
فالأخوه يحولون الى pdf ما وقع تحت ايديهم من الكتب
قد تكون الطبعات ممتازه قيمه او طبعات تجاريه رخيصه
ولكن هذا هو المتوفر واذا توفرت نسخه افضل تم رفعها
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 03-03-06, 06:58 PM
أسامة بن الزهراء أسامة بن الزهراء غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 08-04-05
المشاركات: 3,534
افتراضي

جزاكم الله خيرا
__________________
" كَأَنَّكَ يَا هَذَا تَظُنُّ أَنَّ الفَائِزَ لاَ يَنَالُهُ هَوْلٌ فِي الدَّارَيْنِ، وَلاَ رَوْعٌ، وَلاَ أَلَمٌ، وَلاَ خَوْفٌ، سَلْ رَبَّكَ العَافِيَةَ، وَأَنْ يَحْشُرَنَا فِي زُمْرَةِ سَعْدٍ "
الْحَافِظُ الْذَّهَبِيُّ، الْسِيَّرْ 1 / 291
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 03-03-06, 07:44 PM
عصام البشير عصام البشير غير متصل حالياً
مشرف منتدى اللغة العربية
 
تاريخ التسجيل: 07-03-02
الدولة: المغرب
المشاركات: 2,725
افتراضي

أحسن الله إليكم، وأدام نشاطكم في خدمة العلم وطلبته.
__________________
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 03-03-06, 07:51 PM
أبو البراء الأزدي أبو البراء الأزدي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-11-05
المشاركات: 99
افتراضي

إضافة قيمة جدا للمكتبة ...جزاك الله خيرا
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 03-03-06, 10:50 PM
منيري منيري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-03-04
المشاركات: 44
افتراضي تاريخ الادب العربي لكارل بروكلمان

الكتاب متداول في مصر - وقد أشرنا إلى قلة الفائدة من الطبعة المذكورة لأنها ناقصة- و الكتاب الأصلي بالألمانية ويحتوي على الأصل في مجلدين و الملحق في ثلآثة مجلدات مع فهارس شاملة- و ملحق ثاني -
طبعة الهيئة المصرية تحتوي على ضم الآصل مع الملحق الأول - وقد فات من المترجمين ضم الملحق الثاني في الترجمة - أما طبعة دار المعارف فهي تحتوي على ترجمة بعض أجزاء من الأصل فقط- و بعد وجود طبعة الهيئة المصرية العامة لم تبق حاجة الى طبعة دار المعارف-
عبد المتين عثمان المنيري (بهتكل - الهند)
muniri@hotmail.com
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 04-03-06, 01:44 AM
الطيب وشنان الطيب وشنان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-05-05
المشاركات: 1,888
افتراضي

بارك الله فيك أخي الكريم : طويلب علم و نفع بك الاسلام و المسلمين
أما من حول الكتاب الى صيغة pdf فأقول :
اللهم فرج همه و اجعله من الاخفياء الاتقياء و ارزقنا و إياه الجنه
آميـــــــــــــــن
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 04-03-06, 04:41 AM
طويلب علم صغير طويلب علم صغير غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 24-01-03
المشاركات: 2,237
افتراضي

الاخ الفاضل عبد المتين عثمان المنيري
جزاك الله خيرا على التنبيه
نعم النسخه ناقصه كما تفضلت و قد اشار الاخوه الى ذلك في مشاركات اخرى منذ فتره و قبل العمل على هذه النسخه و كما تعرف ما لا يدرك كله لا يترك جله و الاخوه الافاضل ممن يرفعون الكتب مصادر الكتب المتاحه لهم محدوده و يعملون في حدود هذه الامكانيات
و لعل الله ييسر قريبا الحصول على الطبعه الاخرى (طبعة الهيئة المصرية )
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 04-03-06, 07:23 AM
المخلافي المخلافي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 26-06-04
المشاركات: 573
افتراضي

جزاكم الله خيرا
__________________
عبد الله بن ناجي المخلافي
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 04-03-06, 08:31 AM
حاتم مبارك حاتم مبارك غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 19-01-06
المشاركات: 25
افتراضي

الاخوه الشباب
السلام عليكم ورحمة الله
لا أظن أننى الوحيد الغيور على دينى ولكن لدى تساؤل وهو ماذا نستفيد من دراسة مستشرق لادبنا العربى وأن سلمنا بفهمه لهذا الادب فكيف نتجاوز عن الاساءات التى يحملها فى صفحاته عن الرسول صلى الله عليه وسلم وعن القران وللعلم وحتى لا يظن البعض أننى متسرع فقد قمت بقراءة تعليق الناشرين على الاساءات حيث أعتذروا بعدم فهمه للاسلام ولكن أكبر ظنى أن لدينا من الكتاب العرب المسلمين من تحدث عن الادب العربى فأجاد فأن وجد من لديه الرغبه فى دراسة الادب العربى فليطلب كتب هولاء خاصة وأنهم عرب مثلنا ويفهمون اللغه والاسلام ومنهم من ذاع صيته الى العالميه مما يؤكد نبوغه فى هذا المجال بل يوجد لدينا فى الوقفيه سلسلة كتب" تاريخ الادب العربي " للاستاذ شوقى ضيف وأظنها تكفى فأن أحتجنا لزيادة فلنطلب كتب مثل هولاء لكن وجود كتاب مثل هذا فى مكتبتنا لا يشرفنا بأى حال من الاحوال ولا يشرف أى مسلم وأرجو من الاخوه القائمين على الموقع مراجعة الامر وعفوا لمن ظن الموضوع يمسه بأى حال والسلام عليكم ورحمة الله.
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 04-03-06, 09:06 AM
أبو المنذر النقاش أبو المنذر النقاش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-12-04
المشاركات: 1,615
افتراضي

جزاك الله تعالى خيرا أخي طالب علم كبير ، فقد كان تحصيل هذا الكتاب على الشبكة حلم كبير ، فجزاكم الله تعالى خير الجزاء ، ولو يرزق الله تعالى طلاب العلم من يجعل هذا الكتاب قابلا للبحث فيه أي لا يكون صورة فسيكون قد أدى للعلم وأهله ومتخصصي التراث والمخطوطات خدمة يستحق بها الدعاء ليل نهار ، فالبحث في الكتاب يعاني منه حتى المتخصصين في الباب وجزاكم الله خيرا مرة أخرى .
__________________
قال أبو عبدالله محمد بن إسماعيل البخاري رحمه الله تعالى : أفضل المسلمين رجل أحيا سنة من سنن الرسول صلى الله عليه وسلم قد أميتت ، فاصبروا يا أصحاب السنن رحمكم الله فإنكم أقل الناس .
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 04-03-06, 12:36 PM
أحمد إبراهيم صالح أحمد إبراهيم صالح غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-09-05
المشاركات: 105
افتراضي

أخي طالب العلم الكبير
لو شكرتك لقصرت في حقك، ولو دعوت لك بظهر الغيب ما وفيتك حقك.. فماذا أفعل؟
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 04-03-06, 02:07 PM
أبو العباس السوسي أبو العباس السوسي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-02-06
المشاركات: 319
Lightbulb يا طالب العلم الكبير

يا طالب العلم الكبير
لو كنت شاعرا لقلت فيك شعرا.. وأنا الآن في سوس بجنوب المغرب وتصلني طبعة بركلمان هذه وقد رأيتها في معرض الدار البيضاء للكتاب أنا وصديق لي وقد كاد يقتنيها.. وإنها لعمري منقبة يا لها منقبة تلك التي عمدت إليها.. جزاك الله بالجزاء الأوفى ووهبك حسنة عن كل سطر من سطور هذه الموسوعة القيمة..
والسلام
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 04-03-06, 03:02 PM
أبو البراء الأزدي أبو البراء الأزدي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-11-05
المشاركات: 99
افتراضي

أخي حاتم : يستفاد من الكتاب الاهتداء إلى مظان وجود بعض مصادر تراثنا المفقودة والتي سرقت ونهبت لتستقر في مكتبات الغرب ...
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 04-03-06, 06:00 PM
حسام الدين الكيلاني حسام الدين الكيلاني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 15-07-05
الدولة: حمص ــ سورية
المشاركات: 1,086
افتراضي

جزاكم الله كل خير .
__________________
اللَّهمَّ اغفر لي ووالديَّ ومشايخي والمؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات .. آمين آمين آمين .
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 04-03-06, 06:29 PM
طويلب علم صغير طويلب علم صغير غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 24-01-03
المشاركات: 2,237
افتراضي

