المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : همة ابن الجوزي في طلب العلم [كما أخبر هو عن نفسه]


عبدالله الشمراني
21-07-03, 03:33 AM
قرأت كلامًا للإمام أبي الفرج ابن الجوزي ـ رَحِمَهُ اللَّهُ ـ ت (597هـ) في كتابه: ”صيد الخاطر” (ص 366)، الفقرة: (338)؛ فوجدت في كلامه عدة فوائد؛ فأحببت أنْ أنقله لإخواني في "الملتقى"، لما فيه من شحذ همم طلاب العلم، حيث قال رَحِمَهُ اللَّهُ:
(كانت همم القدماء من العلماء عَلِيَّةً، تَدلُّ عليها تصانيفُهم التي هي زبدةُ أعمارِهم إلا أنَّ أكثرَ تصانيفهم دثرت؛ لأنَّ هِمَم الطلابِ ضعفت، فصاروا يطلبون المختصرات، ولا ينشطون للمطولات. ثم اقتصروا على ما يدرسون به من بعضها، فدثرت الكتب، ولم تنسخ.
فسبيلُ طالب الكمال في طلبِ العلم، الاطلاع على الكتبِ، التي قد تخلَّفت من المصنفات، فليكثر من المطالعة، فإنَّه يرى من علومِ القومِ، وعلوِّ هممِهِم، ما يشحذ خاطِرَه، ويُحَرِّكُ عَزِيمتَه للجدِّ، وما يخلو كتاب من فائدةٍ. وأعوذُ باللهِ مِنْ سِيَرِ هؤلاءِ الذي نُعاشرهم. لا نرى فيهم ذا همَّةٍ عاليةٍ فيَقْتَدِي بها المقتدي، ولا صاحبَ ورعٍ فيستفيدَ منه الزاهد. فاللهَ اللهَ عليكم بملاحظة سِيَرِ السلفِ، ومطالعةِ تصانيفِهم، وأخبارِهم. فالاستكثارُ من مطالعَةِ كتبِهِم روية لهم؛ كما قال:
فَاتَنِي أنْ أرَى الدِّيارَ بِطَرْفِي فَلَعَلِّي أَرَى الدِّيَارَ بِسَمْعِي
وأني أخبر عن حالي:
ما أشبع من مطالعةِ الكُتُبِ، وإذا رأيتُ كتابًا لم أرَه؛ فكأني وقعت على كنـزٍ. ولقد نظرتُ في ثَبْت الكتب الموقوفة في ”المدرسة النّظاميَّة”، فإذا به يحتوي نحو (ستة آلاف) مجلد. وفي ثَبْت كتب أبي حنيفةَ، وكتب الحُمَيْدِي، وكتب شيخنا عبدالوهاب، وابن ناصر، وكتب أبي محمد بن الخشاب، وكانت أحمالاً، وغير ذلك من كلِّ كتابٍ أقْدِرُ عليه.
ولو قلتُ: إنِّي طالعت (عشرينَ ألفَ) مجلد كانَ أكثر، وأنا بعد في الطلب.
فاستفدتُ بالنَّظرِ فيها من ملاحظةِ سِيَرِ القومِ، وقَدْرِ هممِهم، وحفظِهم، وعبادَتِهم، وغرائبِ علومهِم، مالا يعرفه من لم يطالع، فصرتُ استزري ما النَّاس فيه، واحتقرُ هِمَم الطلابِ. والحمد لله) أ.هـ

ابو صالح ابوزيد
21-06-05, 10:43 PM
جزاك الله خيرا

العوضي
25-06-05, 08:22 AM
أحسنت أخي الكريم

وهانك كتاب الشيخ علي عمران ( المشوق إلى القرءة ) فقد ذكرة جملة من أخبار العلماء وكيف أنهم كانوا يقرؤون ويستفيدون من أوقاتهم .

