المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تركت الجامعة المختلطة "فما نصيحتكم"


روضة الجنة
28-11-07, 09:30 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اخوتي في الله _اعضاء المنتدى_ بارك لله في علمكم ونفع بكم
أرجو منكم توجيه نصيحة لي لعل الله ينفعني بهافانا اعيش حالة لايعلم بها الا الله
منذ 3اشهر تقريبا تركت الجامعة التي كنت ادرس بها_كلية الطب_ولم ادرس بها الاالسنة الاولى مع تردد شديد منذ البداية لاني لم اكن اتصور اني سأتاثر بمظاهر الفساد وعدم اقتناعي الاكيد بالمجال والجامعة ...وخاصة اني كنت اقيم في بلاد الحرمين ...
حاولت ان اتاقلم مع الوضع هناك ؛ان اغير من حولي وادعوهم لكن حرصي على الدراسة جعلني اتخلى عن الدعوة تماما وخاصة تدهور مستواي الدراسي وخوفي الشديد من اهلي؛بدات اشعر ان قلبي تغيرو ابتعدت عن الله وزاد اهتمامي بالدنيا حتى اني نسيت جل القران بعد ان حفظته كاملا
وكثير من المبادئ تزعزعت في داخلي
وفي لحظة ندمت على تفريطي وعظيم خطئي.. تذكرت الماضي ؛حفظي للقران واهتمامي بالدعوة
قررت ترك ذاك المكان وان اعود الى الله واطلب العلم ثم اعود الى بلدي واتفرغ للدعوة لانتشار الجهل والبدع والصوفية لكن الجميع عارضني ولم يوافقني احد غير اخي..
والان اواجه كثير من الانتقاد والاهانات لاني جلست في البيت ..واتظاهر بالاصرار والقوة مع اني من الداخل ضعيفة ... انا لااهتم بهم..لكن نفسي والشيطان اتعبانني..
متخبطة في الطلب ..
ابدأ بمتن احفظه ثم ارتكه .. اقرا كتاب ثم اعود الى اخر...والعمر يمضي والساعات تمر بسرعة..وانا كما اما انا...
خائفة ان لااوفق في طلب العلم فلا ابلغ بلح الشام ولاعنب اليمن كما يقال
اخشى ان يكون ذلك عقاب من الله لذنوبي وغفلتي ..
او ان العلم اشرف من ان يطلبه امثالي...
ارجو ان لاتبخلو علي بنصيحتكم
واعتذر على الاطالة مع محاولتي الشديدة على الاختصار

أم حنان
28-11-07, 10:58 PM
أعانك الله أختي الكريمة روضة الجنة ، ولاتيأسي فإن (من ترك شيئا لله عوضه الله خيرا منه ) وأسأل الله لك الثبات على الدين ، وعليك بالدعاء والإلتجاء إلى الله والتضرع إليه ، فهو سبحانه مفرج الكروب ، اما عن طلب العلم الشرعي فبإمكانك الإلتحاق بالجامعات المفتوحة الموجودة على الشبكة ، وهذا رابط إليها

http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=110800&highlight=%C7%E1%CC%C7%E3%DA%C7%CA+%C7%E1%E3%DD%CA %E6%CD%C9

ندى الشمرية
29-11-07, 02:10 AM
بسم الله الرحمن رحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ....
أما بعد
أخية السلامة لا يعدله شيئ ,فأنت لله الحمد والمنة عرفتي عظم وخطر ما كنت به لا أحد منا يستطيع أن يضمن السلامة لنفسة وهو في أرض معصية ,ليس مثلي أخية من ينصحك لكن هي كلمات دائما أدكر بها نفسي ,بما أنني عرفت أنني في معصية وقررت فأنا بدأت بالطريق من البداية وكما قيل من لم تكن له بداية محرقة لن تكون له نهاية مشرقة ,فأنت لله الحمد والمنة رجعت لله عز وجل وتركت الجامعة لما فيها من منكرات فتغلبتي على الشيطان وأغلقتي الباب عليه وهو الآن يحاول أن يأتيك من باب أخر يقول لك دهب عمرك,لن تفلحي ,لا تطلبي العلم ,من أنت حتى تكونين عالمة أو داعية ,أخية أوقفيه , وقولي لا حول ولا قوة لي إلا بالله توكلي عليه تعالى ( ومن يتوكل على الله فهو حسبة ) أخية الهمة العالية موجودة داخل كل إنسان وفي داخل المؤمن همة نبيلة وعالية وشريفة ليس عليك إلا أن تقفي مع نفسك قليلا بهدوء وروية وسوف تعلمين أن الله عز وجل معك لانك كنت بمعصية فرجعتي وهده نعمة عظيمة ,ثم فكري مادا تردين حددي الهدف بدقة (طالـــــــــــــــــــــــبة علم وداعية لله)هدا هو الهدف استعيني بالله لا تعجزي ,المرحلة الثانية على يد من أطلب ,وبمادا أبدأ,القرآن الكريم استرجعي ما نُسيتيه ,وراجعي على من يتقن القراءة أو بدار تحفيظ للقرآن الكريم ,ثم ضعي لك منهجا في طلب العلم وهدا يحدده أهل الخبرة ,أخية لا بد من تعب ومشقة في البداية ,إدا لم يكن عندكم طالبات علم ,فطلبي عند شيخ ثقة ,أوسماع الأشرطة ومناقشتها مع أهل العلم ,وعندك من المواقع للعلماء الربانيون ما تستطعين أن تطلبي عليهم وأنت في بيتك ,ولا تترك الدعــــــــــــــــــاءدائما أن يرزقك الله الثبات والإخلاص ,وفقك الله وسدد خطاك وجعلك من العالمات .

روضة الجنة
29-11-07, 04:03 AM
اختي ام حنان وندى الشمرية
جزاكما الله عني خير الجزاء

طالبة العلم سارة
29-11-07, 07:00 AM
ما شاء الله تبارك الله ...


أولا أهنيك على ذاك الخير الكبير والفضل العظيم وهو (( جلوسك في المنزل )) وأحتسبي ذلك أخية من قوله تعالى (( وقرن في بيوتكن ))

ووالله لولا الدعوة و بر الوالدين لما داومنا يوم واحد في الجامعة ... ولكن هو الإحتساب يا عزيزتي ... وإني أغبطك على هذه النعمة ...