اخواني الافاضل
بارك الله فيكم و جزاكم الله خيرا على كلماتكم الرقيقه التي لا استحقها و ان كان يستحقها الاخوه الافاضل الاخفياء الذين قد لا اعرف حتي اسماءهم و يحولون الكتب و يعطوها لي لأرفعها هنا على السيرفر
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 04-03-06, 07:01 PM
ابو عبد الله الشامي ابو عبد الله الشامي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-10-05
المشاركات: 79
افتراضي

كيف نقول لك يا طالب العلم الكبير انت والفريق الخفي الذي يعمل بجد .....بل نقول جزاكم الله كل خير
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 04-03-06, 07:50 PM
عمرمقدر عمرمقدر غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-01-06
المشاركات: 44
افتراضي

بارك الله فيك أخي طويلب علم، وجزاء الله تعالى عنا وعن المسلمين خير الجزاء.
لقد حققت لي زغبة كنت أتمناها منذ زمن بعيد وهي الاطلاع على كتاب تاريخ الأدب العربي لكارل بروكلمن الذي كنت أرى عنوانه في المراجع فقط.
بارك الله فيك.
رد مع اقتباس
  #21  
قديم 04-03-06, 07:54 PM
مروان الشامي مروان الشامي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-03-06
المشاركات: 237
افتراضي

شكرا
رد مع اقتباس
  #22  
قديم 05-03-06, 02:15 PM
كريم أبو أمامة كريم أبو أمامة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-11-05
الدولة: الرباط المغرب
المشاركات: 237
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طويلب علم صغير
اخواني الافاضل
بارك الله فيكم و جزاكم الله خيرا على كلماتكم الرقيقه التي لا استحقها و ان كان يستحقها الاخوه الافاضل الاخفياء الذين قد لا اعرف حتي اسماءهم و يحولون الكتب و يعطوها لي لأرفعها هنا على السيرفر
الأخ الفاضل طويلب علم ، السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.
أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يبارك لك في وقتك ومالك وأهلك وأن يتوفاك وهو راض عنك وأن يعلي درجتك في الآخرة .
وبالنسبة لإخواننا الأخفياء :
فإن كانوا من الإنس بجزاهم الله خيرا ونفع بهم ، وإن كانوا من الجن - إبتسامة - فجزاهم الله خيرا وكثر من أمثالهم.
رد مع اقتباس
  #23  
قديم 06-03-06, 02:11 PM
أبو وئام أبو وئام غير متصل حالياً
ستره الله في الدارين
 
تاريخ التسجيل: 26-12-05
الدولة: فرنسا
المشاركات: 1,278
افتراضي

للرفع
جزاك الله كل خير
__________________
قال ابو العلاء:
إذا قال فيك الناس ما لا تحبه*** فصبرا يفىء ود العدو إليكا
وقد نطقوا مينا على الله وافتروا*** فما لهمُ لا يفترون عليكا؟
رد مع اقتباس
  #24  
قديم 22-03-06, 03:30 AM
محمد بن القاضي محمد بن القاضي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-09-05
المشاركات: 564
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حاتم مبارك
الاخوه الشباب
السلام عليكم ورحمة الله
لا أظن أننى الوحيد الغيور على دينى ولكن لدى تساؤل وهو ماذا نستفيد من دراسة مستشرق لادبنا العربى وأن سلمنا بفهمه لهذا الادب فكيف نتجاوز عن الاساءات التى يحملها فى صفحاته عن الرسول صلى الله عليه وسلم وعن القران وللعلم وحتى لا يظن البعض أننى متسرع فقد قمت بقراءة تعليق الناشرين على الاساءات حيث أعتذروا بعدم فهمه للاسلام ولكن أكبر ظنى أن لدينا من الكتاب العرب المسلمين من تحدث عن الادب العربى فأجاد فأن وجد من لديه الرغبه فى دراسة الادب العربى فليطلب كتب هولاء خاصة وأنهم عرب مثلنا ويفهمون اللغه والاسلام ومنهم من ذاع صيته الى العالميه مما يؤكد نبوغه فى هذا المجال بل يوجد لدينا فى الوقفيه سلسلة كتب" تاريخ الادب العربي " للاستاذ شوقى ضيف وأظنها تكفى فأن أحتجنا لزيادة فلنطلب كتب مثل هولاء لكن وجود كتاب مثل هذا فى مكتبتنا لا يشرفنا بأى حال من الاحوال ولا يشرف أى مسلم وأرجو من الاخوه القائمين على الموقع مراجعة الامر وعفوا لمن ظن الموضوع يمسه بأى حال والسلام عليكم ورحمة الله.
أخي الفاضل حاتم مبارك
اوافقك في وجوب استقاء معلوماتنا من منابعنا ، ولكن هناك فرق بين منهج د. شوقي ضيف في سلسلته الممتازة وبين منهج بروكلمان فبروكلمان ينحو نحوا بيبليوجرافيا فهرسيا لتراث أمة الإسلام وهو شيءيوفر علينا من الوقت الكثير لكن ليس معنى هذا التسليم بآرائه التي تخللت هذه الفهرسة بل له ىراء سمجه مرذولة حتى في النبي والقرآن فكل هذا يجب التنبه له ، وأظن أن الشيخ النجار قد اشار في كل رموضع لما فيه من نقد . وهذا جعلنا نتمنى ان كان النجار انجز الطبعة ، ولكن أستاذنا الدكتور محمود حجازي لم يواصل التعقبات على ما أذكر .
__________________
استوصوا بأهل السنة خيرا ؛ فإنهم غرباء
سفيان الثوري
رد مع اقتباس
  #25  
قديم 29-12-07, 09:49 AM
أبو رنا أبو رنا غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-07-07
المشاركات: 29
Arrow

جزاكم الله جميعاً خيراً ، ونطمع في طبعة الهيئة المصرية ، سدد الله خطاكم ....
رد مع اقتباس
  #26  
قديم 10-06-09, 02:35 PM
الطيماوي الطيماوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 21-06-05
المشاركات: 7,002
افتراضي

الرابط متعطل الرجاء اعادة رفعه وبارك الله فيكم
يحبذ الرفع على موقع ميجا ابلود او الرابيد شير
رد مع اقتباس
  #27  
قديم 10-06-09, 03:04 PM
احمدعاطف احمدعاطف غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-12-07
الدولة: egypt - mansoura
المشاركات: 276
افتراضي

رابط جديد من ودود

http://wadod.net/bookshelf/book/325
رد مع اقتباس
  #28  
قديم 10-06-09, 04:00 PM
الطيماوي الطيماوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 21-06-05
المشاركات: 7,002
افتراضي

رابط في ملف واحد فقط من رفعي
http://www.megaupload.com/?d=DTB29QG1
رد مع اقتباس
  #30  
قديم 13-06-09, 11:01 PM
محمد أبو عمر محمد أبو عمر غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-12-04
المشاركات: 314
افتراضي

جزاكم الله خيرا
رد مع اقتباس
  #31  
قديم 23-10-09, 03:38 AM
أبو الطيب أحمد بن طراد أبو الطيب أحمد بن طراد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-10-09
المشاركات: 396
افتراضي رد: حمل كتاب "تاريخ الأدب العربي" - كارل بروكلمان pdf

بارك الله فيك
رد مع اقتباس
  #32  
قديم 23-10-09, 03:39 AM
أبو الطيب أحمد بن طراد أبو الطيب أحمد بن طراد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-10-09
المشاركات: 396
افتراضي رد: حمل كتاب "تاريخ الأدب العربي" - كارل بروكلمان pdf