سامي عبد العزيز
25-06-05, 09:21 AM
وسمعت في شريط لأسد التربية : الشيخ : محمد حسين يعقوب : ان ابن الجوزي قال : ان نيته في طلب العلم كانت انه عاوز يبقى في الفقة سيد الفقهاء وفي الوعظ سيد الوعاظ وهكذا باقي الفنون ...........
وان مت بلغت المنزلة بنيتي

ابن الجوزي ذهب يتعلم القراءات العشر وهو عنده 80 سنة !

فأنوي عشان لو مت يكتب لك

أبو عمر
16-03-07, 02:43 PM
جزاك الله خيراً يا شيخ عبد الله

أم حنان
16-03-07, 08:48 PM
(فصرتُ استزري ما النَّاس فيه، واحتقرُ هِمَم الطلابِ. والحمد لله) أ.هـ

رحم الله ابن الجوزي وغفر الله ،،يجب على المسلم على أن يحمد الله أن أنعم عليه بهمة عالية في طلب العلم ، ومع هذا لايحتقر همم الناس ، بل يرى أن هذا من فضل الله عليه ولو شاء الله لسلبه هذه الهمة ، فمن رأى نعمة الله عليه نعمة البصر مثلا فهل يحتقر الأعمى ؟ طبعا لا ، وكذلك الأمر في سائر النعم ، فالعبد الضعيف ليس فيه مزية على غيره إلا أن يرزقه الله إياها ، فالفطنة والذكاء والهمة العالية كلها من عندلله عزوجل ، وحتى لو قلنا أن بعض الناس بذل الأسباب وجد واجتهد ،فهو لن يوفق إلا بمشيئة الله فالأسباب كلها تتوقف على مشيئة الله وإرادته (وماتشاءون إلا أن يشاء الله )،،وإذا رأى المسلم أن الله أنعم عليه بنعمة فليحمد الله ولينظر إلى غيره ممن حرمه الله هذه النعمة نظرة الرحمة والإشفاق

أمجد الفلسطينى
17-03-07, 03:18 PM
جزاك الله خيرا
ابن الجوزي لم يحتقر الطلاب ولكن احتقر هممهم لدنوِّها وسفولها والأول محظور والثاني ليس بمحظور إذا حمد الله على علو همته
ومراد ابن الجوزي ظاهر وهو رفع همة الطلبة والاستزادة من القراءة والتحصيل

.............
قال الجويني رحمه الله : قرأت خمسين ألف في خمسين ألف فلله درّه ما أعلى همته
وكان الشيخ تقي الدين ابن دقيق العيد يطالع المجلدة الواحدة في ليلة
وكان قد طالع كتب الفاضلية عن آخرها
وكان قد طالع كثيرا من المطولات منها عيون الأدلة في فقه المالكية لابن القصار في ثلاثين مجلدة واريخ الخطيب وسنن البيهقي ومعجم الطبراني والبسيط للواحدي وغيرها من المطولات
وكان السراج البلقيني طالع مجلدين في الأحكام الفقهية في يوم والفقه يحتاج إلى كد الذهن وصبر طويل
رحم الله الجميع ولنبكي على طلب العلم والهمة في تحصيله والله المستعان وعليه التكلان

عبدالمصور السني
17-03-07, 04:01 PM
ابن الجوزي قد خالف امامه احمد بن حنبل رحمه الله واضطرب فسلك مسلك المؤولة وحط على اهل السنة واتى بعجائب
حتى قال السيف بن المجد رحمه الله:لم نرتضي تصانيف في السنة
والرجل اعجب بنفسه وبكثرة تصانيفه(غير المحررة)وكثرة من اسلم على يديه حتى اصبح
يعظ الملائكة في دروسه!!!!!
وكتابه(الباز الاشهب)او(دفع التشبيه)اكبر دليل على انحرافه عن السنة والله المستعان
واعلم ان هذا الكلام لايروق للبعض لكن العبرة بلزوم العالم للسنة بل لا يسمى عالما حتى يلزم السنة.

