المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قد تكونين أضرّ الفتن!


الطويلبة
18-12-07, 10:59 AM
‏عن ‏ ‏أسامة بن زيد ‏‏رضي الله عنهما ‏
‏عن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال ‏ ‏ما تركت بعدي فتنة أضر على الرجال من النساء . رواية البخاري

الفائدة الأولى :
في هذا دلالة على أن أعظم فتنة يبتلى بها الرجال هي فتنة النساء، يعني أنها أعظم فتنة من الفتن التي يبتلى بها الناس من بعد وفاة النبي -صلى الله عليه وسلم-، وفتنة النساء تتعلق بالرجال، ولهذا قال: أضر على الرجال من النساء، فالرجال مبتلون إذن بالنساء، وذلك لما جعله فيهم من محبة متعة النساء والمتعة بالنساء.
الفائدة الثانية :
النساء هن شقائق الرجال، وهن مخلوقات لحكمة -كما أخبر الله- السكن , وإنما تكون المرأة سكنا للرجل بما شرع من النكاح، لكن إنما يأتي الضرر للرجال من النساء من أحد طريقين، أعظمهما طلب المتعة بهن على غير الوجه المشروع، طلب المتعة بالنساء يعني بما حرم الله من الزنا بدرجاته، الزنا الفاحشة الكبرى، وكذلك دواعيها من النظر واللمس والمشي كما في الحديث، العين تزني وزناها النظر، واليد تزني وزناها البطش، والرجل تزني وزناها المشي، والقلب يهوى ويتمنى، والفرج يصدق ذلك أو يكذبه، فيأتي الضرر منها.
الفائدة الثالثة :
جاءت الشريعة بسد هذه الأمور، فنهت عن التبرج، ونهت عن الخلوة، وعن سفر المرأة بلا محرم، وقد استُغِلت في كل زمان المرأة لاصطياد الرجال، ولهذا جاء في الأثر: إن النساء حبائل الشيطان يصطاد بها الرجال، لأن الرجل أضعف ما يكون أمام المرأة إذا انساق مع هواه ومع شهوته.
الفائدة الرابعة :
قد يقع الرجل في فتنة المرأة من جهة حبها وإن كانت زوجة، فإنه قد يحمله حبه لها على أن يطيعها في معصية الله، وينقاد لمراداتها، فيحصل له الضرر بسبب ذلك بسبب هواه وشهوته.
الفائدة الخامسة :
ظلم الرجال للنساء، لأن المرأة هي ضعيفة، يعني مع عظم فتنتها فهي ضعيفة، مع عظم فتنتها وعظم كيدها كما قال الله إِنَّ كَيْدَكُنَّ عَظِيمٌ فمع ذلك هي ضعيفة، كثيرا ما تتعرض المرأة من ظلم الرجال لها، من الأزواج أو الأولياء، فالرجال إذًا مبتلون بالنساء من جهة ضعفهن، ومن جهة محبتهن والرغبة في المتعة بهن كما تقدم.

الفائدة السادسة :
الوقاية من هذا الضرر بتجنب أسباب الضرر، فالضرر ليس من ذات المرأة، إنما هو من جهة عمل الرجل، وتعامله مع المرأة، مع النساء، إنما ينال الرجال الضرر بتعاملهم، بفعلهم، والعصمة المنجية من كل ذلك هي تقوى الله -سبحانه وتعالى-، فمن اتقى الله وقاه من شرور هذه الفتن.
مصدر الفوائد السابقة مستنبطة من شرح الشيخ العلامة عبدالرحمن ناصر البراك ـ حفظه الله ـ في باب الفتن .
http://www.taimiah.org/Display.asp?f=fetn00008.htm (http://www.taimiah.org/Display.asp?f=fetn00008.htm)