وللفائدة:
(1) بروكلمن ( كارل)
Carl BROKLMANN

(17/9/1868ـ6/5/1956)
من ذا الذي يمكن أن يستغني عن " تاريخ الأدب العربي" GAL
بأجزائه الخمسة، تصنيف كارل بروكلمن؟! إنه لا يزال حتى الآن المرجع الأساسي والوحيد في كل ما يتعلق بالمخطوطات العربية وأماكن وجودها.
ولد كارل بروكلمن في 17 سبتمبر 1868م في مدينة روستوك
(ROSTOCK)، وكان أبوه ( ولد في 13/10/1826، وتوفي في 31مارس 1897) تاجراً يتجر فيما يسمى سلع المستعمرات
(Kolonialwaren).
وكانت أمه، كما قال عنها في ترجمته الذاتية " سيدة موهوبة روحياً، ومنها ورثت ميولي العلمية" ( مجلة Oriens جـ 27- 28، صـ 12، ليدن 1981)، وهي التي فتحت لابنها آفاق الأدب الألماني. لكن ساءت الأحوال المالية لأبيه فعاشت الأسرة في ضيق.
وفي المدرسة الثانوية في رستوك بدأت تظهر ميوله إلى الدراسات الشرقية . يقول بروكلمن :
"وفي الصفوف العليا ( من المدرسة الثانوية) تجلت الميول، التي ستسيطر على حياتي، بكل وضوح .
وكانت هناك جمعية للقراءة تجتمع مرتين في الأسبوع:
في يوم الأربعاء كنا نقرأ مجلة " الجلوبس" ("الكرة الأرضية")
وفي يوم السبت نقرأ مجلة " العالم الخارجي " Ausland، وهاتان المجلتان كانتا أبرز المجلات الجغرافية: وكان ذلك الوقت هو وقت الاكتشافات الجغرافية العظيمة في آسيا وإفريقيا.
وعن هذا الطريق ارتبط خيالي بالمشرق، وكنت أهتم في المقام الأول بما يرد فيهما من أخبار عن اللغات.
ولهذا، فإنني وأنا لا أزال تلميذاً في المدرسة الثانوية وضعت
مشروعاً لكتاب نحو لهجة البانتو التي كان يتكلم بها في
المستعمرة البرتغالية : أنجولا، وقد احتفظت بهذا المخطط وقتاً قليلاً.
وكانت أشد أمانيّ إلحاحاً عليّ أن أعيش فيما وراء البحار، وشجع على هذه الأمنية الأحوال السائدة آنذاك في رستوك . ذلك أنه بسبب انحدار حياة الأعمال في رستوك، فقد سعى الكثيرون من التجار إلى العمل فيما وراء البحار".
( ترجمته الذاتية، الموضع المذكور، ص20).
وكان أمله أن يعمل فيما وراء البحار طبيباً على ظهر سفينة، أو ترجماناً، أو مبشراً دينياً، ولهذا السبب كان يحضر دروس الأستاذ نرجر Nerger معلّم اللغة العربية في تلك المدرسة الثانوية، ويقول أنه اتقن العبريةَ إلى درجة أنه استطاع أن يترجم في امتحان العبرية في البكالوريا، نصاً عبرياً من سفر " عموص" غير مشكول ترجمة تلقائية شفوية. كذلك بدأ يدرس اللغة الآرامية الكتابية واللغة السريانية وهو لا يزال طالباً في الثانوي.

<!-- / message -->
رد مع اقتباس
  #33  
قديم 23-10-09, 03:42 AM
أبو الطيب أحمد بن طراد أبو الطيب أحمد بن طراد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-10-09
المشاركات: 396
افتراضي رد: حمل كتاب "تاريخ الأدب العربي" - كارل بروكلمان pdf

والتحق بجامعة رستوك في ربيع 1886، لكنه كما قال :


" درست ـ إلى جانب الشرقيات ـ الفيلولوجيا الكلاسيكية


( اليونانية و اللاتينية ) والتاريخ،


حتى أستطيع التقدم لامتحان التدريس العالي، لأن الشرق بدا لي أنه لا يرمن لي مستقبلاً.


وكان أستاذ الفيلولوجيا الكلاسيكية هناك هو الأستاذ ليو Leo المتخصص في اللاتينية ، وسألتقي به بعد ذلك في اشتراسبورج ".


( المرجع نفسه ص21) . وهنا درس العربية والحبشية على الأستاذ فلبي Philippi. وقد نصحه فلبي بالانتقال إلى جامعة برسلاو لحضور دروس الأستاذ بريتوريوسPraetorius. فسافر بروكلمن إلى بروسلاو في ربيع 1887. وحضر دروس بريتوريوس في العلوم الشرقية طوال فصلين دراسيين، وكذلك حضر دروس فرينكل Fraenkel في اللغات الشرقية، ودروس هلبرنت Hillebrant


في اللغات الهندية الجرمانية.


وبناء على نصيحتي فلبي وبريتوريوس انتقل بروكلمن في ربيع 1888 إلى اشتراسبورج لحضور دروس نولدكه،


" وعنده تعلمت الكثير جداً " كما قال


( المرجع نفسه ص23).


وفي الفصل الدراسي الأول حضر ـ إلى جانب دروس نولدكه في الشرقيات ـ دروس هوبشمن Hubschmann في اللغة السنسكريتية واللغة الآرمنية، ودروس دومشن Dumischen .J في اللغة المصرية القديمة .


" وكان الثلاثة يلقون دروسهم في منازلهم الخاصة .


وعند هوبشمن كان معي زميل متخصص في الفليولوجيا الكلاسكية ما لبث أن ترك الدراسة، ومع راهبين أرمنيين أرادا الحصول على الدكتوراة مع هوبشمن، وعند دومشن كان يلزامني يهودي غنيّ يدعي اشبيجلبرجSpieegelberg، حصل بعد ذلك على الدكتوراه من جامعة اشتراسبورج. لكني لاحظت مع الأسف أن دومشن كان لا يفهم من اللغة المصرية القديمة إلا القليل جداً، مع أن هذه اللغة هي السبب في حضوري عنده، ذلك أنه كان عالم آثار فقط. ولهذا تركت محاضراته بعد فصلين دراسيين . وعلى العكس من ذلك كان هوبشمن جذاباً ومثيراً. حتى إنني فكرت فترة من الزمن، في أن أتخصص في الدراسات الهندية الجرمانية، لكنه صرفني عن ذلك، لأن جميع الكراسي في الجامعات كانت مشغولة.


آنذاك بأساتذة شباب، ولهذا فإن هذا التخصص لم يكن يفتح على أفق واسع ".


وفي اشتراسبورج تعرف إلى مدير القسم الشرقي في المكتبة، وهو أوتينجEuting، ولم يكن أوتينج ـ فيما يقول بروكلمن ـ عالماً كبيراً، ولكنه استطاع القيام بمغامرة كادت تودي بحياته، في شبه الجزيرة العربية بحثاً عن نقوش عربية. وكان يلقي في بيته دروساً عن النقوش العربية والخط العربي. ويقول بروكلمن إنه يدين له بكونه يكتب خطاً جميلاً جداً.


نقره على هذا الشريط لتكبير الصورة<table id="ncode_imageresizer_warning_2" class="ncode_imageresizer_warning" width="662"><tbody><tr><td class="td1" width="20"></td><td class="td2">نقره على هذا الشريط لتصغير الصوره</td></tr></tbody></table>


وأمضى صيف 1890مدرساً خصوصياً في بيت العالم الفسيولوجي جلوتس Glots في منزله الريفي في نويدورفNeudorf.


وفي أول أكتوبر 1890عُيّن مدرساً في المدرسة البروتسنتية في اشتراسبورج أولاً تحت التمرينProbandes وبعد ذلك مدرساً مساعداً. وفي نفس الوقت واصل دراساته العربية. وبدعوة من نولدكه ـ وكان قد قرأ معه في شتاء 1888/9 القسم الأول من "ديوان لبيد" الذي نشره الخالدي في فيينا ـ نشر الترجمة الألمانية التي قام بها أنطون هوبر Anton Huber الذي توفي مبكراً، وبعد ذلك نشر القسم الثاني من هذا الديوان وما تبقى للبيد من شذرات وترجمه إلى الألمانية، مستنداً إلى دراسات تمهيدية أعدها هوبر، وهينرش توربكه، وصدر ذلك كله في 1891.


ولكنه ما لبث أن تبين له أن لا مستقبل له في هذه المدرسة الثانوية البروتستنتية. ولهذا قرر " أن يبحر على البحر غير المأمون لوظيفة مدرس مساعد Privatdozentur" ـ أي أن يعد نفسه للانخراط في التدريس الجامعي. ومن أجل هذا انتقل في نوفمبر 1892 إلى برسلاو وحصل على دكتوراه التأهيل للتدريس Habil.D.r. في 28يناير 1893برسالة عنوانها:


" عبد الرحمن أبو الفرج ابن الجوزي: تلقيح فهوم أهل الآثار في مختصر السير والأخبار ـ بحث ( في هذا الكتاب ) وفقاً لمخطوط برلين" ( رسالة دكتوراه التأهيل Habilitationisschrift، برسلاو، 1983).