أمجد الفلسطينى
17-03-07, 10:45 PM
جزاك الله خيرا

ليس موضع هذا الكلام هنا
فكلنا يعلم أن ابن الجوزي مخالف لعقيدة السلف لكن لا يلزم من ذلك خطأه في كل مايقوله والله أعلم
ولا أريد أن نساق إلى الكلام عن ابن الجوزي وما له وما عليه فليس هذا موضعه
وليذكر كل واحد منا ما يرفع همة القراء
وجزاكم الله خيرا

أم حنان
18-03-07, 11:44 PM
الأخ أمجد الفلسطيني ،جزك الله خيرا ، نحن هنا نريد أن تعلم ، وليس هناك أحد معصوم عن الخطأ ،والحق أحق ان يتبع ، والنبي عليه الصلاة والسلام يقول (بحسب امرىء من الشر ان يحقر أخاه المسلم ) ،،،ولست أفهم كلامك ان ابن الجوزي لم يحقر الطلاب ، بل حقر هممهم ، فهل همة الشخص منفصلة عنه ام هي من أطباعه وخصائصه ،ومن حقر همة الشخص فكانما حقر الشخص نفسه ،ومثله من حقر لباس المرء فقد حقر المرء نفسه وهكذا ، فمن رأى في نفسه همة عالية في طلب العلم فليحمد الله عليها ، ومن رأى ان الناس ليس لديهم همم عاليه في طلب العلم فليحمد الله ولايحقر هممهم .

أبو يوسف الجزائري
24-03-07, 08:14 PM
اللهم ارزقنا همتهم
إن همة ابن الجوزي تعادل همة امة بكاملها..

عبدالكريم الساير
25-03-07, 07:25 AM
بارك الله فيك وجزاك الله خيرا

أمجد الفلسطينى
28-03-07, 11:40 AM
قال ابن الجوزي رحمه الله :
لو أمكنك عبور كل أحد من العلماء والزهاد فافعل
فإنهم كانوا رجالا وأنت رجل
وما قعد من قعد إلا لدناءة همته وخساستها.....ا.هــ

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

قال وهيب بن الورد : إن استطعت ألا يسبقك إلى الله أحد فافعل
قال أبو العلاء المعري:
إني وإن كنت الأخير زمانه **********لآت بما لم تستطعه الأوائل

فيا طالب العلم لا تسابق أقرانك والأفاضل من أهل عصرك فما قعد من قعد منا إلا من أجل هذا
إذا أردت السباق في الفقه فانظر إلى الثوري ومالك
وفي الحديث وعلومه فانظر إلى يحى القطان وابن مهدي
وأحمد بن حنبل وابن معين
والبخاري والدارمي
وأبي حاتم وأبي زرعة وو.....
وفي الزهد والعبادة إلى بشر وابن أدهم
نافس هذه الرفقة المباركة تصل إن شاء الله
نسأل الله أن لا يمقتنا

طالبة علم الشريعة
29-03-07, 01:20 PM
جزاكم الله خيرا

أبو ثابت المترجم
30-03-07, 01:15 AM
لقد سمعت من أحد المشايخ وهو الشيخ إبراهيم زكريا أن الشيخ ابن باز أنهى حفظ مجموع فتاوى ابن تيميه فى عام1980 وأن الشيخ الفوزان لو أراد أن يسرد المغنى كما يسرد أحدكم الفاتحه لفعل

عاطف جميل الفلسطيني
04-04-07, 11:32 PM
إبن الجوزي كان إعجوبة عصره... وقد كانوا يضعون له كرسي يوم الجمعة لكي يوعظ الناس ، وربما تأثر أحد الحاضرين بالموعظة ومات ، نسأل الله أن يرزقنا مثله...

احمد بن فهمى المصرى
07-04-07, 02:12 PM
جزاك الله خيرا

احمد بن فهمى المصرى
07-04-07, 02:14 PM
جزاك الله خيرا وبارك فيك

عبدالله الوائلي
08-04-07, 06:48 AM
بارك الله فيك

معمر الشرقي
15-04-07, 11:51 PM
جزاك الله خيرا

عمار احمد المغربي
10-05-07, 04:15 PM
بارك الله فيك
ورحم الله بن الجوزي

حفيدة محمد
17-05-07, 07:44 AM
كبيـر الهمـة لا ينقُضُ عَزْمه

قال تعالى : ( فإذا عزمت فتوكل على الله )

قال جعفر البغدادي : " ما عقدت لله على نفسي عقدا ، فنكثته "

.