أخيتي أحمدي الله كثيرا ... ثم اهم ما ينبغي أن يوصى به طالب العلم الصدق والإخلاص ..
قال الشيخ السعدي رحمه الله (( من صدق مع الله وأخلص فتح الله عليه من الفتوحات العلمية والإيمانية ما الله به عليم ))

ثانيا : هذه المثبطات من الشيطان فلو تفكرتي في حالك الآن والوقت الذي بين يديك لحمدت الله كثيرا رتبي وقتك ... هذه كل المسألة واستعيدي همتك .. بترتيب أولوياتك ...

ثالثا : لابد لك من أخت إيمانية تتدارسين معها العلم لأني أشعر أنك بحاجة لمثل هذه الأخت .. ولو أني أفضل دائما أن الإنسان يكون دائما في خلوة ووحشة من الخلق وأنس بالله وصاحبه الوحيد ((القرآن )) إلا في الأمور الضرورية لابد من الخلطة كصلة الرحم وزيارة الإخوان فيهب نفسه خبيئة ووقف لله فلا أحد يعلم بطلبه وما حفظ وما أنجز إلا والدته . وسترين في ذالك فتح من الله عجيب .

رابعا : يقول الشيخ ابو بكر زيد في حليته (( من ثبت نبت )) وهذا من أهم ما أوصيك به .
التثبت على شيخ معين . وأنصحك بالشيخين العثيمين رحمه الله والشنقيطي حفظه الله
مثلا : في الفقه زاد المستقنع والحديث عمدة الأحكام للشيخ الشنقيطي طبعا هو صعب قليلا للمبتدئ ولكن مع الأيام ستتعلمين كيفية ضبط المسائل وغيرها من الأمور الدقيقة . والأشرطة الإيمانية بين الحين والآخر لتحريك الهمة .
أما الشيخ العثيمين فخذي منه التفسير واللغة . إن ثبتي على هذين الشيخين ستصبحين عالمة في قعر بيتك ... نسأل الله من فضله العظيم .


رابعا : عدم مجاوزة المتن إلا بعد ضبطه ولو أخذ منك الوقت الكثير وإني أذكر أن أخي حفظه الله كان يضحك علي كثيرا ويقول أنت سنتين تطلبين العلم فقط بالحلية !! ... ما أرى معك سواه ... وإني أحمد الله على ذلك كثيرا لأن الله لا يضيع أجر المحسنين .. ليس المطلوب الطلب الكثير ولكن المطلوب ضبط المتن ةوالتأني والإحتساب فالأجر ولله الحمد في كلا الحالتين موجود ...


خامسا : الدعاء الدعاء و راسليني على الخاص .



وفقك الله وعلمك الكتاب والحكمة

أم أحمد المكية
29-11-07, 09:05 AM
أختنا الغالية
بارك الله في نفس بذلت نفسها لله وضحت في سبيل مرضاة الله ، وثقي بأن الله لن يضيعك أبدا ، ذكرتني بطالبة بلجيكية عندي ، دخلت كلية الطب فطلبوا منها نزع حجابها والاكتفاء بتغطية الشعر فقط ، فتركت الكلية إرضاء لله فعوضها الله خيرا ،حيث يسر لها منحة الدراسة في مكة ، حيث تزوجت شابا يدرس في جامعة أم القرى ، وهي الآن في مكة سعيدة مطمئنة ، ترى أثر تركها للدراسة في بلدها ، فأسأل الله أن يعوضك خيرا ويفتح عليك
وبالنسبة لطلب العلم فعليك بمنتدى صناعة الحديث ، ففيه علم كثير وخير عميم
وإليك الرابط
http://www.hadiith.net/montada/index.php

روضة الجنة
29-11-07, 11:50 AM
اختي طالبة العلم سارة
جزاك الله خيرا لطالما انتفعت بكتاباتك وأعجب من همتك
لاحرمك الله الاجر
اختي ام احمد المكية
جزاك الله خير
رفعتي من معنوياتي
ارجو ان لاتحرموني من نصائحكم
وفق الله الجميع لما يحب ويرضى

أم أحمد المكية
30-11-07, 11:40 AM
أخواتي الحبيبات هذه رسالة وردتني على الخاص من أحد الأخوة بعد تعقيبي على أختنا روضة الجنة ، وهذا نصها : "
هذا الكلام الذي تقولينه خطير جدا فلو فعل كل طالبة مثل ما تقولين لم يكن عندنا سيدات تعمل في مجال الطب مما يؤدي إلى أننا سنذهب بنسائنا وبناتنا إلى غير المأمونيين.
لعل الله أن يهدي بناتنا وعلينا أن نطالب بأن تكون هناك كليات خاصة بالبنات
أرجو منك أن تردي علي سريعا فأنا أنتظر ردك "
وأنا لا أحبذ مراسلته على الخاص فهذا ردي لعل الأخ يقرأه ، وما رأيكن أخواتي فيما يقول .
أولاً : الله أمر المرأة بالقرار في البيت " وقرن في بيوتكن " وأجاز لهن الخروج للحاجة لقوله صلى الله عليه وسلم " أذن لكن أن تخرجن في حوائجكن " ، ولا مانع للمرأة أن تخرج للعمل بضوابط شرعية ، كالحجاب الشرعي ، وعدم الاختلاط بالرجال وعدم الخلوة بسائق ونحوه .
ثانيا : إذا اضطرت المرأة للدراسة المختلطة كما في بعض البلاد التي لا يتيسر فيها غير ذلك وأفتى لها بذلك من تثق بدينه ، ثم خافت المرأة على نفسها من الفتن وعلى دينها من النقص ، فالسلامة لا يعدلها شيء ، لأن الله سوف يسألها عن نفسها أولا ، فتنجو خير لها ، وأظن الأخت ذكرت ما يدل على ذلك حيث قالت : " بدات اشعر ان قلبي تغيرو ابتعدت عن الله وزاد اهتمامي بالدنيا حتى اني نسيت جل القران بعد ان حفظته كاملا
وكثير من المبادئ تزعزعت في داخلي " لذلك نصحتها أنا وأخواتي بما فعلت وباركن عملها .
هذا ما تيسر رده ، فما رأي الأخوات ؟

أم حنان
30-11-07, 01:57 PM
أختي الحبيبة أم أحمد ، لقد أحسنت النصح للأخت روضة الجنة ، ورأس مال المرء دينه ، والسلامة لايعدلها شيء

يقول الشاعر أبو العتاهية :

لئن كنت في الدنيا بصيراً فإنما

بلاغك منها مثل زاد المسافر

اذا ابقت الدنيا على المرء دينه

فما فاته فليس بضائر

ابتسام المغربية
30-11-07, 02:04 PM
السلام عليكم ورحمة الله اخواتي الفاضلات.