وفي تلك الأثناء أيضاً كان بروكلمن مشغولاً بجمع مواد لـ " معجم سرياني"، لأن الحاجة كانت تدعو آنذاك إلى وضع معجم سرياني Lexicon Syriacum الذي صنفه كستلوس Castellus ( وطبع 1788) كان قد نفد منذ وقت طويل، كما أن تقدم الدراسات في النصوص السريانية كان يدعو إلى تجديده وإضافة الكثير من المواد إليه؛ ومن ناحية أخرى كان " كنز اللغة السريانية " Thesaurus Syriacus الذي أصدره R.Payne Smith (ولا يزال حتى اليوم خير معجم لهذه اللغة ) في 1868 حافلاً بالكثير من المواد التي يمكن الاستغناء عنها؛ لهذا أقبل بروكلمن على وضع معجم جديد للغة السريانية فاستقرأ ألفاظ الترجمة السريانية للكتاب المقدس Peschitta والأفرات و مواعظ مار أفرام السرياني، وكثير من النصوص السريانية الأخرى، وفي خلال ثلاثة أعوام وضع معجمه، وفيه زود كل مادة بشواهد من النصوص جعلت المعجم وثيق الأساس. وألحق المعجم ثبتاً لاتينياً سريانياً، مما جعله يتفوق على المعجم السرياني اللاتيني الذي أصدره J.Bruns اليسوعي في بيروت في نفس الوقت.


وصدر المعجم السرياني Lexicon Syriacum لبروكلمن في فبراير 1895.


وكان أدورد سخاو Sachau قد دعاه للاشتراك في إعداد نشرة نقدية محققة لـ " طبقات ابن سعد "، والسفر إلى لندن واستنامبول للاطلاع على مخطوطات هذا الكتاب.


فسافر بروكلمن في أغسطس 1895 إلى لندن، وفي سبتمبر سافر إلى استنابول، حيث أمضى شتاء عام1895/96. ولم يكتف بأداء المهمة الموكولة إليه الخاصة بطبقات ابن سعد، بل انتهز الفرصة فنسخ نسخة من " عيون الأخبار" لابن قتيبة. وفي فيراير 1896عاد إلى برسلاو . وكان بروكلمن مكلفاً تحقيق الجزء الثامن من " طبقات ابن سعد"، وظهر هذا المجلد بتحقيقه في برلين 1904، وقد طبع بعناية أكاديمية برلين التي تولت الإنفاق على الكتاب بكل أجزائه.


أما فيما يتصل بنشر " عيون الأخبار"، فقد تولى أمره بنفسه ووجد في E.Felber في فيمار ناشراً مستعداً لتحمل نفقات الطبع بشرط أن يقدم إليه بروكلمن في نفس الوقت كتاباً آخر أوفر حظاً من الرواج، لأن النص العربي " لعيون الأخبار" لا يهم إلا القليل من المتخصصين في المكتبات العامة. وكان هذا الشرط، أو الاقتراح الشرط، هو الذي دفع بروكلمن إلى تصنيف كتابه العظيم : " تاريخ الأدب العربي "


Geschichte der Arabischen Litteratur(Gal)


ويحدثنا بروكلمن في ترجمته الذاتية ( المرجع نفسه ص33) عن تاريخ تأليفه لهذا الكتاب، فيقول: أنه فكر في مشروعه هذا منذ مدة، وأشار إلى خطته في المحاضرة التي ألقاها لدى مناقشة رسالة للدكتوراه الثانية في يناير 1893. وكان فلبر E.Felber ينشر " مجلة الأشوريات" التي كان يصدرها بتسولد في هيدلبرج، وإلى جانبها يصدر كراسات تحتوي على أبحاث طويلة نسبياً. ولما لجأ إليه بروكلمن لنشر " عيون الأخبار "، واقترح عليه الشرط المذكور، عرض عليه بروكلمن أن يصدر تاريخاً للأدب العربي". فوافق الناشر وعرض مبلغاً سخياً مكافأة لبروكلمن، رحّب به ليضاف إلى الراتب الزهيد ( مائة مارك شهرياً ) الذي كان يتقاضاه بوصفه مدرساً حراً Privatdozent في جامعة برسلاو . لكن ما لبث أن تبين لبروكلمن أن هذا الناشر نصاب، وقد نصب ـ من بين من نصب عليهم ـ على عدد أساتذة اللغة الإنجليزية وآدابها.


لقد أنجز طبع الكراسة الأولى من النّص، لكنه فيما يتصل بالكراسات التالية كان عليّ أنا أن أسهم في نفقات الطبع. صحيح أنه كان يدفع مكافآت عن الكتاب ـ وقد امتد طبعه من 1898 إلى 1900ـ بانتظام في أول الـأمر. لكنه 1900اختفى من برلين، وكان قد انتقل إليها من ( فيمار ) بمساعدة أخيه. وكان عليَّ أن أقدم شكوى ضده . لكنني لم أظفر بشيء، في هذه الظروف أمام القضاء. لكن ظهر بعد ذلك من جديد وحاول استرضائي، وعرض عليّ ـ مقابل باقي حقوقي ـ آلة كاتبة كان عليّ أن أقبلها حتى أحصل على شيء. وهكذا ظهر الكتاب في أربعة أجزاء، بدلاً من عشرة كما كان مقرراً له. كما تبين لي بعد ذلك أن الناشر طبع ثلاثة آلاف نسخة بدلاً من ألف نسخة كما هو مقرر في العقد المبرم بيننا, وهكذا سرق مني حقوق طبعتين أخريين. وقد استأت لهذا الأمر استياءاً شديداً، إلى أن تولى الناشر بريل Brill في ليدن نشر الكتاب بعد وفاة فلبر " ( المرجع نفسه ص33).
رد مع اقتباس
  #34  
قديم 23-10-09, 03:43 AM
أبو الطيب أحمد بن طراد أبو الطيب أحمد بن طراد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-10-09
المشاركات: 396
افتراضي رد: حمل كتاب "تاريخ الأدب العربي" - كارل بروكلمان pdf