زكرياءُ
30-05-07, 03:32 PM
إبن الجوزي كان إعجوبة عصره... وقد كانوا يضعون له كرسي يوم الجمعة لكي يوعظ الناس ، وربما تأثر أحد الحاضرين بالموعظة ومات ، نسأل الله أن يرزقنا مثله...

جزاكم الله خيراً ، ولكن أظن أن الصحابة كانوا يستمعون لرسول الله صصص ولم نسمع أن أحداً منهم ماتَ من ذلك ، وكذلك الصحابة الكرام ررر لم يكن هذا من سيرتهم ، فكيف بمن دونهم .

عبدالمهيمن
06-08-07, 06:57 PM
وأعوذُ باللهِ مِنْ سِيَرِ هؤلاءِ الذي نُعاشرهم. لا نرى فيهم ذا همَّةٍ عاليةٍ فيَقْتَدِي بها المقتدي، ولا صاحبَ ورعٍ فيستفيدَ منه الزاهد.


ياالله كأن ابن الجوزي يصف واقعنا اليوم الا من رحم الله وقليل ماهم...رحمه الله ورزقنا همة كهمته او اعلى.

أبو أويس الأثري الجزائري
07-08-07, 01:11 PM
أسأل الله العلي العظيم أن يوفقنا للعلم النافع والعمل به

هيثم بن سعد ابن صعب
07-08-07, 01:51 PM
أسأل الله العلي العظيم أن يوفقنا للعلم النافع والعمل به

أسامة طارق
08-08-07, 09:00 AM
جزاكم الله خيرا

ابو الحارث البيساني
18-08-07, 11:27 AM
جزاكم الله خيرا

الاحسائي
23-08-07, 07:12 PM
قال العلامة السعدي في الفتاوى السعدية عن ابن الجوزي رحمه الله :
بعدما أثنى عليه ثم ثنى بالتكلم عن معتقده وبعض مؤلفاته وبين بعض أخطائه-بمعناه-:
ولولا انتشار كتبه بين الناس لوسعنا الخروج عن الكلام فيه , ثم أثني عليه مرة أخرى...

بوركتم..

مشتاق حجازي
02-09-07, 03:53 AM
جزاكم الله خيرا

أبو عمر السويدي
18-10-07, 06:22 AM
يالله

كم نحن مقصرين في طلب العلم
اللهم ارزقنا همة ابن الجوزي -رحمه الله- واجعلنا ممن يكون قلبه معلقا بالعلم

أبو عبد العزيز الجالولي
10-11-07, 08:24 PM
السلام عليكم
جوزيتم خيرا وبارك الله فيكم
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــ
أخي لن تنا العلم إلا بستة.........سأنبيك عن تفصيلها بزمان..
ذكاء وحرص واجتهاد وبلغة............وصحبة أستاذ وطول زمان..

تلميذة الأصول
12-11-07, 03:07 AM
الأخ أمجد الفلسطيني ،جزك الله خيرا ، نحن هنا نريد أن تعلم ، وليس هناك أحد معصوم عن الخطأ ،والحق أحق ان يتبع ، والنبي عليه الصلاة والسلام يقول (بحسب امرىء من الشر ان يحقر أخاه المسلم ) ،،،ولست أفهم كلامك ان ابن الجوزي لم يحقر الطلاب ، بل حقر هممهم ، فهل همة الشخص منفصلة عنه ام هي من أطباعه وخصائصه ،ومن حقر همة الشخص فكانما حقر الشخص نفسه ،ومثله من حقر لباس المرء فقد حقر المرء نفسه وهكذا ، فمن رأى في نفسه همة عالية في طلب العلم فليحمد الله عليها ، ومن رأى ان الناس ليس لديهم همم عاليه في طلب العلم فليحمد الله ولايحقر هممهم .

وليحقرهــــم ((هو صادق))

فهل يكون طاااالب علم من لايضع كل همته في طلب العلم؟!!!!!!