ابتسام المغربية
30-11-07, 02:19 PM
لله المستعان وماذا نقول نحن ندرس في لاختلاط فلا خيار لنا لان كل الجامعات فيها لختلاط. و ما رايكن اخواتي في اخوة و اخوات يدرسون معنا في كلية الدراسات الاسلامية يكلمون بعضهم البعض بشكل عادي داخل نطاق طلب العلم و المشكلة ان مظهرهم يوحي بالالتزام اخوات مرتديات للخمار و اخوة ملتحين يتكلمون بشكل عادي هل هذا جائز في الشرع فانا اذا انكرت يقولون انتي متشددت و تضيقين واسعا. هل انا على حق ام مهم. و هل انا حقا متشددة ارجو الافادة وماهي الظروف التي تسمح بان يكلم الاخ الاخت او العكس و جزاكن الله كل خير على هذه النصائح و لا تنسوني من الدعاء بان يتبثني الله على الحق و يقيني شر الفتن...

شفاء السلفية
30-11-07, 03:27 PM
بارك الله فيك انت اخت * روضة الجنة * فلقد توقفتي عن الدراسة في سبيل الله يعني لو جه الله مع ان مجتمعنا الحالي يهين التي لاتكمل دراستها وانشاء الله سيخلفك لك الله عز وجل شيئ اكثر اهمي من الدراسة.

وانا احمد الله عز وجل لان ابي امرني واقنعني انا الدراسة بلاختلاط يعني نستطيع ان نقول انها لاتجوز شرعا
وانا توقفت منذعام السنة 6 كان عمري 12 لما اوقفة الدراسة يعني في المرحلة الابتدائية
واسؤل الله ان يعيننا عاى تحدي مثل هذه الاشيا ء

بارك الله فيك وجزاك الله خيرا

طالبة العلم سارة
30-11-07, 03:41 PM
لقد كلمت احدى المشائخ الثقات مرة حفظه الله في شأن أحدى الأخوات وقال لي بالحرف (( إن كانت تخشى على نفسها الفتنة ولا تستطيع مواجهة الفتنة فالأفضل السلامة وترك الجامعة وإن كانت تستطيع الصبر فعليها بالإحتساب ثم قال يا بنيتي إن هي خرجت وأخواتها المستقيمات أقتدين بها و خرجن فمن يربي أبنائنا غدا الفاسقات ...!!!


فوالله ما أن تفكرت في كلمته الأخيرة وقلتها للأخت حتى عادت بهمتها ونشاطها في الدعوة هناك ...


إذا الأمر ليس على الإطلاق ..أنتي أعلم بنفسك منا يا أخية ...والله الموفق ..

أم أحمد المكية
30-11-07, 04:36 PM
الأخت الفاضلة ابتسام المغربية
أسأل الله أن يريك الحق حقاً ويرزقك اتباعه ويريك الباطل باطلاً ويرزقك اجتنابه ، نحن أخية في زمن الغربة ، والقابض على دينه كالقابض على الجمر ،
أنت على الحق وأسأل الله أن يثبتك ، فليس من الطبيعي أن يتكلم الأخوة مع الأخوات ، وليس من الطبيعي أن يعتبروه طبيعي ، ولكن كثرة الامساس تقل الاحساس ، وهذه فتوى حول الموضوع :
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:
فإن الاختلاط في صفوف الدراسة بين الفتيان والفتيات أو في أي مكان لا يجوز؛ إلا أن تدعو له الضرورة القصوى، ولا يوجد عنه بديل، وذلك لما يترتب عليه من المفاسد والفتن.
روى الشيخان والترمذي وابن ماجه وأحمد من حديث أسامة بن زيد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ما تركت بعدي فتنة أضر على الرجال من النساء.
فإن لم يوجد عن الاختلاط في الدراسة بديل، وكانت الحاجة تلجئ إليه، فإنه يجوز بشروط وهي:
- أن تستر الفتاة جميع بدنها. قال تعالى: وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ... [النور:31].
- أن لا تكون متطيبة ولا متزينة.
- أن يغض الجميع أبصارهم بعضهم عن بعض. قال تعالى: قُلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ * وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ... [النور:30-31].
- أن يقتصر على موضوع الدرس، ولا يكون ثمت خضوع بالقول. قال تعالى: فَلا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلاً مَعْرُوفاً [الأحزاب:32].
- أن تؤمن الفتنة.
فإذا توافرت جميع هذه الشروط -ويصعب أن تتوافر- فلا بأس حينئذ
والله أعلم.
المفتي: مركز الفتوى بإشراف د.عبدالله الفقيه
.................................

ابتسام المغربية
03-12-07, 08:34 AM
بارك الله فيك اخيتي الفاضلة ام احمد المكية.و بشرك الله بالقبول و جزاك الله خيرا اخيتي سارة و انار الله طريقكن بالعلم و الايمان

الطويلبة
12-12-07, 11:34 AM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
مثلكِ أختي تركتُ التّعليم المختلط زيدي على ذلك أني أسكن في الغرب..فالحمد لله الذي بنعمته تتم الصّالحات... أسأل الله لكِ السداد و الفلاح أخيّة..
إن تيسّرت لي عودة أدلي بدلوي ونصيحتي وتجربتي بإذنه تعالى ..
توكّلي على لله فهو حسبنا ونعم الوكيل..الشّوك كثير في هذا الدرب فكوني ذات همّة عالية وعزم وحكمة.
ثبّتكِ الله