وواصل هذه الدراسات التركية بالتخطيط لمؤلف في تاريخ اللغات التركية المكتوبة، أنجز منه مجلداً صدر 1951- 1954 بعنوان : " نحو اللغة التركية الشرقية الوارد في اللغات المكتوبة الإسلامية في آسيا الوسطى" .
وفيه تناول تاريخ النطق وصرف ونظم اللهجات التي استعملتها الشعوب التركية في وسط آسيا منذ اعتناقها للإسلام في القرن العاشر حتى فقدانها لاستقلالها.
وحدث آنذاك أن شغر الكرسي الذي يشغله إدوارد سخاو في برلين، كما شغر كرسي الدراسات الشرقية في جامعة بون 1921؛ فعُرِضَ كلا الكرسيين على بروكلمن، لكنه فضل كرسيّ برلين لأنه رجا أن يجد في برلين أنسب الظروف والإمكانات لمواصلة عمله.
لكن لم تتحقق آماله، ولم يستطع الانتقال للإقامة في برلين لمدة يومين في الأسبوع طوال فصلين دراسيين.
ولهذا تخلى عن منصبه في برلين لمدة عام من تعيينه، وعاد إلى جامعة برسلاو خلفاً لأستاذه بريتوريس.
وفي صيف 1932انتُخِبَ مديراً لجامعة برسلاو.
لكنه حدث في أثناء دراسته أن قام الطلاب النازيون بمظاهرات ضد تعيين الأستاذ Cohn ـ وهو يهودي ـ مما أدى إلى إغلاق الجامعة طوال ثلاثة أيام. ولما كان بروكلمن قد حاول الدفاع عن حرية الجامعة في اختيار الأساتذة، أياً كانت ديانتهم، فإنه اضطر إلى الاستقالة من منصبه مديراً للجامعة في شهر مارس 1933 بعد أن استولى النازي على السلطة 30 يناير 1933، لكنه احتفظ بكرسي الأستاذية في الجامعة.
وفي خريف 1935 تقاعد. وانتقل في ربيع 1937 إلى مدينة هلّه Halle لأنه أراد الاستفادة من مكتبة " الجمعية الشرقية الألمانية" DMGـ ومقرها هلّه ـ لمواصلة العمل في كتابه الرئيسي " تاريخ الأدب العربي" GAL وكان بروكلمن منذ ظهور الطبعة الأولى منه 1898ـ 1902 يكتب التصحيحات والإضافات على نسخته الخاصة.
واستمر في هذا التصحيح والاستدراك والإكمال طوال أربعين سنة، وكرّس لهذا مجلدين ضخمين ظهر أولهما في 1937، والثاني في 1938 عند الناشر المشهور بريل E.J.Brill في ليدن ( هولندا ) كما أشرنا إلى هذا من قبل.
وقد أصدرهما على أنهما مجلدان ملحقان Supplementbande؛ وكان الأفضل أن يعيد كتابة الكتاب كله ويدخل فيه كل التصحيحات والإضافات؛ لكن ورثة الناشر فلبرFelber اشترطوا شروطاً استحال عليه قبولها. ومن هنا صدر هذان الملحقان، مما جعل من الصعب على القارئ الاستفادة من الكتاب.
وفي 1942 أصدر مجلداً ملحقاً ثالثاً ـ لا يناظره شيء في الطبعة الأولى ـ تناول فيه تاريخ الأدب العربي الحديث ابتداءً من 1882- وهي سنة احتلال انجلترا لمصر ـ حتى العصر الحاضر . ويختلف هذا المجلد الثالث عن المجلدين الأولين بملاحقهما في أنه هنا لم يقتصر على سرد عنوانات الكتب بل فصل القول في مضمونها، وأبدى أحكاماً عليها .
وكان بروكلمن في الفترة من 1895 حتى 1914 يتناول بالتعليق ما يصدر عن تاريخ الإسلام من مؤلفات، كما أنه كتب الفصل الخاص بتاريخ الإسلام في كتاب " تاريخ العالم" الذي كان يشرف عليه Julius Von Pflugk-Hartung ( في المجلد الثالث ص131ـ 319) وذلك في 1910، وقد قدم فيه عرضاً سريعاً لتاريخ الإسلام منذ البداية حتى العصر الحاضر, وها هو ذا يعود بعد ذلك بخمس وعشرين سنة إلى هذا الفصل فيعيد كتابته ويتوسع فيه، ويضيف إليه فصلاً طويلاً عن " الأوضاع الجديدة للدول الإسلامية بعد الحرب العالمية ( الأولى ) " وقد واصل فيه العرض حتى بداية 1939.
وأصدر هذا كله في مجلد كبير بعنوان : "تاريخ الشعوب والدول الإسلامية ".
Geschichte der Volk und Staaen..
وقد ظهر 1939 بوصفه المجلد الأول من مجموعة في تاريخ الدول يصدرها الناشر R.Oldenbourg. وهذا الكتاب يعطي صورة شاملة لتاريخ الشعوب الإسلامية كلها منذ بداية الإسلام حتى 1939، دون مناقشات للمشاكل العديدة المتصلة بهذا التاريخ، معتمداً على يوليوس فلوزان وليني كيتاني فيما يتعلق بتاريخ صدر الإسلام والدولة الأموية، وعلى بارتولد ومينورسكي فيما يتصل بتاريخ آسيا الوسطى، وعلى P.Witek فيما يتعلق بالدولة العثمانية.
وقد أعيد طبعه 1943.
وبدون علم بروكلمن تُرجم الكتاب إلى الإنجليزية إبان الحرب العالمية الثانية، ونشر في 1947مع فصل عن الحوادث من 1939 إلى 1947 كتبه يهودي متعصب يدعى M.Perlmann شوّه فيه القضية الفلسطينية " وأبدى فيها رأياً يخالف تمام المخالفة رأي بروكلمن" كما قال يوهان فوك Johann Fuck في مقالى عن بروكلمن ( في ZDMG جـ 108، 1958،ص12) :
" M.perlmnn in der Palastinafarage einen andern Standpunkt einnahm als Brocklmann".
لكن هذه عادة كل الكُتَّاب اليهود في هذا الشأن ! وقد ترجم الكتاب أيضاً إلى الفرنسية ( عند الناشر Payot )، والعربية ( ترجمة الأستاذ منير
بعلبكي ونبيه فارس، دار العلم للملايين، بيروت 1949، وما يليها)، و التركية، والهولندية.
وكان على بروكلمن في 1945، بوصفه متقاعداً من جامعة برسلاو أن يعمل مؤقتاً في منصب محافظ لمكتبة " الجمعية الشرقية الألمانية"DMG، فصرف كل همّه لإعادة تنظيمها واستعادة ما نقل من كتبها ومخطوطاتها.
وفي صيف 1947 عين أستاذاً شرفياً، وألقى دروساً ومحاضرات ـ بناء على رغبته ـ في التركيات.
فدرّس لطلابه اللغة التركية الحديثة، وقرأ معهم كتب التاريخ العثماني القديمة، وفسّر وثائق تركية،
وألقى محاضرات في تاريخ الدولة العثمانية. كما ألقى، في الوقت نفسه، دروساً في اللغات السريانية، والأكدّية ( الآشورية و البابلية)، والحبشية، والقبطية، وشرح مصادر مكتوبة بالسريانية تتعلق بتاريخ الإسلام، ونصوصاً يهودية آرامية، ونقوشاً سامية شمالية، ورسائل من مجموعة تل العمارنة، ونصوصاً في التاريخ والأساطير الأكّدية، ونصوصاً قبطية في المانوية وكتباً يهودية مكتشفة من الكهوف. وكل هذا بالإضافة إلى دروس في الفارسية الحديثة والفارسية والوسطى، والآرمنية! وهكذا كان بروكلمن يتقن إحدى عشرة لغة شرقية هي:
العربية، السريانية، العبرية، الأشورية، البابلية، الحبشية، الفارسية الوسطى، الفارسية الحديثة، الأرمنية، التركية، القبطية، إلى جانب اتقانه لليونانية واللاتينية والفرنسية والإيطالية و الإنجليزية والإسبانية وما لا أعلم أيضاً! وهكذا ينبغي أن يكون العالم الحقيقي بالدراسات الشرقية.
وفي صيف 1953 تقاعد بروكلمن للمرة الثانية، لكنه واصل التدريس مع ذلك. وفي أثناء قداس ليلة عيد الميلاد في ديسمبر 1954أصيب بنزلة برد كانت عاقبتها وخيمة على صحته. بيد أنه استمر في عمله، ترعاه زوجته الثانية. واستعان بواحد من أواخر تلاميذه هو د. كونرد فون رابناو Rabenau، فاستطاع أن يتم كتابه الأخير في " نظم اللغة العبرية" Hebraische Syntax، وقد ظهر الكتاب بعد وفاته.
رد مع اقتباس
  #35  
قديم 23-10-09, 03:51 AM
أبو الطيب أحمد بن طراد أبو الطيب أحمد بن طراد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-10-09
المشاركات: 396
افتراضي رد: حمل كتاب "تاريخ الأدب العربي" - كارل بروكلمان pdf

ثبت مؤلفاته
بمناسبة بلوغ بروكلمن سن السبعين صنف أوتو اشيبس Otto Spies في 1938 ثبتاً بمؤلفات بروكلمن. وكان هذا الثبت الأساس في ثبت أوفى بمؤلفات بروكلمن، يشمل على 555 رقماً، نشر في مجلة
Wissenshftliche Zeitschrift der Martin- Luther- Universitat Halle- Wittenberg, Gesel Ischaftswissenschaftliche Reihe, Jahrgang V11, Helft4.
ترجمته الذاتية
وقد ترك بروكلمن ترجمة ذاتية مخطوطة موجهة إلى ابنه الذي اشترك في معركة استالينجراد ( وقد تم تسليم الجيش الألماني بقيادة الجنرال باولس للجيش الروسي في 2/2/1943) وعُدَّ من المفقودين. لكنه عاد من الأسر في روسيا بعد فترة من القلق والأمل طويلة.
وقد كتب بروكلمن هذه الترجمة لنفسه في منزله في هلّه ( 15 شارع فتنر Wettiner الذي سمي بعد ذلك باسم : شارع كارل ليبكنشت الثائر الشيوعي في برلين عند نهاية الحرب العالمية الأولى)، وقد فرغ منها في 14 سبتمبر 1940 أي قبل ثلاثة أيام من بلوغه سن التاسعة والسبعين.
وقد نشر هذه الترجمة الذاتية رودلف زلهيم Rudolf Sellheim الأستاذ في جامعة فرنكفورت ( على نهر المارين) والمشرف على مجلة Oriens، وذلك في هذه المجلة، المجلد 27ـ 28، ليدن 1981( من ص1- ص65 تحت عنوان: " تخطيطات في السيرة الذاتية وذكريات لكارل بروكلمن ".
مراجع:
-Johann Fuck: " Carl Brockelmann",ZDMG,Bd.108,1958, PP.1-13
======================
(( 1 من كتاب موسوعة المستشرقين للدكتور عبد الرحمن بدوي من صـ 94ـ 105.
رد مع اقتباس
  #36  
قديم 28-10-09, 11:26 PM
ام قصي الحارثي ام قصي الحارثي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-09-09
المشاركات: 22
افتراضي رد: حمل كتاب "تاريخ الأدب العربي" - كارل بروكلمان pdf

بارك الله في جهودكم
رد مع اقتباس
  #37  
قديم 16-05-10, 12:48 AM
ابوخالد الحنبلى ابوخالد الحنبلى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-09-05
الدولة: alex
المشاركات: 1,215
افتراضي رد: حمل كتاب "تاريخ الأدب العربي" - كارل بروكلمان pdf