((سبحانك هذا بهتان عظيم))


هذه وجة نظر أتمنى أن يتسع لها صدرك،،،،

ورحم الله هذا الشيخ الجليل،،،، فأنظروا إلى خواطر قلبه كيف هي ؟!!!! سبحان من خلقه،،

وأما مجانبته لبعض طرق السلف ،،،،فلها مواضعها،،،،

محمد بن مبروك ال شعلان
12-11-07, 08:01 AM
وليحقرهــــم ((هو صادق))

فهل يكون طاااالب علم من لايضع كل همته في طلب العلم؟!!!!!!

((سبحانك هذا بهتان عظيم))


هذه وجة نظر أتمنى أن يتسع لها صدرك،،،،

ورحم الله هذا الشيخ الجليل،،،، فأنظروا إلى خواطر قلبه كيف هي ؟!!!! سبحان من خلقه،،

وأما مجانبته لبعض طرق السلف ،،،،فلها مواضعها،،،،





تأييد

محمد محمود المصرى
asdasdasd1605@hotmail.com
سبحان الله العظيم وبحمده أستغفر الله

الطاعني
14-11-07, 04:00 AM
ابن الجوزي قد خالف امامه احمد بن حنبل رحمه الله واضطرب فسلك مسلك المؤولة وحط على اهل السنة واتى بعجائب
حتى قال السيف بن المجد رحمه الله:لم نرتضي تصانيف في السنة
والرجل اعجب بنفسه وبكثرة تصانيفه(غير المحررة)وكثرة من اسلم على يديه حتى اصبح
يعظ الملائكة في دروسه!!!!!
وكتابه(الباز الاشهب)او(دفع التشبيه)اكبر دليل على انحرافه عن السنة والله المستعان
واعلم ان هذا الكلام لايروق للبعض لكن العبرة بلزوم العالم للسنة بل لا يسمى عالما حتى يلزم السنة.
أخي الحبيب عبد المصور السني
السلام عليك ورحمة الله وبركاته
كلامك لايروق للبعض هنا كما ذكرت أنت لأنه ليس في محله’ فلكل مقام مقال
وابن الجوزي هنا _كما نقل عنه صاحب الموضوع حفظه الله_ يرغب في القراءة والمطالعة ويعرض بعض تجاربه لينتفع بها غيره فخذ عنه همته في طلب العلم


كما أن أحدا هنا لم يرغب في تحصيل العقيدة أو الفقه أو غير ذلك من ابن الجوزي حتى تنهض بواجب التنبيه والنصح والتحذير

بارك الله فيك أخي

أم حنان
29-11-07, 05:15 PM
وليحقرهــــم ((هو صادق))

فهل يكون طاااالب علم من لايضع كل همته في طلب العلم؟!!!!!!

((سبحانك هذا بهتان عظيم))


هذه وجة نظر أتمنى أن يتسع لها صدرك،،،،

ورحم الله هذا الشيخ الجليل،،،، فأنظروا إلى خواطر قلبه كيف هي ؟!!!! سبحان من خلقه،،

وأما مجانبته لبعض طرق السلف ،،،،فلها مواضعها،،،،

بوركت أختي الفاضلة ، نعم فقد تبين لي أنني أخطأت في فهم كلام ابن الجوزي-رحمه الله-
والحمدلله على توفيقه ، اللهم فقهنا جميعا في الدين .

تامر الجبالي
17-12-07, 12:03 AM
قال ابن الجوزي عليه رحمة الله، وتجاوز عنه:

ينبغي للإنسان أن يعرف شرف زمانه، وقدر وقته، فلا يضيع منه لحظة في غير قربة، ويقدِّم الأفضل فالأفضل من القول والعمل.
ولتكن نيته في الخير قائمة، من غير فتور بما يعجز عنه البدن من العمل، كما جاء في الحديث: "نية المؤمن خير من عمله".
وقد كان جماعة من السلف يبادرون اللحظات. فنقل عن عامر بن عبد قيس: أن رجلا قال له كلمني، فقال له: أمسك الشمس،
وقال ابن ثابت البناني: ذهبت ألقن أبي، فقال يا بني دعني فإني في وردي السادس.
ودخلوا على بعض السلف عند موته، وهو يصلي، فقيل له: فقال: الآن تطوى صحيفتي