أم هـاجر
26-12-07, 12:04 PM
لله المستعان وماذا نقول نحن ندرس في لاختلاط فلا خيار لنا لان كل الجامعات فيها لختلاط. و ما رايكن اخواتي في اخوة و اخوات يدرسون معنا في كلية الدراسات الاسلامية يكلمون بعضهم البعض بشكل عادي داخل نطاق طلب العلم و المشكلة ان مظهرهم يوحي بالالتزام اخوات مرتديات للخمار و اخوة ملتحين يتكلمون بشكل عادي هل هذا جائز في الشرع فانا اذا انكرت يقولون انتي متشددت و تضيقين واسعا. هل انا على حق ام مهم. و هل انا حقا متشددة ارجو الافادة وماهي الظروف التي تسمح بان يكلم الاخ الاخت او العكس و جزاكن الله كل خير على هذه النصائح و لا تنسوني من الدعاء بان يتبثني الله على الحق و يقيني شر الفتن...
أختي الكريمة بارك الله فيك و ثبثني و إياك على الحق حتى لقائه.
الإختلاط منكر عظيم و الذي أصبح عاديا في زماننا مع الأسف الشديد.
بل أنت على حق أختي و هذا ليس تشددا بل هذه هي تعاليم ديننا الحنيف.
و نحن مع الأسف في المغرب نعاني إذ ليس للأخوات سبيل إلى التعلم في محيط غير مختلط و الله المستعان. ففي هذه الحالة يبقى المكوث في البيت أطهر و الحمد لله على هذا الملتقى و أمثاله و عموما فإن في الأنترنت علم كبير يمكن للأخوات أن يتعلمن من خلاله العلم الشرعي بعيدا عن الإختلاظ مع الرجال.
و نسأل الله العافية و جزاكن الله أخواتي.

عابرة سبيل
28-12-07, 11:33 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
حياكن الله أخواتي وثبتكن على الحق

أختي روضة الجنة أنت على صواب بإذن الله ولا تهني ولا تحزني وأكثري من الإستعاذة..
أنا مثلك أخيتي تركت الدراسة المختلطة في تونس وقبل ذلك استفتيت عديد من العلماء خاصة من المملكة ووضحت لهم ظروفي الخاصة وما إلى ذلك فكان بعضهم يجيبني بأنه إن كان ولا بد فبالشروط الشرعية المعروفة.
لكن أحدهم قال لي كلاما لن أنساه طوال عمري:
قال لي إن فرضنا أن مرضا عضالا بدأ يتفشى في الكلية ففر الناس منها هل ينكر عليهم أحد !!
فما بالنا لا نخاف على إيماننا كما نخاف على أجسادنا !!
اعتزليهم أختي وعليك بقيام الليل واعلمي أن طريق الجنة محفوف بالمكاره وطريق النار محفوف بالشهوات..
..
جزاه الله عني خير الجزاء

وقد أكرمني الله سبحانه بالإنتقال إلى بلد آخر ودراسة العلوم الشرعية في كلية غير مختلطة..
فمن ترك شيئا لله عوضه الله خيرا منه

ثبتنا الله وإياكن على الحق
وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين

أم هـاجر
28-12-07, 12:29 PM
بارك الله فيك أختي الكريمة و ثبتني و إياك و جميع الأخوات على الحق حتى لقاءه.

سلوى النعيمي
04-01-08, 11:08 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...
اختي روضة الجنة ، عزاءي لك ، وانا اسفة جدا على الذي سمعت هذا ، ما كان جدير بك ان تتركي الجامعة لامور عدة وانا اسفة ايضا لرد الاخوات بالتشجيع وعلى ما ؟ امر الاختلاط اذا كان يؤدي وظيفة اعلى من كونه اختلاط ليس بدعا في الاسلام ابدا وبامكانك الاطلاع على صحيح البخاري فقط لتعرفي دور الصحابيات في المغازي هم كانوا يقومون بالدور الذي لو استمريت تقومين به يسعفون الصحابة المصابين ويخلون الجثث والصحابة كانور رجالا!!وهذا اولا ،
اما الامر الثاني ، فليس من الصواب ان يطبب رجل فان كان هناك ضرر فالضرر اقل بالطبع من ان يطبب رجل امراة وهذا امر لايحتاج نقاش ، والامر الثالث ان الرسول_ عليه الصلاة والسلام _ قال: " لا تجتمع امتي على ضلالة " فهل ترين ان امة محمد هكذا فكلنا ندرس في جامعات مختلطة فالامر ضروري ، ثم ان "المستشار مؤتمن فمن استشير فليستشر بما صانع لنفسه " واخراج مجموع لكلية مثل الطب لا اصدق ان احدا من الناصحين اتيحت له مثل هكذا فرصة وتركها وخاصة ان الامر به سعه ، فلما نحجر واسعا ، وانا درست في جامعة مختلطة لخمس سنوات وها انا في السادسة فلما كان الهدف من دخولي الجامعة هو العلم لا غير التزمت بهذا فقط ، فانا لم ادخل نادي ولا مقهى ولا اتجول في شوارع الجامعة ولا حتى الكلية التزم مقعدي ولا اخرج الا لحاجة كما اني لا اعترف بالزمالات فلم اكلم زميلا يوما الا ما ندر لامور لابد منها امام الناس ليس همسا هذا ما نفعله ولا زلنا والحمدلله في اطار الفضيلة لا غبار علينا . تحياتي الى جميع الاخوات ارجو ا ان تنظرو ا فيما كتبت بعين الاهتمام ولا تتهموني ان خالفتكم والرسول _ عليه الصلاة والسلام _يقول :" ان الدين يسر ولن يشاد الدين احد الا غلبه فسددو ا وقاربوا واستعينو ا بالغدوة والروحة وشيء من الدلجة "

عالية الهمة،،،
05-01-08, 08:56 AM
أختي الفاضلة روضة الجنة أسكنك الله رياض الجنة ،،،
أقول لك إقرأي قوله تعالى ( واتقوا الله ويعلمكم الله والله بكل شيء عليم ) وثقي أن الله سيعلمك أفضل مما تركتي طمعاً برضاه عنك سبحانه ،،،
فأسأل الله أن يرزقك علماً نافعاً وعملاً صالحاً متقبلاً ،،،