اعيدوا رفع الكتاب
__________________
قال لى استاذى الدارقطنى
والله إن معاناة الشئ تورث لذة معرفته .
وسالت شيخى فافادنى بانه من المهم الحفظ لان للحفظ اسرارا لا يعرفها الا الحفاظ
رد مع اقتباس
  #38  
قديم 16-05-10, 03:51 AM
مهاجي جمال مهاجي جمال غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 08-01-06
الدولة: إحدى دويلات الطوائف-الجزائر
المشاركات: 3,126
Arrow رد: حمل كتاب "تاريخ الأدب العربي" - كارل بروكلمان pdf

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابوخالد الحنبلى مشاهدة المشاركة
اعيدوا رفع الكتاب
على موقع ودود :

http://wadod.net/bookshelf/book/325

أو على الأرشيف هنا :

http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showpo...0&postcount=29

أو رابط شيخنا الطيماوي :

http://www.megaupload.com/?d=DTB29QG1
رد مع اقتباس
  #39  
قديم 23-08-10, 06:02 PM
أبو معاذ الفنجري أبو معاذ الفنجري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-10-05
المشاركات: 145
افتراضي رد: حمل كتاب "تاريخ الأدب العربي" - كارل بروكلمان pdf

سلام الله عليكم
لا ينكر أحد ما لكتاب المستشرق الألماني بروكلمان من فائدة جليلة في مجال خدمة الباحثين في التراث العربي والإسلامي . ولكن الرجل ليس كما يظن البعض وقع في بعض الأخطاء في الدين الإسلامي واللغة وغيرهما لعد معرفته بالعربية ، لا بل العكس هو الصحيح، الرجل يعني ما قال ، وأحيلك إلى كتاب د/شوقي أبو خليل : كارك بروكلمان (في الميزان)
يتناول كارل بروكلمان حياته وأهم مؤلفاته وافتراءاته على تاريخنا العربي الإسلامي حتى وفاة الرسول (ص) وعلى عصر الخلفاء الراشدين والعصرين الأموي والعباسي وعلى تاريخنا الحديث، والرد على تلك الافتراءات بالأدلة العلمية www.wadod.net/books/08/881.rar
رد مع اقتباس
  #40  
قديم 14-02-11, 08:12 PM
أبو سعود إبراهيم أبو سعود إبراهيم غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 22-03-06
المشاركات: 273
افتراضي رد: حمل كتاب "تاريخ الأدب العربي" - كارل بروكلمان pdf

هل يوجد " تاريخ الأدب العربي لبروكلمان " بصيغة الشاملة،، كي يسهل البحث من خلالها ؟؟؟؟

أتمنى إفادتنا وفقكم الله ...
رد مع اقتباس
  #41  
قديم 14-11-11, 08:38 PM
فتحى محمود فتحى محمود غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 19-05-09
المشاركات: 608
افتراضي رد: حمل كتاب "تاريخ الأدب العربي" - كارل بروكلمان pdf

هل يوجد " تاريخ الأدب العربي لبروكلمان " بصيغة الشاملة،، كي يسهل البحث من خلالها ؟؟؟؟

أتمنى إفادتنا وفقكم الله
رد مع اقتباس
  #42  
قديم 08-10-13, 08:33 AM
إسلام بن منصور إسلام بن منصور غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 12-08-03
المشاركات: 1,992
افتراضي رد: حمل كتاب "تاريخ الأدب العربي" - كارل بروكلمان pdf

جزاكم الله خيرا أخانا الحبيب .
وإني أرجو من الإخوة الكرام أن يوفروا طبعة الهيئة المصرية العامة وخآصة على الشاملة
__________________
لا علم إلا بحفظ ، ولا حفظ إلا بفهم، ولا تمكن إلا بملكة .

العلم النافع ، وذكر الله الحقيقي ، يُهذب الطبع ، ويحسن الأخلاق . (البحر المديد / 3/317)
رد مع اقتباس
  #43  
قديم 11-02-14, 02:20 PM
مصطفى أبو غنيم مصطفى أبو غنيم غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 15-10-10
المشاركات: 37
افتراضي رد: حمل كتاب "تاريخ الأدب العربي" - كارل بروكلمان pdf

هل من شيء عن منهجه في الكتاب؟
رد مع اقتباس
  #44  
قديم 11-02-14, 02:33 PM
مصطفى أبو غنيم مصطفى أبو غنيم غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 15-10-10
المشاركات: 37
افتراضي رد: حمل كتاب "تاريخ الأدب العربي" - كارل بروكلمان pdf

من موقع الأستاذ: عبد الرحمن شباب:
تقديم الكتاب:
الكتاب الذي سنتناوله في هذا البحث هو" تاريخ الأدب الأدب العربي " للمستشرق كارل بروكلمان ؛ نقله الى العربية الدكتور عبد الحليم النجار ,وقد سلك في ترجمته ـ كما يذكرذلك في تقديمه ـ طريقة المزج والتأليف بين الكتاب الأصلي و ملاحقه التي نشر بعض منها سنة 1937م وبعضها الآخر سنة 1942م و سنتي 1943 و 1949م ـ كــان بروكلمان يفعل دلك كلما توفرت له المادة الجديدة جريا على هدي العلماء . وهي طريقة ارتضاها بروكلمان نفسه ووضع خطتها لترجمة الكتاب بعد ان استشارته في ذلك الإدارة الثقافية وحصلت على موافقته وإذنه بالترجمة سنة 1948 م.

و الكتاب صادر عن دار المعارف في أجزاء , رقم إيداعه الدولي 4554/1977أما ترقيمه الدولي فهو : 0ـ29ـ247ـ977 ISBN
وهذه الأجزاء متقاربة من حيث الحجم فنجد مثلا الجزء الأول يتكون من 3‌‌‌‌20 صفحة أما الجزء الثاني فيتكون من 292 صفحة , و إذا كانت فهارس الجزء الأول قد وضعت في أوله فإن فهارس الجزء الثاني قد وضعت في آخر الكتاب , ولسنا ندري أهذا من تقديم الكاتب أم المترجم أم عمل الناشر ؟
ومعلوم أن بروكلمان اتبع منهجا تاريخيا في عمله هذا , وهذه النتيجة هي تحصيل حاصل تتضح معالمها من التصفح السطحي للكتاب ناهيك عن الغوص في أعماقه ؛ فالعنوان " تاريخ الأدب العربي" يقودنا مباشرة الى هذه النتيجة , ثم القاء نظرة على عناوين الفهرس تؤكد هده النتيجة ؛ نذكر منها على سبيل المثال:

الكتاب الأول: أدب اللغة العربية من أوليته الى سقوط الأمويين سنة 132ه/750م.
الباب الأول: أدب الأمة العربية من أوليته الى ظهور الإسلام .
ونجد هذا الباب على غرار الأبواب الأخرى ينقسم الى فصول ؛ ثم نجد:
الباب الثاني: عصر النبي صلىالله عليه وسلم , وفيه فصول.
وبهذا الباب ينهي الكاتب الجزء الأول من الكتاب.
أما الجزء الثاني من" تاريخ الأدب العربي " فنجده مخصصا لتاريخ الأدب العربي الإسلامي, هكذا:
الكتاب الثاني: الأدب العربي الإسلامي
نجد في هذا الجزء القسم الأول : عصر النهضة العربية منذ نحو سنة 750 الىسنة 1000م.
ويتفرع هذا القسم الى ابواب :وقد نجد في كل باب عناوين فرعية , مثلا:
الباب الثاني : الشعر
أ ـ شعراء بغداد
ب ـ شعراء العراق والجزيرة
و ـ شعراء المغرب ....
الباب الثاني : النثر الفني
مقاصد التأليف:
يمكن استخلاص مجموعة من مقاصد تأليف كتاب " تاريخ الأدب العربي " انطلاقا من كلمة المترجم الدكتور عبد الحليم النجار؛ فالكتاب يبحث في جهود العلم العربي ويتابع خطواته كما أنه يهدف الى حصر ما تشتت وإحصاء ما تفرق من تراث الفكر العربي في مكتبات العالم وخزائن الكتب ليتخذ من ذلك آيات بينات للفخر والاعتزاز أوعدة ومددا للبعث والإحياء ؛ أويتطلع أخيرا الى معرفة ما ترجم الى لغات العالم من ذلك التراث الخالد وما أثير حوله من بحوث ؛ وصنف من دراسات قدمت خُطا العلم والأدب ودفعتهما الى الأمام في الشرق والغرب . وهو يحاول ان يسجل الدور العالمي الذي اضطلع به ادب العرب في دفع مواكب العلم (ج 1/ ص:ط).
منهج العمل البيبليوغرافي في الكتاب:
ان بروكلمان في تأليفه هذا لم يقتصر على عرض تاريخ الأدب العربي عرضا تقليديا محدودا بحدود الزمان والمكان بهدف تنمية الذوق الأدبي أو تربية ملكة النقد المنهجي أو الموازنات و المفاضلات كما جرت العادة , كما أنه لا يكتفي بعد أسماء الأدباء من كتاب وشعراء وعلماء وفلاسفة على نمط كتب الطبقات والتراجم ؛ ولا بسرد أسماء المصنفات والمؤلفات العربية في مختلف فروع العلوم و المعارف والآداب على أسلوب فهرست ابن النديم وكشف الظنون وغيرهما من معاجم الكتب وفهارس المكتبات ؛ " بل ان ذلك كله هو بعض ما قصد اليه بروكلمان على طريقه الخاصة , ومنهجه الذي ارتضاه لكتابه." (د. عبد الحليم النجارـ من تقديمه ـ )
وفي هذا العمل سنحاول رصد بعض ملامح هذا المنهج خاصة ما يتعلق بالجانب البيبليوغرافي منه , معتمدين استعراض ـ ما امكن ـ كل قولة تحدد منهج الكاتب في التأليف اللبيبليوغرافي .
يقول بروكلمان " فستخرج عن نطاق عملنا كل كتابات النصارى واليهود التي اختصت بأبناء عقيدتهم وحدهم." (ج1/ص:4) ويضيف في نفس الشأن:" أما الأدب والأدباء الذين لم يتجهوا بكتبهم الى اخوانهم في العقيدة وحدهم فينبغي ان يجدوا هنا ايضا مكانهم" (ج1/ص:5) ويحدد ملامح منهجه في موضع آخر فيقول:" وفوق ذلك ستضطرنا ضخامة المادة ان نضع نصب اعيننا بصفة أساسية مالايزال باقيا بعد من مؤلفات , ونخص بالذكر من الكتب الكثيرة , التي فقدناها ولا نعرفها بعد إلا من النصوص , ما حدد مجرى نمو الأدب على وجه حاسم ." (ج1/ص:4) ويضيف قائلا :" ...ليس من غرضنا أن نسجل هنا تلك السلسلة غير المتناهية من الكتب المفقودة , التي لم يبق منها عند المسلمين أنفسهم إلا أسماؤها في مواد كتب تاريخ الأدب ." (ج1/ص:4) كما أنه لم يقتصر في تأريخه للأدب على الشعر وحده ولكن كل آثار فن القول(ص: 3) وهو في الواقع يطمح الى ان يكتب تاريخا أدبيا لا تاريخا للأدب بالمعنى الذي يقصد اليه برونتيير ( انظر هامش ص: 7 ج 1)
وأولى وأهم الصفحات البيبليوغرافية التي تطالعنا تمتد في الجزء الأول من الصفحة 8 الى الصفحة 31 وقد عرض الكاتب في هذه الصفحات : مصادر تاريخ الأدب والكتب السابقة إلى تناوله. وهو ينص على أنه سيذكر " أهم المصادر لتراجم المؤلفين والمؤلفات في جميع مادة البحث , مع صرف النظر عن الكتب الخاصة التي يذكر كل منها في مكانه"(ج1/ص:8) وهذا يعني غنى الكتاب بالمواد البيبليوغرافية والتي تحتاج الى عمل جديد يتم من خلاله استخراج هذه الكتب التي نص على انها ستذكر في مواضعها المناسبة .
وقد عمل الكاتب على تصنيف هذه المؤلفات المعتمدة حسب ما يمكن ان يجمع بينها وقد اعتمد في ترتيبها الترتيب الألف بائي حسب اسم الكتاب , ونجده يصنف هذه الكتب الى:
1 ـ كتب تراجم المؤلفين وطبقاتهم : وهنا يذكر اسم الكتاب ثم صاحبه والطبعة والسنة ويذكر عدد أجزاء الكتاب أحيانا ويغفل ذلك أحيانا أخرى ؛ويذكر عدد طبعاته ان كانت له أكثر من طبعة والناشر ان وجد , وهو يورد مصادر تاريخ الأدب العربي سواء كانت عربية ام غير عربية , وهذه نماذج متنوعة لما ذكرنا :
{ ابن خلكان = وفيات الأعيان , طبع بولاق 1299ه .
ـ طبعة فستنفلد ,جونتجن 1835ـ1840:
Vitae illustrium virorvm, ed.f.Wustenfled,gottingen 1835-40
ـ ترجمة انجليزية له من عمل دي سلان 1843ـ71:
Ibn Khalikans biographical Dictionary ,translated from the Arab by Mac Guckin de slane, 4 vol. Paris – london 1843-71 } (ج1/ص:8)
وهذا نموذج آخر :
{ إرشاد = إرشاد الأديب إلى معرفة الأديب , المعروف بمعجم الأدباء , لياقوت الرومي ؛ اعتنى بنسخه وتصحيحه مرجليوث D.s.Margoliouth,في 7 أجزاء , ليدن 1907ـ1926ـوطبع للمرة الثانية في سلسلة نشريات جب التذكارية في 6 أجزاء 1923ـ1931 } (ج1/ص:8)
2ـ تراجم لكتب وفهارسها : سواء ما كان منها في مناطق عربية إسلامية او اوربية ؛ فهو يذكر كل ما استطاع ان تصل إليه يده ؛ وكثيرا ما ينص على أهمية مادة ما إذا اتضح له ذلك , فيقول مثلا" على ان اهم مصادر الكتب العربية هي فهارس المخطوطات , التي يحسن أن نذكرها هنا ـ بقدر اطلاعنا ـ مرتبة على حروف المعجم , حسبما وضعنا لها من رموز , مع إضافة التفسيرات اللازمة لها " (ج1/ص:10)
وقد يورد بعض المواد التي سمع بها ولم يطلع عليها فحينما عرض هذا المخطوط:
{ اسكوريال ثالث : مخطوطات الاسكوريال من عمل رينو طبق مذكرات ديرنبورج , باريس 1939ـ1941...} يعلق قائلا:" ( ولم أر هذا الفتر)" (ج1/ص:12)
كما أنه ينص على المخطوط إذا ما كان حديث الحصول عليه في مكتبة ما , يقول في نفس الجزء ونفس الصفحة :" أما أحدث مجموعة في مكتبة أمبروزيانا من المخطوطات العربية فانظر فيها :ZDMG 69,63,88, "
3ـ فهارس المخطوطات .
وقد بلغ عدد كتب تراجم المؤلفين وطبقاتهم والتي ذكرها كارل بروكلمان ثلاثة , وبلغ عدد تراجم الكتب وفهارسها سبعة عشر , في حين بلغ عدد فهارس المخطوطات المذكورة مائة وثمانية وستين فهرسا.
وبعد هذه اللائحة الهامة التي يوردها الكاتب والتي لاشك ترضي نهم الباحث المهتم وتخفف عنه كثيرا من عناء البحث والتنقيب وتوجهه في أحيان كثيرة الى منابع العلم دون أن يضل أويتيه , أورد أهم المحاولات التي كانت سباقة الى التأريخ لآداب العرب , فكانت المحاولة الأولى كما يذكر ليوسف هامر بورجستال والذي لم تتوفر أهم مصادر البحث في زمانه , وكتاب أربتنوت الذي يتسم بالايجاز المخل, وثنى على كتاب فون كريمر والذي نص على انه استفاد منه كثيرا .. وسرد لائحة للكتب التي ألفت في زمانه عن هذا الفن ورآها بأنها ضئيلة القيمة . (ج1/ص:32)