فإذا علم الإنسان - وإن بالغ في الجد - بأن الموت يقطعه عن العمل ، عمل في حياته ما يدوم له أجره بعد موته، فإن كان له شيء من الدنيا، وقف وقفاً، وغرس غرساً، وأجرى نهراً،
ويسعى في تحصيل ذرية تذكر الله بعده، فيكون الأجر له، وأن يصنف كتابًا في العلم، فإن تصنيف العالم ولده المخلد، وأن يكون عاملاً للخير، عالماً فيه، فينقل من فعله ما يقتدي الغير به، فذلك الذي لم يمت.
قد مات قوم وهم في الناس أحياء

وتلكم مثل من همّة الخلف في طلب العلم
http://download.media.islamway.com/lessons/khaledassabt//elmindesert.rm

فالموفق من وفقه الله

تامر الجبالي
17-12-07, 12:08 AM
وقال أيضاً رحمه الله

من علامة كمال العقل : علو الهمة ! و الراضي بالدون دنيء ! !
و لم أر في عيوب الناس عيبا ... كنقص القادرين على التمام

تامر الجبالي
17-12-07, 12:30 AM
وانظر إليه يرحمه الله - في خراطره - وهو يريد أن يصل بنفسه إلى قمة العلم مع قمة العمل، فيقول:

تأملت المراد من الخلق فإذا هو الذل و اعتقاد التقصير و العجز
و مثلت العلماء و الزهاد العاملين صنفين:
فأقمت في صف العلماء: مالكا و سفيان و أبا حنيفة و الشافعي و أحمد .
و في صف العباد: مالك بن دينار و رابعة و معروف الكرخي و بشر بن الحارث .

فكلما جد العباد في العبادة و صاح بهم لسان الحال : عباداتكم لا يتعداكم نفعها و إنما يتعدى نفع العلماء و هم ورثة الأنبياء و خلفاء الله في الأرض و هم الذين عليهم المعول و لهم الفضل إذا أطرقوا و انكسروا و علموا صدق تلك الحال و جاء مالك بن دينار إلى الحسن يتعلم منه و يقول : الحسن أستاذنا

و إذا رأى العلماء أن لهم بالعلم فضلا صاح لسان الحال بالعلماء : و هل المراد من العلم إلا العمل ؟ !
و قال أحمد بن حنبل : [ و هل يراد بالعلم إلا ما وصل إليه معروف ؟ ]
و صح عن سفيان الثوري قال : [ وددت أن قطعت و لم أكتب الحديث ]
و قالت أم الدرداء لرجل : [ هل عملت بما علمت ] ؟ قال : لا قالت : [ فلم تستكثر من حجة الله عليك ؟ ]
و قال أبو الدرداء : [ ويل لمن يعلم و لم يعمل مرة و ويل لمن علم و لم يعمل سبعين مرة ]
و قال الفضيل : [ يغفر للجاهل سبعون ذنبا أن يغفر للعالم ذنب واحد ]
فما يبلغ من الكل قوله تعالى : { هل يستوي الذين يعلمون و الذين لا يعلمون }
و جاء سفيان إلى رابعة : فجلس بين يديها ينتفع بكلامها فدل العلماء العلم على أن المقصود منه العمل به و أنه آلة فانكسروا و اعترفوا بالتقصير

فحصل الكل على الاعتراف و الذل فاستخرجت المعرفة منهم حقيقة العبودية باعترافهم فذلك هو المقصود من التكليف.....