الطويلبة
10-01-08, 06:28 PM
إنني بهذه المشاركة لا أعبر عن رأي شرعي وإنما أود التذكير ببعض الأمور التي قد نغفل عنها ونتسرع في الحكم والعمل وما ينبغي لنا ذلك أبدا...بل علينا التمسك بفتاوى أهل العلم (والتي هي واضحة في هذا الشأن) حتى لا يحدث النزاع والتشتت بإذن الله.
يقول شيخ الإسلام بن تيمية رحمه الله في مجموع الفتاوى (28/239) : ((ليس للإنسان أن يحضر الأماكن التي يشهد فيها المنكرات ولا يمكنه الإنكار، إلا لموجب شرعي، مثل أن يكون هناك أمر يحتاج إليه لمصلحة دينه أو دنياه لا بد فيه من حضوره، أو يكون مكرهاً...)).
ما أعظم ديننا القيم الذي من مقاصده سعادة وراحة البشر، إذ كان من الأصول : درء المفاسد أولى من جلب المصالح، والضرورة تقدر بقدرها. إننا عندما نقبل على شيء بزعم أنه "ضرورة"، علينا أن نتحلى أولا بالخشية والخوف من الله لا أن نقدم عليه بجرءة كأنه حق سلب منا فما أكثر القائلين "هذا الزمان، أصبح كذا وكذا ضرورة، هذا الزمان لا بد من كذا وكذا"، والحاصل أن هذا الدين، صالح إلى يوم القيامة!
نعم الدين يسر! وليس عسر! الدين قد راعى الضرورة فوضع لها ضوابط، لكن ليس الحق ما يتبعه أغلب الناس ولكن الحق هو كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه و سلم
من هذا الباب أخياتي الفاضلات، نضع القاعدة العامة نصب أعيننا وهي أن درء المفاسد أولى من جلب المصالح ومفاسد الاختلاط خطيرة لا تخفى على عاقل (وقد شاهدت بأم عيني افتتان الفتيات المسلمات، وعواقب أليمة ولا يخفى عنكم فساد الغرب!)، ومفاسد المكوث بين المنكرات عظيمة والأعظم أن تهون علينا تلك المنكرات فيزول الإنكار حتى في القلب فالإنسان ضعيف...والأدهى الكف عن الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر..حتى يقول كل مسلم "لكم دينكم و لي دين"! فلا بنيان مرصوص ولا أيد متكاتفة تحث على الخير.
قضية الاختلاط قضية كبيرة لها جوانب عديدة وحالات الناس تختلف فلا يمكن أن نعمم ونشجع كل المسلمات بالدراسة المختلطة (إن افترضنا أنها جائزة للضرورة القصوى)، فليست كل الفتيات سواء في العلم الشرعي والالتزام والدعوة وهذه الأشياء إن لم تتحلى بها الفتاة فهي في خطر. أن تختار المسلمة مجالا ينفع الأمة شيء طيب لكن ليس على حساب دينها. فالأولى التفقه في الدين خصوصا في هذا الزمن وإن كانت المسلمة جامعية فعليها بطلب العلم بجانب الدراسة قدر المستطاع لتسدد وتقارب. وهذا يعني مراقبة الله وتنظيم وقتها فلا تقول مثلا (أنا طالبة في الجامعة، ليس لدي وقت لطلب العلم الشرعي..).
الأولى أن نشجعها على أن تتأهل لتأمر بالمعروف وتنهى عن المنكر فالفساد في الجامعات كبير.. لا أن نشجعا لتكون صامتة عن الحق بين أخواتها المسلمات.. صامتة طوال السنين حتى يعتاد قلبها المنكر فيضعف إيمانها.
الأولى أن تسأل كل مسلمة نفسها هل دخولي للجامعة ضرورة حقيقية فتنظر كل مسلمة في وضعها الخاص ولا تعمم ولا تفعل لأن الكل يفعل..ولا تختار مجالا من أجل الشهرة أو أي سبب غير أن يكون خالصا لوجه الله فيه نفع للأمة. والحمد لله، من بحثت وجدت البديل فهناك جامعات غير مختلطة وهناك جامعات مفتوحة.
ليس من السهولة مقارنة حالنا بالصحابيات في المغازي فذلك جهاد في سبيل الله ونحن لسنا في أرض معركة!
وليس من السهولة المقارنة لأننا الآن نعكف أعواما نطلب العلم الدنيوي ولا نعطي العلم الشرعي حقه من الوقت بهذه الأعذار أما الصحابيات فلله درهن تعلمن دينهن ولزمن بيوتهن ولم يكثرن مخالطة الرجال وتحلين بكثير من التقوى لهذا سهل الله أمورهن ووفقهن. أما نحن، فمقصرات في ديننا ثم نختلط وقت الدراسة ونختلط في العمل ونسرد الأعذار وما هذا إلا ركون إلى الدنيا وغفلة عن الآخرة.
وليس من السهولة مقارنة جيلنا بالصحابة رضي الله عنهم فقلوبهم أنقى وأتقى، يغضون أبصارهم ويتحلون بالحياء وشتان بين جيلنا وجيلهم.
لقد أصبح ترك طلب العلم الشرعي أمرا عاديا فلا نعاتب من قصرت في دينها..ونلتمس لها الأعذار مع أننا لم نخلق إلا للعبادة والتوحيد.
الأولى أن تبحث المسلمة عن جامعة غير مختلطة وتعمل في مكان خاص بالنساء لأن الاختلاط أثره عظيم وسبق أن ذكرنا القاعدة الفقهية (درء المفاسد...)
الأولى أن تجدد كل أخت نيتها ليكتب الله لها التوفيق والقبول وأن تتحلى بالتقوى ليجعل الله لها مخرجا ويرزقها من حيث لا تحتسب
الأولى أن تستخير المسلمة ربها وتتذكر يوم العرض وإن كان لا بد من الدراسة فليكن خـــالصا لوجه الله لا تناله بمخالفات شرعية...
الأولى أن تتمسك بحجابها الشرعي الكامل لأنها إن خرجت من بيتها استشرفها الشيطان وزينها في أعين الناس.
هناك أمور كثيرة جداً لا بد من أخذها بالحسبان فأرجو أن لا نتسرع بالآراء حتى لا تتشتت الفتيات الطالبات للنصح ولا أرى نصيحة أعظم من أن أقول (فليكن طموحك رضا الله بحق، لذا عليكِ بالتقوى والدعاء المستمر وأن تتضرعي لله وتسأليه أن يوفقك لما هو خير لك ولما يرضاه لك ..والاستخارة ليفتح الله عليكِ ويريكِ الحق حقا ويرزقك اتباعه).
تيقني أن الله سائل عن أيامك وصحتك وأموالك وما أكثر ما نبذل من أجل الدراسة، فاللهم سدد، واللهم سلم.
أن تكوني طالبة علم داعية للهدى قريبة من الرحمن زاهدة عن الدنيا خير من حال تلك التي قصرت في حق مولاها لنيل شيء من الدنيا.
يقول السعدي رحمه الله في قوله تعالى {وَإِذِ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا قَالَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي قَالَ لا يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ (http://javascript<b></b>:AyatServices(%22/Quran/ayat_services.asp?l=arb&nType=1&nSora=2&nAya=124%22))} قال: فأتم ما ابتلاه الله به, وأكمله ووفاه, فشكر الله له ذلك, ولم يزل الله شكورا فقال: ( إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا ) أي: يقتدون بك في الهدى, ويمشون خلفك إلى سعادتهم الأبدية, ويحصل لك الثناء الدائم, والأجر الجزيل, والتعظيم من كل أحد. وهذه - لعمر الله - أفضل درجة, تنافس فيها المتنافسون, وأعلى مقام, شمر إليه العاملون, وأكمل حالة حصلها أولو العزم من المرسلين وأتباعهم, من كل صديق متبع لهم, داع إلى الله وإلى سبيله.