الفائدة السابعة :
ويقال: في النساء فتنتان، وفي الأولاد فتنة واحدة. فأما اللتان في النساء فإحداهما أن تؤدي إلى قطع الرحم؛ لأن المرأة تأمر زوجها بقطعه عن الأمهات والأخوات. والثانية يبتلى بجمع المال من الحلال والحرام. وأما البنون فإن الفتنة فيهم واحدة وهو ما ابتلي بجمع المال لأجلهم.
مصدر الفائدة
http://saaid.org/Doat/alarbi/19.htm (http://saaid.org/Doat/alarbi/19.htm)
الفائدة الثامنة :
أن حجاب المرأة من الأمن والإيمان, فأعظم فتنة في هذه الأمة بعد الدجال هي فتنة النساء، وإذا كان التبرج وسفور المرأة وكشفها عن وجهها أو عن شيء آخر من جسمها، فإنه يعقب ذلك النظر، والنظر المحرم قد يتلوه ارتكاب الفاحشة، وارتكاب الفاحشة مؤذن بعقوبة الله وبغضب الله وبتعكير الأمن، فلن يقر أمن مجتمع أبداً إلا بأن تحتجب المرأة وأن تقر في بيتها كما أمر ربها تبارك وتعالى، فالعلاقة إذاً من أوضح ما يمكن بين أن تحتجب المرأة وتظل في بيتها تربي أولادها على الإيمان بالله، وبين أن تترك البيت وتخرج إلى المجتمع.
المصدر
http://www.alhawali.com/index.cfm?me...Hadeeth7000489 (http://www.alhawali.com/index.cfm?method=home.Sub@_@@_@@_@@_@@_@@_@@_@&@_@@_@@_@@_@@_@@_@@_@ID=1795#Hadeeth7000489)
الفائدة التاسعة :
إخبار النبي صلى الله عليه وسلم بذلك يريد به الحذر من فتنة النساء ، وأن يكون الناس منها على حذر ؛ لأن الإنسان بشر إذا عرضت عليه الفتن ، فإنه يخشى عليه منها .
الفائدة العاشرة :
ويستفاد منه سد كل طريق يوجب الفتنة بالمرأة ، فكل طريق يوجب الفتنة بالمرأة ؛ فإن الواجب على المسلمين سده ، ولذلك وجب على المرأة أن تحتجب عن الرجال الأجانب ، فتغطي وجهها ، وكذلك تغطي يديها ورجليها عند كثير من أهل العلم ، ويجب عليها كذلك أن تبتعد عن الاختلاط بالرجال ؛ لأن الاختلاط بالرجال فتنة وسبب للشر من الجانبين ، من جانب الرجال ومن جانب النساء .
مصدر الفائدتين :
http://www.ibnothaimeen.com/all/book...le_18181.shtml (http://www.ibnothaimeen.com/all/book...le_18181.shtml)

.
.
جمعت الفوائد أم أسامة بارك الله فيها.
ومن لديها المزيد فالله يبارك فيها

طويلبة علم
19-12-07, 05:14 AM
جزاك الله خيرا أختي الكريمة

كل فائدة تحتاج الى وقفة تأمل

راجية عفو ربها
29-12-07, 12:55 AM
بارك الله فيكٍ

أم هـاجر
31-12-07, 01:09 AM
جزاك الله خيرا أختي على الفائدة و نسأل الله تعالى أن يسترنا في الدنيا و الآخرة.

أم العرب
06-01-08, 06:06 PM
بارك الله فيك وفي أم أسامة..
ونفعكما بما تعلمتما..

ذات النطاقين
11-01-08, 09:35 PM
بارك الله فيك ياأخيه
أحسنت الإختيار وهذا موضوع في الصميم .
الفائدة الثامنة :
أن حجاب المرأة من الأمن والإيمان, فأعظم فتنة في هذه الأمة بعد الدجال هي فتنة النساء، وإذا كان التبرج وسفور المرأة وكشفها عن وجهها أو عن شيء آخر من جسمها، فإنه يعقب ذلك النظر، والنظر المحرم قد يتلوه ارتكاب الفاحشة، وارتكاب الفاحشة مؤذن بعقوبة الله وبغضب الله وبتعكير الأمن، فلن يقر أمن مجتمع أبداً إلا بأن تحتجب المرأة وأن تقر في بيتها كما أمر ربها تبارك وتعالى، فالعلاقة إذاً من أوضح ما يمكن بين أن تحتجب المرأة وتظل في بيتها تربي أولادها على الإيمان بالله، وبين أن تترك البيت وتخرج إلى المجتمع.

فالمرأة قد تتساهل في أمور تراها هينة بسيطة ولاتدري بأنها شرارة, إن لم تطفئ فأنها توقد نيراناً مظطرمه, يصعب إخمادها والتخلص منها لاحقاً .
وكما يقال (نظرة فسلام فكلام فموعد فلقاء ).
نسأل المولى عز وجل بأن يجيرنا من الفتن ماظهر منها ومابطن
والله الموفق

الطويلبة
28-04-08, 12:21 PM
وجزاكن الله خيرا ..سددكن الله

أم عبدالله الخلف
19-02-09, 08:57 PM
بارك الله فيك وفي أم أسامة..
ونفعكما بما تعلمتما..
آمين ......

مسلمة من الحجاز
03-02-10, 06:35 AM
جزاك الله خيرا

أم عمير السلفية
03-02-10, 08:35 AM
بارك الله فيكِ

أم البخاري
04-02-10, 09:53 AM
جزاك الله خيرا
وجزاك الفردوس الاعلى

النعيمية
05-02-10, 10:52 AM
بوركت أم أسامة وبورك المنطق الطيب وأهله
وبورك الجميع وهدانا الله جميعا لما يحب ويرضى
اللهم ربنا آمين
جزاكم الله خيرا

في رحاب الله
06-02-10, 10:58 PM
وفقك الله وجزاك الجنّه

الله يجيرنا من مضلات الفتن ..

أم اسلام
06-03-10, 08:53 PM
جزاك الله خيرا

ام عبدالرحمن باصريح
24-03-10, 08:41 PM
وفقك الله وجزاك الفردوس الاعلى

روضة الجنة
26-03-10, 08:54 PM
جزاك الله خيرا...
اصلح الله نساء المسلمين وهداهن الطريق المستقيم..