ابي حفص المسندي
19-12-07, 11:04 AM
بارك الله فيكم وأحسن إليكم

محمد الاسلام
25-12-07, 06:32 PM
افضل كتاب في علو الهمه والله اعلم هو صلاح الامه في علو الهمة لسيد العفاني حفظه الله


هذا رابطه في الوقفيه

http://www.waqfeya.com/open.php?cat=22&book=696

العوضي
15-01-08, 06:41 PM
سبحان الله فابن الجوزي هو القائل عن نفسه ( ما ابتلي الإنسان قط بأعظم من علوم همته ... وإني أعطيت من علو الهمة طرفاً فأنا به في عذاب , ولا أقول ليته لم يكن فإنه لا يحلو العيش بقدر عدم القعل , والعاقل لا يختار زيادة اللذة بنقصان العقل )

صيد الخاطر 63

أم عبد الله الكندية
20-01-08, 08:35 AM
يقول ابن الجوزي رحمه الله:
فليحذر الراكب من إهمال الناقة ، و لا يجوز له أن يحمل عليها ما لا تطيق و مع العدل و الإنصاف يتأتى كل مراد .
و من انحرف عن الجادة طالت طريقه .
و من طوى منازل في منزل أوشك أن يفوته ما جد لأجله ، على أن الإنسان إلى التحريض أحوج لأن الفتور ألصق به من الجد .
و بعد ، فاللازم في العلم طلب المهم ، فرب صاحب حديث حفظ مثلاً لحديث : من أتى الجمعة فليغتسل : عشرين طريقاً ، و الحديث قد ثبت من طريق واحد ، فشغله ذلك عن معرفة آداب الغسل ، و العمر أقصر و النفس من أن يفرط منه في نفس ، و كفى بالعقل مرشداً إلى الصواب ، و با الله التوفيق .

تلميذة الأصول
27-01-08, 04:02 AM
رحمه الله،،،،

انظروا إلى كتبه،،رحمكم الله،،

وائل عاشور
27-01-08, 05:26 PM
لقد سمعت من أحد المشايخ وهو الشيخ إبراهيم زكريا أن الشيخ ابن باز أنهى حفظ مجموع فتاوى ابن تيميه فى عام1980 وأن الشيخ الفوزان لو أراد أن يسرد المغنى كما يسرد أحدكم الفاتحه لفعل
هذا كلام شديد الغرابة جدا !

جهاد حِلِّسْ
03-02-08, 11:01 PM
أحسنت أخي الكريم

وهانك كتاب الشيخ علي عمران ( المشوق إلى القرءة ) فقد ذكرة جملة من أخبار العلماء وكيف أنهم كانوا يقرؤون ويستفيدون من أوقاتهم .
هلا اعطيتني رابط لهذا الكتاب على النت وجزيت خيرا

اقبال ابداح
08-03-08, 09:36 AM
هل هناك كتاب بعنوان علو الهمة في طلب العلم؟؟؟؟؟؟؟
افيدونا
شكر الله لكم

محمد بن أبي عامر
08-03-08, 01:51 PM
علو الهمة ....... للشيخ محمد اسماعيل المقدم " حفظه الله "

أبوالبراء الفلسطيني
09-03-08, 01:15 AM
http://www.ahlalhdeeth.cc/vb/showthread.php?t=87576
من هنا كتاب المشوق للقراءة وطلب العلم للعمراني........ تلبية لطلب أخي جهاد حلس حفظه الله تعالى

جهاد حِلِّسْ
09-03-08, 09:47 AM
http://www.ahlalhdeeth.cc/vb/showthread.php?t=87576
من هنا كتاب المشوق للقراءة وطلب العلم للعمراني........ تلبية لطلب أخي جهاد حلس حفظه الله تعالى
جزاك الله خيرا شيخنا ابو البراء
لطالما بحث عنه بدون فائدة
حتى أتيت لي برابطه واثلجت صدري
أسأل الله العظيم أن يسكنك أعلى الدرجات مع الصديقين والشهداء إنه ولي ذلك والقادر عليه

أبوسمية الطائفي
23-04-08, 02:10 PM
جزاك الله خير

سمير السكندرى
27-04-08, 09:09 PM
جزاك الله خيرا

أبو شوق
15-06-08, 07:55 PM
اللهم ارزقنا همتهم

عبدالرحمن المشد
21-06-08, 08:29 PM
جزاك الله خيرا