إن أصبت فهو من الله وإن أخطأت فمن نفسي والشيطان وأرحب بالنصح.

الطويلبة
10-01-08, 06:34 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
سألتُ عن الدراسة المختلطة للضرورة، والعمل المختلط للضرورة فكان رد الشيخ:

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وبارك الله فيك .

لا تجوز الدراسة المختلطة ، ولا العمل المختلط .

ومن ترك شيئا لله عوّضه الله خيرا منه

ويمكنك مواصلة طلب العلم عن طريق الشبكة ، والتسجيل ببعض المواقع التي يتم من خلالها طلب العلم ، مثل ( الإكاديمية الإسلامية )
http://www.islamacademy.net/Arabic/index.asp (http://www.islamacademy.net/Arabic/index.asp)

والقرار في البيت بالنسبة للمرأة لا يعدله شيء ؛ لأنه هو الموافق لِفطرتها وطبيعتها ..

وقد أمر الله به أمهات المؤمنين ، وهن خير نساء العالمين .

والله تعالى أعلم .

عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد بـالـريـاض
28-ذو الحجة-1428 هجري

أم معــاذ
10-01-08, 07:08 PM
أختي الحبيبة
لاينبغي لك أن تترددي وقد فررت ِ بدينك لوجه الله
الناس ليسوا على درجة واحدة في الصبر على الفتن ,وماالذي يجعلك تصارعين الفتن وأنت في عافية والسلامة ياأختي لايعدلها شيء فلا تترددي أبداً ..ورداً على من يقول من لنسائنا فنقول له بارك الله فيه :يقيض الله لنسائك كثير من النساء اللاتي سبقن لهذا المجال وماأكثرهن فلا تخشى أبداً
أقولها لك عن تجربة لقد كنت في نفس التخصص وتركته لله خشيتُ على ديني فلم آمن الفتنة على نفسي وأنا في بلد التوحيد كان دخولي مخاطرة ..وبعد عذاب نفسي وتردد تركته وجلست متعبة ربما مايقارب السنة من لوم نفس ٍ ولوم أهل فسبحان من دبرني أحسن تدبير ولم يضيعني فأبدلني بكلية شرعية وانخرطت في طلب العلم فعوضني خيراً سبحانه
فوصيتي لك الزمي ماعزمت عليه ولاتترددي-ابداً
ووالله ياأختي لأعلم من أخواتي في الله من أغرقهن موج الفتنة ,يردن الخلاص من الفتن التي تمتحن قلوبهن
فكنت أقول لهن ماحاجتكن لامتحان وفتنة عظيمة
فضيعن ماجمعن في سنوات قليلة
وتخرق الدين ولامرقع
اجتهدي في الدعاء واطردي الندم والحسرة والتردد ثم انشغلي في الطلب لابد أن تنضمي لكلية شرعية
وتعكفين على العلم ولن يضيعك الله ثقي بذلك
بارك الله فيك وسدد خطاك للخير

حفيدة خديجة
11-01-08, 12:59 PM
لاحظنا حتى فتاوى العلماء تختلف
الله المستعان
الإقرارفي البيت والفرار بالدين نعم أولى
بقي شيء مجال الطب والله أمره صراحة فيه مفاسد عظيمة حتى وإن كانت ضرورة
أما نحن هنا
عندنا الإختلاط أمر معلوم من المجتع بالضرورة
حتى في البيوت أنتهكت كل الحرمات

هناك من تركن الجامعات ويعانين كثييرا من الوالدين للأسف الوالدان يعتبران الشهادة العلمية بطاقة عبور للجنة

لي أخت ليتكم تدعون لها هذه الأيام تركت الجامعة ومازالت فقط 4أشهر على التخرج فثار عليها الأهل
أبوها هدد الأم بالطلاق
الإخوة الذكور نزلوا عليها ضربا وشتما لا حول ولاقوة إلا بالله
وهي صابرة محتسبة ودائما تطلب منا الدعاء لها بالثبات
هناك من إقترح عليها تعود وتدخل الإمتحانات فقط قالت لا أريد أسمع من يقول لي إرجعي
هي إستفتت العلماء وأمروها بترك الجامعة
اللهم فرج عنها وعن كل مؤمة
وكل ما كتبتوهن مفيد جدا لنا ويشجعنا أكثر فالكثيرات يترددن بين ترك الجامعة وإرضاء الوالدين أقول هذا لأن رغبتهن الترك وهن كما ذكرتن يقلن فيها مزالق خطيرة ونضعف كثيرا خاصة كما ذكرت الأخت هم يتكلمن مع الطرف المقابل ولا يرون ذلك كبيرة بحجة أنه ملتزم
أريد لو تكرمتن كلمات للأخت التي ذكرت لكن حالتها وإن شاء الله هي ستقرأ كلامكن

الطويلبة
11-01-08, 02:56 PM
لاحظنا حتى فتاوى العلماء تختلف
الله المستعان

قد تختلف لأن حالات الاختلاط تختلف أخية..
فمثلا أنا تركتُ الجامعة المختلطة من أول سنة..فحالنا يختلف عن هذه الأخت..