وقد كان العمل البيبليوغرافي حاضرا في صفحات الأجزاء المتعددة لهذا الكتاب فنجده مثلا عند بدايات بعض الفصول يرشد القارئ الى مصادر او مراجع أخرى تناولت المبحث الذي هو بصدده , من ذلك على سبيل التمثيل ما نلحظه في الفصل الرابع من الجزء الأول (ص:55)"طبيعة الشعر الجاهلي " إذ نجده في الهامش يوجهنا الى ينابيع أخرى في نفس الموضوع فيقول:" انظر في هذا البحث ...." ويورد ثمانية عشر مرجعا لخمسة عشر كاتبا بلغات مختلفة كالإنجليزية والألمانية والفرنسية.
وفي الفصل الخامس المعنون ب"رواية الشعر العربي " وفي معرض الحديث عن طه حسين الذي أنكر استعمال الكتابة في شمالي الجزيرة العربية قبل الإسلام نجده في هامش الجزء الأول الصفحة 64 لائحة لبعض الكتب التي الفت في الرد على كتاب الشعر الجاهلي , فأورد منها تسعة أما في الفصول الموالية فقد اتبع الكاتب طريقة في التأليف مخالفة وهي من صميم المنهج الذي حذاه في كتابه , أذ نكاد نجزم أن العمل البيبليوغرافي فيه كان أكثر ظهورا إن لم نقل أنه كان من أهم وأبرز الأهداف التي وضعها المؤلف نصب عينيه . ففي الفصل السادس :" مصادر معرفة الشعر الجاهلي " يتضح مباشرة من العنوان أن الكاتب سيقوم بعمل بيبليوغرافي , فبعد أن قدم للفصل بحديث موجز عن الاسماء المتعددة للمعلقات واختلاف النقاد حول شعرائها , باشر عمله العام , فأورد المصادر التي تحتوي على: أـ النصوص والتراجم :
أي نصوص المعلقات و سواء ما كان منها منشورا أو مخطوطا , ويضيف الى ذلك الترجمات أي ترجمات المعلقات من العربية الى لغات أخرى كترجمة معلقتي طرفة وعمرو بن كلثوم الى الألمانية بقلم " ركرت" و ترجمة المعلقات السبع الى الانجليزية بقلم" ليدي بلنت" , وينتقل الى إيراد الطبعات الأحدث يقول :" وفيما يلي طبعات أحدث من ذلك .." وهو في ذلك يعتمد الترتيب الزمني فيبدأـ غالباـ بإيراد الطبعات الأقدم .
ب – الشروح :
ويورد شروح المعلقات المتنوعة ويعتمد في ترتيبها ترتيبا زمنيا ؛فيورد أكبر قدر من المعلومات المركزة حول شرح ما كاسم الشارح وتاريخ وفاته ومكان تواجد مخطوطه أو مخطوطاته وطبعها و تاريخ الطبع , وهذا نموذج لذلك "( 4) شرح الحسين بن أحمد الزوزني ( المتوفى 486/1093) انظر:S.de sacy,et extr.309.ff. ؛ وتوجد مخطوطاتها في كل مكان , وكثيرا ما أعدت إعدادا مناسبا للدراسة كما في طبعة أرنولدس ؛ وطبعها على الحجر يوحنا بن أسعد الصعبي , لبنان 1269/1753( انظر Krackovsky,Dokl.Ak.Nauk.1928,S.26ff. )
كما طبعت في القاهرة 1277, وفي الإسكندرية 1288؛ ثم في القاهرة 1311,1315,1319, 1328(مع قصيدة الأعشى : ما بكاء الكبير بالأطلال , وثلاث قصائد للنابغة ),و سنة 1925 وطبعت مع تعليقات هندستانية في دهلي 1895."(ج1/ ص :70)
ج ـ المخطوطات:
اذ يورد الكاتب اسماء المخطوطات التي سيتحدث عنها ثم ينتهز الفرص كل مرة ليعلق على المخطوط أو على صاحبه ,يقول عن صاحب الأصمعيات :"فإن الأصمعي الأديب المشهور (المتوفى 216/831) , الذي غالى مترجموه في الثناء عليه كعادتهم , فزعموا أنه كان يروي على كل حروف من حروف المعجم مائة قصيدة , لم يجد إلا نخبة متواضعة من القصائد حين أراد جمع اختياراته ..."وهو لايتوانى في التعريف ببعض المؤلفات الهامة فيقدم لنا عرضا مركزا للكتاب يقول :" ومجموعة الأصمعي المسماة بالأصمعيات , والمخطوطة مع المفضليات في مخطوط يوجد في فيينا , لا تشتمل إلا على 72 قصيدة وقطعة , ومجموع ابياتها 1163 ففقط لكثرة ما بها من المقطوعات . وعدد شعرائها واحد وستون شاعرا , ولم يسم ثلاثة منهم , وبقي خمسة مجهولون لا تعرف اسماؤهم من مصادر أخرى , وأكثر الباقين من شعراء الجاهلية , فليس إلا اربعة عشر شاعرا من المخضرمين والاسلاميين . وفيها قصيدة لكل من امرئ القيس وطرفة ." (ج1/ص:74)
وهو هنا بقدر ما يعرفنا بالمخطوط فهو يقوم بدور الناقد الذي يدرس منهج كتاب ما كما فعل مع الاصمعيات , كما أنه لا يتقبل بعض الأحكام التي أوثر سماعها عن العرب ؛ و انما له فيها بعض الشك لذلك نجده يستعمل بعض المصطلحات الدالة على ذلك نحو" زعموا" .
د ـ الطبعات :
وفي الأخير نجده يتحدث عن طبعات كتاب ما , فيورد الطبعة او الطبعات المتعددة لكتاب ما وسنة الطبع و مكان النشر , يقول عن ديوان الحماسة مثلا:" 1ـ طبع فرايتجار ديوان الحماسة في جزأين بمدينة بن 1828ـ47,مع تعليقات من شرح التبريزي :Hamasae carmina cum Tibrisiis ed.G.Fereitag.2 vol.Bonnae 1828\47
2ـ طبعات مختلفة في مصر : بولاق 1268, 1290, 1296, القاهرة 1322, 1331, 1325, 1335مع شرح مختصر .
3ـ وطبعت الحماسة في لكنو 1293/1877.
4ـ ونشرها مولوي كبير الدين أحمد و محمد غلام رباني مع شرح مولوي فيض الحسين في كلكتا 1865.
5ـ ونشرت في بومباي 1299 بشرح الشيخ لقمان .
6ـ ونشرت في بيروت 1306
6ـ وانظر A.Krymski,Abu temmam hamasa I,II, Moscou 1912 " (ج1/ص:78)
وهكذا يمضي في الحديث عن بقية النقاد و الشعراء الذين يشكلون حلقات مهمة في تاريخ الأدب العربي وهو في عمله هذا يورد اسم الشاعر ونبذة عن حياته وأهم الأغراض التي برع فيها و اشتهر بها ومن جمع شعره ولقبه ان اشتهر بلقب ما ومكان تواجد شعره المتفرق بين المصنفات كالأفضليات وغيرها ... وتتفاوت هذه المعلومات عن الشعراء حسب حضورها أوندرتها وهذا مثال على ذلك :
" عبيد بن الأبرص الأسدي . نادم ملوك الحيرة مع النابغة الذبياني . وقيل إن الملك المنذر بن ماء السماء (المتوفى 554م) قتله , وهو شيخ كبير , ذبيحة على قبر صاحبين له غضب عليهما فدفنهما حيين.
وشعر عبيد من اصدق الشعر الجاهلي الحافل بسور الفخر الجرئ, مع جد في تناول الحياة , و إشراق في الوصف و العتاب ." (ج1/ص: 110)
ويمضي الكاتب بعد ذلك في إيراد اسماء المصنفات التي يتواجد فيها شعره كطبقات ابن سلام الأغاني ... ثم يتحدث عن ديوانه وشعره المنشور والمخطوط..ويورد ـ بعد ذكر المصنف الذي يوجد فيه شعر شاعر ما ـ الصفحة أو الصفحات التي يتواجد فيه شعره أو أخباره ؛ أوورد ذكره فيها .وهذا مثال على ذلك :
{" جامع شعر النعمان بن بشير : ذكره صاحب الأغاني (بولاق) 14:119س9,124س9من أسفل"} (ج2/ص:164).
وهو نفس النهج الذي يسير عليه في هذا الكتاب .
وفي آخر الجزء الأول مجموعة من الفهارس , سماها" فهارس عامة" وهي :
ـ فهرس عربي لأعلام الشخصيات : مرتبة ترتيبا ألفبائيا ؛ يذكر الاسم ثم الصفحات التي ورد ذكره فيها,مثل:{" آمنة (أخت تأبط شرا): 104."}
ـ فهرس عربي لأسماء الكتب :ويتبع نفس الترتيب ويذكر اسم الكتاب وصاحبه ثم الصفحة التي ذكر فيها.{" آكام المرجان للشبلي : 62"}
ـ فهرس اجنبي لأعلام الشخصيات : مرتبة حسب حروف اللاتينية :
{"L.Abel:63
R.Abicht:83
J.Abkarius:76 "}
ـ فهرس أجنبي لأسماء الكتب :{" Orientaux:76"}
ـ كشاف لأهم رموز الصحف والدوريات:{"AJSL :American Journal of Semitic ********s and Literature"}
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:35 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.7

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.