حتى في البيوت أنتهكت كل الحرمات
لا بد من الاجتهاد ودعوة الأهل..صدقيني إن لم ينتفي الاختلاط بالكلية فإن للدعوة والأمر بالمعروف أثر وإن كان قليل..المهم ألا نجلس متكتفي الأيدي مستسلمين للواقع يا حبيبة، فبإمكان الفتاة أن تتجنب المجالس المختلطة حتى في بيتها.. كما تدعو الله أن ييسر لها زوجا صالحا لتستطيع التحكم في بيتها

هناك من تركن الجامعات ويعانين كثييرا من الوالدين للأسف الوالدان يعتبران الشهادة العلمية بطاقة عبور للجنة

صدقتِ الكثير من أولياء الأمور لا يتساهلن في هذا الأمر..فأنصح أخواتي أن لا يتركن الدراسة بالكلية والبحث عن البديل (جامعات مفتوحة أو غير مختلطة).. يمكنها الالتحاق بكلية الشريعة أو اللغة أو، أو.. المهم بعيدا عن الاختلاط..

لي أخت ليتكم تدعون لها هذه الأيام تركت الجامعة ومازالت فقط 4أشهر على التخرج فثار عليها الأهل
أبوها هدد الأم بالطلاق
الإخوة الذكور نزلوا عليها ضربا وشتما لا حول ولاقوة إلا بالله

قلوبنا معها ومع كل أخت مسلمة نسأل الله لها الصبر واليسر.. لكن لم الطلاق هل تشجعها الأم على ترك الجامعة؟؟

وهي صابرة محتسبة ودائما تطلب منا الدعاء لها بالثبات
هناك من إقترح عليها تعود وتدخل الإمتحانات فقط قالت لا أريد أسمع من يقول لي إرجعي

أوصيها بالتحلي بالأخلاق الطيبة فأنا أعرف أخوات ملتزمات ربما ينزعج أولياء أمورهن أكثر بسبب أخلاقهن وليس فقط التزامهن..

أوصي أختنا الكريمة بإخلاص النية والدعاء (اللهم إني أسألك علما نافعا ورزقا طيبا وعملا متقبلا)،
و{سيجعل الله بعد عسر يسرا}..
كما أدعو الله أن يرزقها بزوج صالح

لي عودة إن شاء الله..

طويلبة علم
13-01-08, 06:06 PM
لي أخت ليتكم تدعون لها هذه الأيام تركت الجامعة ومازالت فقط 4أشهر على التخرج فثار عليها الأهل
أبوها هدد الأم بالطلاق
الإخوة الذكور نزلوا عليها ضربا وشتما لا حول ولاقوة إلا بالله

نسأل الله أن يثبتها ويفرج عنها

أختي الحبيبة روضة الجنة جعلك الله من أهل الجنان

لن أزيد على ما كتبته الأخوات ولكن اقول لكِ هنيئاً فقد اتخذت قرار صعب وقد أحسنتِ الإختيار
فالفرار من الفتن خير من الخوض في بحورها فقد يغرق الإنسان وهو بهذا الحال وقد يظل عائما ليس له ساحل ينزل به وقد أخترتِ النجاة واسأل الله أن يعوضك خيرا ويرزقكِ بزوج صالح انتِ وجميع أخواتنا الفاضلات ومن ترك شيئاً لله عوضه الله خيراً منه

ووالله ان مفاسد الإختلاط عظيمة خاصة في المجال الطبي ولقد رأيتهن في أحب البلاد الى الله قد تنازلن عن الحياء والعفاف وأصبحن يضاحكن ويمازحن الرجال بلاحياء ولاخوف من الله
وذلك كله بسبب الإختلاط الذي هون أمامهن صعوبة التحدث مع الرجال وبداء العد التنازلي فسحبن اللثام وتجملت العيون وتغنجت في صوتها وهمساتها وتصنعت الرقة لتميل القلوب اليها وهناك اشياء يخجل المرء من ذكرها

ولكن اقول لكِ مبارك عليكِ ترك الجامعة وعوضك الله خيراً

عابرة سبيل
30-01-08, 08:07 AM
لي أخت ليتكم تدعون لها هذه الأيام تركت الجامعة ومازالت فقط 4أشهر على التخرج فثار عليها الأهل
أبوها هدد الأم بالطلاق
الإخوة الذكور نزلوا عليها ضربا وشتما لا حول ولاقوة إلا بالله
وهي صابرة محتسبة ودائما تطلب منا الدعاء لها بالثبات
هناك من إقترح عليها تعود وتدخل الإمتحانات فقط قالت لا أريد أسمع من يقول لي إرجعي
هي إستفتت العلماء وأمروها بترك الجامعة
اللهم فرج عنها وعن كل مؤمة
وكل ما كتبتوهن مفيد جدا لنا ويشجعنا أكثر فالكثيرات يترددن بين ترك الجامعة وإرضاء الوالدين أقول هذا لأن رغبتهن الترك وهن كما ذكرتن يقلن فيها مزالق خطيرة ونضعف كثيرا خاصة كما ذكرت الأخت هم يتكلمن مع الطرف المقابل ولا يرون ذلك كبيرة بحجة أنه ملتزم
أريد لو تكرمتن كلمات للأخت التي ذكرت لكن حالتها وإن شاء الله هي ستقرأ كلامكن

الله المستعان ولا حول ولا قوة إلا بالله
ثبتها الله ثبتها الله ثبتها الله
..
مررت بنفس المرحلة
لكن..
فلتصبر ولتصابر، وسيأتي الفرج بإذن الله
عليها بحسن الخلق والتمسك بمبادئها مهما عارضوها
وإن بعد العسر يسرا
بإذن الله ستمر عليها هذه الأزمة إن صدقت ربها
فمن صدق الله صدقه الله
..
أسأل الله سبحانه وتعالى أن يربط على قلبها ويلهمها الصواب والرشاد وأن يرضى عنها ويشرح صدر والديها..
اللهم آمين يا رب العالمين
..
لا ننساكم من الدعاء بإذن الله

أم البخاري
18-10-09, 08:34 AM
المصيبة في التحدث والدردشة بين الاخوة والاخوات الملتزمات ويعتبرونه عاديا

والادهى من ذلك ان الاخوات يثقون بهؤلاء الاخوة لانهم بالفعل اتقياء ويخافون الله
ويعاملونهن كأخواتهم
لكن بعد مدة نسمع عن التعلق وما أدراك ما التعلق والحب بين الملتزمين
وقد حدث ذلك لبعض صديقاتي

أم ديمة
21-10-09, 12:01 PM
وفقك الله ورزقك من حيث لاتحتسبين..

أكثري من الدعاء بالثبات والإعانة على الدعوة إلى الله.
ولعلك تنفعين المسلمات أكثر في مجال آخر.

ابن مسعود العتيبي
21-10-09, 01:38 PM
أحسنت أختي وفقك الله في اختيارك للعلم الشرعي , ومن ترك شيئا لله عوضه الله خيرا منه , والمرحلة التي تمرين بها الآن مرحلة طبيعية تحصل لمن هو مثلك , وأبشري بالخير من الله , فإنه إن صدقت نيتك فما عند الله خير وأبقى , واستعيني بالصبر والصلاة , وكوني شجاعة في مواجهة منتقديك , وأقبلي على العلم الشرعي بجد ومثابرة , يقول الحق تبارك وتعالى ( ولقد نعلم أنك يضيق صدرك بما يقولون فسبح بحمد ربك وكن من الساجدين ) ويقول ( والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا ) واعتقد أن تفرغك للعلم والدعوة مهم لما نرى ونسمع من تساهل كثير من النساء في أمر دينهم والله الموفق وهو الهادي إلىسواء السبيل .

طويلبة علم حنبلية
21-10-09, 03:23 PM
نقلا عن أحد الإخوة ، ولأن مشاركة الرجال هنا ممنوعة:
أحسنت أختي وفقك الله في اختيارك للعلم الشرعي , ومن ترك شيئا لله عوضه الله خيرا منه , والمرحلة التي تمرين بها الآن مرحلة طبيعية تحصل لمن هو مثلك , وأبشري بالخير من الله , فإنه إن صدقت نيتك فما عند الله خير وأبقى , واستعيني بالصبر والصلاة , وكوني شجاعة في مواجهة منتقديك , وأقبلي على العلم الشرعي بجد ومثابرة , يقول الحق تبارك وتعالى ( ولقد نعلم أنك يضيق صدرك بما يقولون فسبح بحمد ربك وكن من الساجدين ) ويقول ( والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا ) واعتقد أن تفرغك للعلم والدعوة مهم لما نرى ونسمع من تساهل كثير من النساء في أمر دينهم والله الموفق وهو الهادي إلىسواء السبيل .

الشاوي ابو علوش
22-10-09, 04:32 PM
كنت اتمنى ان تثبتي وان تقاومي مقاومة ايجابية واذا لم درسي الطب فمن سيعالج بنات المسلمين انتركهن للذكور
هذانا الله لما فيه الخير

أم صفية وفريدة
22-10-09, 05:52 PM
الموضوع كان سنة 2007
ونحن في سنة 2009
يعني مر سنتين والأخت غير موجودة الآن
ترى ما أخبارها ؟

طويلبة علم حنبلية
22-10-09, 06:07 PM
الموضوع كان سنة 2007
ونحن في سنة 2009
يعني مر سنتين والأخت غير موجودة الآن
ترى ما أخبارها ؟

قد راودني هذا السؤال!
نسألُ الله أن تكون أختنا بخير حال ..

طويلبة علم حنبلية
22-10-09, 06:25 PM
..لعلَّ بعضَ الأخوات، قمنَ برفعِ هذَا الموضوع ،لهذا التأريخ! وغيرِهِ من المواضيع؛ لعلةٍ ما ! .... فهذا جيِّد .

أمـَّا إن كان هكذا مُجرَّد مشارَكـَة !! فهذا أمر ٌمستَفِزٌ حقيقةً؛ لما يحدثهُ من بعثرةٍ عجيبة ٍللمواضيع، ينُمُّ عنهُ اضطرابٌ ،وعدم انتظامٍ في منتدى الطالبات!
وبالأخص: إن كانَت المشاركة ُالتي رُفع الموضوعُ لأجلها لا تبتُّ للموضوعِ بصلَة!
وقد يكون ُمضمونُها لايناسبُ الموضوع َ أصلاً !
فلننتبه لهذا وفقكنَّ الله ..

إحسان القرطبي
22-10-09, 08:22 PM
لاينبغي لك أن تترددي وقد فررت ِ بدينك لوجه الله
الناس ليسوا على درجة واحدة في الصبر على الفتن ,وماالذي يجعلك تصارعين الفتن وأنت في عافية والسلامة ياأختي لايعدلها شيء فلا تترددي أبداً ..ورداً على من يقول من لنسائنا فنقول له بارك الله فيه :يقيض الله لنسائك كثير من النساء اللاتي سبقن لهذا المجال وماأكثرهن فلا تخشى أبداً
أقولها لك عن تجربة لقد كنت في نفس التخصص وتركته لله خشيتُ على ديني فلم آمن الفتنة على نفسي وأنا في بلد التوحيد كان دخولي مخاطرة ..وبعد عذاب نفسي وتردد تركته وجلست متعبة ربما مايقارب السنة من لوم نفس ٍ ولوم أهل فسبحان من دبرني أحسن تدبير ولم يضيعني فأبدلني بكلية شرعية وانخرطت في طلب العلم فعوضني خيراً سبحانه
فوصيتي لك الزمي ماعزمت عليه ولاتترددي-ابداً
ووالله ياأختي لأعلم من أخواتي في الله من أغرقهن موج الفتنة ,يردن الخلاص من الفتن التي تمتحن قلوبهن
فكنت أقول لهن ماحاجتكن لامتحان وفتنة عظيمة
فضيعن ماجمعن في سنوات قليلة
وتخرق الدين ولامرقع
اجتهدي في الدعاء واطردي الندم والحسرة والتردد ثم انشغلي في الطلب لابد أن تنضمي لكلية شرعية
وتعكفين على العلم ولن يضيعك الله ثقي بذلك

جاء في بعض الاثار قوله تعالى "عبدي أنت تريد وأنا أريد فإن سلمت لي فيما أريد كفيتك ما تريد وإن لم تسلم لي فيما أريد أتعبتك فيما تريد ولا يكون إلا ما أريد".

الظفيرية
23-10-09, 12:23 AM
ثبتك الله

محبة الفردوس
25-10-09, 04:05 PM
ثبتكي الله وعوضكي الله خيرا مما تركت